المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الاحاديث والعلم



وليد
01-01-2005, 09:01 AM
وجوب الغسل على المرأة بخروج المني منها
الحيض
صحيح مسلم
469


‏ ‏حدثنا ‏ ‏عباس بن الوليد ‏ ‏حدثنا ‏ ‏يزيد بن زريع ‏ ‏حدثنا ‏ ‏سعيد ‏ ‏عن ‏ ‏قتادة ‏ ‏أن ‏ ‏أنس بن مالك ‏ ‏حدثهم أن ‏ ‏أم سليم ‏ ‏حدثت ‏
‏أنها سألت نبي الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏عن المرأة ‏ ‏ترى في منامها ما يرى الرجل فقال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏إذا رأت ذلك المرأة فلتغتسل فقالت ‏ ‏أم سليم ‏ ‏واستحييت من ذلك قالت وهل يكون هذا فقال نبي الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏نعم فمن أين يكون الشبه إن ماء الرجل غليظ أبيض وماء المرأة رقيق أصفر فمن أيهما علا أو سبق يكون منه الشبه ‏




صحيح مسلم بشرح النووي

‏قوله : ( حدثنا عباس بن الوليد . حدثنا يزيد بن زريع ) ‏
‏هو عباس بالباء الموحدة والسين المهملة , وصحفه بعض الرواة لكتاب مسلم فقال : ( عياش ) - بالياء المثناة والشين المعجمة - وهو غلط صريح فإن ( عياشا ) - بالمعجمة - هو عياش بن الوليد الرقام البصري , ولم يرو عنه مسلم شيئا , وروى عنه البخاري . وأما ( عباس ) - بالمهملة - فهو ابن الوليد البصري الترسي وروى عنه البخاري ومسلم جميعا , وهذا مما لا خلاف فيه , وكان غلط هذا القائل وقع له من حيث إنهما مشتركان في الأب والنسب والعصر . والله أعلم . ‏
. ‏

‏قوله صلى الله عليه وسلم : ( فمن أين يكون الشبه ) ‏
‏معناه : أن الولد متولد من ماء الرجل وماء المرأة , فأيهما غلب كان الشبه له , وإذا كان للمرأة مني فإنزاله وخروجه منها ممكن , ويقال : شبه وشبه لغتان مشهورتان إحداهما بكسر الشين وإسكان الباء , والثانية : بفتحهما . والله أعلم . ‏

‏قوله صلى الله عليه وسلم : ( فمن أيهما علا أو سبق يكون منه الشبه ) ‏
‏, وفي الرواية الأخرى : ( إذا علا ماؤها ماء الرجل وإذا علا ماء الرجل ماءها ) قال العلماء : يجوز أن يكون المراد بالعلو هنا السبق , ويجوز أن يكون المراد الكثرة والقوة , بحسب كثرة الشهوة , وقوله صلى الله عليه وسلم : ( فمن أيهما علا ) هكذا هو في الأصول . فمن أيهما بكسر الميم . وبعدها نون ساكنة , وهي الحرف المعروف , وإنما ضبطته لئلا يصحف بمني , والله أعلم .






من كان عدوا لجبريل
تفسير القرآن
صحيح البخاري
4120
‏حدثنا ‏ ‏عبد الله بن منير ‏ ‏سمع ‏ ‏عبد الله بن بكر ‏ ‏حدثنا ‏ ‏حميد ‏ ‏عن ‏ ‏أنس ‏ ‏قال ‏
‏سمع ‏ ‏عبد الله بن سلام ‏ ‏بقدوم رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏وهو في أرض يخترف فأتى النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏فقال إني سائلك عن ثلاث لا يعلمهن إلا نبي فما أول ‏ ‏أشراط الساعة ‏ ‏وما أول طعام أهل الجنة وما ينزع الولد إلى أبيه أو إلى أمه قال ‏ ‏أخبرني بهن ‏ ‏جبريل ‏ ‏آنفا قال ‏ ‏جبريل ‏ ‏قال نعم قال ذاك عدو ‏ ‏اليهود ‏ ‏من الملائكة فقرأ هذه الآية ‏
‏من كان عدوا ‏ ‏لجبريل ‏ ‏فإنه نزله على قلبك بإذن الله ‏

‏أما أول ‏ ‏أشراط الساعة ‏ ‏فنار تحشر الناس من المشرق إلى المغرب وأما أول طعام يأكله أهل الجنة فزيادة كبد حوت وإذا سبق ماء الرجل ماء المرأة نزع الولد وإذا سبق ماء المرأة نزعت قال أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أنك رسول الله يا رسول الله إن ‏ ‏اليهود ‏ ‏قوم بهت وإنهم إن يعلموا بإسلامي قبل أن تسألهم يبهتوني فجاءت ‏ ‏اليهود ‏ ‏فقال النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏أي رجل ‏ ‏عبد الله ‏ ‏فيكم قالوا خيرنا وابن خيرنا وسيدنا وابن سيدنا قال أرأيتم إن أسلم ‏ ‏عبد الله بن سلام ‏ ‏فقالوا أعاذه الله من ذلك فخرج ‏ ‏عبد الله ‏ ‏فقال أشهد أن لا إله إلا الله وأن ‏ ‏محمدا ‏ ‏رسول الله فقالوا شرنا وابن شرنا وانتقصوه قال فهذا الذي كنت أخاف يا رسول الله ‏

بداية مسند عبد الله بن العباس ومن مسند بني هاشم مسند أحمد
2384

‏ ‏فأنشدكم ‏ ‏بالله الذي لا إله إلا هو الذي أنزل التوراة على ‏ ‏موسى ‏ ‏هل تعلمون أن ‏ ‏ماء ‏ ‏الرجل أبيض غليظ وأن ‏‏ ماء ‏‏ المرأة أصفر رقيق فأيهما علا كان له الولد والشبه بإذن الله إن علا ‏ ‏ماء ‏ ‏الرجل على ‏‏ ماء ‏‏ المرأة كان ذكرا بإذن الله وإن علا ‏‏ ماء ‏‏ المرأة على ‏ ‏ماء ‏ ‏الرجل كان أنثى بإذن الله قالوا اللهم نعم قال اللهم اشهد عليهم



يقرر النبي المرسل من الله ان ماء المرأة الذي ينزل منها هو المسئول عن تكوين الجنين عند اجتماعه مع ماء الرجل و هو يساوي بين المائين و يجعلهما متماثلين في تكوين الجنين
بينما علميا ماء المرأة لا علاقة له سوي بتسهيل الجماع و لا يتدخل نهائيا في الجنين بل البويضة التي لم يكن يعلم بوجودها الرسول
فهل نجد تفسيرا يوضح هذا التناقض بين الحديث المروي في الصحاح و العلم

الجندى
01-01-2005, 07:43 PM
إليك الرد من احد طلاب العلم رداً على كلامك الذى نقلته له :

لا يوجد في القرآن الكريم على الإطلاق مايتعارض مع العلم , بل القرآن محتوى لجميع العلوم يقول المولى عز وجل ( وَلَقَدْ صَرَّفْنَا فِي هَذَا الْقُرْآنِ لِلنَّاسِ مِن كُلِّ مَثَلٍ وَكَانَ الْإِنسَانُ أَكْثَرَ شَيْءٍ جَدَلًا ) , فإن وجدنا مايتعارض مع القرآن .. نؤمن إيمان كامل بأنه:
1 : ثمة خطأ في التفسير .
2 : قصور عقلي بشري في الفهم , أو نفس المعلومه العلميه خاطئه .
3 : روايات سندها غير صحيح مضمونها يتغالط مع العلم .

عزيزي الفاضل : مسأله وجوب الغسل يقول تفسير الجلالين / نعلم أن النطفه تحمل ماتحمله جميع خلايا الجسد وهذا مايفسر الغسل بعد خروج النطفه , ( كلام متوافق مع العلم ) .

أما إستفسارك عن تعارض العلم مع الحديث وأن المقصود من الماء هو الماء الرقيق الذي يخرج من المرأه أثناء الجماع .. فأقول وبالله التوفيق بعد إطلاعي على كتب التفسير : إبن كثير , الجلالين , القرطبي , الطبراني .. وكتب العلم ..كتاب الفيسيولوجيا للدكتور كمال الشرقاوي ومواقع تتكلم عن ذلك وجئتك حاملآ هذه الإثباتات :

الإثبات العلمي /
ياعزيزي .. المقصود هو ماء البويضه وليس الماء الذي يخرج حين المداعبه .. يقول الدكتور محمد الحناوي أخصائي النساء والتوليد بمستشفى دمياط التخصصي :

المراد بالماء الدافق هوالماء الذى ينتج فى العملية الجنسية من الرجل وهو يحمل الحيوانات المنوية أيضا .ولكنه بالنسبة للمرأة ليس الماء الذى يأتى فى العملية الجنسية .وإنما هو الماء الذى فى البويضة نفسها , سواء تعرضت لعملية جنسية أو لم تتعرض وهو يخرج مرة واحدة في الشهر .
اما من ناحية السبق فيقول الدكتور : يختلط مني المرأة بمني الرجل حيث يلقح البويضة الحيوان المنوي الذي اختارته يد القدرة لذلك أن النبي صلى الله عليه وسلم قال إذا سبق ماء الرجل ماء المرأة نزع الولد إلى أبيه ,وإذا سبق ماء المرأة ماء الرجل نزع الولد إلى أمه قال بعض العلماء كلمة سبق إذا سمعتها تفهم منها أن اثنين يتسابقان . والمتسابقان لابد أن يكون منطلقهما من مكان واحد وفى اتجاه واحد .فمعنى سبق هنا أن ماء الذكر وماء الأنثى جاءا من جهة الرجل أى أن الرجل يخرج من مائه ذكورى(حيوان منوى ذكرى) وأنثوى(حيوان منوى أنثوى) . إنتهى.
إذا نفهم أن السباق يتم بين الأمشاج الموجوده في مني الرجل والتي نصف عددها تحمل XX (أنثويه ) ونصفها الأخر تحمل XY ( ذكريه ) ولذلك الرجل هو المسئول عن تحديد جنس المولود ذكر أم أنثى ,
موقع الدكتور http://www.geocities.com/mmhennawy

وفي قوله صلى الله عليه وسلم / فأيهما غلب كان الشبه له .. العلم يثبت الآن بأنه إذا سبق ماء الرجل ماء المرأه ( اي الحيوان الذكري سبق الأنثوي ) فبلا شك أن المولود سيكون ذكراً , والعكس صحيح . ( توافق تام ) .



الإثبات الشرعي /

قال تعالى (فَلْيَنظُرِ الْإِنسَانُ مِمَّ خُلِقَ * خُلِقَ مِن مَّاء دَافِقٍ * يَخْرُجُ مِن بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ * إِنَّهُ عَلَى رَجْعِهِ لَقَادر)

ذكر إبن كثير في تفسيره /
قوله تعالى ( خلق من ماء دافق ) يعني المني يخرج تدفقا من الرجل ومن المرأة فيتولد منهما الولد بإذن الله عز وجل ولهذا قال ( يخرج من بين الصلب والترائب ) صلب الرجل وترائب المرأة منحرها موضع القلاده .إنتهى . ونفهم من هذه الخطوه أن الماء الذي يخرج من المرأه أثناء الجماع ليس هو المقصود بسبب عدم خروجه متدفقاً كما يكون ماء الرجل بل على العكس فإ خروج ماء المرأه يكون بكل بطء مثل الرشح البسيط .


وفي تفسير الجلالين / (خلق من ماء دافق) ذي اندفاق من الرجل والمرأة في رحمها , (يخرج من بين الصلب والترائب ) "والترائب" أي الصدر، وهي موضع القلادة من الصدر. قال:
مهفهفة بيضاء غير مفاضة ترائبها مصقولة كالسجنجل

والصلب من الرجل، والترائب من المرأة. قال ابن عباس: الترائب: موضع القلادة, . والمشهور من كلام العرب: أنها عظام الصدر والنحر. وقال دريد بن الصمة:
فإن تدبروا نأخذكم في ظهوركم وإن تقبلوا نأخذكم في الترائب ( أي في نحوركم )

وقال آخر:
وبدت كأن ترائبا من نحرها جمر الغضى في ساعد تتوقد

وقال آخر:
والزعفران على ترائبها شرق به اللبات والنحر

إذا نستنتج أن الترائب هي المناحر والمنحر أسفل الرقبه , وحصلت على ربط جميل جداً بين المنحر والبويضه - ماء المرأه - هو أن الهرمون الذي يحفز إفراز البويضه من المبيض يفرز من الغده النخاميه وتقع هذه الغده أسفل المخ في قاع الجمجمه بداخل نقره صغيره في العظم الوتدي .. سبحان الله .. مارأيك بأن هذا المكان هو خلف المنحر تماماً ... الله أكبر . ( توافق علمي ديني ).


فسبحان المولى يجعل من يشاء عقيماً ومنهم من يرزقه بأولاد فقط ومنهم ببنات فقط .. كالتالي ..

في قوله تعالى /
(لِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ يَخْلُقُ مَا يَشَاء يَهَبُ لِمَنْ يَشَاء إِنَاثًا وَيَهَبُ لِمَن يَشَاء الذُّكُورَ * أَوْ يُزَوِّجُهُمْ ذُكْرَانًا وَإِنَاثًا وَيَجْعَلُ مَن يَشَاء عَقِيمًا إِنَّهُ عَلِيمٌ قَدِيرٌ)
الجلالين :
يخبر تعالى أنه خالق السماوات والأرض ومالكهما والمتصرف فيهما وأنه ما شاء كان وما لم يشأ لم يكن وأنه يعطي من يشاء ويمنع من يشاء ولا مانع لما أعطى ولا معطي لما منع وأنه يخلق ما يشاء ( يهب لمن يشاء إناثا ) أي يرزقه البنات فقط ومنهم لوط عليه الصلاة والسلام ( ويهب لمن يشاء الذكور ) أي يرزقه البنين فقط قال البغوي كإبراهيم الخليل عليه الصلاة والسلام لم يولد له أنثى ( أو يزوجهم ذكرانا وإناثا ) أي ويعطي لمن يشاء من الناس الزوجين الذكر والانثى أي من هذا وهذا قال البغوي كمحمد صلى الله عليه وسلم ( ويجعل من يشاء عقيما ) أي لا يولد له قال البغوي كيحيى وعيسى عليهما الصلاة والسلام فجعل الناس أربعة أقسام منهم من يعطيه البنات ومنهم من يعطيه البنين ومنهم من يعطيه النوعين ذكورا وإناثا ومنهم من يمنعه هذا وهذا فيجعله عقيما لا نسل له ولا ولد له ( إنه عليم ) أي بمن يستحق كل قسم من هذه الأقسام ( قدير ) أي على من يشاء من تفاوت الناس في ذلك .

ملاحظه / الإثبات الشرعي بلا شك أن أعلى من العلمي ولكن كتبت العلمي في البدايه للترتيب حسب السؤال ..



فسبحان من أحصى العلوم في كتاب واحد ... لاإله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين ,


المعذره على الإطاله ..


تحياتي للجميع .

ابو مارية القرشي
01-01-2005, 07:59 PM
الزميل و ليد
هذه ملاحظات سريعة على ما كتبت
1-قلت (وجوب الغسل على المرأة بخروج المني منها
الحيض
صحيح مسلم )
وانا اقول لك مسلم رحمه الله ما بوب كتابه، و الابواب الموجودة هي اما للنووي او المنذري او القرطبي،وهذا معلوم لكل مطالع لصحيح مسلم فنسبة عنوان الباب الى مسلم خطأ.

2-ذكرت بلا داع كلام النووي على رجال مسلم في هذا السند بالذات ولم تتعرض لرجال البخاري و لا أحمد فما السر في هذا االتطويل؟
3- قلت في ختام مقالك (يقرر النبي المرسل من الله ان ماء المرأة الذي ينزل منها... )
وانا أقول لك اثبت العرش ثم انقش، فاين هذا الكلام فيما نقلت(وانا لا اناقش الا ما كتبت و نقلت فتنبه لهذا)
لعلك تقول الحديث الاول، فأقول هذا ما خطه يراعكم:
‏"حدثنا ‏ ‏عباس بن الوليد ‏ ‏حدثنا ‏ ‏يزيد بن زريع ‏ ‏حدثنا ‏ ‏سعيد ‏ ‏عن ‏ ‏قتادة ‏ ‏أن ‏ ‏أنس بن مالك ‏ ‏حدثهم أن ‏ ‏أم سليم ‏ ‏حدثت ‏
‏أنها سألت نبي الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏عن المرأة ‏ ‏ترى في منامها ما يرى الرجل فقال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏إذا رأت ذلك المرأة فلتغتسل فقالت ‏ ‏أم سليم ‏ ‏واستحييت من ذلك قالت وهل يكون هذا فقال نبي الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏نعم فمن أين يكون الشبه إن ماء الرجل غليظ أبيض وماء المرأة رقيق أصفر فمن أيهما علا أو سبق يكون منه الشبه ‏"قوله صلى الله عليه و سلم "اذا رات المراة ذلك" لا يمكن فهمه (اذا اقتصرنا على هذه الرواية التي اثبتموها ) الا على رؤيا الجماع في المنام، فاين ذكر الماء النازل منها.
4-اذا تبين لك ما ذكرت(وهو مبني على ما اثبتم من رواية مسلم) ماء المراة يمكن ان يكون المراد منه السائل المحتوي علىالبويضات اول انطلاقها من ال primary follicle أو البويضة و سماه صلى الله عليه و سلم ماءا للمشاكلة
4- حديث عبد الله بن سلام مع اليهود لا يوجد فيه ذكر للماء النازل من المراة،فتامل
5-قوله صلى الله عليه و سلم "اذا سبق..." يفتح لنا بابا أخر لفهم الحديث ، الا ترى ان السباق لا يكون الا من نقطة انطلاق واحدة، فلعل المراد هو سباق الy chromosome مع ال xchromosome المنطلقة من ماء الرجل لتلقيح البويضة فيكون المراد اذا سبق الy كان ذكرا و اذا سبق الx كان انثى.
6-انت قد ابتدات النقاش في هذا الموضوع بتهكم على نبينا صلى الله عليه و سلم قبل ان تسمع رد الاخوة،ولما يسقط في ايدينا بعد ، فهل اردت من ذلك اثارة غضبنا حتى نجيبك على عجل ام ماذا؟
ولعلنا نسمع من الاخوة التفصيل

د. هشام عزمي
01-01-2005, 09:06 PM
جزاكما الله خيرا يا اخوة .. حقا إن ماء المرأة المذكور في الحديث مقابلا لماء الرجل هو ماء البويضة الذي يتكون داخل كبسولة جراف ، و الله أعلم .

وليد
01-01-2005, 10:21 PM
الاخ احمد الجندي
رد طيب و لي عودة لك

الا خ ابومارية


-انت قد ابتدات النقاش في هذا الموضوع بتهكم على نبينا صلى الله عليه و سلم قبل ان تسمع رد الاخوة،ولما يسقط في ايدينا بعد ، فهل اردت من ذلك اثارة غضبنا حتى نجيبك على عجل ام ماذا؟
ولعلنا نسمع من الاخوة التفصيل
انا لم اتهكم انا جئت باحاديث صحيحة و كتبت سؤالي اين التهكم الذي تقوله ؟
لا ادري عزيزي لماذا اغضبكم ؟


اما موضوع السبق

فاراه السبق في الاندفاع و الخروج او القذف فمن يسبق خروج المني منه هو الذي يشبهه الولد اراها واضحة و لا يشترط في السبق البدء من مكان واحد فقط بل من زمان واحد ايضا وهو الاقرب هنا للفهم

ابو مارية القرشي
01-01-2005, 10:51 PM
عذرا و ليد ما اراك أجبت على ما كتبت من ملاحظات فهل هذه منك حيدة ومناورة؟

وليد
01-01-2005, 10:59 PM
إليك الرد من احد طلاب العلم رداً على كلامك الذى نقلته له :

لا يوجد في القرآن الكريم على الإطلاق مايتعارض مع العلم , بل القرآن محتوى لجميع العلوم يقول المولى عز وجل ( وَلَقَدْ صَرَّفْنَا فِي هَذَا الْقُرْآنِ لِلنَّاسِ مِن كُلِّ مَثَلٍ وَكَانَ الْإِنسَانُ أَكْثَرَ شَيْءٍ جَدَلًا ) , فإن وجدنا مايتعارض مع القرآن .. نؤمن إيمان كامل بأنه:
1 : ثمة خطأ في التفسير .
2 : قصور عقلي بشري في الفهم , أو نفس المعلومه العلميه خاطئه .
3 : روايات سندها غير صحيح مضمونها يتغالط مع العلم .

هذا الموضوع يتناقش من وحي الاحاديث و ليس القرآن
اي ان الاحاديث الصحيحة يفترض انه ايضا من وحي الله و لكن غير متحدي بها بلاغيا و لا يثاب في قراءتها
و ايضا ان الحديث قد تمت تفنيده و دراسة اسانيده بما لا يدع مجالا لكونها موضوعة
وما جئت به له اكثر من مصدر


عزيزي الفاضل : مسأله وجوب الغسل يقول تفسير الجلالين / نعلم أن النطفه تحمل ماتحمله جميع خلايا الجسد وهذا مايفسر الغسل بعد خروج النطفه , ( كلام متوافق مع العلم ) .
لا اعتراض

أما إستفسارك عن تعارض العلم مع الحديث وأن المقصود من الماء هو الماء الرقيق الذي يخرج من المرأه أثناء الجماع .. فأقول وبالله التوفيق بعد إطلاعي على كتب التفسير : إبن كثير , الجلالين , القرطبي , الطبراني .. وكتب العلم ..كتاب الفيسيولوجيا للدكتور كمال الشرقاوي ومواقع تتكلم عن ذلك وجئتك حاملآ هذه الإثباتات :

الإثبات العلمي /

ياعزيزي .. المقصود هو ماء البويضه وليس الماء الذي يخرج حين المداعبه .. يقول الدكتور محمد الحناوي أخصائي النساء والتوليد بمستشفى دمياط التخصصي :

المراد بالماء الدافق هوالماء الذى ينتج فى العملية الجنسية من الرجل وهو يحمل الحيوانات المنوية أيضا .ولكنه بالنسبة للمرأة ليس الماء الذى يأتى فى العملية الجنسية .وإنما هو الماء الذى فى البويضة نفسها , سواء تعرضت لعملية جنسية أو لم تتعرض وهو يخرج مرة واحدة في الشهر .

يتعارض هذا مع نص الحديث تماما فالماء اصفر رقيق كما انه يأتي عند الشهوة
وهذا مخالف لما تقول تماما

انظر نصا اخر من البخاري يوضح اكثر

الحياء في العلم
العلم
صحيح البخاري

‏ ‏حدثنا ‏ ‏محمد بن سلام ‏ ‏قال أخبرنا ‏ ‏أبو معاوية ‏ ‏قال حدثنا ‏ ‏هشام بن عروة ‏ ‏عن ‏ ‏أبيه ‏ ‏عن ‏ ‏زينب ابنة أم سلمة ‏ ‏عن ‏ ‏أم سلمة ‏ ‏قالت ‏
‏جاءت ‏ ‏أم سليم ‏ ‏إلى رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏فقالت يا رسول الله إن الله لا يستحيي من الحق فهل على المرأة من غسل إذا احتلمت قال النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏إذا رأت الماء فغطت ‏ ‏أم سلمة ‏ ‏تعني وجهها وقالت يا رسول الله أوتحتلم المرأة قال نعم ‏ ‏تربت ‏ ‏يمينك فبم يشبهها ولدها ‏

‏قوله : ( إذا هي احتلمت ) ‏
‏أي رأت في منامها أنها تجامع
وهل رؤية المنام يسبب نزول ماء البويضة ؟الذي لا يرتبط بالناحية الجنسية
الكلام هنا يربط بين المني و نزوله وماء المرأة و نزوله و يرتبط بالاحلام و الاشتهاء





اما من ناحية السبق فيقول الدكتور : يختلط مني المرأة بمني الرجل حيث يلقح البويضة الحيوان المنوي الذي اختارته يد القدرة لذلك أن النبي صلى الله عليه وسلم قال إذا سبق ماء الرجل ماء المرأة نزع الولد إلى أبيه ,وإذا سبق ماء المرأة ماء الرجل نزع الولد إلى أمه قال بعض العلماء كلمة سبق إذا سمعتها تفهم منها أن اثنين يتسابقان . والمتسابقان لابد أن يكون منطلقهما من مكان واحد وفى اتجاه واحد .فمعنى سبق هنا أن ماء الذكر وماء الأنثى جاءا من جهة الرجل أى أن الرجل يخرج من مائه ذكورى(حيوان منوى ذكرى) وأنثوى(حيوان منوى أنثوى) . إنتهى.

و لماذا لا يكون السبق زمنيا او كيا كما قال المفسرون
وحتي مكانيا خطأ فمني الرجل يبدأ من مكان و ماء البويضة في مكان اخر علي فرض صحة ىما تقول



إذا نفهم أن السباق يتم بين الأمشاج الموجوده في مني الرجل والتي نصف عددها تحمل XX (أنثويه ) ونصفها الأخر تحمل XY ( ذكريه ) ولذلك الرجل هو المسئول عن تحديد جنس المولود ذكر أم أنثى ,
موقع الدكتور http://www.geocities.com/mmhennawy


ماهذا عزيزي ان ما تقوله خاص بالخلية في جسد المرأة و الرجل و لا علاقة له بمن يسبق
حيوان منوي +بويضة = زيجوت
ما علاقة السبق
الرجل يحمل x y
المرأة تحم لx x
نصف الكروموسات من الرجل و نصفها من المرأة تكون كل خلية الزيجوت
لو جاء النصف من الرجل y و نصف المرأة ثابت x اصبح المولودxy ذكرا
ولو جاء نصف الرجل x اصبح الزيجوت xx اي انثي
ااين السباق ان اندفاع الحيوان المنوي لا علاقة له بسبق مكاني و لا زماني !!



وفي قوله صلى الله عليه وسلم / فأيهما غلب كان الشبه له .. العلم يثبت الآن بأنه إذا سبق ماء الرجل ماء المرأه ( اي الحيوان الذكري سبق الأنثوي ) فبلا شك أن المولود سيكون ذكراً , والعكس صحيح . ( توافق تام ) .
احسدك علي ايمانك و لا تعليق علي التوافق التام الذي تراه
العلم برئ مما تقول تماما هات اي موقع علمي محترم او اي طبيب وقل له ان ماء المرأة مسئول عن الانجاب
فرضية ماء البويضة خاطئة من البداية كما بينت لونا و شكلا و سبب نزولها وقت الشهوة كما بين الحديث


الإثبات الشرعي /

قال تعالى (فَلْيَنظُرِ الْإِنسَانُ مِمَّ خُلِقَ * خُلِقَ مِن مَّاء دَافِقٍ * يَخْرُجُ مِن بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ * إِنَّهُ عَلَى رَجْعِهِ لَقَادر)

ذكر إبن كثير في تفسيره /
قوله تعالى ( خلق من ماء دافق ) يعني المني يخرج تدفقا من الرجل ومن المرأة فيتولد منهما الولد بإذن الله عز وجل ولهذا قال ( يخرج من بين الصلب والترائب ) صلب الرجل وترائب المرأة منحرها موضع القلاده .إنتهى . ونفهم من هذه الخطوه أن الماء الذي يخرج من المرأه أثناء الجماع ليس هو المقصود بسبب عدم خروجه متدفقاً كما يكون ماء الرجل بل على العكس فإ خروج ماء المرأه يكون بكل بطء مثل الرشح البسيط .

وهل ماء البويضة يخرق متدفقا
وهل يخرج الماء الدافق من صلب الرجل ؟؟
انت تقول خرج دافقا فهل التدفق كما تقول (وليس الماء) يكون من الصلب ؟
اذا اعتبرت ذلك مجازا اعتبره ايضا علي ماء المرأة



وفي تفسير الجلالين / (خلق من ماء دافق) ذي اندفاق من الرجل والمرأة في رحمها , (يخرج من بين الصلب والترائب ) "والترائب" أي الصدر، وهي موضع القلادة من الصدر. قال:
مهفهفة بيضاء غير مفاضة ترائبها مصقولة كالسجنجل

والصلب من الرجل، والترائب من المرأة. قال ابن عباس: الترائب: موضع القلادة, . والمشهور من كلام العرب: أنها عظام الصدر والنحر. وقال دريد بن الصمة:
فإن تدبروا نأخذكم في ظهوركم وإن تقبلوا نأخذكم في الترائب ( أي في نحوركم )

وقال آخر:
وبدت كأن ترائبا من نحرها جمر الغضى في ساعد تتوقد

وقال آخر:
والزعفران على ترائبها شرق به اللبات والنحر

إذا نستنتج أن الترائب هي المناحر والمنحر أسفل الرقبه , وحصلت على ربط جميل جداً بين المنحر والبويضه - ماء المرأه - هو أن الهرمون الذي يحفز إفراز البويضه من المبيض يفرز من الغده النخاميه وتقع هذه الغده أسفل المخ في قاع الجمجمه بداخل نقره صغيره في العظم الوتدي .. سبحان الله .. مارأيك بأن هذا المكان هو خلف المنحر تماماً ... الله أكبر . ( توافق علمي ديني ).
اين رايت كلمة هرمون و غدة عزيزي ما هذا التكلف الرهيب
الغدة النخامية في راسك عزيزي لا في عنقك
اي اعلي الرقبة
وليس اسفلها
فسر لي كيف يخرج الماء الدافق من ترائب المرأة و يكون مسئولا عن الولد ؟
هل يتدفق الهرمون
ام تتدفق البويضة اين التدفق المذكور
لكي اراه

د. هشام عزمي
01-01-2005, 11:16 PM
القضية باختصار شديد يا وليد أن هناك نوعين من الماء في الأحاديث : ماء المرأة المقابل لماء الرجل و هو ماء البويضة أو الناتج عن انفجار حويصلة جراف ، و هو متضمن للبويضة الحاملة للصفات الوراثية لذا يكون لها دخل في شكل الوليد .. و الماء الناتج عن الاحتلام عند المرأة و هو الذي يوجب الغسل .
فإذا فرقت بين هذين النوعين زال الاشكال بإذن الله تعالى .. أما إن لم تفرق بينهما فسوف تظل متخبطا في فهم النصوص .

أما بالنسبة لما سقته حول السبق و غيره ، فيجب أن يكون معلوما لديك أنك لكي تثبت أن الاحاديث لا تتفق مع العلم لابد أن تثبت لنا أنها غير متوافقة معه على أي وجه من وجوه التأويل التي تقبلها اللغة و السياق .. أما نحن فيكفينا أن يكون الحديث مقبولا علميا على أي وجه من وجوه اللغة و السياق حتى نسلم من تعارضه مع العلم .. فهل ستفلح يا عزيزي في ابطال جميع وجوه التاويل حسب اللغة و السياق أمامنا ؟

ابو مارية القرشي
01-01-2005, 11:23 PM
تعليقا على اعتراضك على مسالة سباق الكروموسومات الذكرية و الانثوية اقول:
السباق الذي ذكره الاخ و ذكرته انا بعده هو سباق الy , x في مني الرجل حيث تنطلق كل الsperms باعداد هائلة في سباق لتلقيح البويضة و هذه الحيوانات المنوية(sperms) يحمل كل واحد منها اما x أو y، فمن يحدد الجنس هنا هو الsperms.
وانت ترى ان هذا سباق ينطلق من مكان و احد في زمن و احد.
واذكر اني قرات هذا التعبير (السباق)بالحرف في أحد كتب الاحياء , ولعل الله ييسر لي الحصول على الكتاب في القريب العاجل.

وليد
01-02-2005, 03:47 AM
القضية باختصار شديد يا وليد أن هناك نوعين من الماء في الأحاديث : ماء المرأة المقابل لماء الرجل و هو ماء البويضة أو الناتج عن انفجار حويصلة جراف ، و هو متضمن للبويضة الحاملة للصفات الوراثية لذا يكون لها دخل في شكل الوليد .. و الماء الناتج عن الاحتلام عند المرأة و هو الذي يوجب الغسل .
فإذا فرقت بين هذين النوعين زال الاشكال بإذن الله تعالى .. أما إن لم تفرق بينهما فسوف تظل متخبطا في فهم النصوص .

أما بالنسبة لما سقته حول السبق و غيره ، فيجب أن يكون معلوما لديك أنك لكي تثبت أن الاحاديث لا تتفق مع العلم لابد أن تثبت لنا أنها غير متوافقة معه على أي وجه من وجوه التأويل التي تقبلها اللغة و السياق .. أما نحن فيكفينا أن يكون الحديث مقبولا علميا على أي وجه من وجوه اللغة و السياق حتى نسلم من تعارضه مع العلم .. فهل ستفلح يا عزيزي في ابطال جميع وجوه التاويل حسب اللغة و السياق أمامنا ؟
دكتور هشام
تم وصف شكل الماء ومتي ينزل
فهل ينزل ماء البويضة في المنام و عند الجماع
والحديث واضح جدا و لا اراني اتخبط
و لا اريد ابطال شئ و لا اريد ان افلح في ذلك
فقط اردت ان اعرف هل انا علي صواب ام خطأ
وقد علمت

وليد
01-02-2005, 03:50 AM
تعليقا على اعتراضك على مسالة سباق الكروموسومات الذكرية و الانثوية اقول:
السباق الذي ذكره الاخ و ذكرته انا بعده هو سباق الy , x في مني الرجل حيث تنطلق كل الsperms باعداد هائلة في سباق لتلقيح البويضة و هذه الحيوانات المنوية(sperms) يحمل كل واحد منها اما x أو y، فمن يحدد الجنس هنا هو الsperms.
وانت ترى ان هذا سباق ينطلق من مكان و احد في زمن و احد.
واذكر اني قرات هذا التعبير (السباق)بالحرف في أحد كتب الاحياء , ولعل الله ييسر لي الحصول على الكتاب في القريب العاجل.
اذا عزيزي ما دخل ماء المرأة في الموضوع ما دمنا نتفق علي ان السباق ذكوري محض

أبو فيصل
01-02-2005, 04:57 AM
بسمك اللهم : سأستخدم الإسلوب الذي تسلكه في الحوار , لأنني أجيده كما لا تجيده .. ولن أتنزه عنك وأرتقي .. لعدم قدرتي على إستخدامه إلا مع رجل (...) مثلك ,

تقول / يتعارض هذا مع نص الحديث تماما فالماء اصفر رقيق كما انه يأتي عند الشهوة
وهذا مخالف لما تقول تماما ..

فأقول / من الذي قال بأن المرأه لا تحتلم ؟؟ نحن نتكلم عن وضع البويضه فما دخل الماء الأصفر الذي يخرج من المرأه حين إحتلامها !! إسأل اى امراة .. هل إذا أحتلمت أنها جامعت رجل ينزل منها ماء أو لا ؟

تقول / معترضاً على السبق .. مني الرجل يبدأ من مكان و ماء البويضة في مكان اخر علي فرض صحة ما تقول ؟
أعتقد أنك تحتاج نظاره طبيه لترى ماتقرأ جيداً .. ذكر الدكتور المتخصص بهذا المجال بأن ماء الرجل يحمل حيوانات ذكريه وأنثويه .. ونقطة إنطلاقهم واحده.. فما الذي جاء بالبويضه هنا .. البويضه تنتظر في قناة فالوب من الذي سيسبق لتتحد معه .. ولتعلم أن مايثبت ذلك .. أن الدراسات أثبتت أن الحيوانات الذكريه تكون سريعه في الوسط القاعدي والعكس صحيح , فكيف نتكلم عن السرعه إلا بوجود من يسارع .


تقول / السباق ان اندفاع الحيوان المنوي لا علاقة له بسبق مكاني و لا زماني !!
فأقول / لايعقل ماتقول ولتكن أكثر منطقيه .. أثبتنا أن السبق يحدد الجنس لأنه يأتي من الرجل والرجل هو المسئول عن تحديد الجنس ... فما دخل المرأه وبويضتها !!


تقول / العلم برئ مما تقول تماما هات اي موقع علمي محترم او اي طبيب وقل له ان ماء المرأة مسئول عن الانجاب.
فأقول / إن فكرك أصبح متدهوراً الى حاله يرثى لها , فمن الذي قال بأن ماء المرأه مسئولآ عن الإنجاب .. هذا الفكر الجاهلي إنقرض .. كأن يقول الرجل لزوجته أنتي التي أنجبتي البنات سأطلقك لأتزوج بأخرى لتنجب لي الأولاد .. !


تقول / وهل يخرج الماء الدافق من صلب الرجل ؟؟
فأقول / نعم يخرج من صلب الرجل .. إسأل نفسك عندما تجامع أكثر من مره في اليوم الواحد ؟ فما حال صلبك .


تقول / اين رايت كلمة هرمون و غدة عزيزي ما هذا التكلف الرهيب ؟
أولآ : لست بعزيز لملحد بتاتاً .. وأتجرد من العزه إن كانت لك ..
ثانياً : الهرمون الذي ينشط خروج البويضه يفرز من الغده النخاميه وهذا الهرمون عندما يفرز منها.. أخبرني أنت أين الطريق الذي سيسلكه ليتجه الى المبيض سوى أنه يمر من الترائب ؟ هذا في حال أنك أعتبرت أن موضع النحر بعيداً كل البعد عن قاع الجمجمه .. لذلك توجب علي أن أنزل لمستوى فكرك الهابط لأفهمك مالا تعلم .

تقول / فسر لي كيف يخرج الماء الدافق من ترائب المرأة و يكون مسئولا عن الولد ؟
فأقول / لم أرى أغرب من هذا القول .. لن أحاول أن أفهمك من المسئول عن جنس الجنين .

إنصت أيها الملحد لهذا الكلام جيداً / ( وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن ذُكِّرَ بِآيَاتِ رَبِّهِ فَأَعْرَضَ عَنْهَا وَنَسِيَ مَا قَدَّمَتْ يَدَاهُ إِنَّا جَعَلْنَا عَلَى قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَن يَفْقَهُوهُ وَفِي آذَانِهِمْ وَقْرًا وَإِن تَدْعُهُمْ إِلَى الْهُدَى فَلَن يَهْتَدُوا إِذًا أَبَدًا )

أيضاً تطابق هذا القول السماوي عليك تماماً لوجود وقراً في أذنيك يتسبب في عدم سماعك الحق فكيف لي أن أخاطبك وأنت لاتسمع .. سأترفع عن هذا (...) , لذلك .. مهما أثبتنا بالحجه والبرهان والبينه فلن تهتدي أبدً .. لأن خالقنا أخبرنا بذلك ونحن مؤمنين لما يقول من غير جدال , حتى إن لم يوافق العلم لإجزامي بأن العلم هو القاصر والمسيء ,

ولا يفوتني بأن أذكرك بأن واحداً من عباقرة العلم في هذا الكون هو رجل يدعى مصطفى محمود .. رجل قضى حياته في العلوم الأحيائيه والفلكيه ثم ألحد .. وعاد لصوابه وإيمانه ..
أقسم لك بأنك لست كطرف من إظفار رجله فليكن قدوةً لك .. فهو سلك الطريق الذي تهواه وعلم أنه منهج خطأ .. ولم أرى أحمقاً كالذي لايستفيد من أخطاء غيره .

ولتعلم جيداً أنه لو إجتمع أهل الأرض على أن يبطلوا حقاً لما أستطاعوا , ولو إجتمعوا ليحقوا باطلآ لما أستطاعوا .. هذا في حال أنهم على عقل رزين إذا أستمعوا للبراهين , فلن نرى على الإطلاق شخص سمع البراهين والحجج ولم يقر سوى الملحد .. لأنه لايريد أن يقتنع , فكم غلبناكم وغلبنا المستشرقين وبعض العلمانيين في العهود الماضيه ومازلتم تبحثون عن جديد لتجادلون به !
فسبحان من خلق فيكم هذه العقول (...) ليضلكم بها .. وبمناسبة عقولكم .. أخبرك بأن لدي جدال عظيم لطالب مؤمن في جامعة أمريكيه يحاوره بروفيسور ملحد .. فإن أرت أن تقتدي بأساتذتكم وعقلائكم فلتراسلني على الإيميل لأثبت لك كيف أن الطالب المؤمن يفحم ويجهد البوفيسور في أكثر من عشر صفحات من الجدال الجميل الرائع الذي يحمل في سطوره مايكسر ظهرك ويثقب عينك التي لا ترى الحق لأنك أعمى تفوقت على عمى البصر والبصيره معاً .

