المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حقيقة المسيح الدجال !!! هل لكم من عتراض أو تفسير آخر!



ahmed_mehdi
10-09-2008, 05:56 PM
حقيقة المسيح الدجال

-إن الخطأ الشائع بين عامة المسلمين أن ذكر موضوع الساعة وظهور المسيح الدجّال ويأجوج ومأجوج وطلوع الشمس من مغربها، إنّما هو ضرب من إضاعة الوقت والجهد وانصراف عمّا هو أهمّ، لذلك تجد أن من النادر ورود ذكر هذه المواضيع على ألسنة علماء اليوم. إنَّ المطَّلِع على دراسات العلماء المسلمين من السلف الصالح يجد أنّ مواضيع الساعة كانت بالنسبة إليهم في غاية الأهمية إلى درجة أنهم قد ألَّفوا مجلدات خاصة بها لتدريسها وتبيان فتنها وأخطارها على المسلمين وعلى الدين والإيمان وأمروا أن تُعَمَّمَ وتُدَرَّسَ في مدارس الأطفال حتى تستوعبها أجيال المسلمين.

-إنّ قراءة أخبار الساعة وما يتصل بها من مواضيع لها بالغ الأثر في تصحيح سلوك الناس وتحسين أعمالهم، كما أنّ البعد عن قراءتها والتفكُّر بها يُنسي على طول الزمن تلك الحقائق من الأذهان، ويُقَلِّصُها في النفوس، فيقع الاستبعاد لها والاستخفاف بها، أو الإنكار لوقوعها مِمَّن لا علم عندهم. وقد روى مسلم في صحيحه عن ابن عبّاس أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يُعلِّمهم هذا الدُّعاء كما يُعلِّمهم السورة من القرآن، يقول: (قولوا " اللَّهمَّ إنّي أعوذُ بك من عذاب جهنَّم، وأعوذُ بك من عذاب القبر، وأعوذُ بك من فتنة المسيح الدجّال، وأعوذُ بك من فتنة المَحْيا والمَمات).قال مسلم بن الحجّاج: بلغني أنّ طاووساً وهو راوي هذا الحديث عن ابن عباس قال لابنه: " أدَعَوتَ بها في صلاتك ؟ قال: لا، قال: أعِدْ صلاتك ".

وروى مسلم في صحيحه: عن أبي هريرة أيضاً أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (إذا تشهَّدَ أحدكم فليستعِذْ بالله من أربع، يقول: اللهمَّ إني أعوذُ بك من عذاب جهنَّم، ومن عذاب القبر، ومن فتنة المَحْيا والممات، ومن شَرِّ فتنة المسيح الدجّال).

-وما هذا الاهتمام العظيم من النبي صلى الله عليه وسلم بهذا الدّعاء عملاً وأمراً وتعليماً إلاّ لما حواه من التعوُّذ من عظائم الأمور والأهوال الكائنة الحقيقية ولا ريب، ولهذا جزم الإمام ابن حزم الظاهري بفرضيّة قراءة هذا التعوُّذ بعد الفراغ من التشهُّد كما في كتابه (المحلّى) أخذاً من ظاهر حديث أبي هريرة رضي الله عنه.

وقال العلاّمة السَّفاريني في شرح منظومته في العقيدة الإسلامية المُسَمّى (لوامع الأسرار البهيَّة):
" ينبغي لكلِّ عالم أن يَبُثَّ أحاديث الدّجال بين الأولاد والنساء والرجال، ولا سيَّما في زماننا هذا الذي اشرأبت فيه الفتن وكَثُرَت فيه المحن، واندرست فيه معالم السُّنَن، وصارت السُّنَّة فيه كالبدع شرع يُتَّبع ".






أشراط السّاعة وعلاماتها
وأمّا العلامات الكبرى فهي على الشكل الآتي:
حقيقة المسيح الدَّجّال
حِمار الدجّال
المعنى اللغوي للفظ الدجّال


أشراط السّاعة وعلاماتها
-قَسَّمَ علماؤنا من السلف الصالح علامات الساعة إلى قسمين: علامات صغرى وعلامات كبرى، والعلامات الصغرى كثيرة جداً منثورة في كتب الصحاح وإليك أخي القارئ بعضاً منها:


عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:
(إنّ من أشراط الساعة أن يقلَّ العلم، ويكثر الجهل، ويفشو الزنا، ويشرب الخمر، ويقلَّ الرجال، ويكثر النساء، حتى يكونَ لخمسين امرأة القيِّمُ الواحد). [ رواه البخاري ].
وعبارة: أن يقلَّ العلم: يُقصد به العلم الديني الحقيقي.
وعبارة: يقلّ الرجال، ويكثر النساء: من جراء الحروب العالمية التي حدثت بين أقوام يأجوج ومأجوج في أوربا وآسيا منذ خمسين عاماً، حيث قضت على الملايين من الرجال.


عن أنس أيضاً أنّ النبي صلى الله عليه وسلم قال: (من أشراط الساعة أن يتباهى الناسُ في المساجد) أي يتباهون في عمارتها ونقشها وتزويقها، كما يحدث اليوم ونرى.

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: " بينما النبي صلى الله عليه وسلم يُحَدِّثُ إذ جاء أعرابي فقال: متى الساعة ؟ قال: (إذا وُسِّدَ الأمْرُ إلى غيرِ أهلِه فانتظر الساعة). [ رواه البخاري ).

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (لا تقوم الساعة حتى يُمَرَّ بقبرِ الرجل فيقول: يا ليتني مكانه).(رواه البخاري). وذلك بسبب تكاليف الحياة والمعيشة وتعقيداتها، انطلاقاً من كون الرجل هو ربُّ الأسرة والمسؤول عن الإنفاق عليها ورعايتها، وبسبب الفِتن الدُنيوية التي تشدُّ الناس إليها بقوّة.


عن زياد بن لبيد رضي الله عنه قال: ذكر النبي صلى الله عليه وسلم شيئاً فقال: (ذاك عند أوان ذهاب العلم، قلتُ: يا رسول الله كيف يَذهَبُ العلم ونحن نقرأ القرآن ونُقرِئُهُ أبناءنا إلى يوم القيامة ؟ قال: ثَكِلَتكَ أمّك يا زياد إنْ كنتُ لأراك من أفقه رجال المدينة، أوليس اليهود والنصارى يقرأون التوراة والإنجيل، لا يعملون بشيءٍ مِمّا فيه).
(إبن ماجة ـ كتاب الفتن)



ابن ماجة والحاكم عن أبي أمامة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قوله عن الدجّال: (يُصيب الناس في زمنه جفاف، فقيل يا رسول الله فمِمَا يعيش الناس إذا كان ذلك ؟ قال: التسبيح والتكبير، يجري ذلك منهم مجرى الطعام).

أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (يُحشَرُ الناس على ثلاث طرق: راغبين وراهبين، اثنان على بعير، وثلاثة على بعير، وأربعة على بعير، وعشرة على بعير، ويُحشر بقيتهم النار، تُقيل معهم حيث قالوا وتبيت معهم حيث باتوا، وتصبح معهم حيث أصبحوا، وتُمسي معهم حيث أمسوا). ألفاظ هذا الحديث الشريف تتعلق بأمرين الأول اختراع وسائل نقل تتسع لأكثر من راكب واحد وتكون بديلاً عن وسائل النقل المعروفة قديماً كالجمال والخيل، وفي هذا تأكيد لحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم: (ليتركن القلاص فلا يسعى إليها) أي الجمال فلا يستعملنها، والأمر الثاني يتعلق باختراع الكهرباء لأنّ الكهرباء شكلٌ من أشكال النار، وهي التي يجتمع عليها الناس في منازلهم وأماكن عملهم بالليل والنهار، كما نشاهد اليوم، وممّا جاء في علامات الساعة أيضاً حديث: تَشَبَّهَتِ النساء بالرجال والرجال بالنساء، وأنّ الدول الحديثة تستعين بأعداد كبيرة من رجال الشرطة والأمن السرّي من أجل استتباب الأمن في بلادها كما نرى اليوم.

لك من علامات الساعة: كثرة المغنّين والمطربين واهتمام الناس بالغناء والطرب والاستمتاع إليه والانشغال به وتعظيم أعلامه التَّشبُّه بهم وتقليدهم، ومن علاماتها أيضاً: إنشاء حدائق للحيوانات في بلاد شَتّى من أنحاء العالم، مصداقاً لقوله تعالى في سورة التكوير: {وإذا الوحوشُ حُشِرَت} أي جُمِعَت في حدائق خاصة بها.

وقوله تعالى أيضاً: {وإذا الصُّحُفُ نُشِرَت} إشارة إلى انتشار الصُّحف والمجلاّت بكثرة في أنحاء العالم كما نشاهد اليوم.

وقوله تعالى أيضاً: {وإذا المَوؤودةُُ سُئِلت. بأيِّ ذنبٍ قُتِلَتْ}. وهنا إشارة إلى الصيحات والنداءات التي سوف يُطلِقها أصحاب الفكر وأصحاب الأقلام من أجل تحرير المرأة المُكَبَّلة والمُقَيَّدة بقيود الماضي المليء بالجهل والتخلّف، لذلك قال الله تعالى: {وإذا المَوؤودةُُ سُئِلَت} لأنَّ قتلها معنوي وليس حقيقياً، ولو كان قتلها حقيقياً لكان الله سأل قاتلها لماذا قَتَلها، لأنّ الأصل في سؤال القاتل وليس سؤال المقتول إذا كان القتل حقيقياً مادّياً.



وأمّا العلامات الكبرى فهي على الشكل الآتي:
عن حذيفة بن أُسَيْدٍ الغفاري رضي الله عنه قال: اطَّلَع النبيُّ صلى الله عليه وسلم علينا ونحن نتذاكر فقال: (ما تَذاكَرون ؟ قالوا: نَذْكُر الساعة، قال: إنها لن تقوم حتى تَرَوا قَبْلَها عَشْرَ آيات، فذَكَر الدُّخانَ، والدَّجّالَ، والدّابَّةَ وطلوع الّشمس من مغربها، ونزولَ عيسى بن مريم، ويأجوجَ ومأجوجَ، وثلاثةَ خُسوفٍ: خسْف بالمشرق، وخَسْف بالمغرب، وخَسْف بجزيرة العرب، وآخِرُ ذلك نارٌ تَخْرُجُ من اليَمَن، تَطْرُدُ الناسَ إلى محشرهم).


(رواه مسلم وأبو داود والترمذي وابن ماجة)



-قال الطيبي رحمه الله نقلاً عن الحافـظ بن حجر في فتـح الباري: " هـذه أماراتٌ وعلاماتٌ للساعة إمّا على حصولها وقيامها، فمن أمارات قربها: الدَّجال، ونزول عيسى عليه السلام، ويأجوج ومأجوج، والخسف، ومن أمارات قيامها: الدُّخان، وطلوع الشمس من مغربها، وخروج الدّابة، والنار التي تحشرُ الناس ".

والحقيقة أنّ هذه الآيات العشر علامات على قرب موعد الساعة واقتراب وقوعها، منها ما ظهر وشاهدناه عياناً كالدّخان، والدّجّال والدّابة، ويأجوج ومأجوج ومنها ما يزال في عالم الغيب لا يعلم وقت ظهوره سوى الله جلّ شأنه.


فالدخان هو إشارة إلى ظهور صناعات جديدة ومعامل كبيرة ينطلق من أبراجها الدخان بكثرة، وكذلك ظهور اختراعات حديثة تعتمد أساساً في تشغيلها على موادّ قابلة للاشتعال كالبترول والفحم الحجري ينتج عن احتراقها الدّخان أيضاً. ويشير أيضاً إلى تطوير القديمة واختراع أسلحة جديدة ينتج الدّخان عن استعمالها، وآخر هذه الأسلحة الفتّاكة القنابل الذّرّية. فالدخان هو ميزة هذا العصر فلذلك يمكن تسمية عصرنا هذا بعصر الدخان.


والدّجّال: هو ما يُسمّى اليوم بالاستعمار أو الرجل الأبيض وسيأتي تفصيل ذلك لاحقاً.


والدّابّة: هي وسائط النقل الحديثة كالطّائرات والقطارات والسيارات والبواخر التي حلَّت بدلاً عن وسائل النقل القديمة مصداقاً لقوله تعالى في سورة التكوير: {وإذا العِشارُ عُطِّلَتْ} أي استغناء الناس عن الاعتماد على الجِمال وغيرها من الحيوانات في ركوبهم وسفرهم وتنقّلاتهم، واستبدالها بمخترعات حديثة أقوى وأسرع، كما يقول تعالى {وَخَلَقْنا لَهُم منِ مثلِهِ ما يركبون}


حقيقة المسيح الدَّجّال
-لقد بدأت حديثي عن الدّجّال ذاكراً أهمية هذا الموضوع واهتمام علماء السلف الصالح بهذا الأمر نتيجة اهتمام النبيِّ صلى الله عليه وسلم بأمر الدّجّال، ولنستمع معاً إلى ما رواه نعيم والحاكم في المستدرك عن ابن مسعود رضي الله عنه أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم قال في فتنة الدجّال:
(إنّما أُحدِّثُكم هذا لِتعقلوه، وتفهموه، وتفقهوه، وتَعوه فاعملوا عليه، وحَدِّثوا به مَن خَلْفكُم، وَلِيُحدِّث الآخَرُ الآخَرَ فإنَّهُ من أشدِّ الفِتَن).
وروى عمران بن حصين رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (ما بين خلق آدم إلى قيام الساعة خلق أكبر من الدجّال) صحيح مسلم ـ وجاء في تفسير هذا الحديث في صحيح مسلم: المراد: ليس هنالك أكبر فتنة منه.

