مشاهدة تغذيات RSS

جميع مقالات المدونة

  1. حذار حذار من سهام الشبهات

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هشام بن الزبير مشاهدة المشاركة


    رأيت في هذا العالم الإفتراضي كفرة ملحدين هم إخوان الشياطين, ورأيت هداة مهتدين يدافعونهم بقبس من نور الكتاب, فلا يكاد يثبت لهم أحد. لكني رأيت بين أولاء وأولئك إخوانا لنا حيارى تائهين, يحبون الإسلام فهم بنوه وأهله, لكن ينقصهم فقهه ويعيبهم جهله. يغضبون له حين يتنقصه الزنادقة, ويتميزون غيضا كلما ولجوا موقعا من مواقع الضلال, دون أن يشعروا بالخطر المحدق الذي يترصدهم.
    هؤلاء أريد بكلامي, وأرجو أن يكون له صدى خصوصا عند من لم يقع بعد منهم في الشبكة, وما زال يرد موارد الشبهات, وهو لا
    ...
    التصانيف
    غير مصنف
  2. ألا إنه لأمر ، أمرُّ من كل أمر!!!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسن المرسى مشاهدة المشاركة
    يقول الاستاذ سيد قطب .
    فى ظلال قوله تعالى :

    يَوْمَئِذٍ تُعْرَضُونَ لا تَخْفَى مِنكُمْ خَافِيَةٌ


    فالكل مكشوف ... مكشوف الجسد ... مكشوف النفس ... مكشوف الضمير ... مكشوف العمل ... مكشوف المصير ... وتسقط جميع الأستار التي كانت تحجب الأسرار ، وتتعرى النفوس تعري الأجساد ، وتبرز العيوب بروز الشهود ... ويتجرد الإنسان من حيطته ومن مكره ومن تدبيره ومن شعوره ، ويفتضح منه ما كان حريصاً على أن يستره حتى عن نفسه! وما أقسى الفضيحة على الملأ . وما أخزاها على عيون الجمع! أما
    ...
    التصانيف
    غير مصنف
  3. لا تنتحر فربك رحمن رحيم


    لا تنتحر فربك رحمن رحيم

    حاورنا زميل ملحد في الغرفة الصوتية للمنتدى, وكان ذا خلق, ثم غاب عنا زمانا ثم عاد ليقص علينا خبره, لقد أقدم على قتل نفسه فأنقذه أهله, ثم جاء ليحكي لنا مأساته, فلم يجد إلا قلوبا رحيمة وألسنة ناصحة مشفقة, ثم جلست إلى نفسي بعدها فكتبت ما ترون, فلعل من كان في مثل حال صاحبنا المتبلى ينتفع بهذه الكلمات.

    أيها المتشكك, يا من ينتسب للإلحاد..

    طالما سألتك على إلحادك برهانا, فما جئت بغير النفي والإنكار, ونفيك وإنكارك عَرِيّ ...
    التصانيف
    غير مصنف
  4. من ومض القلم

    من ومض القلم..
    تمر بأحدنا كل حين أحداث ومواقف.. وأقوال وأحوال.. تلامس النفس.. وترهف الحس.. ثم تعقبها أخرى فتنسخها وتمحوها.. ما لم يقتنصها القلم فيقيدها على صحائف فتبقى لتتلى.. ولما كان التطويل آفة المنتديات فإني ارتأيت أن أختصر في هذا الركن بعضا من تلكم الومضات.. أشرككم فيها بل أنتم طرف فيها.. فكم من كلمة إنما استثارها التفكر في حروفكم وكلماتكم.. وربما عدلت عن التصريح إلى التلميح.. وعن العبارة إلى الإشارة.. فمن استشكل رمزا فليعذرني.. وإن شاء فليسألني.. وإن كان ذلك كله مقصودا.. فالحروف ...
    التصانيف
    غير مصنف
  5. شناعة الإلحادد

    شناعة الإلحاد

    حمدا لله على اللسان العربي, فبه فقهنا آيات الكتاب والحكمة, وبه دعونا الخلق إلى دين الرحمة, وبه نناضل عنه وننافح, فتعالوا ننثر من كنانة العربية سهام الكلام, لنضعها في نحر مذهب أهل الظلام, فإني بصرت بالإلحاد فوجدته عجوزا شمطاء بيضاء المِشْفرين. ورأيت الملاحدة أيتاما, لا أم ولا أب لهم ولا ولي, رأيتهم تعلّقوا ليأسهم من ربهم شمطاءَ متصابيةً, غرتهم ببهرج الأصباغ بعد أن شابت الأصداغ, فبئست المرضعة. وبئس بنوها المناكيد وقد التصقوا بها التصاق الخنانيص بأمها, فذكروني بقول كعب: ...
    التصانيف
    غير مصنف
صفحة 13 من 14 الأولىالأولى ... 311121314 الأخيرةالأخيرة
شبكة اصداء