تحياتي للجميع .

متابعة إشرافية
مراقب 1

الجندى
01-02-2005, 04:59 AM
ها هو صاحب الرد الأصلى قد اتى

أهلاً بك أخى أبو فيصل وجزاك الله خيراً على أستجابتك لدعوتى وإن شاء الله سنستفيد منك الكثير فى هذا الحوار .

احمد المنصور
01-02-2005, 05:04 AM
اعوذ بالله من الشيطان الرجيم
بسم الله الرحمن الرحيم


للنظر الى هذه الايات:


"وَأَنَّهُ خَلَقَ الزَّوْجَيْنِ الذَّكَرَ وَالْأُنْثَى(45) مِنْ نُطْفَةٍ إِذَا تُمْنَى(46)"النجم
"قَالَ لَهُ صَاحِبُهُ وَهُوَ يُحَاوِرُهُ أَكَفَرْتَ بِالَّذِي خَلَقَكَ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ مِنْ نُطْفَةٍ ثُمَّ سَوَّاكَ رَجُلًا(37)"الكهف
"أَلَمْ يَكُ نُطْفَةً مِنْ مَنِيٍّ يُمْنَى(37) ثُمَّ كَانَ عَلَقَةً فَخَلَقَ فَسَوَّى(38) فَجَعَلَ مِنْهُ الزَّوْجَيْنِ الذَّكَرَ وَالْأُنْثَى (39)"القيامة


هنا نرى أن القرآن الكريم يخبرنا بدون اي شك ان نوع الجنين (من ذكر او انثى) هي من مسئولية نطفة الرجل.

من الناحية العلمية نوعية الجنين تتوقف على كروموزومات الرجل (x, y). المرأة تحمل كرموزومات x فقط.
عندما يتحد كرموزوم y (الرجل) مع كروموزوم x (للمرأة التى لا تملك الا نوع x ) يكون الحنين ذكر
عندما يتحد كرموزوم x (الرجل) مع كروموزوم x (للمرأة التى لا تملك الا نوع x ) يكون الحنين أنثى

والى هذه النفطة يجب الاعتراف بالاعجاز العلمي للقرآن الكريم ومن ثم العمل بما جاء فيه بما في ذلك نبوة النبي الكريم صلوات ربي وسلامه عليه. ولكن عدم المصداقية للطاعنين فى الدين الاسلامي تنسيهم اعترافهم بهذه النقطة (لصالح القرآن) ليجتازوها الى الشبهة المذكورة اعلاه.


والان ماذا تقول الشبهة!.
طالما الحديث كما ذكرنا اعلاه فما دخل ماء المرأة؟

الاجابة ايسر من أن تعرض كشبهة. الحيوانات المنوية للرجل من لحظة انطلاقها الى وصولها الى البويضة تعيش في وسط سوائل المرأة وتتأر بالعوامل الخارجية التي هي من نتاج المرأة (لا الرجل) (مثلا PH او وجود اجسام مضادة عند المرأة التي تسبب في بعض الحالات بالعقم)

والسؤال الذي يفرض نفسه هل العوامل الموجودة بسوائل المرأة لا يتأثر بها سائل الرجل؟. أو بمعنى اخر هل عملية التلقيح لا تتأثر بالعوامل الداخلية عند المرأة اطلاقا؟ً
نحيل الان الكرة الى ملعب الخصم:

فأثبث لنا ياصديقي انه لا علاقة اطلاقا؟

مع وضع خط كبير تحت كلمة "أثبث".

وسنعرف بالمناسبة هل معرفتك بالنساء والولادة تفوق معرفتك بالنسبية.
أم هي ايضا نسبية!.

مع تمنياتي لك بالتوفيق.

أبو فيصل
01-02-2005, 07:35 AM
سبحانك ربي يتم التعديل على إثبات الحق ولا يتم على إبطال الحق .. ولكن هذه سياية معظم المنتديات فلها ماترى ..


سأكتفي بالآتي سائلآ المولى لك الهدايه والإبصار ..

قال تعالى (إِنَّ الَّذِينَ يُلْحِدُونَ فِي آيَاتِنَا لَا يَخْفَوْنَ عَلَيْنَا أَفَمَن يُلْقَى فِي النَّارِ خَيْرٌ أَم مَّن يَأْتِي آمِنًا يَوْمَ الْقِيَامَةِ اعْمَلُوا مَا شِئْتُمْ إِنَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ * إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا بِالذِّكْرِ لَمَّا جَاءهُمْ وَإِنَّهُ لَكِتَابٌ عَزِيزٌ * لَا يَأْتِيهِ الْبَاطِلُ مِن بَيْنِ يَدَيْهِ وَلَا مِنْ خَلْفِهِ تَنزِيلٌ مِّنْ حَكِيمٍ حَمِيدٍ * مَا يُقَالُ لَكَ إِلَّا مَا قَدْ قِيلَ لِلرُّسُلِ مِن قَبْلِكَ إِنَّ رَبَّكَ لَذُو مَغْفِرَةٍ وَذُو عِقَابٍ أَلِيمٍ ) فصلت آية(40-43)

إقرأ التفسير على مهل وتروى بنظره منصفه لامعانده ومستكبره ..

ذكر إبن كثير رحمه الله /
قوله تعالى: "إن الذين يلحدون في آياتنا لا يخفون علينا" أي يميلون عن الحق في أدلتنا. والإلحاد: الميل والعدول. ومنه اللحد في القبر؛ لأنه أميل إلى ناحية منه. يقال: ألحد في دين الله أي حاد عنه وعدل. ولحد لغة فيه. وهذا يرجع إلى الذين قالوا: "لا تسمعوا لهذا القرآن والغوا فيه" وهم الذين ألحدوا في آياته ومالوا عن الحق فقالوا: ليس القرآن من عند الله، أو هو شعر أو سحر؛ فالآيات آيات القرآن. قال مجاهد: "يلحدون في آياتنا" أي عند تلاوة القرآن بالمكاء والتصدية واللغو والغناء. وقال ابن عباس: هو تبديل الكلام ووضعه في غير موضعه. وقال قتادة: "يلحدون في آياتنا" يكذبون في آياتنا. وقال السدي: يعاندون ويشاقون. وقال ابن زيد: يشركون ويكذبون. والمعنى متقارب. وقال مقاتل: نزلت في أبي جهل. وقيل: الآيات المعجزات، وهو يرجع إلى الأول فإن القرآن معجز. "أفمن يلقى في النار" على وجهه وهو أبو جهل في قول ابن عباس وغيره. "خير أم من يأتي آمنا يوم القيامة" قيل: النبي صلى الله عليه وسلم؛ قاله مقاتل. وقيل: عمار بن ياسر. وقيل: حمزة. وقيل: عمر بن الخطاب. وقيل: أبو سلمة بن عبد الأسد المخزومي. وقيل: المؤمنون. وقيل: إنها على العموم؛ فالذي يلقى في النار الكافر، والذي يأتي آمنا يوم القيامة المؤمن؛ قاله ابن بحر. "اعملوا ما شئتم" أمر تهديد؛ أي بعد ما علمتم أنهما لا يستويان فلا بد لكم من الجزاء. "إنه بما تعملون بصير" وعيد بتهديد وتوعد.
قوله تعالى: "إن الذين كفروا بالذكر لما جاءهم" الذكر ها هنا القرآن في قول الجميع؛ لأن فيه ذكر ما يحتاج إليه من الأحكام. والخبر محذوف تقديره هالكون أومعذبون. وقيل: الخبر "أولئك ينادون من مكان بعيد" [فصلت: 44] واعترض قوله: "ما يقال لك" ثم رجع إلى الذكر فقال: "ولو جعلناه قرآنا أعجميا" ثم قال: "أولئك ينادون" [فصلت: 44] والأول الاختيار؛ قال النحاس: عند النحويين جميعا فيما علمت. "وإنه لكتاب عزيز" أي عزيز على الله؛ قاله ابن عباس؛ وعنه: عزيز من عند الله. وقيل: كريم على الله. وقيل: "عزيز" أي أعزه الله فلا يتطرق إليه باطل. وقيل: ينبغي أن يعز ويجل وألا يلغى فيه. وقيل: "عزيز" من الشيطان أن يبدله؛ قاله السدي. مقاتل: منع من الشيطان والباطل. السدي: غير مخلوق فلا مثل له. وقال ابن عباس أيضا: "عزيز" أي ممتنع عن الناس أن يقولوا مثله. "لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه" أي لا يكذبه شيء مما أنزل الله من قبل ولا ينزل من بعده يبطله وينسخه؛ قال الكلبي. وقال السدي وقتادة: "لا يأتيه الباطل" يعني الشيطان "من بين يديه ولا من خلفه" لا يستطيع أن يغير ولا يزيد ولا ينقص. وقال سعيد بن جبير: لا يأتيه التكذيب "من بين يديه ولا من خلفه". ابن جريج: "لا يأتيه الباطل" فيما أخبر عما مضى ولا فيما أخبر عما يكون. وعن ابن عباس: "من بين يديه" من الله تعالى: "ولا من خلفه" يريد من جبريل صلى الله عليه وسلم، ولا من محمد صلى الله عليه وسلم. "تنزيل من حكيم حميد" ابن عباس: "حكيم" في خلقه "حميد" إليهم. قتادة: "حكيم" في أمره "حميد" إلى خلقه.
قوله تعالى: "ما يقال لك" أي من الأذى والتكذيب "إلا ما قد قيل للرسل من قبلك" يعزي نبيه ويسليه "إن ربك لذو مغفرة" لك ولأصحابك "وذو عقاب أليم" يريد لأعدائك وجيعا. وقيل: أي ما يقال لك من إخلاص العبادة لله إلا ما قد أوحي إلى من قبلك، ولا خلاف بين الشرائع فيما يتعلق بالتوحيد، وهو كقوله: "ولقد أوحي إليك وإلى الذين من قبلك لئن أشركت ليحبطن عملك" [الزمر: 65] أي لم تدعهم إلا ما تدعو إليه جميع الأنبياء، فلا معنى لإنكارهم عليك. قيل: هو استفهام، أي أي شيء يقال لك "إلا ما قد قيل للرسل من قبلك". وقيل: "إن ربك" كلام مبتدأ وما قبله كلام تام إذا كان الخبر مضمرا. وقيل: هو متصل بـ "ما يقال لك"."إن ربك لذو مغفرة وذو عقاب أليم" أي إنما أمرت بالإنذار والتبشير.

وليد
01-02-2005, 07:48 AM
بسمك اللهم : سأستخدم الإسلوب الذي تسلكه في الحوار , لأنني أجيده كما لا تجيده .. ولن أتنزه عنك وأرتقي .. لعدم قدرتي على إستخدامه إلا مع رجل (...) مثلك ,

لا اجد جديدا في الاسلوب الرائع لكل المتحاورين في التركيز علي الشخص لا علي الموضوع

لقد تجاوزت هذا منذ فترة و لم اعد ابه لمثل هذه الادعاءات


تقول / يتعارض هذا مع نص الحديث تماما فالماء اصفر رقيق كما انه يأتي عند الشهوة
وهذا مخالف لما تقول تماما ..

فأقول / من الذي قال بأن المرأه لا تحتلم ؟؟ نحن نتكلم عن وضع البويضه فما دخل الماء الأصفر الذي يخرج من المرأه حين إحتلامها !! إسأل اى امراة .. هل إذا أحتلمت أنها جامعت رجل ينزل منها ماء أو لا ؟
لم يقل احد بهذا الاحتلام يكون في النوم اما الماء فيرتبط بالشهوة مثله مثل الذكر المني ينزل شهوة في النوم او الجماع او اي وسيلة
اعتراضي علي ان القائل نفي الموضوع و قال ان الماء من البويضة لا من الشهوة


تقول / معترضاً على السبق .. مني الرجل يبدأ من مكان و ماء البويضة في مكان اخر علي فرض صحة ما تقول ؟
أعتقد أنك تحتاج نظاره طبيه لترى ماتقرأ جيداً .. ذكر الدكتور المتخصص بهذا المجال بأن ماء الرجل يحمل حيوانات ذكريه وأنثويه .. ونقطة إنطلاقهم واحده.. فما الذي جاء بالبويضه هنا .. البويضه تنتظر في قناة فالوب من الذي سيسبق لتتحد معه .. ولتعلم أن مايثبت ذلك .. أن الدراسات أثبتت أن الحيوانات الذكريه تكون سريعه في الوسط القاعدي والعكس صحيح , فكيف نتكلم عن السرعه إلا بوجود من يسارع .
هذا سؤال وجيه فعلا ينبغي ان توجهه للسائل لانني لم ات بذكر هذا الموضوع سؤالي واضح و سهل
ما هو دور ماء المرأة الذي ينزل شهوة منها و لونه اصفر و رقيق في شبه الولد



تقول / السباق ان اندفاع الحيوان المنوي لا علاقة له بسبق مكاني و لا زماني !!
فأقول / لايعقل ماتقول ولتكن أكثر منطقيه .. أثبتنا أن السبق يحدد الجنس لأنه يأتي من الرجل والرجل هو المسئول عن تحديد الجنس ... فما دخل المرأه وبويضتها !!
ايضا لا علاقة لذلك بما اردت
و لا اريدا سباقا الحديث يقول ايهما سبق يقصد ماء المرأة و ماء الرجل
اخبرني ما مفهوم السبق



تقول / العلم برئ مما تقول تماما هات اي موقع علمي محترم او اي طبيب وقل له ان ماء المرأة مسئول عن الانجاب.
فأقول / إن فكرك أصبح متدهوراً الى حاله يرثى لها , فمن الذي قال بأن ماء المرأه مسئولآ عن الإنجاب .. هذا الفكر الجاهلي إنقرض .. كأن يقول الرجل لزوجته أنتي التي أنجبتي البنات سأطلقك لأتزوج بأخرى لتنجب لي الأولاد .. !

الذي يقول الحديث اما انا فاعترض وهذا هو اصل الموضوع
و حسن انك تعرف انه فكر جاهلي

السؤال الاصلي وضعته و انتظر اجابة للسؤال واضحة



تقول / وهل يخرج الماء الدافق من صلب الرجل ؟؟
فأقول / نعم يخرج من صلب الرجل .. إسأل نفسك عندما تجامع أكثر من مره في اليوم الواحد ؟ فما حال صلبك .

لا استطيع صراحة ليس عندي تلك المقدرة و لكن الاطباء يتخذون وسائل دراسة افضل من هذا الاسلوب يسمونه علم التشريح

يمكنهم الاجابة و اعتقد هناك الكثير من الاطباء
ام انك من مدرسة اسأل مجرب و لا تسأل طبيب



تقول / اين رايت كلمة هرمون و غدة عزيزي ما هذا التكلف الرهيب ؟
أولآ : لست بعزيز لملحد بتاتاً .. وأتجرد من العزه إن كانت لك ..
ثانياً : الهرمون الذي ينشط خروج البويضه يفرز من الغده النخاميه وهذا الهرمون عندما يفرز منها.. أخبرني أنت أين الطريق الذي سيسلكه ليتجه الى المبيض سوى أنه يمر من الترائب ؟ هذا في حال أنك أعتبرت أن موضع النحر بعيداً كل البعد عن قاع الجمجمه .. لذلك توجب علي أن أنزل لمستوى فكرك الهابط لأفهمك مالا تعلم .
و لا تزعل نفسك لست بعزيزي

الترائب ليس لها علاقة بالغدة النخامية هذا ما قلته و اري اي قول في هذا تكلف


تقول / فسر لي كيف يخرج الماء الدافق من ترائب المرأة و يكون مسئولا عن الولد ؟
فأقول / لم أرى أغرب من هذا القول .. لن أحاول أن أفهمك من المسئول عن جنس الجنين .

الذي ذكر يقول ان المرأة ماءها غير متدفق ثم وضع الاية فقلت له وهل يتدفق الماء من الترائب ؟



إنصت أيها الملحد لهذا الكلام جيداً / ( وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن ذُكِّرَ بِآيَاتِ رَبِّهِ فَأَعْرَضَ عَنْهَا وَنَسِيَ مَا قَدَّمَتْ يَدَاهُ إِنَّا جَعَلْنَا عَلَى قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَن يَفْقَهُوهُ وَفِي آذَانِهِمْ وَقْرًا وَإِن تَدْعُهُمْ إِلَى الْهُدَى فَلَن يَهْتَدُوا إِذًا أَبَدًا )

أيضاً تطابق هذا القول السماوي عليك تماماً لوجود وقراً في أذنيك يتسبب في عدم سماعك الحق فكيف لي أن أخاطبك وأنت لاتسمع .. سأترفع عن هذا (...) , لذلك .. مهما أثبتنا بالحجه والبرهان والبينه فلن تهتدي أبدً .. لأن خالقنا أخبرنا بذلك ونحن مؤمنين لما يقول من غير جدال , حتى إن لم يوافق العلم لإجزامي بأن العلم هو القاصر والمسيء ,
هذا لانك من المحظوظين الذين اختارهم الله اما انا فمن الذين خلقهم الله واعطاهم عقولا ولم ينزع غشاوتها
احاول علاج الوقر الرباني بشتي الطرق


ولا يفوتني بأن أذكرك بأن واحداً من عباقرة العلم في هذا الكون هو رجل يدعى مصطفى محمود .. رجل قضى حياته في العلوم الأحيائيه والفلكيه ثم ألحد .. وعاد لصوابه وإيمانه ..
أقسم لك بأنك لست كطرف من إظفار رجله فليكن قدوةً لك .. فهو سلك الطريق الذي تهواه وعلم أنه منهج خطأ .. ولم أرى أحمقاً كالذي لايستفيد من أخطاء غيره .


د مصطفي محمود اديب و ليس بعالم و لا اري له اي عبقرية علمية و ليس مرجعية لاحد
هل سمعت عن ابن سينا هل تراه يستحق هذا اللقب
هل سمعت عن الرازي كانوا اطباء دوت سمعتهم
اقرأ بماذا اعتقد اولئك ايضا لا يكن مصطفي محمود هو مبلغ علمك عن العباقرة



ولتعلم جيداً أنه لو إجتمع أهل الأرض على أن يبطلوا حقاً لما أستطاعوا , ولو إجتمعوا ليحقوا باطلآ لما أستطاعوا .. هذا في حال أنهم على عقل رزين إذا أستمعوا للبراهين , فلن نرى على الإطلاق شخص سمع البراهين والحجج ولم يقر سوى الملحد .. لأنه لايريد أن يقتنع , فكم غلبناكم وغلبنا المستشرقين وبعض العلمانيين في العهود الماضيه ومازلتم تبحثون عن جديد لتجادلون به !
فسبحان من خلق فيكم هذه العقول (...) ليضلكم بها .. وبمناسبة عقولكم .. أخبرك بأن لدي جدال عظيم لطالب مؤمن في جامعة أمريكيه يحاوره بروفيسور ملحد .. فإن أرت أن تقتدي بأساتذتكم وعقلائكم فلتراسلني على الإيميل لأثبت لك كيف أن الطالب المؤمن يفحم ويجهد البوفيسور في أكثر من عشر صفحات من الجدال الجميل الرائع الذي يحمل في سطوره مايكسر ظهرك ويثقب عينك التي لا ترى الحق لأنك أعمى تفوقت على عمى البصر والبصيره معاً .

تحياتي للجميع .
قرات هذا المقال و هو مصاغ باسلوب ادبي رائع
ولكن هل هذا هو الرد علي السؤال المطروح !!

سيف الكلمة
01-02-2005, 07:51 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين

1)قد يتولد من الجماع الواحد أكثر من جنين بواسطة أكثر من بويضة وأكثر من حيوان منوى والمشاهدة توضح أن المرأة تحمل بذكر وأنثى فى نفس الحمل
2) المعروف من العلم أن ماء الذكر بعضه به صفات الذكورة وبعضه به صفات الأنوثة ولا يجتمع الإثنين فى حيوان منوى واحد xx , xY
3) السبق يختلف عن العلو
الصفة الأعلى هى الصفة السائدة
والسابق هو من يصل أولا
والحديث عن السبق يختلف عن الحديث عن السيادة والعلو
4) المتسابقون يجب أن يكونوا متحدى المصدر
فلا سباق بين الحيوان المنوى والبويضة
بل السباق بين الحيوانات المنوية للحصول على البويضة والدخول فيها
والمتسابقون (الحيوانات المنوية ) حسب تقدير العلماء نصفهم XX ونصفهم xy
أى أن نصفهم يحملون صفة الأنوثة والنصف الآخر يحملون صفة الذكورة
فسبق الإنزال عند الرجل أو المرأة لا علاقة له بتحديد نوع الجنين
والسبق المقصود بالحديث الشريف هو سبق الحيوان المنوى الحامل لصفة الذكورة أو الأنوثة
فالجماع الواحد نتج عنه ذكر وأنثى والجماع الواحد به سبق واحد إما أن تكون المرأة أسرع أو يكون الرجل أسرع ورغم ذلك فالمشاهد وجود الذكر والأنثى معا فى رحم واحد بجماع واحد
5)الحيوان المنوى ماء ومجموع الحيوانات المنوية التى تقدر بالملايين تخرج من الذكر يطلق عليها ماء والبويضة ماء
6) الخطاب من رسول الله صلى الله عليه وسلم ليهودى يؤمن بالكتاب المقدس
والكتاب المقدس سمى البشر ماء وسمى الجيوش ماء
وتكرر ذلك فى نبوءات الأمم فى أسفار عديدة منها دانيال بالعهد القديم والرؤيا بالعهد الجديد
فكلمة الماء كلمة تطلق فى الأديان السماوية بمفهوم أشمل من مجرد السوائل والإفرازات
وقال الله فى القرآن (وجعلنا من الماء كل شيء حى)
5) الماء الذى تعلم به المرأة وجوب الغسل هو الماء الناتج مع الشهوة ولا يكون هناك إشكالا عند الحديث عن مائين أو أكثر فى حديث نبوى واحد فالرسول يعلم أمة ويستخدم الحدث الواحد لتوصيل أكثر من قضية
6) من القضايا التى ارتبطت بالطهارة من الجنابة بسبب ماء الشهوة فى الإحتلام أو الجماع :
أ - قضية الماء الأسرع وهو ما ينتج عنه الذكر والأنثى
ب - وقضية الماء الأعلى أى الماء الذى له السيادة بسيادة صفات وراثية على أخرى كالطول والقصر وشكل الأنف والعيون والألوان والشعر وغيرها كثير فأن كانت الصفة الوراثية كلون البشرة عند المرأة سائدة ظهرت فى الطفل كما ظهرت فى أمه وأخواله وإذا كانت سائدة عند الأب عن نظيرتها فى الأم ظهرت ملامح الأب ولونه أكثر
ومن المشاهدة نرى بعضها صفات كاملة العلو أو السيادة وبعضها صفات متنحية تترك المجال للأعلى جزئيا أو كليا
بمعنى أن الولد قد يأخذ اللون الأسمر من أمه لكن يكون أقل سمرة منها ويأخذ بعض بياض أبيه فيكون على درجة بين لونيهما
ولا يتعارض ذلك مع علو صفة السواد عندها لغلبة السواد على البياض واقتراب الإبن من السواد
وهذا يدلنا على دقة مصطلح العلو عن مصطلح السيادة فالصفة السائدة تنفى الصفة المضادة ولا يكون بينهما درجة وسطى ولكن العلو معلوم عنه درجات العلو
والله أعلم

وليد
01-02-2005, 08:20 AM
اعوذ بالله من الشيطان الرجيم
بسم الله الرحمن الرحيم


للنظر الى هذه الايات:


"وَأَنَّهُ خَلَقَ الزَّوْجَيْنِ الذَّكَرَ وَالْأُنْثَى(45) مِنْ نُطْفَةٍ إِذَا تُمْنَى(46)"النجم
"قَالَ لَهُ صَاحِبُهُ وَهُوَ يُحَاوِرُهُ أَكَفَرْتَ بِالَّذِي خَلَقَكَ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ مِنْ نُطْفَةٍ ثُمَّ سَوَّاكَ رَجُلًا(37)"الكهف
"أَلَمْ يَكُ نُطْفَةً مِنْ مَنِيٍّ يُمْنَى(37) ثُمَّ كَانَ عَلَقَةً فَخَلَقَ فَسَوَّى(38) فَجَعَلَ مِنْهُ الزَّوْجَيْنِ الذَّكَرَ وَالْأُنْثَى (39)"القيامة
صدق الله العظيم


هنا نرى أن القرآن الكريم يخبرنا بدون اي شك ان نوع الجنين (من ذكر او انثى) هي من مسئولية نطفة الرجل.

من الناحية العلمية نوعية الجنين تتوقف على كروموزومات الرجل (x, y). المرأة تحمل كرموزومات x فقط.
عندما يتحد كرموزوم y (الرجل) مع كروموزوم x (للمرأة التى لا تملك الا نوع x ) يكون الحنين ذكر
عندما يتحد كرموزوم x (الرجل) مع كروموزوم x (للمرأة التى لا تملك الا نوع x ) يكون الحنين أنثى

والى هذه النفطة يجب الاعتراف بالاعجاز العلمي للقرآن الكريم ومن ثم العمل بما جاء فيه بما في ذلك نبوة النبي الكريم صلوات ربي وسلامه عليه. ولكن عدم المصداقية للطاعنين فى الدين الاسلامي تنسيهم اعترافهم بهذه النقطة (لصالح القرآن) ليجتازوها الى الشبهة المذكورة اعلاه.
.

النبي لم يكن يحدد نوع المولود بل كل المولود يتكون من المني حسب هذه الاية
فلا يوجد من يقول ان المني مسئول عن تحديد نوعية المولود بل عن ايجاد المولود وهذا ما فهمه الكل
وهذا ليس باعجاز فكان من يريد عدم الانجاب يقوم بالعزل و يقذف خارج الرحم



والان ماذا تقول الشبهة!.
طالما الحديث كما ذكرنا اعلاه فما دخل ماء المرأة؟

اذا الاحاديث كلها لا قيمة لها اذا كان حديثا بهذا المستوي و مخالف للقران فينبغي ان نعتبر جميع الاحاديث لا قيمة لها لان بها شك كبير
ثم
اين دور البويضة مادام الايات تستبعد اي دور للمرأة في تكوين مراحل لجنين



الاجابة ايسر من أن تعرض كشبهة. الحيوانات المنوية للرجل من لحظة انطلاقها الى وصولها الى البويضة تعيش في وسط سوائل المرأة وتتأر بالعوامل الخارجية التي هي من نتاج المرأة (لا الرجل) (مثلا PH او وجود اجسام مضادة عند المرأة التي تسبب في بعض الحالات بالعقم)
الماء المذكور واضح ومحدد وقد راته ام سليم و سألت عنه النبي
وهو نفسه الذي يسبق مني الرجل و اذا سبقه اشبه الام
\



والسؤال الذي يفرض نفسه هل العوامل الموجودة بسوائل المرأة لا يتأثر بها سائل الرجل؟. أو بمعنى اخر هل عملية التلقيح لا تتأثر بالعوامل الداخلية عند المرأة اطلاقا؟ً
نحيل الان الكرة الى ملعب الخصم:

فأثبث لنا ياصديقي انه لا علاقة اطلاقا؟

مع وضع خط كبير تحت كلمة "أثبث".
تحتاج عزيزي الي استشارة طبيب متخصص ليشرح لك بعيدا عن ما اقول دخل السائل الاصفر الرقيق الذي ينزل من المرأة عند اثارتها و ياتي منه الشبه اذا سبق ماء الرجل و اسمع منه تعليقا سيريحك



وسنعرف بالمناسبة هل معرفتك بالنساء والولادة تفوق معرفتك بالنسبية.
أم هي ايضا نسبية!.

مع تمنياتي لك بالتوفيق
قلت لك سابقا ليس كل الناس في علمك فيبدو انك عالم في النسبية و امراض النساء و علم الاجنة ايضا
ولا ادري ماذا في جعبتك من العلم
انا رجل يبحث و يتناقش في امور تتضارب مع العلم ولا اضع ابحاثا في النسبية

احمد المنصور
01-02-2005, 09:43 AM
انا رجل يبحث و يتناقش في امور تتضارب مع العلم ولا اضع ابحاثا في النسبية


ياوليد لا يمكنك معرفة التضارب مع العلم بالجهل. نقاشك كله اراء خاصة وهذا ليس من طبيعة النقاش العلمي في شئ. تقول تناقض مع العلم وعندما ندقق في الموضوع تقول انا أتعلم.

أنا استحي أن ادعي شئياً ثم يظهر بعدها انني جاهل بالموضوع. لقد شرحت لك هذا الكلام مرارا وتكرارا. الجهل مصيبة ولكن التفاخر به كارثة.

لو كنت حقا تتناقش فأنهي مواضيعك المفتوحة وأجب على الاسئلة.

أما كلامك:


النبي لم يكن يحدد نوع المولود بل كل المولود يتكون من المني حسب هذه الاية
فلا يوجد من يقول ان المني مسئول عن تحديد نوعية المولود بل عن ايجاد المولود وهذا ما فهمه الكل
وهذا ليس باعجاز فكان من يريد عدم الانجاب يقوم بالعزل و يقذف خارج الرحم

ما هذا الاسلوب البحثي الرائع. الم تلاحظ في الايات المذكورة إني وضعت لك خطوط لكي نعرف على ماذا يعود الضمير.
ومع هذا تتجرأ بدون ادنى خجل وتكتب


كل المولود يتكون من المني حسب هذه الاية
الم تقرأ هذا:
فَجَعَلَ مِنْهُ الزَّوْجَيْنِ الذَّكَرَ وَالْأُنْثَى
الهاء (هو) إذن من ماذا؟
مِنْ مَنِيٍّ

ولكن ماذا جعل منه: أنت تقول
كل المولود يتكون! (اين جعل؟)

ماذا جعل منه ايها القرآن العظيم:

الذَّكَرَ
و
الْأُنْثَى
هل فهت الان ان كلمة كل المولود هي كلمتك انت ام تريد دليل على ذلك ايضاً. وانا اوافقك انها كلمة خاطئة ككلامك كله.
هل فهت الان ان كلمة يتكون هي كلمتك انت ام تريد دليل على ذلك ايضاً. وانا اوافقك انها كلمة خاطئة ككلامك كله.

والان سأكتب لك الجملة لكي تستطيع ان تقرأها بدون نظارات:

فَجَعَلَ مِنْ المَنِيٍّ الزَّوْجَيْنِ الذَّكَرَ وَالْأُنْثَى

أي الذكر والانثى من المني


أما باقي كلامك فهو كالعادة ثرثرة وتهرب من الاسئلة المطروحة.

جاوب على السؤال المطروح في موضوع انت طارحه وكفاك تلاعب بالكلمات.

احمد المنصور
01-02-2005, 09:46 AM
تذكر

جعل وليس يتكون

ماذا


الذَّكَرَ
و
الْأُنْثَى


وليس كل المولود.

:D

كائن حي
01-02-2005, 12:23 PM
الزملاء المحترمين أسمحوا لي بأن أشارك معكم في الحوار ..

أعتقد أن الزميل الفاضل ابو مارية القرشي كان بصدد طرح هذا الموضوع للنقاش، ومن قبله كان الزميل الفاضل د. هشام عزمي ينتظر مني موضوع مشابه، وها هو وليد طرحة بالفعل.

لي تعليق على الكثير من النقاط سأقوم بذكرها في المداخلة التالية لي (وعفواّ كالمعتاد أحتاج بعض الوقت)، لاحظت منذ بداية الموضوع أنكم تعتبرون أن المتخصص في هذا المجال هو "طبيب أمراض النساء"!!!!!!!
الموضوع المطروح حالياً يخص علم الوراثة (وهو تخصصي)، على أي حال ستناول جميع النقاط المطروحة بما في ذالك نقطة التخصص هذه.

فقط أردت أن أسألكم إبطاء وتيرة وضع المداخلات قليلاً، حتى يمكن متابعة الموضوع (بالأخص وأنه بدأ يميل إلى تكرار نفس الأفكار ).

سأحاول أن أضع الرد في الغد أو بعد غد على الأكثر.


ولكم فائق الاحترام والتحية

أبو فيصل
01-02-2005, 05:24 PM
جميع ماذكرته تمت الإجابه عليه ..

لذلك يستنتج العاقل .. بأنك مراوغ ولم تأتي لتفهم طالما طرحت تلك الردود ولم تقتنع , إذاً أنت لاتريد رداً واضحاً .. وإنما غايتك مضيعة الوقت .. وبات واضحاً كالشمس أن جدالك عقيم لافائده منه ..


لأنك تتصيد النقاط المتطاوله وتجادل فيها وهذا يعني أنه يستوجب علينا أن نعكف هنا لنرد عليك وليس لديك مجرد رغبه في الفهم بل هدفك الإحتيال والمراوغه ..

ولم تكن ردودنا إلا لغاية طلب الهدايه من المولى لك .. ولكن الوقر الذي في أذنيك يجعلك تصرف النظر عن هذا وتتشبث بأننا نترك إستفسارك ونتهجم عليك ... وما فعلنا ذلك إلا بعد وجود الحجج القواسم وإستمرارك في الجدال العبيط .

وإن إنكارك لأيه من القرآن يساوي إنكار لجميع آياته .. فلتتخبط كالمسوس في مواقع الإعجاز العلمي لكي تثبت عدم ذكر القرآن للدراسات الحديثه قبل 1430 عام .. وأجزم لك أن صدرك سيضيق كأن تتصعد في السماء كما ذكر في القرآن وأثبته العلم حالياً , وأن قلبك سينشق كما إنشق القمر وذكر إنشقاقه في القرآن لتثبته صور وكالة ناسا الفضائيه الآن , وستثقب عينك كالنجم الثاقب الذي أثبتت وجوده دراسات الفلك الحديثه .. ولا يسعني ذكر عدد المعجزات المثبته التي ستمزق جسدك شيئاً فشيئاً .


إذا كلما نبح كلب القمته حجراً *** لعز الحجر على الناس بدينار

أبو مريم
01-02-2005, 10:26 PM
إذا كلما نبح كلب القمته حجراً *** لعز الحجر على الناس بدينار
الأخ الفاضل أبو فيصل جزاك الله خيرا وإليك تصويب البيت فهو مكسور الوزن وإن كان معناه صحيحا مطابقا للواقع :
لو كل كلب عوى ألقمته حجرا....لأصبح الصخر مثقالا بدينار
والبيت من بحر البسيط ( مستفعلن فاعلن مستفعلن فعلن )

ابو مارية القرشي
01-02-2005, 11:09 PM
الزميل كائن حي لا تعجل علي فانا مشغول ببعض الامتحانات و لعلك تصبر حتى ال16 من هذا الشهر و ان غدا لناظره لقريب، و سيكون الموضوع خاصا بالمراحل الجنينية في ضوء القران و السنة و العلم الحديث بتسلسل علمي ان شاء الله وموضوع وليد هو تصيد للشبهات في الاحاديث وقد كثر هناك القيل و القال.
فان اردت الحق فاصبر و الا فدونك موضوع وليد.

سيف الكلمة
01-03-2005, 03:58 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين

الزميل الفاضل وليد
اعتقدت أننى بينت الكثير من الأمور المختلف عليها وجوهر الموضوع
وذلك فى مداخلتى رقم 17
مازلت منتظرا ردا لا يتجاهل النقاط التى تم بيانها

كائن حي
01-03-2005, 04:38 AM
الزميل كائن حي لا تعجل علي فانا مشغول ببعض الامتحانات و لعلك تصبر حتى ال16 من هذا الشهر و ان غدا لناظره لقريب، و سيكون الموضوع خاصا بالمراحل الجنينية في ضوء القران و السنة و العلم الحديث بتسلسل علمي ان شاء الله وموضوع وليد هو تصيد للشبهات في الاحاديث وقد كثر هناك القيل و القال.
فان اردت الحق فاصبر و الا فدونك موضوع وليد.
الزميل المحترم أبو مارية القرشي، خذ وقتك تماماً، لم أكن أقصد أن أجعلك تتعجل الرد بل أتفق معك كل الأتفاق وأنا أيضاً لدي بعض المشاغل في هذه الفترة.
ما أردته هو أن أطلب من باقي الزملاء التروي قليلاً حتى يمكن صياغة الردود بهدوء من جهة، ولنتمكن من قراءة ما كتب حتى الآن ونعيد التفكير فيه بدلاً من أضافة المزيد من الردود، حتى لا يصبح الموضوع يدور في دوائر يتم فيها تكرار ما سبق في المداخلات السابقة.

وسأنتظر رداك سواء جاء يوم 16 أو حتى بعد هذا الموعد، لا توجد أي مشكلة.

وكنت أود أن أشارك في الموضوع الحالي ولكني مثلك تماماً لا أجد الوقت، هذا كل ما في الأمر.


ولك خالص تحياتي واحترامي

أبو فيصل
01-03-2005, 05:45 AM
البيت مكسور الوزن ولكن معناه صحيحاً كما تفضلت .. وهدفي ومرادي به توصيل المعنى وليس التفنن في وزنه وقافيته ..


فجزيت خيراً .

وليد
01-03-2005, 07:18 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين

1)قد يتولد من الجماع الواحد أكثر من جنين بواسطة أكثر من بويضة وأكثر من حيوان منوى والمشاهدة توضح أن المرأة تحمل بذكر وأنثى فى نفس الحمل
2) المعروف من العلم أن ماء الذكر بعضه به صفات الذكورة وبعضه به صفات الأنوثة ولا يجتمع الإثنين فى حيوان منوى واحد xx , xY
3) السبق يختلف عن العلو
الصفة الأعلى هى الصفة السائدة
والسابق هو من يصل أولا
والحديث عن السبق يختلف عن الحديث عن السيادة والعلو
4) المتسابقون يجب أن يكونوا متحدى المصدر
فلا سباق بين الحيوان المنوى والبويضة
بل السباق بين الحيوانات المنوية للحصول على البويضة والدخول فيها
والمتسابقون (الحيوانات المنوية ) حسب تقدير العلماء نصفهم XX ونصفهم xy
أى أن نصفهم يحملون صفة الأنوثة والنصف الآخر يحملون صفة الذكورة
فسبق الإنزال عند الرجل أو المرأة لا علاقة له بتحديد نوع الجنين
والسبق المقصود بالحديث الشريف هو سبق الحيوان المنوى الحامل لصفة الذكورة أو الأنوثة


ياخ سيف ارجوك اقرأ الحديث جيدا لا ادري من اين رايت السبق خاص بالحيوان المنوي فقط
و اين النص الذي يجعلك تأتي بهذا الاستنتاج


فالجماع الواحد نتج عنه ذكر وأنثى والجماع الواحد به سبق واحد إما أن تكون المرأة أسرع أو يكون الرجل أسرع ورغم ذلك فالمشاهد وجود الذكر والأنثى معا فى رحم واحد بجماع واحد
5)الحيوان المنوى ماء ومجموع الحيوانات المنوية التى تقدر بالملايين تخرج من الذكر يطلق عليها ماء والبويضة ماء
6) الخطاب من رسول الله صلى الله عليه وسلم ليهودى يؤمن بالكتاب المقدس
والكتاب المقدس سمى البشر ماء وسمى الجيوش ماء
وتكرر ذلك فى نبوءات الأمم فى أسفار عديدة منها دانيال بالعهد القديم والرؤيا بالعهد الجديد
فكلمة الماء كلمة تطلق فى الأديان السماوية بمفهوم أشمل من مجرد السوائل والإفرازات
وقال الله فى القرآن (وجعلنا من الماء كل شيء حى)5)


الكلام كان مع ام سليم و ليس يهود



الماء الذى تعلم به المرأة وجوب الغسل هو الماء الناتج مع الشهوة ولا يكون هناك إشكالا عند الحديث عن مائين أو أكثر فى حديث نبوى واحد فالرسول يعلم أمة ويستخدم الحدث الواحد لتوصيل أكثر من قضية
6) من القضايا التى ارتبطت بالطهارة من الجنابة بسبب ماء الشهوة فى الإحتلام أو الجماع :
أ - قضية الماء الأسرع وهو ما ينتج عنه الذكر والأنثى
ب - وقضية الماء الأعلى أى الماء الذى له السيادة بسيادة صفات وراثية على أخرى كالطول والقصر وشكل الأنف والعيون والألوان والشعر وغيرها كثير فأن كانت الصفة الوراثية كلون البشرة عند المرأة سائدة ظهرت فى الطفل كما ظهرت فى أمه وأخواله وإذا كانت سائدة عند الأب عن نظيرتها فى الأم ظهرت ملامح الأب ولونه أكثر
ومن المشاهدة نرى بعضها صفات كاملة العلو أو السيادة وبعضها صفات متنحية تترك المجال للأعلى جزئيا أو كليا
بمعنى أن الولد قد يأخذ اللون الأسمر من أمه لكن يكون أقل سمرة منها ويأخذ بعض بياض أبيه فيكون على درجة بين لونيهما
ولا يتعارض ذلك مع علو صفة السواد عندها لغلبة السواد على البياض واقتراب الإبن من السواد
وهذا يدلنا على دقة مصطلح العلو عن مصطلح السيادة فالصفة السائدة تنفى الصفة المضادة ولا يكون بينهما درجة وسطى ولكن العلو معلوم عنه درجات العلو
والله أعلم
ما زلت اسأل نفس السؤال البسيط ما علاقة ماء المرأة الاصفر الرقيق بالصفات الوراثية

وليد
01-03-2005, 07:53 AM
ياوليد لا يمكنك معرفة التضارب مع العلم بالجهل. نقاشك كله اراء خاصة وهذا ليس من طبيعة النقاش العلمي في شئ. تقول تناقض مع العلم وعندما ندقق في الموضوع تقول انا أتعلم.