وعن سَفينةَ مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: خَطَبَنا رسولُ الله صلى الله عليه وسلم فقال: [ ألا لم يكن نبيٌّ قبلي إلاّ قد حّذَّرَ الدجّال أُمَّتَهُ ]. لهذا كان اهتمام الصحابة رضوان الله عليهم بهذا الأمر شديداً لدرجة أن أكثرهم اعتقد أنَّه سيرى الدجّال في حياة النبيّ صلى الله عليه وسلم، أو في زمن أصحابه الخلفاء الراشدين من بعده.

-وفي الواقع فإنّ الروايات والأحاديث المتضمنة أخبار الدجّال كثيرة جداً إلاّ أنّه يمكننا الاستشهاد بأهمّها وأكثرها وضوحاً لكي نتمكّن من تبسيط الموضوع وتقديمه بشكل يَسْهلُ على القارئ فهمه ومعرفة حقائقه المخفيَّة.


-عن النواس بن سمعان رضي الله عنه قال: ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم الدجّال ذات غداةٍ فَخَفَّضَ فيه وَرَفَّعَ، حتى ظَنَنّاه في طائفة النخل، فانصرفنا من عند رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم رحنا إليه، فعرف ذلك فينا فقال: (ما شأنكم ؟ فقلنا يا رسول الله ذكرتَ الدجّال غداةً فخَفَّضتَ فيه ورفَّعتَ حتى ظننّاه في طائفة النخل. فقال: غيرُ الدجّال أخوَفُني عليكم إن يخرجْ وأنا فيكم فأنا حجيجه دونكم، وإنْ يخرجْ ولستُ فيكم فامرؤ حجيجُ نَفْسِه، والله خليفتي على كلّ مسلم. فمن أدركه منكم فليقرأ فواتح سورة الكهف، إنه خارجٌ خَلَّةً بين الشام والعراق، فعاث يميناً وعاث شمالاً، يا عباد الله فاثبتوا، قلنا: يا رسول الله / وما لَبْثُه في الأرض ؟ فقال: أربعون يوماً، يومٌ كَسَنةٍ ويومٌ كشَهر ٍ، ويومٌ كجُمعةٍ وسائرُ أيامِهِ كأيّامكم. قلنا يا رسول الله فذلك اليوم الذي كسنة أتكفينا فيه صلاة يوم ؟ قال: لا، اقدروا له قدره. قلنا: يا رسول الله وما إسراعه في الأرض ؟ قال: كالغيث استدبرته الريح. فيأتي على القوم فيدعوهم فيؤمنون به ويستجيبون له، فيأمر السماء فتمطر، والأرض فتنبت، فتروح عليهم سارحتهم أطول ما كانت ذرىً، واسبغه ضروعاً، وأمده خواصر، ثم يأتي القوم فيدعوهم فيردون عليه قوله، فينصرف عنهم، فيصبحون ممحلين ليس بأيدهم شيء من أموالهم، ويمر بالخربة فيقول لها: أخرجي كنوزك، فتتبعه كنوزها كيعاسيب النحل، ثم يدعو رجلاً شاباً ممتلئاً شباباً، فيضربه بالسيف فيقطعه جزلتين رمية الغرض ثم يدعوه فيقبل ويتهلل وجهه يضحك).

إذا درسنا هذا الحديث الشريف دراسة موضوعية نخرج بالنتائج التالية:
-أولاً: كل من استمع إلى هذا الحديث من رسول اللـه صلى اللـه عليه وسلم اعتقد أن الدجال قريب منهم يسكن بساتين النخيل في المدينة المنورة، وذلك بسبب الشروح المتكررة التي ضمَّنها الرسول الكريم صلى اللـه عليه وسلم أوصاف الدجال وأحواله واقتراب موعد ظهوره وخروجه.


-ثانياً: عند ظهور الدجال وخروجه وحلوله في بلاد المسلمين، سينشأ بينه وبين المسلمين جدال ونقاش حول أمر يدعو له ويعمل من أجله بقوة. لذلك قال النبي صلى اللـه عليه وسلم: (إن يخرج وأنا فيكم فأنا حجيجه دونكم).


-ثالثاً: يصفه الرسول صلى اللـه عليه وسلم: أنه شاب قطط أي شعره أجعد جعودة مكروهة. وعينه اليمين طافئة أو ممسوحة أي ذهب نورها.


-رابعاً: أمرنا النبي صلى اللـه عليه وسلم حين مشاهدته وإدراكه أن نقرأ عليه فواتح سورة الكهف وفواتح سورة الكهف هي: (وينذر الذين قالوا اتخذ اللـه ولداً ما لهم به من علمٍ ولا لآبائهم كبرت كلمةً تخرج من أفواههم إن يقولون إلا كذبا) كي يعلم الدجال صدق القرآن المجيد في معلوماته وأخباره الغيبية التي تتعلق بمستقبل البشرية والمتعلقة أيضاً بحقائق خروج المسيح الدجال ونهايته.


-خامساً: يخبرنا الرسول الكريم صلى اللـه عليه وسلم: أن الدجال حين يخرج من مكمنه ينزل في بلاد الشام والعراق: أي يغزوها ويحتلها وهذا ما حدث بعد الحرب العالمية الأولى حين زحفت جحافل الغرب على البلاد العربية في المشرق والمغرب.


-سادساً: يصف الرسول الكريم صلى الـه عليه وسلم سرعة الدجال في سفره وانتقاله بأنها تعادل سرعة الريح وهذا الوصف إشارة إلى استعماله وسائط نقل سريعة وقوية يستغني بها عن وسائط النقل القديمة المعروفة.


-سابعاً: ويصفه أيضاً أن لديه إمكانيات ووسائل تمكنه من إنزال المطر وزراعة الأرض زراعة جيدة وإنبات محاصيل ذات مواصفات جيدة أيضاً وأنه نتيجة اعتماده على وسائل متقدمة ومتطورة في مجال الري والزراعة وتربية الحيوانات الداجنة سينعم بخيرات لا حدود لها، وهذا الأمر ذكُر في روايات أخرى بأن الدجال حينما يخرج، يخرج معه جبال من خبز وجبال من فواكه وجبال من الخضرة وجبال من ثريد، أي تتبعه خيرات الأرض يتصرف بها حسب أهوائه.


-ثامناً: ثم يخبرنا الرسول الكريم صلى اللـه عليه وسلم: أن البلاد والشعوب التي تقاطعه وتخالفه وتقطع صلاته به: تُمهل بلادها فيصبحون ليس بأيديهم شيء من أموالهم وخيراتهم وهذا إشارة إلى الحصار الاقتصادي الذي يقيمه الدجال ضد الدول التي تختلف معه بنظام حكمها وبآرائها السياسية ومواقفها الدولية، ولأن خيرات الأرض بيديه يتصرف بها حسب أهوائه وميوله الاستعمارية.

-تاسعاً: يُعلمنا الرسول الكريم صلى اللـه عليه وسلم: أن الدجال لديه إمكانات تساعده في استخراج كنوز الأرض وخيراتها من الذهب والمعادن الأخرى والبترول، يقول عليه السلام: (يمر بالخربة فيقول لها: أخرجي كنوزك). وأن الدجال هو أكثر الناس فائدة من استخراج هذه الكنوز وأنه يحملها إلى بلاده لينعم بخيراتها ويستفيد لوحده منها، وإن هذه الأراضي المليئة بالخيرات والكنوز تكون مهملة من قبل أصحابها الحقيقيين بسبب جهلهم وتخلفهم العلمي.


-عاشراً: ثم يصور لنا الرسول الكريم صلى اللـه عليه وسلم صورة حقيقية عن تقدم الدجال في مجال الطب لدرجة أنه يقوم بإجراء عمليات جراحية يكون الإنسان خلالها كالميت تماماً وبعد انتهاء العملية ونجاحها يعود الإنسان أكثر حيوية وأكثر نشاطاً وقوة. (ثم يدعو رجلاً شاباً، فيضربه بالسيف فيقطعه، ثم يدعوه فيقبل ويتهلل وجهه يضحك).

وجاء في حديث تميم الداري أنه رأى الدجال مقيداً بالسلاسل في دير أو كنيسة في جزيرة، وقال:
(فانطلقنا سراعاً حتى دخلنا الدير فإذا فيه أعظم إنسان رأيناه قط خلقاً وأشدَّه وثاقاً مجموعة يداه إلى عنقه ما بين ركبتيه إلى كعبيه بالحديد). هذه الصورة عن حال الدجال التي صورها الرسول الكريم صلى اللـه عليه وسلم تدل على واقع الدجال قبل خروجه من جزيرته حيث أنه يقع تحت تأثير الكنيسة ومكبل بأغلالها وأنه حينما ينطلق ويخرج يعمل من أجل نشر تعاليمها و بِوَحيها.

لذلك قال النبيُّ صلى الله عليه وسلم: (فإن خرج وأنا فيكم فأنا حجيجه) وقال عليه السلام أيضاً:
(فاقرأ عليه فواتح سورة الكهف) التي تتضمَّن إنذاراً من الله إلى الدجّال يُنذره فيه بسوء العاقبة وتدمير حضارته ومُشَيَّداته العظيمة إذا استمرّ بدعوته إلى عبادة المخلوق عيسى بن مريم عليه السلام. (وَيُنذِرَ الذين قالوا اتَّخذ الله ولدا) وفي حديث حُذيفة بن أُسَيْد عن الدجّال قال: (يَخرجُ في نَقصٍ من الناس وخِفَّةٍ من الدّين، وسوءِ ذات بَيْن، فَيَردُ كلَّ منهل وتطوى له الأرض طيَّ فَرْوَة الكَبْش).

هذا الحديث فيه إشارة إلى سوء أحوال المسلمين يوم خروج الدجّال من جزيرته وكنيسته وأنّ الدجّال يسوح في الأرض فلا يترك شبراً منها إلاّ وصل إليه وعايَنَه عدا مكّة والمدينة فلا يستطيع دخولهما. (يَرِدُ كلَّ ماءٍ ومَنْهَلٍ إلاّ المدينة ومكّة حَرَّمهما الله تعالى عليه) فلا يدخلهما.
وفي حديث أبي أُمامة الباهلي رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم:
(إنَّه لم تكن فِتنةٌ في الأرض مُنْذُ ذَرَأَ الله ذُرّيّةَ آدم أعظَمَ من فتنةِ الدجّال وإنّه مكتوب بين عينيه كافر يقرأُهُ كلُّ مؤمنٍ كاتبٍ أو غير كاتب، وإنَّ من فتنته أنَّ معه جنَّةً وناراً. فناره جَنَّةٌ، وجنَّتُهُ نار). وفي هذا إشارة إلى كمالياته ومغرياته الدنيوية. في حديث حذيفة السابق وضَّحْنا كيف أنّ الدجّال يسوح في الأرض من أجل نشر دينه وعقيدته والتبشير بهما، لكن هنالك إشارة خفيّة ذكرها النبيُّ صلى الله عليه وسلم تتعلَّق بدراسته السِرّيَّة لموارد الرزق وكنوز الأرض وخيراتها المتواجدة في تلك البلاد التي يزورها ويقصدها، (يَرِدُ كلَّ ماءٍ ومَنْهَل).

وفي حديث الباهلي رضي الله عنه الذي أكَّدَ فيه عظمة فتنة الدجَال وأنّه لم تكن مثلها فتنة منذ أن خلق اللهُ آدمَ أوّلَ رسول للبشر وأنّه مكتوب بين عينيه كافر يقرأه كاتب وغير كاتب. في هذا الحديث الشريف وضَّح النبيُّ صلى الله عليه وسلم: أنّه بالرغم من وضوح كفر الدجّال وبيان خطئه بِدعوته الناس إلى الإيمان والاعتقاد بالمسيح على أنّه الربُّ والإله، مع هذا الوضوح في دعوته الباطلة، وأنّ المسلمين لا يمكن أن ينخدعوا بمثل هذا الكلام فالمُتعلِّم وغير المتعلِّم منهم يعلمُ علمَ اليقين أنّ دعوة الدجّال باطلة وكُفره ظاهرٌ للجميع كأنه مكتوب على جبينه ومطبوع عليه، مع هذا فقد أكْبَرَ النبي صلى الله عليه وسلم فتنة الدجّال وعَظَّمها، لِما يملك الدجّال وَقْتَها من الحِيَلِ والألاعيب المُموَّهة وكذلك لِما يملك من إمكانات وخيرات وكنوز ومخترعات حديثة وتفوّق علمي في كل مجالات الحياة المدنية والعسكرية مِمّا يساعده على إقناع الشعوب وكافّة الناس بالأخذ بِفكرهِ ومعتقداتهِ والوقوف إلى جانبه والاستعانة بعلومه ونظرياته ومخترعاته والاعتماد على مساعداته المادية في كل مجالات الحياة.

