المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الصلاة و السنه المزعومة



محمد جو
03-30-2010, 12:43 AM
الصلاة و السنه المزعومة


الصلاة في سطور
________________________________________
السلام عليكم



اخي <<< كيف أصبحت الصلاة صلوات خمس او ثلاث ؟؟؟

أوحى الله في القران أن الصلاة هي الصلاة واحدة فقط قال أقم الصلاة و أقيموا الصلاة ويقيموا الصلاة , ولم يقول أقم الصلوات أو أقيموا الصلوات أو يقيموا الصلوات في القران كله ؟ فكيف أصبحت الصلاة خمس صلوات أو ثلاث صلوات ؟؟ .

وانظر من واحدة الى خمس الى ثلاث , اي يوجد تحريف .

وهل الصلاة الواحدة لله لا تكفي , حتى يطلب منك خمس او ثلاث صلوات ؟؟؟

{فَإِذَا قَضَيْتُمُ الصَّلاَةَ فَاذْكُرُواْ اللّهَ قِيَاماً وَقُعُوداً وَعَلَى جُنُوبِكُمْ فَإِذَا اطْمَأْنَنتُمْ فَأَقِيمُواْ الصَّلاَةَ إِنَّ الصَّلاَةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَاباً مَّوْقُوتاً }النساء103
الصلاة الواحدة لها و قت و احد ( كِتَاباً مَّوْقُوتاً ) ؟؟؟

{وَإِذَا كُنتَ فِيهِمْ فَأَقَمْتَ لَهُمُ الصَّلاَةَ فَلْتَقُمْ طَآئِفَةٌ مِّنْهُم )
فاقمت لهم الصلاة و ليس الصلوات ؟؟؟

{وَإِذَا ضَرَبْتُمْ فِي الأَرْضِ فَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَن تَقْصُرُواْ مِنَ الصَّلاَةِ إِنْ خِفْتُمْ أَن يَفْتِنَكُمُ الَّذِينَ كَفَرُواْ إِنَّ الْكَافِرِينَ كَانُواْ لَكُمْ عَدُوّاً مُّبِيناً }النساء101
تقصروا من الصلاة و ليس من الصلوات ؟؟

{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِي لِلصَّلَاةِ مِن يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ }الجمعة9
للصلاة الواحدة من يوم الجمعة , وليس الصلوات !!

يقول الله تعالى في كتابه الكريم:
"حافظوا على الصلوات والصلاة الوسطى "


هنا طلب المحافظة على الصلوات و على الصلاة الوسطى بشكل عام ؟

والمحافظة على الصلاة بفعل الاقامة ( اقم الصلاة ) .

{وَالَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ }المعارج34
المحافظة على الصلاة الواحدة

والمحافظة على الصلوت ! كيف هل باقامة ! ام بدون اقامة وهل هناك نص على اقامة الصلوات ؟؟؟


{وَالَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَوَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ }المؤمنون9


( اقم الصلاة لدلوك الشمس الى غسق الليل و قران الفجر )


الصيحيح هو جمع الدلوك و الغسق والفجر في اقم الصلاة و هذا هو نص الاية !!


" وأقم الصلاة طرفى النهار ..." هى الصلاة كفعل .. فى الآية تقام مرتين كل مرة فى طرف من النهار
فما المسوغ لفهم أنها ليس صلوات أو مرات صلاة . وتكون الصلاة كاسم المرة من الفعل
وإذا ما اقتنعنا بكونها صلوات ؟؟ .

وأقم الصلاة طرفي النهار إي جمع طرفي النهار في الصلاة الواحدة كما في الآية الأولى .

اما المسوغ لفهم انها الصلاة و ليس صلوات هو ان وقت الفجر ينتهي عند دلوك الشمس ! اي عند انتصاف الشمس في وسط النهار , و وقت الغسق يبداء من دلوك الشمس و ينتهي عند ظلمة الليل .

و طرفي النهار هما الفجر و الغسق , الطرف الأول الفجر إلى ألدلوك , والطرف الثاني الغسق من ألدلوك إلى ظلمة الليل .
انظر في هذه الاية لكي تعرف اوقات النهار {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لِيَسْتَأْذِنكُمُ الَّذِينَ مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ وَالَّذِينَ لَمْ يَبْلُغُوا الْحُلُمَ مِنكُمْ ثَلَاثَ مَرَّاتٍ مِن قَبْلِ صَلَاةِ الْفَجْرِ وَحِينَ تَضَعُونَ ثِيَابَكُم مِّنَ الظَّهِيرَةِ وَمِن بَعْدِ صَلَاةِ الْعِشَاء ثَلَاثُ عَوْرَاتٍ لَّكُمْ لَيْسَ عَلَيْكُمْ وَلَا عَلَيْهِمْ جُنَاحٌ بَعْدَهُنَّ طَوَّافُونَ عَلَيْكُم بَعْضُكُمْ عَلَى بَعْضٍ كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمُ الْآيَاتِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ }النور58

اذا الفجر و الغسق هما عند دلوك الشمس ( اقم الصلاة لدلوك الشمس الى غسق الليل و قران الفجر ) و الصلاة تقام عند انتهاء وقت الفجر و عند بداية وقت الغسق في وقت الدلوك .

اما الصلوات فهي شيء مختلف عن الصلاة .

الصلوات هي الرحمة و الصلة بين المؤمنين انظر الايات

{أُولَـئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَـئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ }البقرة157

{حَافِظُواْ عَلَى الصَّلَوَاتِ والصَّلاَةِ الْوُسْطَى وَقُومُواْ لِلّهِ قَانِتِينَ }البقرة238
هذه الاية واردت بين احكام الطلاق , اي حافظوا على الصلة و الرحمة ( الصلوات ) بينكم رغم وقوع الطلاق !!!

{وَمِنَ الأَعْرَابِ مَن يُؤْمِنُ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَيَتَّخِذُ مَا يُنفِقُ قُرُبَاتٍ عِندَ اللّهِ وَصَلَوَاتِ الرَّسُولِ أَلا إِنَّهَا قُرْبَةٌ لَّهُمْ سَيُدْخِلُهُمُ اللّهُ فِي رَحْمَتِهِ إِنَّ اللّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ }التوبة99

{الَّذِينَ أُخْرِجُوا مِن دِيَارِهِمْ بِغَيْرِ حَقٍّ إِلَّا أَن يَقُولُوا رَبُّنَا اللَّهُ وَلَوْلَا دَفْعُ اللَّهِ النَّاسَ بَعْضَهُم بِبَعْضٍ لَّهُدِّمَتْ صَوَامِعُ وَبِيَعٌ وَصَلَوَاتٌ وَمَسَاجِدُ يُذْكَرُ فِيهَا اسْمُ اللَّهِ كَثِيراً وَلَيَنصُرَنَّ اللَّهُ مَن يَنصُرُهُ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ }الحج40

صلوات الصلة والرحمة بين الناس , ومساجد تقام فيها الصلاة !!!

{وَالَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَوَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ }المؤمنون9

لا انت و لا اي مخلوق من المسلمون يستطيع اثبات متى ينته وقت الفجر قبل الدلوك و هذه الشمس دونك !!!!!

{أَمِ اتَّخَذُوا مِن دُونِهِ آلِهَةً قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ هَذَا ذِكْرُ مَن مَّعِيَ وَذِكْرُ مَن قَبْلِي بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ الْحَقَّ فَهُم مُّعْرِضُونَ }الأنبياء24لا

----

ناصر التوحيد
03-30-2010, 01:19 AM
حَافِظُواْ عَلَى الصَّلَوَاتِ والصَّلاَةِ الْوُسْطَى وَقُومُواْ لِلّهِ قَانِتِينَ }البقرة238
هذه الاية واردت بين احكام الطلاق , اي حافظوا على الصلة و الرحمة

انت مدلس ومحرف

niels bohr
03-30-2010, 03:51 AM
أنت تناقض نفسك فمرة تقول الصلاة واحدة ومرة أنها مرتين في الفجر والعشاء؟

زاد المعاد
03-30-2010, 04:28 AM
تقول السنة المزعومة
فلماذا إذن تستشهد ببعض الآيات في القرآن الكريم على جهلك وقلة فهمك ؟
فهل تؤمن بالقرآن يا محمد جو؟
إن كنت تؤمن بكلام الله عز وجل حقا لاتبعت كل ما قاله جل جلاله ولا تأخذ ما وافق هواك منه وتترك بعضه!
ففي سورة المؤمنون قال تعالى " وإنك لتدعوهم إلى صراط مستقيم"
من هو ؟
محمد صلى الله عليه وآله وسلم
فماذا قال الله عز وجل عن ماجاء به نبينا صلى الله عليه وآله وسلم
"يأيها الناس قد جاءكم الرسول بالحق من ربكم فئامنوا خيرا لكم وإن تكفروا فإن لله ما في السموات والأرض وكان الله عليما حكيما"النساء170
فهل تؤمن بما جاء به يا محمد جو؟
فماذا قال الله عز وجل في سورة النساء
"من يطع الرسول فقد أطاع الله ومن تولى فما أرسلنك عليهم حفيظا"
فماذا قال الرسول صلى الله عليه وسلم إن كنت تطيعه حقا!
يرجى الإطلاع على هذا الرابط
http://eltwhed.com/vb/showthread.php?t=11477‏

مـوحـد
03-30-2010, 04:46 AM
محمد جو

للأسف كلامك يوضح لنا فهمك السقيم . فأنت عاجز كل العجز عن الفهم .

ابدأ مستعيناً بالله ، واقول

إن لفظ الصلاة ورد في القرآن الكريم على عدة معان

وبالنسبة لقوله تعالى : أَقِمِ الصَّلاَةَ لِدُلُوكِ الشَّمْسِ إِلَى غَسَقِ اللَّيْلِ وَقُرْآنَ الْفَجْرِ إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كَانَ مَشْهُوداً [الإسراء : 78]

لدلوك الشمس : اي ميلانها إلى الافق الغربي بعد الزوال . اذاً يدخل في ذلك صلاة الظهر وصلاة العصر .
غسق الليل : اي ظلمته . وتدخل في ذلك صلاة المغرب والعشاء .
اصبح الان تحديد من ميلان الشمس الى الافق الغربي بعد الزوال الى ظلمة الليل .
وقرآن الفجر : اي صلاة الفجر وسميت قرآناً لمشروعية إطالة القراءة فيها أطول من غيرها ، ولفضل القراءة حيث يشهدها الله ، وملائكة الليل وملائكة النهار . اذاً في هذة الآيه ذكر الأوقات الخمسة للصلوات المكتوبة . وأن الصلوات الموقعة فيها فرائض . لتخصيصها بالأمر تيسير الكريم الرحمن .


{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِي لِلصَّلَاةِ مِن يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ }الجمعة9
للصلاة الواحدة من يوم الجمعة , وليس الصلوات !!

قال القرطبي : " قال بعض العلماء: كون (الصلاة) الجمعة ها هنا معلوم بالإجماع، لا من نفس اللفظ"

وقال ابن العربي : وعندي أنه معلوم من نفس اللفظ بنكتة ، وهي قوله: { من يوم الجمعة }، وذلك يفيده؛ لأن النداء الذي يختص بذلك اليوم هو نداء تلك الصلاة. فأما غيرها فهو عام في سائر الأيام. ولو لم يكن المراد به نداء الجمعة لما كان لتخصيصه بها وإضافته إليها معنى ولا فائدة". ولم ترد الصلاة على هذا المعنى في غير هذه الآية


{الَّذِينَ أُخْرِجُوا مِن دِيَارِهِمْ بِغَيْرِ حَقٍّ إِلَّا أَن يَقُولُوا رَبُّنَا اللَّهُ وَلَوْلَا دَفْعُ اللَّهِ النَّاسَ بَعْضَهُم بِبَعْضٍ لَّهُدِّمَتْ صَوَامِعُ وَبِيَعٌ وَصَلَوَاتٌ وَمَسَاجِدُ يُذْكَرُ فِيهَا اسْمُ اللَّهِ كَثِيراً وَلَيَنصُرَنَّ اللَّهُ مَن يَنصُرُهُ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ }الحج40

صلوات الصلة والرحمة بين الناس , ومساجد تقام فيها الصلاة !!!

قال ابن عباس رضي الله عنهما: الصلوات: الكنائس.
وكذا قال عكرمة ، و الضحاك ،و قتادة : إنها كنائس اليهود. وعن مجاهد:
الصلوات: مساجد لأهل الكتاب، ولأهل الإسلام بالطرق. وأما المساجد فهي للمسلمين.


{فَإِذَا قَضَيْتُمُ الصَّلاَةَ فَاذْكُرُواْ اللّهَ قِيَاماً وَقُعُوداً وَعَلَى جُنُوبِكُمْ فَإِذَا اطْمَأْنَنتُمْ فَأَقِيمُواْ الصَّلاَةَ إِنَّ الصَّلاَةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَاباً مَّوْقُوتاً }النساء103
الصلاة الواحدة لها و قت و احد ( كِتَاباً مَّوْقُوتاً ) ؟؟؟

فإذا فرغتم من صلاتكم اي صلاة الخوف وغيرها فاذكروا الله في جميع احوالكم وخصت صلاة الخوف لفوائد
منها : ان الخوف يوجب من قلق القلب وخوفه ، ماهو مظنة لضعفه ، واذا ضعف القلب ضعف البدن عن مقاومة العدو وذكر الله عز وجل والاكثار منه من اعظم مقويات القلب ، واذا امنتم من الخوف واطمأنت قلوبكم وابدانكم فأقيموا اي اتمو صلاتكم (اي الصلوات المفروضة) على الوجه الأكمل (كتاباً موقوتاً) اي مفروضاً في وقته


كل ما سبق للتوضيح فقط .. لعلك تفهم .

رغم أن الآيات التالية كافية للرد على كل معطل او جاحد للسنة .

وَلَقَدْ يَسَّرْنَا الْقُرْآنَ لِلذِّكْرِ فَهَلْ مِن مُّدَّكِرٍ [القمر : 17]

رَبَّنَا وَابْعَثْ فِيهِمْ رَسُولاً مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِكَ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُزَكِّيهِمْ إِنَّكَ أَنتَ العَزِيزُ الحَكِيمُ [البقرة : 129]

لَقَدْ مَنَّ اللّهُ عَلَى الْمُؤمِنِينَ إِذْ بَعَثَ فِيهِمْ رَسُولاً مِّنْ أَنفُسِهِمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُواْ مِن قَبْلُ لَفِي ضَلالٍ مُّبِينٍ [آل عمران : 164]

وَمَا كَانَ رَبُّكَ مُهْلِكَ الْقُرَى حَتَّى يَبْعَثَ فِي أُمِّهَا رَسُولاً يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِنَا وَمَا كُنَّا مُهْلِكِي الْقُرَى إِلَّا وَأَهْلُهَا ظَالِمُونَ [القصص : 59]

هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الْأُمِّيِّينَ رَسُولاً مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ [الجمعة : 2]

اخت مسلمة
03-30-2010, 06:25 AM
عدت يا جو النصراني ..؟؟
ألم تقل أنك لن تعود ..؟؟
ثم ألم نبين لك سابقا مغبة الحديث فيما تجهله ...؟؟
ومن قال لك أن الصلاة لها معنى واحد عندنا ..؟؟
ثم هلا وجهت سؤالك بوضوح أكثر بدل اللف والدوران الذي لامعنى له ..؟
حاول مرة أخرى

تحياتي للموحدين

الاشبيلي
03-30-2010, 09:28 AM
الحمدلله

جعلتني يا جوووووووووووووووو

اتأكد الأن بكل وضوح أن


منكري السنة كفره


ولله الحمد

فعلا انتم شوية مخابيل

نسأل الله العافية

:ANSmile:

الإشراف العام
03-30-2010, 12:12 PM
العضو "محمد جو" أنت مطالب بتغيير التوصيف الخاص بك إلى "منكر للسنة" التزامًا بقوانين المنتدى.

محمد جو
03-30-2010, 05:36 PM
أما وصف << منكر للسنة >> لا يجوز , لان إنكار السنة كفر بالله {سُنَّةَ مَن قَدْ أَرْسَلْنَا قَبْلَكَ مِن رُّسُلِنَا وَلاَ تَجِدُ لِسُنَّتِنَا تَحْوِيلاً }الإسراء77
سنة الله لا تُنكر ومن أنكرها فقد كفر بالله !!!!

الصلاة الواحدة

{وَإِذَا نَادَيْتُمْ إِلَى الصَّلاَةِ اتَّخَذُوهَا هُزُواً وَلَعِباً ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَوْمٌ لاَّ يَعْقِلُونَ }المائدة58

هنا في هذه الآية نداء إلى الصلاة الواحدة فقط , وليس إذا ناديتم إلى الصلوات .
و النداء عندكم إلى خمس صلوات ؟؟؟ .

{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَقْرَبُواْ الصَّلاَةَ وَأَنتُمْ سُكَارَى حَتَّىَ تَعْلَمُواْ مَا تَقُولُونَ وَلاَ جُنُباً إِلاَّ عَابِرِي سَبِيلٍ حَتَّىَ تَغْتَسِلُواْ وَإِن كُنتُم مَّرْضَى أَوْ عَلَى سَفَرٍ أَوْ جَاء أَحَدٌ مِّنكُم مِّن الْغَآئِطِ أَوْ لاَمَسْتُمُ النِّسَاء فَلَمْ تَجِدُواْ مَاء فَتَيَمَّمُواْ صَعِيداً طَيِّباً فَامْسَحُواْ بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُمْ إِنَّ اللّهَ كَانَ عَفُوّاً غَفُوراً }النساء43

وهنا قال لا تقربوا الصلاة الواحدة وانتم سكارى , وليس الصلوات , وهذه الآية دليل واضح على وقت الصلاة الواحدة , ومدة السُكر من بعد شرب الخمر طويلة جدا ولا تركب مع صلوات قريبة من بعضها البعض قصيرة الوقت .
إي لا تشربوا الخمر قبل إقامة وقت الصلاة , والوقت هو من طلوع الشمس عند الفجر إلى دلوك الشمس , فمن طلوع الشمس إلى دلوك الشمس لا يجوز شرب الخمر لان وقت ألدلوك يكون وقت إقامة الصلاة الواحدة .

{الَّذِينَ هُمْ عَن صَلَاتِهِمْ سَاهُونَ }الماعون5

وفي هذه الآية السهو عن الصلاة و ليس السهو عن الصلوات
والسهو عن الصلاة لا يحدث إلا في الوقت الطويل البعيد .

{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلاةِ فاغْسِلُواْ وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُواْ بِرُؤُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَينِ وَإِن كُنتُمْ جُنُباً فَاطَّهَّرُواْ وَإِن كُنتُم مَّرْضَى أَوْ عَلَى سَفَرٍ أَوْ جَاء أَحَدٌ مَّنكُم مِّنَ الْغَائِطِ أَوْ لاَمَسْتُمُ النِّسَاء فَلَمْ تَجِدُواْ مَاء فَتَيَمَّمُواْ صَعِيداً طَيِّباً فَامْسَحُواْ بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُم مِّنْهُ مَا يُرِيدُ اللّهُ لِيَجْعَلَ عَلَيْكُم مِّنْ حَرَجٍ وَلَـكِن يُرِيدُ لِيُطَهَّرَكُمْ وَلِيُتِمَّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكُمْ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ }المائدة6

وهذه الآية أيضا تقول ( إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلاةِ ) وليس إذا قمتم إلى الصلوات .

أما قولي ( ألسنه المزعومة ) فهو في هذه الآية {قُل لِّعِبَادِيَ الَّذِينَ آمَنُواْ يُقِيمُواْ الصَّلاَةَ وَيُنفِقُواْ مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرّاً وَعَلانِيَةً مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَ يَوْمٌ لاَّ بَيْعٌ فِيهِ وَلاَ خِلاَلٌ }إبراهيم31

وهذا هو الله القدير يقول للنبي عليه من الله السلام {قُل لِّعِبَادِيَ الَّذِينَ آمَنُواْ يُقِيمُواْ الصَّلاَةَ } فالنبي قال و أمر المؤمنين بان يقيموا الصلاة " وإنك لتدعوهم إلى صراط مستقيم" و ليس أن يقيموا الصلوات , و إلا كيف لا يقول لهم أقيموا الصلوات و هي مطلوبة منهم ؟؟ .
و الله أوحى في القران فقال أقيموا الصلاة , وقال حافظوا على الصلاة , و قال حافظوا الصلوات , ولم يقول أقيموا الصلوات كما قال في إقامة الصلاة و المحافظة على الصلاة والمحافظة على الصلوات ؟؟ .