أنا استحي أن ادعي شئياً ثم يظهر بعدها انني جاهل بالموضوع. لقد شرحت لك هذا الكلام مرارا وتكرارا. الجهل مصيبة ولكن التفاخر به كارثة.

انا اتناقش في امور الدين و العلم اما انت فتريد نقاشا في نظريات علمية لستعترض مهاراتك
وانا لست في ساحة عرض
نقاشي واضح هنا
هل ماء المرأة الاصفر الرقيق الذي ينزل منها شهوة سواء احتلاما او في الجماع مسئول عن تحديد صفات وراثية للجنين ام لا
لا يستدعي هذا السؤال دراستي لعلم الاجنة
أيضا وجود تشابه بين التوراة و القران لا يستدعي مني فهمي لنظرية النسبية
هذا ملخص لما اقول


لو كنت حقا تتناقش فأنهي مواضيعك المفتوحة وأجب على الاسئلة.
اذا كنت تعجز عن الرد يمكنك الاطلاع علي غيرك


أما كلامك:


ما هذا الاسلوب البحثي الرائع. الم تلاحظ في الايات المذكورة إني وضعت لك خطوط لكي نعرف على ماذا يعود الضمير.
ومع هذا تتجرأ بدون ادنى خجل وتكتب

الم تقرأ هذا:
فَجَعَلَ مِنْهُ الزَّوْجَيْنِ الذَّكَرَ وَالْأُنْثَى
الهاء (هو) إذن من ماذا؟
مِنْ مَنِيٍّ

ولكن ماذا جعل منه: أنت تقول
كل المولود يتكون! (اين جعل؟)

ماذا جعل منه ايها القرآن العظيم:

الذَّكَرَ
و
الْأُنْثَى
هل فهت الان ان كلمة كل المولود هي كلمتك انت ام تريد دليل على ذلك ايضاً. وانا اوافقك انها كلمة خاطئة ككلامك كله.
هل فهت الان ان كلمة يتكون هي كلمتك انت ام تريد دليل على ذلك ايضاً. وانا اوافقك انها كلمة خاطئة ككلامك كله.

والان سأكتب لك الجملة لكي تستطيع ان تقرأها بدون نظارات:

فَجَعَلَ مِنْ المَنِيٍّ الزَّوْجَيْنِ الذَّكَرَ وَالْأُنْثَى

أي الذكر والانثى من المني

يبدو عزيزي انك لا تدري ان البشر ذكر و انثي و بالتالي هو ذكر كل البشر و ذكر البشر بهذه الصيغة ليتلاءم مع السجع في بقية الايات
لكن دعنا نري بقية الايات هل تذكر ذكر و انثي ايضا ام فقط هذه الاية لتناسب السجع

االيك هذه الايات لتقرأها و تستوعبها جيدا

يا أيها الناس إن كنتم في ريب من البعث فإنا خلقناكم من تراب ثم من نطفة ثم من علقة ثم من مضغة مخلقة وغير مخلقة لنبين لكم ونقر في الأرحام ما نشاء إلى أجل مسمى ثم نخرجكم طفلا ثم لتبلغوا أشدكم ومنكم من يتوفى ومنكم من يرد إلى أرذل العمر لكيلا يعلم من بعد علم شيئا وترى الأرض هامدة فإذا أنزلنا عليها الماء اهتزت وربت وأنبتت من كل زوج بهيج { 5 }الحج


هو الذي خلقكم من تراب ثم من نطفة ثم من علقة ثم يخرجكم طفلا ثم لتبلغوا أشدكم ثم لتكونوا شيوخا ومنكم من يتوفى من قبل ولتبلغوا أجلا مسمى ولعلكم تعقلون { 67 }غافر

أو لم ير الإنسان أنا خلقناه من نطفة فإذا هو خصيم مبين { 77 }يس


إنا خلقنا الإنسان من نطفة أمشاج نبتليه فجعلناه سميعا بصيرا { 2 }الانسان


خلق الإنسان من نطفة فإذا هو خصيم مبين { 4 }النحل


هل تري تحديدا ام ان الموضوع و اضح ان الذكر و الانثي هو استبدال لكلمة انسان لتمشي مع السجع


أما باقي كلامك فهو كالعادة ثرثرة وتهرب من الاسئلة المطروحة.

جاوب على السؤال المطروح في موضوع انت طارحه وكفاك تلاعب بالكلمات
.

ما هو سؤالك المطروح الذي تهربت منه
ارجوك اكتبه كي اعرفه
اكتب هكذا السؤال "0000000000000000"
وانا اعدك بان اجاوب جميع اسئلتك

وليد
01-03-2005, 08:03 AM
البيت مكسور الوزن ولكن معناه صحيحاً كما تفضلت .. وهدفي ومرادي به توصيل المعنى وليس التفنن في وزنه وقافيته ..


فجزيت خيراً .
طبعا هو استعراض حسن الاخلاق
يحضرني مثل قديم في حواركما
شهاب الدين ...... من أخيه


اتفهم نفسيتك عندما تحس ان من يسمعك لا يهلل لواسع علمك
و اتفهم ما تشعر به عندما لا تجد حجة للرد سوي الشتم
حقيقة اعذرك
فمن يتعود سماع كلمات الثناء لن يتقبل النقد ابدا
والمشكلة الحقيقية ان كل انسان يظن انه عالم جليل و يملك الثقة المفرطة في ما يقول كانه ملك الحقيقة بيديه
وغيره هو الضال
اسف ليس عندي كلمات اطراء لك

ابو مارية القرشي
01-03-2005, 11:33 AM
نفهم مما تقول يا و ليد ان قوله عز وجل "فجعل منه الزوجين الذكر و الانثى " يقتضى معنى صحيحا كما بينه احمد و يبدو انكم مقرون به و لكن تدعون ان ارادة السجع جعل من معنى الاية صحيحا صدفة!!

احمد المنصور
01-03-2005, 02:51 PM
اعوذ بالله من الشيطان الرجيم
بسم الله الرحمن الرحيم

أما بعد, سأقسم تعليقي الى جزئين
أ‌. الرد على المتجاهلين
ب‌. تفنيد الشبهة

أ. الرد على المتجاهلين:

هناك فئتان محتملتان لطارحي الشبهات من المتقولين على الاسلام:

(1) فئة الطاعنين السابين الشاتمين في ديننا ورسولنا الكريم وهذا مرفوض وسيكون من الانصاف التعامل مع هؤلاء بما يتناسب مع قدرهم الوضيع,
(2) فئة الباحثين في التضاربات المحتملة, وهؤلاء, وإن اختلفت معهم, لا أجد لهم الا كل إحترام طالما لم يتعدوا حدود الادب.

وبما ان معاملة الفئتين المذكورتين هما على طرفي نقيض عليه وجب التفريق بينهما. فكيف يمكن التفريق بين الفئتين؟.

إذا كان طارح الشبهة غير مُلم بالموضوع عليه يكون من الفئة الاولى. وأنا في نقاشى مع وليد لاحظت انه يضع الموضوع تم يتهرب من الاجابة. بل حتى عندما طلبت منه التعليق على نقطة كان قد اثارها في اكثر من موضوع اجاب بالحرف الواحد انه لن يعلق. وبما انني في مرحلة تصنيفه فقد كبت له:


وسنعرف بالمناسبة هل معرفتك بالنساء والولادة تفوق معرفتك بالنسبية.

وهو لم ينكر جهله بالموضوع وبدأ يتهرب كعادته فرد علي:

قلت لك سابقا ليس كل الناس في علمك فيبدو انك عالم في النسبية و امراض النساء و علم الاجنة ايضا

ياوليد عُذراً ولكن ليس مفخرةً لي أن اُقارن حتى بأساتذتك (ولولا شرف الاسلام وعظمته وهذا المنتدى المبارك لوقفتَ في الطابور حين تريد ان تتحدث معي وقد لا يُسمح لك) وما كان هذا قصدي من قولي. القصد انه من قمة الغرابة ان تقول لي هذا الكلام ولست انا من طرح المواضيع. ولكن ردك يؤكد رأينا فيك.



لاحظت منذ بداية الموضوع أنكم تعتبرون أن المتخصص في هذا المجال هو "طبيب أمراض النساء"!!!!!!!
الموضوع المطروح حالياً يخص علم الوراثة (وهو تخصصي)، على أي حال ستناول جميع النقاط المطروحة بما في ذالك نقطة التخصص هذه.

وهكذا بتمريرة ثنائية أصبحنا نتحدث عن "طبيب أمراض النساء و علم الوراثة" بدل من التحدث عن
الــ (Femal Physiology Before Pregnancy) وسبحان مغير الاحوال.



-----***-----

والان لغز بربع دولار, عن ماذا كنت اتحدث فى مداخلتي السابقة؟.

إجابة من سيربح الربع دولار:

كنت قد ذكرت سابقاً بالحرف الواحد:
الحيوانات المنوية للرجل من لحظة انطلاقها الى وصولها الى البويضة تعيش في وسط سوائل المرأة وتتأر بالعوامل الخارجية التي هي من نتاج المرأة.

هذا يعني انني تحدثت عن الفترة التي استغرقتها الحيوانات المنوية منذ انطلاقها الى لحظة الوصول الى قناة فالوب قبيل حدوث الاخصاب مباشرة. يعني انني لم اتحدث عن البويضة الملقحة إطلاقاً.

(لحظة انطلاق المني)|----------(رحلة الحيوانات المنوية الى المبيض)------------|(لحظة التلقيح)

تحدثت هنا عن هذه الفترة وعن قصد (أي فترة ما قبل التلقيح). ولكن تدهشني الطريقة التي يُجبرنا فيها البعض ويدعي عنا رغماً عن أنفنا اننا قلنا غير ما قلنا ويتهمنا ويجاوب عنا. ولا حول ولا قوة الا بالله العظيم.

وبما انني لم اتحدث عن البيضة الملقحة إذاُ كلامي ليس له علاقة بعلم الوراثة ولكن له علاقة بالتنافس بين الحيوانات المنوية والاختيار لحيوان منوي واحد من ضمن 250-500 مليون حيوان:
Sperm Competition, with Women Judging



-----***-----
ردود خاصة للصديق وليد:


يبدو عزيزي انك لا تدري ان البشر ذكر و انثي و بالتالي هو ذكر كل البشر و ذكر البشر بهذه الصيغة ليتلاءم مع السجع في بقية الايات

بهذا القول بدأت تجعل من نفسك ............ (لا أريد ان ازعلك)


لكن دعنا نري بقية الايات هل تذكر ذكر و انثي ايضا ام فقط هذه الاية لتناسب السجع
االيك هذه الايات لتقرأها و تستوعبها جيدا

وهذا القول اشر من سابقه.
قال الطفل لابيه ليس صحيحا ان الحليب يحتوي على الكالسيوم لان الكوكا كولا ليس بها كالسيوم.


ما هو سؤالك المطروح الذي تهربت منه
ارجوك اكتبه كي اعرفه
اكتب هكذا السؤال "0000000000000000"
وانا اعدك بان اجاوب جميع اسئلتك

لقد ذكرته لك في المداخلة #14 ولاجل عينيك سأعيده لك:
هل عملية التنافس بين الحيوانات المنوية لا تتأثر بسوائل المرأة؟.

لاحظ أنك وعدتني.

يعني ياعزيزي نريد منك دليل تثبث فيه أن عملية الاختيار لحيوان منوي واحد من ضمن نصف بليون حيوان لا تتوقف على السوائل المهبلية؟.

سؤال سهل جداً ولكن اجابتك يجب ان تكون محددة وليست كمعرفتك بعدد الهتك (الذي يتراوح عددهم بين 1- الى ما لانهاية. لان الصفر محجوز للملحدين)


هل ماء المرأة الاصفر الرقيق الذي ينزل منها شهوة سواء احتلاما او في الجماع مسئول عن تحديد صفات وراثية للجنين ام لا
لا يستدعي هذا السؤال دراستي لعلم الاجنة

لا. ولكنني متشوق لمعرفة ما هو العلم الذي تعرفه خاصة وأن "الانترنت" يستهلك كل وقتك.


أيضا وجود تشابه بين التوراة و القران لا يستدعي مني فهمي لنظرية النسبية
هذا ملخص لما اقول

غلط. في القرآن توجد النسبية وفي العهد القديم لا توجد. النسبية الخاصة ظهرت في سنه 1905 لاأتذكر هل قبل القرآن أم بعده؟ فماذا تقول أنت ياوليد؟؟؟

عندما كنت أقرأ مداخلاتك وتساؤلاتك بتلك الثقة كيف خُلقت الارض في اربعة ايام وكل الكون في يومين كنت اضحك. ولم اضحك اكثر الا مرة, وكانت عندما سمعت قمص جاهل (هو ايضا يدعي معرفة الفلك والفيزياء والطب ...الخ)

يقول: أزاى خلق الارض في يومين وبعدين اربعة تسوية ويومين السماء دول يبقوا ثمانية, يا جماعة ده فيه تتضارب.

يالا عبقرية الحساب (بعدما وصلنا للمعادلات التفاضلية رجعنا للجمع ثاني) شوف صاحبك كيف يحسب:
2+4+2=8
لو سألت أي طباخ كم يأخد منك طبخ شربة تحتاج لنصف ساعة ومكرونة تحتاج لنصف ساعة ومحشي يحتاج لنصف ساعة حيقول الطباخ 40-50 دقيقة لماذا؟ لانه لا يعرف الحساب!
فحسب منطق قمص النصارى: نصف ساعة + نصف ساعة + نصف ساعة = ساعة ونصف

ولكن الطباخ "ليس ذكي" لانه ح يطبخ جميع الوجبات في نفس الوقت. منطق تفكير القمص صديقك منطق توراتي ولهذا يرى التضاربات التى تراها انت.

على العموم أنت لست مضطراً لفهم النسبية, فقط اعترف إنك كنت تجادل في شئ لا تفهمه وأنا سأسامحك في هذا النقطة وننتقل الى غيرها.



انا اتناقش في امور الدين و العلم اما انت فتريد نقاشا في نظريات علمية لستعترض مهاراتك
وانا لست في ساحة عرض

لقد أجبتك ياوليد في المداخلة رقم #19 لا يمكنك معرفة التضارب مع العلم بالجهل. يعني ازاي افهم واحد انه
1 +1 =1 ما لم يعرف جبر بولي. أنت حتقول فيه تضارب 1+1=2.
.
.
يتبع.
.
.

ابو مارية القرشي
01-03-2005, 07:03 PM
يا و ليد:
1-لا تنس ملا حظتي السابقة
2-اجب عن اسئلة احمد
3- الست القائل في اول مشاركتك:بينما علميا ماء المرأة لا علاقة له سوي بتسهيل الجماع .
لا تتهرب و اجب عن هذه النقاط الثلاثة!

ابو مارية القرشي
01-07-2005, 05:25 PM
يا وليد انا بانتظار جوابكم و لا تنس اانت القائل في اول المشاركة"بينما علميا ماء المرأة لا علاقة له سوي بتسهيل الجماع"

أبو فيصل
01-07-2005, 08:29 PM
أسأل المولى أن يكتب لك الهدايه بعد هذا الشقاء الفكري ..



سبق وأن أخبرتك بعدم قول ياعزيزي في خطابك لي .. وأني أتجرد من العزه إن كانت لك ..

وتقول الآن : آسف ليست لدي كلمات لإطرائك .. قمه في ......

عندها تيقنت كامل اليقين بأنك جاهل بكل ماتحويه الكلمه من معنى .. وهذا الذي حال دون فهمك .. ومكابرتك بالإثم ..

فما بال الذي يرفض أن تقول له ياعزيزي ؟؟ وبعدها تخبره بأنك لاتريد إطرائه !! ؟؟


لم أستفيد من هذه النقطه إلا وضوح التفنن في الجدال السخيف كمحاوله منك بإغضاب المؤمنين لكي تقول لهم أنتم تشتمون وتتهجمون وتستعرضون و و الخ ولتعلم جيداً بأنك لم تغضبنا البته .. بل يعلم الله أننا لا نريد لك إلا الهدايه وماكانت ردودنا إلا حرصاً منًا على بيان الصواب , وثق تماماً أنه لو تجمعتم - الملحدين - وأقمتم المؤتمرات وتكدستم في القاعات وجادلتمونا لن ولم تغيروا أحداً منًا أو تغضبوا أحداً فينا مادمنا بعقولنا .. لسبب واحد فقط : هو يقيننا بقدركم التافه الوضيع , مستدلآ بما قسمه الأخ أحمد المنصور في قوله / وسيكون من الانصاف التعامل مع هؤلاء بما يتناسب مع قدرهم الوضيع ,

فكيف لي أن أتفهم بأن عقولكم ليست كذلك في الحين الذي يقال للشخص منكم : لا تناديني بكلمة ياعزيزي ..

فيقول : لاأريد إطرائك ؟؟ !!!!!!!!!! عجباً والله في هذا الإنحطاط !!!!!!!!!!!



تحياتي للجميع سوى الأحمق .

سيف الكلمة
01-08-2005, 12:44 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين

الاستاذ وليد
تحياتي لك
قلت في ردك علي المشاركة رقم 17
(يا أخ سيف :
أرجوك أقرأ الحديث جيدا لا أدري من أين أتيت السيق خاص من الحيوان المنوي فقط وأين النص الذي يجعلك تأتي بهذا الاستنتاج ؟)
أقول :
من المعلوم طبيا وعلميا أن القذف من الرجل فقط والمرأة لا يحدث عندها قذف بل افرازات من المهبل وعنق الرحم
ومن المعروف طبيا أن البويضة تخرج للرحم من المبيض مرة واحدة في الشهر من مبيض واحد وفي الشهر التالي تخرج بويضة من المبيض الاخر . هذا في الظروف الإعتيادية
ولا يمنع ذلك في حالات استثنائية تخرج أكثر من بويضة من نفس المبيض أو يفرز كل من المبيضين بويضة أو أكثر في نفس الوقت
معروف طبيا أن الحيوان المنوي لديه وسائل للسباحة والحركة ليس بالبويضة نظيرا لها فليس للبويضة قدرة علي الحركة بذاتها فحديث الرسول صلي الله عليه وسلم عن السبق يستدعي أن يكون السبق بين القادرين علي الحركة وهم الحيوانات المنوية بهدف الوصول الي البوبيضة واختراقها ليتم الاخصاب سواء أكانت هذه الحيوانات المنوية حامله لصفة الذكورة أو صفة الانوثة كما أسلفت في المشاركة رقم 17 أما سبق الشهوة والإنزال عند المرأة والرجل فليس لها علاقة بالسبق الذي قصده الرسول صلي الله عليه وسلم فما السبق الا بين الحيوانات المنوية والا فماذا تقول في التلقيح الصناعي للبقر حين تحقن حيوانات منوية مأخوذة من ثور بمهبل البقرة دون حدوث شهوة علي الاطلاق وينتج عن ذلك الحمل إناث وذكور وكان الاولي وفق الربط بين سبق الشهوة والتلقيح الصناعي والحديث أن يأتي الجميع ذكور فقط لعدم حدوث شهوة علي الاطلاق
فالسبق هنا لمن يصلح للسبق وهو الحيوانات المنوية الحاملة لصفة الذكورة والحاملة لصفة الانوثة

وحول قولكم أن الكلام مع أم سليم وليس مع يهود :
أقول :
في رواية أبن عباس في المسند عندما سأل اليهود خمس أسئلة وفيه
( يلتقي الماءان فإذا علا ماء الرجل أذكرت وإذا علا ماء المرأة أنثت )
وأصله في البخاري عن أنس عن عبد الله بن سلام وكان يهوديا سأل النبي خمسة أشياء منها هذا السؤال وأسلم بعد أن أجابه الرسول صلي الله عليه وسلم عليها

وحول قولكم مازلت أسأل نفس السؤال البسيط
( ما علاقة ماء المرأة الاصفر الرقيق بالصفات الوراثية )
أقول :
جاءت أم سليم إلي النبي صلي الله عليه وسلم فقالت يا رسول الله ان الله لا يستحيي من الحق فهل علي المرأة غسل إذا احتلمت ؟ فقال رسول الله صلي الله عليه وسلم ( نعم إذا رأت الماء ) فقالت أم سليم يارسول الله وتحتلم المرأة ؟ فقال ( تربت يداك فبم يشبهها ولدها )
وفي رواية البخاري : أن أم سليم قالت يا رسول الله أن الله لا يستحيي من الحق فهل علي المراة غسل إذا احتلمت ؟ قال
(فبم يشبه الولد )
وفي رواية عند مسلم عن عائشة
أن امراة قالت لرسول الله صلي الله عليه وسلم هل تغتسل المراة اذا احتلمت وابصرت الماء؟ فقال ( نعم ) فقالت لها عائشة تربت يداك وألت . قالت فقال رسول الله صلي الله عليه وسلم ( دعيها وهل يكون الشبه الا من قبل ذلك . اذا علا ماؤها ماء الرجل أشبه الولد أخواله واذا علا ماء الرجل ماءها اشبه اعمامه )
نلاحظ أن رواية مسلم أوضحت سبب الشبه وهو علو ماء الرجل لماء المراة أو العكس
والعلو هو علو صفة أو أكثر من الصفات الوراثية ولا يكون ذلك إلا في الحيوان المنوي والبويضة فلا علاقة لأفرازات المراة بالعلو ذاته ولكن هذه الافرازات تساعد الحيوان المنوي في الوصول الي البويضه بالسباحة فيها فوجودها ضرورة لاتمام الاخصاب كما أن مناسبتها لحياة الحيوان المنوي من حيث الحموضة والقلوية ضرورة لأمكان وصول الحيوان المنوي إلي البويضة سليما حتي لايهلك في الطريق أثناء السباحة .
أصل الحديث عن الاحتلام وهذه الافرازات هي علامة المراة لأحتياجها للغسل فكان يجب أن يشار إليها وقد أوضحت رواية مسلم معني العلو وفسرت روايات أخري وجود السبق
فهناك سبق لتحديد نوع الجنين
وهناك علو لصفة من الصفات علي نظيرها في الجنس الاخر وقد سبق أن أشرت إلي أن العلو تعبير أكثر دقة من تعبير السيادة الذي استخدمة علماء الوراثة .
أعتقد بما بينته في المشاركة رقم 17 وهذه المشاركة أنني غطيت جوانب الشبهة حول هذا الموضوع بما ينفيها
ولكم تحياتي

احمد المنصور
01-08-2005, 01:51 AM
أما سبق الشهوة والإنزال عند المرأة والرجل فليس لها علاقة بالسبق الذي قصده الرسول صلي الله عليه وسلم


الاخ الكريم سيف الكلمة لا أعتقد ان هذا الكلام صحيح. لسببين أولهما هو انك تجزم بقصد الرسول الكريم عليه افضل الصلاة والتسليم بالاعتقاد فقط, بل ظاهر الحديث يدل على عكس ما تقول.

ثانيا أسمح لي ان اوجه لك نفس السؤال الذي وجهته للزميل وليد:

ما هو دليلك على أن سبق الشهوة والإنزال عند المرأة ليس له علاقة بما نتحدث عنه؟

أرجوك ان تعتبر سؤالي اكثر من مجرد تعليق.

سيف الكلمة
01-08-2005, 03:50 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين

الأخ الكريم أحمد المنصور
رأيت أن كل من الحيوان المنوى والبويضة مسئولين عن الشبه ويمكن إطلاق صفة الماء عليهما
ورأيت الحيوان المنوى مسئول عن الجنس
ورأيت أن الحيوان المنوى الحامل لصفات الذكورة أو الأنوثة له القدرة على الحركة
ورأيت البويضة ليس لها أطراف للحركة بذاتها
فقدرت أن السبق يكون بين من لديهم القدرة على الحركة وهم الحيوانات المنوية حاملى صفة الذكورة والأنوثة
أما البويضة خارج السباق بل هى الهدف من السباق لإخصابها
فقدرت أن السائل الذى تفرزه المرأة من المهبل وعنق الرحم له وظائف أخرى والسبق به أو السبق بالحيوان المنوى بسبب سبق الشهوة لم أر له علاقة بكل من الشبه أو الجنس بسبب ثبوت السبق بين الحيوانات المنوية
كما رأيت الإخصاب الصناعى للبقر ليس فيه شهوة عند الأنثى ورغم ذلك ينتج عنه الذكر والأنثى وكان الأولى أن يأتى الجميع ذكور لعدم حدوث هذه الشهوة عندها بالإخصاب الصناعى
ورأيت أن الشبهة هكذا يكون تم الرد عليها فى مشاركتى اليوم ومشاركتى السابقة رقم 17
رجاء الرجوع إليهما بتأنى
قد يكون هناك علاقة بين السائل الذى ترشحه المرأة وبين عوامل أخرى كالحموضة والقلوية أو غيرها أوعلاقة بين سبق الشهوة والإنزال وبين تحديد الجنس والشبه فلا أستبعد ذلك إن توفر الإثبات له
ولا يحق لى الجزم بعدم وجود علاقة بين هذه الأمور كلية لمجرد عدم وجود دليل لدى
ولكن أثبت عدم جواز السبق بين بويضة ساكنة وحيوان منوى له مقومات الحركة فاعتبر سبق الحيوان المنوى ترجيحا وآتنا بدليل على علاقة سبق الشهوة والإنزال بالجنس والشبه
مع مراعاة أن العلو تعبير أكثر دقة من تعبير السيادة فى الصفات كما سبق وأوضحت
وفى اشتياق لما أراه لديك من مزيد

احمد المنصور
01-08-2005, 09:34 PM
الاخ الكريم ابا فيصل,

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,

أعلم اخي الكريم هدانا الله واياكم أنني بقولي الذي اشرت انت اليه قصدت الذين يريدون التطاول على رسولنا الكريم بقلة الادب وهذا غير مسموح به. أما من اتى محاورا وملتزما بأدب الحديث فلا يسعنا الا معاملته بكل احترام. والحق يقال لا ارى هناك تجاوزات كبيرة لكي يتخلى الانسان عن الكياسة والمجادلة بالاحسن. طبعا لا يعني هذا عدم الحزم في الكلام ولكن الفرق كبير جدا ولا يخفى على لبيب مثلك.

ليس شرطا في احترامنا لهم أن يوافقونا في الرأي, هذا عموما. من ناحية اخرى هم ليسوا بأشر من فرعون ولا نحن بأصدق من انبياء الله موسى وهارون عليهم السلام, الم يأمرهم الله "فقولا له قولا لينا". نعم أخي هذا من رحمة الله وعدله وهذه مشيئته ولو شاء ان يهدي الناس اجمعين لكان ما يريد.

بالنسبة للموضوع من الناحية الفنية فلا يسعني الا ان اعترف بقوة المنطق فيه وهذه نقطة احتسبها الى صالح زميلنا لا ضده. والدليل هو الذي يفرق بين الحق والباطل. ولو علمنا الدليل ومنعناه عن السائل سيحاسبنا به امام الحق سبحانه وتعالى فينتصر منا, والله لا يظلم احدا.

أقول قولي هذا واستغفر الله لنفسي وللمؤمنين.

وتفضل بقبول فائق احترامي.

سيف الكلمة
01-08-2005, 10:12 PM
اللهم اغفر لى وللمؤمنين والمؤمنات
الأدلة تحسم القضايا
وكان ما فصلت وفق المعطيات المتاحة لى
والله أعلم

احمد المنصور
01-09-2005, 04:44 PM
ما هو سؤالك المطروح الذي تهربت منه
ارجوك اكتبه كي اعرفه
اكتب هكذا السؤال "0000000000000000"
وانا اعدك بان اجاوب جميع اسئلتك



اعوذ بالله من الشيطان الرجيم
بسم الله الرحمن الرحيم

لقد ذكرته لك في المداخلة #14 ولاجل عينيك سأعيده لك:
هل عملية التنافس بين الحيوانات المنوية لا تتأثر بسوائل المرأة؟.

لاحظ أنك وعدتني.

يعني ياعزيزي نريد منك دليل تثبث فيه أن عملية الاختيار لحيوان منوي واحد من ضمن نصف بليون حيوان لا تتوقف على السوائل المهبلية؟.

سؤال سهل جداً ;) ولكن اجابتك يجب ان تكون محددة وليست كمعرفتك بعدد الهتك (الذي يتراوح عددهم بين 1- الى ما لانهاية. لان الصفر محجوز للملحدين)


يا و ليد:
1-لا تنس ملا حظتي السابقة
2-اجب عن اسئلة احمد
3- الست القائل في اول مشاركتك:بينما علميا ماء المرأة لا علاقة له سوي بتسهيل الجماع .
لا تتهرب و اجب عن هذه النقاط الثلاثة!


"وَكَذَلِكَ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ رُوحًا مِنْ أَمْرِنَا مَا كُنْتَ تَدْرِي مَا الْكِتَابُ وَلَا الْإِيمَانُ وَلَكِنْ جَعَلْنَاهُ نُورًا نَهْدِي بِهِ مَنْ نَشَاءُ مِنْ عِبَادِنَا وَإِنَّكَ لَتَهْدِي إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيم(52)"الشورى
.
.
.

ابو مارية القرشي
01-15-2005, 05:45 PM
ولييييييييييييييييييييييد اين انت قد بح صوتنا؟
ما لك لا تجيب على اسئلتنا؟

محمد جوزيف
01-15-2005, 08:25 PM
ولييييييييييييييييييييييد اين انت قد بح صوتنا؟
ما لك لا تجيب على اسئلتنا؟

أخ أبو مارية تمهل قليلا أنت و الأخوة
لعل السيد وليد تأخر بالرد لاقتناعه بما عرضتم له من معلومات و قد عدل عن وجهة نظره أو أنه ملَ استعراض العضلات والأسلوب المنفِر فنفر منكم فلا تنسوه من دعوة في ظهر الغيب بدل أن يبح صوتك عافاك الله

أبو مريم
01-15-2005, 08:56 PM
السيد محمد جوزيف يبدو أنك غير متابع لحواراتنا مع هذا الرجل وما ينطبق عليك لا ينطبق على غيرك وعلى كل حال هو ليس مسلما ولا يسعى للتعرف على الدين بل للطعن فيه بغير مستند ولا بينة .

مشرف 2
01-15-2005, 10:34 PM
أخ أبو مارية تمهل قليلا أنت و الأخوة
لعل السيد وليد تأخر بالرد لاقتناعه بما عرضتم له من معلومات و قد عدل عن وجهة نظره أو أنه ملَ استعراض العضلات والأسلوب المنفِر فنفر منكم فلا تنسوه من دعوة في ظهر الغيب بدل أن يبح صوتك عافاك الله

الاخ محمد جوزيف ليس الموضوع استعراض عضلات وإنما إحقاقاً للحق. الزميل وليد وعد الاخوة بالاجابة وقد تغيب فترة عن المنتدى وكنا نعتقد انه تغيب للبحث على الاجابة. ولعل ما وجده قد خيب ظنه. وبدل ان يكمل المناظرة (والتي هو صاحبها) او يعلن انسحابه قام بفتح مناظرة جديدة تحت عنوان "لماذا لم يحج الانبياء؟". وهذه ليست اول مناظرة يتهرب منها. الظاهر ان الزميل وليد مغرم بطريقة فرقعة الشبهات - شبهة هنا وشبهة هناك. هذا يعطي الحق لمناظِريه بمطالبته بأبسط التزاماته. وعلى العموم نأمل ان يتحسن اسلوبه فى المستقبل ونحن نرحب به دائما.

هذا فقط للتوضيح.

محمد جوزيف
01-15-2005, 11:58 PM
السيد محمد جوزيف يبدو أنك غير متابع لحواراتنا مع هذا الرجل
عذرا أخ أبو مريم فقد كنت متابعا لهذا الموضوع و غيره منذ فترة بعيدة و أعرف ان وليد على خطأ ولكن صدقني من سيقرأ مواضيع و ردود المنتدى من الملحدين سيدخله متحديا و سيكون هدفه كهدف وليد التعرض للدين وإلقاء الكلام هنا و هناك من دون أي إثبات ولن تصلوا إلى أي نتيجة فإن حرمتموه من المشاركة بسبب التطاول أو تناسي الرد عن المواضيع المطروحة سيكون هذا حافزا له للمشاركة في منتدى آخر فالهدف إزعاج المسلمين والطعن في دينهم.


الاخ محمد جوزيف ليس الموضوع استعراض عضلات وإنما إحقاقاً للحق.
بارك الله بكم الأخ مشرف2 و لكن لا نحاور الآخر ناسين مستواه العلمي والهدف الأساسي من الحوار و أقول ما قلت في موضوع سابق الحوار ليس معركة بل هو منافي لكلمة معركة هدانا الله و إياكم

أبو فيصل

فإن أرت أن تقتدي بأساتذتكم وعقلائكم فلتراسلني على الإيميل لأثبت لك كيف أن الطالب المؤمن يفحم ويجهد البوفيسور في أكثر من عشر صفحات من الجدال الجميل الرائع الذي يحمل في سطوره مايكسر ظهرك ويثقب عينك التي لا ترى الحق لأنك أعمى تفوقت على عمى البصر والبصيره معاً .

تحياتي للجميع .

متابعة إشرافيةمراقب 1



إذا كلما نبح كلب القمته حجراً *** لعز الحجر على الناس بدينار
كلب!!!
وهدفي ومرادي به توصيل المعنى
وصل المعنى أخ أبو فيصل!!

أحمد منصور

(ولولا شرف الاسلام وعظمته وهذا المنتدى المبارك لوقفتَ في الطابور حين تريد ان تتحدث معي وقد لا يُسمح لك)
والله سأشعر بالتبذير عندما اكلمك أخي أحمد خاصة إذا كان موضوع حديثنا لا يستاهل دقائق وقتك الثمينة

و هناك الكثير من التعليقات و أكيد ستقولون أنظر لأسلوبه أخوتي لماذا تدنون أنفسكم هل هذا ما أمرنا الإسلام به؟؟
على كل حال هذا مجرد رأي و عذرا على تغيير الموضوع الأساسي

وليد
01-16-2005, 12:11 AM
انا لم اتهرب من الاجابة
ولكن اذا كانت كل مناظرة ساتعرض فيها للشتم و الكلام البذئ
فهنيئا لكم انتصاركم
و انا عندما اتناقش لا اصف غيري بالاحمق و الجاهل و الحقير
و عندما اعرض موضوعا اجد الكل يسعي في النهاية لتحويله الي حوارا شخصيا
اذا كان هناك محاور يمتلك حجة اهلا به بدون اهانات اما انني فتحت موضوعا جديدا
يضايقكم فارجوكم اقفلوا هذا الشق في منتداكم و لا تطلبوا حوارا مع لا ديني


السؤال الوحيد الذي فعلا نسيت ان اجاوب عليه و يستحق الاجابة هو سؤال الاخ احمد المنصور
وقد تقدمت للاجابة عليه منذ فترة و كان المنتدي مغلقا لمدة كبيرة ثم رجعت فوجدت الشتائم فتضايقت و نسيت السؤال
و عندما قراته اليوم تذكرت سؤاله
و ساجيب عليه احتراما للرجل ووعدي له
اما بقية الافاضل الذين لا يملكون الا الشتائم فهنيئا لهم انتصارهم
الاخ سيف الكلمة حقيقة اتمني ان يكون الجميع مثلك

ابو مارية القرشي
01-16-2005, 12:16 AM
يا وليد واصل الحوار و النقاش و اجب عن اسئلتنا ولا داعي للتهرب ولو زعمت انك شعرت ان كرامتك قد جرحت لتركت المنتدى و لما شاركت في موضوع جديد، والا فما الجديد؟ الاخوة الذين يجيبونك هم نفس الاخوة!!

مراقب 1
01-16-2005, 12:20 AM
الزملاء الأفاضل يرجى الالتزام بقوانين المنتدى وأهدافه ، ولا داعى لشخصنة الحوار .

وليد
01-16-2005, 12:41 AM
لقد ذكرته لك في المداخلة #14 ولاجل عينيك سأعيده لك:
هل عملية التنافس بين الحيوانات المنوية لا تتأثر بسوائل المرأة؟.

لاحظ أنك وعدتني.

يعني ياعزيزي نريد منك دليل تثبث فيه أن عملية الاختيار لحيوان منوي واحد من ضمن نصف بليون حيوان لا تتوقف على السوائل المهبلية؟.

نعم عزيزي انت محق تماما بل احيانا قد تكون سببا في عدم وصول الحيوان المنوي وتكون سببا في عدم الانجاب
لكن ليس لعلوها او سبقها علاقة بالشبه
اذا سبق نزول الماء الاصفر نزول ماء الرجل او علاه او كان اكثر كما لن يكون هذا سببا في خروج الانسان يشبه اخواله
فالزيجوت يتكون بالتساوي بين البويضة والحيوان المنوي و لاعلاقة لذلك بالشبه
طبقا لهذا الحديث ماذا لو لم تفرز المرأة اي افراز ووصل الحيوان المنوي الي البويضة الا يصح ان يكون الولد بشبه اخواله ؟
اعتقد علميا يجوز ام لك رأي اخر
اما طبقا للحديث في حالة انعدام ماء المرأة سيكون الشبه للاعمام فقط او حتي لن يتكون الولد اساسا
هل التلقيح الصناعي ينتج افرادا تشبه الاعمام فقط ؟
الشبه لا علاقة له لا بماء الرجل و لا بماء المرأة بل بالصفات التي انتقلت عبر الحيوان والبويضة بغض النظر عن كمية الماء او سبقه

ابو مارية القرشي
01-16-2005, 12:51 AM
يقرر النبي المرسل من الله ان ماء المرأة الذي ينزل منها هو المسئول عن تكوين الجنين عند اجتماعه مع ماء الرجل و هو يساوي بين المائين و يجعلهما متماثلين في تكوين الجنين
بينما علميا ماء المرأة لا علاقة له سوي بتسهيل الجماع و لا يتدخل نهائيا في الجنين بل البويضة التي لم يكن يعلم بوجودها الرسول
فهل نجد تفسيرا يوضح هذا التناقض بين الحديث المروي في الصحاح و العلم

1-يا وليد هذا ما كتبت في اول مشاركة لك في هذا الموضوع.
2-وقد افتريت على العلم و اهله و تحدثت باسمهم مع ان الواضح من الحوار معك انك لست منهم.
3- من قال(علميا ماء المرأة لا علاقة له سوي بتسهيل الجماع )
4- تامل فيما يلي وانك لا تجيد الانكليزية فابحث عن مترجم.