من هنا جاء خوف النبيِّ صلى الله عليه وسلم من أن تتأثَّر أُمَّتُه بهذه الحضارة المزيّفة التي يدعو إليها الدجّالُ ويعمل من أجلها، خاصةً أنها تكون في تلك الأيام أحْوَج ما تكون إلى تلك المساعدات والمخترعات والتجهيزات المتطوِّرة وبحاجة أكثر إلى علومه المتقدمة في كل مجالات الحياة العامة والخاصة، نظراً لِتفكُّكِها وتراجعها عن ركب الحضارة بسبب انشغالها بتوافه الأمور وافتقارها إلى علماء حقيقيين في شتّى العلوم الدينية والدنيوية.

ثمّ يذكر الباهلي رضي الله عنه:
(أنَّ الدجّال يأتي بسبعين ألف من اليهود يحملون أسلحتهم وسيوفهم) وفي هذا الكلام إشارة إلى مساعدة الدجّال لليهود واعتمادهم عليه في العودة إلى فلسطين وطنهم المزعوم واستعمارها.

حِمار الدجّال
من خلال الأحاديث الشريفة التي تضمَّنت وصف حمار الدجّال نستخلص منها الآتي:

-أولاً: في حديث أمير المؤمنين علي بن أبي طالب رضي الله عنه، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم جاء وصف الحمار على الشكل الآتي:
(تحت الدجّال حمار أقمر طولُ كلِّ أذن من أُذنيه ثلاثون ذراعاً يتناول السَّحاب بيمينه ويسبق الشمس إلى مغربها) كنز العمّال.
في هذا الحديث إشارة واضحة إلى الطائرة التي هي من مخترعات الدجّال في آخر الزمان، فلفظ حمار أقمر أي لونه فضّي، وهذا هو لون الطائرة وأُذناه الطويلتان هما جناحا الطائرة، وما تبقّى من ألفاظ الحديث لا ينطبق إلاّ على الطائرة. لأنّه لا يسبق الشمسَ إلى مغربها إلا الطائرة.


ثانياً: وروى أبو نعيم عن أبي حذيفة رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (يصف حمارَ الدجّال: يخوض البحرَ لا يبلغ حقويه وإحدى يديه أطول من الأخرى، فيبلغ قعره فيخرج الحيتان ما يريد). وهذا الحديث يُشير إلى اختراع البواخر العملاقة منها ما هو مُخَصَّص لصيد الحيتان ومنها ما هو مُخصَّص لنقل البضائع وشحنها، وهذا النوع مزوَّد بروافع آلية من أجل تحميل البضائع إلى السفينة ثمّ تفريغها منها. والبواخر هي وسيلة النقل التي خرج بها الدجّالُ من جزيرته إلى شتّى أنحاء العالم، وقد وُصِفَت بأنّ صوتها يصل إلى الخافقين من شدّته ويخرج الدخان من خلفه.


-ثالثاً: الوصف الأخير لحمار الدجّال ينطبق على القطارات التي كانت تعتمد في سيرها على الفحم الحجري، وهي وسيلة النقل البرية الأساسية التي كان الدجّال يعتمد عليها في تنقُّلاته البرية الداخلية في البلاد التي وصل إليها واستعمرها، يقول الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم عن هذا الحمار: (يأكل الحجارة ـ أي الفحم الحجري ـ ويسبقه جبل من دخان ـ أي يخرج دُخانه الكثيف من مقدمته ـ ويركب الناس في جوفه ـ أي بداخله ـ وليس على ظهره). وهذا مصداق قوله تعالى في سورة التكوير: (وإذا العِشارُ عُطِّلَت) أي أن في آخر الزمن زمن خروج الدجّال وزمن عودة اليهود إلى فلسطين يستغني الإنسان عن ركوب واستعمال الجمال بسبب اختراع وسائل نقل أقوى وأسرع.

المعنى اللغوي للفظ الدجّال
وردت في معاجم اللغة العربية المعاني التالية:



-الدجّال: الكذّاب، من الدَجَل والتغطية، وسُمّي الكذاب دجّالاً لأنّه يغطي الحقَّ بالباطل، أو هو المُموِّه، فالدجّال يُلبس على الناس ويموّه لهم، وقيل سُمّي دجّالاً من دَجَلَ إذا ساح في الأرض.

-وجاء في التفسير الكبير: " وأمّا المسيح الدجّال فإنّما سُمّي مسيحاً لأحد وجهين أولهما: لأنّه ممسوح العين اليمنى، وثانيهما: لأنّه يمسح الأرض، أي يقطعها في زمن قصير، لهذا قيل له: دجّال لضربه في الأرض وقطعه أكثر نواحيها وقيل سُمّي دجّالاً من قوله: دَجَلَ الرجلُ إذا مَوَّه ولبَّس ".


-وجاء في أقرب الموارد مادّة الدجّال بالتشديد للرفقة العظيمة تغطّي الأرض بكثرة أهلها. وقيل الدجّال: الرفقة العظيمة تحمل المتاع للتجارة.


وجاء في حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم: أنّ معنى الدجّال: الخلق: أي الناس قال عليه السلام: (ما بين خلق آدم إلى قيام الساعة خلقٌ أكبر من الدجّال)

( صحيح مسلم )


-وجاء في المنجد: الخلق: الناس.


-وجاء في كتاب تعطير الأنام في تعبير المنام للشيخ الإمام عبد الغني النابلسي رحمه الله في معنى رؤية الشاب في المنام إذا كان شعره جعد كما هي صورة الدجّال التي رآها النبيُّ صلى الله عليه وسلم في المنام كما ورد في صحيح البخاري ومسلم ما يلي:
-رؤية الشاب في المنام هي: عَدوٌّ وإذا كان الشاب أبيض فهو عَدوٌّ مستورٌ والشاب أيضاً يرمز إلى المَكر والخديعة و هو عدوٌّ مكروه.
-والشعر الجعد يرمز إلى: العِزّ والرياسة والسيادة واجتماع الأمور.

-فاعتماداً على هذا التأويل واعتماداً على ما جاء في معاجم اللغة العربية حول معنى الدجّال من أنّه الكذّاب المُموِّه الذي يسيح في الأرض وأنّه الرفقة العظيمة التي تُغطّي الأرض بكثرة أهلها، واعتماداً على الأوصاف التي وردت على لسان الصّادق الأمين محمد صلى الله عليه وسلم لأحوال الدجّال والتي سبق شرحها، نستنتج من ذلك كلّه أن الدجّال بشكل عام هو شعوب أوربا الغربية وبشكل خاصّ هو سكّان الجزر البريطانية الذين خرجوا من بلادهم بعد عصر الاكتشافات الجغرافية الذي بَدَأَه الأمير هنري ابن ملك البرتغال، وساحوا في الأرض يكتشفونها، ويبحثون عن خيراتها، ويستعمرونها، وقد وزَّعوا الإرساليّات التبشيرية في كلّ أنحاء الأرض لتدعو إلى عبادة المخلوق وَلتُشيع أنّ المسيح ابن الله وأنّ لله ولداً هو عيسى ابن مريم.

والله سبحانه وتعالى يقول:

http://www.islamahmadiyya.net/images/mariam88.gif
(مريم : 88)


ومن أجل هذه الدعوة الباطلة التي يُشيعها الدجّال في الأرض جاء الإنذار الإلهي في فواتح سورة الكهف بأنّ الدجّال إذا استمرّ على هذه الدعوة الباطلة مستعملاً أساليب المكر والتمويه فإنّ عذاب الله ينتظره، يقول تعالى:

http://www.islamahmadiyya.net/images/alkahf4.gif
(الكهف : 4)


ثم يقول تعالى: {إنّا جَعَلْنا ما على الأرض زينةً لها لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أحسَنُ عملاً. إنّا لَجاعلونَ ما عليها صّعيداً جُزُراً}.
فالعذاب الذي ينتظر الدجّال الذي يرمز إلى شعوب أوربا الغربية بما فيها إنكلترا وأمريكا لأنّ سكّان أمريكا هم بالأصل من شعوب أوربا الغربية، وهؤلاء جميعاً ينتمون إلى أقوام يأجوج ومأجوج أيضاً الذي أخبَرَنا الله تعالى عن قيام حرب بينهم في آخر الزمان زمن عودة اليهود إلى فلسطين بمساعدة الدجّال ـ أي الإنكليز ـ وشعوب أوربا الغربية، وأنّ هذه الحرب لا مثيل لها، ولم تشهد البشرية قديماً، ولن تشهد حديثاً ما يُشبِهها أو ما يُماثِلها، وأنّ من نتائج هذه الحرب الكونية أن يُقضى على حضارة شعوب أوربا وأمريكا، وأنّه نتيجة استعمال الأسلحة الذرّية ستفقد الأرض خصوبتها وتمتنع عن إنبات أية نبتة بسبب تلوّثها بالإشعاع الذرّي، وهذا ما تُشير إليه الآية الكريمة الأخيرة {وإنّا لَجاعِلون ما عليها صّعيداً جُزراً} أي أن جميع منشآت الدجّال الحضارية ستتحوَّل إلى تراب مقطع، وأنّ التراب سيمتنع عن إنبات النبات ويصبح جافاً لا حياة فيه.

واستمع معي إلى تحديد وصف شعوب الدجّال وأقوام يأجوج ومأجوج وذِكرهم بما اشتُهروا به وكان علامةً خاصّةً بهم، يقول تعالى في سورة طه:

http://www.islamahmadiyya.net/images/taha102.gif
(طه:102)


-فكلمة زُرقاً تشير إلى أنهم أصحاب العيون الزرق وهم أهل أوربا وأمريكا، إذن فالدجّال هو من ساعد اليهود على استعمار فلسطين واغتصابها، والدجّال هو من اخترع وسائل نقل جديدة تسابق الريح في سرعتها وتُخرِج من خلفها الدخان وصوتها يصل إلى الخافقين من قوّته، والناس يركبون في جوفها، وهي تتَّسع لأكثر من راكب، ويمكن أن يركب فيها أكثر من عشرة أشخاص.. وهي تطير في السماء، وتسبق الشمسَ إلى مغربها، وتغوص في البحار وتصطاد الحيتان، ومنها ما يتغذّى على الفحم الحجري أي القطارات التي تعمل بالقوّة البخارية.

-والدجّال هو الذي يستخرج كنوز الأرض ويسرقها ثم ينقلها إلى بلاده لينعم بها وحده ويحرم منها أصحابها الحقيقيين من الشعوب المغلوبة على أمرها، وهو الذي يغزو بلاد الشام والعراق فيعيث فيها يميناً ويساراً، وهو الذي يستعمر أكثر بلاد العالم ليستفيد من خيراتها ومواردها وأرزاقها، ويُسخِّر شعوبها لخدمته وخدمة أهدافه اللاإنسانية !..

-ألا ينطبق هذا الوصف على ما نُسمّيه اليوم اصطلاحاً بالاستعمار، نعم إنه هو الاستعمار الدجّال الذي حَذَّرَنا منه نبيُّنا محمد عليه الصلاة والسلام قبل أربعة عشر قرناً من اليوم، ونَبَّهَنا إلى فتنته ومكائده وأحابيله الماكرة، وقال صلى الله عليه وسلم: (إنْ خرج وأنا فيكم فأنا حجيجه وإنْ خرج ولست فيكم فامرؤ حجيج نفسه) لأنّ الدجّال يدعو إلى دعوة باطلة، وعلى المسلمين جميعهم أن يردّوا عليه دعوته بالحجّة والدليل والبرهان مصداقاً لقوله تعالى:

http://www.islamahmadiyya.net/images/albaqara111.gif
(البقرة : 111)


http://www.islamahmadiyya.net/images/oil_comp.jpg
"يمر بالخربة فيقول لها: أخرجي كنوزك" (الحديث


http://www.islamahmadiyya.net/images/surgery1.jpg
"ثم يدعو رجلاً شاباً، فيضربه بالسيف فيقطعه، ثم يدعوه فيقبل ويتهلل وجهه يضحك" (الحديث)

http://www.islamahmadiyya.net/images/airplane1.jpg
"تحت الدجّال حمار أقمر طولُ كلِّ أذن من أُذنيه ثلاثون ذراعاً يتناول السَّحاب بيمينه ويسبق الشمس إلى مغربها" (كنز العمّال)

http://www.islamahmadiyya.net/images/train1.jpg
"يأكل الحجارة ويسبقه جبل من دخان ويركب الناس في جوفه" (الحديث)

و الله أعلم

DirghaM
10-09-2008, 06:41 PM
-ألا ينطبق هذا الوصف على ما نُسمّيه اليوم اصطلاحاً بالاستعمار، نعم إنه هو الاستعمار الدجّال الذي حَذَّرَنا منه نبيُّنا محمد عليه الصلاة والسلام

موضوع خنفشاري ممتاز ’’


http://www.islamahmadiyya.net/images/train1.jpg
"يأكل الحجارة ويسبقه جبل من دخان ويركب الناس في جوفه" (الحديث)
نكتة طريفة ،هه ،، لكن هذا القطار يسبق الدخان وليس الدخان من يسبقه !!


وعبارة: يقلّ الرجال، ويكثر النساء: من جراء الحروب العالمية التي حدثت بين أقوام يأجوج ومأجوج في أوربا وآسيا منذ خمسين عاماً، حيث قضت على الملايين من الرجال.
أين السد الذي حاصرهم وأين حاصرهم ومتى جعله الله دكا ؟؟!!