{وَمَا كَانَ صَلاَتُهُمْ عِندَ الْبَيْتِ إِلاَّ مُكَاء وَتَصْدِيَةً فَذُوقُواْ الْعَذَابَ بِمَا كُنتُمْ تَكْفُرُونَ }الأنفال35

وفي هذه الآية يصف الله كفار قريش بأنهم كانوا يصلون الصلاة الواحدة و لم يقل ما كانت صلواتهم عند البيت بل قال صلاتهم ؟؟؟ فكم كان عدد صلوات كفار قريش خمسة أم ثلاث أم عشرة ؟؟

احمد صبحي منصور يقول كانت خمسة صلوات واعتبرها سنه متواترة , فهو يصلي خمس صلوات .

وفي حالة الحرب يكون القصر من الصلوات لأنها كثيرة .
اما انه يقول القصر يكون في الصلاة الواحدة فالأمر مختلف تماما .

{وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ حُنَفَاء وَيُقِيمُوا الصَّلَاةَ وَيُؤْتُوا الزَّكَاةَ وَذَلِكَ دِينُ الْقَيِّمَةِ }البينة5

الصلاة ! واحدة كما أن الزكاة واحدة {وَيُقِيمُوا الصَّلَاةَ وَيُؤْتُوا الزَّكَاةَ }

مع احترمي لكم جمعيا

متعلم أمازيغي
03-30-2010, 05:37 PM
الزميل منكر السنة
لدي سؤال : لماذا اتفق أهل الإسلام على عدد الصلوات و كيفيتها،بينما اختلف عليها القرآنيون أيما اختلاف،فصرنا نسمع عن صلاة كمال المهدوي و صلاة بنور صالح و صلاة "من أهل الذكر" و صلاة ابراهيم بن نبي (الذي لا يعترف بصلاة أصلا) و هلم جرا و مسخا ...فلا تكادون تتفقون على صلاة و لا على مسألة من مسائل العبادات؟؟؟؟
المرجو تقديم جواب شافي لهذا المطب الذي تقعون فيه معشر منكري السنة.

متعلم أمازيغي
03-30-2010, 05:57 PM
أما وصف << منكر للسنة >> لا يجوز , لان إنكار السنة كفر بالله {سُنَّةَ مَن قَدْ أَرْسَلْنَا قَبْلَكَ مِن رُّسُلِنَا وَلاَ تَجِدُ لِسُنَّتِنَا تَحْوِيلاً }الإسراء77
سنة الله لا تُنكر ومن أنكرها فقد كفر بالله !!!!
هذا غباء يا منكر السنة،فالسنة في الاية هنا كونية،و ليس المقصود بها ما صدر عن النبي صلى الله عليه و سلم..




{وَإِذَا نَادَيْتُمْ إِلَى الصَّلاَةِ اتَّخَذُوهَا هُزُواً وَلَعِباً ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَوْمٌ لاَّ يَعْقِلُونَ }المائدة58
في هذه الاية رد عليكم،فأنتم تنكرون النداء للصلاة (الآذان) !!!!!!

تقول أن الصلاة واحدة في اليوم

وما رأيك في هذه الآية "أقم الصلاة لدلوك الشمس إلى غسق الليل"
و قوله تعالى "حافظوا على الصلوات و الصلاة الوسطى"
ليس هناك صلاة واحدة فقط بدليل القرآن !!!!!

ناصر التوحيد
03-30-2010, 08:30 PM
أما وصف << منكر للسنة >> لا يجوز
الصحيح ان كل كلامك التحريفي والتخريفي هذا هو الذي لا يجوز وما كان له ان يجوز ولن يجوز ابدا

ناصر التوحيد
03-30-2010, 09:52 PM
سنة الله لا تُنكر

وهل نحن نتكلم عن سنن الله تعالى !! وهناك مئات السنن الالهية كما هي مذكورة في كتاب الله وفي السنة النبوية
نحن نتكلم عن السنة النبوية ..والتي هي المصدر الثاني للتشريع والتي نتبعها ولذلك نسمى اهل السنة والحماعة لان الجماعة هم على ذلك ونحن على ذلك لاننا على ما هم هليه سائرون
اما انت وامثالك فاهل البدعة .. وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار
الا سحقا لكم وبعدا ..كما قال عنكم رسول الله الكريم (ص)

محمد جو
03-30-2010, 11:50 PM
هذا غباء يا منكر السنة،فالسنة في الاية هنا كونية،و ليس المقصود بها ما صدر عن النبي صلى الله عليه و سلم..




في هذه الاية رد عليكم،فأنتم تنكرون النداء للصلاة (الآذان) !!!!!!

تقول أن الصلاة واحدة في اليوم

وما رأيك في هذه الآية "أقم الصلاة لدلوك الشمس إلى غسق الليل"
و قوله تعالى "حافظوا على الصلوات و الصلاة الوسطى"
ليس هناك صلاة واحدة فقط بدليل القرآن !!!!!


{وَأَقِمِ الصَّلاَةَ طَرَفَيِ النَّهَارِ وَزُلَفاً مِّنَ اللَّيْلِ إِنَّ الْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّـيِّئَاتِ ذَلِكَ ذِكْرَى لِلذَّاكِرِينَ }هود114

{أَقِمِ الصَّلاَةَ لِدُلُوكِ الشَّمْسِ إِلَى غَسَقِ اللَّيْلِ وَقُرْآنَ الْفَجْرِ إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كَانَ مَشْهُوداً }الإسراء78

طرفي النهار هما عند الدلوك !!! و اطراف النهار ايضا عند الدلوك , و سكون الظل ايضا عند الدلوك , و مد الظل ايضا عند الدلوك , و الفجر نفسه ايضا عند الدلوك , و الغسق نفسه ايضا عند الدلوك , و العشاء ايضا عند الدلوك , و الظهيرة ايضا عند الدلوك , و الليل ايضا عند الدلوك , و زلفا الليل ايضا عند الدلوك , و الصيام ايضا عند الدلوك , و صلاة الفجر ايضا عند الدلوك , و صلاة العشاء ايضا عند الدلوك و الصلاة الوسطى ايضا هي الدلوك , و اقم الصلاة ايضا عند الدلوك , و تقوم القيامة ايضا عند الدلوك .


و الدليل تقديم دلوك الشمس على الغسق و على الفجر (اقم الصلاة لدلوك الشمس الى غسق الليل ) !!! .
والسبب هو ان الفجر من الدلوك , و الغسق من الدلوك .

هو انك لا تعرف الا الفجر اولا و الدلوك ثانيا و الغسق ثالثا , هذا ما يعرفه العوام الذين لا يعرفون لماذا تظهر الشمس عند الصباح حمراء !!! و عند الغروب حمراء مصفره , ومن قول العوام ايضا ( وما هى إلا كرة مضيئة فى السماء ) سراجا وهاجا ؟ و السراج له تحكم في قوة الضوء الصادر منه , والشمس كذلك ولذلك قال ( سراجا وهاجا ) في وقت يزيد الوهج و في وقت يقل الوهج , فهل يعرف العوام هذا ؟؟؟

فالشمس عند الدلوك مكتوب عليها فجر و غسق و دلوك , و عليك ان تنظر الى الحكم و هي الشمس حتى تقراء ما هو مكتوب عليها , و يحتاج هذا النظر الى قرص الشمس ربع ساعة متوصله جرب و لن تخسر !!! سراجا وهاجا

والمكتوب يقراء من عنوانه !!! {سَنُرِيهِمْ آيَاتِنَا فِي الْآفَاقِ وَفِي أَنفُسِهِمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ أَوَلَمْ يَكْفِ بِرَبِّكَ أَنَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ }فصلت53
والدلوك و الغسق والفجر في قرص الشمس هما آيات من آيات الله ربي المهيمن

يا اهل السنه ليس عندكم شيء {فَإِذَا انسَلَخَ الأَشْهُرُ الْحُرُمُ فَاقْتُلُواْ الْمُشْرِكِينَ حَيْثُ وَجَدتُّمُوهُمْ وَخُذُوهُمْ وَاحْصُرُوهُمْ وَاقْعُدُواْ لَهُمْ كُلَّ مَرْصَدٍ فَإِن تَابُواْ وَأَقَامُواْ الصَّلاَةَ وَآتَوُاْ الزَّكَاةَ فَخَلُّواْ سَبِيلَهُمْ إِنَّ اللّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ }التوبة5


---

متعلم أمازيغي
03-31-2010, 01:32 AM
ماذا تقول أيها القرآني؟
من أين لك بهذا؟ ما الدلوك أولا حتى تقول الصلاة الوسطي هي الدلوك (بالمناسبة إذا كانت وسطى،فماذا يعني ذلك عندك)،و طرفي النهار عند الدلوك،و مد الظل أيضا عند الدلوك...و هلم سفسطة و قرمطة..
أيها الزميل يقول الزمخشري و هو لغوي بارع في اللغة : "دلكت الشمس: غربت. وقيل: زالت"
و في تفسير ابن كثير : يقول تبارك وتعالى لرسوله صلى الله عليه وسلم آمراً له بإقامة الصلوات المكتوبات في أوقاتها: { أَقِمِ ٱلصَّلَوٰةَ لِدُلُوكِ ٱلشَّمْسِ } قيل: لغروبها.
و يقول في موضع آخر عن جابر بن عبد الله قال: دعوت رسول الله صلى الله عليه وسلم ومن شاء من أصحابه، فطعموا عندي، ثم خرجوا حين زالت الشمس، فخرج النبي صلى الله عليه وسلم فقال: " اخرج يا أبا بكر فهذا حين دلكت الشمس"
و الغسق هو الظلمة،و المقصود بها صلاة العشاء،و لا يمكن أن تكون هي صلاة المغرب،لأن هذه الأخيرة لا تؤدى في الظلمة
،و إنما تؤدى عند غروب قرص الشمس كما هو معلوم.
و بهذا يبطل من هذه الآية قولك أن الصلاة واحدة فقط.

ثم إني أراك لم تعلق على قوله تعالى " حافظوا على الصلوات و الصلاة الوسطى"
لماذا قال الله عن هذه الصلاة أنها وسطى؟؟؟

ناصر التوحيد
03-31-2010, 03:32 PM
أما وصف << منكر للسنة >> لا يجوز , لان إنكار السنة كفر بالله
ها قد اقررت على نفسك بالكفر

ناصر التوحيد
03-31-2010, 04:00 PM
أَقِمِ الصَّلاَةَ لِدُلُوكِ الشَّمْسِ إِلَى غَسَقِ اللَّيْلِ وَقُرْآنَ الْفَجْرِ إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كَانَ مَشْهُوداً

الدلوك هو الميل في اللغة فأول الدلوك هو الزوال وآخره هو الغروب ومن وقت الزوال إلى الغروب يسمى دلوكا لأنها في حالة ميل فذكر الله تعالى الصلوات التي تكون في حالة الدلوك

وليس هذا من استعمال اللفظ المشترك في معينه كليهما، أو استعمال اللفظ في حقيقته ومجازه، بل هذا استعماله في حقيقته المتضمنة للأمرين جميعاً، فتأمله فإنه موضوع عظيم النفع

ففي قوله تعالى أقم الصلاة لدلوك الشمس إلى غسق الليل , فسر الدلوك بالزوال وفسر بالغروب وليس بقولين بل اللفظ يتناولهما معا فإن الدلوك هو الميل ودلوك الشمس ميلها ولهذا الميل مبتدأ ومنتهى فمبتداه الزوال ومنتهاه الغروب واللفظ متناول لهما بهذا الاعتبار

ولهذا الاختلاف في تفسير الدلوك ذهب قوم إلى أن :

دلوك الشمس: ميلها للزوال، والصلاة التي أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بإقامتها عند دلوكها: الظهر.
وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي الظهر إذا زالت الشمس
ودلوك الشمس يشمل صلاة الظهر والعصر

وغسق الليل: هو إقباله ودنوه بظلامه وهو غروب الشمس ، فالصلاة التي أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بإقامتها عنده صلاة المغرب وصلاة العشاء .. لأن غسق الليل هو إقبال الليل وظلامه، وذلك لا يكون إلا بعد مغيب الشمس.

{وقرآن الفجر} يعني صلاة الفجر أي ما تقرأ به في صلاة الفجر من القرآن، لآن ما تقرأ به في صلاة الفجر من القرآن كان مشهودا


وهذه الآية بإجماع المفسرين إشارة إلى الصلوات الخمس المفروضة...
فدلوك الشمس زوالها والإشارة إلى الظهر والعصر وغسق الليل ظلمته وذلك إشارة إلى المغرب والعشاء وقرآن الفجر صلاة الصبح

ناصر التوحيد
03-31-2010, 04:30 PM
تلك الطائفة المسماة بالقرآنيين أخذت على عاتقها اجتثاث الفكر الإسلامي من منبته وتقديم فكر آخر للمسلمين متمثل في عقولهم هم .
ومن المعلوم أن ما لا جذور له لا ساق له وما لا ماضي له لا حاضر ولا مستقبل له .
ولقد كان المرء يظن أنهم سيخوضون في كل شيء إلا في الصلاة ولكنهم وللأسف الشديد خاضوا في الصلاة ..والصلاة موجودة في القرآن , فأخذ كل منهم يستخرج من القرآن ما قدر له عقله وزين له هواه أن هذه هي الصلاة .. ولا نجد لديهم رأيا واحدا
وتجد منهم من يقول ان الصلوات خمس ..
وتجد منهم من يقول ان الصلوات ثلاث .. هي الفجر والعصر والعشاء ومنهم من يقول هي الفجر والمغرب والعشاء
ومنهم من يقول هي صلاتان هي الفجر والعشاء
ومنهم من يقول هي ست فيضيف إلى الخمس المعروفات صلاة في ميعاد صلاة العيد
ثم جاء هذا الجهول المجهول فقال أن الصلاة واحدة فقط !!! وصار يحرف في معنى الصلاة والصلوات لدعم جهله بجهل اضافي


فما اتفقوا على وقتٍ وشكلٍ واحد للصلاة جميعا
فضلّوا عن المفروض كما نؤديه ونصليه نحن المسامين اهل السنة والجماعة وهي الصلوات الخمس المعروفات , لأنه من الضلال المبين القول بغير ما نقوله والفعل بغير ما نفعله .. لأن الصلاة من الأمور المنقولة بالتواتر والمسلمون يؤدونها يوميا .. ولكن القرآنيين ينكرون حجية السنة القولية والفعلية ولو حتى المتواترة !!!

فالصلاة من الأمور المجمع عليها بين المسلمين بشكلها العام , فعند كل المسلمين الصلوات خمس وعدد الركعات متفق عليه 17 ركعة , والكيفية واحدة من قيام ثم ركوع ثم سجديتن وعدد الركعات في كل صلاة واوقات كل صلاة متفق عليه بين كل المسلمين

والصحابة علموا الناس الصلاة مصداقا لقوله (ص) : صلوا كما رأيتموني أصلي .
فالصلاة موجودة ومنقولة بالتواتر الفعلي لكل المسلمين

يقول الله تعالى " حافِظُواْ عَلَى الصَّلَوَاتِ والصَّلاَةِ الْوُسْطَى وَقُومُواْ لِلّهِ قَانِتِينَ [البقرة : 238] "
فنلاحظ أن القرآن ذكر صيغة الجمع وهي " الصلوات " وأقل الجمع ثلاثة , ثم قال بعد ذلك والصلوة الوسطى .
فإذا نحن أضفنا الصلاة الوسطى إلى الصلوات أصبح العدد أربع صلوات , وهذا العدد الزوجي لا وسط له فنرتفع إلى العدد التالي له مباشرة وهو الخمس صلوات فنجد أن له وسط وهو الثلاثة فيكون أول عدد ينطبق عليه العد الحسابي هو ما نصليه فعلا .

ناصر التوحيد
03-31-2010, 04:43 PM
بالطبع فهو مخطئ بأن الصلاة واحدة في اليوم
وهو مخطئ ومجرم بتحريف معنى كلمة صَلَوَاتِهِمْ التي هي جمع كلمة صلاة الى معنى صِلاتهم التي هي جمع كلمة صلة

ناصر التوحيد
03-31-2010, 06:53 PM
تلك الطائفة المسماة بالقرآنيين أخذت على عاتقها اجتثاث الفكر الإسلامي من منبته وتقديم فكر آخر للمسلمين متمثل في عقولهم هم .
فأنكر هؤلاء السنة جملة وتفصيلا ! ثم لما عزلوا السنة والتاريخ أصبحت المسألة هرجا ومرجا ! وقال من شاء ما يشاء بحجة أنه لا يتفق أو لا يجوز أو لا يمكن أو لأن المعنى لا يعجبه أو لأن عقله لا يرى حكمة في هذا الأمر .
واتسع الخرق على الراتق . وكان وحتما ولزاما أن يتطور الأمر إلى الخطوة التالية ..
فلما أنكروا السنة والتاريخ أصبح من الممكن إنكار اللغة كذلك , فليست اللغة عندهم أعز من السنة فليقبلوا ما يشاءون من المعاني وليرفضوا ما لا يعنّ لهم , فهذا يأباه العقل وذلك يرفضه الذوق وهذا المعنى الجديد أتى به عقله الألمعي
فرأينا عجبا عجابا , ولن نلوث ذهن الاخوة بكل هذه الترهات لأنهم يدعون أنهم لا يؤمنون إلا بالقرآن ! والحق يقال أنهم لا يؤمنون إلا بما يريدون

ماكـولا
04-01-2010, 01:13 AM
موضوع شيق ..

طيب يا زميلي المنكر لفعل وعمل وقول واقرار النبي صلى الله عليه وسلم
ما تفسير قوله تعالى " ان الصلاة كانت على المؤمنين كتابا موقوتا" ؟!

اخت مسلمة
04-01-2010, 01:28 AM
موضوع شيق ..

بل هو موضوع مضحك من البداية اخي الفاضل ... من اين لك يا جو بكل هذا الجهل ..؟؟؟
سبحانك ربي ...!!!
والله اشفق على الاخوة الذين يجيبوا هذا النصراني على كل هذه الجهالات التيما جاء بها سواه ...
توقفوا ودعوه يلعب لوحده فسيصبح عبرة لكن من يقرأ هذا الموضوع (:


تحياتي للموحدين

محمد جو
04-01-2010, 04:36 PM
موضوع شيق ..

طيب يا زميلي المنكر لفعل وعمل وقول واقرار النبي صلى الله عليه وسلم
ما تفسير قوله تعالى " ان الصلاة كانت على المؤمنين كتابا موقوتا" ؟!


موقوتا : هو الصلاة الواحدة في اليوم كله , و اليوم ينقسم الى لليل و نهار و عند وقت دلوك الشمس يكون مقدار الليل و النهار ,.
والدلوك هو الصلاة للشمس نفسها في الليل و النهار , والدلوك يكون منتصف الليل ومنتصف النهار على شقي الارض , و الدلوك يقسم الارض الى نصفين ( الذي خلق الارض في يومين ) يوم نهار و يوم لليل .

موقوتا هو اليوم {لَمَجْمُوعُونَ إِلَى مِيقَاتِ يَوْمٍ مَّعْلُومٍ }الواقعة50 {إِنَّ يَوْمَ الْفَصْلِ كَانَ مِيقَاتاً }النبأ17

اي ان الصلاة وقتها اليوم كله و تقام الصلاة عتد دلوك الشمس (اقم الصلاة لدلوك الشمس الى غسق الليل و قران الفجر ) وهنا في هذه الاية شمل اطراف اليوم في اقامة الصلاة الواحدة عندما تلتقي اطراف الارض الثلاث مع اطراف الشمس الثلاث = المجموع ستة اطراف ( في ستة ايام ) {إِنَّ رَبَّكُمُ اللّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ يَطْلُبُهُ حَثِيثاً وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ وَالنُّجُومَ مُسَخَّرَاتٍ بِأَمْرِهِ أَلاَ لَهُ الْخَلْقُ وَالأَمْرُ تَبَارَكَ اللّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ }الأعراف54 !!!