تاثير السوائل في القناة الجنسية الانثوية على الحيوانات المنوية:

1-
ejaculated mammalian sperm must normally be modified by conditions in the female reproductive tract, a process called capacitation, which requires about 5 6 hours in humans. Capacitation is triggered by bicarbonate ions (HCO3 ) in the vagina, which enter the sperm and directly activate a soluble adenylyl cyclase enzyme in the cytosol
المصدر:molecular cell biology

http://www.ncbi.nlm.nih.gov/entrez/...ction.3738#3739

2- تؤثر على حركة الحيوانات المنوية
مع العلم ان سرعة الحيوانات المنوية الحاملةلx تختلف عن سرعة الحيوانات المنوية الحاملة لy وهناك الكثير من البحوث التي درست سرعة الحيوانات المنوية في المني نفسه و في القناة التناسلية للانثى، و التاثير على الحركة قد يؤدي الى تفضيل النطف الحاملة للx او الاخرى الحاملة للy و الدراسات عن هذه المسائل جارية على قدم وساق فلا تتعجل.
واذكر لك على سبيل المثال لا هذه الامثلة الحصر التي تتناول دور سوائل القناة الجنسية الانثوية:
أ‌- عنوان البحث:

Sperm velocity in seminal plasma and the association with gender of offspring.
ويخلص الى النتيجة التالية:
data suggest that sperm movement in seminal plasma is a marker for factors that skew the ratio of the X- to Y-sperm populations.
ويمكنك الاطلاع على خلاصة البحث على هذاالرابط
http://www.ncbi.nlm.nih.gov/entrez/...t_uids=14660170

ب‌- عنوان البحث:
Changes in flagellar bending during the course of hyperactivation in hamster spermatozoa.
وجاء في مقدمة الخلاصة:

The motility pattern of mammalian spermatozoa changes during migration in the female genital tract and during incubation in vitro.
الرابط:
http://www.ncbi.nlm.nih.gov/entrez/...&db=pubmed&dopt
=Abstract&list_uids=12622695



ج- وجاء في كتاب Developmental Biology:
By whatever means, mammalian sperm pass through the uterus and oviduct, interacting with the cells and secretions of the female reproductive tract as they do so. These interactions are critical for their ability to interact with the egg.
و يمكنك متابعة القراءة على هذا الرابط:
http://www.ncbi.nlm.nih.gov/entrez/...o.box.1381#1382

د- وجاء ايضا في هذا الكتاب
The reproductive tract of female mammals plays a very active role in the mammalian fertilization process………………………… Different regions of the female reproductive tract may secrete different, regionally specific molecules. These factors may influence sperm motility as well as capacitation……………… The female reproductive tract, then, is not a passive conduit through which the sperm race, but a highly specialized set of tissues that regulate the timing of sperm capacitation and access to the egg.
ويمكنك متابعة الموضوع بكامله من على هذا الرابط
http://www.ncbi.nlm.nih.gov/entrez/...o.box.1381#1385
__________________

وانا اطلب منك ان كنت تطلب الحق ان تعترف بانك قد اخطات فيما كتبت اول المقال وانك قد جازفت بغير علم.

وليد
01-16-2005, 01:18 AM
ابومارية
انت تتكلم عن ذكورة و انوثة و الحديث يتكلم عن الشبه
هل في هذه الابحاث ما يتكلم عن الشبه؟
هل تغير ماء المرأة من حالة الي حالة يؤثر في شكل الجنين
هل انعدام ماء المرأة علميا يؤثر في شكل الجنين
انتم حولتم الموضوع الي تأثير السائل علي الحيوان المنوي
ولكن ماذا يغير هذا من الموضوع
و لكن الحديث لا يتكلم عن هذا
الحديث يتكلم عن الشبه
و عن السبق و عن العلو
دلني علي اي جزء في ما ذكرت يوضح تأثير ماء المرأة علي شكل الجنين و ايهما يشبه اخواله ام اعمامه ؟
فرق بين ما اعرض و بين ما ترد به

ابو مارية القرشي
01-16-2005, 01:53 AM
يا وليد أجبني الست القائل:
(بينما علميا ماء المرأة لا علاقة له سوي بتسهيل الجماع و لا يتدخل نهائيا في الجنين بل البويضة التي لم يكن يعلم بوجودها الرسول
فهل نجد تفسيرا يوضح هذا التناقض بين الحديث المروي في الصحاح و العلم )

اجبني ولا تتهرب اتقر بانك ابتدات الحوار بدعوى باطلة وافتراء على العلم و اهله؟

وأنا أقول كما قال رسول الله صلى الله عليه و سلم:
(‏فأنشدكم ‏ ‏بالله الذي لا إله إلا هو الذي أنزل التوراة على ‏ ‏موسى ‏ ‏هل تعلمون أن ‏ ‏ماء ‏ ‏الرجل أبيض غليظ وأن ‏‏ ماء ‏‏ المرأة أصفر رقيق فأيهما علا كان له الولد والشبه بإذن الله إن علا ‏ ‏ماء ‏ ‏الرجل على ‏‏ ماء ‏‏ المرأة كان ذكرا بإذن الله وإن علا ‏‏ ماء ‏‏ المرأة على ‏ ‏ماء ‏ ‏الرجل كان أنثى بإذن الله قالوا اللهم نعم قال اللهم اشهد عليهم).
ولعلكم تفهم معنى الشبه من هذا الحديث الذي نقلته انت من قبل.
بانتظار جوابك.

بالمناسبة هل اطلعت عل كل النصوص العلمية اعلاه في نصف ساعة؟

وليد
01-16-2005, 11:00 AM
يا وليد أجبني الست القائل:
(بينما علميا ماء المرأة لا علاقة له سوي بتسهيل الجماع و لا يتدخل نهائيا في الجنين بل البويضة التي لم يكن يعلم بوجودها الرسول
فهل نجد تفسيرا يوضح هذا التناقض بين الحديث المروي في الصحاح و العلم )

اجبني ولا تتهرب اتقر بانك ابتدات الحوار بدعوى باطلة وافتراء على العلم و اهله؟

ابو مارية بالرغم من التكلف الواضح لجعل الموضوع يتكلم عن تاثير الماء علي الحيوان المنوي
لكنني ساجاريك
نعم السائل الذي ينزل الغرض منه تسهيل الجماع و كونه يؤثر في حركة الحيوان المنوي لا يجعله مسئولا عن شكل الجنين
الحديث يجعل هذا السائل هو مقياس التشكل اي كمية هذا السائل و ووقت خروجه
بمعني الذي وضحته سابقا وانت الذي تهربت من الاجابة
هل افراز هذا السائل ضروري لتشكل الجنين؟
هل لو لم يفرز هذا الماء لا يتكون الجنين
ام انه احد العوامل الجانبية
الحديث يقول اذا علا ماء المرأة ماء الرجل
اذا وجوده يكون ضروري
ويجاوب ام سليم قائلا عندما قالت او تحتلم المرأة "ومن اين يكون الشبه "
اعتقد ان هذا هو المقصود الدور الرئيسي لهذا الماء هو تكوين شكل الجنين ام تسهيل الجماع؟



وأنا أقول كما قال رسول الله صلى الله عليه و سلم:
(‏فأنشدكم ‏ ‏بالله الذي لا إله إلا هو الذي أنزل التوراة على ‏ ‏موسى ‏ ‏هل تعلمون أن ‏ ‏ماء ‏ ‏الرجل أبيض غليظ وأن ‏‏ ماء ‏‏ المرأة أصفر رقيق فأيهما علا كان له الولد والشبه بإذن الله إن علا ‏ ‏ماء ‏ ‏الرجل على ‏‏ ماء ‏‏ المرأة كان ذكرا بإذن الله وإن علا ‏‏ ماء ‏‏ المرأة على ‏ ‏ماء ‏ ‏الرجل كان أنثى بإذن الله قالوا اللهم نعم قال اللهم اشهد عليهم).
ولعلكم تفهم معنى الشبه من هذا الحديث الذي نقلته انت من قبل.
بانتظار جوابك.
ياسيدي يقول ايهما علا و الابحاث الرائعة لا تتكلم عن علو و كميات بل عن تاثير كيميائي
لا علاقة له بالعلو او السبق
مرة اخري لو اختفي ماء المرأة تماما
وفقا لهذا الحديث سيكون ذكرا
هل هذا صحيح علميا ؟؟؟
في انتظار اجابتك المفحمة

بالمناسبة هل اطلعت عل كل النصوص العلمية اعلاه في نصف ساعة؟

نعم قراتها وهي لا تمت بصلة لموضوع العلو و السبق
و لا تحدد كيف يؤثر كمية ماء المرأة علي جنس او شكل الجنين

ابو مارية القرشي
01-16-2005, 12:06 PM
يا وليد، كنت اظن فيك بقية من خير و اقول لعل الرجل يطلب الحق وما وقع عليه و لكن مع الاسف لا أرى منك الا الجدال عن الباطل بكل ما اوتيت من قوة من غير وقفة بسيطة لمراجعة النفس.
على العموم، قلت:

ابو مارية بالرغم من التكلف الواضح لجعل الموضوع يتكلم عن تاثير الماء علي الحيوان المنوي

عذرا اين التكلف؟
وهل الابحاث التي سقتها و سنسوق غيرها في القريب العاجل ان شاء الله من كيسي؟
الا ترى ان الابحاث تشير الى شئ قد غاب عنك وهو تاثيرها على النطف الحاملة للx , والحاملة للy بشكل مختلف؟
فلماء الانثى دو ر اساسي في الselectivity



انعم السائل الذي ينزل الغرض منه تسهيل الجماع
وهذه حيدة منك عن جوابي وانظر الى عبارتك السابقة و قارنها بما كتبت اعلاه(بينما علميا ماء المرأة لا علاقة له سوي بتسهيل الجماع)
هل معنى العبارتين و احد؟
وهل نحن ننكر ان السوائل المهبلية تساعد في عملية الجماع؟!!



و كونه يؤثر في حركة الحيوان المنوي لا يجعله مسئولا عن شكل الجنين



ومن تكلم عن شكل الجنين؟
الم يكن مدار الحوار كله على تاثير هذا الماء على ذكورة و انوثة الجنين؟
ثم الا ترى ان لفظ الحديث الذي سقته انت من قبل ونقلته عنك في المشاركة السابقة يبين معنى الشبه و تامل فيه مرة اخرى



فأنشدكم ‏ ‏بالله الذي لا إله إلا هو الذي أنزل التوراة على ‏ ‏موسى ‏ ‏هل تعلمون أن ‏ ‏ماء ‏ ‏الرجل أبيض غليظ وأن ‏‏ ماء ‏‏ المرأة أصفر رقيق فأيهما علا كان له الولد والشبه بإذن الله إن علا ‏ ‏ماء ‏ ‏الرجل على ‏‏ ماء ‏‏ المرأة كان ذكرا بإذن الله وإن علا ‏‏ ماء ‏‏ المرأة على ‏ ‏ماء ‏ ‏الرجل كان أنثى بإذن الله قالوا اللهم نعم قال اللهم اشهد عليهم).


هذا كان نص الحديث كما ساقه وليد في اول مشاركته.



وفقا لهذا الحديث سيكون ذكرا
هل هذا صحيح علميا ؟؟؟




لن يكون شيئا يا وليد اذا لم يكن حمل اصطناعي!!
ولا تزد في الحديث ما ليس فيه!



هل افراز هذا السائل ضروري لتشكل الجنين؟



هو ضروري لاختيار النطفة الحاملة للعوامل الذكرية او الانثوية



هل لو لم يفرز هذا الماء لا يتكون الجنين



نعم لا يتكون الجنين يا وليد لان النطفة لن تمر في طور الcapacitation ولذا ستبقى غير فعالة ولكن يبدو انك لم تقرا ما كتبت لك من قبل عن الموضوع.




ام انه احد العوامل الجانبية



بل هو عامل رئيسي ولو فقهت ما قرات لعلمت ما اقول!



الحديث يجعل هذا السائل هو مقياس التشكل اي كمية هذا السائل و ووقت خروجه


مع تحفظي على لفظة التشكل لما مر سابقا اقول نعم هو كما قال رسول الله و لكمية السائل وقت خروجه اهمية كبرى فهل عندك من علم لتنفي هذا؟


ياسيدي يقول ايهما علا و الابحاث الرائعة لا تتكلم عن علو و كميات بل عن تاثير كيميائي



هذا ظنك و مقدار فهمك مع ان كلمة العلو تشمل التاثير الكيميائي و لا ريب و لكن لعلك تشرح لنا التاثير الكيمياءي في هذه الابحاث لنفهم مرادك بصورة اوضح.


مرة اخري لو اختفي ماء المرأة تماما
وفقا لهذا الحديث سيكون ذكرا
هل هذا صحيح علميا ؟؟؟





ومرة اخرى نقول لا يكون شيئا اذا كان الحمل طبيعيا.



في انتظار اجابتك المفحمة



وها قد و صلتكم وما اظنني قد تهربت من اي سؤال طرحتموه فلعلك تجيب على اسئلتنا بهذا الوضوح واعلم اني ما زلت اطالبك بالاعتذار عما وضعته في مشاركتك الاولى من مسائل غير علمية و حشو و تطويل للموضوع(انظر مشاركتي السابقة و مشاركتي الاولى في هذا الموضوع)


نعم قراتها وهي لا تمت بصلة لموضوع العلو و السبق
و لا تحدد كيف يؤثر كمية ماء المرأة علي جنس او شكل الجنين


وهذا مقدا رفهمك، يكفي ان الابحاث ما زالت جارية للبحث عن تاثير ماء الانثى على سرعة الحيامن وكيفية تاثيرها على الحيامن المختلفة، فان اقررت بهذا يلزمك الا تتنتقد الحديث حتى يظهر لك العلم الصحيح بخطاه و لن يظهر.
ولا تنسى ما كان رايك عن فائدة ماء الانثى في اول الموضوع فلعلك تشكرنا على ما علمناك!وان لم تفعل فالحمد لله نحن اغنياء عن امثالك.

احمد المنصور
01-16-2005, 11:37 PM
أحمد منصور
والله سأشعر بالتبذير عندما اكلمك أخي أحمد خاصة إذا كان موضوع حديثنا لا يستاهل دقائق وقتك الثمينة


ياسيد محمد جوزيف لا أعلم لماذا نزعت الكلام من سياقه؟ فهل هذا عمل مقصود!. ثانيا لا أعلم لماذا تزعم انه موجه لك؟ فهل هذا ايضا عمل مقصود!.

لماذا تكذب علي بدون وجه حق؟ فإن كان عكس ذلك فأرجو التوضيح حتى اتمكن من "الاعتذار" لك.

وليد
01-16-2005, 11:55 PM
يا وليد، كنت اظن فيك بقية من خير و اقول لعل الرجل يطلب الحق وما وقع عليه و لكن مع الاسف لا أرى منك الا الجدال عن الباطل بكل ما اوتيت من قوة من غير وقفة بسيطة لمراجعة النفس.

حقيقة لا جديد علي في ذلك لقد تعودت هنا علي التجريح و الاهانات
وان كلكم يمتلك الحقائق الاكيدة

على العموم، قلت:


عذرا اين التكلف؟
وهل الابحاث التي سقتها و سنسوق غيرها في القريب العاجل ان شاء الله من كيسي؟
لا ليست من عندك و لكن دعنا نري ما كتبت


الا ترى ان الابحاث تشير الى شئ قد غاب عنك وهو تاثيرها على النطف الحاملة للx , والحاملة للy بشكل مختلف؟
فلماء الانثى دو ر اساسي في الselectivity




وهذه حيدة منك عن جوابي وانظر الى عبارتك السابقة و قارنها بما كتبت اعلاه(بينما علميا ماء المرأة لا علاقة له سوي بتسهيل الجماع)
هل معنى العبارتين و احد؟
وهل نحن ننكر ان السوائل المهبلية تساعد في عملية الجماع؟!!
الاحاديث اصلا مضطربة
فتارة تتكلم عن الشبه
وتارة تتكلم عن جنس المولود
وتارة تتكلم عن الشبه بالاخوال و الشبه بالاعمام
فلماذا تتجاهل انت البقية ؟
كان سؤالي في اول مداخلة عن شكل الجنين و ليس عن جنسه و المداخلة موجودة







ومن تكلم عن شكل الجنين؟
الم يكن مدار الحوار كله على تاثير هذا الماء على ذكورة و انوثة الجنين؟
ثم الا ترى ان لفظ الحديث الذي سقته انت من قبل ونقلته عنك في المشاركة السابقة يبين معنى الشبه و تامل فيه مرة اخرى


لاتعليق ارجوك اقرأ اول مداخلة و اخبرني ماذا كتبت انا
لم يكن الحوار كله عن جنس الجنين



هذا كان نص الحديث كما ساقه وليد في اول مشاركته.
اعتقد انها ما زالت موجودة هلا اريتني اين ما تقول
الاحاديث مختلفة كما تري




لن يكون شيئا يا وليد اذا لم يكن حمل اصطناعي!!
ولا تزد في الحديث ما ليس فيه!
و هل يصح وجود حل اصطناعي بدون حيوان منوي او بويضة ؟
المقصود بالاساسي انه لا يصح وجود الجنين بدونه كما يقول الحديث




هو ضروري لاختيار النطفة الحاملة للعوامل الذكرية او الانثوية
لا ياعزيزي ليس ضروريا

نعم لا يتكون الجنين يا وليد لان النطفة لن تمر في طور الcapacitation ولذا ستبقى غير فعالة ولكن يبدو انك لم تقرا ما كتبت لك من قبل عن الموضوع.





بل هو عامل رئيسي ولو فقهت ما قرات لعلمت ما اقول!




مع تحفظي على لفظة التشكل لما مر سابقا اقول نعم هو كما قال رسول الله و لكمية السائل وقت خروجه اهمية كبرى فهل عندك من علم لتنفي هذا؟



هذا ظنك و مقدار فهمك مع ان كلمة العلو تشمل التاثير الكيميائي و لا ريب و لكن لعلك تشرح لنا التاثير الكيمياءي في هذه الابحاث لنفهم مرادك بصورة اوضح.
تاثير كيميائي بمعني قلوية او حمضية الوسط
واليك هذا البحث البسيط لكي يفهمه الكل و انظر بنفسك المفاجأة
http://www.kenshrin.net/servers/archives/medical/sex.html



لوحظ ان :
ـ ان الحيوانات المذكرة هي ذات رأس صغير ومدور وتحوي على صبغي y الذي يحدد الذكورة وان الحيوانات المؤنثة هي ذات رأس بيضاوي وكبير وتحوي على صبغي x الذي يحدد الأنوثة .
ـ ان عدد الحيوانات المذكرة أكبر من عدد الحيوانات المنوية المؤنثة وهي ذات مقاومة أضعف ...أما المؤنثة فهي ذات مقاومة كبيرة .
تؤذي الحموضة كلا النوعين ، المذكرة والمؤنثة ولكن المذكرة أولاً وبدرجة كبيرة وعلى الحيوانات المؤنثة بدرجة لا تقارن وتخرجها من المنافسة وعلى العكس فإن الافرازات القلوية تبدو رحيمة بكلا النوعين وغالباً ما تساعد على الاخصاب عموما .. لذا إذا غابت الحموضة فإن السبق للذكورة .
إن الوسط المهبلي حامضي بينما الوسط في عنق الرحم والرحم قلوي ، وإنه كلما اقتربت المرأة من فترة التبويض زادت قلوية افراوزات عنق الرحم عندها .
- ان وقت الجماع من أهم الأسباب في تحديد نوع الجنين فكلما كان وقت الجماع في وقت التبويض او قريبا منه عندها تكون الافرازات غالبا قلوية وانها تنتج غالبا ذكراً، بينما إذا تم الجماع بين يومين او ثلاثة أيام ما قبل الاباضة عندما تكون الافرازات حمضية فإنه غالبا ما ينتج انثى لأن الحيوانات المؤنثة تستطيع البقاء في هذه الأيام لأنها ذات مقاومة كبيرة بعكس الحيوانات المنوية المذكرة التي تموت بعد أربعة وعشرين ساعة .- إن الرجال المصابين بنقص في عدد الحيوانات المنوية ينتجون إناثاً بينما الرجال الموجود لديهم عدد كبير من الحيوانات المنوية ينتجون ذكوراً وبالتالي فإن علاج نقص الحيوانات المنوية يعطي فرصة أكبر للحصول على ذكور .
- طبعاً هناك طرق عديدة شعبية ومتداولة بين الأوساط غير العلمية عن كيفية إنجاب الذكور والاناث..هنا نسردها سردا لمجرد التذكير فقط وليس لمجرد اتباعها:
ـ ربط خيط أخضر على بطن المريضة .
ـ وضع مادة ما داخل مهبل المريضة.
ـ اتباع الطريقة الصينية التي سنسردها في آخر النشرة .
ومنها أيضا اتباع الحمية التي قد تكون ذو فائدة نوعاً ما ،وغيرها من الطرق الشعبية الكثيرة ولا سبيل لذكرها .

- للحصول على جنبن أنثى يجب عمل ما يلي :

1 – ان يتوقف اللقاء بالزوجة يومين او ثلاثة قبل الاباضة ( يجب معرفة يوم الاباضة وذلك باللجوء إلى قياس الحرارة الشرجية او بواسطة أخرى بعد مراجعة الطبيب المختص )

2 – قبل اللقاء الجنسي مباشرة تقوم الزوجة بعمل غسولات مهبلية بمحلول حمضي خفيف مثل وضع ملعقتين من الخل الممدد في لتر ماء ويجب ان لا تكون الكمية زائدة فإنه يقضي على النوعين من الحيوانات المنوية.

3 – على الزوجة ان تحاول عدم الوصول إلى اللذة الجنسية لأن ذروة اللذة تساعد في انسكاب الافرازات القلوية التي تساعد الحيوانات المذكرة .
عكس الحديث تماما اذا سيق ماء المرأة كان ذكرا

4 – إن قلة عدد الحيوانات المنوية تساعد على انجاب الإناث لذا فإن تكرار الجماع يساعد على تقليل عدد الحيوانات المنوية على شرط التوقف عن الجماع قبل الاباضة بثلاثة أيام.

للحصول على جنين ذكر يجب عمل ما يلي :

1 – ان يكون وقت اللقاء الجنسي أقرب ما يكون لوقت الاباضة .

2 – قبل اللقاء الجنسي تقوم الزوجة باجراء غسولات مهبلية قلوية وذلك بوضع ملعقة بيكربونات الصوديوم (في لتر ماء وان تبقى مدة 15 دقيقة قبل الاستعمال).

3 – وصول الزوجة إلى ذروة اللذة غير ضروري ولكنه مرغوب فيه لذلك يجب على الزوج ان ينظم عملية الجماع بحيث يصل الذروة مع زوجته والأفضل ان تصل الذروة هي أولاً.
مرة اخري السبق يعاكس الحديث

4 - يفضل الامتناع عن الجماع طوال الفترة من نهاية الدورة الشهرية حتى ساعة الاباضة حتى تعطى فرصة اكبر لزيادة عدد الحيوانات المنوية وهذا يساعد الحيوانات المذكرة على اسبقية التلقيح .

حاليا تجرى دراسات حول كيفية الحصول على جنين مذكر مؤكد عن طريق طفل الأنبوب وذلك بعزل الحيوانات المنوية الذكرية عن الحيوانات المنوية الأنثوية وتلقيحها صناعياً.

يقول الباحث شتلز shetteles إن اهتم الزوجان بالغسولات المهبلية مع مراعاة توقيت الاباضة عندها تصل نسبة النجاح إلى 85 – 90 % وقد اجرى التجارب على 22 زوجاً يرغبون بانجاب الاناث فقد نجح 19 منهم في انجاب الاناث ، وعلى 26 زوجاً يرغبون بانجاب الذكور فنجح 23 منهم في انجاب الذكور .

الموضوع يتكلم عن قلوية وحمضية المهبل و لا علاقة له بالعلو كمية سائل المرأة و اسبقيتها تؤثر
بل العكس كمل يقول البحث
بحث اخر مبسط يتكلم عن نفس الموضوع و الطريف انه يوضح ان موضوع ماء المرأة خرافة يونانية قديمة
http://www.indiaparenting.com/articles/data/art05_001.shtml






.

ولا تنسى ما كان رايك عن فائدة ماء الانثى في اول الموضوع فلعلك تشكرنا على ما علمناك!وان لم تفعل فالحمد لله نحن اغنياء عن امثالك.
شكرا علي افادتك القيمة
ولكن اذا كان الموضوع بهذه السهولة التي يذكرها الحديث لكان هذا اسهل طريقة للتحكم في جنس الجنين

ابو مارية القرشي
01-17-2005, 01:12 AM
1- يا وليد على ما يبدو لم تحسن علامات الاقتباس ولذا خلطت كلامي بكلامك ولا ادري لعلك فعلته عن عمد!!
2-يا وليد متى ارى منك العدل و الانصاف؟ الم اجبك عن كلامك كلمة كلمة وعن اسئلتك بوضوح فلم لا تعاملني بالمثل و تجيب على اسئلتي بجواب و اضح لا بسؤال اخر وحيدة عن الموضوع.
3-يبدو انك تظن مشاركتك الاولى بعيدا عن القراء ولذا اصبحت تتنكر منها!!

وعلى العموم ننتابع النقاش:



حقيقة لا جديد علي في ذلك لقد تعودت هنا علي التجريح و الاهانات
وان كلكم يمتلك الحقائق الاكيدة


اما ان كلنا يمتلك الحقائق الاكيدة فالبطبع لانا ما اورده القران والنبي هو الحقيقة المطلقة ولو شككنا فيها لكفرنا مثلك وكل ما تكتبون هو من اجل زلزلة هذه الثقة عندنا فلم التعجب؟!!




لا ليست من عندك و لكن دعنا نري ما كتبت

كان الاولى ان تقول دعنا نراجع ما وضعت من قبل من ابحاث.





الاحاديث اصلا مضطربة
فتارة تتكلم عن الشبه
وتارة تتكلم عن جنس المولود
وتارة تتكلم عن الشبه بالاخوال و الشبه بالاعمام
فلماذا تتجاهل انت البقية ؟
كان سؤالي في اول مداخلة عن شكل الجنين و ليس عن جنسه و المداخلة موجودة







هنا مجموعة ملاحظات :
1- خلطت كلامي بكلامك عند الاقتباس.
2-حدت عن اسئلتي وما اجبت عليها بل ذكرت دعوى جديدة
3-اليك الاسئلة مرة اخرى

س:الا ترى ان الابحاث تشير الى شئ قد غاب عنك وهو تاثيرها على النطف الحاملة للx , والحاملة للy بشكل مختلف؟
فلماء الانثى دو ر اساسي في الselectivity ؟



س:وهذه حيدة منك عن جوابي وانظر الى عبارتك السابقة و قارنها بما كتبت اعلاه(بينما علميا ماء المرأة لا علاقة له سوي بتسهيل الجماع)
هل معنى العبارتين و احد؟
وهل نحن ننكر ان السوائل المهبلية تساعد في عملية الجماع؟!!





الاحاديث اصلا مضطربة
فتارة تتكلم عن الشبه
وتارة تتكلم عن جنس المولود
وتارة تتكلم عن الشبه بالاخوال و الشبه بالاعمام
فلماذا تتجاهل انت البقية ؟
كان سؤالي في اول مداخلة عن شكل الجنين و ليس عن جنسه و المداخلة موجودة






طيب هل المطلوب مني ان اجيب على الاحاديث التي طعنت بها بسياقك التي و ضعتها به ام ابحث نيابة عنك عن الطرق الاخرى؟
والاحاديث التي سقتها انت من قبل في اول مداخلتك ما فيها هذا الاضطراب المزعوم، واذا اردت ان تاتي باحاديث اخرى او بسياقات اخرى فاقر اولا انك قد ضيعت و قتنا وانك لم تحسن اختيار الاحاديث و ان الاحاديث اعلاه لا لبس فيها.!!

نعم المداخلة موجودة وانقل لنا كلامك في اول مداخلة ولنر من منا المفتري على الاخر وهل تكلمت في دعواك عن شكل الجنين!





1-هو ضروري لاختيار النطفة الحاملة للعوامل الذكرية او الانثوية

2-لا ياعزيزي ليس ضروريا

3-نعم لا يتكون الجنين يا وليد لان النطفة لن تمر في طور الcapacitation ولذا ستبقى غير فعالة ولكن يبدو انك لم تقرا ما كتبت لك من قبل عن الموضوع.





4بل هو عامل رئيسي ولو فقهت ما قرات لعلمت ما اقول!




هذا ايضا مما اخطات في اقتباسه فخلطت كلامي بكلامك.
وقد وضعت لها ارقاما حتى ابين الكلام للقارئ الكريم، العبارات (1،3،4) هي لي اما العبارة(2) فهي لوليد وتامل في جواب وليد العلمي رقم(2).



واليك هذا البحث البسيط لكي يفهمه الكل و انظر بنفسك المفاجأة
http://www.kenshrin.net/servers/arc...edical/sex.html



صدقت فلقد تفاجات!
اما تستحي يا رجل ؟!
قد ضاع وقتنا هدرا!
ننقل لك من مواقع علمية محترمة و نتعب انفسنا بالانتفاء وتنقل لنا من موقع قنشرين!!
هل قرات التعريف بالموقع، ان لم تكن فاقراه الان:
موقع قنشرين موقع ثقافي ـ سرياني ـ مسيحي ـ خدمي عام، يقوم بتغطية آخر الأخبار الدينية والثقافية والعلمية ،بالإضافة إلى العديد من الخدمات المتنوعة والمميزة التي تهم الزوار بمختلف شرائحهم،وقد أنشئ هذا الموقع في أواخر عام 2003 ،وهو موقع شخصي لا يمّول من أي جهة كانت. وبحمد الله يصل إلى آلاف المتابعين على شبكة الانترنت والمتواجدين في مختلف بلدان العالم..واليكم الرابط:
http://www.kenshrin.net/general/about_ken.htm

هذا مبلغك من العلم.



بحث اخر مبسط يتكلم عن نفس الموضوع و الطريف انه يوضح ان موضوع ماء المرأة خرافة يونانية قديمة
http://www.indiaparenting.com/artic...art05_001.shtml


وهذا موقع محترم اخر و لكنه هندي!
من كاتب البحث؟
ما درجته؟
ما قيمته العلمية؟
يا رجل هل اشتغلت من قبل ببحث علمي؟



شكرا علي افادتك القيمة
ولكن اذا كان الموضوع بهذه السهولة التي يذكرها الحديث لكان هذا اسهل طريقة للتحكم في جنس الجنين



وكيف ستفعل ذلك يا علامة الزمان؟!!

محمد جوزيف
01-17-2005, 07:25 AM
عذرا أخ أحمد منصور أنت قلت:

(ولولا شرف الاسلام وعظمته وهذا المنتدى المبارك لوقفتَ في الطابور حين تريد ان تتحدث معي وقد لا يُسمح لك)
قولك هذا موجه لوليد و قصدي من ذكره هو الاستعلاء ربما غير المقصود على الغير

أما قولي:

(والله سأشعر بالتبذير عندما اكلمك أخي أحمد خاصة إذا كان موضوع حديثنا لا يستاهل دقائق وقتك الثمينة )

فهو بصيغة المستقبل و لم يحدث ولكن من ردك المذكور أعلاه اتضح لي أنني سأشعر بالتبذير إن حاورتك و ها أنا أشعر به

أكرر اعتذاري

احمد المنصور
01-17-2005, 03:37 PM
عذرا أخ أحمد منصور أنت قلت:
قولك هذا موجه لوليد و قصدي من ذكره هو الاستعلاء ربما غير المقصود على الغير
أما قولي:
فهو بصيغة المستقبل و لم يحدث ولكن من ردك المذكور أعلاه اتضح لي أنني سأشعر بالتبذير إن حاورتك و ها أنا أشعر به
أكرر اعتذاري

السيد الفاضل محمد جوزيف,
شكرا لاعترافك وعدم تكبرك على الحق. بالفعل ايها الفاضل لقد تدخلت في الحديث بدون وجه حق واعطيت نفسك من الحق ما ليس لك. أقول كلامي هذا حتى تكون الامور واضحة.

اما ما اعتبرته انت إستعلاء فهو حكم اصدرته انت علي بدون وجه حق واراه ظالم. ولو انك اوردت السياق بالكامل (كما يفترض) لما قلت ما قلت. ومع اني لست بمدين لك بأي شرح (وارجو ان تكون هذه النقطة واضحة), ومع انه ليس لديك اي حق في طلب ذلك لانني وكما اعترفت انت لم اخطئ معك ابدا إلا انني سأشرح إحقاق للحق:

قدم السيد وليد شبهة من منطوقها نستنتج انها حكم غير قابل للاستئناف.
فقد قال "بينما علميا ماء المرأة لا علاقة له سوي بتسهيل الجماع"
وقال:"البويضة التي لم يكن يعلم بوجودها الرسول"
فهو اعطى الحق لنفسه ليتكلم بإسم العلم وأعطى الحق لنفسه ليتكلم بإسم الرسول (عليه الصلاة والسلام)

ومع انني ابديت اعجابي بمضمون السؤال (وليس منطوقه) إلا ان المسألة تتطلب فهم لعلم البايولجي. وبما انه صاحب الشبهة فهو مطالب بمناقشة هذا الامر وهذا لا اختلاف فيه, إلا انك لم تلاحظ ذلك.

وقدمت له سؤال وكتبت في تعليقي على السؤال ارجوا ان يكون المامك بعلم البايولجي اكثر من المامك بالنسبية.

لماذا كتبت هذا التعليق؟. لان السيد وليد في موضوع "قل جاء الحق وزهق الباطل" اتهم القرآن بأنه يسقط كله (بالنسبة للعلم الحديث لامر هو اعتقده) فأردت ان ابين له موطن خطأه. وهذا الامر تتطلب فهم بالنسبية الخاصة. طبعا هو قد لا يعرف النسبية ولكن في هذه الحالة يجب ان يقول حسنا سأسحب اتهامي بدون أي التزام. ولكنه لم يفعل ذلك ولهذا انا ذكرته هنا.

هل فهمت؟. انا لم احاول انتقاصه ولكن ذكرته بالتزامه بمناقشة الموضوع من الناحية العلمية.

فماذا كان تعليقه على ما كتبت (يمكنك الرجوع اليه في بداية المداخلة)
فماذا كان رده:


وليد كتب:
انا اتناقش في امور الدين و العلم اما انت فتريد نقاشا في نظريات علمية لستعترض مهاراتك
وانا لست في ساحة عرض
نقاشي واضح هنا
هل ماء المرأة الاصفر الرقيق الذي ينزل منها شهوة سواء احتلاما او في الجماع مسئول عن تحديد صفات وراثية للجنين ام لا
لا يستدعي هذا السؤال دراستي لعلم الاجنة
أيضا وجود تشابه بين التوراة و القران لا يستدعي مني فهمي لنظرية النسبية
.
.
قلت لك سابقا ليس كل الناس في علمك فيبدو انك عالم في النسبية و امراض النساء و علم الاجنة ايضا


ولهذا كان تعليقي لانه غير مسار الموضوع من التزامه بالعلم في موضوعه الى الطعن في حق مناظره. فأردت ان ابين له بأني لست مضطراً لاستعراض مهاراتي عليه وأكبر شهادة ممكن أن يتحصل هو عليها "الدكتوراة" انا اشرف عليها وهذا بفضل الله وحمده. وليس في هذا الامر اي استعلاء, هذه حقائق بالنسبة لي يومية ومعتمدة في اوراق رسمية. انا لست مضطرا لكي اكتب "احترم عقلي" في توقيعي لكي انسب لنفسي وانفي عن غيري. ولا عزة لكافر على مؤمن.ولكن سأطلب وبكل حزم من محاوري احترام الاسلوب العلمي في البحث. هنا لا يوجد مكان للنفاق ولا التدليس ولا المجاملات.

ولكنك ايها السيد لم تتحرى الامانة وأنتزعت الكلام من سياقه. وكذلك فعلت عندما تحدثت عن ابي مصعب الذي اقتبست كلماته بالسطر ولكن امانتك لم تسمح لك بوضع ردي عليه وما تجدة في المداخلة رقم 39#


الاخ الكريم ابا فيصل,
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,
أعلم اخي الكريم هدانا الله واياكم أنني بقولي الذي اشرت انت اليه قصدت الذين يريدون التطاول على رسولنا الكريم بقلة الادب وهذا غير مسموح به. أما من اتى محاورا وملتزما بأدب الحديث فلا يسعنا الا معاملته بكل احترام. والحق يقال لا ارى هناك تجاوزات كبيرة لكي يتخلى الانسان عن الكياسة والمجادلة بالاحسن. طبعا لا يعني هذا عدم الحزم في الكلام ولكن الفرق كبير جدا ولا يخفى على لبيب مثلك.
ليس شرطا في احترامنا لهم أن يوافقونا في الرأي, هذا عموما. من ناحية اخرى هم ليسوا بأشر من فرعون ولا نحن بأصدق من انبياء الله موسى وهارون عليهم السلام, الم يأمرهم الله "فقولا له قولا لينا". نعم أخي هذا من رحمة الله وعدله وهذه مشيئته ولو شاء ان يهدي الناس اجمعين لكان ما يريد.
بالنسبة للموضوع من الناحية الفنية فلا يسعني الا ان اعترف بقوة المنطق فيه وهذه نقطة احتسبها الى صالح زميلنا لا ضده. والدليل هو الذي يفرق بين الحق والباطل. ولو علمنا الدليل ومنعناه عن السائل سيحاسبنا به امام الحق سبحانه وتعالى فينتصر منا, والله لا يظلم احدا.
أقول قولي هذا واستغفر الله لنفسي وللمؤمنين.
وتفضل بقبول فائق احترامي.


ولكنك لم ترى هذا واصبحت تكيل لنا الكيل بعشرة. لم ترى ايضا عندما اتهمنا وليد بتهم متنوعة منها اننا سفاكين دماء تصور!.

ولكن لكي اكون منصف عندما سألته الكف عن ذلك فعل ولهذا احترمه واتجاوز عن بعض افعاله فهو ايضا قد يضطر للخروج عن كياسته.

أظن اني قد اوضحت الموضوع.

بالنسبة لقولك حول شعورك بالتبذير فحقيقة اراه كلام غريب ولا اعلم ما ذنبي فيه ولا ما علاقتي به. هل طلبت منك انا شئ؟. ربما اردت ان تعبر عن ما قالته العرب: من دخل فيما لا يعنيه**"احس بالتبذير لمحاوريه"

ومع انك: كذبت علي ونقلت عني بغير امانة وبدون التماس عذر وحكمت علي بالظلم "بالاستكبار" وتتكبر على الحديث معي بشعورك بالتبذير إلا انني سأعتبر اعتذارك صادقا واقبله.

محمد جوزيف
01-17-2005, 04:55 PM
الأخ أحمد منصور


شكرا لاعترافك وعدم تكبرك على الحق
واجبنا


اما ما اعتبرته انت إستعلاء فهو حكم اصدرته انت علي بدون وجه حق واراه ظالم.
ربما لم أعبر عن فكرتي كما هو مطلوب و لكن يا أستاذ تابعت المنتدى منذ أشهر و مازلت يوميا لأقرأ ردودك أنت والأخ أبو مريم والأخوة الكرام فردودكم تعبر عن مدى اطلاعكم و ثقافتكم الواسعة و هي كافية ليدرك محاوركم مدى علمكم ويلتزم بأسس الحوار ... هذا ما أراه أنا ومن أنا!!


. لم ترى ايضا عندما اتهمنا وليد بتهم متنوعة منها اننا سفاكين دماء تصور!.

