No More Results
معلومات عن واسطة العقد

معلومات عامة

السيرة:
"اخترت الطريق التي اريد، أؤمن اني تحت ظلك ابدًا.. و ان كل الطرق تؤدي اليك، لكن اخترت الطريق الابعد..و الاقرب."
المذهب أو العقيدة:
مسلم

التوقيع


أستغفر الله العظيم و أتوب إليه

الاحصائيات


عدد المشاركات
2,593
معدل المشاركات لكل يوم
1.12
آخر مشاركة
لو رسم هذه الرسمة في بلدنا يهوديا لبيعت بملايين الدولارات لكنها لمسلم 11-01-2016
معلومات عامة
آخر نشاط
04-20-2017
تاريخ التسجيل
04-14-2011
الإحالات/الدعوات
1

19 الأصدقاء

عرض الأصدقاء 1 إلى 10 من 19
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
مشاهدة مدونة واسطة العقد

آخر المقالات

الحديث الصحيح معايير نقلية2

بواسطة واسطة العقد في 05-17-2012 الساعة 12:03 AM
اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عياض مشاهدة المشاركة
و عليكم السلام ...أما بالنسبة لتنقيح الأحاديث فما زال العمل دؤوبا لحد الساعة...و منذ وفاة النبي صلى الله عليه و سلم و المتخصصون في هذا العلم لا يفترون من اعادة النظر المرة تلو الأخرى في نتائج أبحاثهم المرة تلو المرة..و اعادة تجديد المناهج النقدية و النقد النقدية بالرجوع الى المراجع المبينة الواضحة في الكتاب و السنة و الخبرات المتراكمة لخبراء هذ العلم على مدى القرون...نعم قد يفتر و يخبو النشاط العلمي خاصة في قرون الحروب و الانحطاط ..الاان كل مرة يعود التجديد و النظر في المناهج ..أما الموجودة في البخاري

قراءة المزيد

التصانيف
غير مصنف

الحديث الصحيح معايير نقلية

بواسطة واسطة العقد في 05-17-2012 الساعة 12:00 AM
اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عياض مشاهدة المشاركة
ثم ان المتخصصين في الحديث لم يزعم احدهم ان الأحاديث على درجة واحدة من الصحة ...بل هم قبل غيرهم كانوا مدركين تمام الادراك لنسبية الادراك البشري و أثره في تحصيل اليقين في مختلف العلوم و خاصة الانسانية منها...و قاموا بتأسيس نظريات معرفية نفدية لمحاولة ادراك الحقائق النقلية باكبر قدر مستطاع من الموضوعية..أي ان يكون الحكم على المنقول من حيث هو ..لا بحسب الخضوع لأراء المحدث الشخصية و ان سماها هو أسسا عقلية او اعتراضات عقلانية..بل كان همهم ادراك الواقعة التاريخية باكبر قدر من الدقة العلمية ..فكانت تصنيفاتهم

قراءة المزيد

التصانيف
غير مصنف

لماذا لم يدخل الغرب في دين اساتذتهم ؟؟؟؟

بواسطة واسطة العقد في 05-09-2012 الساعة 03:08 AM
اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هشام بن الزبير مشاهدة المشاركة
أخي الكريم,
في البدء أقول إن سؤالك بالغ الأهمية, ولو تأمل فيه المتأمل لوجده يلخص المأساة التي وقع فيها المسلمون مرتين:
المرة الأولى حين فتحوا أعينهم على عدوهم الصليبي فجأة, فوجدوه على غير الحال التي عهدوه عليها, جاهلا بعيدا عن أسباب العلم المادي والتفوق التقني, بل إنهم صدموا لقوته الطارئة وتفوقه الباهر في ميادين القوة المادية والعلمية والعسكرية. فإلى حدود الحملات الصليبية كانت للمسلمين اليد الطولى في علوم الرياضيات والهندسة والكيمياء والزراعة والعلوم العسكرية وغيرها.
لكن الضعف

قراءة المزيد

التصانيف
غير مصنف
شبكة اصداء