زاد المعاد
04-01-2010, 08:48 PM
موقوتا : هو الصلاة الواحدة في اليوم كله موقوتا هو اليوم {لَمَجْمُوعُونَ إِلَى مِيقَاتِ يَوْمٍ مَّعْلُومٍ }الواقعة50 {إِنَّ يَوْمَ الْفَصْلِ كَانَ مِيقَاتاً }النبأ17‏
!!
ما معنى ميقاتا وموقوتا عند فضيلتكم؟
ثم إن الآيات التي تفضلت بوضعها لا علاقة لها بالصلاة
يقول الله تعالى "وكانوا يقولون إئذا متنا وكنا ترابا وعظما أءنا لمبعوثون *أو ءاباؤنا الأولون* قل إن الأولين والأخرين* لمجموعون إلى ميقات يوم معلوم" الواقعة 50:46
أين استدلالك من بين هذه الآيات على أن الصلاة واحدة يمكن الأولين والأخرين اي الليل والنهار
الآية الأخرى من سورة النبأ
‏" إن يوم الفصل كان ميقتا* يوم ينفخ في الصور فتأتون أفواجا" وأين ذكرت في هذه الآيات بأن الصلاة واحدة في اليوم كله؟
تبيان لأعينك المطموسة
بأن الآيات التي قمت بوضعها تتحدث عن يوم القيامة ولا شأن لها بتاتا بادعاءك
فبرهانك باطل من أوله لآخره
ففكر وتدبر الآيات الله يهديك!

ناصر التوحيد
04-01-2010, 10:26 PM
الآيات التي قمت بوضعها تتحدث عن يوم القيامة ولا شأن لها بتاتا بادعاءك
فبرهانك باطل من أوله لآخره
ففكر وتدبر الآيات الله يهديك!

نعم
والذي يقول :

والدلوك يكون منتصف الليل ومنتصف النهار على شقي الارض
هو يقول الباطل وهو يريد الباطل
ولا يمكن ان يتدبر ولا ان يفهم
هذا ياتي بما لا ياتي به احد ..وبدون اي دليل
فهو ملفق ومحرف ومزور والعياذ بالله

محمد كمال فؤاد
04-01-2010, 10:38 PM
شكرا للأخ عزب جو بصراحة ضحكتني لكن موضوعك لا يصح أن يوضع في قسم السنة النبوية بل يوضع في قسم النكت والترفيه


بالمناسبة ما تفسيرك لقول الله تعالى وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ (7)

ابن السنة
04-02-2010, 06:04 AM
لا حول و لا قوة الا بالله
شر البلية ما يضحك
سؤال
هل ما يطلق عليهم "القرأنيون" ينكرون المتواتر من السنة ايضاً؟
رجاء عدم نعتهم بالقرانيين فهم ليس اهلا للقرآن و ربما بمرور الوقت ينخدع الناس بهم و يظنوا أنهم أهل القرآن كما يدعون
اخوانى الكرام رجاء آخر لا تسألوه عن تفسيير شئ من كتاب الله حتى لا نشترك فى هذه الجريمة التى يرتكبها الزميل الفذ

محمد جو
04-02-2010, 10:43 PM
السلام عليكم محمد كمال فؤاد

(وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ)7

{وَلِلّهِ يَسْجُدُ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ طَوْعاً وَكَرْهاً وَظِلالُهُم بِالْغُدُوِّ وَالآصَالِ }الرعد15

أن المسلم يسجد لله في كل وقت وكل حين , وان سجوده يكون عبر ظله على الأرض الذي يسير معه أينما كان , ولا ينقصه إلا شيء واحد و هو التسبيح لله ولذلك قال تعالى {فَاصْبِرْ عَلَى مَا يَقُولُونَ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ غُرُوبِهَا وَمِنْ آنَاء اللَّيْلِ فَسَبِّحْ وَأَطْرَافَ النَّهَارِ لَعَلَّكَ تَرْضَى } يسبح المؤمن مع سجود ظله لله يكون هو صلاة من الصلوات ؟؟.
و في سجود الظل مع التسبيح لله هي الصلوات الكثيرة التي ليس لها عدد , و التي طلب الله المحافظة عليها مع إقامة الصلاة الواحدة عند دلوك الشمس بفعل المؤمن نفسه .
ولذلك قال تعالى {وَالَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَوَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ }المؤمنون9 أي على التسبيح مع سجود ظلالهم ( وَظِلالُهُم بِالْغُدُوِّ وَالآصَالِ )؟؟

وقال أيضا أنهم على صلاتهم يحافظون {وَالَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ }المعارج34 أي الصلاة ( أقم الصلاة لدلوك الشمس )

مع العلم أن هذه الآية{فَاصْبِرْ عَلَى مَا يَقُولُونَ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ غُرُوبِهَا وَمِنْ آنَاء اللَّيْلِ فَسَبِّحْ وَأَطْرَافَ النَّهَارِ لَعَلَّكَ تَرْضَى } لم يذكر فيها وقت دلوك الشمس ! هل لم يذكره لكونه وقت إقامة الصلاة ؟؟

هذا هو كتاب الله يمشي و يسير بكل لطف على الارض , وليس تقديس نص فقط بدون تطبيق على الارض
{أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يُسَبِّحُ لَهُ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَالطَّيْرُ صَافَّاتٍ كُلٌّ قَدْ عَلِمَ صَلَاتَهُ وَتَسْبِيحَهُ وَاللَّهُ عَلِيمٌ بِمَا يَفْعَلُونَ }النور41


----

ناصر التوحيد
04-02-2010, 11:35 PM
اخوانى الكرام رجاء آخر لا تسألوه عن تفسيير شئ من كتاب الله حتى لا نشترك فى هذه الجريمة التى يرتكبها الزميل الفذ

نعم
بارك الله فيك

انظر اليه ما يقول هنا :

يسبح المؤمن مع سجود ظله لله يكون هو صلاة من الصلوات .. و في سجود الظل مع التسبيح لله هي الصلوات الكثيرة التي ليس لها عدد , و التي طلب الله المحافظة عليها
فلا يلزم قراءة ولا ركوع ولا تشهد ولا تكبير ولا تسليم .. يعني مثل صلاة النصارى والعياذ بالله .. مجرد كلمات تقال بلا حركات .. مع ان الصلاة حقيقة هي عِبَادةٌ تتضمَّنُ أقْوالاً وأفْعَالا مَخْصُوصَةً، مُفْتَتَحَةٌ بِالتَّكْبِيْرِ مُخْتَتَمَةٌ بِالتَّسْلِيْمِ.

وانظر الى دليل البلاهة وعدم الفهم والتخبيص :

ولذلك قال تعالى {وَالَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَوَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ }المؤمنون9 أي على التسبيح مع سجود ظلالهم ( وَظِلالُهُم بِالْغُدُوِّ وَالآصَالِ )؟؟
وقال أيضا أنهم على صلاتهم يحافظون {وَالَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ }المعارج34 أي الصلاة

قال التسبيح مع سجود ظلالهم !!

السجود ظاهرة عامة ، وحالة تشمل كل أجزاء هذا الوجود دون أن تختص بشيء معين.

السجود هنا يعني التذلّل والخضوع لله وعبادته ..... وليس الصلاة المعروفة حيث انّ السجدة مختصة بالهيئة المخصوصة وهو سجود اختياري وليس ذلك إلاّ للإنسان

وسجود جميع الكائنات يعني ان العالم بأسره تحت أمره سبحانه وفي قبضته ، وخاضعة لمشيئته المطلقة ، وهي مطيعة للارادة الإلهية النافذة .

ناصر التوحيد
04-02-2010, 11:38 PM
سجود ما في الكون لله تعالى :

http://www.islam-qa.com/ar/ref/27036

أبوعمر الشامي
04-03-2010, 01:35 PM
{وَلِلّهِ يَسْجُدُ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ طَوْعاً وَكَرْهاً وَظِلالُهُم بِالْغُدُوِّ وَالآصَالِ }الرعد15

أن المسلم يسجد لله في كل وقت وكل حين , وان سجوده يكون عبر ظله على الأرض الذي يسير معه أينما كان

وماذا سيفعل ظلك في القطب الشمالي حيث لا شمس لـ 6 أشهر :)):؟

أحمد زكي
04-03-2010, 03:17 PM
الزميل محمد جو
طبقا لزعمك ان قوله " اقيموا الصلاة " يعني أنها صلاة واحدة ،
من أين جئت بأنها واحدة يوميا (لاحظ أنك هكذا جعلتها صلوات و ليست صلاة واحدة ) لماذا لا تكون يصليها الشخص مرة واحدة فقط في عمره ؟!!!!
فان قلت لأنه قال " لدلوك الشمس " قلت نعم هو موعد الصلاة الواحدة أي أنها صلاة واحدة (و ليست يومية ) و لكن تصليها وقت الدلوك ! و تحديدا أكثر يكون يوم جمعة لأنه قال " إذا نودي للصلاة من يوم الجمعة " !!!
ما رايك في هذا التفسير الخنفشاري الذي وصلت اليه عندما استخدمت منطقك الفاسد ؟!!
الخلاصة : عندما يقول الله تعالى في كتابه العزيز :
"اقيموا الصلاة " فهذا لا يعني كما فهم الزميل أنها صلاة واحدة بل كما أقول ( الزم الطاعة ) فالمقصود هنا الطاعات و ليس طاعة واحدة أو كما يقول اب لابنه (انتبه في الدرس) فهو يقصد كل الدروس و ليس درسا واحدا و هكذا ،
كما ان قوله ان صلاة العشاء هي صلاة لوقت العشاء و صلاة الفجر هي صلاة لوقت الفجر (أي ان وقت الفجر يصلي و وقت العشاء يصلي ) فلا دليل على هذا المعنى ثم في قوله "قبل صلاة الفجر " و "بعد صلاة العشاء " ما معنى ان يستدل الله على وقت نعرفه بصلاة لا نعرفها و لا ندركها ؟!!
نصيحتي للاخوة الكرام ان يمتنعوا عن الدخول معه في أي حوار إلا عن اثبات حجية السنة النبوية أما غير ذلك فسيكون عبث و الزميل من الواضح انه متخصص في العبث .

محمد جو
04-03-2010, 05:15 PM
نعم
بارك الله فيك

انظر اليه ما يقول هنا :

فلا يلزم قراءة ولا ركوع ولا تشهد ولا تكبير ولا تسليم .. يعني مثل صلاة النصارى والعياذ بالله .. مجرد كلمات تقال بلا حركات .. مع ان الصلاة حقيقة هي عِبَادةٌ تتضمَّنُ أقْوالاً وأفْعَالا مَخْصُوصَةً، مُفْتَتَحَةٌ بِالتَّكْبِيْرِ مُخْتَتَمَةٌ بِالتَّسْلِيْمِ.

وانظر الى دليل البلاهة وعدم الفهم والتخبيص :


قال التسبيح مع سجود ظلالهم !!

السجود ظاهرة عامة ، وحالة تشمل كل أجزاء هذا الوجود دون أن تختص بشيء معين.

السجود هنا يعني التذلّل والخضوع لله وعبادته ..... وليس الصلاة المعروفة حيث انّ السجدة مختصة بالهيئة المخصوصة وهو سجود اختياري وليس ذلك إلاّ للإنسان

وسجود جميع الكائنات يعني ان العالم بأسره تحت أمره سبحانه وفي قبضته ، وخاضعة لمشيئته المطلقة ، وهي مطيعة للارادة الإلهية النافذة .


طريقة الاقتباس الذي تقوم به من كلامي ليس عليك بجديد , انت تاخذ من الكلام ماتشاء وترك ما تشاء , فتقوم بتقطيع الجملة حتى يصبح عند القارئ لبس في الفهم .

وهذا العمل لا يرضي الله وخاصة اذا كان من مؤمن امره الله ان يكون قوله سديدا {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلاً سَدِيداً }الأحزاب70 .
يا اخي المؤمن ان كشف الباطل لا يكون بالباطل بل يكون بالصدق , و ان تقول الصدق ان كان لك او عليك ( وَإِذَا قُلْتُمْ فَاعْدِلُواْ ) .

وقال تعالى {وَلَوْ نَشَاء لَأَرَيْنَاكَهُمْ فَلَعَرَفْتَهُم بِسِيمَاهُمْ وَلَتَعْرِفَنَّهُمْ فِي لَحْنِ الْقَوْلِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ أَعْمَالَكُمْ }محمد30

وهذا العمل يشبة الذي قيل له صلي قال الله امرني ان لا اصلي , قيل له كيف قال (لا تقربوا الصلاة ) .

ولك كل الشكر {مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ }ق18

عساف
04-03-2010, 05:27 PM
الاستاذ محمد جو

هل أنت جاد فيما توصلت إليه؟؟

ما رأيك في صلاة العشاء؟؟ هل هي واجبة أم لأ؟؟

كيف نصلي على رسول الله؟؟ وما معنى الصلاة هنا؟؟

لماذا صلاة الظهر 4 ركعات وتتحول يوم الجمعة لركعتين فقط؟؟

هل توصلت لتفسيرك باجتهاد شخصي أم أنك اعتمدت على أحد التفاسير المشهورة؟؟

أرجو منك الاجابة على هذه التساؤلات

وارجو من الأخوة ترك الحوار بيني وبينه.

أبو مهند
04-07-2010, 03:10 AM
إلى م . جو وليس بمحمد كما يدعى
قال تعالى :
الحجر (آية:9): انا نحن نزلنا الذكر وانا له لحافظون
النحل (آية:44): بالبينات والزبر وانزلنا اليك الذكر لتبين للناس ما نزل اليهم ولعلهم يتفكرون
فماذا تقول عن الذكر فى الآية الأولى والثانية أم الآية الثانية معناها وأنزلنا إليك القرآن لتبين للناس القرآن
أم هذا عقلك
وما أدراك أن القرآن أيضاً مزعوم كما تقول فى السنة
أنت فى منتدى فيه من أهل العلم وطلابه ما لا يصلح لك كأرض للإفساد فلتدخل على منتدى الصوفية ففيهم أرض خصبة لك ولأمثالك
فأنتم والصوقية والمتشيعة والعلمانية والبهائية والقديانية خيوط فى يد واحدة أرادت أن تفرغ الإسلام من محتواه ولن تقدروا
فاعلم أن هناك رجال لا ينامون الليل ولا النهار يذبون عن حياض هذا الدين وليس لكم عليهم من سبيل
الانبياء (آية:18): بل نقذف بالحق على الباطل فيدمغه فاذا هو زاهق ولكم الويل مما تصفون
فلا تهرف بهمك ثانياً لمعنى الصلاة فى القرآن
وفهمك هذا يلزم منه
1- أن الأمة الإسلامية لم تعرف الصلاة الصحية و حتى الآن أى لم يعبد أحداً الله كما أمرنا حتى ابتعثك الشيطان
التوبة (آية:115): وما كان الله ليضل قوما بعد اذ هداهم حتى يبين لهم ما يتقون ان الله بكل شيء عليم
2- أن الله لم يحفظ دينه الذى تعهده بالحفظ
الانعام (آية:144): فمن اظلم ممن افترى على الله كذبا ليضل الناس بغير علم ان الله لا يهدي القوم الظالمين
3- أنك تفهم فهماً لا يفهمه أحد من العالمين كمن أتى بثور يرد أن يحلبه و يصر على ذلك فالجاهل المركب أسوأ من الجاهل العادى أما أنت فقد
تعديدت كل هذا فصرت جاهل مركب صاحب هوى مأجور و ليس رجماً بغيب فكل من له بصيرة من أهل السنة يعلم أنكم خيوط فى يد واحدة
تحركها كيف تشاء ويعلم أيضاً هذه اليد .
ولو أردت أن تتأكد أننا نعلم حقيقتك فاقرأ هذا
http://www.eltwhed.com/vb/showthread.php?t=22428

محمد جو
04-09-2010, 12:04 AM
الاستاذ محمد جو

هل أنت جاد فيما توصلت إليه؟؟

ما رأيك في صلاة العشاء؟؟ هل هي واجبة أم لأ؟؟

كيف نصلي على رسول الله؟؟ وما معنى الصلاة هنا؟؟

لماذا صلاة الظهر 4 ركعات وتتحول يوم الجمعة لركعتين فقط؟؟

هل توصلت لتفسيرك باجتهاد شخصي أم أنك اعتمدت على أحد التفاسير المشهورة؟؟

أرجو منك الاجابة على هذه التساؤلات

وارجو من الأخوة ترك الحوار بيني وبينه.

تحيه لك

هل أنت جاد فيما توصلت إليه؟؟

نعم وانا اصلي الصلاة الواحدة في اليوم {وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَّهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ }يس38 ( اقم الصلاة لدلوك الشمس )

ما رأيك في صلاة العشاء؟؟ هل هي واجبة أم لأ؟؟

لا يوجد في القرآن شيء اسمه اقامة صلاة عشاء .

كيف نصلي على رسول الله؟؟ وما معنى الصلاة هنا؟؟

يصلى على النبي بالصلة : و هي الصلة , و انا اصلي على النبي من خلال اتباع القران وحدة واسلم لله فيه , كما هي صلاة الملائكة على النبي بالوحي الذي نزل عليه !

لماذا صلاة الظهر 4 ركعات وتتحول يوم الجمعة لركعتين فقط؟؟

الصلاة دلوك و غسق و فجر , قران الشمس و قران الليل و قران الفجر من القران الكريم , (من الليل فتهجد به نافلة لك )

هل توصلت لتفسيرك باجتهاد شخصي أم أنك اعتمدت على أحد التفاسير المشهورة؟؟

{وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ }العنكبوت69
{سَنُرِيهِمْ آيَاتِنَا فِي الْآفَاقِ وَفِي أَنفُسِهِمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ أَوَلَمْ يَكْفِ بِرَبِّكَ أَنَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ }فصلت53
ولقد تبين لي ان القران هو الحق فقط من خلال ايات الافاق . {سَنُرِيهِمْ آيَاتِنَا فِي الْآفَاقِ وَفِي أَنفُسِهِمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ )

اخي اذا ظهرت لك اية في الافق او في نفسك فهل تبقى معها , ام تذهب الى ما يقوله و يفعله الناس ؟؟؟

ودمت بخير
----

أحمد زكي
04-09-2010, 12:21 AM
لم تخبرني يا جو ما رأيك في تفسيري اعلاه ؟! هل تراه صوابا ؟ و لماذا ؟ (في المشاركة 32 )

محمد جو
04-09-2010, 12:44 AM
إلى م . جو وليس بمحمد كما يدعى
قال تعالى :
الحجر (آية:9): انا نحن نزلنا الذكر وانا له لحافظون
النحل (آية:44): بالبينات والزبر وانزلنا اليك الذكر لتبين للناس ما نزل اليهم ولعلهم يتفكرون
فماذا تقول عن الذكر فى الآية الأولى والثانية أم الآية الثانية معناها وأنزلنا إليك القرآن لتبين للناس القرآن
أم هذا عقلك
وما أدراك أن القرآن أيضاً مزعوم كما تقول فى السنة
أنت فى منتدى فيه من أهل العلم وطلابه ما لا يصلح لك كأرض للإفساد فلتدخل على منتدى الصوفية ففيهم أرض خصبة لك ولأمثالك
فأنتم والصوقية والمتشيعة والعلمانية والبهائية والقديانية خيوط فى يد واحدة أرادت أن تفرغ الإسلام من محتواه ولن تقدروا
فاعلم أن هناك رجال لا ينامون الليل ولا النهار يذبون عن حياض هذا الدين وليس لكم عليهم من سبيل
الانبياء (آية:18): بل نقذف بالحق على الباطل فيدمغه فاذا هو زاهق ولكم الويل مما تصفون
فلا تهرف بهمك ثانياً لمعنى الصلاة فى القرآن
وفهمك هذا يلزم منه
1- أن الأمة الإسلامية لم تعرف الصلاة الصحية و حتى الآن أى لم يعبد أحداً الله كما أمرنا حتى ابتعثك الشيطان
التوبة (آية:115): وما كان الله ليضل قوما بعد اذ هداهم حتى يبين لهم ما يتقون ان الله بكل شيء عليم
2- أن الله لم يحفظ دينه الذى تعهده بالحفظ
الانعام (آية:144): فمن اظلم ممن افترى على الله كذبا ليضل الناس بغير علم ان الله لا يهدي القوم الظالمين
3- أنك تفهم فهماً لا يفهمه أحد من العالمين كمن أتى بثور يرد أن يحلبه و يصر على ذلك فالجاهل المركب أسوأ من الجاهل العادى أما أنت فقد
تعديدت كل هذا فصرت جاهل مركب صاحب هوى مأجور و ليس رجماً بغيب فكل من له بصيرة من أهل السنة يعلم أنكم خيوط فى يد واحدة
تحركها كيف تشاء ويعلم أيضاً هذه اليد .
ولو أردت أن تتأكد أننا نعلم حقيقتك فاقرأ هذا
http://www.eltwhed.com/vb/showthread.php?t=22428

تحيه لك

اهل العلم لا يفعلون مثل قولك هذا .
الحجر (آية:9): انا نحن نزلنا الذكر وانا له لحافظون
النحل (آية:44): بالبينات والزبر وانزلنا اليك الذكر لتبين للناس ما نزل اليهم ولعلهم يتفكرون
فماذا تقول عن الذكر فى الآية الأولى والثانية أم الآية الثانية معناها وأنزلنا إليك القرآن لتبين للناس القرآن
أم هذا عقلك .