ولكن لكي اكون منصف عندما سألته الكف عن ذلك فعل ولهذا احترمه واتجاوز عن بعض افعاله فهو ايضا قد يضطر للخروج عن كياسته.
على حد علمي نجادلهم بالتي هي أحسن فإن أخطؤا بحق هذا الدين الحنيف و طعنوا فيه دون أدلة (و من أين لهم الأدلة!) فهدفهم واضح و هو التجني فتركهم أولى من النزول لمستواهم المتدني


ومع انك: كذبت علي ونقلت عني بغير امانة وبدون التماس عذر وحكمت علي بالظلم "بالاستكبار" وتتكبر على الحديث معي بشعورك بالتبذير إلا انني سأعتبر اعتذارك صادقا واقبله.
أشكرك على رحابة صدرك و حسن خلقك و تأدبك واعتبرني وليد خرج عن كياسته و لتكن مسامحتك لي من قلبك وأضيف للموضوع كي لايزعل المراقب1 لشخصنة الحوار التالي :

من موقع مكنون للإعجاز العلمي:

ولد أم بنت ؟

عندي أمر مهم سيقابلنا غدا في المستقبل , وسنجد الصحف تتكلم كلاما غريبا عجيبا .. ربما وجدتم الصحف تقول لكم .. تريد ولدا أم بنت ؟ ! وأحب أن أتطرق لهذه المسألة , لأن هذا بحث علمي لا يزال في أدراج جامعة أمريكية أقامت بحثا حول هذا الموضوع , ولنا قصة مع صاحب البحث .. كنا نبحث في معنى حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم , الذي رواه ابن كثير يقول : ( إذا علا ماء الرجل ماء المرأة أذكرا بإذن الله

وإذا علا ماء المرأة ماء الرجل آنثا بإذن الله ) . الحديث النبوي يذكر سنّة مادية لحدوث الذكورة والأنوثة أخذنا نبحث عن جواب لهذا السؤال فأرسلنا إلى فرنسا , وإلى بريطانيا وإلى ألمانيا , وإلى أمريكا وإلى اليابان نبحث عمن يجيبنا عن هذا السؤال فكان الجواب بالنفي في العام قبل الماضي !!
وفي العام الماضي بدأنا نجد بداية جواب في - علم الحيوان - .. قالوا : إن هناك شيئا يشير إلى هذا .. ليس في الإنسان لكنه في الحيوان .. فقد وجدوا في بعض الحيوانات إفرازات الذكر قلوية والأنثى حمضية .. فإذا التقى الماءان وتغلبت الحموضة التي للأنثى على القلوية التي للذكر فإن الفرصة تتاح لأن يلقح الحيوان المنوي الذي يحمل الأنوثة ولا تتاح الفرصة للحيوان المنوي الذي يحمل الذكورة .. أي إذا غلبت صفة الحموضة التي هي من خصائص الأنثى كان الناتج أنثى , وإذا غلبت خصائص الذكورة القلوية كان الناتج ذكرا . فجربوها في فرنسا على الأبقار لزيادة الإناث فحققت نتائج 70% ثيران 30% أبقار .. فأرجئوا التجارب .. هم في بداياتهم
وفي العام الماضي جاءنا هذا الخبر , ففي المؤتمر الطبي الذي عقد بالدمام جامعة الملك فيصل حضرة مجموعة من مشاهير العلماء في العالم .. فقالوا : لا يوجد سوى شخص واحد يستطيع أن يجيبكم عن هذا السؤال .. قلنا : من هو ؟ قالوا : هو البروفيسور سعد حافظ مسلم مصري .. أين هو ؟ قالوا : في أمريكا .. لم يكن بالمؤتمر تقابلنا معه بعد ذلك .
وقلنا له : عرفنا بنفسك .. قال : مؤسس علم جديد في العالم اسمه : علم العقم عند الرجال .. وأنه رئيس مجلتين علميتين في أمريكا , وله 34 كتابا وقد عكف على دراسة العلاقة بين ماء الرجل وماء المرأة عشر سنوات مستخدما الميكروسكوب الألكتروني والكمبيوتر .. وصدفة وصلت إلى النتيجة التي نقولها في هذا الحديث !! ( حقيقة صحيحة مئة في المئة ) . ماء الرجل قلوي , وماء المرأة حمضي .. فإذا التقى الماءان وغلب ماء المرأة ماء الرجل , وكان الوسط حامضيا تضعف حركة الحيوانات المنوية التي تحمل خصائص الأنوثة في تلقيح البويضة فيكون المولود أنثى والعكس صحيح ! سبحان الله !!
وقلت : إن هذا ذكر في حديث الرسول صلى الله عليه وسلم . قال : هذا صحيح مئة في المئة ولكن لعلمكم هو لا يزال سرا علميا إلى الآن لا يعلمه أحد في العالم ومازال في أدراجي في الجامعة ولم آخذ إذنا من الجامعة لنشرة .. ولكن تقدم أبحاثكم هو الذي أرغمني على أن أحدثكم عن هذا السر .. قلنا له : الذي أخبرتنا عنه هو حالة واحدة من ست حالات ذكرها الرسول صلى الله عليه وسلم وشرحها علماء المسلمين لتحديد العلاقة بين ماء الرجل وماء المرأة ... فقال بلهجته المصرية - أبوس إيدك قل لي ما هي ؟! - فأقول لكم غدا - أبوس إيديكم لا تصدقوا الصحف - فإنهم سيضخمون الأمر وسيكبرونه واعلموا أن الأمر مرهون بمشيئة الله سبحانه وتعالى .. كم من الناس أراد تحديدا للنسل وما أراد أولادا فأعطاه الله زوجا في حمل واحد رغم أنفه . نقول : سنة الله في تحديد الذكورة والأنوثة .
إنها السنّة الماضية ( إذا علا ماء الرجل ماء المرأة أذكرا بإذن الله وإذا علا ماء المرأة ماء الرجل آنثا بإذن الله ) هذه السنة ماضية ولكن إن شاء الله أن يوقفها فهي في يد الله وليست في يد الأطباء ! والله أعلم
من كتاب " أنت تسأل والشيخ الزنداني يجيب حول الإعجاز العلمي في القرآن والسنة " للشيخ عبد المجيد الزنداني

احمد المنصور
01-17-2005, 05:09 PM
الأخ أحمد منصور

أشكرك على رحابة صدرك و حسن خلقك و تأدبك واعتبرني وليد خرج عن كياسته و لتكن مسامحتك لي من قلبك وأضيف

أخي الفاضل انا سامحتك من قلبي. واقسم بالله العظيم اني لم اجاوبك انتقام لنفسي ولكن حتى لا يلتبس الامر على القارئ الغير متتبع.

أما بالنسبة للمساواة بينك وبين وليد, أقول أنت اقرب لي منه, ولا يتساوى عندي مؤمن وكافر. أحترم وليد وسأحاول ان اكون معه صديق ناصح في الحوار ما استطعت الى ذلك سبيلا ولكن الحق اعلا شأن مني ومنه وهنا تقف المجاملات فالحق اولى ان يُتبع.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

محمد جوزيف
01-17-2005, 05:29 PM
أخي الفاضل انا سامحتك من قلبي. واقسم بالله العظيم اني لم اجاوبك انتقام لنفسي ولكن حتى لا يلتبس الامر على القارئ الغير متتبع.

أما بالنسبة للمساواة بينك وبين وليد, أقول أنت اقرب لي منه, ولا يتساوى عندي مؤمن وكافر. أحترم وليد وسأحاول ان اكون معه صديق ناصح في الحوار ما استطعت الى ذلك سبيلا ولكن الحق اعلا شأن مني ومنه وهنا تقف المجاملات فالحق اولى ان يُتبع.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
100%
و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته

وليد
01-17-2005, 09:18 PM
1- يا وليد على ما يبدو لم تحسن علامات الاقتباس ولذا خلطت كلامي بكلامك ولا ادري لعلك فعلته عن عمد!!
ولماذا سوء الظن لقد جاوبتك قبل ان انام و يبدو انني كنت متعبا جدا


2-يا وليد متى ارى منك العدل و الانصاف؟ الم اجبك عن كلامك كلمة كلمة وعن اسئلتك بوضوح فلم لا تعاملني بالمثل و تجيب على اسئلتي بجواب و اضح لا بسؤال اخر وحيدة عن الموضوع.
3-يبدو انك تظن مشاركتك الاولى بعيدا عن القراء ولذا اصبحت تتنكر منها!!
نعم بعيدة شكرا لتنبيه القراء لوجود المداخلة الاولي



وعلى العموم ننتابع النقاش:



اما ان كلنا يمتلك الحقائق الاكيدة فالبطبع لانا ما اورده القران والنبي هو الحقيقة المطلقة ولو شككنا فيها لكفرنا مثلك وكل ما تكتبون هو من اجل زلزلة هذه الثقة عندنا فلم التعجب؟!!

طبعا لا خلاف علي تلك المعلومة في اطار حدود الشرق الاوسط
اما زلزلة الثقة فامر يضحكني
اقولها الذي يظن انه يناطح الاديان كمن ينطح جبلا برأسه
بغض النظر عن هذا الدين اسلام او حتي هندوسية
الموضوع بالنسبة لي قلته مرارا و تكرارا انا لا اريد زعزعة احد لان ذلك لن يفيدني بشئ
انا اقرأ ردودكم و ابحث في صحة ما تقول لاصل الي حقيقة لنفسي لا أكثر


كان الاولى ان تقول دعنا نراجع ما وضعت من قبل من ابحاث.
حقك علي راسي





هنا مجموعة ملاحظات :
1- خلطت كلامي بكلامك عند الاقتباس.
2-حدت عن اسئلتي وما اجبت عليها بل ذكرت دعوى جديدة
3-اليك الاسئلة مرة اخرى
1- اسف كنت متعبا جدا
2-لم اذكر شيئا جديدا و ضحت ان ما عرضته كان الشبه و ليس الذكر و الانثي
3- و اليك الاجوبة ايضا


س:الا ترى ان الابحاث تشير الى شئ قد غاب عنك وهو تاثيرها على النطف الحاملة للx , والحاملة للy بشكل مختلف؟
فلماء الانثى دو ر اساسي في الselectivity ؟
نعم التأثير موجود و لكن تأثير كيميائي و ليس له علاقة بالعلو او السبق ولا بالشبه وليس اساسي


س:وهذه حيدة منك عن جوابي وانظر الى عبارتك السابقة و قارنها بما كتبت اعلاه(بينما علميا ماء المرأة لا علاقة له سوي بتسهيل الجماع)
هل معنى العبارتين و احد؟
وهل نحن ننكر ان السوائل المهبلية تساعد في عملية الجماع؟!!
اذا كان الحوار سيجعل من هذه الجملة مشكلة
فاعترف بخطئي في كون دوره الوحيد تسهيل الجماع
واقول انه له دور في اختيار الحيوانات المنوية حسب طبيعة القلوية او الحمضية




طيب هل المطلوب مني ان اجيب على الاحاديث التي طعنت بها بسياقك التي و ضعتها به ام ابحث نيابة عنك عن الطرق الاخرى؟
لا بل الذي طلبته هو تأثير ماء المرأة في شكل الجنين اي يشبه من
والاحاديث
1)الشبه (وتم تحديد الاخوال و الاعمام في حديث اخر)
2)الجنس(ذكر ام انثي )


والاحاديث التي سقتها انت من قبل في اول مداخلتك ما فيها هذا الاضطراب المزعوم، واذا اردت ان تاتي باحاديث اخرى او بسياقات اخرى فاقر اولا انك قد ضيعت و قتنا وانك لم تحسن اختيار الاحاديث و ان الاحاديث اعلاه لا لبس فيها.!!
ضيعت وقتك في ماذا الاحاديث ليست من عندي ولذلك الاضطراب ليس مزعوما


نعم المداخلة موجودة وانقل لنا كلامك في اول مداخلة ولنر من منا المفتري على الاخر وهل تكلمت في دعواك عن شكل الجنين!
هذا ماكتبته و لا أذكر موضوع ذكر او انثي

يقرر النبي المرسل من الله ان ماء المرأة الذي ينزل منها هو المسئول عن تكوين الجنين عند اجتماعه مع ماء الرجل و هو يساوي بين المائين و يجعلهما متماثلين في تكوين الجنين
بينما علميا ماء المرأة لا علاقة له سوي بتسهيل الجماع و لا يتدخل نهائيا في الجنين بل البويضة التي لم يكن يعلم بوجودها الرسول
فهل نجد تفسيرا يوضح هذا التناقض بين الحديث المروي في الصحاح و العلم








صدقت فلقد تفاجات!
اما تستحي يا رجل ؟!
قد ضاع وقتنا هدرا!
ننقل لك من مواقع علمية محترمة و نتعب انفسنا بالانتفاء وتنقل لنا من موقع قنشرين!!
ليس الامر بهذه الصورة
الابحاث كلها منقولة
و لايوجد علم موضوع
اذا رايت ماهو خطأ اشر اليه
اما انتقاد الموضع فلا يقدم و لايؤخر



هل قرات التعريف بالموقع، ان لم تكن فاقراه الان:
موقع قنشرين موقع ثقافي ـ سرياني ـ مسيحي ـ خدمي عام، يقوم بتغطية آخر الأخبار الدينية والثقافية والعلمية ،بالإضافة إلى العديد من الخدمات المتنوعة والمميزة التي تهم الزوار بمختلف شرائحهم،وقد أنشئ هذا الموقع في أواخر عام 2003 ،وهو موقع شخصي لا يمّول من أي جهة كانت. وبحمد الله يصل إلى آلاف المتابعين على شبكة الانترنت والمتواجدين في مختلف بلدان العالم..واليكم الرابط:
http://www.kenshrin.net/general/about_ken.htm

هذا مبلغك من العلم.
كنت اتمني ان توضح الخطأ في ما اقول ليتبين للقارئ مبلغك انت من العلم و انحطاط قدري



وهذا موقع محترم اخر و لكنه هندي!
من كاتب البحث؟
ما درجته؟
ما قيمته العلمية؟
يا رجل هل اشتغلت من قبل ببحث علمي؟
وهل الهنود لا يفقهون شيئا
ليس ذنبي انك لا تعلم ان الهنود عندهم من العلم ما لايوجد في اي بلد عربي
وما هي الجنسيات المحترمة التي تكتب العلم
و اين كان هذا الموقف الرائع من الابحاث العلمية التي انكرت الكثير من الحقائق الدينية و رفضها الاخوة هنا علي اساس ان القرآن دائما صح
كنت اتمني ان تكتب انت و تبين الخطأ الذي و قعت فيه و تقوله هذا خطأ و الصواب هو ===== من الموقع المحترم =====
لا ان تتهم و تسكت



وكيف ستفعل ذلك يا علامة الزمان؟!!
وهل انا الذي اقول ان ماء المرأة له دور رئيسي في تحديد جنس المولود
انا اقول لو كان قولك صحيحا لكان تغيير حمضية الوسط وسيلة سهلة و لكن هذا غير اساسي في تحديد الجنس
ولذلك تعتبر هذه العملية غير مأمونة النتائج و لا يبني عليها قرار حاسم كما يقول الجديث الذي يضع نتيجة حاسمة لعلو الماء هذا اذا سلمنا اصلا بان العلو و السبق تعني حموضة وقلوية

ابو مارية القرشي
01-17-2005, 09:53 PM
الزميل وليد
شكرا، كانت مداخلتك الاخيرة واضحة.




نعم التأثير موجود و لكن تأثير كيميائي و ليس له علاقة بالعلو او السبق ولا بالشبه وليس اساسي
!!

اما الظن بان التاثير كيميائي فقط وانه عبارة عن تفاعلات فهذه من كيسك. وانا اقول ان التاثيرات على الحيامن هي مجموعة من العوامل المختلفة لا تنحصر بالقاعدية والحامضية ولو قرات ما وضعت لك سابقا لعلمت هذا، اما القصر على الحامضية و القاعدية فغير صحيح، نعم ربما له تاثير كما تشير الى ذلك بعض الابحاث.
وتامل في هذا النص :
The female tract represents a formidable barrier for spermatozoa and its provides an environment where numerous interactions take place. The extent of these barriers and the complexity of these poorly understood interactions suggest that females may be exercising a strong selection, which may enable them to favour particular types of spermatozoa or ejaculates from particular males
ويمكنك متابعة البحث على هذا الرابط و البحث من جامعة كمبردج لا من قنشرين!
http://www.ncbi.nlm.nih.gov/entrez/query.fcgi?cmd=Retrieve&db=pubmed&dopt=Abstract&list_uids=1463811

فالمسالة بالنسبة للعوامل المؤثرة ليست محسومة علميا واعيد واكرر ان كلامي هذا تقدم في الابحاث السابقة.



فاعترف بخطئي في كون دوره الوحيد تسهيل الجماع







أحسنت يا وليد الاعتراف بالخطا فضيلة وكان المفروض ان تحيط بالموضوع علما قبل التهجم و التهكم وانت مطالب بالاعتذار للاخوة على خطاك هذا.

واقول انه له دور في اختيار الحيوانات المنوية حسب طبيعة القلوية او الحمضية






أخطات يا وليد ومن زعم ان اختيارها حسب المذكور فقط فقد اخطا وفترى على العلم.





لا بل الذي طلبته هو تأثير ماء المرأة في شكل الجنين اي يشبه من
والاحاديث
1)الشبه (وتم تحديد الاخوال و الاعمام في حديث اخر)
2)الجنس(ذكر ام انثي )


ضيعت وقتك في ماذا الاحاديث ليست من عندي ولذلك الاضطراب ليس مزعوما


لانك ما تيت بهذه الاحاديث في مشاركتك الاولى والتي تذكر الاعمام و الاخوال و لاطالبت بالتكلم عن الشبه وقد نقلت لك كلامك مرتين يا رجل فراجعه.
وليس من واجبي ان ابحث لك عن هذه الاحاديث، هل فهمت مقصودي؟
ساركز الان على الجنس لانه كان الحوار حوله ونتقل الى الشبه في المرحلة اللاحقة والاحاديث التي اتيت بها تبين ان المراد بالشبه كون الجنين ذكرا او انثى(انظر حديث ابن سلام عند احمد الذي نقلته انت من قبل).

وهذا كلامك كما نقلته انت لا انا:


يقرر النبي المرسل من الله ان ماء المرأة الذي ينزل منها هو المسئول عن تكوين الجنين عند اجتماعه مع ماء الرجل و هو يساوي بين المائين و يجعلهما متماثلين في تكوين الجنين
بينما علميا ماء المرأة لا علاقة له سوي بتسهيل الجماع و لا يتدخل نهائيا في الجنين بل البويضة التي لم يكن يعلم بوجودها الرسول
فهل نجد تفسيرا يوضح هذا التناقض بين الحديث المروي في الصحاح و العلم














ليس الامر بهذه الصورة
الابحاث كلها منقولة
و لايوجد علم موضوع
اذا رايت ماهو خطأ اشر اليه
اما انتقاد الموضع فلا يقدم و لايؤخر


كنت اتمني ان توضح الخطأ في ما اقول ليتبين للقارئ مبلغك انت من العلم و انحطاط قدري




يا وليد اعلم ان مصدر البحث هو من اهم الاشياء وانا لن اضيع وقتي بقرائتي لما ذكرت وحقا وصدقا انا لم اقرا حرفا من بحثك المدرج لانه لا قيمة له عند اهل العلم وكان الواجب عليك ان تحترمنا كما احترمناك وتضع روابط لمصادر محترمة لا لقنشرين واسال زملائك الملحدين من اهل العلم منهم ان كنت لا تثق بنا عن قيمة قنشرين!!



وهل الهنود لا يفقهون شيئا
ليس ذنبي انك لا تعلم ان الهنود عندهم من العلم ما لايوجد في اي بلد عربي


يا وليد الموقع الهندي الذي ذكرته قد ذكرت لك عيوبه فلم تغاضيت عنها؟
من كاتب ذلك البحث؟ ما قيمته العلمية؟
هذا الموقع هو ابن عم قنشرين بالانكليزي لا غير.
اما قولك اني لا اعلم عن علم الهنود فهذا من رجمك بالغيب.




وهل انا الذي اقول ان ماء المرأة له دور رئيسي في تحديد جنس المولود
انا اقول لو كان قولك صحيحا لكان تغيير حمضية الوسط وسيلة سهلة و لكن هذا غير اساسي في تحديد الجنس
ولذلك تعتبر هذه العملية غير مأمونة النتائج و لا يبني عليها قرار حاسم كما يقول الجديث الذي يضع نتيجة حاسمة لعلو الماء هذا اذا سلمنا اصلا بان العلو و السبق تعني حموضة وقلوية

راجع ما كتبنا اعلاه وتامل في اقوال العلماء الذين لا يزالون يبحثون عن دو رماء المراة وانت قد افتيت فيه من غير بحث لا تعب.

بانتظار جوابك

وليد
01-20-2005, 11:36 AM
الاخ ابومارية

تلخيصا لما سبق و لنكن محددين
هل يمكن التحكم في جنس الجنين بطريقة حاسمة عن طريق التحكم في الماء الاصفر الرقيق الذي يخرج من المرأة عند الشهوة

ما هو المقصود برأيك في كلمة العلو او السبق المذكورة في الاحاديث

ما تأثير هذا السائل في شكل الجنين و ليس جنسه



علي هذا الطريق ساتيك بالابحاث الموثقة في ما تقول

ابو مارية القرشي
01-20-2005, 02:30 PM
الاخ ابومارية

انا مسلم و انت كافر فلسنا اخوة، فالرجاء الاقتصار على لفظ زميل أو مشابه.


تلخيصا لما سبق و لنكن محددين

اما تلخيص ما سبق يكون في بيان ما كتبتم من قبل واعتذاركم عن اخطائكم وهذه حيدة و التفاف على الحوار ، لم لم تجب عن مداخلتي السابقة.



هل يمكن التحكم في جنس الجنين بطريقة حاسمة عن طريق التحكم في الماء الاصفر الرقيق الذي يخرج من المرأة عند الشهوة


والله الابحاث على الطريق ولا اعلم الغيب ان كان سيتمكن العلما من ذلك او لا، ولكن السؤال هو لك يا وليد بعد اعترافك الاخير بدور ماء المراة ولا ادري اكان اعترافا صادقا ام مناورة ولنر مدى ما فهمت مما كتبنا لك فلا عبرة بالمواصلة اذا كان فهمك خاطئا كما كان من قبل باعترافكم:
ما هو دور ماء المراة؟ وكيف يلعب هذا الدور؟ في ضوء البحوث الحديثة لا في ضوء قنشرين.





هو المقصود برأيك في كلمة العلو او السبق المذكورة في الاحاديث

لفظة معجزة، تشمل معنى الغلبة الكيميائية أو الفيزياوية.



ما تأثير هذا السائل في شكل الجنين و ليس جنسه
اذا اعترفت بما قدمنا في مسالة الجنس ويبدو انك تفعل- والا لما سارعت بالهروب الى موضوع اخر-اقول اذا خلصنا من مسالة الجنس تكلمنا عن مسالة الشبه، والرجاء عدم خلط المواضيع اذا كنت تبغي الحق وقد رايت كم من بحث نقلنا لكم في موضوع واحد فكيف لو تكلمنا عن موضوعين في وقت واحد.


علي هذا الطريق ساتيك بالابحاث الموثقة في ما تقول
اي طريق يا وليد؟
لما تاتي بحوثك تكلم اما الكلام قبلها فلا معنى له(ابتسامة ساخرة)
بالمناسبة ما اخر أخبار قنشرين؟

احمد المنصور
01-20-2005, 03:57 PM
الاخ ابومارية
تلخيصا لما سبق و لنكن محددين
هل يمكن التحكم في جنس الجنين بطريقة حاسمة عن طريق التحكم في الماء الاصفر الرقيق الذي يخرج من المرأة عند الشهوة

السيد وليد,
تستعمل كلمتي "تحكم" و "حاسمة".

هل اعتراضك يخص قدرتنا على التحكم بطريقة حاسمة في جنس المولود؟. لاحظ ان هذا ليس موضوعنا اطلاقاً.

نحن نتسأل في موضوعنا هل هناك تتضارب؟.

وهذا يتوقف على إجابتك لسؤالي الذي لازلت انتظر اجابته (بشكل دقيق بدون تمييع).

وللتذكير سؤالي هو:

هل عملية التنافس بين الحيوانات المنوية لا تتأثر بسوائل المرأة؟.


ماذا كانت اجابتك:


نعم عزيزي انت محق تماما بل احيانا قد تكون سببا في عدم وصول الحيوان المنوي وتكون سببا في عدم الانجاب
لكن ليس لعلوها او سبقها علاقة بالشبه
اذا سبق نزول الماء الاصفر نزول ماء الرجل او علاه او كان اكثر كما لن يكون هذا سببا في خروج الانسان يشبه اخواله
فالزيجوت يتكون بالتساوي .....
..
.
.
.
الشبه لا علاقة له لا بماء الرجل و لا بماء المرأة بل بالصفات التي انتقلت عبر الحيوان والبويضة بغض النظر عن كمية الماء او سبقه


اذكرك للمرة ...(وارجوك عدم التجاهل) انني لا اتحدث عن الزيجوت انا اتحدث عن عملية التنافس (هذا مصطلح يجب ان تعرفه Sperm competition). اشرح لك اكثر. هناك بويضة واحدة جاهزة للتلقيح (احيانا هناك اكثر ولكن ليس هذا موضوعنا) وهناك نصف مليار حيوان منوي تبدأ رحلتها الى قناة فالوب. حتى نبدأ حديثنا عن الزيجوت يجب ان يصل واحد من هذا الجيش (الذي ينقسم الى قوات مهام, قوات اعتراضية, قوات انتحارية).

والان دعني أسألك:


هل كنت سأتحدث معك الان لو ان الزيجوت الذي نشأ منه زميلي وليد تكون من حيوان منوي اخر (لاحظ نحن نتحدث عن نفس البويضة)؟.

طبعا لا. لانني كنت سأتحدث مع اخيك او اختك ولكن ليس معك. واخوك او اختك كان ممكن ان يكون اشبه بأمه او ابوه اكثر. الخطأ الذي وقعت فيه انت وقبلك صاحب الشبهة انك افترضت (بصمت) ان الصفات الوراثية للزيجوت المحتمل لا تتوقف على عملية التنافس بين نصف مليار حيوان. بمعنى
هل دائما سنحصل على نفس الزيجوت بغض النظر عن الحيوان الذي فاز.
بدل من ذلك بدأت تناقش هل الصفات الوراثية للطفل المحتمل من الزيجوت تتوقف على مياه المهبل.

فهل لاحظت الفرق الان؟

والان دعني اصوغ سؤالي بطريقة اخرى وارجو اجابة محددة:

هل عملية التنافس بين الحيوانات المنوية لا تتأثر بإستمناء المرأة؟.


أو سأسهل عليك السؤال:

هل الابحاث الحديثة تبحث في علاقة التنافس بين الحيونات المنوية وإستمناء المرأة؟
الاجابة بــ (نعم\لا او لا اعلم).


مع تحياتي.

وليد
01-21-2005, 09:52 PM
انا مسلم و انت كافر فلسنا اخوة، فالرجاء الاقتصار على لفظ زميل أو مشابه.


انت ايضا كافر في نظري لا فرق
اما الالقاب فيمكنني استخدام لفظ مشابه حتي لا تغضب


اما تلخيص ما سبق يكون في بيان ما كتبتم من قبل واعتذاركم عن اخطائكم وهذه حيدة و التفاف على الحوار ، لم لم تجب عن مداخلتي السابقة.
لن الف و ادور حو نقاط تم الاجابة عليها فحددت مسائل الخلاف لنكون محددين بهدف واضح



والله الابحاث على الطريق ولا اعلم الغيب ان كان سيتمكن العلما من ذلك او لا، ولكن السؤال هو لك يا وليد بعد اعترافك الاخير بدور ماء المراة ولا ادري اكان اعترافا صادقا ام مناورة ولنر مدى ما فهمت مما كتبنا لك فلا عبرة بالمواصلة اذا كان فهمك خاطئا كما كان من قبل باعترافكم:
ما هو دور ماء المراة؟ وكيف يلعب هذا الدور؟ في ضوء البحوث الحديثة لا في ضوء قنشرين.
هناك فرق بين من يلعب دور ومن يقول ان ماء المرأة مع ماء الرجل هو المسئول عن تكوين الجنين
الابحاث تقول ان ماء المرأة قد يكون مسئولا عن اضعاف حركة الحيوانان المنوية و لكن لا تقول انه المسئول عن تحديد جنس الجنين
وكما قلت لو كان ماء المرأة هو المسئول لكان اختيار جنس الجنين امرا سهلا جدا
بل هو احد العوامل بل لن الوضع الجنسي له دور و غذاء المرأة له دور ووقت الجماع له دور
فليس الموضوع مقتصرا علي هذا السائل
لكن نص الحديث يقول " و الا من اين يكون الشبه "
يعني بلا ماء لا جنين





لفظة معجزة، تشمل معنى الغلبة الكيميائية أو الفيزياوية.
انت المعجز

من قال هذا التفسير ؟؟


اذا اعترفت بما قدمنا في مسالة الجنس ويبدو انك تفعل- والا لما سارعت بالهروب الى موضوع اخر-اقول اذا خلصنا من مسالة الجنس تكلمنا عن مسالة الشبه، والرجاء عدم خلط المواضيع اذا كنت تبغي الحق وقد رايت كم من بحث نقلنا لكم في موضوع واحد فكيف لو تكلمنا عن موضوعين في وقت واحد.
هروب من ماذا لا يوجد ما اهرب منه انا وضعت الوضوع منذ البداية عن تكوين الجنين ككل


اي طريق يا وليد؟
لما تاتي بحوثك تكلم اما الكلام قبلها فلا معنى له(ابتسامة ساخرة)
بالمناسبة ما اخر أخبار قنشرين؟
قنشرين لا تتدعي العلم بل هم ينقلون العلم كما تنقله انت
فهل ذلك يجعل الموضوع خطأ
هل هناك معلومة خاطئة تود مناقشتها اوردتها انا من قنشرين

وليد
01-21-2005, 10:09 PM
السيد وليد,
تستعمل كلمتي "تحكم" و "حاسمة".

هل اعتراضك يخص قدرتنا على التحكم بطريقة حاسمة في جنس المولود؟. لاحظ ان هذا ليس موضوعنا اطلاقاً.

انا لم اقل هذا بل المحاورين هم من حولوا الموضوع الي ذلك
انا قلت من البداية هل الماء هذا يشكل مع ماء الرجل الجنين


نحن نتسأل في موضوعنا هل هناك تتضارب؟.

وهذا يتوقف على إجابتك لسؤالي الذي لازلت انتظر اجابته (بشكل دقيق بدون تمييع).

وللتذكير سؤالي هو:

هل عملية التنافس بين الحيوانات المنوية لا تتأثر بسوائل المرأة؟.


تتأثر و لكن ليست سببا رئيسيا لتحديد نوع الجنين بمعني
لو علا ماء المرأة سيصبح انثي ما يفهم من الحديث
لكن علميا هل يمكن تحديد نوع الجنين بأخذ عينة من ماء المرأة ومعرفة صفاته قبل الجماع وبعده



اذكرك للمرة ...(وارجوك عدم التجاهل) انني لا اتحدث عن الزيجوت انا اتحدث عن عملية التنافس (هذا مصطلح يجب ان تعرفه Sperm competition). اشرح لك اكثر. هناك بويضة واحدة جاهزة للتلقيح (احيانا هناك اكثر ولكن ليس هذا موضوعنا) وهناك نصف مليار حيوان منوي تبدأ رحلتها الى قناة فالوب. حتى نبدأ حديثنا عن الزيجوت يجب ان يصل واحد من هذا الجيش (الذي ينقسم الى قوات مهام, قوات اعتراضية, قوات انتحارية).

والان دعني أسألك:


هل كنت سأتحدث معك الان لو ان الزيجوت الذي نشأ منه زميلي وليد تكون من حيوان منوي اخر (لاحظ نحن نتحدث عن نفس البويضة)؟.

طبعا لا. لانني كنت سأتحدث مع اخيك او اختك ولكن ليس معك. واخوك او اختك كان ممكن ان يكون اشبه بأمه او ابوه اكثر. الخطأ الذي وقعت فيه انت وقبلك صاحب الشبهة انك افترضت (بصمت) ان الصفات الوراثية للزيجوت المحتمل لا تتوقف على عملية التنافس بين نصف مليار حيوان. بمعنى
هل دائما سنحصل على نفس الزيجوت بغض النظر عن الحيوان الذي فاز.
بدل من ذلك بدأت تناقش هل الصفات الوراثية للطفل المحتمل من الزيجوت تتوقف على مياه المهبل.

فهل لاحظت الفرق الان؟
كلامك رائع
لكن هل سأشبه اخوالي او اعمامي نتيجة هذا الموضوع فقط علو ماء المرأة او سبق ماء الرجل
الحديث يحدد علو=شكل معين
الذي يحدد اي حيوان ليس ماء المرأة بل هو أحد العوامل
بل الحالة النفسية لها دور فهل معني هذا ان اقول لو الحالة النفسية مستقرة يشبه اخواله و اذا كانت غير مستقرة يشبه اعمامه
هذا خلط للمعاني
نعم الحيوان الذي يصل سيغير النتيجة النهائية
نعم السائل يؤثر لكن هل هذا هو المؤثر الوحيد في اي حيوان يصل بحيث نصل الي تلك النتيجة التي يقولها الحديث و يقول اذا كان هناك علو لسائل علي سائل نحصل او ينتج نتيجة محددة ؟؟



والان دعني اصوغ سؤالي بطريقة اخرى وارجو اجابة محددة:

هل عملية التنافس بين الحيوانات المنوية لا تتأثر بإستمناء المرأة؟.


نعم تؤثر


أو سأسهل عليك السؤال:

هل الابحاث الحديثة تبحث في علاقة التنافس بين الحيونات المنوية وإستمناء المرأة؟
الاجابة بــ (نعم\لا او لا اعلم).
نعم تبحث
لكن اليك سؤال مني ايضا


هل الابحاث العلمية تجعل سائل المرأة هو المقياس لجنس او شكل الجنين

السؤال بشكل اوضح

هل التحكم في هذا السائل يجعل الجنين محدد الجنس او الشكل



مع تحياتي.
تجياتي ايضا

ابو مارية القرشي
01-21-2005, 10:49 PM
انت ايضا كافر في نظري لا فرق
اما الالقاب فيمكنني استخدام لفظ مشابه حتي لا تغضب


أحسنت فلما كنت عندك بهذا المقام لم بدر منك ذاك النفاق يا هذا


لن الف و ادور حو نقاط تم الاجابة عليها فحددت مسائل الخلاف لنكون محددين بهدف واضحا


بل قد فعلت مرارا وما أجبت الى الان على اسئلتي بشكل و اضح وما بينت ما صدر منك من خطا و صواب، ونحن رغم هذا قد سرنا الى هدفنا في تحليل الموضوع و قطعنا شوطا جيدا من خلال حوارنا فلماذا فجاة بدات تلخص و تملي علينا ما نحب.

عندك مداخلة تجيب عنها وتبني عليها.


الابحاث تقول ان ماء المرأة قد يكون مسئولا عن اضعاف حركة الحيوانان المنوية و لكن لا تقول انه المسئول عن تحديد جنس الجنين

اما القسم الاول من عبارتك فلعلك تتحفنا بمصادرك العلمية عنها وهل الابحاث اقتصرت على الحركة فقط؟
اما القسن الثاني فهذا مدى علمك وفهمك للابحاث.
بالمناسبة هل عندك ما يثبت ان ماء المراة لا علاقة له بجنس الجنين؟
اما اذا كان العلم ما زال يبحث في المسالة فلا حق لك بالاعتراض البتة.




وكما قلت لو كان ماء المرأة هو المسئول لكان اختيار جنس الجنين امرا سهلا جدا



ومن أتت لكي تقول و تفتي يا رجل؟



بل هو احد العوامل بل لن الوضع الجنسي له دور و غذاء المرأة له دور ووقت الجماع له دور
فليس الموضوع مقتصرا علي هذا السائل

يا رجل وثق ما تقول بالابحاث، وكفى هذرا!
عندك كلام علمي ضعه والا اسكت.





انت المعجز

نعم فقد اعجزتك ولله الحمد وكل من نافح عن كتاب الله نصره الله على عدوه.


قنشرين لا تتدعي العلم بل هم ينقلون العلم كما تنقله انت
فهل ذلك يجعل الموضوع خطأ
هل هناك معلومة خاطئة تود مناقشتها اوردتها انا من قنشرين
اذا لم تستح فاصنع ما شئت

وليد
01-23-2005, 10:22 PM
جئتك بخير من قنشرين
حديث اخر انظر و تأمل معي

‏ ‏حدثنا ‏ ‏هشيم ‏ ‏أنبأنا ‏ ‏علي بن زيد ‏ ‏قال سمعت ‏ ‏أبا عبيدة بن عبد الله ‏ ‏يحدث قال قال ‏ ‏عبد الله ‏
‏قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏إن ‏ ‏النطفة ‏ ‏تكون في الرحم أربعين يوما على حالها لا ‏ ‏تغير فإذا مضت الأربعون صارت ‏ ‏علقة ‏ ‏ثم ‏‏ مضغة ‏ ‏كذلك ثم عظاما كذلك فإذا أراد الله أن يسوي خلقه بعث إليها ملكا فيقول الملك الذي يليه أي رب أذكر أم أنثى ‏ ‏أشقي أم سعيد أقصير أم طويل أناقص أم زائد قوته وأجله أصحيح أم ‏ ‏سقيم ‏ ‏قال فيكتب ذلك كله فقال رجل من القوم ففيم العمل إذن وقد فرغ من هذا كله قال اعملوا فكل سيوجه لما خلق له ‏



مسند عبد الله بن مسعود رضي الله تعالى عنه مسند المكثرين من الصحابة مسند أحمد 3372

اي ان تحديد الذكر و الانثي لا علاقة له بما تقول
فكما اوضحت مصادرك العلمية ان الذكر او الانثي يتكون وقت التقاء البويضو و المني
يذكر الحديث ان الملك هو الذي يفعل ذلك بعد 120 يوم وبعد ان يكون العظم تكون

وسلم لي علي قنشرين


‏حدثنا ‏ ‏يحيى بن سعيد ‏ ‏حدثنا ‏ ‏حماد بن زيد ‏ ‏حدثنا ‏ ‏عبيد الله بن أبي بكر ‏ ‏عن ‏ ‏أنس ‏
‏عن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال إن الله عز وجل ‏ ‏وكل بالرحم ملكا قال أي رب ‏ ‏نطفة ‏ ‏أي رب ‏ ‏علقة ‏ ‏أي رب ‏‏ مضغة ‏ ‏فإذا قضى الرب عز وجل خلقها قال ‏ ‏أي رب أشقي أو سعيد ذكرا أو أنثى فما الرزق وما الأجل قال فيكتب كذلك في بطن أمه ‏
‏حدثنا ‏ ‏يحيى بن أيوب ‏ ‏حدثنا ‏ ‏حماد بن زيد ‏ ‏بمكة ‏ ‏حدثنا ‏ ‏عبيد الله بن أبي بكر بن أنس أبو معاذ ‏ ‏عن ‏ ‏أنس ‏ ‏عن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏نحوه ‏


مسند أنس بن مالك رضي الله عنه باقي مسند المكثرين مسند أحمد 11714




‏ ‏حدثني ‏ ‏أبو كامل فضيل بن حسين الجحدري ‏ ‏حدثنا ‏ ‏حماد بن زيد ‏ ‏حدثنا ‏ ‏عبيد الله بن أبي بكر ‏ ‏عن ‏ ‏أنس بن مالك ‏
‏ورفع الحديث أنه قال ‏ ‏إن الله عز وجل قد وكل بالرحم ملكا فيقول أي رب ‏ ‏نطفة ‏ ‏أي رب ‏ ‏علقة ‏ ‏أي رب ‏‏ مضغة ‏ ‏فإذا أراد الله أن يقضي خلقا قال قال الملك أي رب ذكر أو أنثى شقي أو سعيد فما الرزق فما الأجل فيكتب كذلك في بطن أمه ‏


كيفية خلق الآدمي في بطن أمه وكتابة رزقه وأجله القدر صحيح مسلم 4785


‏ ‏حدثنا ‏ ‏مسدد ‏ ‏قال حدثنا ‏ ‏حماد ‏ ‏عن ‏ ‏عبيد الله بن أبي بكر ‏ ‏عن ‏ ‏أنس بن مالك ‏
‏عن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال ‏ ‏إن الله عز وجل وكل بالرحم ملكا يقول يا رب نطفة يا رب ‏ ‏علقة ‏ ‏يا رب ‏‏ مضغة ‏ ‏فإذا أراد أن يقضي خلقه قال أذكر أم أنثى شقي أم سعيد فما الرزق والأجل فيكتب في بطن أمه ‏



قول الله عز وجل مخلقة وغير مخلقة الحيض صحيح البخاري 307


هذه هي مصادر غير قنشرينية
صحيح البخاري
صحيح مسلم
مسند احمد بن حنبل
موطأ بن مالك

تقول و تجمع ان الذكورة و الانوثة بيد ملك و ليس ماء المرأة
فما قولك
اليس هذا خطأ كما وضحت انت

احمد المنصور
01-24-2005, 12:35 AM
جئتك بخير من قنشرين
.
.
.
تقول و تجمع ان الذكورة و الانوثة بيد ملك و ليس ماء المرأة
فما قولك
اليس هذا خطأ كما وضحت انت

هل معنى هذا اننا انهينا موضوعنا السابق.؟ فقد تحدثنا عن فترة التسابق (أي الفترة ما قبل التلقيح) وأنت الان تتحدثت عن فترة التلقيح وما بعدها.

فهل معنى هذا انك تعترف بخطأك في الحديث السابق؟.

فإذا كانت إجابتك بـــ نعم!. فهذا الموضوع سيكون محور الحديث بين الاخ أبي مارية والزميل الكائن الحي وسيبث على المباشر :D

أما اذا كانت اجابتك بـــ لا: أقول لك المناورة لتغيير الموضوع لا تجدي ونحن نتحدث عن الفترة ما قبل الاخصاب.

ابو مارية القرشي
01-24-2005, 12:47 AM
يا وليد
اذا لم تستح فاصنع ما شئت.

وليد
01-24-2005, 11:05 PM
يا وليد
اذا لم تستح فاصنع ما شئت.
شكرا علي هذه الافادة

وليد
01-24-2005, 11:27 PM
هل معنى هذا اننا انهينا موضوعنا السابق.؟ فقد تحدثنا عن فترة التسابق (أي الفترة ما قبل التلقيح) وأنت الان تتحدثت عن فترة التلقيح وما بعدها.

فهل معنى هذا انك تعترف بخطأك في الحديث السابق؟.

فإذا كانت إجابتك بـــ نعم!. فهذا الموضوع سيكون محور الحديث بين الاخ أبي مارية والزميل الكائن الحي وسيبث على المباشر :D

أما اذا كانت اجابتك بـــ لا: أقول لك المناورة لتغيير الموضوع لا تجدي ونحن نتحدث عن الفترة ما قبل الاخصاب.
عزيزي أحمد
هناك اتهام لي دائما هنا انني طالبت مناقشة موضوع ان الماء يتدخل في موضوع الذكورة و الانوثة
بينما اساس طرحي للموضوع هو هل يتدخل الماء في تحديد شكل الجنين او الشبه كما في نص الحديث الذي اوردته في بداية المناقشة


ووهذا نص التساؤل الذي وضعته



يقرر النبي المرسل من الله ان ماء المرأة الذي ينزل منها هو المسئول عن تكوين الجنين عند اجتماعه مع ماء الرجل و هو يساوي بين المائين و يجعلهما متماثلين في تكوين الجنين
بينما علميا ماء المرأة لا علاقة له سوي بتسهيل الجماع و لا يتدخل نهائيا في الجنين بل البويضة التي لم يكن يعلم بوجودها الرسول
فهل نجد تفسيرا يوضح هذا التناقض بين الحديث المروي في الصحاح و العلم

وهذا هو الحديث الذي بدأت به المناقشة




‏ ‏حدثنا ‏ ‏عباس بن الوليد ‏ ‏حدثنا ‏ ‏يزيد بن زريع ‏ ‏حدثنا ‏ ‏سعيد ‏ ‏عن ‏ ‏قتادة ‏ ‏أن ‏ ‏أنس بن مالك ‏ ‏حدثهم أن ‏ ‏أم سليم ‏ ‏حدثت ‏
‏أنها سألت نبي الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏عن المرأة ‏ ‏ترى في منامها ما يرى الرجل فقال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏إذا رأت ذلك المرأة فلتغتسل فقالت ‏ ‏أم سليم ‏ ‏واستحييت من ذلك قالت وهل يكون هذا فقال نبي الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏نعم فمن أين يكون الشبه إن ماء الرجل غليظ أبيض وماء المرأة رقيق أصفر فمن أيهما علا أو سبق يكون منه الشبه


ولا أري اي تساؤل عن جنس الجنين بل الذي فعل ذلك صاحب الداخلة التالية أحمد الجندي
ثم جاءت المداخلات كلها تتكلم عن هذا الموضوع و عندما قلت انني لم اتساءل في هذا الموضوع

عندما رددت علي هذه الجزئية فالتقطها المشابه ابو مارية و جعلها اساس الموضوع في الفقرة رقم 9

عندما قال


تعليقا على اعتراضك على مسالة سباق الكروموسومات الذكرية و الانثوية اقول:
السباق الذي ذكره الاخ و ذكرته انا بعده هو سباق الy , x في مني الرجل حيث تنطلق كل الsperms باعداد هائلة في سباق لتلقيح البويضة و هذه الحيوانات المنوية(sperms) يحمل كل واحد منها اما x أو y، فمن يحدد الجنس هنا هو الsperms.
وانت ترى ان هذا سباق ينطلق من مكان و احد في زمن و احد.
واذكر اني قرات هذا التعبير (السباق)بالحرف في أحد كتب الاحياء , ولعل الله ييسر لي الحصول على الكتاب في القريب العاجل.


وبعدها بدأ الموضوع يأخذ مسارا واحدا لا علاقة له بأصل الموضوع وهو الشبه و عندما اعترضت اعترض ابومارية و قال انني اوردت حديثا في هذا و ليست المشكلة في هذا بل المشكلة انني وضعت تساؤلا لم يجاوبني عليه أحد سوي انت في مداخلة وحيدة


لذلك اوردت هذه الاحاديث لكي القي عن نفسي مشكلة الذكر و الانثي التي لم احركها اساسا
ويمكن للجميع متابعة الحوار من البداية ليكتشف ذلك بسهولة


اما الان فسؤالك لي يقول هل اقررت بالخطأ
اي خطأ
وأي وقت تتكلم عنه
الاحاديث موجودة و لا أعتقد ان هناك تفاصيل تستحق التعليق
اربعة احاديث تقول ان الملك مسئول عن الذكلر و الانثي بعد 120 يوم
ماهو الموضوع الذي تريد مناقشته لكي اعترف بخطئي
لا امانع بالاعتراف بالخطأ و قد قلت انني مخطئ في هذا الشريط وفي غيره و لا اري في ذلك عيبا مادمت وجدتني كذلك فعلا
الموضوع الذي طرحته كان الشبه و لم يجاوبني احد
لذلك لست مخطئا

سيف الكلمة
01-25-2005, 03:21 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين

الأستاذ الفاضل وليد
لو عدت إلى المشاركة 36 لى
تجد أن علو ماء المرأة ينتج عنه الشبه للأخوال
وعلو ماء الرجل ينتج عنه شبه الولد للأعمام
وماء الرجل هو الحيوانات المنوية
وماء المرأة هو بويضتها
وفيهما عوامل الوراثة بالشبه
وعوامل الوراثة بجنس المولود
فماء المرأة ليس فقط السائل الناتج عن الشهوة
والبويضة ماء للمرأة
وكنت قد أوضحت ق النقطة السادسة من المشاركة رقم 17 أن للماء فى الأديان السماوية مفهوم أشمل من مجرد السوائل
ورأيى هذا لا يتعارض مع إثبات علاقة إفرازات الشهوة عند المرأة بالشبه التى تحت الحوار

وليد
01-26-2005, 11:05 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين

الأستاذ الفاضل وليد
لو عدت إلى المشاركة 36 لى
تجد أن علو ماء المرأة ينتج عنه الشبه للأخوال
وعلو ماء الرجل ينتج عنه شبه الولد للأعمام

وهذا بيت القصيد


وماء الرجل هو الحيوانات المنوية
وماء المرأة هو بويضتها
وفيهما عوامل الوراثة بالشبه
وعوامل الوراثة بجنس المولود
فماء المرأة ليس فقط السائل الناتج عن الشهوة
والبويضة ماء للمرأة
وكنت قد أوضحت ق النقطة السادسة من المشاركة رقم 17 أن للماء فى الأديان السماوية مفهوم أشمل من مجرد السوائل
ورأيى هذا لا يتعارض مع إثبات علاقة إفرازات الشهوة عند المرأة بالشبه التى تحت الحوار
من قال بذلك عزيزي
ليس للبويضة علاقة بماء المرأة
فقد يخرج هذا السائل و البويضة غير موجودة اساسا
وقد يخرج الماء من الرجل كثيفا متدفقا و الحيوانات ميتة
اما الاديان فستجد دائما من يدافع عنها حتي لو كان الحديث كما وضحت واضحا بلا ادني تفكير

سيف الكلمة
01-27-2005, 01:04 AM
اقتباس

بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين

1)قد يتولد من الجماع الواحد أكثر من جنين بواسطة أكثر من بويضة وأكثر من حيوان منوى والمشاهدة توضح أن المرأة تحمل بذكر وأنثى فى نفس الحمل
2) المعروف من العلم أن ماء الذكر بعضه به صفات الذكورة وبعضه به صفات الأنوثة ولا يجتمع الإثنين فى حيوان منوى واحد xx , xY
3) السبق يختلف عن العلو
الصفة الأعلى هى الصفة السائدة
والسابق هو من يصل أولا
والحديث عن السبق يختلف عن الحديث عن السيادة والعلو
4) المتسابقون يجب أن يكونوا متحدى المصدر
فلا سباق بين الحيوان المنوى والبويضة
بل السباق بين الحيوانات المنوية للحصول على البويضة والدخول فيها
والمتسابقون (الحيوانات المنوية ) حسب تقدير العلماء نصفهم XX ونصفهم xy
أى أن نصفهم يحملون صفة الأنوثة والنصف الآخر يحملون صفة الذكورة
فسبق الإنزال عند الرجل أو المرأة لا علاقة له بتحديد نوع الجنين
والسبق المقصود بالحديث الشريف هو سبق الحيوان المنوى الحامل لصفة الذكورة أو الأنوثة
فالجماع الواحد نتج عنه ذكر وأنثى والجماع الواحد به سبق واحد إما أن تكون المرأة أسرع أو يكون الرجل أسرع ورغم ذلك فالمشاهد وجود الذكر والأنثى معا فى رحم واحد بجماع واحد
5)الحيوان المنوى ماء ومجموع الحيوانات المنوية التى تقدر بالملايين تخرج من الذكر يطلق عليها ماء والبويضة ماء
6) الخطاب من رسول الله صلى الله عليه وسلم ليهودى يؤمن بالكتاب المقدس
والكتاب المقدس سمى البشر ماء وسمى الجيوش ماء
وتكرر ذلك فى نبوءات الأمم فى أسفار عديدة منها دانيال بالعهد القديم والرؤيا بالعهد الجديد
فكلمة الماء كلمة تطلق فى الأديان السماوية بمفهوم أشمل من مجرد السوائل والإفرازات
وقال الله فى القرآن (وجعلنا من الماء كل شيء حى)
5) الماء الذى تعلم به المرأة وجوب الغسل هو الماء الناتج مع الشهوة ولا يكون هناك إشكالا عند الحديث عن مائين أو أكثر فى حديث نبوى واحد فالرسول يعلم أمة ويستخدم الحدث الواحد لتوصيل أكثر من قضية
6) من القضايا التى ارتبطت بالطهارة من الجنابة بسبب ماء الشهوة فى الإحتلام أو الجماع :
أ - قضية الماء الأسرع وهو ما ينتج عنه الذكر والأنثى
ب - وقضية الماء الأعلى أى الماء الذى له السيادة بسيادة صفات وراثية على أخرى كالطول والقصر وشكل الأنف والعيون والألوان والشعر وغيرها كثير فأن كانت الصفة الوراثية كلون البشرة عند المرأة سائدة ظهرت فى الطفل كما ظهرت فى أمه وأخواله وإذا كانت سائدة عند الأب عن نظيرتها فى الأم ظهرت ملامح الأب ولونه أكثر
ومن المشاهدة نرى بعضها صفات كاملة العلو أو السيادة وبعضها صفات متنحية تترك المجال للأعلى جزئيا أو كليا
بمعنى أن الولد قد يأخذ اللون الأسمر من أمه لكن يكون أقل سمرة منها ويأخذ بعض بياض أبيه فيكون على درجة بين لونيهما
ولا يتعارض ذلك مع علو صفة السواد عندها لغلبة السواد على البياض واقتراب الإبن من السواد
وهذا يدلنا على دقة مصطلح العلو عن مصطلح السيادة فالصفة السائدة تنفى الصفة المضادة ولا يكون بينهما درجة وسطى ولكن العلو معلوم عنه درجات العلو
والله أعلم
الأستاذ الفاضل وليد
أعدت ما سبق وكتبته بالمشاركة 17
وكبرت الخط للعبارات التى أقول به أن البويضة ماء ولونته بالأحمر

سيف الكلمة
01-27-2005, 01:25 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين

الاستاذ وليد
تحياتي لك
قلت في ردك علي المشاركة رقم 17
(يا أخ سيف :
أرجوك أقرأ الحديث جيدا لا أدري من أين أتيت السيق خاص من الحيوان المنوي فقط وأين النص الذي يجعلك تأتي بهذا الاستنتاج ؟)
أقول :
من المعلوم طبيا وعلميا أن القذف من الرجل فقط والمرأة لا يحدث عندها قذف بل افرازات من المهبل وعنق الرحم
ومن المعروف طبيا أن البويضة تخرج للرحم من المبيض مرة واحدة في الشهر من مبيض واحد وفي الشهر التالي تخرج بويضة من المبيض الاخر . هذا في الظروف الإعتيادية
ولا يمنع ذلك في حالات استثنائية تخرج أكثر من بويضة من نفس المبيض أو يفرز كل من المبيضين بويضة أو أكثر في نفس الوقت
معروف طبيا أن الحيوان المنوي لديه وسائل للسباحة والحركة ليس بالبويضة نظيرا لها فليس للبويضة قدرة علي الحركة بذاتها فحديث الرسول صلي الله عليه وسلم عن السبق يستدعي أن يكون السبق بين القادرين علي الحركة وهم الحيوانات المنوية بهدف الوصول الي البوبيضة واختراقها ليتم الاخصاب سواء أكانت هذه الحيوانات المنوية حامله لصفة الذكورة أو صفة الانوثة كما أسلفت في المشاركة رقم 17 أما سبق الشهوة والإنزال عند المرأة والرجل فليس لها علاقة بالسبق الذي قصده الرسول صلي الله عليه وسلم فما السبق الا بين الحيوانات المنوية والا فماذا تقول في التلقيح الصناعي للبقر حين تحقن حيوانات منوية مأخوذة من ثور بمهبل البقرة دون حدوث شهوة علي الاطلاق وينتج عن ذلك الحمل إناث وذكور وكان الاولي وفق الربط بين سبق الشهوة والتلقيح الصناعي والحديث أن يأتي الجميع ذكور فقط لعدم حدوث شهوة علي الاطلاق
فالسبق هنا لمن يصلح للسبق وهو الحيوانات المنوية الحاملة لصفة الذكورة والحاملة لصفة الانوثة

وحول قولكم أن الكلام مع أم سليم وليس مع يهود :
أقول :
في رواية أبن عباس في المسند عندما سأل اليهود خمس أسئلة وفيه
( يلتقي الماءان فإذا علا ماء الرجل أذكرت وإذا علا ماء المرأة أنثت )
وأصله في البخاري عن أنس عن عبد الله بن سلام وكان يهوديا سأل النبي خمسة أشياء منها هذا السؤال وأسلم بعد أن أجابه الرسول صلي الله عليه وسلم عليها
وحول قولكم مازلت أسأل نفس السؤال البسيط
( ما علاقة ماء المرأة الاصفر الرقيق بالصفات الوراثية )
أقول :
جاءت أم سليم إلي النبي صلي الله عليه وسلم فقالت يا رسول الله ان الله لا يستحيي من الحق فهل علي المرأة غسل إذا احتلمت ؟ فقال رسول الله صلي الله عليه وسلم ( نعم إذا رأت الماء ) فقالت أم سليم يارسول الله وتحتلم المرأة ؟ فقال ( تربت يداك فبم يشبهها ولدها )
وفي رواية البخاري : أن أم سليم قالت يا رسول الله أن الله لا يستحيي من الحق فهل علي المراة غسل إذا احتلمت ؟ قال
(فبم يشبه الولد )
وفي رواية عند مسلم عن عائشة
أن امراة قالت لرسول الله صلي الله عليه وسلم هل تغتسل المراة اذا احتلمت وابصرت الماء؟ فقال ( نعم ) فقالت لها عائشة تربت يداك وألت . قالت فقال رسول الله صلي الله عليه وسلم ( دعيها وهل يكون الشبه الا من قبل ذلك . اذا علا ماؤها ماء الرجل أشبه الولد أخواله واذا علا ماء الرجل ماءها اشبه اعمامه )
نلاحظ أن رواية مسلم أوضحت سبب الشبه وهو علو ماء الرجل لماء المراة أو العكس
والعلو هو علو صفة أو أكثر من الصفات الوراثية ولا يكون ذلك إلا في الحيوان المنوي والبويضة فلا علاقة لأفرازات المراة بالعلو ذاته ولكن هذه الافرازات تساعد الحيوان المنوي في الوصول الي البويضه بالسباحة فيها فوجودها ضرورة لاتمام الاخصاب كما أن مناسبتها لحياة الحيوان المنوي من حيث الحموضة والقلوية ضرورة لأمكان وصول الحيوان المنوي إلي البويضة سليما حتي لايهلك في الطريق أثناء السباحة .
أصل الحديث عن الاحتلام وهذه الافرازات هي علامة المراة لأحتياجها للغسل فكان يجب أن يشار إليها وقد أوضحت رواية مسلم معني العلو وفسرت روايات أخري وجود السبق
فهناك سبق لتحديد نوع الجنين
وهناك علو لصفة من الصفات علي نظيرها في الجنس الاخر وقد سبق أن أشرت إلي أن العلو تعبير أكثر دقة من تعبير السيادة الذي استخدمة علماء الوراثة .
أعتقد بما بينته في المشاركة رقم 17 وهذه المشاركة أنني غطيت جوانب الشبهة حول هذا الموضوع بما ينفيها
ولكم تحياتي
عودة إلى المشاركة 36
لتوضيح أن الكلام كان جانبا منه مع يهود أنظر المسجل باللون الأحمر
ولتوضيح أن الكلام عن الشبه راجع المكتوب باللون الأخضر
ولتحديد سبب الشبه وأى ماء يكون منه الشبه راجع المكتوب باللون الأزرق
المعروف من العلم أن الصفات السائدة والمتنحية والتى أشير إليها بالعلو لا توجد إلا فى البويضة والحيوان المنوى
والبويضة ماء لما أسلفنا إن كنت تريد عدلا فى الحوار
وذلك لا ينفى العوامل الجانبية المؤثرة مثل تأثير إفرازات التليين الصفراء على سرعة نوعيات من الحيوانات المنوية أو قتل نوعيات أخرى أو أى مؤثرات أخرى مثل السائل الذى تخرج به البويضة من المبيض أو أى عوامل مؤثرة أخرى يكون لها علاقة بسرعة القذف عند الرجل وسرعة إفراز سوائل الشهوة عند الأنثى
فالسبق عندى بين الحيوانات المنوية والبويضة جائزة السباق
والعوامل أو العوائق المؤثرة على السباق منها سائل الشهوة الأصفر عند الأنثى والسائل الذى تفرز معه الحيوانات المنوية من الذكر والسائل الذى تفرز معه البويضة من المبيض لتسهيل المرور من قناة فالوب
أما مدى التأثير فهو ما تحدث به الإخوة المنصور والقرشى
وما يؤثر على سرعة الحيوانات المنوية يؤثر فى الصفات السائدة الموجودة بالحيوانات المنوية فى مقابل ما يضلهيها فى البيضة من حيث علو صفات على صفات
والمكتوب باللون اللبنى حول الجزم بنية الرسول صلى الله عليه وسلم أتراجع عنه لسبب شرعى بعد تنبيه أخى أحمد المنصور وأظل على القول من حيث الترجيح
أرجو أن يكون العلم هو الغرض
وليس إثبات خطأ طرف لحساب الآخر
وشكرا

احمد المنصور
05-01-2005, 03:24 AM
يجب تلخيص هذا الموضوع:

على عجالة أقول: الحيوانات المنوية في طريقها إلى قناة فالوب تنتقل عبر ماء المرأة "Cervical mucous". ولماء المرأة "كوسط للانتقال" تأثير على "Sperm Competition".

وطالبنا الزميل وليد - هل لديه دليل يناقض ذلك؟؟؟. المهم هو أن صاحب الشبهة هو المطالب بإتباث التناقض وليس العكس, ولكنه لم يفعل ولن يفعل فقام بتفريغ الموضوع بإغراقه بالمداخلات. وهي طريقة معتمدة عند أصحاب الشبهات.

--------------------
هناك شيء اخر علمه الرسول الكريم :salla1: ولا يعلمه صاحب الشبهة, خريج الجامعة, في القرن الواحد والعشرين تمت الإشارة إليه في الحديث الشريف بعملية السبق (إذا سبق ماءه ماءها .....).

- توجد فرضية جديدة أسمها "Upsuck hypothesis". وهي تتحدث عن توقيت الإنزال للمرأة female orgasm (قبل الرجل - بعد الرجل). وتشير الابحاث إلى أن زمن الإنزال للمرأة له علاقة بإختيارات الحيونات المنوية.

الملحدون يقولون تناقض وعند إلجامهم يقولون أنها صدفة (كما هو الحال مع الزميل داروين حول تحديد اليوم 42). شيء واحد فقط لم يدعوه ألا وهو أن رسولنا الكريم :salla1: أنهى دراسته الجامعية في القرن 22.

لاحظوا معي هذه الجملة:


Sperm Competition, with Women Judging


Yet, it was only three years ago that two British biologists, Robin Baker and Mark Bellis, tested the so-called upsuck hypothesis. They were building upon ideas articulated by evolutionary biologist Robert Smith, who suggestedd that since women don't have orgasms every time out, female orgasm favors some sperm over others. Baker and Bellis sought to learn just how female orgasms might affect which of a lover's sperm is used to fertilize a woman's eggs.


أما المضحك هو ما يقوله الدارونيون:

Darwinian theorists who made early attempts to address female orgasm proposed that orgasm keeps a woman lying down after sex, passively retaining sperm and increasing her probability of conception.

وليد
05-04-2005, 12:45 AM
سبق رائع
و هل ينزل السائل الاصفر فقط عند الشبق عند المرأة؟
اسف في التعبير
هل لا يوجد سوائل تنزل قبل الوصول الي الاورجازم
اعتقد ان الانزال دائما بطريقتك ستكون المرأة سابقة
الا اذا كانت هذه المرأة غير مثارة
وهناك فرق بيم الاثارة الجنسية المسببة لنزول السائل
و الاورجازم او الشبق الذي تتكلم عنده
هناك فرق بين الاورجازم و الانزال
هما مرتبطان في الرجل لكن المرأة الموضوع مختلف
سؤال : هل انت متزوج ؟؟

ومضة
05-04-2005, 12:30 PM
الزميل وليد.......

بهذه الطريقة العقيمة تفقد مكانتك عند القراء.....


لماذا تلجأ إلى أسلوب إجابة السؤال بسؤال؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


كلام الأخ أحمد منصور واضح ....


لقد قال : ((الحيوانات المنوية في طريقها إلى قناة فالوب تنتقل عبر ماء المرأة "Cervical mucous". ولماء المرأة "كوسط للانتقال" تأثير على "Sperm Competition".وطالبنا الزميل وليد - هل لديه دليل يناقض ذلك؟؟؟))


فهلا أجبت السؤال من فضلك مباشرة بذكر الأدلة الموثقة التي تناقض ذلك؟؟؟مع ذكر المصادر المعتبرة؟؟؟

Darwin
05-04-2005, 07:52 PM
أما المضحك هو ما يقوله الدارونيون:

Darwinian theorists who made early attempts to address female orgasm proposed that orgasm keeps a woman lying down after sex, passively retaining sperm and increasing her probability of conception.

لم أنتبه الى هذه المشاركة الا الآن.

هل ترى شيئا مضحكا في التفسير المفترض؟ أنا لا أرى..

هل تنكر أن استلقاء الأنثى فترة أطول يؤثر على الاخصاب؟؟

وليد
05-04-2005, 10:04 PM
الاخ ومضة

هذا ماكتبه


female orgasm favors some sperm over others. Baker and Bellis sought to learn just how female orgasms might affect which of a lover's sperm is used to fertilize a woman's eggs.
يتكلم عن orgasm
لا يوجد ذكر للسائل
وهذه النقطة ما ذكرت مؤخرا
ولم ارد بسؤال
بل قلت ان الاورجازم شئ و الماء شئ آخر عند المرأة بخلاف الرجل الذي عنده الاثنان متلازمان
والحديث لا يذكر شبقا بل يذكر ماء اصفر يعلو ماء الذكر
لا أدري اي سؤال تتكلم عنه ؟؟
اما موضوع تأثير سائل المرأة علي نوعية الجنين هل هو ذكر ام انثي
فقد رددت عليه و لا يجد ما اضيفه
السائل لا يحدد نوعية الجنين ابدا بل هو احد العوامل المؤثرة علي السائل المنوي مثله مثل مئات العوامل الاخري
مثل ضغط الدم و درجة الحرارة وها نحن نري ايضا الشبق يؤثر
واوضحت ان الحديث يجعل السائل و سبقه هو المقياس اي هو من يحدد
وهذا خطأ لان
يمكن ان يأتي الجنين بدون سائل اساسا من المرأة
وابسط دليل
هل يمكن طبيا الحصول علي نتيجة مؤكدة لنوعية الجنين بالتحكم في سائل المرأة؟
طبعا لا
بالضبط كمن يريد الفوز بكأس العالم بأختيار حذاء رياضي شديد التفوق
سيساعد هذا في الفوز و لكنه ليس هو الفيصل يمكنك الفوز بدونه
ويمكنك ان ترتديه و تخسر
اما الفيصل فهو باختيار الحيوان الذي يحمل الصفات المطلوبة وهذه هي الطريقة الصحيحة للحصول علي جنين معين بدليل لنك تستطيع التحكم في نوعية الجنين فعلا و تحصل عاى نتيجة 100 % عند تطبيقك هذه الطريقة
وشكرا

احمد المنصور
05-04-2005, 10:42 PM
الاخ ومضة

هذا ماكتبه


يتكلم عن orgasm
لا يوجد ذكر للسائل
وهذه النقطة ما ذكرت مؤخرا
ولم ارد بسؤال
بل قلت ان الاورجازم شئ و الماء شئ آخر عند المرأة بخلاف الرجل الذي عنده الاثنان متلازمان
والحديث لا يذكر شبقا بل يذكر ماء اصفر يعلو ماء الذكر
لا أدري اي سؤال تتكلم عنه ؟؟
اما موضوع تأثير سائل المرأة علي نوعية الجنين هل هو ذكر ام انثي
فقد رددت عليه و لا يجد ما اضيفه
السائل لا يحدد نوعية الجنين ابدا بل هو احد العوامل المؤثرة علي السائل المنوي مثله مثل مئات العوامل الاخري
مثل ضغط الدم و درجة الحرارة وها نحن نري ايضا الشبق يؤثر
واوضحت ان الحديث يجعل السائل و سبقه هو المقياس اي هو من يحدد
وهذا خطأ لان
يمكن ان يأتي الجنين بدون سائل اساسا من المرأة
وابسط دليل
هل يمكن طبيا الحصول علي نتيجة مؤكدة لنوعية الجنين بالتحكم في سائل المرأة؟
طبعا لا
بالضبط كمن يريد الفوز بكأس العالم بأختيار حذاء رياضي شديد التفوق
سيساعد هذا في الفوز و لكنه ليس هو الفيصل يمكنك الفوز بدونه
ويمكنك ان ترتديه و تخسر
اما الفيصل فهو باختيار الحيوان الذي يحمل الصفات المطلوبة وهذه هي الطريقة الصحيحة للحصول علي جنين معين بدليل لنك تستطيع التحكم في نوعية الجنين فعلا و تحصل عاى نتيجة 100 % عند تطبيقك هذه الطريقة
وشكرا

كلام فارغ وثرثرة لادينية. ومع هذا سأرد عليه,ربما الغد.

لاتنسى أنك أنت المطالب بدليل التناقض
وأن ماء المرأة ليس له تأثير إطلاقًا
على اختيار الحيوانات المنوية
إلى ذلك الحين إلزم الصمت
لأنك بدأت تكرر في نفسك
وتعيد في كلامك!!!

MSN
10-26-2007, 12:18 PM
كويس جدا ..ساشارك في هذا الموضوع

MSN
10-26-2007, 02:07 PM
ايها المسلمون ... نبيكم لم يقل ان ناء احتلام المراه اصفر ... فبلاش خلط بين الحديثين ...
انا اعرف ان فيه حديث اليهودي لما ساله عن ماء المراه وماء الرجل فقال ماءالرجل ابيض و ماء المراه اصفر ... اوكي هذا يصب في مصلحة الاسلام لانه يصف البويضه و منى الرجل المسؤلان عن التخصيب

لكن ليس معنى انه وصف البويضه انه هي نفسها ماء احتلام المراه ولكن ماء احتلام المراه شيء اخر

من الاخر كده ماء الاحتلام في المراه ليس مسؤلا عن الشيه و ليس لونه اصفر ...

لكن السؤال الاهم هل يمكن ان نقول انه قصد" بما يشبهها ولدها " اي ان هذا الماء هو وسيله لنقل الحيوانات المنويه ... اي "بما" تعني وسيلة النقل ..؟؟؟

MSN
10-26-2007, 03:44 PM
مفيش مشاركات ولا ايه .. اريد توضح .. هل "فبما يشبهها ولدها" تعني اذا ما هي الوسيله التي ستساعد في ان يكون ابنها شبيها باحد الابوين ..؟؟
وسؤال اخر ايه معنى اذا على ماء الرجل ولا سبق فان الشبه الى الاعمام و العكس الى الاخوال ... ايه معنى هذا الكلام المبهم .. يعني ايه "على" او "سبق"

ناصر التوحيد
10-26-2007, 04:07 PM
اجيبك ..
مرة زوجوا حمار اسود لحمارة سوداء فجاء الكرّ ابيض اللون ..
شكى الحمار من ذلك .. وشك باخلاق زوجته ..
فهل له حق في ذلك .. يا Msn

MSN
10-26-2007, 04:22 PM
سؤال باطل لان الحمار لا يشتكي :)):

بهزر ... اللي اعرفه ان الحيوان ممكن يجي بلون مختلف تماما غير ابوه و امه

بس انا عايز اجابات لاستفساراتي لو سمحتم

أبو مريم
10-26-2007, 04:46 PM
هل قرأت الشريط جيدا يا إم اس إن؟

MSN
10-26-2007, 04:50 PM
هل قرأت الشريط جيدا يا إم اس إن؟
اه و كان المسلمين متخبطين و كل واحد بيفتي من دماغه و من رايه الخاص ..
عشان كده انا ما بحبش اكمال مواضيع قديمة .. بس انا عندي سؤالين باختصار
وانا طرحتهم
لو قلتم على الاول نعم انحلت نصف الاشكاليه
ولو فهمتوني النص التاني بدليل علمي مش فتة اكون شاكر وحليتم النص التاني ...
لكن المشكله في لفظ زي" سبق" و "على" .... ليس لهم معنى محدد اصلا عشان كده دا سبب التضارب دا

ناصر التوحيد
10-26-2007, 05:03 PM
سؤال باطل لان الحمار لا يشتكي :)):

بهزر ... اللي اعرفه ان الحيوان ممكن يجي بلون مختلف تماما غير ابوه و امه

بس انا عايز اجابات لاستفساراتي لو سمحتم

الحيوان والانسان ايضا ..
وها هو الجواب الصحيح كما ورد في الحديث الصحيح
عن أبي هريرة قال: - (جاء رجلٌ من فزارة إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله، إن امرأتي ولدت غلاما أسود فقال له النبي صلى الله عليه وسلم: هل لك من إبل؟ قال: نعم قال: فما ألوانها؟ قال: حمرٌ قال: فهل فيها أورقٌ؟ قال: نعم إن فيها لورقا قال: أنى أتاها ذلك؟ قال: لعل عرقا نزعها قال: فهذا لعل عرقا نزعه) .

MSN
10-26-2007, 05:16 PM
تمام وانا لا اختبف على هذا ..
انما اردت لاجابه على السؤالين

ناصر التوحيد
10-26-2007, 05:24 PM
تمام وانا لا اختبف على هذا ..
انما اردت لاجابه على السؤالين
لا تختلف .. لانك فهمته ..
لكن
هل تريد ان تقول لي انك قرات ما هو موجود في هذا الشريط ولم تجد فيه اجابات على سؤاليك ؟
ام ان سؤاليك جداد لانغ ولم يتم التطرق لهما في هذا الشريط ؟
فان كان كذلك حقا .. فهاتهما

MSN
10-26-2007, 05:55 PM
السؤالين اللي انا طرحتهم ليس لهم اجابة مقنعه
كل ما قراته هو فتاوى وليس حقائق ... اريد اجابات مقنعة لو سمحتم

أبو مريم
10-27-2007, 12:16 AM
اه و كان المسلمين متخبطين و كل واحد بيفتي من دماغه و من رايه الخاص ..
عشان كده انا ما بحبش اكمال مواضيع قديمة .. بس انا عندي سؤالين باختصار
وانا طرحتهم
لو قلتم على الاول نعم انحلت نصف الاشكاليه
ولو فهمتوني النص التاني بدليل علمي مش فتة اكون شاكر وحليتم النص التاني ...
لكن المشكله في لفظ زي" سبق" و "على" .... ليس لهم معنى محدد اصلا عشان كده دا سبب التضارب دا
اولا حكاية المسلمين بيتخبطو هذه غير مقبوله لانك لست حكما وحتى لو كنت حكما فعليك ان تات بالدليل على كلامك وإلا فهو محض دعاوى لا نقبلها لأن الكلام على العام فانتبه لذلك جيدا .
ثانيا لا افهم معنى أسئلتك لأنك بالفعل تخبط فى الكلام خاصة فى السؤال الثانى حاول ان تعرض كلامك بطريقة افضل لو سمحت وبلغة غير العامية .

السؤالين اللي انا طرحتهم ليس لهم اجابة مقنعه
كل ما قراته هو فتاوى وليس حقائق ... اريد اجابات مقنعة لو سمحتم
وعبارة كلامكم غير مقنع بإطلاق أيضا غير مقبولة لنفس السبب بل قل اريد كلاما أفهمه وأقتنع به شخصيا إذ ليس من الضرورى أن ما لا يقنعك فليس بمقنع مطلقا .
ثم ما معنى قولك إنها فتاوى وليست حقائق ؟
بصراحة لا أفهم هذا الكلام على وجه التحديد ليس فقط لان كلامك خطأ فما ذكر هنا لا علاقة له بالفتاوى من قريب أو من بعيد بالمعنى الاصطلاحى فالفتاوى تتعلق بأفعال المكلفين تقول هذا الرجل أفتى له الشيخ بجواز الغفطار فى رمضان وهذه فتوى بتحريم الاستماع للأغانى .ز إلخ أما ما يتعلق بتفسير الحديث وإزالة الشبهات فلا يقال عنه إنه فتاوى .
ولا أدرى ما الذى تعنيه بقولك حقائق التى تخالف الفتاوى هنا على حد تعبيرك هل تقصد مثلا معدلات كيميائية نأت بها من البخارى ومسلم مثلا أو شىء من هذا القبيل ؟!!
أنت قسمت الكلام لفتاوى وحقائق ولا أدرى ما الذى تعنيه بالضبط .
كما قيل السؤال نصف العلم وعليك أن تحسن السؤال حتى تأتيك الغجابة على وجهها .

MSN
10-27-2007, 12:58 PM
ايها المسلمون ... نبيكم لم يقل ان ناء احتلام المراه اصفر ... فبلاش خلط بين الحديثين ...
انا اعرف ان فيه حديث اليهودي لما ساله عن ماء المراه وماء الرجل فقال ماءالرجل ابيض و ماء المراه اصفر ... اوكي هذا يصب في مصلحة الاسلام لانه يصف البويضه و منى الرجل المسؤلان عن التخصيب

لكن ليس معنى انه وصف البويضه انه هي نفسها ماء احتلام المراه ولكن ماء احتلام المراه شيء اخر

من الاخر كده ماء الاحتلام في المراه ليس مسؤلا عن الشيه و ليس لونه اصفر ...

لكن السؤال الاهم هل يمكن ان نقول انه قصد" بما يشبهها ولدها " اي ان هذا الماء هو وسيله لنقل الحيوانات المنويه ... اي "بما" تعني وسيلة النقل ..؟؟؟


السؤالين كانو

هل معنى فبما يبشه الولد ... اي كانه يقول ..اذا ما الوسيلة التي تساعد ان ان يكون الولد شبيها بابويه ؟؟
اي بالتالي هو يقصد ان ماء المراة الذي ينزل عند الشهوه هو ليس مسؤلا عن الشبه بحد ذاته و انما هو يوصل الحيوانات المنويه الى داخل المراه و بالتالي هي تكون مساعدة في العمليه
اريد جواب نعم او لا

السؤال الاخر

وايه دخل ماء الشهوة دا في موضوع اذا سبق ماء المراه الرجل اصبح شبيها باعمامه والكلام دا
يعني ايه ما هو الدليل العلمي اصلا على هذا الكلام
انت تعرف التلقيح الصناعي المساله كلها مساله حظ ..تعتمد ما هو الحيوان المنوي الذي سينجح
ولا دخل لها اطلاقا بماء الشهوه
اما اذا كان المقصود البويضه ... فهي لا تنزل عند الاحتلام ....
اريد توضيحا لهذه الاحاديث ... لانكم اربكتوني .. ولك واحد كان بيقول راي.
من الاخر ..اريد قولكم الفصل الذي تتفقون كلكم عليه

MSN
10-28-2007, 12:35 AM
ايه يا جماعة ... ؟ فين الردود .... اين اللادينين اصحاب الموضوع و اين الدينين الذين وعدو بتكملته الرد

ناصر التوحيد
10-28-2007, 05:56 AM
السؤالين كانو
هل معنى فبما يبشه الولد ... اي كانه يقول ..اذا ما الوسيلة التي تساعد ان ان يكون الولد شبيها بابويه ؟؟
اي بالتالي هو يقصد ان ماء المراة الذي ينزل عند الشهوه هو ليس مسؤلا عن الشبه بحد ذاته و انما هو يوصل الحيوانات المنويه الى داخل المراه و بالتالي هي تكون مساعدة في العمليه
اريد جواب نعم او لا
السؤال الاخر
وايه دخل ماء الشهوة دا في موضوع اذا سبق ماء المراه الرجل اصبح شبيها باعمامه والكلام دا
يعني ايه ما هو الدليل العلمي اصلا على هذا الكلام
انت تعرف التلقيح الصناعي المساله كلها مساله حظ ..تعتمد ما هو الحيوان المنوي الذي سينجح
ولا دخل لها اطلاقا بماء الشهوه
اما اذا كان المقصود البويضه ... فهي لا تنزل عند الاحتلام ....
اريد توضيحا لهذه الاحاديث ... لانكم اربكتوني .. ولك واحد كان بيقول راي.
من الاخر ..اريد قولكم الفصل الذي تتفقون كلكم عليه


سؤالي الاول والمهم : هل لا تعرف ان تكتب كلاما مفهوما !!؟؟؟ اكتب كلاما مفهوما .. حتى ولو بالعامية .. لكن ليس بهذه العامية الركيكة ..- بدك اكثر من هكذا مسايرة ؟؟ !! -
فكما قال لك اخونا الحبيب أبو مريم :

السؤال نصف العلم وعليك أن تحسن السؤال حتى تأتيك الإجابة على وجهها .
سؤالي الثاني .. ومن الاخر ..اريد ان اعرف ما هو قولك وما هو الموقف الطبيعي والصحيح الذي يجب ان تاخذ به بعد توضيحنا لهذه الاحاديث ويزول به " ارباكك " هذا ...