مهاجر
10-09-2008, 07:36 PM
موضوع خنفشاري ممتاز
صدقت والله يا أخى

mona 120
10-09-2008, 08:23 PM
هذه كلها تفسيرات جماعة الضلال المعروفة بالقاديانية
وكانوا قد قدموا عدد من الحلقات فى قناتهم الملعونة وحاولوا الترويج لهذه التفسيرات الفاسدة وفشلوا فى ذلك فشلاً ذريعا

ahmed_mehdi
10-09-2008, 08:54 PM
السلام عليكم و رحمة الله ليكن في علمكم أن الموضوع ليس لي بل فقط طرحته من أجل المناقشة و لا غير ذلك إخوتي, و لكن أريد منكم أن تردّوا علي سؤالي هذا هل تعتقدون أنّ المسيح الدجّال هو إنسان له كلّ تلك الخوارق كالطيران و أمر الأرض و السماء و إلي غير ذلك?? فحسب رأيي تحليل الكاتب يمكن إعتباره منطقيّا لأن نبينا الكريم صلى الله عليه وسلم ,لا يمكنه أن يحدّث قومه بلغة و مفاهيم عصرنا رغم معرفته بذلك لأن قومه عاجزون على تصوّر طائرة مثلا فقد حدّتهم صلى الله عليه وسلم ,ببلاغة رائعة و وصف دقيق لما سيحدث إلا أنّ المسيح الدجال هو شخصية لا تعقل باللّه عليكم هل هناك من مخلوق يستطيع أن يأمرالسّماء أن تمطر هل السّماء تخضع لأمر دون خالقها فهذا لا يتصور و المرجوا منكم عدم إتهامي بخنفشاري أو شيئ بالمثل لأنني قدمت فقط وجهت نظري و هذا الموضوع أضنّ أن لا أحد له الرأي الصّائب فيه.

مراقب 2
10-09-2008, 09:02 PM
تأويل الدجال بأنه الاستعمار تؤيل خنفشاري يستحق أن ينقل إلى قسم الخنفشاريات ، ولكن لا بأس أيضا من الرد عليه لمن أحب وذلك لوجود من تروج عليه هذه السخافات

ahmed_mehdi
10-09-2008, 10:29 PM
الكاتب لم يصف الدجال بالإستعمار لمذا تقرؤوا ما يحلوا لكم فل تكرّروا قراءته .
-فهو قال: ألا ينطبق هذا الوصف على ما نُسمّيه اليوم اصطلاحاً بالاستعمار، نعم إنه هو الاستعمار الدجّال
-الإستعمار له عدّة معاني فهو لم يقصد به الإستعمار الأمبريالي فقط فالإستعمار ليس منحصراً فقط على معناً واحد.
-استعمار هو أن تسيطر دولة ما بقوة السلاح أو المال أو التفوق التقني والعلمي على دولة أو عدة دول وتستغل مواردها وثرواتها لصالحها، وقد بدا الاستعمار في عهود مبكرة من الفراعنة والرومان وغيرهم ، ومنها الاحتلال العسكري الأسباني في أميركا والإنكليزي في ما يعرف اليوم بالولايات المتحدة الأمريكية والبرتغال التي استعمرت المرافئ والمراكز التجارية ، وبدأ الاستعمار المالي بشركات ما وراء البحار والاستغلال والاحتكار لثروات بلدان الشرق الأقصى . فقد استطاعت إنجلترا أن تستعمر قارة الهند بكاملها, فكانت الهند تنتج وتصدر المواد الأولية من شاي وقطن وتبيع لإنجلترا بسعر زهيد وتعيد إنجلترا للهند القطن منسوجا في مصانعها بسعر مرتفع .
-الإستعمار المذكور عن طريق الكاتب هو إستعمار شامل ثقافي إجتماعي إقتصادي سياسي و حتي نفسي و تقني تكنولوجي
-الاستعمار الثقافي أو الامبريالية الثقافية هي حين أمّة تحاول تدخل، تشجع أو تفرّق ثقافة أو لغة شعب على شعب آخر. هذا عادةً يكون ثقافة أو أمة أقوى إقتصادياً أو عسكرياً على شعب أمة أقل قوة إقتصادياً. يكون الإمبريالية الثقافية على هيئتان، كسياسة رسمية أو كموقف عام

-و هذا ينطبق على واقع أمّتنا نحن هستعمرين من كل الجوانب حتى تقاليدنا و لغتنا بدأت بالإنقراض و أصبحنا مقيّدين بقوانين الغرب في جميع الميادين حتى أصبحنا نقلّدهم في كل شيء و لا داعي لتغطية الواقع و إذا لم تحترم دولة عربية قوانينهم أو تحرق ضوئهم الأحمر فسوف يقع لها ما وقع للعراق بدون أن تدافع عنها دولة شقيقة بينما هم يتكتّلون في إتحادات و هذا ما حدّث به الرسول صلى الله عليه وسلم :فيأتي على القوم فيدعوهم فيؤمنون به ويستجيبون له، فيأمر السماء فتمطر، والأرض فتنبت، فتروح عليهم سارحتهم أطول ما كانت ذرىً، واسبغه ضروعاً، وأمده خواصر، ثم يأتي القوم فيدعوهم فيردون عليه قوله، فينصرف عنهم، فيصبحون ممحلين ليس بأيدهم شيء من أموالهم.

-من يملك أحدث الوسائل التكنلوجيّة و العسكريّة و من وصل إلى الفضاء الخارجي من يحتكر أكثر من ٤٦% من الإقتصاد العالمي من يمتلك أضخم الشّركات المتعدّدة الجنسيّة و هي التي في الحقيقة تسيّر العالم حسب ما يحلوا لها و وفقا لمصالح خاصّة على رأسها اللّوبي الصهيوني من له أكبر ترسانة عسكريّة معدّة بأحدث التكنلوجيا الرقميّة من له طائرات أسرع من الصّوت من يبدع في إختراع الحواسب و الهواتف و التلفزاة من صنع الأقمار الإصطناعّة من غزي الفضاء من صنع السيارات المجهّزة بكلّ شيء من تطاول في البنيان من صنع القطارات السّريعة من يبدع أفلام الخيال و ينشر الصحف من صنع مكيّف الهواء من أبدع الأنترنت من نشر ثقافته و لغته و كتب و نضريات علمائه في كلّياتنا لمذا لا ندرس علي علماؤنا من يحتلّ أراضينا بدون تحريك ساكنة من طوّر المواصلات والاتصالات وتقنياتهما ,ازدياد سهولة انتقال الافراد,نشر الرأسمالية كنظام للتجارة ونظام للاستهلاك,و الإعلام لعب دور كبير في فرض النظام الرأسمالي على البشرية من خلال تعزيز صورة إيجابية للشركات المتعددة الجنسية، الرأسمالية، الشركات العملاقة (سوني، دزني، تايم وورنر). ولقد كانت ثورة الاتصال هي الأداة التي استخدمت للتلاعب بالرأي العام لفرض النظام الرأسمالي على العالم .

- الإعلام والاتصال والمعلومات مكون أساسي في الاقتصاد العالمي مثلا تصل عائدات هذا القطاع إلى 1.5 تريليون دولار وتحصل الولايات المتحدة وحدها على 47% من العائدات العالمية لهذا القطاع. الأفلام الأمريكية التي تصدّر للخارج مدخولها أكثر من مدخولها داخل أمريكا.



-في الحقيقة لا يوجد شيء في الدنيا أسمه لبرلت العالم. وإن من كتب هذا النص(brahim) لم يعرف حقيقة عماذا كان يكتب. حيث أن ما تقوم به أمريكا في العالم لا يسمى لبرلت العالم وأنما هو استعمار سياسي وعسكري واقتصادي بما يخدم مصلحة الولايات المتحدة الامريكية. أما أن تسمي هذا السلوك باللبرلة فهذا خطأ كبير حيث أن الليبرالية هي مدرسة اجنماعية وسصياسية وثقافية واقتصادية كبيرة نشأت في أوروبا وهي تهدف تحرير الانسان أصل الحرية من القيود السياسية والاجتماعية . واذا كانت أمريكا تقوم ب"لبرلة العالم" فهذا شيء جميل إلا أنها حقيقة لا تفعل. والدليل موقفها من الانتخابات الفلسطينية وكذلك دعمها لأنظمة قمعيه غير ديمقراطية لا تحترم الانسان ولا حقوقه.

-أليس هذا بأعظم فتنة مند أن خلق اللّه آدم م حدّث به الرّسول صلى الله عليه وسلم أكَّدَ فيه عظمة فتنة الدجَال حيث قال صلى الله عليه وسلم: أنّه لم تكن مثلها فتنة منذ أن خلق اللهُ آدمَ أوّلَ رسول للبشر

عبد الله بن أدم
10-10-2008, 12:49 AM
هناك أيضا من قال إن الدجال هو التلفاز الدجال عنده عين واحدة والتلفاز أيضا عنده عين واحدة

سؤال عن الموضوع :الدجال أعور فهل الإستعمار أعور هو الأخر ؟

تفاحة نيوتن
10-10-2008, 08:12 AM
انا صدقت المقال....كدت انا اؤمن بهــ.....فعلا اسلوب يسحر النفس للتصديق..واثبات عجيب غريب

ناصر التوحيد
10-10-2008, 08:19 AM
انا صدقت المقال....كدت انا اؤمن بهــ.....فعلا اسلوب يسحر النفس للتصديق..واثبات عجيب غريب

كيف!!؟

هناك قاعدة اصولية يجب التزامها حتى لا يستطيع متفلسف ان يتلاعب في الحقائق
القاعدة تقول ان الاصل في الكلام هو الحقيقة ولا يجوز تحويله الى مجاز او معنى مجازي الا اذا وجدت معه قرينة صارفة تصرف الكلام عن معناه الحقيقي الى المجازي

فالاحاديث تخبر عن حقائق... عن مسيح دجال بصفات واعمال معينة
فلا يجوز التفلسف وتحريف المعنى الحقيقي

مهاجر
10-10-2008, 01:59 PM
هل الأستعمار سوف يقتله عيسى بن مريم عليه السلام عند باب لد ويريهم دمه على حربته ؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

DirghaM
10-10-2008, 02:21 PM
في الحقيقة لا يوجد شيء في الدنيا أسمه لبرلت العالم. وإن من كتب هذا النص(brahim) لم يعرف حقيقة عماذا كان يكتب. حيث أن ما تقوم به أمريكا في العالم لا يسمى لبرلت العالم وأنما هو استعمار سياسي وعسكري واقتصادي بما يخدم مصلحة الولايات المتحدة الامريكية. أما أن تسمي هذا السلوك باللبرلة فهذا خطأ كبير حيث أن الليبرالية هي مدرسة اجنماعية وسصياسية وثقافية واقتصادية .... إلخ

لا أدري كيف وقع إسمي في كلامك هذا فأنا لم أذكر الليبرالية أصلا .. :emrose:


قال رسول الله ..