بل اهل العلم يفعلون مثل هذا {وَمَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ إِلاَّ رِجَالاً نُّوحِي إِلَيْهِمْ فَاسْأَلُواْ أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ }النحل43 {بِالْبَيِّنَاتِ وَالزُّبُرِ وَأَنزَلْنَا إِلَيْكَ الذِّكْرَ لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ }النحل44


لقد أُنزل من قبل القران ذكر { بِالْبَيِّنَاتِ وَالزُّبُرِ ) وهذا الذكر الذي نُزلَ من قبل القران اخفي على الناس الذين نُزلَ اليهم كما الحال عندك اليوم , ومن ثم انزل القران على النبي محمد ( وَأَنزَلْنَا إِلَيْكَ الذِّكْرَ ) و أنَزل القران على النبي لكي يبن للناس ما نُزلَ الى الناس الذين انزل عليهم الذكر من قبل القران .
اي بمعنى ! خذ يا ايها النبي محمد القران الذي انزل عليك في الحاضر , و بين للناس بالقران الذكر الذي نُزلُ اليهم من قبل في الماضي (وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ }

(وَأَنزَلْنَا إِلَيْكَ ) في الحال المستمر فعل مضارع جاء ليبين فعل ماضي ( مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ ) في الماضى, قبل نزول القران على النبي , و الذكر هو التوارة و الانجيل و الزبر و صحف ابراهيم , وكل ما نُزلَ قبل القران قد ذكر في القران وهو الذكر ( انا نحن نزلنا الذكر وانا له لحافظون ).

-----
ودمت بخير

أحمد زكي
04-09-2010, 01:09 AM
هل رأيت مشاركتي حتى ؟!!

محمد جو
04-09-2010, 11:19 PM
الزميل محمد جو
طبقا لزعمك ان قوله " اقيموا الصلاة " يعني أنها صلاة واحدة ،
من أين جئت بأنها واحدة يوميا (لاحظ أنك هكذا جعلتها صلوات و ليست صلاة واحدة ) لماذا لا تكون يصليها الشخص مرة واحدة فقط في عمره ؟!!!!
فان قلت لأنه قال " لدلوك الشمس " قلت نعم هو موعد الصلاة الواحدة أي أنها صلاة واحدة (و ليست يومية ) و لكن تصليها وقت الدلوك ! و تحديدا أكثر يكون يوم جمعة لأنه قال " إذا نودي للصلاة من يوم الجمعة " !!!
ما رايك في هذا التفسير الخنفشاري الذي وصلت اليه عندما استخدمت منطقك الفاسد ؟!!
الخلاصة : عندما يقول الله تعالى في كتابه العزيز :
"اقيموا الصلاة " فهذا لا يعني كما فهم الزميل أنها صلاة واحدة بل كما أقول ( الزم الطاعة ) فالمقصود هنا الطاعات و ليس طاعة واحدة أو كما يقول اب لابنه (انتبه في الدرس) فهو يقصد كل الدروس و ليس درسا واحدا و هكذا ،
كما ان قوله ان صلاة العشاء هي صلاة لوقت العشاء و صلاة الفجر هي صلاة لوقت الفجر (أي ان وقت الفجر يصلي و وقت العشاء يصلي ) فلا دليل على هذا المعنى ثم في قوله "قبل صلاة الفجر " و "بعد صلاة العشاء " ما معنى ان يستدل الله على وقت نعرفه بصلاة لا نعرفها و لا ندركها ؟!!
نصيحتي للاخوة الكرام ان يمتنعوا عن الدخول معه في أي حوار إلا عن اثبات حجية السنة النبوية أما غير ذلك فسيكون عبث و الزميل من الواضح انه متخصص في العبث .

تحيه لك اخي

مزيد من تقديم الادلة على بطلان السنه من عندك اخ زكي .

{وَجَعَلَنِي مُبَارَكاً أَيْنَ مَا كُنتُ وَأَوْصَانِي بِالصَّلَاةِ وَالزَّكَاةِ مَا دُمْتُ حَيّاً }مريم31

{وَكَانَ يَأْمُرُ أَهْلَهُ بِالصَّلَاةِ وَالزَّكَاةِ وَكَانَ عِندَ رَبِّهِ مَرْضِيّاً }مريم55

{فَخَلَفَ مِن بَعْدِهِمْ خَلْفٌ أَضَاعُوا الصَّلَاةَ وَاتَّبَعُوا الشَّهَوَاتِ فَسَوْفَ يَلْقَوْنَ غَيّاً }مريم59

{إِنَّنِي أَنَا اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدْنِي وَأَقِمِ الصَّلَاةَ لِذِكْرِي }طه14

اذا هي معروفة عند الانبياء من قبل النبي انها خمس صلوات كما هي معروفة عندك , وهي ليس سنه كما تزعم على النبي ؟

مع ذلك لا نجد في كتاب الله إقامة خمس صلوات إن كانت خمسة !!

فان كان مرة واحدة في الحياة كما تقول في التفسير الخنفشاري اذا فهي ليس خمس كما تزعم على الله و على النبي , و بطريقك التي تحسب بها ذكاء تقدم دليل على بطلان السنه التي تؤمن بها !!!!!!!!!!!!!!!!!

الله يعطيك الصحة و العافيه

ودمت بخير

----

ناصر التوحيد
04-09-2010, 11:41 PM
بالطبع انت مخطئ بأن الصلاة واحدة في اليوم
وانت مخطئ ومجرم بتحريف معنى كلمة صَلَوَاتِهِمْ التي هي جمع كلمة صلاة الى معنى صِلاتهم التي هي جمع كلمة صلة


مزيد من تقديم الادلة على بطلان السنه من عندك اخ زكي

الآيات التي وضعتها الفاظ عامة في الصلاة عمةما , ولا علاقة لها بالصلوات العملية والتفصيلية والمشرعة قي الهدي الاسلامي الذي تم ختمه في رسالة التبي محمد الخاتم (ص)

ولا نعرف كيفية صلاة من سبق قبل مجيء الرسالة الخاتمة

ثم ان شرع من قبلنا ليس شرعا لنا .. الا بوجود دليل او قرينة على كونه لنا ايضا


مع ذلك لا نجد في كتاب الله إقامة خمس صلوات إن كانت خمسة !!

اذن ارجع الى قراءة المداخلات السابقة .. لتعرف كيف ان الصلوات المفروضة هن خمس صلوات في اليوم والليلة وكيف دل القران الكريم والسنة النبوية على ذلك .. ولا يقبل غير ذلك


نعم وانا اصلي الصلاة الواحدة في اليوم
ما اسمها هذه !! صلاة النهار ام صلاة الليل ام صلاة اليوم


الصلاة دلوك و غسق و فجر , قران الشمس و قران الليل و قران الفجر من القران الكريم

ام هل تسميها صلاة الدلوك ام صلاة الغسق ام صلاة الفجر .. وكيف تؤديها معا في صلاة واحدة ..


حَافِظُواْ عَلَى الصَّلَوَاتِ والصَّلاَةِ الْوُسْطَى

فِي بُيُوتٍ أَذِنَ اللَّهُ أَن تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ يُسَبِّحُ لَهُ فِيهَا بِالْغُدُوِّ وَالْآصَالِ

وَأَقِمِ الصَّلاَةَ طَرَفَيِ النَّهَارِ وَزُلَفًا مِّنَ اللَّيْلِ

أَقِمِ الصَّلاَةَ لِدُلُوكِ الشَّمْسِ إِلَى غَسَقِ اللَّيْلِ وَقُرْآنَ الْفَجْرِ إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كَانَ مَشْهُودًا


الصلوات المفروضة هن خمس صلوات في اليوم والليلة .. ولا يقبل غير ذلك


يَقُولُ رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " خَمْسُ صَلَوَاتٍ كَتَبَهُنَّ اللَّهُ عَلَى الْعِبَادِ , فَمَنْ جَاءَ بِهِنَّ لَمْ يُضَيِّعْ مِنْهُنَّ شَيْئًا اسْتِخْفَافًا بِحَقِّهِنَّ كَانَ لَهُ عِنْدَ اللَّهِ عَهْدٌ أَنْ يُدْخِلَهُ الْجَنَّةَ ، وَمَنْ لَمْ يَأْتِ بِهِنَّ ، فَلَيْسَ لَهُ عِنْدَ اللَّهِ عَهْدٌ , إِنْ شَاءَ عَذَّبَهُ ، وَإِنْ شَاءَ أَدْخَلَهُ الْجَنَّةَ " .

أحمد زكي
04-09-2010, 11:53 PM
الزميل جو
عندما لا تفهم السؤال استفهم و لكن لا تجب دون فهم كما فعلت !

اجب علي دون تهرب :
أنت تقول ان الصلاة‏ المفروضة صلاة واحدة في اليوم ،
من أين عرفت أنها يومية ؟!
لماذا لم تقل مثلا
أنها اسبوعية ؟!
لماذا لم تقل مثلا أنها شهرية ؟!
ثم انه طبقا لتفسيرك كل ما سبق خطأ لأنه لا يجعلها صلاة واحدة !!!

أحمد زكي
04-10-2010, 12:06 AM
تحيه لك اخي

مزيد من تقديم الادلة على بطلان السنه من عندك اخ زكي .

{وَجَعَلَنِي مُبَارَكاً أَيْنَ مَا كُنتُ وَأَوْصَانِي بِالصَّلَاةِ وَالزَّكَاةِ مَا دُمْتُ حَيّاً }مريم31

{وَكَانَ يَأْمُرُ أَهْلَهُ بِالصَّلَاةِ وَالزَّكَاةِ وَكَانَ عِندَ رَبِّهِ مَرْضِيّاً }مريم55

{فَخَلَفَ مِن بَعْدِهِمْ خَلْفٌ أَضَاعُوا الصَّلَاةَ وَاتَّبَعُوا الشَّهَوَاتِ فَسَوْفَ يَلْقَوْنَ غَيّاً }مريم59

{إِنَّنِي أَنَا اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدْنِي وَأَقِمِ الصَّلَاةَ لِذِكْرِي }طه14

اذا هي معروفة عند الانبياء من قبل النبي انها خمس صلوات كما هي معروفة عندك , وهي ليس سنه كما تزعم على النبي ؟

مع ذلك لا نجد في كتاب الله إقامة خمس صلوات إن كانت خمسة !!

فان كان مرة واحدة في الحياة كما تقول في التفسير الخنفشاري اذا فهي ليس خمس كما تزعم على الله و على النبي , و بطريقك التي تحسب بها ذكاء تقدم دليل على بطلان السنه التي تؤمن بها !!!!!!!!!!!!!!!!!

الله يعطيك الصحة و العافيه

ودمت بخير

----

أين وجدتني قلت ان قوله ( أقيموا الصلاة ) حدد فيه ان الصلاة خمس صلوات في اليوم حتى تستنتج منها ان الآيات السابقة تدل على خمسة صلوات أيضا ؟!
في قوله ( أقيموا الصلاة ) لم يحدد لا عدد الصلوات و لا وقتها و لا كيفية اقامتها و معروف ان الشرائع اختلفت من رسالة إلى رسالة ( لكل جعلنا منكم شرعة و منهاجا ) لذلك لا يلزم ان تكون الصلاة عند الأمم السابقة بنفس العدد أو الوقت أو الكيفية ،
في انتظار اجابتك على سؤالي :
كيف عرفت ان الصلاة يومية ؟
كيف يتوافق هذا مع كون الصلاة واحدة ؟

ناصر التوحيد
04-10-2010, 12:20 AM
صلاة الجمعة
هي صلاة مخصوصة في يوم مخصوص في كل يوم جمعة من كل اسبوع

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِي لِلصَّلَاةِ مِن يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ . فَإِذَا قُضِيَتِ الصَّلَاةُ فَانتَشِرُوا فِي الْأَرْضِ وَابْتَغُوا مِن فَضْلِ اللَّهِ وَاذْكُرُوا اللَّهَ كَثِيرًا لَّعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ .

وفيها خطبة

صلاة الجمعة
هل يؤديها الضال الزائغ منكر السنة
ومتى يكون وقتها عنده
وكيف يؤديها

ناصر التوحيد
04-10-2010, 01:24 AM
{فخلف من بعدهم خلف أضاعوا الصلاة واتبعوا الشهوات فسوف يلقون غياً}

{فخلف من بعدهم خلف} أي قرون أخر {أضاعوا الصلاة} وإذا أضاعوها فهم لما سواها من الواجبات أضيع, لأنها عماد الدين وقوامه وخير أعمال العباد, وأقبلوا على شهوات الدنيا وملاذها ورضوا بالحياة الدنيا واطمأنوا بها, فهؤلاء سيلقون غياً, أي خسراناً يوم القيامة

قال الأوزاعي عن موسى بن سليمان عن القاسم بن مخيمرة في قوله: {فخلف من بعدهم خلف أضاعوا الصلاة} قال: أي أضاعوا المواقيت ولو كان تركاً كان كفراً. وقال وكيع عن المسعودي عن القاسم بن عبد الرحمن والحسن بن سعد عن ابن مسعود أنه قيل له: إن الله يكثر ذكر الصلاة في القرآن {الذين هم عن صلاتهم ساهون} و{على صلاتهم دائمون} و{على صلاتهم يحافظون} فقال ابن مسعود: على مواقيتها. قالوا: ما كنا نرى ذلك إلا على الترك, قال ذلك الكفر, قال مسروق: لا يحافظ أحد على الصلوات الخمس فيكتب من الغافلين, وفي إفراطهن الهلكة, وإفراطهن إضاعتهن عن وقتهن, وقال الأوزاعي عن إبراهيم بن يزيد: أن عمر بن عبد العزيز قرأ: {فخلف من بعدهم خلف أضاعوا الصلاة واتبعوا الشهوات فسوف يلقون غياً} ثم قال: لم تكن إضاعتهم تركها ولكن أضاعوا الوقت

وقال ابن جرير: حدثني الحارث, حدثنا الحسن الأشيب, حدثنا شريك عن إبراهيم بن مهاجر عن مجاهد {فخلف من بعدهم خلف أضاعوا الصلاة واتبعوا الشهوات} قال: هم في هذه الأمة يتراكبون تراكب الأنعام والحمر في الطرق, لا يخافون الله في السماء, ولا يستحيون من الناس في الأرض وقال ابن أبي حاتم: حدثنا أحمد بن سنان الواسطي, حدثنا أبو عبد الرحمن المقري, حدثنا حيوة, حدثنا بشير بن أبي عمرو الخولاني أن الوليد بن قيس حدثه أنه سمع أبا سيعد الخدري يقول: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: «يكون خلف بعد ستين سنة أضاعوا الصلاة واتبعوا الشهوات, فسوف يلقون غياً, ثم يكون خلف يقرؤون القرآن لا يعدو تراقيهم, ويقرأ القرآن ثلاثة: مؤمن, ومنافق وفاجر» وقال بشير: قلت للوليد: ما هؤلاء الثلاثة ؟ قال: المؤمن مؤمن به, والمنافق كافر به. والفاجر يأكل به» وهكذا رواه أحمد عن أبي عبد الرحمن المقري به.

تفسير ابن كثير

محمد جو
04-10-2010, 04:52 PM
بالطبع انت مخطئ بأن الصلاة واحدة في اليوم
وانت مخطئ ومجرم بتحريف معنى كلمة صَلَوَاتِهِمْ التي هي جمع كلمة صلاة الى معنى صِلاتهم التي هي جمع كلمة صلة

----


يَقُولُ رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " خَمْسُ صَلَوَاتٍ كَتَبَهُنَّ اللَّهُ عَلَى الْعِبَادِ , فَمَنْ جَاءَ بِهِنَّ لَمْ يُضَيِّعْ مِنْهُنَّ شَيْئًا اسْتِخْفَافًا بِحَقِّهِنَّ كَانَ لَهُ عِنْدَ اللَّهِ عَهْدٌ أَنْ يُدْخِلَهُ الْجَنَّةَ ، وَمَنْ لَمْ يَأْتِ بِهِنَّ ، فَلَيْسَ لَهُ عِنْدَ اللَّهِ عَهْدٌ , إِنْ شَاءَ عَذَّبَهُ ، وَإِنْ شَاءَ أَدْخَلَهُ الْجَنَّةَ " .


قولك : وانت مخطئ ومجرم بتحريف معنى كلمة صَلَوَاتِهِمْ التي هي جمع كلمة صلاة الى معنى صِلاتهم التي هي جمع كلمة صلة
وهذا دليل على التحريف , و انتم في النداء الى الصلاة تقولون حي على الصلاة , وحسب قولك النداء هو للصلة و ليس للصلاة , فلابد من القول حي الصلوات و ليس حي الصلاة . اذاً الاذان قد تحرف , فما قولك فهل ستعود عن هذا القول .

يصلي --- صلاة --- ( صلوات من ربهم ) ---- ( صلوات الرسول ) --- ( بيع وصلوات ) = الصلوات (حافظوا على الصلوات ---- والصلاة الوسطى ) اقم الصلاة .

اما الدليل على انها الصلوه الواحدة هو التالي ,

في مخطوط القران يقول ( اقم الصلوه لدلوك الشمس ) وليس الصلاة تامل !!! وقال ايضا حافطوا على الصلوت والصلوه الوسطى ,
اذا صلوت غير الصلوه وغير صلوه تامل با بطل !!!!

قولك : خَمْسُ صَلَوَاتٍ كَتَبَهُنَّ اللَّهُ عَلَى الْعِبَادِ .

اين كتب الله خمس صلوات على العباد , ؟؟ , اذا كتب الله على العباد خمس صلوات اين ذهب هذا المكتوب , وفي القران كله لايوجد اية تقول خمس صلوات ؟؟ اذا كان القرءان قال الصلوه مفرد { فَأَقِيمُواْ الصَّلاَةَ إِنَّ الصَّلاَةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَاباً مَّوْقُوتاً } الصلوه كتابا مفرد , و ليس الصلوات جمع .


ودمت بخير

-----
الاخ زكي

الصلوه هي كل يوم له اقامة من و الى غسق الليل ( لدلوك الشمس ) , واقم اي البناء , و بناء اليوم من طلوع الشمس الى الليل .
الشمس هي التي تجعل اليوم , و عند كل دلوك تكون الصلاة مرة , ان كان دلوك الشمس في الحياة مرة تكون الصلاة مرة , وان كان دلوك الشمس في الاسبوع مرة تكون الصلاة مرة , وان كان دلوك الشمس في كل يوم مرة تكون الصلاة مرة وليس مرات عديدة , وكل ذلك في ( الى ) ( غسق الليل ) .

الصلاة في اليوم مرة وذلك عند دلوك الشمس مع القبلة في اليوم فقط , ولا توجد قبلة عند الفجر و عند العشاء والقبلة لا تكون الا في اليوم مرة , ولذلك قال (اقم الصلوه لدلوك الشمس الى غسق الليل و قران الفجر ) لانه لا يوجد القبلة الا عند دلوك الشمس فقط تامل !!

{وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَّهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ } ومستقر الشمس هو قواعد البيت الحرام عند الدلوك ( شطر المسجد الحرام ) .
اذا الشمس لها مستقر والصلاة لها مستقر وهو الدلوك و القبلة و الكعبة و الجهات الاربعة لـ الارض ( قاب قوسين اوادنى )؟؟؟ ادنى هو اول وقت الدلوك , و الوقت الثاني للدلوك , و انظر الشمس اين تكون في السماء عند الدلوك تامل ( تفصيل الكتاب لا ريب فيه )

وعليك قبل ان تقول صلوات ان تقول عن القبلة بالشاهد الكوني والارض في الصلوات , وهل يوجد قبلة عند الفجر و العشاء و العصر و المغرب .


فكر قبل الرد ( لقوم يتفكرون )

ودمت بخير
اخي زكي ارجو منك الصبر علي في الرد وشكرا لك

---

محمد كمال فؤاد
04-10-2010, 05:08 PM
[color="blue"]

وعليك قبل ان تقول صلوات ان تقول عن القبلة بالشاهد الكوني والارض في الصلوات , وهل يوجد قبلة عند الفجر و العشاء و العصر و المغرب .




---

ليه هي الكعبة بتطير في الأوقات دي ؟

وبعد ما أتيت لك بصلاة العشاء والفجر في آية الاستئذان ما زلت تنكر الفجر والعشاء !

عمرك شوفت صلاة وسطى من غير صلاة قبلها وصلاة بعدها ؟

أحمد زكي
04-11-2010, 12:05 AM
هذه المشاركة قد تكون آخر مشاركة لي في هذا الموضوع لانشغالي هذه الفترة و أيضا لطريقة الحوار التي يتبعها الزميل ،
خلاصة كل ما كتبه الزميل في مشاركته السابقة ردا على سؤالي هو ان الصلاة يومية لأن الله يقول : " أقم الصلاة لدلوك الشمس "
و بما ان الدلوك يومي إذا الصلاة يومية ، و قد رددت على هذا من قبل بان هذا غير لازم من معنى الآية ( لو قلت لك الاجتماع الساعة العاشرة مساء لا يلزم من ذلك ان يكون الاجتماع يوميا لأن الساعة العاشرة مساء تأتي يوميا !!! ) و النقطة الثانية ان حتى قبلنا هذا المعنى فهذا يتناقض مع كونها صلاة واحدة كما تدعي !!!
الخلاصة :
- تفسيرك يناقض بعضه بعضا (تقول صلاة واحدة ثم تجعلها صلوات بقولك أنها صلاة في اليوم ) .
- تأخذ المعنى اللغوي الذي يناسب هواك _ و ان كان الابعد و لم يقل به غيرك _ و تترك المعنى الأقرب لمجرد انه لا يروقك دون دليل
مثال ذلك : ادعاءك ان قوله " و اقيموا الصلاة " يعني أنها صلاة واحدة قطعا و أغفلت امكانية استخدامها للجنس دون معنى الافراد دون دليل على هذا الترجيح مخالفا بذلك ما أجمعت عليه الأمة منذ نزول القرآن و ما أقره النبي و فعله في حياته ،
و أيضا ادعاءك ان قوله " صلاة الفجر " و قوله " صلاة العشاء " يعني بهما ان الفجر يصلي و العشاء يصلي رغم ان السياق لا يتوافق مع هذا المعنى إذ كيف يدلنا الله على وقت بذكر حدث فيه لا ندركه و لا نعلمه ؟ و حتى ان قلت ان الفجر و العشاء أوقات معلومة فما فائدة ذكره الصلاة هنا أصلا ؟
- ادعاءك ان معنى كلمة صلوات مخالف لمعنى كلمة صلاة (رغم انهما نفس الكلمة !!) لمجرد أنها وردت في بعض الآيات بمعنى مختلف دل عليه السياق رغم ان سياقها في قوله : " حافظوا على الصلوات و الصلاة الوسطى و قوموا لله قانتين " ليس فيه ما يصرفها عن معناها الأصلي .
- ان فتحك أصلا لهذا الموضوع عبث إذ كيف تناقش قوم في تشريع بينما أنت تختلف معهم في مصادر التشريع ؟!
و لا تقل لي اتفق معكم على القرآن فكلامك يدل على أنك لا تحكم إلا هواك .
- اسلوبك في الحوار سيئ للغاية ترد على ما تريد و تترك ما تريد و تتهرب من الأسئلة التي تطرح عليك بكثير من الكلام الخارج عن الموضوع و اللغة التي تكتب بها مبهمة حيث تخشى ان كان كلامك واضحا ان تكون أخطاءك واضحة .
نصيحتي لك :
اصدق مع نفسك و مع ربك و اطلب الحق و أبحث عنه بصدق و لا تكن كالذي اتخذ الهه هواه و لا تتكبر على الحق فإنما أنت من سيتحمل سوء العاقبة . أسأل الله ان يهديك .

محمد جو
04-13-2010, 06:34 AM
ليه هي الكعبة بتطير في الأوقات دي ؟

وبعد ما أتيت لك بصلاة العشاء والفجر في آية الاستئذان ما زلت تنكر الفجر والعشاء !

عمرك شوفت صلاة وسطى من غير صلاة قبلها وصلاة بعدها ؟

تحيه لك

عند انتقالك من مكان لمكان آخر وقت الفجر قبل طلوع الشمس فهل تدرك القبلة بدقة اين تكون , وفي الليل ايضا ؟؟

لماذا الناس عند القيام للصلاة يسالون عن القبلة قبل الصلاة , و عند عدم معرفتها يقولون ( فثم وجه الله ) ؟؟

(الصلاة الوسطى ) .
اخي الوسطى هل هي صفه لعدد ؟
الوسطى هل هي صفه لذات الصلاة ؟
الوسطى هل هي بين طرفين ؟
الوسطى هل صفه لـ اعداد كثيره ؟



------
اخي زكي

قولك ( لو قلت لك الاجتماع الساعة العاشرة مساء لا يلزم من ذلك ان يكون الاجتماع يوميا لأن الساعة العاشرة مساء تأتي يوميا !!! )

كلام سليم ,

ولكن هناك فرق و هو في اقم ( لو قلت لك اقم الاجتماع الساعة العاشرة مساء )
يصبح الاجتماع يوميا

وهنا اقم الصلاة لدلوك الشمس --------الى

ودمت بخير

----

ابن السنة
04-13-2010, 06:56 AM
جو شكلك لست منكراً للسنة فقط بل منكر لكل شئ القرآن العقل و الانكار ذاته

اتقى الله ......

ماكـولا
04-20-2010, 08:19 PM
موقوتا : هو الصلاة الواحدة في اليوم كله , و اليوم ينقسم الى لليل و نهار و عند وقت دلوك الشمس يكون مقدار الليل و النهار ,.
والدلوك هو الصلاة للشمس نفسها في الليل و النهار , والدلوك يكون منتصف الليل ومنتصف النهار على شقي الارض , و الدلوك يقسم الارض الى نصفين ( الذي خلق الارض في يومين ) يوم نهار و يوم لليل .

موقوتا هو اليوم {لَمَجْمُوعُونَ إِلَى مِيقَاتِ يَوْمٍ مَّعْلُومٍ }الواقعة50 {إِنَّ يَوْمَ الْفَصْلِ كَانَ مِيقَاتاً }النبأ17

اي ان الصلاة وقتها اليوم كله و تقام الصلاة عتد دلوك الشمس (اقم الصلاة لدلوك الشمس الى غسق الليل و قران الفجر ) وهنا في هذه الاية شمل اطراف اليوم في اقامة الصلاة الواحدة عندما تلتقي اطراف الارض الثلاث مع اطراف الشمس الثلاث = المجموع ستة اطراف ( في ستة ايام ) {إِنَّ رَبَّكُمُ اللّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ يَطْلُبُهُ حَثِيثاً وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ وَالنُّجُومَ مُسَخَّرَاتٍ بِأَمْرِهِ أَلاَ لَهُ الْخَلْقُ وَالأَمْرُ تَبَارَكَ اللّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ }الأعراف54 !!!

مع اعجابي لروغانك وتأويلاتك ولعلك تجيد القيادة ولكن هل لديك رخصة ؟!

مواضع أخر كقوله: {أقم الصلاة لدلوك الشمس إلى غسق الليل وقرآن الفجر إن قرآن الفجر كان مشهودا} ، فأشار بقوله: {لدلوك الشمس} وهو زوالها عن كبد السماء على التحقيق إلى صلاة الظهر والعصر؛ وأشار بقوله: {إلى غسق الليل} وهو ظلامه إلى صلاة المغرب والعشاء؛ وأشار بقوله:{وقرآن الفجر} إلى صلاة الصبح، وعبر عنها بالقرآن بمعنى القراءة؛ لأنها ركن فيها من التعبير عن الشيء بإسم بعضه.

طيب وفي قوله تعالى " فسبحان الله حين تمسون وحين تصبحون, وله الحمد في السماوات والأرض وعشيا وحين تظهرون" وأشار بقوله: {حين تمسون} إلى صلاة المغرب والعشاء، وبقوله: {وحين تصبحون} إلى صلاة الصبح، وبقوله: {وعشيا} إلى صلاة العصر، وبقوله: {وحين تظهرون} إلى صلاة الظهر

فصارت عندنا الاوقات كلها غير الوقت الذي حددته , اليس كذلك ؟

ودلت هذه الاية على المغايرة للايات التي نازعت بها , لان الاولى تدل على المداومة بخلاف الثانية " ميقات يوم معلوم"
ففي هذه الاية كما هو ظاهر " ميقات يوم " ويختلف يوم الحساب عن باقي الايام فقياسك فاسد فلا يصح , اليس كذلك يا معلم ؟!

وكذلك يوم الفصل هو يوم الحساب وله ايامه وارضيته تتبدل وكذا السماوات , فهذا قياس مع الفارق , فبطل قولك يا بطل

قال ابن قتيبة "قوله { إِنَّ الصَّلاةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَابًا مَوْقُوتًا } أي مُوَقَّتًا. يقال: وقَّتَه الله عليهم وَوَقَتَهُ أي جعله لأَوْقَات، ومنه: { وَإِذَا الرُّسُلُ أُقِّتَتْ } و (وُقِتَتْ) أيضا مخففة."

وقال القونوي في أنيس الفقهاء" كتابا موقوتا أي مفروضا في الأوقات والتوقيت تحديد الأوقات والموقت مفعل من الوقت"ا.ه


والميقات: الوقت المضروب للفعل والمواقيت: الموضع الذي جعل للشيء يفعل عنده، ومنه: مواقيت الحج: لمواضع الاحرام. والوقت: مقدار من الزمن.

ولعل السر في التفريق بين الميقات والموقوت ان الموقوت يكثر اعادة العبادة فيه مع تقرب وقته ويكون في اي مكان بخلاف الميقات الذي يتباعد فيه مكان العبادة ولا يصح الا عنده وفي فترات متباعدة

قال ابن منظور " كتاباً مَوْقُوتاً أَي مُؤَقَّتاً مُقَدَّراً وقيل أَي كُتِبَتْ عليهم في أَوقاتٍ مُوَقَّتة وفي الصحاح أَي مَفْروضات في الأَوْقات وقد يكون وَقَّتَ بمعنى أَوْجَبَ عليهم الإِحرامَ في الحد والصلاة عند دخول وقْتِها والمِيقاتُ الوَقْتُ المضْروبُ للفعل والموضع يقال هذا مِيقاتُ أَهلِ الشأْم للموضع الذي يُحْرِمُون منه وفي الحديث أَنه وَقَّتَ لأَهل المدينة ذا الحُلَيْفة قال ابن الأَثير وقد تكرر التَّوْقيت والمِيقاتُ قال فالتَّوْقِيتُ والتَّأْقِيتُ أَن يُجْعَل للشيءِ وَقْتٌ يختض به وهو بيانُ مقدار المُدَّة وتقول وقَّتَ الشيءَ يُوَقِّته ووَقَتَهُ يَقِتُه إِذا بَيَّنَ حَدَّه ثم اتُّسِعَ فيه فأُطْلِقَ على المكان فقيل للموضع مِيقاتٌ وهو مِفْعال منه وأَصله مِوْقاتٌ فقُلبت الواو ياء لكسرة الميم وفي حديث ابن عباس لم يَقِتْ رسولُ الله صلى الله عليه وسلم في الخمر حَدًّا أَي لم يُقَدِّرْ ولم يَحُدَّه بعدد مخصوص والمِيقاتُ مصدر الوَقْتِ والآخرةُ مِيقاتُ الخلق ومواضعُ الإِحرام مواقيتُ الحاجِّ والهلالُ ميقاتُ الشهر ونحو ذلك كذلك

وتقول وَقَتَه فهو مَوْقُوت إِذا بَيَّن للفعل وَقْتاً يُفْعَلُ فيه والتَّوْقيت تحديدُ الأَوقات وتقول وَقَّتُّه ليوم كذا مثل أَجَّلْته والمَوْقِتُ مَفْعِلٌ مِن الوَقْت قال العجاج والجامعُ الناسِ ليوم المَوْقِتِ وقوله تعالى وإِذا الرسلُ أُقِّتَتْ قال الزجاج جُعل لها وَقْتٌ واحد للفَصْل في القضاء بين الأُمة وقال الفراء جُمِعَتْ لوقتها يوم القيامة واجْتَمع القُرّاء على همزها وهي في قراءة عبد الله وُقِّتَتْ وقرأَها أَبو جعفر المَدَنيُّ وُقِتَتْ خفيفة بالواو وإِنما همزت لأَن الواو إِذا كانت أَولَ حرف وضُمَّتْ هُمِزت يقال هذه أُجُوهٌ حسانٌ بالهمز وذلك لأَن ضمة الواو ثقيلة وأُقِّتَتْ لغة مثل وُجُوه وأُجُوه .."


والان بقي لدي سؤال ارجو الاجابة عليه , من أين لك هذا القرآن الذي تستشهد به علينا ؟ كيف جاءك ؟

محمد جو
04-23-2010, 01:31 AM
مع اعجابي لروغانك وتأويلاتك ولعلك تجيد القيادة ولكن هل لديك رخصة ؟!

مواضع أخر كقوله: {أقم الصلاة لدلوك الشمس إلى غسق الليل وقرآن الفجر إن قرآن الفجر كان مشهودا} ، فأشار بقوله: {لدلوك الشمس} وهو زوالها عن كبد السماء على التحقيق إلى صلاة الظهر والعصر؛ وأشار بقوله: {إلى غسق الليل} وهو ظلامه إلى صلاة المغرب والعشاء؛ وأشار بقوله:{وقرآن الفجر} إلى صلاة الصبح، وعبر عنها بالقرآن بمعنى القراءة؛ لأنها ركن فيها من التعبير عن الشيء بإسم بعضه.

طيب وفي قوله تعالى " فسبحان الله حين تمسون وحين تصبحون, وله الحمد في السماوات والأرض وعشيا وحين تظهرون" وأشار بقوله: {حين تمسون} إلى صلاة المغرب والعشاء، وبقوله: {وحين تصبحون} إلى صلاة الصبح، وبقوله: {وعشيا} إلى صلاة العصر، وبقوله: {وحين تظهرون} إلى صلاة الظهر

فصارت عندنا الاوقات كلها غير الوقت الذي حددته , اليس كذلك ؟

ودلت هذه الاية على المغايرة للايات التي نازعت بها , لان الاولى تدل على المداومة بخلاف الثانية " ميقات يوم معلوم"
ففي هذه الاية كما هو ظاهر " ميقات يوم " ويختلف يوم الحساب عن باقي الايام فقياسك فاسد فلا يصح , اليس كذلك يا معلم ؟!

وكذلك يوم الفصل هو يوم الحساب وله ايامه وارضيته تتبدل وكذا السماوات , فهذا قياس مع الفارق , فبطل قولك يا بطل

قال ابن قتيبة "قوله { إِنَّ الصَّلاةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَابًا مَوْقُوتًا } أي مُوَقَّتًا. يقال: وقَّتَه الله عليهم وَوَقَتَهُ أي جعله لأَوْقَات، ومنه: { وَإِذَا الرُّسُلُ أُقِّتَتْ } و (وُقِتَتْ) أيضا مخففة."

وقال القونوي في أنيس الفقهاء" كتابا موقوتا أي مفروضا في الأوقات والتوقيت تحديد الأوقات والموقت مفعل من الوقت"ا.ه


والميقات: الوقت المضروب للفعل والمواقيت: الموضع الذي جعل للشيء يفعل عنده، ومنه: مواقيت الحج: لمواضع الاحرام. والوقت: مقدار من الزمن.

ولعل السر في التفريق بين الميقات والموقوت ان الموقوت يكثر اعادة العبادة فيه مع تقرب وقته ويكون في اي مكان بخلاف الميقات الذي يتباعد فيه مكان العبادة ولا يصح الا عنده وفي فترات متباعدة

قال ابن منظور " كتاباً مَوْقُوتاً أَي مُؤَقَّتاً مُقَدَّراً وقيل أَي كُتِبَتْ عليهم في أَوقاتٍ مُوَقَّتة وفي الصحاح أَي مَفْروضات في الأَوْقات وقد يكون وَقَّتَ بمعنى أَوْجَبَ عليهم الإِحرامَ في الحد والصلاة عند دخول وقْتِها والمِيقاتُ الوَقْتُ المضْروبُ للفعل والموضع يقال هذا مِيقاتُ أَهلِ الشأْم للموضع الذي يُحْرِمُون منه وفي الحديث أَنه وَقَّتَ لأَهل المدينة ذا الحُلَيْفة قال ابن الأَثير وقد تكرر التَّوْقيت والمِيقاتُ قال فالتَّوْقِيتُ والتَّأْقِيتُ أَن يُجْعَل للشيءِ وَقْتٌ يختض به وهو بيانُ مقدار المُدَّة وتقول وقَّتَ الشيءَ يُوَقِّته ووَقَتَهُ يَقِتُه إِذا بَيَّنَ حَدَّه ثم اتُّسِعَ فيه فأُطْلِقَ على المكان فقيل للموضع مِيقاتٌ وهو مِفْعال منه وأَصله مِوْقاتٌ فقُلبت الواو ياء لكسرة الميم وفي حديث ابن عباس لم يَقِتْ رسولُ الله صلى الله عليه وسلم في الخمر حَدًّا أَي لم يُقَدِّرْ ولم يَحُدَّه بعدد مخصوص والمِيقاتُ مصدر الوَقْتِ والآخرةُ مِيقاتُ الخلق ومواضعُ الإِحرام مواقيتُ الحاجِّ والهلالُ ميقاتُ الشهر ونحو ذلك كذلك

وتقول وَقَتَه فهو مَوْقُوت إِذا بَيَّن للفعل وَقْتاً يُفْعَلُ فيه والتَّوْقيت تحديدُ الأَوقات وتقول وَقَّتُّه ليوم كذا مثل أَجَّلْته والمَوْقِتُ مَفْعِلٌ مِن الوَقْت قال العجاج والجامعُ الناسِ ليوم المَوْقِتِ وقوله تعالى وإِذا الرسلُ أُقِّتَتْ قال الزجاج جُعل لها وَقْتٌ واحد للفَصْل في القضاء بين الأُمة وقال الفراء جُمِعَتْ لوقتها يوم القيامة واجْتَمع القُرّاء على همزها وهي في قراءة عبد الله وُقِّتَتْ وقرأَها أَبو جعفر المَدَنيُّ وُقِتَتْ خفيفة بالواو وإِنما همزت لأَن الواو إِذا كانت أَولَ حرف وضُمَّتْ هُمِزت يقال هذه أُجُوهٌ حسانٌ بالهمز وذلك لأَن ضمة الواو ثقيلة وأُقِّتَتْ لغة مثل وُجُوه وأُجُوه .."