MSN
10-28-2007, 04:13 PM
يا جماعة انا سؤالي واضح جدا جدا

ما معنى فبما يشبه الولد
ما معنى ان ماء الاحتلام له علاقه بشبه الولد باعمامه او اخواله ..


اريد تفسيرا بدليل علمي لو سمحتم وعايز خلاصة الكلام الذي تتفقون كلكم عليه
هناك اسئله اخرى .. لكن اريد الاجابه على هذين مبدئيا

hamed lellah
10-28-2007, 04:23 PM
يا جماعة انا سؤالي واضح جدا جدا

ما معنى فبما يشبه الولد
ما معنى ان ماء الاحتلام له علاقه بشبه الولد باعمامه او اخواله ..


اريد تفسيرا بدليل علمي لو سمحتم وعايز خلاصة الكلام الذي تتفقون كلكم عليه
هناك اسئله اخرى .. لكن اريد الاجابه على هذين مبدئيا

من المعروف طبيا أن الجماع أو إثارة الشهوة عند المرأة من محرضات الإباضة
فهذا جواب سؤالك بما يشبه الولد

و لا أدعي أن هذا الكلام قد اجمع عليه كل المسلمين ... هل كنت تتوقع أن ندعو إلى مؤتمر إسلامي عالمي للإجابة على أسئلة حضرتك "المعجزة" ؟؟؟

لماذا لا تناقش في أسس العقيدة بدلا من السؤال عن الفروع و فروع الفروع ؟

MSN
10-28-2007, 06:45 PM
اريد اجابة لو سمحتم و ليس ملء فراغات

hamed lellah
10-28-2007, 09:04 PM
اريد اجابة لو سمحتم و ليس ملء فراغات

و قد أجبتك لو كنت تعي الإجابة. ماء الاحتلام بالمعنى الواسع يشمل البويضة و السوائل المرفقة بها. و البويضة بما فيها من الصبغيات هي المسؤولة عن شبه الجنين بأخواله.

هل وصلك المعنى أم لا بد من تلقيمك إياها "بالملعقة" أكثر من ذلك ؟

MSN
10-29-2007, 12:09 AM
و قد أجبتك لو كنت تعي الإجابة. ماء الاحتلام بالمعنى الواسع يشمل البويضة و السوائل المرفقة بها. و البويضة بما فيها من الصبغيات هي المسؤولة عن شبه الجنين بأخواله.
ما دليلك على هذا الكلام .... هل هنالك دليل علمي على وجه الالرض يقول ان المراه تحتلم و ينزل منها البويضه !!!
رجاء اريد دليل على هذا الكلام .. اول مره اسمعه في حياتي
الرسول قال: فبم يشبه الولد ...... و قالها تعليقا على ماء الاحتلام .... وليس البويضه ....
وليس هنالك اي رابط ما بينهم غير ان هذا الماء عند الجماع يوصل الحيوانات المنويه ... هذا دور ماء المراه ... اما البويضه فهي المسؤله عن الشبه و هي لاتنزل في الاحتلام يا سيدي و انما لها معاد محدد ... ليس له دعوه اطلاقا باستثاره المراه

عبد الواحد
10-29-2007, 12:52 AM
الزميل msn كلمة (السبق) تدل على وحدة نقطة البداية ووحدة نقطة النهاية بالنسبة لكل من ماء المراة و ماء الرجل. وبما ان مصدرهما واحد .. هذا يعني ان كلاهما إما مصدرهما الرجل فقط او المرأة فقط. بعبارة اخرى.. المني فيه حيوانات منوية تتسابق واول من يصل هو الذي يحدد جنس الجنين. طبعاً هناك من سيجالد و يقول لماذا لم يستعمل النبي (ص) عبارة كرموسوم. وهناك من يقول: "يُحتمل انه قصد شيء آخر " .. وإذا دخلنا في ربما تنتهي الشبهة.


هذا رد نسقه الاخ ابن الاسلام في موقع www.sbeelalislam.net
وأظنه نقل بعض كلام الشيخ من شريط له و الله اعلم.
----------------------------------------------------
الرد للشيخ الشعراوي

قال رحمه الله (يقول الرسول صلى الله عليه و سلم (وأما الولد فإذا سبق ماء الرجل ماء المرأة نزع الولد وإذا سبق ماء المرأة ماء الرجل نزعت الولد)
و فهم المسألة كلها يعتمد على كلمة سبق فمن المعلوم أنه إذا تسابق شخصان فأنهما يبدئان من نقطة بداية واحدة

و إذا علمنا أن عدد كروموسومات الذكر 44 +XY وعدد كروموسومات الأنثى هو 44 + XX حيث أن 44 يمثل عدد الكروموسومات الجسدية
وإذا علمنا أن الأنثى لا دخل لها بتحديد نوع الجنين حيث أن البويضة تحتوى على نوع واحد متشابه من الكروموسومات الجنسية و هوالنوع (X) و الحيوان المنوى يكون أما(X ) أو (Y )
و يكون المولود ذكر أذا ألتقى حيوان منوى يحمل الكروموسوم الجنسى Y مع بويضة الأنثى التى دائما تكون من النوع X و يكون التركيب الجينى ل الذكر هو 44 +XY
و يكون المولود أنثى أذا أذا ألتقى حيوان منوى يحمل الكروموسوم الجنسى Xمع بويضة الأنثى التى دائما تكون من النوع X و يكون التركيب الجينى ل الأنثى هو 44 +XX

فقال رحمه الله أن المقصود بماء الرجل هنا هو الكرموسوم الجنسى Y المحمول على الحيوان المنوى للذكر
و المقصود بماء المرأة هو الكرموسوم الجنسىX المحمول على الحيوان المنوى للذكر
فإذا سبق الحيوان المنوى الذى يحمل الكرموسوم Y الحيوان المنوى الذى يحمل الكروموسوم X و ألتحم بالبويضة يكون المولود ذكر

وإذا سبق الحيوان المنوى الذى يحمل الكرموسوم X الحيوان المنوى الذى يحمل الكروموسوم Y و ألتحم بالبويضة يكون المولود أنثى

و على هذا يكون مضمون الحديث أن نوع الجنين سواء كان ذكر أو أنثى يعتمد على ماء الرجل الذى يحتوى على الكروموسومات الجنسية التى على أساسها يتحدد نوع الجنين و هذا هو ما أثبته العلم و هذا ما أشار إليه المصطفى صلى الله عليه وسلم عندما أستخدم كلمة سبق التى تدل على وحدة نقطة البداية

مواقع تاكد ما بالرد

http://www.biology-online.org/2/6_sex_chromosomes.htm

Sex Determination
A humans' sex is predetermined in the sperm gamete.

The egg gamete mother cell is said to be homogametic, because all its cell possess the XX sex chromosomes. sperm gametes are deemed heterogametic because around half of them contain the X chromosome and others possess the Y chromosome to compliment the first X chromosome.

In light of this, there are two possibilities that can occur during fertilisation between male and female gametes, XX and XY. Since sperm are the variable factor (i.e. which sperm fertilises the egg) they are responsible for determining sex.


و فى هذا الموقع ستجد المعلومة على هيئة سؤال و جواب

http://www.ezyhealth.com/ezyhealth/a...=25&expertID=1

و ستجد فيه هذه المعلومة

Question
What actually determines the sex of the baby? Is there anyway to increase the chance of giving birth to a baby boy?

Answer

As you might have read before, all the cells in our bodies have 46 chromosomes which contain all the genetic make up of that person. 2 of these chromosomes are called the sex chromosomes (X and Y). When an adult male produces sperms, half of these would contain 22 chromosomes plus a X, and the other half contain 22 plus a Y. If a sperm with 22Y fuses with the egg in the female with 22X (all female eggs are 22X, by the way!), a 44XY will result and this would be a male child. If a 22X sperm fuses with the egg with 22X a baby with 44XX will result and this would be a female child.
----------------------------

hamed lellah
10-29-2007, 02:17 AM
ما دليلك على هذا الكلام .... هل هنالك دليل علمي على وجه الالرض يقول ان المراه تحتلم و ينزل منها البويضه !!!
رجاء اريد دليل على هذا الكلام .. اول مره اسمعه في حياتي
الرسول قال: فبم يشبه الولد ...... و قالها تعليقا على ماء الاحتلام .... وليس البويضه ....
وليس هنالك اي رابط ما بينهم غير ان هذا الماء عند الجماع يوصل الحيوانات المنويه ... هذا دور ماء المراه ... اما البويضه فهي المسؤله عن الشبه و هي لاتنزل في الاحتلام يا سيدي و انما لها معاد محدد ... ليس له دعوه اطلاقا باستثاره المراه

آه طبعا ... حضرتك لم تسمع به و بالتالي هو بالتأكيد غير موجود باعتبار أنك قرأت نصف صفحة كاااااااااملة عن الموضوع في كتاب العلوم في الإعدادية

يا فحيح ... إليك هذه الدراسة

http://humrep.oxfordjournals.org/cgi/content/full/19/7/1539

و هي تثبت العلاقة الزمنية يبن الجماع و الإباضة ... و لذلك تفسيران:

إما أن الجماع يحرض الإباضة ... و هو الأرجح من الدراسة
و إما أن الإباضة تحرض الجماع ... و هو يعني أن المرأة تكون أكثر شهوانية حول وقت الإباضة ... أي أن الإباضة يمكن النظر إليها كاحتلام المرأة

و يبقى الحديث صحيحا على الوجهين

hamed lellah
10-29-2007, 08:34 PM
يرفع للزميل Msn

أنا بانتظار تعليقك على الدراسة ... علما أنني شبه جازم أنك لن تفقه منها شيئا يا "لا أدري"

ناصر التوحيد
10-29-2007, 10:07 PM
Msn وكعادته ..سيترك الموضوع الان ..
بل ومؤكد انه تركه
وستراه فاتحا لموضوع جديد ..
او ربما قد يكون فتحه ...
اروح ألقي نظرة سريعة
وكعادته ..لن يقول شكرا وفهمت واستفدت ..

MSN
10-30-2007, 12:37 AM
:)): خير يا جماعة
انا جيت ... لا لا عيب
انا بقول شكرا لما احس اني مدين فعلا
وانا بقول شكرا لاي اخ بيرد على ....وشكرا ليكم كلكم

دلوقتي يا اخ الحمد لله ... انا قريت النتائج بتاعة الدراسه ... عامتا تبقى كلها تخمينات يعني
خلاص يا سيدي ولا يهمك عامتا العلم كل يوم بيكتشف الجديد
بالنسبه للاخ عبدالواحد شكرا ليك جدا

اخر سؤال و نقفل الموضوع بلا عوده

ماذا تعني "فبما يشبه الولد" ماذا كان يقصد حرفيا .... بس كده مش اكتر

hamed lellah
10-30-2007, 09:09 PM
:)): خير يا جماعة
انا جيت ... لا لا عيب
انا بقول شكرا لما احس اني مدين فعلا
وانا بقول شكرا لاي اخ بيرد على ....وشكرا ليكم كلكم

دلوقتي يا اخ الحمد لله ... انا قريت النتائج بتاعة الدراسه ... عامتا تبقى كلها تخمينات يعني
خلاص يا سيدي ولا يهمك عامتا العلم كل يوم بيكتشف الجديد
بالنسبه للاخ عبدالواحد شكرا ليك جدا

اخر سؤال و نقفل الموضوع بلا عوده

ماذا تعني "فبما يشبه الولد" ماذا كان يقصد حرفيا .... بس كده مش اكتر

الآن أصبح العلم مجرد تخمينات ؟؟؟
و أنا الذي ظننت أنك تريد أن تمتحن الشريعة مقابل العلم ... يعني أنك كفرت من أجل تخمينات يا شاطر
و عندما أريناك أن العلم الذي أنت مدعيه لا يدعم وجهة نظرك (إن استحق هرائك هذه التسمية) أجبتنا متهربا و كأنك تريد أن تخفي فضيحتك تحت البساط: "العلم بيكتشف كل يوم جديد"

طبعا العلم فيه كل يوم جديد و لذلك فإن الكفر بالآخرة لمجرد "تخمينات" هو الحماقة بعينها

و بصراحة إن لم يصلك جواب السؤال حتى الآن بعد كل هذه الإجابات فليس عندي استعداد أن أضيع وقتي معك

MSN
10-31-2007, 12:43 AM
طبعا العلم فيه كل يوم جديد و لذلك فإن الكفر بالآخرة لمجرد "تخمينات" هو الحماقة بعينها
والايمان لمجرد تخمينات و محاوله توفيق للنصوص بشكل لا يختلف مع العقل ولكنه يحمل النص "الفضفاض" الكثير و الكثير

مثلا : يخرج من بين الصلب والترائب ..
اليس الله قادر ان يقول ماء ينتج من الخصيه ... بدل هذا اللفظ الفضفاض


و بصراحة إن لم يصلك جواب السؤال حتى الآن بعد كل هذه الإجابات فليس عندي استعداد أن أضيع وقتي معك
سؤالي كان الهدف منه بسيط .. هل حقا قصد الرسول كل هذا .. من كلمه مثل "فبما يشبه الولد" ومن جمله مثل " اذا على ماء الرجل ماء المراه"
هي تبدو لاي مستمع بسيط في زمنه المقصود ان منى الرجل لو كان اكثر او لو قذف اسرع .... وسؤالي اللي بقولو ونفسي الاقي اجابه
ما كان اغنانا عن هذه المعلومات الفضفاضه التي تحتمل في زمنه تفسير و في زماننا مئات التفاسير
ام ان هذا من باب جوامع الكلم !!

hamed lellah
10-31-2007, 02:09 AM
يا سبحان الله

إن وافق الدين العلم فهو عندك عبارة عن نصوص فضفاضة

و إن خالفه ... فعندك العلم (تخمينات) هو الحق بعينه

أنت بالحقيقة تريد هجر الدين لأنك كرهت التكليف ...و من ثم طفقت تبحث في العلم (تخمينات) عن مبرر "لموقفك الفكري"


ما كان اغنانا عن هذه المعلومات الفضفاضه التي تحتمل في زمنه تفسير و في زماننا مئات التفاسير

أنا عندي إن خالفت التخمينات (العلم) القرآن و السنة فهي خاطئة ... و أنا على يقين أن العلم المثبت لن يخالفهما بإذن الله

غير أنه لما أردت أنت و أمثالك أن يظهروا تناقضا بينهما وجب أن نرد عليك. و هل كنت تريدنا أن نسمح لك و لأمثالك من المتعالمين أن يسفهوا عقيدتنا على الملأ ؟

و هنا أريد ان اعلق على الآية الكريمة " خُلِقَ مِن مَّاء دَافِقٍ (6) يَخْرُجُ مِن بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ (7)"

يا فطحل ... الإنسان لم يخلق من الخصية فقط ... و إنما من خلايا عرسية مصدرها الخصية ... و المبيض

و هذه الخلايا مصدرها واحد عند الجنسين ... حيث أنها تأتي من كيس المح (yolk sac) و لكنها في هذه المرحلة تكون بشكل خلايا. و هذه الخلايا تهاجرثم تجتمع لتشكل ما يعرف ب gonadal ridge و هي بداءة الأعضاء المنتجة للخلايا الجنسية عند الجنسين و المعروفة باسم gonads و بعد تلك المرحلة يفترق تطور هذه الأعضاء عند الجنسين حيث تهاجر الخصية إلى خارج البطن بينما تنتقل المبايض إلى الحوض و إلى موقع داخل البريتوان.

فأنت لو أردت أن تسمي عضوا واحدا كمصدر للخلايا المكونة للإنسان لما وجدت إلا ال gonadal ridge و هو ينشأ على جانبي بداءة العمود الفقري عند الجنين

و إن وصف "بين الصلب و الترائب" هو وصف دقيق لموقع هذه الأعضاء الجنينية. حيث أن المنطقة بين الصلب (و هو الظهر) و الترائب (و هي أعلى الصدر) هي منطقة واسعة نتيجة الامتداد الطولي للظهر و العمود الفقري. و هذا بالحقيقة مما يتناسب مع وصف تلك الأعضاء حيث أن شكلها يكون متطاولا مثل الأنبوب بهذه المرحلة

و إذا أدرت دليلا (قبل أن تقول لم أسمع بها في حياتي) فابحث عن Color Atlas of Embryology في google books ثم انظر إلى الصفحة 337 ... و الأدلة غير هذه كثيرة غير أن هذا ممكن الوصول إليه على النت

و جوامع الكلم هي من مميزات حديثه عليه الصلاة و السلام ... حيث يقول الكلمة التي تحتمل عدة معاني كلها صحيحة ... و من إعجاز حديثه عليه الصلاة و السلام أن من تلك المعاني ما يتم اكتشافه بعد مئات السنين كما هي الحال في الحديث الذي أردت السخرية منه

و أقول لك و لغيرك من المستهزئين التافهين: موتوا بغيظكم

ناصر التوحيد
10-31-2007, 02:16 AM
مثلا : يخرج من بين الصلب والترائب ..
اليس الله قادر ان يقول ماء ينتج من الخصيه ... بدل هذا اللفظ الفضفاض
ما كان اغنانا عن هذه المعلومات الفضفاضه التي تحتمل في زمنه تفسير و في زماننا مئات التفاسير
هذه الكلام منك سببه جهالاتك ونقص في علمك وفي فهمك وجهلك باللغة العربية والبلاغة واصول الكلام الفصيح ..
هل وصل الجهل بك ان تقول هذا الكلام .. غير العلمي ..
وهل ترى كلامك التافه هذا كلام يمكن ان يتحدى الله به البشر

ام ان هذا من باب جوامع الكلم !!
هل هذا سؤال يطرحه عاقل يعقل او عالم يعلم !!

بالفعل .. كما قال الاخ الفاضل hamed lellah والذي هو على اطلاع بهذه العلوم .. ملّ من جهالتك .. فقال لك :

طبعا العلم فيه كل يوم جديد و لذلك فإن الكفر بالآخرة لمجرد "تخمينات" هو الحماقة بعينها.... وبصراحة إن لم يصلك جواب السؤال حتى الآن بعد كل هذه الإجابات فليس عندي استعداد أن أضيع وقتي معك
والصراحة ايضا ان الاخ الفاضل hamed lellah محق تماما في ذلك

yaso3_lais_elah2
11-23-2009, 12:16 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، وبعد :
حقيقة النقاش حول هذه الموضوع نقاش رائع وجميل.
ولكن الزميل اللاديني وليد لم يأتي بدليل أو رابط علمي يؤكد أن ماء المرأة ليس له دور في وجود الشبه في الجنين فأنا أقول له طالما أن الإخوة ألزموك بالدليل ولم تأتي به فلماذا تنكر هذه المعلومة الواردة في الحديث ؟
وطالما أن العلم لم ينفي ذلك ما المانع أن يكون هذه حقيقة علمية؟
إن ثقتنا في صدق كلام نبينا صلى الله عليه وسلم مليون في المائة لأنه من تعود على إثارة الشبهات والتدليس فيها لايمكن نصدقه.
فاليوم تثار الشبهة وفي وقت لاحق يتم الرد عليها مصيرها مصير الشبهات السابقة للنصارى والملحدين واللادينيين.
هناك بعض الأدلة البسيطة التي تنبأ النبي صلى الله عليه وسلم بحصولها في زماننا وحصلت وهيا تدل على أنه النبي صلى الله عليه وسلم مرسول من عند الله مثل تنبأه بمسجده وأن هذه المسجد المبني من لبن وطين سيمر عليه يوم من الأيام يصبح كالقصر الأبيض وحقيقة اليوم الناظر لمسجد النبي صلى الله عليه وسلم يقول أن المسجد من فخامة بنائه وجمال التصميم يقول أنه قصر وأن اللون الغالب عليه اللون الأبيض.
كذلك في قضية مسجد صنعاء وكذلك تنبأ النبي صلى الله عليه وسلم عن النساء الكاسيات العاريات في زماننا هذه كذلك شرب الخمر وتسميتها بغير إسمها وقد حدث هذه حيث أصبح إسم الخمر الجديد مشروبات روحية هذه أدلة بسيطة جداً تدل على صدق رسالة الإسلام.
والحمدلله على نعمة الإسلام أولاً وآخراً
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

سيف الكلمة
10-22-2010, 12:12 AM
تم حسم هذه الشبهة بهذا البحث
وهو من الإعجاز العلمى

[FONT=Traditional Arabic][SIZE=6] المسئولية المشتركة للرجل والمرأة في تحديد نوع الجنين "ماء الرجل وماء المرأة" (http://www.hurras.org/vb/showthread.php?p=300040#post300040)

http://www.youtube.com/watch?v=CIzV4DLNE4Q&feature=player_embedded

http://www.youtube.com/watch?v=8S9gIiP0ugw&feature=player_embedded

http://www.hurras.org/vb/showpost.php?p=300048&postcount=32

سيف الكلمة
10-22-2010, 12:19 AM
بسم الله الرحمن الرحيم


المسئولية المشتركة للرجل والمرأة فى:
تحديد نوع الجنين
إعجازا علميًا للحديث النبوي الذي رواه ثوبان

الباحث
أ.د. جمال حامد السيد حسانين
أستاذ مشارك التشريح والأجنة بكلية الطب البشري
جامعة الزقازيق - جمهورية مصر العربية
باحث متعاون مع الهيئة العالمية للإعجاز العلمي في القرآن والسنة

المؤتمر الثامن

للإعجاز العلمي في القرآن والسنة دولة الكويت







مقدمة:


{عن ثوبان مولى رسول الله عليه وسلم ، قال : كنت قائما عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فجاء حبر من أحبار اليهود , فقال : السلام عليك يا محمد - الحديث بطوله - إلى أن قال : جئت أسألك عن الولد ؟ فقال : ماء الرجل أبيض ،وماء المرأة أصفر فإذا اجتمعا ، فعلا مني الرجل مني المرأة : أذكرا بإذن الله ،وإذا علا مني المرأة مني الرجل أنثا بإذن الله ،}
(صحيح مسلم كتاب الحيض 315)

في الحديث السابق ، يوضح النبي صلي الله عليه وسلم صفة مني الرجل والمرأة وانفرد الحديث عن الأحاديث النبوية الواردة في هذا الشأن بتعرضه لقضية اختيار نوع المحمول به من ذكورة وأنوثة ، حيث أن جل هذه الأحاديث يتناول تأثير سبق الماء وعلوه في الشبه ، فقد ذكر البخاري من حديث أنس ، "أن عبد الله بن سلام بلغه مقدم النبي صلى الله عليه وسلم المدينة , فأتاه ، فسأله عن أشياء حتى بلغ " وأما الولد فإذا سبق ماء الرجل ماء المرأة نزع الولد ، وإذا سبق ماء المرأة ماء الرجل نزعت الولد " ،وثبت في الصحيحين عن أنس ابن مالك رضي الله عنه أن أم سليم سألت النبي عن المرأة ترى في منامها ما يرى الرجل فقال: " إذا رأت المرأة ذلك فلتغتسل فقالت أم سليم واستحيت من ذلك وهل يكون هذا ، فقال النبي نعم فمن أين يكون الشبه ماء الرجل غليظ أبيض وماء المرأة رقيق أصفر فمن أيهما علا أو سبق يكون منه الشبه " ، وفي صحيح مسلم عن عائشة "أن المرأة قالت لرسول الله هل تغتسل المرأة إذا احتلمت فأبصرت الماء فقال نعم فقالت لها عائشة تربت يداك فقال رسول الله دعيها وهل يكون الشبه إلا من قبل ذلك إذا علا ماؤها ماء الرجل أشبه الولد أخواله وإذا علا ماء الرجل ماءها أشبه أعمامه". و لقد رأي جل السابقين من الفقهاء احتمال اشتباه الشبه على الراوي بالإذكار والإيناث ، مع التسليم بأنه إذا كان قد قاله رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فهو الحق الذي لا شك فيه ، ولا ينافي سائر الأحاديث ، ويكون الشبه من السبق والإذكار والإيناث من العلو ، فرسول الله صلى الله عليه وسلم لا ينطق عن الهوى ، قال تعالى" : {وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الْهَوَى (3) إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى (4)} [النجم : 3 - 4]

وقضية اختيار جنس الجنين اعتبرها البعض من الغيبيات التي لا يجوز التطرق إليها باعتبار أن في ذلك تطاولاً علي مشيئة الله سبحانه و تعالى وأن التدخل في ذلك قد يؤدي إلي اختلال التوازن بين الجنسين و الذي يجب حفظه ثابتا إلي قيام الساعة ، و رأى البعض أن تعليق تحديد جنس الجنين علي المشيئة لا يتعارض مع حدوثها بالأسباب ، و نظرا لقصور العلوم التي كانت سائدة في ذلك الوقت، فقد فسر أوائل المفسرين القرآن الكريم والأحاديث الشريفة الواردة في هذا الشأن وغيره بقدر ما وصلهم من علوم ذلك العصر ، وبالرغم من عدم تمكنهم في كثير من الأحيان من فهم دلالتها العلمية ، إلا أنهم فوضوا تفسير وفهم تلك النصوص إلي مرور الزمن وتطور المعرفة الإنسانية ، و سنة الله سبحانه وتعالي أن يكشف للبشر من الأسرار بالمقدار الذي يطيقونه ، فكلما تقدم العلم يكشف الله لهم من آياته التي تدل علي أنه الواحد الأحد ، قال تعالي : {سَنُرِيهِمْ آيَاتِنَا فِي الْآفَاقِ وَفِي أَنْفُسِهِمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ أَوَلَمْ يَكْفِ بِرَبِّكَ أَنَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ} [فصلت : 53]

وهذا البحث يثبت الإعجاز العلمي لقضية الإذكار والإيناث في الحديث النبوي الذي رواه ثوبان مولي رسول الله صلي الله عليه وسلم في ضوء المكتشفات العلمية الحديثة، ويقدم للمشككين في سنة المصطفي دليلا آخر على صدق نبوته و أنه لا ينطق عن الهوى ، قال تعالي:{وَقُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ سَيُرِيكُمْ آيَاتِهِ فَتَعْرِفُونَهَا وَمَا رَبُّكَ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ} [النمل : 93]

أولا:البحث اللغوي :

تشترك الأحاديث التي تناقش سبب الشبه لأحد الأبوين وسبب الإذكار والإيناث في كلمة العلو و كلمة السبق ، ولذلك يجب فهم دلالتها اللغوية :

أولا العلو : قال ابن فارس : "علو: العين واللام والحرف المعتل ياء كان أو واوًا أو ألفًا أصل واحد يدل على السمو والارتفاع لا يشذ عنه شيء "(1) ، ومن معاني كلمة علا في اللغة ، يقول الرازي : (علا) غلبه . وعلاه بالسيف ضربه (2) ، كما قال الراغب الأ صفهاني أيضا في معني كلمة عَلا :العلوُ ضد السفل ، و العلوي و السفلي المنسوب إليهما ،و العلو الارتفاع وقد علا يعلو علوا وهوعال ، وعَلي يَعَلي علا فهو علي ، فعلا بالفتح في الأمكنة و الأجسام أكثر (3)

ثانيا السبق : قال بن فارس : "سبق: السين والباء و القاف أصل واحد صحيح يدل على التقدم " يقال سبق يسبق سبقًا (1)، و قال ابن منظور ، السبق ، القدمة في الجري وفي كل شيء (4) ، وذكر الراغب الأصفهاني أيضا ، سبق أصل السبق التقدم في السير و الاستباق التسابق ( 3)، ويقول رشيد رضا، والاستباق تكلف السبق ، وهو الغرض من المسابقة و التسابق ، بصفة المشاركة التي يقصد بها الغلب ، وقد يقصد لذاته أو لغرض آخر في السبق ، ومنه { فَاسْتَبِقُوا الْخَيْرَاتِ إِلَى اللَّهِ مَرْجِعُكُمْ جَمِيعًا فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنْتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ} [المائدة : 48] ، فهذا يقصد به السبق لذاته لا للغلب كما قال الراغب الأ صفهاني أيضا في معني كلمة علا :
العلوُ ضد السفل (5)

=*=*=*=*=*=*=
١. ابن فارس ، أبو الحسين أحمد بن زكريا ، معجم مقاييس اللغة.
٢. الرازي ، محمد بن أبي بكر عبد القادر ، مختار الصحاح .
٣. الراغب الأصفهاني ، أبي القاسم الحسين بن محمد بن الفضل ، المفردات في غريب القرآن .
٤. ابن منظور ، أبو الفضل جمال الدين محمد بن مكرم بن علي بن أحمد ، لسان العرب.
٥. رضا ، محمد رشيد ، تفسير المنار.

ثانيا أراء الفقهاء حول الحديث :

ذكر ابن القيم رحمه الله : "وقد أجرى الله العادة بأن التوالد لا يكون إلا بين أصلين يتولد من بينهما ثالث ومني الرجل وحده لا يتولد منه الولد ما لم يمازجه مادة أخرى من الأنثى وقد اعترف أرباب القول الآخر بذلك وقالوا لابد من وجود مادة بيضاء لزجة للمرأة تصير مادة لبدن الجنين ولكن نازعوا هل فيها قوة عاقدة كما في مني الرجل أم لا وقد أدخل النبي http://www.hurras.org/vb/images/smilies/sallah.gif هذه المسألة في الحديث الذى رواه مسلم في صحيحه من حديث ثوبان مولاه حيث سأله اليهود عن الولد فقال "ماء الرجل أبيض وماء المرأة أصفر فإذا اجتمعا فعلا مني الرجل مني المرأة أذكر بإذن الله وإذا علا مني المرأة مني الرجل أنث بإذن الله" نعم لمني الرجل خاصة الغلظ والبياض والخروج بدفق ودفع فإن أراد من مني المرأة انتفاء ذلك عنها أصاب ومني المرأة خاصته الرقة والصفرة والسيلان بغير دفع فإن نفي ذلك عنها أخطأ وفي كل من الماءين قوة فإذا انضم أحدهما إلى الآخر اكتسبا قوة ثالثة وهي من أسباب تكوين الجنين.

و قال أيضا رحمه الله : والسبب الموجب مشيئة الله فقد يسبب بضد السبب وقد يرتب عليه ضد مقتضاه ولا يكون في ذلك مخالفة لحكمته كما لا يكون تعجيزا لقدرته وقد أشار في الحديث إلى هذا بقوله "أذكر وأنثى بإذن الله"وقد قال تعالى{لِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ يَهَبُ لِمَنْ يَشَاءُ إِنَاثًا وَيَهَبُ لِمَنْ يَشَاءُ الذُّكُورَ (49) أَوْ يُزَوِّجُهُمْ ذُكْرَانًا وَإِنَاثًا وَيَجْعَلُ مَنْ يَشَاءُ عَقِيمًا إِنَّهُ عَلِيمٌ قَدِيرٌ (50)} [الشورى : 49 - 50]

فأخبر سبحانه أن ذلك عائد إلى مشيئته وأنه قد يهب الذكور فقط والإناث فقط وقد يجمع للوالدين بين النوعين معا وقد يخليهما عنهما معا وأن ذلك كما هو راجع إلى مشيئته فهو متعلق بعلمه وقدرته"(6) وقال ابن حجر رحمه الله : " والذى يظهر ما قلته وهو تأويل العلو فى حديث عائشة وأما حديث ثوبان فيبقى العلو فيه على ظاهره فيكون السبق علامة التذكير والتأنيث والعلو علامة الشبه فيرتفع الإشكال، وكأن المراد بالعلو الذي يكون سبب الشبه بحسب الكثرة بحيث يصير الآخر مغمورا فيه فبذلك يحصل الشبه، وينقسم ذلك ستة أقسام:

الأول أن يسبق ماء الرجل ويكون أكثر فيحصل له الذكورة والشبه، والثاني عكسه، والثالث أن يسبق ماء الرجل ويكون ماء المرأة أكثر فتحصل الذكورة والشبه للمرأة، والرابع عكسه، والخامس أن يسبق ماء الرجل ويستويان فيذكر ولا يختص بشبه، والسادس عكسه" (٧) ، وقال النووي رحمه الله : "عند قول "النبي صلى الله عليه وسلم" " إن ماء الرجل غليظ أبيض وماء المرأة رقيق أصفر " : هذا أصل عظيم في بيان صفة المني وهذه صفته في حال السلامة وفي الغالب ، قال العلماء : مني الرجل في حال الصحة أبيض ثخين يتدفق في خروجه دفقه بعد دفقه ويخرج بشهوة و يتلذذ بخروجه وإذا خرج استعقب خروجه فتور ورائحة كرائحة طْلع النخل ورائحة الطلع قريبة من رائحة العجين ، .. ( وقد يتغير لون المني بأسباب منها ) .. أن يمرض فيصير منيه رقيقا أصفر أو يسترخي وعاء المني فيسيل من غير التذاذ وشهوة أو يستكثر من الجماع فيحمر ويصير كماء اللحم وربما يخرج دما عبيطا ، ثم إن خواص المني التي عليها الاعتماد في كونه منيا ثلاث : أحدها الخروج بشهوة مع الفتور عقِبه . والثانية : الرائحة التي شبه رائحة الطَّلع كما سبق . الثالث : الخروج بدْفق ودْفعات ، وكل واحدة من هذه الثلاث كافية في إثبات كونه منيا ولا يشترط اجتماعها فيه ، وإذا لم يوجد شيء منها لم يحكم بكونه منيا وغلب على الظن كونه ليس منيا هذا كله في مني الرجل ، وأما مني المرأة فهو أصفر رقيق وقد يبييض لَفضل ُقوتها ، وله خاصيتان يعرف بواحدة منهما أحدهما أن رائحته كرائحة مني الرجل والثانية التلذذ بخروجه وفتور قوتها عقب خروجه . وقال أيضا رحمه الله : " العلو والسبق بمعني واحد فتكون اللفظتان معناهما واحد ، قال العلماء : يجوز أن يكون المراد بالعلو هنا السبق، ويجوز أن يكون المراد الكثرة والقوة أي بحسب كثرة الشهوة فإن كانت للرجل أذكر "بإذن الله" وإن كانت المرأة أكثر شهوة أنث "بإذن الله" ( ٨) ، وقال القرطبي رحمه الله : " ...والذي يتعين تأويله الذي في حديث ثوبان ، فيقال : إن العلو معناه سبق الماء إلى الرحم، ووجهه: أن العلو معناه الغلبة ، ويؤيد هذا التأويل قوله في الحديث: " إذا سبق ماء الرجل ماء المرأة أذكرا، وإذا سبق ماء المرأة ماء الرجل أنثا "( ٩) ، كما ذكر الزرقاني مثل ذلك : " إن العلو الوارد في الأحاديث معناه سبق الماء إلى الرحم، ووجهه: أن العلو لما كان معناه الغلبة والسابق غالب في ابتدائه في الخروج قيل غلبه وعلاه، ويؤيده أنه ورد في رواية مسلم " إذا سبق ماء الرجل ماء المرأة أذكرا، وإذا سبق ماء المرأة ماء الرجل أنثا "( ١٠)

=*=*=*=*=*=*=
٦. ابن القيم ، أبو عبد الله محمد بن أبي بكر أيوب الزرعي ، التبيان في أقسام القرآن .
٧. ابن حجر ، أبو الفضل أحمد بن علي بن محمد بن أحمد بن حجر العسقلاني ، فتح الباري .
٨. النووي ، محيي الدين أبو زكريا يحيي بن شرف بن موري بن حسن بن حزم ، شرح النووي علي صحيح مسلم .
٩. القرطبي ، أبو عبد الله محمد بن أحمد الأنصاري ، الجامع لأحكام القرآن.
١٠ . الزرقاني ، محمد بن عبد الباقى بن يوسف ، شرح الزرقاني علي موطأ مالك ، دار الكتب العلمية، بيروت .

ثالثا : ماء المرأة المقابل لماء الرجل في الطب :


لقد قرر القرآن الكريم في الآيات التي تتحدث عن خلق نسل سيدنا آدم أن الخلق يكون من الماء ، قال تعالى: {وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ مِنَ الْمَاءِ بَشَرًا فَجَعَلَهُ نَسَبًا وَصِهْرًا..} (سورة الفرقان ، الآية : ٥٤ ) ، و لقد وصف "الله سبحانه وتعالي" هذا الماء بأنه دافق ، قال تعالي : {فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ (6) خُلِقَ مِنْ مَاءٍ دَافِقٍ} (سورة الطارق ، الآيتان : 5_6)، وأيضا بأنه مهين ، قال تعالي : {ثُمَّ جَعَلَ نَسْلَهُ مِنْ سُلَالَةٍ مِنْ مَاءٍ مَهِينٍ} ( سورة السجدة ، آية : ٨)، كما قال تعالي أيضا : {أَلَمْ نَخْلُقْكُمْ مِنْ مَاءٍ مَهِينٍ} ( سورة المرسلات ، آية : ٢٠ ) ، و بالنظر في الآيات السابقة يتبين لنا أن القرآن الكريم لم يوضح ماء الرجل من ماء المرأة ، ولكن المعني الضمني يشير إلي احتواء هذا الماء علي عناصر الخلق الأولية التي يتكون منها الإنسان ، و السنة المطهرة تؤكد أن الخلق يكون من الرجل و المرأة معا ، فلقد ورد عن عبد الله بن مسعود ، رضي الله عنه ، أنه قال : "مر يهودي برسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يحدث أصحابه فقالت قريش : يا يهودي إن هذا يزعم أنه نبي فقال لأسألنه عن شيء لا يعلمه إلا نبي ، قال فجاء حتى جلس ثم قال : يا محمد مم يخلق الولد ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "يا يهودي من كلٍ يخلق من نطفة الرجل ومن نطفة المرأة " ( ١١ ) ، وهذا يدل علي أن الخلق يكون من الرجل و المرأة معا وأن مصطلح النطفة يعبر عن الجزء من الماء الدافق أو المهين الذي يستخلص منه عناصر خلق الإنسان الأولية و التي يتكون منها الولد ، ولقد أثبت العلم الحديث أن خلق الإنسان يكون من اندماج الحيوان المنوي الذكري و بويضة الأنثى ، وبذلك يكون الحيوان المنوي هو نطفة الرجل و تكون البويضة هي نطفة المرأة ، كما يكون من الضروري أن يكون الماء الدافق أو المهين هو الذي يحمل تلك النطف و معبرا عن ماءي الرجل والمرأة معا .
قال العلماء في مجال الإعجاز العلمي في القرآن و السنة : { يخرج ماء الرجل متدفقا ويشير إلي هذا التدفق قوله تعالي : "فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ (6) خُلِقَ مِنْ مَاءٍ دَافِقٍ} (سورة الطارق ، الآيتان : 5_6) ومما يلفت النظر أن القرآن الكريم يسند التدفق للماء نفسه مما يشير إلي أن للماء قوة دفق ذاتية ، وقد أثبت العلم في العصر الحديث أن المنويات التي يحتويها ماء الرجل لابد أن تكون حيوية متدفقة متحركة وهذا شرط للإخصاب ، و قد أثبت العلم أيضا أن ماء المرأة الذي يحمل البويضة يخرج متدفقا إلي قناة الرحم (فالوب) ، وأن البييضة لابد أن تكون حيوية متدفقة متحركة حتى يتم الإخصاب " ( ١٢ ) ، و ذكر الدكتور البار : " إن الحيوانات المنوية يحملها ماء دافق هو ماء المني، كذلك البويضة في المبيض تكون في حويصلة جراف (Graafian Follicles)، محاطة بالماء ، فإذا انفجرت الحويصلة تدفق الماء وتلقفت أهداب البوق البويضة لتدخلها إلى قناة الرحم، حيث تلتقي بالحيوان المنوي لتكون النطفة الأمشاج، هذا الماء يحمل البويضة تماما كما يحمل ماء الرجل الحيوانات المنوية ، كلاهما يتدفق، وكلاهما يخرج من بين الصلب والترائب: من الغدة التناسلية؛ الخصية أو المبيض.. وتتضح مرة أخرى معاني الآية الكريمة {فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ (5) خُلِقَ مِنْ مَاءٍ دَافِقٍ (6) يَخْرُجُ مِنْ بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ (7)} [الطارق : 5 - 7]، في إعجازها العلمي الرائع: ماء دافق من الخصية يحمل الحيوانات المنوية، وماء دافق من حويصلة جراف بالمبيض يحمل البويضة " ، كما أوضح أيضا الدكتور البار وصفا علميا دقيقا لماء المرأة : " إن للمرأة نوعين من الماء، أولهما: ماء لزج يسيل ولا يتدفق ، وهو ماء المهبل، وليس له علاقة في تكوين الجنين، وثانيهما: ماء يتدفق وهو يخرج مرة واحدة من حويصلة جراف (Graafian Follicles) بالمبيض عندما تقترب هذه الحويصلة المليئة بالماء الأصفر من حافة المبيض فإنها تنفجر ويتدفق منها الماء الأصفر حاملا البييضة.." ( ١٣).

=*=*=*=*=*=*=
١١ . أحمد ، أبو عبد الله أحمد بن محمد بن حنبل ، مسند أحمد .
١٢ . مارشال جونسون ، عبد المجيد الزنداني ، مصطفى أحمد : و صف التخليق البشري في مرحلة النطفة ، في :
"علم الأجنة في ضوء القرآن والسنة ".
١٣ . البار , محمد علي ، خلق الإنسان بين الطب والقرآن.الدار السعودية للنشر.

رابعا :الإخصاب و تحديد جنس الجنين :

خلال عملية الإخصاب يرحل ماء الرجل من المهبل ليقابل البييضة في ماء المرأة في قناة البييضات (قناة فالوب) و لا يصل من ماء الرجل إلا القليل و يخترق منوي واحد البييضة ، و يحدث عقب ذلك مباشرة تغير سريع في غشائها يمنع دخول بقية المنويات ، وبدخول المنوي في البييضة تتكون النطفة الأمشاج ، ومعني (نطفة أمشاج ) : أي قطرة مختلطة من مائيين ، وهذه النطفة الأمشاج تعرف علميا عند بدء تكونها (بالزيجوت ) ، ويشير القرآن الكريم إلي النطفة الأمشاج بقوله تعالي :{إِنَّا خَلَقْنَا الْإِنْسَانَ مِنْ نُطْفَةٍ أَمْشَاجٍ نَبْتَلِيهِ فَجَعَلْنَاهُ سَمِيعًا بَصِيرًا} [الإنسان : 2]

و هناك نقطة هامة تتصل بهذا النص و هي أن كلمة (نطفة) : أسم مفرد ، أما كلمة ( أمشاج ) فهي صفة في صيغة الجمع ( ١١ ) ، أي أنها عبارة عن كيان مفرد علي شكل قطرة تناسلية " أي نطفة" مكونة من اختلاط أمشاج (خلايا تناسلية) ذكرية و أنثوية ، وهذا يعني أن الإخصاب لا يحدث من كل السوائل التناسلية و أنه هناك اختيار خاص لعناصر الإخصاب وتتطابق هذه الحقائق العلمية مع الحديث النبوي الشريف الذي يحدد بوضوح و دقة أن خلق نسل الإنسان لا يكون من كل ماء الرجل و المرأة و لكنه يحدث من جزء ضئيل فقط منهما : " ما من كل الماء يكون الولد ..." (صحيح مسلم كتاب النكاح ، بابالعزل) .

وعن تحديد جنس المولود ذكر الدكتور النشواتي : " و من آيات الإعجاز الأخرى ما جاء في {قُتِلَ الْإِنْسَانُ مَا أَكْفَرَهُ (17) مِنْ أَيِّ شَيْءٍ خَلَقَهُ (18) مِنْ نُطْفَةٍ خَلَقَهُ فَقَدَّرَهُ (19)} [عبس : 17 - 19] ،تفصح الآيات عن أن جنس الجنين يتحدد ويقدر ذكرًا سيكون أم أنثى منذ اللحظات الأولى من حياته الجنينية ، أي منذ التقاء نطفة والده بنطفة والدته ، وكما هو معروف فإن في الحيوان المنوي ٢٣ كروموسومًا ، الأخير منها صبغي جنسي ، لقد تبين أن ٥٠ في المئة من الحيوانات المنوية تحمل صفات الأنوثة (أي الكروموسوم x) ، بينما تحمل الـ٥٠ بالمئة المتبقية الصبغي المذكر (y) ، أما الأنثى فهي تحتوي حصرًا ، الكروموسوم الأنثوي الصفات (x) ، فإذا لقح حيوان منوي يحمل صفات الذكورة ، بويضة الأم فإن الناتج الصبغي الجنسي للجنين سيكون (xy) ، أي أنه سيكون ذكرًا ، أما إذا تم اللقاء بين البويضة و بين حيوان منوي يحمل الصبغي الأنثوي ،فإن الصيغة الصبغية للبويضة الملقحة ستكون (xx) ، أي أن الجنين سيكون أنثى ، وبما أن جنس الجنين يتم فور التقاء الحيوان المنوي بالبويضة ، لذا جاءت الآية الكريمة علي هذا النحو المذهل {مِنْ نُطْفَةٍ خَلَقَهُ فَقَدَّرَهُ} فسبحانك اللهم (14).

=*=*=*=*=*=*=
١١ . أحمد ، أبو عبد الله أحمد بن محمد بن حنبل ، مسند أحمد .
١٤ . النشواتي ، محمد نبيل ، الإعجاز الإلهي في خلق الإنسان و تفنيد نظرية داروين. دار القلم ، دمشق.

خامسا:الطرح العلمي :

١. الخصائص الكهربائية للذرات :

كل ذرة لها قلب يسمي النواة (a nucleus) التي تشكل كتلة الذرة تقريبا ، إلا أنها تشغل حيزا صغيرا من حجم الذرة نفسها ، لأن معظم الذرة فراغ حول النواة ، وبالنواة يوجد جسيمات أصغر هي البروتونات (protons ) موجبة الشحنات ، والنيترونات (neutrons) متعادلة الشحنات ، ويدور بالفراغ حول النواة جسيمات خفيفة جدا تسمي الإلكترونات (electrons) ، وكل عنصر بذرته عدد ثابت ومتشابه بالبروتونات بالنواة ، والنيترونات لا تحمل شحنات كهروبائية ، والإلكترونات جسيمات سلبية الكهربائية تدور في الفراغ حول النواة ، وكتلة الإلكترون تعادل (1/2000) كتلة البرتون أو النيترون (انظر الشكل 1).

http://d1.e-loader.net/Mmp8UKqd0L.jpg

وحديثنا السابق كان حول الذرة المتعادلة الشحنات كهربائيا ، لكن في الحقيقة الذرات يمكنها فقدان أو اكتساب الكترونات سالبة ، لكن عدد البروتونات لا يتغير بالنواة ، فلو اكتسبت الذرة الكترونات تصبح الذرة سالبة الشحنة لأن عدد الإلكترونات تزيد علي عدد البروتونات بالنواة ، ولو فقدت الذرة الكترونات تصبح الذرة موجبة الشحنة لأن عدد البروتونات بالنواة يزيد علي عدد الإلكترونات ، وكل ذرة لها شحنة تسمى (an ion) ايون (15) ، وهناك شىء لافت للنظر يحدث بين البروتونات والإلكترونات : فدائما ينجذب البروتون نحو الإلكترون ، بينما يتنافر البروتون مع البروتونات الأخرى ، ويتنافر الإلكترون مع الإلكترونات لأخرى ، وهذا السلوك سببه شيئًا يسمى القوة الكهربية (The electric force) ، فالبروتونات موجبة الشحنة بينما الإلكترونات سالبة الشحنة ،وأي جسمين لهما نفس نوع الشحنة يبتعدان عن بعضهما البعض ، بينما جسمين لهما شحنات مختلفة ينجذبان إلي بعضهما البعض (انظر شكل 2) (16)

http://d30.e-loader.net/Bc2n3wTaQ3.jpg

=*=*=*=*=*=*=
15- Atomic theory , in English wikipedia
http://en.wikipedia.org/wiki/Atomic_theory

16- Swanson Technologies, Electricity Tutorial,
http://www.swansontec.com/set.htm


- الخصائص الكهربائية للأمشاج

في الجزء المبكر من القرن العشرين ، بدأت فكرة حدوث تغيير كهربائي أثناء عملية الإخصاب في الظهور ، و ذلك بالتماثل لما يحدث عند الاستثارة الكهربية للعصب والعضلة ، وساد الاعتقاد بأن مؤثرًا كهربائيًا يؤدي إلي بداية تطور البييضة عند الإخصاب ، وأجريت محاولات عديدة لقياس التغير المحتمل الذي قد يحدث أثناء الإخصاب ( ١٧ ) ، و من عام ١٩٣٣ م ، استنتج اثنان من العلماء الروس وهما"شرودر" (SCHROEDER) و"كولتزووف" (KOLTZOFF) ، انه من الممكن فصل الحوينات المنوية التي تحمل الصبغى (x) من التى تحمل الصبغى (Y) عن طريق شحنة من "القطب الموجب" (الانود ، anode) أو "القطب السالب" (الكاثود ، cathode) (انظر شكل 3).

http://d27.e-loader.net/MqWh61WRXn.jpg

وفي عام ١٩٩٠ ، وجد عالم في "جامعة روسكووف" (Roscoff university) أن التقاء الحوين المنوي مع البييضة يسبب حدوث حلقة مضيئة تتأثر بالكهرباء ، مما أثبت حدوث تدخل كهربائي أثناء عملية الإخصاب ، و في عام ١٩٩٢ ، أثبت في الجامعة العلمية بطوكيو النتائج التي توصل إليها العالمان الروسيان "شرودر" (SCHROEDER) و"كولتزووف" ( KOLTZOFF) ، وأمكن تميز القدرة علي فصل الحوينات المنوية الحاملة للصبغي (Y) عن تلك الحاملة (x) باستخدام طريقة "التحليل الكهربائي" (Electrolysis) ، وفى عام 1994 انهى (Patrick Schoun) "باتريك شوون" 15 عام دراسة علي ألوف من حالات دراسية من الثدييات وأتبعها في عام ١٩٩٦ بإجراء تجاربه النهائية علي "طريقة أختيار الطفل" الصحيح (Right Baby Method) التي تعتمد على 155 من البشر وأظهرت معدل نجاح 9807% (18) ، وأدت أبحاث "باترك شوون" إلي اكتشاف شحنة كهربائية علي الغشاء الخلوي للبييضة ، وهذه الشحنة غير ثابتة ، و لكنها تتغير من موجبة إلي متعادلة وإلي سالبة في دورة ، سميت "بالدورة القطبية للغشاء الخلوي للبييضة" (The polarity cycle of the ovum membrane) ووجد أن هذه الدورة من الممكن توقعها ، إلا أنها منفصلة تماما عن دورة الطمث (الحيض ) ، هذه الدورة القطبية ، و التي لا يعرفها معظمنا ، توجد بالإضافة إلي دورة المبيض دورة الطمث ، فعندما يكون الغشاء الخلوي للبييضة متعادل الشحنة ، تستطيع الحوينات المنوية الحاملة للصبغي (x) أو (Y) الاتحاد مع البييضة و تخصيبها وخلال هذه الفترة تكون فرص الحصول علي طفل ذكر أو طفل أنثى هي 50:50 ، وعندما يكون الغشاء الخلوي للبييضة موجب الشحنة ، فإنه يجذب إليه الحيون المنوي الحامل للصبغي الجنسي (X) (الذي يحمل شحنة سالبة) وينتج طفل أنثى (انظر شكل 4)

http://d19.e-loader.net/otaxa0Oi6Q.jpg

و عندما يكون الغشاء الخلوي للبييضة سالب الشحنة ، فإنه يجذب إليه الحوين المنوي الحامل للصبغي (Y) (انظر الشكل 5) (19)

http://d7.e-loader.net/kO8AWWZhjy.jpg

و لقد تمكن "باتريك شون" من التعرف علي وجود ذلك في فترة زمنية ثابتة يمكن التنبؤ بها وهي بين ٦٥ إلي ٧٠ يوم كل سنة لكل جنس ( انظر شكل ٦ ) ،

http://d16.e-loader.net/sKbhOMSS8Y.jpg

وباقي الأيام لا يمكن تخمينها تسمى (Neutral days) "الأيام المتعادلة" (20) ، وقد أثبتت الدراسات الحديثة أن خلايا الأمشاج "مولدة للكهرباء" (Electrogenic) أى قادرة على الإستجابة للمؤثرا الكهربائية و تعديل خصائصها الكهربائية خلال الأوقات الحاسمة من النضوج والإخصاب ، حيث وجدت قنيات أيونية (Ion channels) موزعة بشكل كبير علي الغشاء الخلوي للبييضة والحوين المنوي في كل حيوانات التجارب التي تمت دراستها ، وأن التعديلات الكهربائية التي تحدث في الأمشاج تكون بسبب تيارات من الأيونات التي تمر خلال هذه القنيات الأيونية (٢١)

=*=*=*=*=*=*=
17- Hagiwara S and Jaffe LA (1979) : Electrical properties of egg cell membranes . Ann. Rev. Biophys. Bioeng. , 8 : 385 - 416

18- Scientific research for the Right Baby method.
http://www.genderselection.info/scientific_review.html

19- Babychoice/Selnas Method , Baby choice Hong Kong
http://www.babychoice.hk/Method.html

20- Your choice boy or girl!, The nationalist , Friday, February 19 , 1999, Editorial
http://www.carlow-nationalist.ie/news/story.asp?j=11443

21- Tosti E and Boni R ( 2004) : Electrical events during gamete maturation and fertilization in animals and humans , Human Reproduction Update, Vol.10, No.1 pp.53-65


سادسا: تفسير الحديث في ضوء المكتشفات الحديثة:

قبل تقدم العلم ، كان السائد أن مسئولية ولادة طفل ذكر أو أنثي تتحملها المرأة وحدها ، و لا يوجد أي دور للرجل في تحديد جنس الطفل ، و مع تطور العلوم و تقدم وسائل البحث العلمي واكتشاف نوعين من الحيوانات المنوية ؛ هما النوع الحامل للصبغي (Y) , والنوع الحامل للصبغي (X) ، ومنذ ذلك الإكتشاف وعلماء الأحياء يعتبرون أن الذكر هو المسئول عن تحديد جنس الطفل ولا يوجد أي دور للمرأة في هذه العملية ، وعلي العكس من ذلك كانت الأحاديث الشريفة التي قالها النبي صلى الله عليه وسلم منذ القرن السابع الميلادي تنص بشكل واضح و صريح علي أن تحديد نوع الجنين مسئولية مشتركة بين الرجل والمرأة وهذا , الحديث الذي رواه ثوبان مولي رسول الله صلى الله عليه وسلم يعبر بصدق عن اشتراك الرجل و المرأة في ذلك ، و النص في الحديث "ماء الرجل أبيض ، وماء المرأة أصفر ، فإذا اجتمعا ، فعلا مني الرجل مني المرأة : أذكرا بإذن الله ، وإذا علا مني المرأة مني الرجل أنثا بإذن الله " ، أي أن علو ماء أحدهما يكون سببا في اكتساب جنس من علا ماؤه ، و في ضوء المكتشفات الحديثة لخصائص الأمشاج الكهربائية، يكون العلو المقصود العلو الكهربائي وهو علو حقيقي و ليس علوًا معنويًا،
ولتوضيح ذلك لابد من استرجاع بعض قواعد علم الطبيعة التي تخص الشحنة الكهربائية : يوجد نوعان من "الشحنات الكهربائية" (Electric charge) ، وهما "الشحنة الموجبة" (positive) ويرمز لها بالرمز (+) : وتعني نقصان عدد كبير من الإلكترونات في الجسم ، و "الشحنة السالبة" (negative) و يرمز لها بالرمز (-) : وتعني تجمع عدد كبير من الإلكترونات في الجسم ، وكما سبق إيضاحه ، تتجاذب الشحنات ذات الطبيعة المختلفة ، فإذا اقترب جسيمان مشحونان بشحنات ذات طبيعة مختلفة، وكانت للجسيمان حرية الحركة، فإن كلا منهما يجذب الآخر، وإذا كان أحد الجسيمين بروتونًا، والآخر إلكترونًا، فإن البروتون هو الذي يجذب إليه الإلكترون، عند اقترابهما ؛ لأن كتلة البروتون أكبر بكثير من كتلة الإلكترون ، وأيضا تتنافر الشحنات ذات الطبيعة المتماثلة : أي أن شحنتين موجبتين أو شحنتين سالبتين ، إذا اقتربتا لمسافة معينة، تظهر بينهما قوى ميكانيكية ، تعمل على دفع الشحنة ذات الكتلة الأقل ، بعيدًا عن الشحنة ذات الكتلة الأكبر ، بناء علي هذه الحقائق الكهربائية ، تكون الشحنة الموجبة هي الأعلى كهربائيًا نظرًا لقدرتها علي جذب الإلكترونات من الشحنة السالبة ، و بتطبيق القواعد السابقة علي الخصائص الكهربائية للبييضة و للحوين المنوي عند عملية التخصيب ، نجد أنه عندما تكون البييضة "سالبة الشحنة" فإنها تجذب إليها الحوين المنوي (Y) (الذي يحمل شحنة موجبة) وينتج "طفل ذكر"، وبما أن الحامل للصبغي "الشحنة الموجبة" هي الأعلى حسب قواعد الطبيعة يكون مني الرجل هو الأعلى و بذلك يكون علو مني الرجل سببًا في إنجاب "طفل ذكر" ،وهذا يطابق ما أوضحه الحديث النبوي بشكل مذهل " فإذا اجتمعا ، فعلا مني الرجل مني المرأة : أذكرا بإذن الله " ، و أما إذا كانت البييضة موجبة الشحنة فإنها تجذب إليها الحوين المنوي الحامل للصبغي (X) (الذي يحمل شحنة سالبة) و ينتج "طفل أنثى" ،وهذا ما أوضحه أيضا الحديث النبوي " وإذا علا مني المرأة مني الرجل أنثا بإذن الله " ، أي هناك دور مشترك للرجل والمرأة في تحديد جنس الطفل ، ومن خلال العرض السابق يتضح لنا صدق حديث النبي صلى الله عليه وسلم و يقدم إعجازًا علميا جديدًا يضاف إلي ما سبق من معجزات نبوية و التي لابد أن تكون وحيا من الله العليم الذي يعلم كل شيء ، ما نعلم وما لا نعلم ، يقول الله تعالي : {أَلَا يَعْلَمُ مَنْ خَلَقَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ} [الملك : 14]

يتبع

سيف الكلمة
10-22-2010, 12:24 AM
تابع

سابعا : أراء السابقين في تفسير النصوص في الميزان:


ذكر الشيخ عبد الرشيد قاسم في دراسة قيمة آراء علماء السلف عن هذا الحديث ، كما ذكر فيها أيضا تفسيرات المعاصرين ، و مما ذكره الشيخ : " أما المعاصرون فقد فسروا الحديث بعدة تفسيرات، ومن أبرزها : الأول : إذا علا مني الرجل مني المرأة : أي جاء فوقه ، وبالطبع لا يأتي شيء فوق شيء إلا إذا كان هذا الشيء موجودًا قبل، وهذا يعني أن المرأة تصل إلى ذروتها فيأتي سائله المنوي بعد إفرازات المرأة ويأتي فوقه، وفي هذه الحالة يأتي المولود "ذكرًا" "بإذن الله" ، وأما إذا علا مني المرأة مني الرجل أي إذا وصلت المرأة ذروتها وقذفت بالسوائل في المهبل بعد أن يقذف الرجل سائله المنوي في مهبلها وتأتي إفرازاتها على سائل الرجل المنوي فإن المولود يكون "أنثى" حيث يصل الرجل أولا ثم المرأة ووصول المرأة لذروتها بعد الرجل يساعد على إنجاب البنات " ( ٢٢ ) ، وفي الحقيقة الرأي السابق قد جانبه التوفيق ، وذلك من جهتين : أولا ، لأنه يفترض أن السوائل التي تفرزها المرأة عندما تصل إلي ذروتها هي منيها الذي يقابل مني الرجل ، وهذا كما سبق إيضاحه غير صحيح علميا ، ثانيًا : يفترض هذا الرأي أن أحد المنيين يكون موجودا و يأتي الآخر فوقه ، و أيضا هذا التأويل يعتبر غير صحيح علميا ، فمن المعروف أن من خواص السوائل أنها تمتزج مع بعضها البعض عن اختلاطها ، فلا يقع أحدهما علي الآخر خاصة إذا كانت كثافتهما متقاربة كما هو الحال في السوائل التي يفرزها جسم الإنسان كالمني وغيره.

ومن الآراء السابقة أيضًا والتي تبحث في العوامل التي تتحكم في جنس الجنين ، ما ذكره الدكتور النشواتي : " لقد تبين أن أهم العوامل التي تتحكم بجنس الجنين تفاعل مفرزات عنق الرحم قبيل القذف ، والرعشة لدي الزوجة ، و كما أسلفت فإن الحيوانات المنوية علي نوعين : أحدهما يحمل صفات الذكورة وفي داخله الصبغي (y) ، وهو سريع الحركة و ذو رأس صغير مدبب مغزلي الشكل و ذيله طويل و دقيق
ويتأثر وبشدة في الوسط الحامضي ، فهو يتثبط و يفنى عدد كبير منه بفعل سوائل و مفرزات عنق الرحم الحامضية التفاعل ، و يتحرض وينشط في الوسط القلوي ، أما النوع الآخر فهو بطيء الحركة و رأسه كبير نسبيا و مستدير و ذيله قصير و غليظ ، ويحتوي في داخله الكروموسوم (x) الذي يمثل الصفات الأنثوية و الجنس الأنثوي ، وهو يتحرض في الوسط الحامضي و يتثبط في الوسط القاعدي " ، و يضيف الدكتور النشواتي في فقرة أخري عند الإثارة الجنسية التامة للزوجة تزداد مفرزات عنق الرحم غزارة و تصبح قلوية التفاعل ، خصوصًا إذا بلغت المرأة قمة النشوة فاستجابت وارتعشت ، و بما أن السوائل القلوية تنشط سباحة و حركة الحوينات المنوية الذكرية الصفات و تثبط في الوقت ذاته النطف الأنثوية الصفات ، لذا ستنفق الغالبية العظمى من النطف الأخيرة و سيتثبط ما بقي منها ، فتتخلف و تنسحب من السباق ، بينما تسعى النطف المذكرة بحرية ونشاط فائقين لتحظى بشرف تلقيح البويضة ونجاب مولود مذكر "بإذن الله تعالي" ، أما إذا لم تبلغ الزوجة مرحلة الرعشة ، كأن تكون مصابة بالبرود الجنسي فإن مفرزاتها ستبقي حامضية و ستكون السبب في إنجاب البنات من دون البنين ، مالم تراجع الطبيب و تتقيد بالمعالجة ( ١٤) ، و في الفقرة السابقة ورد أكثر تفسير علمي شائع لقضية تحديد الجنس ، وبالرغم من صحة الخصائص الطبيعية و الكيميائية لنوعي الحيوانات المنوية ، إلا أنه هناك العديد من التأويلات الغيرصائبة في تفسير سلوك هذه الحيوانات المنوية و تفاعلها مع إفرازات المرأة ، وهي:

أولا : من المعروف أن تفاعل المهبل حمضي في الظروف الطبيعية (pH 3.8 – 4.5 ) ، إلا أنها قد تصبح قلوية (4.5 < pH ) لأسباب طبيعية غيرمعدية : في أثناء الطمث ، زيادة إفراز عنق الرحم( وقت التبويض) ، بعد اللقاء الجنسي ( بسبب وجود السائل المنوي ) ( ٢٣ ) ، وتنتج هذه الحموضة بسبب وجود العصيات اللبنية (عصيات دودرلين ، Doderlin's bacilli) عن طريق إفراز مواد حمضية التفاعل (٢٤) و في الظروف الطبيعية ، تعتبر هذه الدرجة البسيطة من الحموضة في المهبل واحدة من الآليات الوقائية للمهبل ضد الجراثيم الضارة (25).

=*=*=*=*=*=*=

١٤ . النشواتي ، محمد نبيل ، الإعجاز الإلهي في خلق الإنسان و تفنيد نظرية داروين. دار القلم ، دمشق.
٢٢ - قاسم ، عبد الرشيد محمد أمين ، "اختيار جنس الجنين " دراسة فقهية طبية طبع ونشر دار الأسدي بمكة المكرمة .

24-Mardh, (1991) : The vaginal ecosystem. Am. J. Obst. & Gyn., 165 : 1163 - 68

25-Hanna, N. F., D. Taylor-Robinson, M. Kalodiki-Karamanoli, J. R. Harris, and Mc Fadyen I. R. (1985) : The relation between vaginal pH and the microbiological status in vaginitis. Br. J. Obstet. Gynaecol., 92:1267-1271

ثانيًا : بعد القذف مباشرة ، تقوم "بلازما السائل المنوي" (Seminal plasma) بتكوين "كتلة متخثرة من المني" (Coagulum) ، بتأثير وجود عناصر مسببة للتخثر تنتجها "الحويصلات المنوية" (Seminal vesicles) ، يتم إذابة هذا التخثر بواسطة إنزيمات من السائل المنوي أفرزتها غدة البروستاتة ، و في الظروف الطبيعية تستغرق هذه الإذابة من ١٠ إلي ٣٠ دقيقة ،و في الظروف الطبيعية ، يكون للسائل المنوي ،وهو قلوي التفاعل قليلا (PH:7.2-8) ، قدرة عالية علي معادلة تأثير الحموضة داخل المهبل ذات التأثير الضار للحوينات المنوية ( ٢٦ ) ، ولقد أثبتت الدراسات أهمية هذا التخثر للسائل المنوي وأن "السمنوجلين" (Semenogelin) هو البروتين الرئيسي في السائل المنوي المتخثر ، وهو يوجد بتركيزات عالية في إفرازات "الحويصلة المنوية" ، و هو لايؤثر علي حركة الحوينات المنوية و لكنه يمنع تماما الحدوث المبكر لعملية التمكين (Capacitation) ، وهي سلسلة التحولات التي تحدث للحوينات المنوية لتجعلها قادرة على التلقيح (27).


ثالثًا : يفرز عنق الرحم مادة هلامية تسمى "بمخاط عنق الرحم" (Cervical mucus) وتتغير خواصه مع دورة الطمث ، فخلال النصف الأول من الدورة ، يكون المخاط مائي غزير وصافي وذو مرونة وهذا النوع تتمكن الحوينات المنوية من اختراقه بسهولة بعد اللقاء الجنسي لتصل إلي داخل الرحم ، أما في النصف الثاني من الدورة ، أي بعد التبويض ، تتغير نوعية المخاط ، فيصير أقل في الكمية وأكثر سمكًا وأقل صفاءًا ، ولا تستطيع الحوينات المنوية اختراقه و يكون كسد يمنع دخولها إلي داخل الرحم ، وحتى إذا تم اللقاء الجنسي في الوقت الذي تكون فيه نوعية مخاط عنق الرحم أكثر ملائمة (للإخصاب)، فإن حوين واحد فقط من كل ألفين يخترق مخاط عنق الرحم ، ويظل بقية الحوينات داخل المهبل حيث تفنى سريعًا بسبب تأثير حموضة المهبل عليها ، و تعيش الحوينات المنوية التي اخترقت هذا المخاط مدة أطول ، قد تصل إلي عدة أيام بعد اللقاء الجنسي ، و بمجرد دخول الحوينات المنوية إلي داخل المخاط فإنها تسبح بثبات فيه إلي الأعلى باتجاه الرحم خلال فترة تتراوح بين ٤٨ إلي ٧٢ ساعة ، و بذلك يعمل مخاط عنق الرحم كمستودع للحوينات المنوية ، و تخزينها في حالة عدم حدوث لقاء جنسي وقت التبويض ، ولهذا فلا داعي للقاء الجنسي يوميًا عند الرغبة في الحمل ، و يقوم مخاط عنق الرحم أيضًا بالعمل كمرشح يسمح فقط بالمرور لأفضل الحوينات خلاله إلي الرحم، ومن ثم إلي أعلي نحو البييضة الموجودة في قناة فالوب (28).

رابعًا : عندما تحدث النشوة للمرأة ، فإن "عنق الرحم" (Cervix)، وهو فم الرحم ، ينقبض عندما يتحرك الرحم ، وهذا يجعل الرحم ينغمس في المهبل ، بحيث إذا كان الرجل قد حدثت له النشوة ، تكون هذه المنطقة غنية بالمني ، وهذه الحركة لعنق الرحم تقوم في الحقيقة بعملية سحب للسائل المنوي إلي داخل عنق الرحم و بالتالي إلي داخل الرحم لتسهيل مروره في اتجاه البييضة الناضجة (29).

ومن خلال الحقائق العلمية السابقة ، يتضح أن السائل المنوي يتخثر بعد القذف مباشرة مكونًا طبقة عازلة ذات تفاعل قلوي تحمي الحوينات المنوية من تأثير حموضة المهبل و تمنع إعدادها مبكرًا لعملية الإخصاب ، أي أن الوسط الكيميائي للمهبل سيكون قلويًا بتأثير قلوية السائل المنوي بعد اللقاء الجنسي وهذا يدل علي أنه لا دور للحموضة في عملية انتقاء الحوينات ، و بعد حدوث إذابة للمني المتخثر ، تكون نسبة من الحوينات المنوية قد اخترقت مخاط عنق الرحم في طريقها إلي داخل الرحم ، ومخاط عنق الرحم عند التبويض يكون أيضًا قلوي التفاعل ولا يسمح إلا بمرور الحوينات الأفضل والأنشط ، وفي أثناء مرور الحوينات المنوية داخل القناة التناسلية الأنثوية ، تبدأ عملية التمكين للحوينات المنوية لكي تتمكن من تخصيب البييضة ، أي أن مخاط عنق الرحم يعمل علي فصل للحوينات الأفضل ، سواء الحاملة للذكورة أو الحاملة للأنوثة ، وأيضًا المساعدة في زيادة قدرتها علي التخصيب ، كما أن لا يوجد دور لحدوث النشوة عند المرأة في ترجيح جنس للجنين علي آخر ، سواء حدثت قبل أو بعد نشوة الرجل ، ولكن حدوثها بعد نشوة الرجل يزيد فقط من فرصة الحمل .

لقد أغفل العلماء الباحثون الأوائل في مجال التلقيح ونشأة الكائنات وأيضًا المفسرون للحديث إمكانية وجود عناصر أخرى غير مرئية تعمل علي ترجيح كفة جنس على آخر أثناء اندماج الحوين المنوي مع البييضة ، وهذا ما يقدمه البحث ويبين أن الخصائص الكهربائية للأمشاج ، وهي صفات غير مرئية أثبت وجودها العلم الحديث ، تتحكم في تحديد نوع الجنين ، وأن العلو المذكور في الحديث علوًا حقيقيًا في نوع الشحنة الكهربية ، بحيث يكتسب الجنين نوع المشيج الذي يحمل الشحنة الكهربائية الأعلى (الموجبة) ، والدليل علي ذلك أنه بعد عملية التبويض ، ينطلق إلي أنبوب الرحم المركب المكون من البييضة و خلايا الركام المبيضي ( Cumulus-oocyte complex) بالإضافة إلي السائل الحويصلي أو الجريبي ( Follicular fluid)وبذلك قد يوجد هذا السائل في مكان التخصيب ( ٣٠ ) ، ولقد اكتشف حديثًا أن السائل الحويصلي يحتوي علي نوعين من البروتينات السكرية ( Glycoproteins )
هما ( ZIF-1 and ZIF-2) ، و يعملا علي تثبيط التصاق الحوينات المنوية بالمنطقة الشفافة للبييضة ( ٣١ ) ، و بالرغم من أن وجود السائل الحويصلي في بيئة هذا الجزء من أنبوب الرحم قد يسبب انخفاض عدد الحوينات المنوية التي ترتبط ( تلتصق) بالمنطقة الشفافة للبييضة ( Zona pellucida) ، إلا أن هذا الانخفاض لم يصاحبه فقدان الحوينات المنوية لحيويتها ، أو حركتها ، و لم يسبب لها حدوث مبكر (Acrosomal reaction ) لتفاعل القلنسوة (32 ) ، وفيما يبدو أن خلايا الركام المبيضي المحيط بالبييضة ، تعمل علي مقاومة هذا التأثير المثبط لالتصاق الحوينات المنوية بالبييضة ( ٣٣ ) ، و بناء علي هذه الحقائق يكون تأثير الشحنات الكهربائية للأمشاج هو الأرجح في حدوث التجاذب و الاندماج بينها .

=*=*=*=*=*=*=
26- Semen analysis , A-Z Health Guide from WebMD: Medical Tests.
http://www.webmd.com/hw/infertility_...ion/hw5612.asp (http://www.webmd.com/hw/infertility_reproduction/hw5612.asp)

27- E. de Lamirande, K. Yoshida, T. M. Yoshiike, T. Iwamoto and C. Gagnon (2001) : Semenogelin, the main protein of semen coagulum, inhibits human sperm capacitation by interfering with the superoxide anion generated during this process. Journal Article , Journal of Andrology, Vol 22, Issue 4 672-679

28- Cervical mucus :
http://www.hashmi.com/cervical_mucus.html

29- Female Orgasms and Conception
http://infertility.about.com/od/repr...maleorgasm.htm (http://infertility.about.com/od/reproductionbasics1/a/femaleorgasm.htm)

30- Hansen C, Srikadakumar A, Downey BR (1991) : Presence of follicular fluid in porcine oviduct and its contribution to the acrosome reaction. Mol Reprod Dev 30: 148–153.

31- Yao YQ, Chiu CN, Ip SM, Ho PC, Yeung WSB (1998): Glycoproteins present in human follicular fluid that inhibit the zona-binding capacity of spermatozoa. Hum Reprod 13: 2541– 2547.

32- M. J. Munuce, A. M. Caille, G. Botti and C. L. Berta ( 2004) : Modulation of human sperm function by follicular fluid. Andrologia , Volume 36 Issue 6 Page 395

33- Hong SJ, Tse JY, Ho PC, Yeung WS (2003) : Cumulus cells reduce the spermatozoa binding inhibitory activity of human follicular fluid. Fertil Steril 79 (Suppl. 1):802–807


[FONT=Arial][SIZE=4][SIZE=4][FONT=traditional arabic][SIZE=5][SIZE=6]الاستنتاج والخلاصة

يعتبر تحديد جنس الجنين من القضايا التي شغلت أذهان البشر منذ قديم الزمان ، ليس فقط على مستوي العامة و لكن علي مستوي العلماء والباحثين ، ففي البداية كانت المرأة تتهم بأنها هي المسئولة عن تحديد جنس الطفل ، وبعد تقدم العلم واكتشاف وجود نوعين من الحوينات المنوية ، انتقلت المسئولية إلي الرجل فقط ، إلا أن الحديث النبوي الشريف الذي رواه ثوبان ، في الجزئية التي سأل فيها اليهودي رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الولد ، أشار بوضوح تام إلي أن تحديد نوع الجنين ، ذكرًا كان أو أنثى ، يكون بمشاركة الرجل والمرأة معًا ،و ليس بأحدهما فقط ، يقول الحديث :" ماء الرجل أبيض ، وماء المرأة أصفر ، فإذا اجتمعا ، فعلا مني الرجل مني المرأة : أذكرا بإذن الله ، وإذا علا مني المرأة مني الرجل أنثا بإذن الله " ، و لقد ثار الجدل كثيرًا حول هذا الحديث علي مر الزمان بين العلماء و الفقهاء من جهة و بين الفقهاء أنفسهم سوءًا السابقين أو المعاصرين ، فلقد شكك البعض في صحة الحديث وافترض الاشتباه علي الراوي وأن المقصود الشبه وليس الذكورة والأنوثة ، و البعض الآخر لإيمانه بصدق الحديث و ثبوته عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، حاولوا التوفيق بينه و بين الأحاديث الواردة عن الشبه ، ومحاولة إيجاد علاقة بين العلو و السبق ، كلٍ علي قدر اجتهاده في ضوء المتاح من العلوم و المعرفة لديهم في ذلك الوقت ، ولقد كان هذا الجدل سببًا للطعن في السنة المطهرة من أعداء الدين و المضللين وبالرغم من تيقننا من أن الحديث لا مطعن فيه ، وثقتنا بأن سيدنا "محمد صلى الله عليه وسلم" لا ينطق عن الهوى ، إلا أن العلم لم يتمكن من تزويدنا بأدلة مادية تجعلنا قادرين علي الرد علي هؤلاء الملحدين و المشككين ، وأخيرا وبعد مرور ما يقرب من ألف وخمسمائة سنة ، يظهر الحق و يثبت العلم أن الرجل والمرأة يشتركان في تحديد جنس الطفل ، وذلك اعتمادًا علي خصائص غير مرئية وهي الشحنة الكهربية للأمشاج ، وأن نوع الجنين يتبع نوع الوالد الذي يكون عناصر منيه أعلى ،مصدقًا لما أخبر به نبينا العظيم منذ مئات السنين ويكون استخدام لفظة العلو في الحديث تعبيرًا مدهشًا حيث يعبر بكل دقة ووضوح عن الغلبة والقهر ، و بذلك يكون هذا العلو علوًا حقيقيًا و ليس معنويا كما كان يعتقد من قبل ، وأخيرًا ، بعد أن ظهر لنا جليًا الأسباب التي تعمل علي ترجيح نوع علي آخر ، فإننا نقر بأن ذلك كله معلق بمشيئة الله سبحانه وتعالي وحده ، الذي خلق الأسباب وقادر علي الخلق بالأسباب وبدونها ، عز في علاه ، قال تعالي :
[FONT=traditional arabic] {لِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ يَهَبُ لِمَنْ يَشَاءُ إِنَاثًا وَيَهَبُ لِمَنْ يَشَاءُ الذُّكُورَ (49) أَوْ يُزَوِّجُهُمْ ذُكْرَانًا وَإِنَاثًا وَيَجْعَلُ مَنْ يَشَاءُ عَقِيمًا إِنَّهُ عَلِيمٌ قَدِيرٌ (50)}
[الشورى : 49 - 50]

تم بحمد الله ...

[COLOR=Black]ملحوظة : هذا العمل ساهم فى خروجه معى الأخ الفاضل [COLOR=DarkOliveGreen]The Truth
فجزاه الله خيرا ونفع به ..
منقول عن الدكتورة [SIZE="6"]solema بمنتدى حراس العقيدة
http://www.hurras.org/vb/showthread.php?p=300040#post300040

سيف الكلمة
10-22-2010, 12:35 AM
كالعادة
يثبت الإعجاز العلمى فيما يلقون به من شبهات
ولو بعد حين
والحمد لله الذى بنعمته تتم الصالحات

ATmaCA
10-22-2010, 12:22 PM
بارك الله فيك أخى سيف الكلمة وجزاك الله خيرًا . معلومات قيمة .