« إِنِّى وَاللَّهِ مَا جَمَعْتُكُمْ لِرَغْبَةٍ وَلاَ لِرَهْبَةٍ ، وَلَكِنْ جَمَعْتُكُمْ لأَنَّ تَمِيماً الدَّارِىَّ كَانَ رَجُلاً نَصْرَانِيًّا فَجَاءَ فَبَايَعَ وَأَسْلَمَ ، وَحَدَّثَنِى حَدِيثاً وَافَقَ الَّذِى كُنْتُ أُحَدِّثُكُمْ عَنْ مَسِيحِ الدَّجَّالِ ، حَدَّثَنِى أَنَّهُ رَكِبَ فِى سَفِينَةٍ بَحْرِيَّةٍ مَعَ ثَلاَثِينَ رَجُلاً مِنْ لَخْمٍ وَجُذَامَ ، فَلَعِبَ بِهِمُ الْمَوْجُ شَهْراً فِى الْبَحْرِ ، ثُمَّ أَرْفَئُوا ( أي : التجؤوا ) إِلَى جَزِيرَةٍ فِى الْبَحْرِ حَتَّى مَغْرِبِ الشَّمْسِ ، فَجَلَسُوا فِى أَقْرُبِ السَّفِينَةِ ( وهي سفينة صغيرة تكون مع الكبيرة كالجنيبة يتصرف فيها ركاب السفينة لقضاء حوائجهم ، الجمع قوارب والواحد قارب ) فَدَخَلُوا الْجَزِيرَةَ فَلَقِيَتْهُمْ دَابَّةٌ أَهْلَبُ ( أي : غليظ الشعر ) كَثِيرُ الشَّعَرِ ، لاَ يَدْرُونَ مَا قُبُلُهُ مِنْ دُبُرِهِ مِنْ كَثْرَةِ الشَّعَرِ ، فَقَالُوا : وَيْلَكِ مَا أَنْتِ ؟ فَقَالَتْ : أَنَا الْجَسَّاسَةُ ( قيل سميت بذلك لتجسسها الأخبار للدجال ) . قَالُوا : وَمَا الْجَسَّاسَةُ ؟ قَالَتْ : أَيُّهَا الْقَوْمُ ! انْطَلِقُوا إِلَى هَذَا الرَّجُلِ فِى الدَّيْرِ فَإِنَّهُ إِلَى خَبَرِكُمْ بِالأَشْوَاقِ . قَالَ لَمَّا سَمَّتْ لَنَا رَجُلاً فَرِقْنَا ( أي خفنا ) مِنْهَا أَنْ تَكُونَ شَيْطَانَةً ، قَالَ فَانْطَلَقْنَا سِرَاعاً حَتَّى دَخَلْنَا الدَّيْرَ ، فَإِذَا فِيهِ أَعْظَمُ إِنْسَانٍ رَأَيْنَاهُ قَطُّ خَلْقاً ، وَأَشَدُّهُ وِثَاقاً ، مَجْمُوعَةٌ يَدَاهُ إِلَى عُنُقِهِ ، مَا بَيْنَ رُكْبَتَيْهِ إِلَى كَعْبَيْهِ بِالْحَدِيدِ ، قُلْنَا : وَيْلَكَ مَا أَنْتَ ؟ قَالَ : قَدْ قَدَرْتُمْ عَلَى خَبَرِي ، فَأَخْبِرُونِي مَا أَنْتُمْ ؟ قَالُوا : نَحْنُ أُنَاسٌ مِنَ الْعَرَبِ ، رَكِبْنَا فِى سَفِينَةٍ بَحْرِيَّةٍ ، فَصَادَفْنَا الْبَحْرَ حِينَ اغْتَلَمَ ( أي هاج ) ، فَلَعِبَ بِنَا الْمَوْجُ شَهْراً ، ثُمَّ أَرْفَأْنَا إِلَى جَزِيرَتِكَ هَذِهِ ، فَجَلَسْنَا فِى أَقْرُبِهَا ، فَدَخَلْنَا الْجَزِيرَةَ ، فَلَقِيَتْنَا دَابَّةٌ أَهْلَبُ كَثِيرُ الشَّعَرِ لاَ يُدْرَى مَا قُبُلُهُ مِنْ دُبُرِهِ مِنْ كَثْرَةِ الشَّعَرِ ، فَقُلْنَا : وَيْلَكِ مَا أَنْتِ ؟ فَقَالَتْ : أَنَا الْجَسَّاسَةُ . قُلْنَا : وَمَا الْجَسَّاسَةُ ؟ قَالَتِ : اعْمِدُوا إِلَى هَذَا الرَّجُلِ فِى الدَّيْرِ فَإِنَّهُ إِلَى خَبَرِكُمْ بِاْلأَشْوَاقِ . فَأَقْبَلْنَا إِلَيْكَ سِرَاعاً ، وَفَزِعْنَا مِنْهَا وَلَمْ نَأْمَنْ أَنْ تَكُونَ شَيْطَانَةً ، فَقَالَ : أَخْبِرُونِي عَنْ نَخْلِ بَيْسَانَ . قُلْنَا : عَنْ أَىِّ شَأْنِهَا تَسْتَخْبِرُ ؟ قَالَ : أَسْأَلُكُمْ عَنْ نَخْلِهَا هَلْ يُثْمِرُ ؟ قُلْنَا لَهُ : نَعَمْ . قَالَ : أَمَا إِنَّهُ يُوشِكُ أَنْ لاَ تُثْمِرَ . قَالَ : أَخْبِرُونِى عَنْ بُحَيْرَةِ الطَّبَرِيَّةِ ؟ قُلْنَا : عَنْ أَىِّ شَأْنِهَا تَسْتَخْبِرُ ؟ قَالَ : هَلْ فِيهَا مَاءٌ ؟ قَالُوا : هِىَ كَثِيرَةُ الْمَاءِ . قَالَ : أَمَا إِنَّ مَاءَهَا يُوشِكُ أَنْ يَذْهَبَ . قَالَ : أَخْبِرُونِى عَنْ عَيْنِ زُغَرَ ؟ ( وهي بلدة تقع في الجانب القبلي من الشام ) قَالُوا : عَنْ أَىِّ شَأْنِهَا تَسْتَخْبِرُ ؟ قَالَ : هَلْ فِى الْعَيْنِ مَاءٌ ؟ وَهَلْ يَزْرَعُ أَهْلُهَا بِمَاءِ الْعَيْنِ ؟ قُلْنَا لَهُ : نَعَمْ ، هِىَ كَثِيرَةُ الْمَاءِ ، وَأَهْلُهَا يَزْرَعُونَ مِنْ مَائِهَا . قَالَ : أَخْبِرُونِى عَنْ نَبِىِّ الأُمِّيِّينَ مَا فَعَلَ ؟ قَالُوا : قَدْ خَرَجَ مِنْ مَكَّةَ وَنَزَلَ يَثْرِبَ . قَالَ : أَقَاتَلَهُ الْعَرَبُ ؟ قُلْنَا : نَعَمْ . قَالَ : كَيْفَ صَنَعَ بِهِمْ ؟ فَأَخْبَرْنَاهُ أَنَّهُ قَدْ ظَهَرَ عَلَى مَنْ يَلِيهِ مِنَ الْعَرَبِ وَأَطَاعُوهُ ، قَالَ لَهُمْ : قَدْ كَانَ ذَلِكَ ؟ قُلْنَا نَعَمْ . قَالَ : أَمَا إِنَّ ذَاكَ خَيْرٌ لَهُمْ أَنْ يُطِيعُوهُ ، وَإِنِّى مُخْبِرُكُمْ عَنِّي ، إِنِّى أَنَا الْمَسِيحُ ، وَإِنِّى أُوشِكُ أَنْ يُؤْذَنَ لِى فِى الْخُرُوجِ ، فَأَخْرُجَ فَأَسِيرَ فِى الأَرْضِ فَلاَ أَدَعَ قَرْيَةً إِلاَّ هَبَطْتُهَا فِى أَرْبَعِينَ لَيْلَةً غَيْرَ مَكَّةَ وَطَيْبَةَ فَهُمَا مُحَرَّمَتَانِ عَلَيَّ كِلْتَاهُمَا ، كُلَّمَا أَرَدْتُ أَنْ أَدْخُلَ وَاحِدَةً أَوْ وَاحِداً مِنْهُمَا اسْتَقْبَلَنِى مَلَكٌ بِيَدِهِ السَّيْفُ صَلْتاً يَصُدُّنِى عَنْهَا ، وَإِنَّ عَلَى كُلِّ نَقْبٍ مِنْهَا مَلاَئِكَةً يَحْرُسُونَهَا . قَالَتْ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم - وَطَعَنَ بِمِخْصَرَتِهِ فِى الْمِنْبَرِ - : « هَذِهِ طَيْبَةُ هَذِهِ طَيْبَةُ هَذِهِ طَيْبَةُ » . يَعْنِى الْمَدِينَةَ « أَلاَ هَلْ كُنْتُ حَدَّثْتُكُمْ ذَلِكَ ؟ » . فَقَالَ النَّاسُ :نَعَمْ .
« فَإِنَّهُ أَعْجَبنِى حَدِيثُ تَمِيمٍ أَنَّهُ وَافَقَ الَّذِى كُنْتُ أُحَدِّثُكُمْ عَنْهُ وَعَنِ الْمَدِينَةِ وَمَكَّةَ ، أَلاَ إِنَّهُ فِى بَحْرِ الشَّامِ أَوْ بَحْرِ الْيَمَنِ ، لاَ بَلْ مِنْ قِبَلِ الْمَشْرِقِ ما هُوَ ، مِنْ قِبَلِ الْمَشْرِقِ مَا هُوَ ، مِنْ قِبَلِ الْمَشْرِقِ مَا هُوَ » ( قال القاضي : لفظة ( ما هو ) زائدة ، صلة للكلام ، ليست بنافية ، والمراد إثبات أنه فى جهات المشرق ) وَأَوْمَأَ بِيَدِهِ إِلَى الْمَشْرِقِ . قَالَتْ فَحَفِظْتُ هَذَا مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم )
رواه مسلم في صحيحه برقم (2942) ، فهو حديث صحيح

فهل يا ترى شاهد تميم الداري القطارات والطائرات والغواصات والأقمار الصناعية فحدثها وحدثته ( الدابة التي يُسميها صاحب الموضوع التقنيات المتطورة ) ؟؟!!

وهل رأى هو ومن معه الإستعمار الثقافي ذلك الإنسان العظيم مكبل بالسلاسل ؟!!

هل سلمت مكة والمدينة من هذا المسيح الدجال حسب مفهومك ؟!!

أرجوا يا أخي ألا تنقل مثل هذه المواضيع التي لو صدقناها لأصبحنا أضحوكة أمام الملاحدة والأعداء على السواء ..

ولو سلمنا جدلا أن الرسول ( ص ) قصد بالدجال ما ذهب إليه الموضوع فإنه لا معنى لأن نحصر مثل هذا التفسير في المسيح الدجال فقط !! بل سنفسر ياجوج وماجوج على هوانا والمسيح بن مريم والجنة والنار والحساب والقرآن بل الدين كله بدعوى أن النبي ( ص ) كان لا يقصد ما يقول ..

سبحان الله وبحمده

DirghaM
10-10-2008, 02:33 PM
انا صدقت المقال....كدت انا اؤمن بهــ.....فعلا اسلوب يسحر النفس للتصديق..واثبات عجيب غريب


هناك قاعدة اصولية يجب التزامها حتى لا يستطيع متفلسف ان يتلاعب في الحقائق
القاعدة تقول ان الاصل في الكلام هو الحقيقة ولا يجوز تحويله الى مجاز او معنى مجازي الا اذا وجدت معه قرينة صارفة تصرف الكلام عن معناه الحقيقي الى المجازي

أي يا أختي أنه إذا قال الله تعالى أو رسوله عن شيء هو كذا ( كما الرسول صلى الله عليه أن المسيح رجل أعور ) فلا يجوز أن نقول ليس برجل إنما كنى الني الإستعمار ت " رجل " .. وهذا لا يحدث إلا إذا وجد دليل قاطع من كتاب الله وسنة نبيه يدل على ذلك .. وليس تفسيرات فلسفية ظنية لا أساس عليها شرعا ..

والله تعالى أعلى وأعلم ..

islamsun
10-10-2008, 04:07 PM
السلام عليكم و رحمة الله
شبهات حول الدجال

http://www.eltwhed.com/vb/showthread.php?t=1655

تفاحة نيوتن
10-10-2008, 09:53 PM
جزاكم الله خيرا ..دائما اشعر باأن هذا المنتدى هوا المنقذ لي من اافكارهم ...استمرو

yusuf
10-11-2008, 01:04 AM
هل الأستعمار سوف يقتله عيسى بن مريم عليه السلام عند باب لد ويريهم دمه على حربته ؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!



صدقت

ونحن نعلم أن .. زخرفة الكلام وتلبيس الباطل بلباس الحق .. هو من صفات الكفرة

yusuf
10-11-2008, 01:15 AM
قال العضو مهدي :


هل تعتقدون أنّ المسيح الدجّال هو إنسان له كلّ تلك الخوارق كالطيران و أمر الأرض و السماء و إلي غير ذلك?? فحسب رأيي تحليل الكاتب يمكن إعتباره منطقيّا لأن نبينا الكريم صلى الله عليه وسلم ,لا يمكنه أن يحدّث قومه بلغة و مفاهيم عصرنا

إن المسيح الدجال هو من علامات الساعة الكبرى

ذكرنا ‏ ‏الدجال ‏عند النبي ‏صلى الله عليه وسلم وهو نائم ‏ ‏فاستيقظ محمرا لونه فقال: ( غير ذلك أخوف لي عليكم. )

وهل يخاف علينا الرسول صلى الله عليه وسلم من القطارات والطائرات.,.؟

ثم الموضوع مأخوذ من الجماعة الأحمدية وهذا مايؤمن به أتباع القادياني الكذاب

ahmed_mehdi
10-11-2008, 03:20 AM
-لا اله الا الله استغفره وأتوب إليه أخوتي الكرام أعرف جيّدا أنّه معكم الحق و أحترم أفكاركم و تحليلها و كلّ ما أطلب هو عدم تصنيفي ضمن من تلقبونهم خنفاشريين قوله تعالى : { ولا تنابزوا بالألقاب بئس الاسم الفسوق بعد الإيمان ومن لم يتب فأولئك هم الظالمون } .

-إن المرء، وهو يرى هذا التراشق بالاتهامات والتصنيفات بين أبناء الأمة، وتوزعها بين أحزاب وفرق متناحرة، كل حزب لم لديهم فرحون، لا يملك إلا أن يبتهل الى الله عز وجل، ان يجمع كلمة الامة، ويزيل عنها غائلة الفرقة والتناحر، ومن اكثر الظواهر ازعاجا هي تفشي التصنيف و«التنابز بالالقاب» بين حملة الاقلام وأهل الرأي والعلم، وجماعات المسلمين.

-الله عز وجل اختص امة محمد، صلى الله عليه وسلم، بأن تكون خير أمة أخرجت للناس وأن تكون خاتمة الأمم، وانزل عليها افضل الكتب وآخرها، وارسل اليها افضل الرسل وآخرهم، وقال: «إِنَّ هَذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاعْبُدُونِ» ـ (الأنبياء 92).-وجعل هذه الأمة هم الشهداء على الامم من قبلهم وجعل دينهم هو الدين الوسط فقال: «وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا لِتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيدًا» (البقرة ـ 143).

-من المؤسف حقا اننا بتنا نرى بعض المسلمين يجازف في القول ولا يتحرى الدقة ولا الورع، ويطلق الأوصاف ذات اليمين وذات الشمال، مصنفا هذا وواصما ذاك، لمجرد اختلافه معه فيما يحتمل وله سعة من النظر، اتهام بلا يقين ولا برهان، مع ان الورع في تصنيف الناس أوجب من الورع في التحرج من أكل الطعام الذي فيه شبهة! فمن يحرص على الورع في اكل المشتبه، ويجانب الورع في تصنيف الناس واتهامهم بالخروج عن المنهج او الانحراف عن الطريق الصحيح، من يفعل هذا فقد جانب هو الصواب، ووقع في المحظور حقيقة. فمتى يرعوي البعض منا، ويحرص على تأليف القلوب وجمع الكلمة اكثر من حرصه على تكثير الخلافات وزرع العداوات؟
-فلا معني لإنشاء هذا المكان المخصّص للخنفشريات بالله, مهذا, فهذه الفكرة أصلا خنفشاريّة فكيف تريدون إقناع المعارضين لهذا الدّين, بوضعهم في هذا المستوي بل تزيدون الطّين بلّة و تشوهون صورة ديننا العظيم .

-قال الله تعالى :

(قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْا إِلَى كَلِمَةٍ سَوَاءٍ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ أَلا نَعْبُدَ إِلا اللَّهَ وَلا نُشْرِكَ بِهِ شَيْئًا وَلا يَتَّخِذَ بَعْضُنَا بَعْضًا أَرْبَابًا مِنْ دُونِ اللَّهِ فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقُولُوا اشْهَدُوا بِأَنَّا مُسْلِمُونَ ).
-تفسير الآية الكريمة :
-قل - أيها الرسول- لأهل الكتاب من اليهود والمسيحيين: تعالَوْا إلى كلمة عدل وحق نلتزم بها جميعًا: وهي أن نَخُص الله وحده بالعبادة, ولا نتخذ أي شريك معه, من وثن أو صنم أو صليب أو طاغوت أو غير ذلك, ولا يدين بعضنا لبعض بالطاعة من دون الله. فإن أعرضوا عن هذه الدعوة الطيبة فقولوا لهم - أيها المؤمنون - : اشهدوا علينا بأنا مسلمون منقادون لربنا بالعبودية والإخلاص. والدعوة إلى كلمة سواء, كما تُوجَّه إلى اليهود والمسيحيين, توجَّه إلى من جرى مجراهم..
-فل يقولوا ما يحلوا لهم, دورنا هو نشر الوعي الديني, تبيان الطّريق المستقيم, و ليس الهداية لأنّ اللّه الوحيد الذي يختصّ بها وقول الله تعالى: { إِنَّكَ لاَ تَهْدِي مَنْ أَحْبَبْتَ وَلَكِنَّ اللهَ يَهْدِى مَنْ يَشَاء وَهُوَ أَعْلَمُ باِلْمهتَدِين}-فقد طالعت مجموعة ن المواضيع و للأسف فأخواننا المؤمنون من يبدئون الكلام المجرح قوله تعالى : { ادفع بالتي هي أحسن السيئة نحن أعلم بما يصفون } . { ادفع بالتي هي أحسن فإذا الذي بينك وبينه عداوة كأنه ولي حميم } , إلا أن هذه خاصة في العفو

-فأنا مازلت لم أستوعب فكرة أنّ الدجال إنسانله كلّ تلك الخوارق و ما زلت مصرا علي فكرة الكاتب و محترما لأفكاركم

تفاحة نيوتن
10-11-2008, 03:30 AM
اخي العزيز...ahmed_mehdi
من نقلت المقاله عنهم هم وضعوها كي يشتتو اذهاننا نحن المسلمين
وانا اشكرك كل الشكر وجزاك الله خيرا لانك وضحت لنا ووضعت هذه المقاله
فاأنا لو قرأتها في منتدى اخر او سمعتها من شخص ما من خارج منتدى التوحيد لكنت الان صدقتها وامنت بها ..لاننا نحن العامه الذين لم نتفقه بالدين جيدا نصدق اي شئ وذلك بسبب ابعتادنا عن الحقيقة ولجؤنا للسهل ومانميل اليهـ فقط..
اعتقد انك لو تفحصت بمشاركة الاخوة فهم قد وضحو وشرحو باأن المسيح الدجال هوا رجل..وهذا ماصرح به نبينا الكريم فلا يجوز لنا ان نؤله كما نريد وعلى مانهوى...
اسأل الله لك الهداية وحسن الصواب وتقبل تحياتي

yusuf
10-11-2008, 04:35 AM
فأنا مازلت لم أستوعب فكرة أنّ الدجال إنسانله كلّ تلك الخوارق و ما زلت مصرا علي فكرة الكاتب و محترما لأفكاركم

لاحول ولا قوة الا بالله ..

أيها الزميل أنت تعلم بأن المسيح الدجال ذكر بالأحاديث النبوية الشريفة وهو يخرج آخر الزمان ...!

لذالك يجب عليك كمسلم أن تبحث في الاحاديث قبل أن تنقل لنا كلام مزخرف من قادياني غبي وجاهل .. فإن كان الموضوع يعارض الاحاديث النبوية الشريفه .. فهو كذب وإفتراء على الدين.

ووصف الاحاديث الشريفة للمسيح الدجال اعاذنا الله من شره وفتنته .. مخالف للموضوع .. ولا يهم إن كان غير داخل مزاجك..!! فهذه مشكلتك أنت


قلت

و أحترم أفكاركم و تحليلها و كلّ ما أطلب هو عدم تصنيفي ضمن من تلقبونهم خنفاشريين
ومن الذي صنفك..!!
الموضوع وكاتبه هم الخنفشاريين وما أنت إلا ناقل .. فلما الغضب..؟

ولما كل هذا الدفاع عن الموضوع وصاحبه..؟

DirghaM
10-11-2008, 11:13 AM
فأنا مازلت لم أستوعب فكرة أنّ الدجال إنسانله كلّ تلك الخوارق و ما زلت مصرا علي فكرة الكاتب و محترما لأفكاركم

كيف لم تقدر أن تستوعب أن الدجال إنسان واستوعبة أن دابته قطار يأكل الحجارة ويسبقه أو يسبق جبل من دخان ؟!!!

كيف لم تقدر أن تستوعب ان الدجال دجال واستوعبت أنه ليس دجالا بل إستعمار ؟؟

كيف وكيف ، المؤمن ليس له الخيرة إذا قضى الله ورسوله أمرا فقل سمعنا وأطعنا ..

ahmed_mehdi
10-11-2008, 04:58 PM
-إخوتي في الإسلام جزاكم اللّه كلّ الخير على تدخّلاتكم الممتازة أخي إبراهيم ردّا على سؤالك الكاتب لم يقل فقط و يصف ما ذكرته بل قام بتحليل و تقريب, في الحقيقة ,يجعلك تبعد فكرة أنّ الدجال هو شخصيّة أخي العزيز أقسم باللّه العظيم أنني لا أدافع على الكاتب, أو أفعل هذا من أجل شيء معيّن, أو أفتري على اللّه الكذب و المكر, و أعرف أنّ الكاتب ينتمي إلى جماعة تدّعي أنّ مؤسّسها هو المهدي المنتظر, لكن هذا لا يجعل مني أن أرفد كلّ شيء كتبوه, و علمائنا لم يصرّحوا أنّ الدجّال هو رجل بالإجماع ,بل كلّ واحد و فكرته إخوتي اللّه سبحانه و تعالى أنعم علينا بالعقل و أمرنا بالتدبّر في كل شيء و مثال بسيط قال الله تعالى : إِنَّ اللَّهَ لاَ يَسْتَحْيِي أَن يَضْرِبَ مَثَلاً مَّا بَعُوضَةً فَمَا فَوْقَهَا فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُواْ فَيَعْلَمُونَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِن رَّبِّهِمْ وَأَمَّا الَّذِينَ كَفَرُواْ فَيَقُولُونَ مَاذَا أَرَادَ اللَّهُ بِهَذَا مَثَلاً يُضِلُّ بِهِ كَثِيراً وَيَهْدِي بِهِ كَثِيراً وَمَا يُضِلُّ بِهِ إِلاَّ الْفَاسِقِينَ 26

-أما سبب نزول هذه الآيات فقد روي عن بن عباس قال: لما ذكر الله آلهة المشركين فقال: "وإن يسلبهم الذباب شيئا لا يستنقذوه منه" [الحج: 73] وذكر كيد الآلهة فجعله كبيت العنكبوت، قالوا: أرأيت حيث ذكر الله الذباب والعنكبوت فيما أنزل من القرآن على محمد، أي شيء يصنع؟ فأنزل الله الآية. وقال الحسن وقتادة: لما ذكر الله الذباب والعنكبوت في كتابه وضرب للمشركين به المثل، ضحكت اليهود وقالوا: ما يشبه هذا كلام الله، فأنزل الله الآية..

-فهذه الآيات تدلنا أن إلى أن جميع مخلوقات الله سبحانه من أصغرها إلى أكبرها هي آية دالة على الله وإن بدت تافهة فقد أودع الله سبحانه فيها من آياته وقدرته ما تتحير بها العقول فالله سبحانه و تعالى في هذه الآيات لا يستحي أن يضرب مثلاً بالبعوضة التي قد يعتبرها بعض الجهال مخلوقاً تافهاً لكن الله لا يستحي أن يضرب مثلاً بها وذلك ليدلنا على آيات عظمة خلق البعوضة .

-لقد حصل رونالد روس عالم الجراثيم في عالم 1902 م على جائزة نوبل للعلوم ... أتعلمون لماذا ؟؟ لأنه درس نوع من أنواع البعوض وهي Anophelesوأكتشف أنها تقوم بنقل مرض الملاريا الذي كان يفتك بعشرات الألوف من الناس كل عام ,و علمائنا مذا يفعلون الإختلاف و التشاجر, عوض أن يتدبّروا ا في الآية, و معرفة حقيقتها ,و سرّها, يتشاجرون على معناها اللّغوي, فهذا ليس التدبّر الذي أمر به اللّه :( وَمِنَ النَّاسِ وَالدَّوَابِّ وَالْأَنْعَامِ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ كَذَلِكَ إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ غَفُورٌ) (فاطر:28).
-فعالم جراثيم يمضي سنوات في المخبر ويحصل على أعلى جائزة عالمية فقط لدراسته نوع من أنواع البعوض فهل يستحق هذا المخلوق الصغير أن يضرب الله سبحانه وتعالى به مثلاً.
-فأغلبيتكم قرئوا معجزة البعوضة و كذلك الحشرة التي تعيش فوقها و لولا أن العلم وجد تلك الحشرة لقال كلّ عالم إسلامي و كل جماعة ما يحلوا لها على هذا المثل الذي يستحق التدبر, و موضوع البعوضة و ما فوقها أغلق الآن و ذلك بالتدبّر.

-و كذلك الدجال, أو الدابّة, أو الدخان, كل هذا لم يبلغنا الله عز و جل بحقيقته بل دورنا هو التدبر و البحث و هذا ليس بحرام و المثل الصيني جميل لا تعطيني سمكة بل علمني كيف أصطادها نعم أخي نحن نأمن بما أنزل على رسولنا و لكن هذا لا يحتمنا أن نربّع أيدينا و ننتضر علماء الغرب أن يفسروا لنا القرآن و الحديث فهذا هو الجهل و التهرب من الواقع المر الذي يعصف بأمتنا تبارك وتعالى: وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ وَسَتُرَدُّونَ إِلَى عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ .العمل ليس مقتصر على الصلاة و العاء و الصيام و قيام الليل بل هناك العلم و الأبحاث و غير ذلك.

نصرة الإسلام
10-11-2008, 09:11 PM
يا استاذ احمد مهدى
تقول ان الله لم يخبرنا بحقيقة الدجال .
و السؤال هو :
ألا تعتقد ان الاحاديث النبوية الصحيحة التى صرحت بأن الدجال رجلا هى إخبار من الله لنا بحقيقة الدجال ؟؟
و السؤال بمعنى آخر :
هل تعترف بكون السنة الصحيحة وحى من الله تعالى الى النبى صلى الله عليه و سلم أم لا ؟؟

yusuf
10-11-2008, 10:33 PM
هل تعترف بكون السنة الصحيحة وحى من الله تعالى الى النبى صلى الله عليه و سلم أم لا ؟؟

ننتظر الجواب

لماذا الجدل
10-11-2008, 11:15 PM
اعتقد ان رد ناصر التوحيد كافي لجعلك تقتنع بأنه لا تجوز مثل هذه المقارنات والتأويلات

شخصياً ، قبل عدة سنوات قرأت مقال يشبه هذا المقال -وقد يكون هو نفسه- وتعلقت به وصدقته ، ولكن
حينما رأيت المقالة هنا مرة أخرى بدأت تساؤلات تجول بخاطري: ترى لماذا ركز الكاتب على أوجه وترك أوجه أخرى ، فلو أردت الرد بطريقة غير التي جاء بها ناصر التوحيد فقد رد الأخوة بمقارنة مثل المقارنة التي أجراها الكاتب لكي يثبتوا لك أنه حتى لو افتراضنا جواز مثل هذه التأويلات فإن المقارنة بين المسيح الدجال والاستعمار ناقصة من عدة أوجه، والأمثلة ذكرها الاخوة الاعزاء هي:
1-الدجال أعور فهل الإستعمار أعور هو الأخر ؟
بالنسبة لي أفضل وصف الاستعمار بأنه بأربعة عيون حيث يعلم كيف يضعفنا وأي هدف يختار وكيف يموه العالم ويغلق أفواهنا!!

2-هل الأستعمار سوف يقتله عيسى بن مريم عليه السلام عند باب لد ويريهم دمه على حربته؟؟

3-فهل يا ترى شاهد تميم الداري القطارات والطائرات والغواصات والأقمار الصناعية فحدثها وحدثته ( الدابة التي يُسميها صاحب الموضوع التقنيات المتطورة ) ؟؟!!
النقطة الثالثة كافية للرد

4- هل رأى هو ومن معه الإستعمار الثقافي ذلك الإنسان العظيم مكبل بالسلاسل ؟!!

5-هل سلمت مكة والمدينة من هذا المسيح الدجال حسب مفهومك ؟!!
ملاحظة رائعة ؛)

أضيف أنا شيء أخير:
6-قام رسول الله صلى الله عليه وسلم في الناس ، فأثنى على الله بما هو أهله ، ثم ذكر الدجال فقال : ( إني لأنذركموه ، وما من نبي إلا أنذره قومه ، لقد أنذر نوح قومه ، ولكني أقول لكم فيه قولا لم يقله نبي لقومه : تعلمون أنه أعور ، وأن الله ليس بأعور ) .
الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: البخاري - المصدر: الجامع الصحيح - الصفحة أو الرقم: 3337
خلاصة الدرجة: [صحيح]

وفي الحديث أشارة واضحة إلى أن الدجال سيدعي الألوهية ، فهل أدعى الاستعمار أو أي شيء أشار إليه الكاتب على أنه المسيح الدجال الألوهية؟؟!

هذه أوجه الاختلاف التي أخفاها الكاتب لكي يكتمل تأويله الفاسد ونقتنع (أأنا ومن هم على شاكلتي من العامة) بأن المسيح الدجال هو الاستعمار أو الغرب أو أي شيء آخر :p

تحياتي وأتمنى لك أقامة خيرة في المنتدى :)

ناصر التوحيد
10-12-2008, 03:58 AM
-و أعرف أنّ الكاتب ينتمي إلى جماعة تدّعي أنّ مؤسّسها هو المهدي المنتظر, لكن هذا لا يجعل مني أن أرفد كلّ شيء كتبوه, و .

ما دمت تعرف ان الكاتب ينتمي إلى جماعة تدّعي أنّ مؤسّسها هو المهدي المنتظر وتدعي ايضا ان مؤسّسها هو المسيح المنتظر ... كان يتوجب عليك ان تفهم غرضهم الحقيقي من وراء انكار احاديث المهدي المنتظر وعلامات ظهوره لانه لما ادعوا أنّ مؤسّسها هو المهدي المنتظر ولكن لم تظهر اي علامة من علامات ظهوره , وان المهدي المنتظر معروف الاسم والصفات وليس لكذابهم القادياني اي شيء من ذلك , مما يكذب دعوى مؤسس هذه الجماعة الضالة الكافرة .
او قيامهم بتاويل حقيقة المسيح الدجال التي تكذب ايضا دعوى ان مؤسّسها هو المسيح المنتظر ..
اذن هم جماعة تنكر الحقائق الثابتة او تؤولها لمجرد انها تنفي بكل يقين ما يدعونه حول مؤسسها الكذوب المفتري المارق الزنديق

حين يظهر يقول :

أنا المسيح وأني أوشك أن يؤذن لي في الخروج فأخرج فأسير في الارض فلا أدع قرية الا هبطتها في أربعين ليلة غير مكة وطيبة فهما محرمتان علي كلتاهما كلما أردت أن أدخل واحدة
فهل مكة وطيبة لا توجد فيها اختراعات الاستعمار الغربي من سيارات وطائرات ؟؟؟
هل من عاقل يستطيع ان يدعي ذلك
واذا ادعى ذلك مجنون او مفتري فهل هناك من عاقل يستطيع ان يصدقه

وقد حذر رسول الله ( ص ) من اهل الكتاب ومن فتنهم ومن تقليدهم ومن التشبه بهم ولكنه في هذه الاحاديث لم يربط بين الغرب والاستعمار وبين خبر المسيح الدجال بل ولم يذكر ان الاستعمار من علامات قرب قيام الساعة بل ذكر ان خروج وظهور المسيح الدجال هو من علامات قرب قيام الساعة

ومما ذكر في ذلك انه يؤذن للمسيح الدجال في الخروج في آخر الزمان بعد فتح المسلمين مدينة روما ..فهل فتح المسلمون مدينة روما ؟؟

اذن طالما عرفت ان الهوى والكذب هو سبب انكار وتاويل هذه الجماعة الضالة لهذه الحقائق الثابتة ..فكيف تستطيع ان تقول بعد ذلك :

فأنا مازلت لم أستوعب فكرة أنّ الدجال إنسان له كلّ تلك الخوارق و ما زلت مصرا علي فكرة الكاتب
فهل ايضا بعد كل هذا البيان ما زلت مصرا علي فكرة الكاتب الكاذب !!!!!

ahmed_mehdi
10-12-2008, 07:24 AM
أشكرك أخي الكريم ناصر التّوحيد و الحمد للّه أنّك ذكرت معلومتان قيّمتان و قد إقتنعت الآن بأنّ المسيح الدجال ليس شخصيّة .

-الآولى:فهل مكة وطيبة لا توجد فيها اختراعات الاستعمار الغربي من سيارات وطائرات ؟؟؟
هل من عاقل يستطيع ان يدعي ذلك
واذا ادعى ذلك مجنون او مفتري فهل هناك من عاقل يستطيع ان يصدقه
-نعم معك حق أخي الكريم مكّة و المدينة يوجد بهما كلّ المخترعات و حتى أنه نجد فنادق هلتون بجانب البيت الحرام و غير ذلك من تقنيات متطوّرة .

-الثانيّة:ومما ذكر في ذلك انه يؤذن للمسيح الدجال في الخروج في آخر الزمان بعد فتح المسلمين مدينة روما ..فهل فتح المسلمون مدينة روما ؟؟
-نعم أخي لم ألاحظ هذه المعلومة فروما لم تفتح بعد و أن أدعوا أن يقفل هذا الموضوع و أن يكون عبرة و درسا لمن يضن أن المسيح الدجال هو شيء غير إنسان و أخي العزيز أشكرك على بساطة و تقنية تفسيرك و جعله اللّه في ميزان حسناتك
-و رغم ذلك يبقى المسيح الدجال من الغيبيات التى يجب أن نأمن بها.

DirghaM
10-12-2008, 03:20 PM
و قد إقتنعت الآن بأنّ المسيح الدجال ليس شخصيّة

!!

أظنه خطأ كتابي ..

samir1968
12-04-2008, 08:19 PM
كيف!!؟

هناك قاعدة اصولية يجب التزامها حتى لا يستطيع متفلسف ان يتلاعب في الحقائق
القاعدة تقول ان الاصل في الكلام هو الحقيقة ولا يجوز تحويله الى مجاز او معنى مجازي الا اذا وجدت معه قرينة صارفة تصرف الكلام عن معناه الحقيقي الى المجازي

فالاحاديث تخبر عن حقائق... عن مسيح دجال بصفات واعمال معينة
فلا يجوز التفلسف وتحريف المعنى الحقيقي

الاخ المحترم ناصر التوحيد

اين هي الحقائق يادكتور

هل الاحاديث المتناقضة عن ظهور المسيح الدجال !!

او نزول المسيح عليه السلام!!!!

ثم يادكتور نا صر التوحيد

هل الدجال اعور العين اليمنى أم اليسرى


حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ نُمَيْرٍ وَمُحَمَّدُ بْنُ الْعَلَاءِ وَإِسْحَقُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ قَالَ إِسْحَقُ أَخْبَرَنَا و قَالَ الْآخَرَانِ حَدَّثَنَا أَبُو مُعَاوِيَةَ عَنْ الْأَعْمَشِ عَنْ شَقِيقٍ عَنْ حُذَيْفَةَ قَالَ
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الدَّجَّالُ أَعْوَرُ الْعَيْنِ الْيُسْرَى جُفَالُ الشَّعَرِ مَعَهُ جَنَّةٌ وَنَارٌ فَنَارُهُ جَنَّةٌ وَجَنَّتُهُ نَارٌ
صحيح مسلم

حَدَّثَنَا إِبْرَاهِيمُ بْنُ الْمُنْذِرِ حَدَّثَنَا أَبُو ضَمْرَةَ حَدَّثَنَا مُوسَى عَنْ نَافِعٍ قَالَ عَبْدُ اللَّهِ
ذَكَرَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَوْمًا بَيْنَ ظَهْرَيْ النَّاسِ الْمَسِيحَ الدَّجَّالَ فَقَالَ إِنَّ اللَّهَ لَيْسَ بِأَعْوَرَ أَلَا إِنَّ الْمَسِيحَ الدَّجَّالَ أَعْوَرُ الْعَيْنِ الْيُمْنَى كَأَنَّ عَيْنَهُ عِنَبَةٌ طَافِيَةٌ وَأَرَانِي اللَّيْلَةَ عِنْدَ الْكَعْبَةِ فِي الْمَنَامِ فَإِذَا رَجُلٌ آدَمُ كَأَحْسَنِ مَا يُرَى مِنْ أُدْمِ الرِّجَالِ تَضْرِبُ لِمَّتُهُ بَيْنَ مَنْكِبَيْهِ رَجِلُ الشَّعَرِ يَقْطُرُ رَأْسُهُ مَاءً وَاضِعًا يَدَيْهِ عَلَى مَنْكِبَيْ رَجُلَيْنِ وَهُوَ يَطُوفُ بِالْبَيْتِ فَقُلْتُ مَنْ هَذَا فَقَالُوا هَذَا الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ ثُمَّ رَأَيْتُ رَجُلًا وَرَاءَهُ جَعْدًا قَطِطًا أَعْوَرَ الْعَيْنِ الْيُمْنَى كَأَشْبَهِ مَنْ رَأَيْتُ بِابْنِ قَطَنٍ وَاضِعًا يَدَيْهِ عَلَى مَنْكِبَيْ رَجُلٍ يَطُوفُ بِالْبَيْتِ فَقُلْتُ مَنْ هَذَا قَالُوا الْمَسِيحُ الدَّجَّالُ

صحيح البخاري





أم الاثنين معا !!!!:hearts:


ثم من هو المسيح (المسيخ) الدجال:

هل هو ابن صياد(صائد)

أم هو الجساسي


هل أنت جاهز ان تدخل معي في مناظرة حول حقيقة المسيح الدجال ونزول المسيح عيسى بن مريم عليه السلام

samir1968
12-04-2008, 09:42 PM
لن اسمح لك بتغطية عجزك بطرح شبهات أخرى اجب عن ما اثرته أولا

متابعة إشرافية
مراقب 1

ناصر التوحيد
12-05-2008, 01:20 PM
هل الدجال اعور العين اليمنى أم اليسرى ...أم الاثنين معا

يوجد من هو اعور العين
ويوجد من هو بعين عوراء وعين حولاء
ويوجد من هو اعمى العينين
والْمَسِيحَ الدَّجَّالَ هو اعور العينين ..مع الاختلاف في صفة عور كل عين ..كما بيّنت الاحاديث الشريفة

ولي ان اقول ان من يرى النصوص امامه ولكنه لا يرى فيها مكتوب" الْمَسِيحَ الدَّجَّالَ " , ويروح يكتب :

من هو المسيح (المسيخ) الدجال
فهو أحول

ولي ان اقول ان الذي يرى ان الْمَسِيحَ الدَّجَّالَ قد وصفته الاحاديث الشريفة بانه اعور العينين .. ووصفت عور كل عين منهما ..ولكنه لا يرى فيها ما ذكر من صفات هذا العور .. ويروح يقول :

الاحاديث المتناقضة
فهو أعور

اذن:
الْمَسِيح الدَّجَّال أعور العين اليمنى وأعور العين اليسرى
هذا لا خلاف فيه
فعيناه الإثنتان عور
لانه جاء في الأحاديث أن العين اليمنى عوراء ، وأن العين اليسرى عوراء.

ولذلك ..
فما صفة العور في العين اليمنى وما صفة العور في العين اليسرى ؟
هكذا يكون السؤال
لانه لا يمكن ان يكون هناك تناقض بين حديثين شريفين



قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الدَّجَّالُ أَعْوَرُ الْعَيْنِ الْيُسْرَى .
ذَكَرَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الْمَسِيحَ الدَّجَّالَ فَقَالَ إِنَّ الْمَسِيحَ الدَّجَّالَ أَعْوَرُ الْعَيْنِ الْيُمْنَى كَأَنَّ عَيْنَهُ عِنَبَةٌ طَافِيَةٌ .


ان الرسول صلى الله عليه وسلم لم يترك خيراً الا وامرنا به وحثنا عليه ،ولم يترك شراً الا وحذرنا منه ونهانا عنه.
ولذلك جاءت الأحاديث الشريفة لتعريف الناس بالمسيح الدجال وبصفاته ، وتحذيرهم من فتنته وشره ، حتى إذا خرج عرفه المؤمنون فلا يفتنون به ، بل يكونون على علم بصفاته التي أخبر بها الصادق صلى الله عليه وسلم وهذه الصفات تميزه عن غيره من الناس ، فلا يغتر به ولا يصدقه مؤمن .
ووصف الرسول صلى الله عليه وسلم الدجال وصفاً خلْقياً دقيقاً فذكر علاماته المميزة، وشبهه للصحابة بمن يعرفون، حتى يكون الناس على بينة من أمره ولا يشتبه عليهم
وركز الرسول صلى الله عليه وسلم على وصف عيني الدجال ، لأن الدجال مهما تخلص من شيء من صفاته ، فإنه لا يستطيع أن يتخلص من عينيه ، فأهم رموز الدجال هو عيناه.. والعينان ظاهرتان بارزتان يراهما كل واحد ، وبهما صفات واضحة لا تخفى ، فأشارت الأحاديث الشريفة إلى عيوب عينيه وأنه أعورهما .
وذكر النبي صلى الله عليه وسلم هذه العلامات الحسيّة ليبين كذبه حين يدعي الألوهية ويقول للناس أنا ربكم .. لظهورها لجميع الناس. فيقول المؤمنون: نعوذ بالله منك. وأما الكافر فمصروف عن ذلك بغفلته وجهله، وكما انصرف عن إدراك نقص عوره، وشواهد عجزه، كذلك يصرف عن قراءة سطور كفره ورمزه.
وذكر المصطفى (ص) انه : لن تروا ربكم حتى تموتوا .

ولكل ذلك , فلا يصدق المسيح الدجال ولا يتبعه اي مؤمن


فما صفة العور في العين اليمنى وما صفة العور في العين اليسرى ؟

فالعين اليمنى : وهي العوراء الطافية , - أي ظاهرة ناتئة - وهي تكون جاحظة - أي بارزة - لا تخفى وكأنها عنبة طافية على وجه الماء.
والعين اليسرى : وهي العوراء الطافئة, - أي : لا ضوء فيها - وهي تكون مطموسة وممسوحة وليست بناتئة ولا حجراء


قد تقول لي : الاعور هو من لا يرى بعينه .. فكيف يرى المسيح الدجال وهو اعور العينين ؟
اقول لك :
الأعمى لا يرى رغم وجود العينين
والدجال هو أعور العينين وليس أعمى
وعينه الطافية الجاحظة كعين الحرباء
وعينه الطافئة مطموسة وممسوحة

تحب اضع صور لعين جاحظة ..ولعين ممسوحة

واقول لك :
والعور ايضا يعني العيب ..
وعين عوراء يعني فيها عيب يعني معيبة
فإن الأعور من كل شيء المعيب لا سيما ما يختص بالعين
وعينا المسيح الدجال معيبتان كلتاهما
وكلتا عيني الدجال عوراء ومعيبة : إحداهما بذهابها والاخرى بعيبها
فإحداهما لا يرى بها لذهاب نورها وهذه ممسوحة غير ناتئة ولا غائرة ...
والأخرى لم يذهب نورها ولكنها معيبة بعيب آخر وهو ظهورها وبروزها كأنها عنبة طافية


من هو المسيح (المسيخ) الدجال: هل هو ابن صياد(صائد) أم هو الجساسي

من اين لك ان تقول (المسيخ) الدجال وهو المسيح الدجال حقيقة وفي كل النصوص ؟
من اين لك ان اِبْن صَيَّاد هو ابْنِ صَائِدٍ ؟؟
وهل عندك دليل انهما نفس الشخص فعلا ؟؟؟
المسيح الدجال لا هو اِبْن صَيَّاد ولا هو ابْنِ صَائِدٍ
المسيح الدجال لا يولد له وليس له ذريه وابن صياد له ولد
المسيح الدجال لا يدخل مكة ولا المدينه وابن صياد ولد بالمدينه وذهب إلى مكة
ولا هو الجساسة
فالجساسة دابة ... والمسيح الدجال رجل من البشر

اعوذ بالله من فتنة المسيح الدجال
وعليك بحفظ 10 ايات من سورة الكهف تقيك من فتنته

هل أنت جاهز ان تدخل معي في مناظرة حول حقيقة المسيح الدجال ونزول المسيح عيسى بن مريم عليه السلام


اقول لك كفاك هوىً وعصياناً
فالحق أحق أن يُتّبع

nabilbenka
03-16-2009, 12:25 PM
موضوع خنفشاري ممتاز

هههههههه خخخخخخخخخخ:)):

nabilbenka
03-16-2009, 01:20 PM
من الممكن أن بعض الناس لا يستوعبون بعض الأحاديث الإسلامية الصحيحة، فيحاولون التفسير حسب عصرهم، والتفسير حسب العصر يوقع في متاهات...
هناك من يعتبر أحاديث الفتن كلها غير صحيحة و يطالب بالتغيير!
وهذا خطير

من الممكن أنه بعد قرون مثلا تحدث أمور كثيرة، مثلالا ينهار العالم الليبرالي و الشيوعي و تتغير خرائط العالم، و تكثر الفتن و الحروب و الهمجية، و يظهر المسيح الدجال و يستعين بالجن و يحترف السحر، و يخدع الناس الجوعى، و يستعمل التكنولوجيا و يخصها لفسه، حيث يكتم العلم عن الآخرين فيستعملها كأدوات للحرب و للخداع و للتحكم في المياه التي يستعمرها فيخضع العديد له رغما عنهم أو إيمانا أنه رجل رائع! ومنهم من يهرب منه إلى الجبال تاركا كل شيء وراءه... وتكون هذه الأحداث من أشد و أخطر الفتن...
ما أريد أن أقوله هو أن أحاديث فتنة الدجال الصحيحة لا يجب أن نخجل منها أو نخاف أن تكون أساطير تمثل ضعف المسلمين و دينهم! هذا خطأ وهي أحاسيس الضعفاء الماديين...

أريد أن أزيد أمورا
الدجال رجل يقوم بالخداع لهذا سمي دجالا، و الخداع يمكن أن يكون ثلاثة أنواع:
- علوم محتكرة تستعمل كخداع (مثلا طريقة إظهار صور غريبة ثلاثة الأبعاد أمام المساكين في عصر من العصور hologramme وهذا مثال فقط :)
- مساعدة البشر المخادعين من جيش الدجال للإيحاء أن ما يفعله حقيقة ! مثلا يدعون أنهم ماتوا و سيحييهم أو يدعون أنهم وحوش مسخرة له أو ملائكة ... (ثمتيل و سحر ..)
- إستعانة االدجال بالجن للقيام بخدع سحرية تخيف الضعاف و تجعلهم يصدقون الدجال و يخدعوا أو يخضعون له

وهناك نقطة أخرى ليست لدي القدرة و العلم على معرفة حقيقتها وهي أن اللاه عز وجل مكن الدجال من الوصول و القيام بالعديد من الأمور من بينها أن الله عز وجل يجعل نواميس الدنيا تختل! الله أعلم
و إختلال نواميس الدنيا تعني أن كل الحسابات العلمية االفيزياء و الكيمياء و غيرها تعطي نتائج مختلفة عن ذي قبل، وأنه مثل حركة الكواكب و النجوم تختل أو تتغير و تظهر غرائب و أمور عجيبة! مثلا حيوانات مشوهة مثلا كلب بجلد تمساح و أشياء من هذا القبيل!

لنفرض مثلا أن الدجال يجمع خداع كل سحرة الأرض مثلا:
هناك ساحر مشهور نصراني من أمريكي ((كريس أنجل)) يخدع الناس و يوهم أنه ينقسم إلى نصفين و أنه قسم فتاة إلى قسمين! عن طريق مرايا و الإستعانة بالجن و الإستعانمة بأصدقائه! و الذي يسهل الأمر أن كل شيئ مسجل وليس مباشر في كثير من الأحيان...
و هناك دافيد كوبرفيلد اليهودي الذي يقوم بألاعيب سحرية إعتبرها البعض مبالغ فيها و مخيفة لدرجة أنه شيطاني من عبدة الشيطان أو يستعمل السحر الأسود عن طريق الإستعانة بالجن فقد إستطاع أن يجعل تمثال الحرية يختفي لثواني مباشرة أمام الناس و قام بإخفاء المركبة الفضائية الأمريكية التي دمرت منذ سنوات...
كما يطير لعدة أمطار مثل الفراشة دون خيوط...
وظهر ساحر آخر بقي لأيام طويلة في مكعب من الماء وسط الشوارع النيويوركية و كاد يموت!
و قسم رأس دجاجة بيديه و بقيت حية ثم أعادها! و خاف الناس من تلك اللقطة التي قام بها في الشارع أمام الناس...

العجيب أن أحد السحرة التائبين من اليمن تؤكد قصته أن هاؤلاء السحرة لا يساوون شيئا مع ما يفعله سحرة آخرون
حيث قصته في قناة المجد و قصص أخرى مرعبة و تجعلنا لا نصدق !
(المشكلة هو أنه علينا عدم التصديق فهي في آخر المطاف خداع لكن خداع خطير بسحر أسود لعين بالإستعانة بالجن الذين يزيدون السحرة إرهاقا)
لكن الكثير من الأفاعيل العجيبة موجودة فعلا تبهر العين. إما أنها حقيقية لكن لندرتها نعتقد أن الأمر عجيب أو أنها خداع غير حقيقي عن طريق الجن أو أنها تقنية علمية فيزيائية مثلا و لا يفصح عنها السحرة !
وفي كل الحالات السحر غير جيد و خطير و مكفر يخرج من الملة
و المشكلة أن السحر في يوم من الأيام يسخدع الناس

إذا أعتقد و الله أعلم أن الدجال ساحر ذكي طهر في وقت حرج للبشرية أثناء فساد الأرض و ما يقوم به ((حقيقي)) (يعني أنها أفاعيل بشر وليست آلات و طائرات على مودة القاديانية).

و أعتقد أن الدجال لا يستعمل فقط السحر بل علوم و تقنيات عالية الجودة وجدها في أماكن و إستغلها وقت إنهيار بعض الشعوب مثلا...

---------
الذي وجدته في أبحاثي البسيطة في الكتب أن بعض المفسرين قالوا أمورا وهي:
- الدجال ممكن أن يكون جنيا! يتحدى البشرية و يدوخها . وهو معذب و شرير لأن الفساد كثر بين الناس. فيطلقه الله عز وجل أو يحرره!
- الدجال رجل عادي يموت و يضعف لكن الله عز وجل خلقه منذ قرون وهو في مغارة في جبل أو تحت البحر أو في منطقة لا نعرفها لكن الله عز وجل أطال عمره و فتح له الكثير من الإمكانات كإمتحان للناس و عقاب للكفار المفسدين... و الدجال يهودي من أب وأم يهوديان!
- الدجال رجل عادي لكنه ساحر لعين مخادع و شرير أعطاه الله عز وجل قدرات وهو في بعض الفترات لم يكن في كهف بل يعيش و يمشي مع الناس! وهو إلتقى بالصحابة رضي الله عنهم و عاش معهعم و شكوا في أمره و أرادوا قتله! وشك فيه الرسول محمد صلى الله عليه وسلم! رغم تزامن ذلك مع قصة النصارى الذي تاهوا في البحر و إلتقوا بالدجال في مغارة بجزيرة و عادوا إلى الرسول صلى الله عليه وسلم و أسلموا! (آسف نسيت إسمه)
...
و للأسف هناك الكثير من الكتاب الذي تفلسفوا ووصلوا بكتبه إلى متاهات و خزعبلات عجيبة منهم من أخذ يتحدث عن الدجال و كأنه معه! بتفاصيل دقيقة دون دليل! فأغضبت تلك الكتب عدد من العلماء المشهورين في الإسلام المعاصر.
-----

الخلاصة أنه مؤكد أن أحاديث الدجال الصحيحة حقيقية ولا مجال فيها للفلسفة!
و أن الدجال في مغارة مكبل بالسلاسل أعور العين شعره يصل الكتفين أشعث مخضب... شعره أسود و كأنه مبلل
و قوي و شديد الغلضة و تراقبه الجساسة وهي كائن عجيب مجهول ممكن تكون الدجابة التي تخرج (من علامات الساعة الكبرى)
يخرج الدجال و يفتن الناس و يعذب بعضهم و يدعي الصلاح ثم النبوة ثم يؤلهه بعض الكفار. و يخرج من خراسان بإيران و يتبعه بعض سكانها اليهود الذين يلبسون الطيالس.
لا يستطيع دخول المدينة و مكة و يفشل في إقتحام القدس حيث يقف ضده الملائكة يف المدينة و مكة أما في القدس يقف ضده جيش المهدي و عيسى عليه السلام.
والدجال من أخطر الفتن على الإطلاق حيث أحسن حل هو الهروب منه. وفتنته مخيفة و الكثير سقطوا في الكفر لما رأوا ما يفعله هذا الدجال المخادع...

اخت مسلمة
03-21-2009, 03:14 PM
الدجال هو رجل كما اخبرنا الحبيب عليه الصلاة والسلام ولامجال للتحوير لان احاديث الدجال ووصفه واعماله واضحة
لايمكن ان نسقط اوصافه الانسانية وافعاله وماسيحصل له لنخرج بها عن معنى كونه رجل الى هذا الوصف .
كثرت التفاسير الخنفشارية في زمن الرويبضة

فطرة التوحيد
04-28-2009, 10:48 AM
المسيح الدجال ...سمي بذالك لانه دجال ...

واي انسان يسوق للدجل ايضا فهو دجال ...

ولكن الاسلام خص هذا المسيح الدجال لانه فتنته عظيمه

فهو يامر السماء فتمطر ويامر الارض فتخرج زرعها


وبيده نار وجنه ...فناره جنه وجنته نار .


وهذا كله بارادة الله سبحانه وتعالى .


ليكون فتنه عظيمه .

والرسول صلى الله عليه وسلم امرنا بالتعوذ منه .