والان بقي لدي سؤال ارجو الاجابة عليه , من أين لك هذا القرآن الذي تستشهد به علينا ؟ كيف جاءك ؟




السلام عليكم

موقوتا

{فَسُبْحَانَ اللَّهِ حِينَ تُمْسُونَ وَحِينَ تُصْبِحُونَ }الروم17
هذه الآية تتحدث عن حركة الكون و الإنسان المجملة في اليوم و الليلة

(حِينَ تُمْسُونَ ) المساء من بعد دلوك الشمس إلى منتصف الليل .
نقول الساعة الواحدة بعد الظهر مساءً وذلك في النهار , ونقول الساعة العاشرة مساءً , وذلك في الليل و و --- ----- الخ .
هذا هو المساء من الظهيرة إلى منتصف الليل , وليس صلاة العصر والمغرب و صلاة العشاء .

( وَحِينَ تُصْبِحُونَ ) وبعد منتصف الليل يبدءا الصباح من الساعة الثانية عشرة بعد منتصف الليل فنقول الساعة الواحدة صباحاً , وذلك في الليل , ونقول الساعة العاشرة صباحاً وذلك في النهار إلى الظهر .
هذا هو الصباح من منتصف الليل إلى دلوك الشمس , وليس أقم صلاة الفجر

وهنا الله ربي يقول {فَسُبْحَانَ اللَّهِ حِينَ تُمْسُونَ وَحِينَ تُصْبِحُونَ }الروم17 فسبحان الله الذي جعل اليوم صباح و مساء .
ومقدار الصباح و المساء يكون من خلال دلوك الشمس الذي قال عنه ( أقم الصلاة لدلوك الشمس )


{وَلَهُ الْحَمْدُ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَعَشِيّاً وَحِينَ تُظْهِرُونَ }الروم18
وهنا في هذه الآية يتحدث عن حركة الكون و الإنسان في النهار .

من دلوك الشمس ( وَحِينَ تُظْهِرُونَ ) إلى غسق الليل ( وَعَشِيّاً ) لان العشاء يكون بعد الظهيرة , { وَحِينَ تُصْبِحُونَ } إلى الظهيرة .

إذا اليوم صباح و مساء .
الصباح نصفه سكون أي نوم , و نصفه حركة . فسبحان الله ربي
المساء نصفه سكون أي نوم , و نصفه حركة . فسبحان الله ربي

و الآية التي تلي هذه الآية توضح كيف الله يخرجنا من المساء الميت إلى الصباح الحي , وكيف يخرجنا من الصباح الحي الى المساء الميت في حركة الكون العظيم , وليس الصلوات الخمس !! فسبحان الله ربي {فَسُبْحَانَ اللَّهِ حِينَ تُمْسُونَ وَحِينَ تُصْبِحُونَ }17{وَلَهُ الْحَمْدُ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَعَشِيّاً وَحِينَ تُظْهِرُونَ {18} يُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ وَيُخْرِجُ الْمَيِّتَ مِنَ الْحَيِّ وَيُحْيِي الْأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا وَكَذَلِكَ تُخْرَجُونَ{19} الروم

أن حركة الشمس في الصباح و المساء وطول النهار يعطينا مدلول أن الشمس بيضاوية الشكل , عند الفجر و عند الغسق و عند ألدلوك , لان الشكل الكروي لا يعطينا شكل ثلاثي الإبعاد , ولا يعطينا زمن طويل بين الإطراف , وليس هناك أصلا أطراف للشكل الكروي , و الكرة لها طرف واحد فقط .
أما الشمس فلها ثلاث أطراف , طرف فجر و طرف ألدلوك و طرف الغسق فسبحان الله ربي .
وعند الدلوك تكون الشمس في حالة ظهيرة للارض من اطرافها الثلاث , طرف الفجر يكون ظاهر لمن عنده وقت الفجر , وطرف الغسق يكون ظاهر لمن عنده وقت الغسق , و طرف الدلوك يكون ظاهر لمن عنده وقت الدلوك , و طرفي النهار يكون الظهور لهما عند الدلوك مشرقين و مغربين {فَاصْبِرْ عَلَى مَا يَقُولُونَ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ }ق39

قولك والان بقي لدي سؤال ارجو الاجابة عليه , من أين لك هذا القرآن الذي تستشهد به علينا ؟ كيف جاءك ؟


أقول أن الذين نقلوا القرءان هم الناس وبدون تخصيص , لان القرءان نزل لكل الناس , حتي اهل الكتاب و الكفار قد شاركوا في نقل القران .
فكل الناس شاركوا بنقل القران كما شارك فرعون بحفظ النبي موسى من الموت رغم انفه , وكما شارك أهل مصر بحفظ النبي يوسف , وكما شارك أهل مكة بحفظ النبي محمد قبل البعثة و هم لا يعلمون .
أن الله الذي خلق السماوات و الأرض لقادر على حفظ أي شيء له .
و الإنسان هو جزء من منظومة الكون العظيم يفعل الله ربي و ربك و يختار --- لله الأمر من قبل و من بعد ولكن أكثر الناس لا يعلمون



ودمت بخير

محمد إسماعيل
04-23-2010, 01:49 AM
أرى أن يتم نقل هذا الموضوع إلى قسم الخنفشاريات لأن هذا الجو يستحق جائزة نوبل للخنفشاريين:)):

ناصر التوحيد
04-23-2010, 02:19 AM
انتم في النداء الى الصلاة تقولون حي على الصلاة

نقول في النداء الى كل صلاة حي على الصلاة اي اقبل على ادائها

ويرفع الأذان كل يوم خمس مرات .... فيتم تكراره مع دخول وقت كل صلاة وعددها في اليوم خمس ، فيتكرر خمس مرات في كل يوم صبحاً وظهراً وعصراً ومغرباً وعشاءً.

وهل يجب ان نقول في كل مرة ووقت:
حي على صلاة الصبح
حي على صلاة الظهر
حي على صلاة العصر
حي على صلاة المغرب
حي على صلاة العشاء
!!!

قال – عز وجل -: فِي بُيُوتٍ أَذِنَ اللَّهُ أَنْ تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ يُسَبِّحُ لَهُ فِيهَا بِالْغُدُوِّ وَالْآَصَالِ * رِجَالٌ لَا تُلْهِيهِمْ تِجَارَةٌ وَلَا بَيْعٌ عَنْ ذِكْرِ اللَّهِ وَإِقَامِ الصَّلَاةِ وَإِيتَاءِ الزَّكَاةِ يَخَافُونَ يَوْمًا تَتَقَلَّبُ فِيهِ الْقُلُوبُ وَالْأَبْصَارُ * لِيَجْزِيَهُمُ اللَّهُ أَحْسَنَ مَا عَمِلُوا وَيَزِيدَهُمْ مِنْ فَضْلِهِ وَاللَّهُ يَرْزُقُ مَنْ يَشَاءُ بِغَيْرِ حِسَابٍ [النور: 36-38].

وفي الحديث قال صلى الله عليه وسلم : «من سمع النداء فلم يأته فلا صلاة له إلا من عذر»


وفي الصحيحين أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «يتعاقبون فيكم ملائكة بالليل، وملائكة بالنهار، ويجتمعون في صلاة الفجر وصلاة العصر، ثم يعرج الذين باتوا فيكم، فيسألهم ربهم وهو أعلم بهم: كيف تركتم عبادي؟ فيقولون: تركناهم وهم يصلون، وأتيناهم وهم يصلون» ....وفي رواية لابن خزيمة: «فيقولون أتيناهم وهم يصلون وتركناهم وهم يصلون،.... فاغفر لهم يوم الدين»

وهذا بعض جزاء الَّـذِيــنَ هُـــــــمْ عَلَى صَلَوَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ



وقد توعد الله – تعالى – الساهين عن الصلاة المؤخرين لها عن وقتها بقوله: فَوَيْلٌ لِلْمُصَلِّينَ * الَّذِينَ هُمْ عَنْ صَلَاتِهِمْ سَاهُونَ * الَّذِينَ هُمْ يُرَاءُونَ * وَيَمْنَعُونَ الْمَاعُونَ[الماعون: 4-5].

وقال صلى الله عليه وسلم: «إن أثقل صلاة على المنافقين صلاة العشاء وصلاة الفجر...»

هل انت لا تستوعب

ماكـولا
04-23-2010, 02:31 AM
الزميل جو الروعة , وعليكم

تحية لقبعتك:emrose:


بصراحة انت قد حلقت بعيداً , ولكن بقي لي ان اعرف ما هي الصلاة هذه التي تصليها وفي اي وقت وعلى اي هيئة بكم ركعة وماذا تقول فيها ؟

اما قولك

أقول أن الذين نقلوا القرءان هم الناس وبدون تخصيص , لان القرءان نزل لكل الناس , حتي اهل الكتاب و الكفار قد شاركوا في نقل القران .
فكل الناس شاركوا بنقل القران كما شارك فرعون بحفظ النبي موسى من الموت رغم انفه , وكما شارك أهل مصر بحفظ النبي يوسف , وكما شارك أهل مكة بحفظ النبي محمد قبل البعثة و هم لا يعلمون .
أن الله الذي خلق السماوات و الأرض لقادر على حفظ أي شيء له .
و الإنسان هو جزء من منظومة الكون العظيم يفعل الله ربي و ربك و يختار --- لله الأمر من قبل و من بعد ولكن أكثر الناس لا يعلمون


فهذه بديعة من القول يا جو من أين أتيت بها يا حصتي ؟!

والله يقول " يا أيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبإ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين" !!
فهل يا جو بعد الكفر من فسق ؟!

والعجيب ان يكون اهل الكتاب شاركونا في كتابنا والله يقول " وجعلنا قلوبهم قاسية يحرفون الكلم عن مواضعه"
وقال الله " وإذ أخذ الله ميثاق الذين أوتوا الكتاب لتبيننه للناس ولا تكتمونه فنبذوه وراء ظهورهم واشتروا به ثمنا قليلا فبئس ما يشترون"

تخيل هذه الاية ؟! وانت تقول انهم نقلوا لنا القرآن ؟! فعلاً انك تحتاج زناراً تلبسه

وكيف قست
كما شارك فرعون بحفظ النبي موسى من الموت رغم انفه وكما شارك أهل مصر بحفظ النبي يوسف , وكما شارك أهل مكة بحفظ النبي محمد قبل البعثة و هم لا يعلمون

على حفظ الله للقرآن بهؤلاء الكذبة محرفة الكتب وهم من اخفوا الحق ولبسوا فيه , الا ترى انهه ستكون غنيمةً لنيل مآربهم من خلال ذلك ؟

تحية لرونق الحرف :emrose:

محمد جو
04-23-2010, 06:54 PM
نقول في النداء الى كل صلاة حي على الصلاة اي اقبل على ادائها

ويرفع الأذان كل يوم خمس مرات .... فيتم تكراره مع دخول وقت كل صلاة وعددها في اليوم خمس ، فيتكرر خمس مرات في كل يوم صبحاً وظهراً وعصراً ومغرباً وعشاءً.

وهل يجب ان نقول في كل مرة ووقت:
حي على صلاة الصبح
حي على صلاة الظهر
حي على صلاة العصر
حي على صلاة المغرب
حي على صلاة العشاء
!!!

قال – عز وجل -: فِي بُيُوتٍ أَذِنَ اللَّهُ أَنْ تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ يُسَبِّحُ لَهُ فِيهَا بِالْغُدُوِّ وَالْآَصَالِ * رِجَالٌ لَا تُلْهِيهِمْ تِجَارَةٌ وَلَا بَيْعٌ عَنْ ذِكْرِ اللَّهِ وَإِقَامِ الصَّلَاةِ وَإِيتَاءِ الزَّكَاةِ يَخَافُونَ يَوْمًا تَتَقَلَّبُ فِيهِ الْقُلُوبُ وَالْأَبْصَارُ * لِيَجْزِيَهُمُ اللَّهُ أَحْسَنَ مَا عَمِلُوا وَيَزِيدَهُمْ مِنْ فَضْلِهِ وَاللَّهُ يَرْزُقُ مَنْ يَشَاءُ بِغَيْرِ حِسَابٍ [النور: 36-38].

وفي الحديث قال صلى الله عليه وسلم : «من سمع النداء فلم يأته فلا صلاة له إلا من عذر»


وفي الصحيحين أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «يتعاقبون فيكم ملائكة بالليل، وملائكة بالنهار، ويجتمعون في صلاة الفجر وصلاة العصر، ثم يعرج الذين باتوا فيكم، فيسألهم ربهم وهو أعلم بهم: كيف تركتم عبادي؟ فيقولون: تركناهم وهم يصلون، وأتيناهم وهم يصلون» ....وفي رواية لابن خزيمة: «فيقولون أتيناهم وهم يصلون وتركناهم وهم يصلون،.... فاغفر لهم يوم الدين»

وهذا بعض جزاء الَّـذِيــنَ هُـــــــمْ عَلَى صَلَوَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ



وقد توعد الله – تعالى – الساهين عن الصلاة المؤخرين لها عن وقتها بقوله: فَوَيْلٌ لِلْمُصَلِّينَ * الَّذِينَ هُمْ عَنْ صَلَاتِهِمْ سَاهُونَ * الَّذِينَ هُمْ يُرَاءُونَ * وَيَمْنَعُونَ الْمَاعُونَ[الماعون: 4-5].

وقال صلى الله عليه وسلم: «إن أثقل صلاة على المنافقين صلاة العشاء وصلاة الفجر...»

هل انت لا تستوعب



وهل يجب ان نقول في كل مرة ووقت:
حي على صلاة الصبح ------------- في الصباح
حي على صلاة الظهر ------------- في المساء
حي على صلاة العصر ------------- في المساء
حي على صلاة المغرب ------------ في المساء
حي على صلاة العشاء ------------- في المساء

لماذا عبادة الله تكون في المساء فقط ؟؟ اربعة صلوات في المساء , والصبح يصلاة واحدة , تلك اذا قسمة عوجاء ؟؟؟

{فَسُبْحَانَ اللَّهِ حِينَ تُمْسُونَ وَحِينَ تُصْبِحُونَ } {وَلَهُ الْحَمْدُ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَعَشِيّاً وَحِينَ تُظْهِرُونَ } = اليوم كله !!

ام ان وقت فيه سبجان الله و وقت لا يوجد فيه سبحان الله ؟؟
ام ان وقت الصباح مكروه لا يجور فيه العبادة ؟؟
ام لكم كتاب تدرسون فيه ؟؟
لماذا لا يكون هناك صلاة فجر و صلاة طلوع الشمس و صلاة الضحى كما للمساء ؟؟
ام ان عبادة الله مقرونة بوقت محدد دون غيره ؟؟

فهل عندك مبرر و حكمة و هدف من هذه القسمة العوجاء

و تقول هل انت لا تستوعب

و القرءان لم يقول في مثل هذا الباطل , وانظر الى جمال الوحي {أَقِمِ الصَّلاَةَ لِدُلُوكِ الشَّمْسِ إِلَى غَسَقِ اللَّيْلِ وَقُرْآنَ الْفَجْرِ إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كَانَ مَشْهُوداً }الإسراء78 وسط النهار و اخر النهار و اول النهار في الصلاة الواحدة = اليوم .

{وَأَقِمِ الصَّلاَةَ طَرَفَيِ النَّهَارِ وَزُلَفاً مِّنَ اللَّيْلِ إِنَّ الْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّـيِّئَاتِ ذَلِكَ ذِكْرَى لِلذَّاكِرِينَ }هود114 طرف النهار و الطرف الثاني و الوسط في الصلاة الواحدة = اليوم

{قُلِ ادْعُواْ اللّهَ أَوِ ادْعُواْ الرَّحْمَـنَ أَيّاً مَّا تَدْعُواْ فَلَهُ الأَسْمَاء الْحُسْنَى وَلاَ تَجْهَرْ بِصَلاَتِكَ وَلاَ تُخَافِتْ بِهَا وَابْتَغِ بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلاً }الإسراء
( وَلاَ تَجْهَرْ بِصَلاَتِكَ ) وليس صلواتك !!

{فَاصْبِرْ عَلَى مَا يَقُولُونَ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ } من اول النهار الى آخر النهار == اليوم صباح و مساء !!


وتقول : وفي الصحيحين أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «يتعاقبون فيكم ملائكة بالليل، وملائكة بالنهار، ويجتمعون في صلاة الفجر وصلاة العصر،

لماذا صلاة الفجر و العصر فقط ؟؟ والباقي ليس هناك ملائكة لها ؟؟ واين كانوا الملائكة قبل الفجر و العصر هل كانوا خارج الكون ثم نزلوا الى الصلاة ؟؟؟؟


وتقول : وقال صلى الله عليه وسلم: «إن أثقل صلاة على المنافقين صلاة العشاء وصلاة الفجر...»

و القران يقول {وَمَا مَنَعَهُمْ أَن تُقْبَلَ مِنْهُمْ نَفَقَاتُهُمْ إِلاَّ أَنَّهُمْ كَفَرُواْ بِاللّهِ وَبِرَسُولِهِ وَلاَ يَأْتُونَ الصَّلاَةَ إِلاَّ وَهُمْ كُسَالَى وَلاَ يُنفِقُونَ إِلاَّ وَهُمْ كَارِهُونَ }التوبة54
( وَلاَ يَأْتُونَ الصَّلاَةَ ) الصلاة وليس صلاة العشاء و الفجر ؟؟ خالف تُعرف

والحمد الله على نعمة الاسلام و العقل ( افلا تعقلون )


و دمت بخير
-----
عزيزي كولا انتظر الرد


-----

اخت مسلمة
04-23-2010, 06:59 PM
فهل عندك مبرر و حكمة و هدف من هذه القسمة العوجاء

الأعوج فعلا هو فهمك السقيم ... يانابغة عصرك يا فلتة يامن أتيت بما لم يقوله أحد يا فريد عصرك وزمانك , بل عصور من قبلك أيضا
والحمد الله على نعمة الاسلام و العقل ( افلا تعقلون ) << الجملة الوحيدة الصحيحة في كل ما تفتق عنه ذهنك المعلول

هلا زين الاشراف المميز هذا الموضوع الأنيق بخزعبلات جو بقفل مننتدى التوحيد فضلا ...

تحياتي للموحدين

ناصر التوحيد
04-23-2010, 11:35 PM
فهل عندك مبرر و حكمة و هدف من هذه القسمة العوجاء
العوج فيك وفي كلامك وفي فهمك
وهل انت عاطل عن العمل


لماذا لا يكون هناك صلاة فجر و صلاة طلوع الشمس و صلاة الضحى كما للمساء ؟؟
يوجد صلاة الضحى ولكنها صلاة تطوع
اما صلاة طلوع الشمس فقد ورد في صحيح البخاري ( 581 ) وصحيح مسلم ( 831 ) النهي عن الصلاة عند طلوع الشمس وعند غروبها لأن الشمس تطلع وتغرب بين قرني شيطان وفي ذلك الوقت يسجد لها الكفار .
كما وورد النهي عن الصلاة عند زوال الشمس وقت الظهر ، وعن الصلاة بعد صلاة العصر حتى تغرب الشمس


ام ان وقت الصباح مكروه لا يجور فيه العبادة ؟؟
فيه صلاة الفجر وهي صلاة فرض
فيه صلاة الضحى وهي صلاة تطوع


كلامك ساقط متهافت
من الميزات التي تمتاز بها الصلاة المفروضة أن الله قد عين للناس مقدارها واوقاتها في الكتاب والسنة
فالصلوات الخمس جاءت الإشارة إليها في القرآن الكريم ، وجاء تفصيلها في السنة النبوية

قال تعالى : (فَسُبْحَانَ اللَّهِ حِينَ تُمْسُونَ وَحِينَ تُصْبِحُونَ (17) وَلَهُ الْحَمْدُ فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَعَشِيًّا وَحِينَ تُظْهِرُونَ) .

قال ابن عباس رضي الله عنهما عن هذه الآية : جَمَعت الصلوات الخمس ؛ (فَسُبْحَانَ اللَّهِ حِينَ تُمْسُونَ) المغرب والعشاء ، (وَحِينَ تُصْبِحُونَ) صلاة الصبح ، (وَعَشِيًّا) صلاة العصر ، (وَحِينَ تُظْهِرُونَ) صلاة الظهر . رواه ابن جرير الطبري .


وكان النبي صلى الله عليه وسلم يُجيب من سأله عن الصلوات المفروضة بأنها خمس صلوات ، كما في حديث طلحة بن عبيد الله أن رجلا جاء إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم من أهل نجد ثائر الرأس ، يُسْمَع دَوِيّ صوته ولا يُفقه ما يقول حتى دنا ، فإذا هو يسأل عن الإسلام ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : خَمْس صلوات في اليوم والليلة . فقال : هل عليّ غيرها ؟ قال : لا ، إلا أن تطوّع . رواه البخاري ومسلم .

وكما في غيره من الأحاديث التي أجاب فيها النبي صلى الله عليه وسلم من سأله عن الصلوات .

وكان النبي صلى الله عليه وسلم يبعث أصحابه لِدعوة الناس إلى الإسلام ، فيأمرهم بأن يأمروا الناس بِخمس صلوات .
ففي الصحيحين من حديث بن عباس رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم بعث معاذا رضي الله عنه إلى اليمن فقال : ادعهم إلى شهادة أن لا إله إلا الله وأني رسول الله ، فإن هم أطاعوا لذلك فأعلمهم أن الله قد افترض عليهم خمس صلوات في كل يوم وليلة ..

بل إن جبريل عليه الصلاة والسلام أمَّ النبي صلى الله عليه وسلم في خمس صلوات .
ففي حديث أبي مسعود رضي الله عنه قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : نَزَل جبريل فأمَّنِي ، فَصليت معه ، ثم صليت معه ، ثم صليت معه ، ثم صليت معه ، ثم صليت معه . يحسب بأصابعه خمس صلوات . رواه البخاري ومسلم .

والأحاديث كثيرة جدا في إثبات الصلوات الخمس ، وفي إثبات صلاتي الظهر والعصر ، ومن أنكرهما فقد كفَرَ وتزندق ، وعليه التوبة إلى الله .

محمد جو
04-24-2010, 04:55 PM
العوج فيك وفي كلامك وفي فهمك
وهل انت عاطل عن العمل


يوجد صلاة الضحى ولكنها صلاة تطوع
اما صلاة طلوع الشمس فقد ورد في صحيح البخاري ( 581 ) وصحيح مسلم ( 831 ) النهي عن الصلاة عند طلوع الشمس وعند غروبها لأن الشمس تطلع وتغرب بين قرني شيطان وفي ذلك الوقت يسجد لها الكفار .
كما وورد النهي عن الصلاة عند زوال الشمس وقت الظهر ، وعن الصلاة بعد صلاة العصر حتى تغرب الشمس


فيه صلاة الفجر وهي صلاة فرض
فيه صلاة الضحى وهي صلاة تطوع


كلامك ساقط متهافت
من الميزات التي تمتاز بها الصلاة المفروضة أن الله قد عين للناس مقدارها واوقاتها في الكتاب والسنة
فالصلوات الخمس جاءت الإشارة إليها في القرآن الكريم ، وجاء تفصيلها في السنة النبوية

قال تعالى : (فَسُبْحَانَ اللَّهِ حِينَ تُمْسُونَ وَحِينَ تُصْبِحُونَ (17) وَلَهُ الْحَمْدُ فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَعَشِيًّا وَحِينَ تُظْهِرُونَ) .

قال ابن عباس رضي الله عنهما عن هذه الآية : جَمَعت الصلوات الخمس ؛ (فَسُبْحَانَ اللَّهِ حِينَ تُمْسُونَ) المغرب والعشاء ، (وَحِينَ تُصْبِحُونَ) صلاة الصبح ، (وَعَشِيًّا) صلاة العصر ، (وَحِينَ تُظْهِرُونَ) صلاة الظهر . رواه ابن جرير الطبري .


وكان النبي صلى الله عليه وسلم يُجيب من سأله عن الصلوات المفروضة بأنها خمس صلوات ، كما في حديث طلحة بن عبيد الله أن رجلا جاء إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم من أهل نجد ثائر الرأس ، يُسْمَع دَوِيّ صوته ولا يُفقه ما يقول حتى دنا ، فإذا هو يسأل عن الإسلام ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : خَمْس صلوات في اليوم والليلة . فقال : هل عليّ غيرها ؟ قال : لا ، إلا أن تطوّع . رواه البخاري ومسلم .

وكما في غيره من الأحاديث التي أجاب فيها النبي صلى الله عليه وسلم من سأله عن الصلوات .

وكان النبي صلى الله عليه وسلم يبعث أصحابه لِدعوة الناس إلى الإسلام ، فيأمرهم بأن يأمروا الناس بِخمس صلوات .
ففي الصحيحين من حديث بن عباس رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم بعث معاذا رضي الله عنه إلى اليمن فقال : ادعهم إلى شهادة أن لا إله إلا الله وأني رسول الله ، فإن هم أطاعوا لذلك فأعلمهم أن الله قد افترض عليهم خمس صلوات في كل يوم وليلة ..

بل إن جبريل عليه الصلاة والسلام أمَّ النبي صلى الله عليه وسلم في خمس صلوات .
ففي حديث أبي مسعود رضي الله عنه قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : نَزَل جبريل فأمَّنِي ، فَصليت معه ، ثم صليت معه ، ثم صليت معه ، ثم صليت معه ، ثم صليت معه . يحسب بأصابعه خمس صلوات . رواه البخاري ومسلم .

والأحاديث كثيرة جدا في إثبات الصلوات الخمس ، وفي إثبات صلاتي الظهر والعصر ، ومن أنكرهما فقد كفَرَ وتزندق ، وعليه التوبة إلى الله .




قولك : يوجد صلاة الضحى ولكنها صلاة تطوع .

أقول هذا الكلام مخالف للقران , لا يوجد نافلة أو تطوع في النهار , لان النهار لطلب المعاش {وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشاً }النبأ11
والقران قال عن النافلة تكون في الليل فقط و ليس في النهار {وَمِنَ اللَّيْلِ فَتَهَجَّدْ بِهِ نَافِلَةً لَّكَ عَسَى أَن يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَاماً مَّحْمُوداً }الإسراء79 و قال {قُمِ اللَّيْلَ إِلَّا قَلِيلاً }المزمل2

قولك أما صلاة طلوع الشمس فقد ورد في صحيح البخاري ( 581 ) وصحيح مسلم ( 831 ) النهي عن الصلاة عند طلوع الشمس وعند غروبها لأن الشمس تطلع وتغرب بين قرني شيطان وفي ذلك الوقت يسجد لها الكفار . كما وورد النهي عن الصلاة عند زوال الشمس وقت الظهر ، وعن الصلاة بعد صلاة العصر حتى تغرب الشمس

أقول : الناس كل يوم ينظرون إلى الشمس و لا احد منهم رآها تطلع و تغرب و معها قرن شيطان , وماذا بعد الطلوع فهل ينفك عنها هذا الزعم ام يبقى معها ؟؟
أن سطوع الشمس اكبر دليل على تكذيب هذه ألخرافه , و القران يقول ( سبح بحمد ربك قبل طلوع الشمس و قبل الغروب ) أي بعد الطلوع و إلى الغروب أي عند دخول الليل ؟؟

ولذلك أنت يا عزيزي أعرضت عن الشمس و النظر إليها لكي تعرف كيف خلق الله ربي هذه الآية الكونية العظيمة التي تذهل العقول , و ذهبت تزعم عليها أن لها علاقة بالشيطان , فهل لك أن تقول لماذا الشمس تكون في الصباح كتلة لهب حمراء مخيفة , وبعد طلوعها بقليل تتغير إلى شكل آخر؟؟ (صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ) .
{وَكَأَيِّن مِّن آيَةٍ فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ يَمُرُّونَ عَلَيْهَا وَهُمْ عَنْهَا مُعْرِضُونَ }يوسف105 فعليك أن تثبت أنت وغيرك أنكما ليس من المعرضين عن آيات الله في شرح حركة الشمس وما هي .


و اعلم أن آية ( أقم الصلاة لدلوك الشمس ) هي علم بحد ذاتها قبل ان تكون علامة للصلاة , لان دلوك الشمس هو الذي يقذف الأرض إلى جهة الشروق ( وَجَعَلْنَا آيَةَ النَّهَارِ مُبْصِرَةً )

و بـ دلوك الشمس دفعت ما يسموا أنفسهم بالقرآنيين زورا إلى العودة إلى بداية خلق الليل النهار , من اجل أن يثبتوا الصلوات الثلاث .
و عند الصعود على ظهر القمر وليس كما زعم أهل الافك أنهم صعدوا إلى ظهر القمر , سوف تجد أن سرعة الأرض وهي تمر تحت الشمس في دورتها الكاملة أسرع من رد البصر {وَتَرَى الْجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً وَهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِ صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ إِنَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَفْعَلُونَ }النمل88 ومع سرعة الأرض الرهيبة جدا !!!! فان الله ربي { إِنَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَفْعَلُونَ }


قولك : فيه صلاة الفجر وهي صلاة فرض
فيه صلاة الضحى وهي صلاة تطوع

اقول : إذا ليس هناك إقامة صلوات في الصباح إلا واحدة , و في المساء أربعة صلوات فلماذا هذه القسمة العوجاء للنهار , أم أن وقت الصباح ليس له حظ في عبادة الله كما للمساء ؟؟ , أم أن وقت المساء أفضل من غيرة في زمن مقداره يوم ؟؟


قولك :كلامك ساقط متهافت
من الميزات التي تمتاز بها الصلاة المفروضة أن الله قد عين للناس مقدارها واوقاتها في الكتاب والسنة
فالصلوات الخمس جاءت الإشارة إليها في القرآن الكريم ، وجاء تفصيلها في السنة النبوية
قال تعالى : (فَسُبْحَانَ اللَّهِ حِينَ تُمْسُونَ وَحِينَ تُصْبِحُونَ (17) وَلَهُ الْحَمْدُ فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَعَشِيًّا وَحِينَ تُظْهِرُونَ) .
قال ابن عباس رضي الله عنهما عن هذه الآية : جَمَعت الصلوات الخمس ؛ (فَسُبْحَانَ اللَّهِ حِينَ تُمْسُونَ) المغرب والعشاء ، (وَحِينَ تُصْبِحُونَ) صلاة الصبح ، (وَعَشِيًّا) صلاة العصر ، (وَحِينَ تُظْهِرُونَ) صلاة الظهر . رواه ابن جرير الطبري .


أقول: هذا هو تحريف الكلم عن مواضعه , إذا أصبح المساء و الصباح كله من أوله إلى أخره إقامة صلاة , بل اليوم كله إقامة صلاة لان الآية تقول ( تُمْسُونَ ) أي المساء كله , و ( تُصْبِحُونَ ) أي الصباح كله , و ليس 15 ربع ساعة صلاة.

لي سؤال : هل لك أن تحدد لي وقت العصر , متى يبدأ ومتى ينتهي , وما العلامة عليه , و لا تنسى أن العصر يوجد بعد طلوع الشمس و بعد دلوك الشمس إلى الغروب , فهما في نفس الحالة في اليوم ؟؟؟ .

عزيزي أنا معي الشمس والليل و النهار و العشاء و الفجر المساء و الصباح و الظهيرة و الخيطيين الأسود و الأبيض وهما كتاب الله ربي الشاهد على كل شيء و القرءان {وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ آيَتَيْنِ فَمَحَوْنَا آيَةَ اللَّيْلِ وَجَعَلْنَا آيَةَ النَّهَارِ مُبْصِرَةً لِتَبْتَغُواْ فَضْلاً مِّن رَّبِّكُمْ وَلِتَعْلَمُواْ عَدَدَ السِّنِينَ وَالْحِسَابَ وَكُلَّ شَيْءٍ فَصَّلْنَاهُ تَفْصِيلاً }الإسراء12
(وَلِتَعْلَمُواْ عَدَدَ السِّنِينَ وَالْحِسَابَ ) وعند النظر و الحساب يسقط كل الزعم و الافتراء على الله وعلى الرسول .

و أنت يا عزيزي لا شيء عندك إلا حبر على ورق فقط وقال فلان .
ولذلك أنا أتحداك أنت وغيرك بالشمس والكون و القران {تِلْكَ آيَاتُ اللَّهِ نَتْلُوهَا عَلَيْكَ بِالْحَقِّ فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَ اللَّهِ وَآيَاتِهِ يُؤْمِنُونَ }الجاثية6
{إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَاخْتِلاَفِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لآيَاتٍ لِّأُوْلِي الألْبَابِ }آل عمران190

ودمت بخير

أحمد زكي
04-24-2010, 05:24 PM
كنت عزمت على عدم العودة لهذا الموضوع الكوميدي و لكن فقط خطر لي ان أسأل :
اقتباس : ( سبح بحمد ربك قبل طلوع الشمس و قبل الغروب ) أي بعد الطلوع إلى الغروب .
كيف تحولت ( قبل طلوع الشمس ) في الآية إلى (بعد الطلوع !!! ) في كلامك !!!!
بالمناسبة لماذا لم ترد على مشاركتي الأخيرة ‎:‎

quote[‎=أحمد زكي;168325]‏
الخلاصة :
- تفسيرك يناقض بعضه بعضا (تقول صلاة واحدة ثم تجعلها صلوات بقولك أنها صلاة في اليوم ) .
- تأخذ المعنى اللغوي الذي يناسب هواك _ و ان كان الابعد و لم يقل به غيرك _ و تترك المعنى الأقرب لمجرد انه لا يروقك دون دليل
مثال ذلك : ادعاءك ان قوله " و اقيموا الصلاة " يعني أنها صلاة واحدة قطعا و أغفلت امكانية استخدامها للجنس دون معنى الافراد دون دليل على هذا الترجيح مخالفا بذلك ما أجمعت عليه الأمة منذ نزول القرآن و ما أقره النبي و فعله في حياته ،
و أيضا ادعاءك ان قوله " صلاة الفجر " و قوله " صلاة العشاء " يعني بهما ان الفجر يصلي و العشاء يصلي رغم ان السياق لا يتوافق مع هذا المعنى إذ كيف يدلنا الله على وقت بذكر حدث فيه لا ندركه و لا نعلمه ؟ و حتى ان قلت ان الفجر و العشاء أوقات معلومة فما فائدة ذكره الصلاة هنا أصلا ؟
- ادعاءك ان معنى كلمة صلوات مخالف لمعنى كلمة صلاة (رغم انهما نفس الكلمة !!) لمجرد أنها وردت في بعض الآيات بمعنى مختلف دل عليه السياق رغم ان سياقها في قوله : " حافظوا على الصلوات و الصلاة الوسطى و قوموا لله قانتين " ليس فيه ما يصرفها عن معناها الأصلي .
- ان فتحك أصلا لهذا الموضوع عبث إذ كيف تناقش قوم في تشريع بينما أنت تختلف معهم في مصادر التشريع ؟!
و لا تقل لي اتفق معكم على القرآن فكلامك يدل على أنك لا تحكم إلا هواك .
نصيحتي لك :
اصدق مع نفسك و مع ربك و اطلب الحق و أبحث عنه بصدق و لا تكن كالذي اتخذ الهه هواه و لا تتكبر على الحق فإنما أنت من سيتحمل سوء العاقبة . أسأل الله ان يهديك .[/quote]

محمد جو
04-24-2010, 11:38 PM
الزميل جو الروعة , وعليكم

تحية لقبعتك:emrose:


بصراحة انت قد حلقت بعيداً , ولكن بقي لي ان اعرف ما هي الصلاة هذه التي تصليها وفي اي وقت وعلى اي هيئة بكم ركعة وماذا تقول فيها ؟

اما قولك

فهذه بديعة من القول يا جو من أين أتيت بها يا حصتي ؟!

والله يقول " يا أيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبإ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين" !!
فهل يا جو بعد الكفر من فسق ؟!

والعجيب ان يكون اهل الكتاب شاركونا في كتابنا والله يقول " وجعلنا قلوبهم قاسية يحرفون الكلم عن مواضعه"
وقال الله " وإذ أخذ الله ميثاق الذين أوتوا الكتاب لتبيننه للناس ولا تكتمونه فنبذوه وراء ظهورهم واشتروا به ثمنا قليلا فبئس ما يشترون"

تخيل هذه الاية ؟! وانت تقول انهم نقلوا لنا القرآن ؟! فعلاً انك تحتاج زناراً تلبسه

وكيف قست

على حفظ الله للقرآن بهؤلاء الكذبة محرفة الكتب وهم من اخفوا الحق ولبسوا فيه , الا ترى انهه ستكون غنيمةً لنيل مآربهم من خلال ذلك ؟

تحية لرونق الحرف :emrose:


هذه المشاركة خاصة للأخ ماكولا فقط

السلام عليكم

لقد أرسل الله النبي إلى الناس جميعا , و كان في قومه الأميين الذي هو منهم.
وعندها انقسم الأميين إلى قسمين .
القسم الأول تعلم الكتاب و الحكمة , وهذا فضل من الله على الأميين {ذَلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاءُ وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ }الجمعة4 .

والقسم الثاني تعلم الكتاب و لم يتعلم الحكمة ولم يحصل على فضل الله {وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ }.

والقسمين من الأميين جاء من بعدهم ذرية منهم , وعلى نفس الحالة منهم من تعلم الكتاب و الحكمة ومنهم من تعلم الكتاب بدون حكمة .
وهذا التفصيل لابد أن يكون له ترتيب عند الله ربي
.
والترتيب !! هو كيف يتم نقل الكتاب إلى الأمم اللاحقة للاميين من بعد الجيل الأول , ولقد كفي الله الذين تعلموا الكتاب و الحكمة من عناء نقل القران إلى الأجيال القادمة من بعدهم فقال {وَآخَرِينَ مِنْهُمْ لَمَّا يَلْحَقُوا بِهِمْ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ }الجمعة3

إذاً كيف سينقل القران إلى { وَآخَرِينَ مِنْهُمْ لَمَّا يَلْحَقُوا بِهِمْ }
فقال لهم لقد أنزلتُ من قبل القران كتاب و كان له من يحمله عبر الزمن , وهذا الكتاب (القران ) سيكون هناك من يحمله إلى الأمم القادمة فقال { مَثَلُ الَّذِينَ حُمِّلُوا التَّوْرَاةَ ثُمَّ لَمْ يَحْمِلُوهَا كَمَثَلِ الْحِمَارِ يَحْمِلُ أَسْفَاراً بِئْسَ مَثَلُ الْقَوْمِ الَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيَاتِ اللَّهِ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ}5

إذاً مثل ما حملَ أهل الكتاب التوراة كالحمار , سيكون هناك من يحمل القران كمثل الحمار يحمل أسفارا { بِئْسَ مَثَلُ الْقَوْمِ الَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيَاتِ اللَّهِ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ} .
فهل سمعت يا عزيزي ماكولا حمار يحمل أسفارا قام بتحريفها أو العبث في الأسفار التي يحملها ؟؟

لسه في كمان !!!!!!!!!!!!!

{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن جَاءكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَأٍ فَتَبَيَّنُوا أَن تُصِيبُوا قَوْماً بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ }
وفي هذه الآية تقول أن الفاسق يكون ناقل نبأ وليس خبر أو حدث بل نبأ من أنبأ الغيب التي تخص عمل النبي فقط .
إذا الفاسق ينقل النبأ , و القران الكريم هو النبأ العظيم من عند الله انزله الله ربي على النبي محمد فقال {عَمَّ يَتَسَاءلُونَ{1} عَنِ النَّبَإِ الْعَظِيمِ{2} الَّذِي هُمْ فِيهِ مُخْتَلِفُونَ{3} كَلَّا سَيَعْلَمُونَ{4} ثُمَّ كَلَّا سَيَعْلَمُونَ{5}
اختلف أهل السنة من الأصل إلى 99 فرقة { الَّذِي هُمْ فِيهِ مُخْتَلِفُونَ{3}
من اجل ذلك أنا أتبين النبأ حتى لا أصيب نفسي و غيري بجهالة { فَتَبَيَّنُوا أَن تُصِيبُوا قَوْماً بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ } وَاعْلَمُوا أَنَّ فِيكُمْ رَسُولَ اللَّهِ لَوْ يُطِيعُكُمْ فِي كَثِيرٍ مِّنَ الْأَمْرِ لَعَنِتُّمْ وَلَكِنَّ اللَّهَ حَبَّبَ إِلَيْكُمُ الْإِيمَانَ وَزَيَّنَهُ فِي قُلُوبِكُمْ وَكَرَّهَ إِلَيْكُمُ الْكُفْرَ وَالْفُسُوقَ وَالْعِصْيَانَ أُوْلَئِكَ هُمُ الرَّاشِدُونَ{7} و اعلموا أن فيكم رسول الله أي كتاب الله

أما أهل الكتاب لم يقوموا بتحريف كتاب الله الذي انزل إليهم بل كانوا يحرفون الكلم عن مواضعه , أي مثلَ الذين يقولون { فسبحان الله حين تمسون } أي صلاة المغرب و العشاء !!؟؟
والله ربي لم يخبر عن أهل الكتاب أنهم كانوا يحرفون الكتاب , بل اخبر عنهم أنهم كانوا يحرفون الكلم عن مواضعه فقال {مِّنَ الَّذِينَ هَادُواْ يُحَرِّفُونَ الْكَلِمَ عَن مَّوَاضِعِهِ وَيَقُولُونَ سَمِعْنَا وَعَصَيْنَا وَاسْمَعْ غَيْرَ مُسْمَعٍ وَرَاعِنَا لَيّاً بِأَلْسِنَتِهِمْ وَطَعْناً فِي الدِّينِ وَلَوْ أَنَّهُمْ قَالُواْ سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا وَاسْمَعْ وَانظُرْنَا لَكَانَ خَيْراً لَّهُمْ وَأَقْوَمَ وَلَكِن لَّعَنَهُمُ اللّهُ بِكُفْرِهِمْ فَلاَ يُؤْمِنُونَ إِلاَّ قَلِيلاً }النساء46

وقال أيضا{أَفَتَطْمَعُونَ أَن يُؤْمِنُواْ لَكُمْ وَقَدْ كَانَ فَرِيقٌ مِّنْهُمْ يَسْمَعُونَ كَلاَمَ اللّهِ ثُمَّ يُحَرِّفُونَهُ مِن بَعْدِ مَا عَقَلُوهُ وَهُمْ يَعْلَمُونَ }البقرة75
وانظر إلى هذه الآية { يَسْمَعُونَ كَلاَمَ الله ثم) أي عن طريق السمع وبعدها يكون التحريف !!
وقال أيضا{فَبِمَا نَقْضِهِم مِّيثَاقَهُمْ لَعنَّاهُمْ وَجَعَلْنَا قُلُوبَهُمْ قَاسِيَةً يُحَرِّفُونَ الْكَلِمَ عَن مَّوَاضِعِهِ وَنَسُواْ حَظّاً مِّمَّا ذُكِّرُواْ بِهِ وَلاَ تَزَالُ تَطَّلِعُ عَلَىَ خَآئِنَةٍ مِّنْهُمْ إِلاَّ قَلِيلاً مِّنْهُمُ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاصْفَحْ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ }المائدة13

وقال أيضا {يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ لاَ يَحْزُنكَ الَّذِينَ يُسَارِعُونَ فِي الْكُفْرِ مِنَ الَّذِينَ قَالُواْ آمَنَّا بِأَفْوَاهِهِمْ وَلَمْ تُؤْمِن قُلُوبُهُمْ وَمِنَ الَّذِينَ هِادُواْ سَمَّاعُونَ لِلْكَذِبِ سَمَّاعُونَ لِقَوْمٍ آخَرِينَ لَمْ يَأْتُوكَ يُحَرِّفُونَ الْكَلِمَ مِن بَعْدِ مَوَاضِعِهِ يَقُولُونَ إِنْ أُوتِيتُمْ هَـذَا فَخُذُوهُ وَإِن لَّمْ تُؤْتَوْهُ فَاحْذَرُواْ وَمَن يُرِدِ اللّهُ فِتْنَتَهُ فَلَن تَمْلِكَ لَهُ مِنَ اللّهِ شَيْئاً أُوْلَـئِكَ الَّذِينَ لَمْ يُرِدِ اللّهُ أَن يُطَهِّرَ قُلُوبَهُمْ لَهُمْ فِي الدُّنْيَا خِزْيٌ وَلَهُمْ فِي الآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ }المائدة41

لان الله ربي العزيز قال {إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ }الحجر9 و كتاب الله و ذكره لا يحرف أبدا .

أما كُتب الله التي نزلت من قبل القران كلها جمعت مع في القران في كتاب واحد وهو القران الكريم , ولذلك لا تجد عند اليهود و النصارى كتاب التوراة و الإنجيل , لأنه تم رفعها من الأرض بعد اكتمال نزول القران فقال {يَمْحُو اللّهُ مَا يَشَاءُ وَيُثْبِتُ وَعِندَهُ أُمُّ الْكِتَابِ }الرعد39
وقال {تَبَارَكَ الَّذِي نَزَّلَ الْفُرْقَانَ عَلَى عَبْدِهِ لِيَكُونَ لِلْعَالَمِينَ نَذِيراً }الفرقان1

وهنا ملاحظه التوراة و الإنجيل و القران كانا مع النبي محمد , والنبي تحداهم فقال {قُلْ فَأْتُوا بِكِتَابٍ مِّنْ عِندِ اللَّهِ هُوَ أَهْدَى مِنْهُمَا أَتَّبِعْهُ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ }القصص49


هذه المشاركة خاصة للأخ ماكولا فقط



ودمت بخير

بوعابدين
04-24-2010, 11:58 PM
لثد اشتكى لي منتدى الخنفشاريات بينما كنت اتصفحه
قال لي لمذا لا يحضرون لي محمد جو ومواضيعه القيمة فأنا أولى بها من منتدى العقيدة والتوحيد

محمد إسماعيل
04-25-2010, 04:25 AM
أستغرب من ما يقوم به الإخوة الأفاضل من تضييع وقتهم رغم أن وقتهم ثمين مع أمثال هذا الجو /أحوال الطقس/ فهذا الخنفشاري المجنون همه هو الثرثرة الفارغة و السفسطة و لو اهتميتم بأمر هذا الأحمق سوف تفنوا حياتكم بدون جدوى فقد قيل لكل داء دواء إلا الحماقة أعيت من يداويها أما بالنسبة لنقل الموضوع إلى قسم الخنفشاريات فوالله قسم الخنفشاريات أسمى منه فحري أن ينقل هذا الموضوع إلى قسم جديد إسمه قسم المجانين نسأل الله السلامة و العافية

محمد جو
04-25-2010, 05:02 PM
الاستهزاء ليس من سلوك أهل العلم بل هو الجهل بعينه

درس من دروس النبيين في القران
النبي موسى عليه من الله السلام عندما قال لبني إسرائيل {وَإِذْ قَالَ مُوسَى لِقَوْمِهِ إِنَّ اللّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تَذْبَحُواْ بَقَرَةً قَالُواْ أَتَتَّخِذُنَا هُزُواً قَالَ أَعُوذُ بِاللّهِ أَنْ أَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ }البقرة67 فظن بني إسرائيل أن موسى يهزأ بهم عندما قال لهم ( أَنْ تَذْبَحُواْ بَقَرَةً ) فقالوا ( قَالُواْ أَتَتَّخِذُنَا هُزُواً ) فماذا كان جواب موسى ( قَالَ أَعُوذُ بِاللّهِ أَنْ أَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ ) فأنكر موسى أن يكون من الجاهلين لان الاستهزاء من صفة الجاهلين وأهل الجهل و ليس من صفة النبيين و أهل العلم .
والغريب في الأمر , و هو عندما يكون هذا الفعل القبيح الخسيس ممن يدعون العلم .
وخاصة عندما يكون تساؤل , تجد الاستهزاء بدل الجواب العلمي .
فهذا يدل على الجهل الذي هم فيه كبير , وضعف الحجة التي عندهم , فبدل من الحوار وتقديم الحجة بالحجة يكون منهم الاستهزاء و السخرية الغير مبرر لهم إلا عند أهل الجهل ؟؟ فلماذا ؟؟؟ هو أنهم يعلمون إذا دخلوا في الحوار لا يخرجون منه إلا بهزيمة فكرية نكراء وهذا هو سبب الذهاب إلى الاستهزاء .؟

و أنا أقول ( أَعُوذُ بِاللّهِ أَنْ أَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ )

بوعابدين
04-25-2010, 05:24 PM
رمز التحقق: (g49er0d)

وأجب عن سوآل التحقق التالي
ماهي عاصمة مصر؟ (..............)

أعذرنا يامحمد جو فإن مشاركاتك مشبوهة وتثير الشك
حيث أن مشاركاتك متكررة و متشابهة وتستدل بآيات عشوائيا خارج موضوع دلالتها
مما جعلني أشك أنك احد برامج الإختراق أي سوفتوير مصمم للمضايقة وليس آدميا
لذا نرجو منك أن تكتب رمز التحقق في الأعلى وتجيب عن سؤآل التحقق
ولا تستغرب فإنك عند تسجيلك في المنتديات يطلب منك ذلك دائما ليتم التأكد من أنك لست من البرامج التخريبية التي تسبب ضغطا على المنتدي
فإن بعض القراصنة الانترنتيين يصممون برامج من هذا الشكل
وعدم تجاوبك وطريقة كتابتك تجعلني أحس أنك أحدد هذه البرامج (ابتسامة)

أحمد زكي
04-25-2010, 08:03 PM
هل التهرب من صفات أهل العلم يا جو ؟! أم من صفات أهل الجهل الذين يعلمون انهم إذا لم يتهربوا من ما يطرح عليهم من أسئلة سيتعرضون لهزيمة فكرية نكراء ؟!!

أين ردك على . . . . . ؟ :
- مشاركة 10 متعلم أمازيغي .
- مشاركات 17 و 18 الأستاذ ناصر التوحيد .
- مشاركة 26 محمد كمال فؤاد .
- مشاركات 44 و 45 الأستاذ ناصر التوحيد .
- مشاركتي 48 .
- سؤال الأخ ماكولا في بداية مشاركته 55 .
- مشاركتي 60 .
- سؤال الأستاذ محمد البيلي الذي أفرد له موضوعا خاصا عن من سبقك لهذا القول منذ زمن رسول الله إلى قبل مائة عام من الآن و طلب منك اسما واحدا .
انتظر اجاباتك !!!

ماكـولا
04-27-2010, 04:13 AM
ايييه يا جو , ذكرتني عندما ذهبنا الى المطعم فطلب زميلي اكلة بحلوف والاخر بغير حلوف
لا ادري متى يزول الزكام ولكن الحمد لله على كل حال

تقول يا جو
القسم الأول تعلم الكتاب و الحكمة , وهذا فضل من الله على الأميين {ذَلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاءُ وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ }الجمعة4 .
والقسم الثاني تعلم الكتاب و لم يتعلم الحكمة ولم يحصل على فضل الله {وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ }.

هل تعرف ان الحكمة هي السنة ؟! التي كان النبي صلى الله عليه وسلم يقضي بها ويعلم بها ويفسر القرآن بها ويبين اوامر الله والناسخ والمنسوخ ؟


والقسمين من الأميين جاء من بعدهم ذرية منهم , وعلى نفس الحالة منهم من تعلم الكتاب و الحكمة ومنهم من تعلم الكتاب بدون حكمة .
وهل هؤلاء ثقات عدول ام ماذا ؟! وهل تستجيز الرواية عن ظالم فاسق كذاب أشر ؟! اذا كنت كذلك فلا يجوز لك ان تنكر السنة لنفس الطريق الذي جاءك به العلم هو نفسه بل ان السنة فيها تحري اكثر من استجازتك لرواية عن الفسقة !
ولان قلت ان القرآن قد وعد الله بحفظه وكذلك السنة وهي من جملة الدين التي اتى بها النبي الامين " يتلو عليهم آياته ويزكيهم ويعلمهم الكتاب والحكمة وإن كانوا من قبل لفي ضلال مبين "

فيعلمهم الكتاب والحكمة , ومن رفض الحكمة فقد رفض القرآن لأن الله قال " أطيعوا الله وأطيعوا الرسول " وقال " وما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا واتقوا الله إن الله شديد العقاب"

ولو كان النقل عن الكذبة والدجاجلة جائز لقبلنا التوراة والانجيل والمشنا وبرنابا وحزقيال وصحف الصوفية وخطب علي رضي الله عنه المفترى عليه ! ولكنا من البلاهة بمكان !



وهذا التفصيل لابد أن يكون له ترتيب عند الله ربي
وكذا لا بد ان يكون النبي صلى الله شارحاً لتلاميذه قاضياً ما اشكل عليهم بأمر الله!
ام ان الترتيب الالهي تحله لنفسك وتحرمه على غيرك ؟!
هكذا ينطق القرآن ومن ثم انظر بعقلك لترى انه لا بد للنبي صلى الله عليه وسلم ان يقضي بين الناس ما اشكل عليهم في فهم الاحكام الشرعية والغيبية التي قد عطلتها وانسقت وراء عقلك !!


والترتيب !! هو كيف يتم نقل الكتاب إلى الأمم اللاحقة للاميين من بعد الجيل الأول , ولقد كفي الله الذين تعلموا الكتاب و الحكمة من عناء نقل القران إلى الأجيال القادمة من بعدهم فقال {وَآخَرِينَ مِنْهُمْ لَمَّا يَلْحَقُوا بِهِمْ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ }الجمعة3


إذاً كيف سينقل القران إلى { وَآخَرِينَ مِنْهُمْ لَمَّا يَلْحَقُوا بِهِمْ }
فقال لهم لقد أنزلتُ من قبل القران كتاب و كان له من يحمله عبر الزمن , وهذا الكتاب (القران ) سيكون هناك من يحمله إلى الأمم القادمة فقال { مَثَلُ الَّذِينَ حُمِّلُوا التَّوْرَاةَ ثُمَّ لَمْ يَحْمِلُوهَا كَمَثَلِ الْحِمَارِ يَحْمِلُ أَسْفَاراً بِئْسَ مَثَلُ الْقَوْمِ الَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيَاتِ اللَّهِ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ}5

جيد أنك تستأمن على دينك أفسق خلق الله , بينما لا تأمن على فاجر من الفجرة اشتهر بالسلب والنهب ان يأتي لك بقارورة ماء من البقال

قد بينت لك ان الله يقول " يا أيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبإ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين"
فأقول لك ان كنت آمنت بالله فان جاءك فاسق فتبين صدقه من كذبه حتى لا تفتري على الله مالم يقله فتصبح نادماً على اتخاذك الفساق امناء على دينك

اما الاية التي استدللت بها فاقرأ بالتي برأسك " مثل الذين حملوا التوراة ثم لم يحملوها كمثل الحمار يحمل أسفارا بئس مثل القوم الذين كذبوا بآيات الله والله لا يهدي القوم الظالمين"

فهذا ضرب مثل للذين كلفوا بالعمل بالتوراة ثم لم يعملوا بها فشبهه الله بالحمار !
فلا دخل لما جلبته لي من الفلفلة ! الا اذا كنت تتحمل الرواية عن حمار ..

فقولك يا حصتي
إذاً مثل ما حملَ أهل الكتاب التوراة كالحمار , سيكون هناك من يحمل القران كمثل الحمار يحمل أسفارا { بِئْسَ مَثَلُ الْقَوْمِ الَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيَاتِ اللَّهِ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ} .
فهل سمعت يا عزيزي ماكولا حمار يحمل أسفارا قام بتحريفها أو العبث في الأسفار التي يحملها ؟
خطأ , يعني "رونج" لانك فهمت من حمل يعني الذهاب والاتيان وليس التكليف ! اذ انه كما كان في هؤلاء حمير كلفوا بالعمل بالتوراة فلم يعملوا بها كذلك هنالك من الحمير من كلف بالعمل بالقرآن فلم يعمل به ! وختام الاية يدل على ما ذكرت له " بئس مثل القوم الذين كذبوا بآيات الله .." فهل فهمت يا زميل؟

وهل ترضى ان يكون سندك او من اتى لك بدينك مسلسلاً ب بوش عن شارون عن جهم بن صفوان عن الجعد بن درهم عن طالوت عن لبيد بن الاعصم ؟!


لسه في كمان !!!!!!!!!!!!!
لســـــــــــــــــه!!!!!!



{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن جَاءكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَأٍ فَتَبَيَّنُوا أَن تُصِيبُوا قَوْماً بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ }
وفي هذه الآية تقول أن الفاسق يكون ناقل نبأ وليس خبر أو حدث بل نبأ من أنبأ الغيب التي تخص عمل النبي فقط .
ارجو ان تعرف لي ما هو النبأ دون العظيم
ثم ما دليل التخصيص بعمل النبي صلى الله عليه وسلم فقط ؟!
واشير الى امر ارجو ان تلتفت اليه هو ان العبرة بعموم اللفظ مالم يخصص المعنى المراد
والجملة التعليلة " ان تصيبوا قوماً بجهالة " بسبب ذلك الفاسق الذي يغلب عليه الكذب , وسواء اتى بنبأ او غيره من الاخبار

وما ادري ما تريد
بل نبأ من أنبأ الغيب التي تخص عمل النبي فقط
هل تريد مثلاً ان نتبين من الساحر والدجال والمنجم ؟!


إذا الفاسق ينقل النبأ , و القران الكريم هو النبأ العظيم من عند الله انزله الله ربي على النبي محمد فقال {عَمَّ يَتَسَاءلُونَ{1} عَنِ النَّبَإِ الْعَظِيمِ{2} الَّذِي هُمْ فِيهِ مُخْتَلِفُونَ{3} كَلَّا سَيَعْلَمُونَ{4} ثُمَّ كَلَّا سَيَعْلَمُونَ{5}
انت الى الان لم تذكر لي كيف جاءك القرآن ؟! ومن هم رجالاته


و اعلموا أن فيكم رسول الله أي كتاب الله
ما شاء الله , "واعلموا أن فيكم رسول الله لو يطيعكم في كثير من الأمر لعنتم "
واعلموا ان فيكم " كتاب الله " لو يطيعكم في كثير من الامر لعنتم .."
الله اكبر لله درك من امام


أما أهل الكتاب لم يقوموا بتحريف كتاب الله الذي انزل إليهم بل كانوا يحرفون الكلم عن مواضعه , أي مثلَ الذين يقولون { فسبحان الله حين تمسون } أي صلاة المغرب و العشاء !!؟؟
اما الاخير فهو من كلام النبي صلى الله عليه وسلم الموحى لمحمد كما اوحى الله اليه القرآن وبنفس الطريقة التي اتى القرآن بها

اما الاول فيكفيني نقلك لقول الله
مِّنَ الَّذِينَ هَادُواْ يُحَرِّفُونَ الْكَلِمَ عَن مَّوَاضِعِهِ
وقول الله " وإن منهم لفريقا يلوون ألسنتهم بالكتاب لتحسبوه من الكتاب وما هو من الكتاب ويقولون هو من عند الله وما هو من عند الله ويقولون على الله الكذب وهم يعلمون"


وانظر إلى هذه الآية { يَسْمَعُونَ كَلاَمَ الله ثم) أي عن طريق السمع وبعدها يكون التحريف !!
انظر الى الاية التي قبلها وكفاك سفسطة قد اتعبت نفسك وروحك


لان الله ربي العزيز قال {إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ }الحجر9 و كتاب الله و ذكره لا يحرف أبدا .
لا زال السؤال كما هو اذكر لي كيف اتتك هذه الاية عن طريق من ؟ اذكرهم ولا تسمي مجاهيل


وهنا ملاحظه التوراة و الإنجيل و القران كانا مع النبي محمد , والنبي تحداهم فقال {قُلْ فَأْتُوا بِكِتَابٍ مِّنْ عِندِ اللَّهِ هُوَ أَهْدَى مِنْهُمَا أَتَّبِعْهُ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ }القصص49
اها لأجل ذلك قال الله "وما أرسلنا من قبلك إلا رجالا نوحي إليهم فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون بالبينات والزبر وأنزلنا إليك الذكر لتبين للناس ما نزل إليهم ولعلهم يتفكرون "
ويقول " فإن كنت في شك مما أنزلنا إليك فاسأل الذين يقرءون الكتاب من قبلك لقد جاءك الحق من ربك فلا تكونن من الممترين"
فيا جو اللبيب هل لو كانا مع النبي صلى الله عليه وسلم فما حاجة سؤال اهل الكتاب ؟!
فالنبي صلى الله عليه وسلم على قولك عنده باقي العلوم لكونه تحدى الخلق اجميعن !!

تحيّة قرنفليّة :emrose: