النتائج 1 إلى 10 من 10

الموضوع: الصدفة, الخلق, أزلية المادة و التطور

  1. #1

    افتراضي الصدفة, الخلق, أزلية المادة و التطور

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
    عيدكم مبارك و كل عام و أنتم و جميع المسلمين بخير

    هل من المنطق أو العقلية أن يدعي مدعي بأن وجود الصدفة دليل على عدم وجود الإرادة و الحكمة و القوة و العلم (الخالق) ؟؟

    لنفترض جدلا أن الصدفة وراء الوجود, فهل هذا يعني أنه ليس هناك خالق؟
    الخالق خلق الكون, فهل هذا يعني أنه ليس هناك صدفة بإرادة الخالق؟


    هل هناك آية من القرأن الكريم و اضحة الدلالة و المعنى تثبت بأن المادة ليست أزلية؟ أليس من الممكن أن تكون أزلية المادة غير أزلية الله ؟

    أسئلة أخرى تدور في كياني حول الداروينية كنظرية علمية و ليست الداروينية كأديولوجية تنفي وجود الخالق المصور علما بأنه منطقيا حدوث التطور ليس دليلا على عدم وجود الخالق.

    أعرف أن ليس هناك أي داعي لانتقاد نظرية التطور, لأنها لا تتناقض مع الإسلام في شيء فالنظرية تحاول أن تجد تبريراً لوجود التشابه بين المخلوقات على مدى الزمن حسب النماذج التي وجدوها في الصخور وغيرها.

    الإسلام يتكلم عن وجود خالق يدبر كل شيء وهذا الخالق يدبر الأشياء بنظام الأسباب والمسببات والتدرج في الخلق معروف وخلق آدم من تراب لا يتعارض مع نظرية التطور، لأن نظرية التطور لا يمكنها أن تثبت أن آدم نفسه لم يخلق من تراب. يمكنها أن تثبت بأن هناك مخلوقات تشبه الإنسان كانت قبله وأن هذه المخلوقات تدرجت في الخلق وأن الإنسان هو تسلسل لها ... وما هي المشكلة في أن يخلق الله سبحانه وتعالى إنساناً من تراب على هيئة مخلوق آخر موجود في الأرض؟ نحن ليس عندنا أي معلومات في الإسلام حول هذا الموضوع.

    التنوع في هذه الأشياء مهم ما دام ليس فيها نصاً صريحاً و ما دام الموضوع نتاج عقلي، فالاختلاف فيه شيء عادي جداً لأن عقول الناس ليست بنفس المرتبة وعلومهم ليست نفسها وهم أيضاً لا يجتمعون على شيء الآن، وأظن أن الموضوع سخيف ولا يستحق كل هذا الاهتمام من العلماء عندما يخرج علماء الطبيعة بأدلة وبراهين جازمة حاسمة في موضوع النظرية، يمكن عندها أن نفكر في التناقضات التي قد تظهر في عقولنا ولكن لحد الآن، النظرية جداً سطحية ولا تفسر الكثير من الأشياء: فقد يكون الإنسان قد تطور في الماضي، ولكنه توقف عن التطور الآن كما أنه قد يكون يتطور الآن، ولكن بآلية مختلفة عن التي تطور فيها في السابق..

    و لكن الأيديولوجية الداروينية شيء سخيف وليس له قيمة في الحقيقة و هي عبارة عن محاولة لإثبات وجود تناقض في الإسلام مع الحياة الحقيقية. أظن أن القيمة التي حصل عليها هذا الموضوع سببه الناس الكثر الذين ظنوا أنه متناقض مع دينهم أو بسبب الناس الكثر الذين ظنوا بأن هذه النظرية هي البديل عن الأديان وهي لا تقدم ولا تؤخر شيئاً في موضوع الدين فلا هي تحل مشكلة الحاجة للدين ولا تنقض أدلة الدين الإسلامي، وكثير من أدلة الأديان الأخرى ولا تفسر الكون بشكل كامل ولا حتى جزئي معتبر ولا تعطي الإنسان سعادته : يعني مادام الإنسان يسعى للسعادة، فلن توقفه مثل هذه النظريات عن محاولة الوصول إليها باستعمال عقله وهذا يكفي لكي يعلم بأن الإسلام حق، حتى مع هذه النظرية.

    و أنتقد بشدة مبالغ فيها الذين ينتقدون نظرية علمية أي كانت بنظريات ليست علمية كما أنهم لا يفرقون في العلم الطبيعي بين النظريات و الحقائق و الله المستعان.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2004
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,888
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

  3. افتراضي

    السلام عليكم

    هل اخى الحبيب اطلعت على هذا الرابط؟

    http://eltwhed.com/vb/showthread.php?t=2533

    هذه واحده .
    ثانيا
    انا من وجهة نظرى ان لفظ الصدفه هذا ليس له معنى اطلاقا !! لان كل شىء له سبب الى ان يتسلسل ويصل الى السبب الذى ليس له سبب !!

    فواحد يطلع يقول لك انا قابلتك صدفه فى الميكروباص !! (وينسى شىء اسمه القضاء والقدر)..

    Any Way

    الايات المطلوبه التى تدل على نفى الصدفه وكون الماده مخلوقه..

    قال تعالى ٍِذَلِكُمُ اللّهُ رَبُّكُمْ لا إِلَهَ إِلاَّ هُوَ خَالِقُ كُلِّ شَيْءٍ فَاعْبُدُوهُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ وَكِيلٌ ) الأنعام (102).

    ( قُلِ اللّهُ خَالِقُ كُلِّ شَيْءٍ وَهُوَ الْوَاحِدُ الْقَهَّارُ ) الرعد (16)

    ( اللَّهُ خَالِقُ كُلِّ شَيْءٍ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ وَكِيلٌ ) الزمر (62)

    ( ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ خَالِقُ كُلِّ شَيْءٍ لَّا إِلَهَ إِلَّا هُوَ فَأَنَّى تُؤْفَكُونَ ) غافر (62)

    ( يَا أَيُّهَا النَّاسُ اذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ هَلْ مِنْ خَالِقٍ غَيْرُ اللَّهِ يَرْزُقُكُم مِّنَ السَّمَاء وَالْأَرْضِ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ فَأَنَّى تُؤْفَكُونَ ) فاطر (3)

    ( هُوَ اللَّهُ الْخَالِقُ الْبَارِئُ الْمُصَوِّرُ لَهُ الْأَسْمَاء الْحُسْنَى ) الحشر (24)

    اما نظرية دارون فلنا عوده ان شاء الله

    قبل الختام

    بخصوص ازلية الماده .. قل لمدعى الازليه ماذا لو ازلت الصوره عن الهيولى , فماذا سيتبقى لك ؟؟؟

    تحياتى
    التعديل الأخير تم 10-13-2007 الساعة 04:08 AM

  4. #4

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حازم مشاهدة المشاركة
    هل تتعارض نظرية التطور مع الاسلام

    http://www.eltwhed.com/vb/showthread.php?t=9809
    أخي الكريم حازم أكرمك الله
    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
    عيدكم مبارك و كل عام و أنتم و جميع المسلمين بخير

    أشكرك جزيل الشكر على الرابط الغني بالمعلومات إلا أنني لا أتفق مع بعض النقاط, ليس من الناحية العلمية و لكن من وجهة نظري.

    الكاتب المحترم أخونا الغالي hamed lellah حفظه الله يقول:
    الرابط بين الإنسان و القرد: هذه هي المشكلة الأساسية بين الإسلام و نظرية التطور ...

    أنا قلت بأن النظرية يمكنها أن تثبت بأن هناك مخلوقات تشبه الإنسان كانت قبله وأن هذه المخلوقات تدرجت في الخلق وأن الإنسان هو تسلسل لها أو تطورت من هيئة كهيئة قرد إلى هيئة كتلك للبشر لا الإنسان فالإنسان ليس جسدا و هيئة و إنما أكرمه الخالق بالعقل ليتعلم و بحرية الأختيار. ... وما هي المشكلة في أن يخلق الله سبحانه وتعالى إنساناً من تراب على هيئة مخلوق آخر موجود في الأرض؟

    شكرا لتفضلكم بقراءة ما كتبته
    و السلام

  5. #5

    افتراضي

    عزيزي اسلام الصالح
    أعزك الله و رفع قدرك و عيد مبارك سعيد و كل عام و أنتم و عائلتكم بخير و صحة و عافية.

    أولا أشكرك على الرابط القيم الذي تضعه في توقيعك للدكتور البوطي حفظه الله حيث يشرح النقطة التي أشرت إليها بتسلسل الأسباب.

    أخي الحبيب, أنا أتحدث عن الصدفة كشيء له معنى فقط في عقول بعض الناس و ليس في الواقع فالحقيقة أن تجاهلهم بالعوامل و الأسباب التي تنتج نتيجة معينة دفعهم دفعا لصنع إله في عقولهم يسمونه "صدفة" و هذا لأن الإنسان بطبيعته و ميولاته يحتاج الى اله و إيمانيات بغض النظر عن الأسماء و المسميات.

    أخي العزيز, أنا أتحدث عن شيء أهم من حقيقة أو خيال الصدفة ألا و هو القول بالصدفة لا يعني و لا يبرهن بأنه ليس هناك خالق خلق ما يسمونه صدفة و ما المشكلة أن يخلق الله مواد و أسباب و مسببات تتعامل بعضها البعض بالأحتكاك و التنافر و التفاعل لتنتج انفجارا بعد ملايير من السنين ؟

    المشكلة هي إنكار شيء بدون دليل .. فهذه طامة !! فإذا كانوا هم وقعوا في هذا الخطأ اللاعقلي و اللامنطقي بإنكارهم وجود الأول العليم الحكيم بدون دليل .. فلماذا ننكر نحن الصدفة ؟؟

    أما آيات الحق التي وضعتها أخي الكريم فهي لا تتعارض مع خلق الله الخالق العليم إن كانت إرادته اقتضت أن يحدث ذلك عن طريق ما يسمى الصدفة.

    هل هناك آية من القرأن الكريم و اضحة الدلالة و المعنى تثبت بأن المادة ليست أزلية؟ أليس من الممكن أن تكون أزلية المادة غير أزلية الله ؟ <== هذا كان سؤالي حول الأزل .

    وفي الأخير تقبلوا مني فائق الإحترام والتقدير

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    5,513
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    أتحدث عن شيء أهم من حقيقة أو خيال الصدفة ألا و هو القول بالصدفة لا يعني و لا يبرهن بأنه ليس هناك خالق خلق ما يسمونه صدفة و ما المشكلة أن يخلق الله مواد و أسباب و مسببات تتعامل بعضها البعض بالأحتكاك و التنافر و التفاعل لتنتج انفجارا بعد ملايير من السنين
    يخلق الله مواد و أسباب و مسببات تتعامل بعضها البعض .. للانسان فقط ..
    اما الله فلا يحتاج الى ذلك . فكل الامر عنده سبحانه وتعالى ممكن بالكاف والنون فقط ..اي بكلمة كن فقط .. فيكون ..
    هل تظن ان نهاية الخلق مثلا تحتاج عند الله الى ان يخلق الله مواد و أسباب و مسببات تتعامل بعضها البعض ..لا طعا ..فهكذا كان الامر منذ بدء الخلق

    فإذا كانوا هم وقعوا في هذا الخطأ اللاعقلي و اللامنطقي بإنكارهم وجود الأول العليم الحكيم بدون دليل .. فلماذا ننكر نحن الصدفة
    هم وقعوا في ذلك بدون دليل ..ونحن نقول بما نقول من انكار الصدفة بدليل ..
    لا يوجد ما يسمى صدفة .. لم يكن وما كان .. فكل امر مقدر من الله تقديرا .. وكل شيء مخلوق من الله خلقا مباشرا وبدون اي مقدمات او ما تقوله من مواد و أسباب و مسببات ..

    فعندما ننكر نحن شيئا .زفاننا ننكره لانه غير موجود اصلا .. ننكر الصدفة لانها لم تكن اصلا ولا وجود لها .. ولا يوجد دليل عليها او على حدوثها ..
    هم انكروا فلينكروا .. نحن لسنا امعات لغيرنا من الاقوام .. ونحن نملك الحق والحقيقة في هذا الامر وهذه القضية ..بالدليل ..

    إن كانت إرادته اقتضت أن يحدث ذلك عن طريق ما يسمى الصدفة.
    إرادته ما اقتضت أن يحدث ذلك عن طريق ما يسمى الصدفة .. ولا إرادته تلزم أن يحدث ذلك عن طريق ما يسمى الصدفة ..



    هل هناك آية من القرأن الكريم و اضحة الدلالة و المعنى تثبت بأن المادة ليست أزلية؟ أليس من الممكن أن تكون أزلية المادة غير أزلية الله ؟
    عندما تعرف معنى الأزل تعرف ان سؤالك او كلامك هذا غلط
    لا يوجد ازل محدود وازل مطلق .. الازل واحد وهو الذي لا بداية له ولا نهاية ..ولا اول له ولا اخر ..
    المادة مخلوقة ومحدودة ولها بداية ولها نهاية فلا يمكن ان تكون ازلية .ولا بادعاء انها ازلية محدودة ..
    للحق وجه واحد
    ومذهبنا صواب لا يحتمل الخطأ ومذهب مخالفنا خطأ لا يحتمل الصواب
    "بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ وَلَكُمُ الْوَيْلُ مِمَّا تَصِفُونَ"

  7. #7

    افتراضي

    السلام عليكم و رحمة الله
    أخي الحبيب الموحد ناصر التوحيد

    أشكر جزيل الشكر على ردك الجميل أعلاه و جزاك الله خيرا كثيرا .. و لكنني أختلف معك في بعض النقاط.

    يخلق الله مواد و أسباب و مسببات تتعامل بعضها البعض .. للانسان فقط .. هذا كلام جميل و لكن لا دليل عليه لا من القرآن و لا من الواقع المشاهد المليئ بالأسباب و المسببات كنشوء الجنين في بطن الأم و هطول المطر و كسب المعرفة و الحركة و كثير من الأشياء التي نعلمها أو لا نعلمها.

    هل تظن ان نهاية الخلق مثلا تحتاج عند الله الى ان يخلق الله مواد و أسباب و مسببات تتعامل بعضها البعض .. سؤال في محله و مشكور على طرحه و الاجابة واضحة أن الله جل في علاه لا يحتاج إلى أي شيء لفعل أي شيء و لكن الأشياء هي التي تحتاج فلا مانع أن تحتاج نهاية الخلق إلى شيء أو أشياء كوصول تمدد الكون الى نقطة الظغط الأخيرة لينفجر من جديد أو شيء من هذا القبيل ..

    هم وقعوا في ذلك بدون دليل ..ونحن نقول بما نقول من انكار الصدفة بدليل .. نعم أخي الكريم فهم وقعوا في خطأ جسيم لإنكارهم و جود الخالق الأول العليم الحكيم بدون دليل و لكن ما يؤسفني أنك أنت أيضا وقعت في نفس الخطأ إلا أنني أفهم أنه هناك فرق بين منكري الأول و منكري الصدفة! فوجود الخالق ليس دليلا على عدم حدوث شيء اسمه الصدفة و قد تسأل هل الله يحتاج للصدفة لخلق الكون؟ لا طبعا ... و لكن لم لا نطرح نفس السؤال و نقول هل الله يحتاج للحيوانات المنوية لخلق الجنين في بطن أمه أو هل يحتاج الله لأشعة الشمس في المياه لينتج البخار لينزل الله المطر؟ لا طبعا .. إنه يخلق ما يشاء كيفما شاء.

    إرادته ما اقتضت أن يحدث ذلك عن طريق ما يسمى الصدفة .. ولا إرادته تلزم أن يحدث ذلك عن طريق ما يسمى الصدفة .. و ما الدليل؟

    شكرا و يبقى سؤالي الأخير بدون جواب :
    هل هناك آية من القرأن الكريم و اضحة الدلالة و المعنى تثبت بأن المادة ليست أزلية؟ أليس من الممكن أن تكون أزلية المادة غير أزلية الله ؟
    الفلسفة الإنسانية أو علمنة الفلسفة و العلم وراء الكارثة الحديثة التي تسبب اللاوعي و الإحباط كنتيجة للصراع بين المتناقضات, فعلى سبيل المثال لا الحصر, تصور الحياة على أنها عبثية -أو نتيجة عملية عبثية- من جهة, و من جهة ثانية إبعاد صفة العبث عن هذا التصور و عن أي محاولة فلسفية فكرية متتالية في إثبات هذا التصور!!

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    5,513
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    وعليكم السلام ورحمة الله
    ---
    الازلي هو الخالق ..
    هل المادة خالقة حتى تكون ازلية !!!!
    برايي انا اقول ان هذا الادعاء هو شرك بالله
    التعديل الأخير تم 10-15-2007 الساعة 01:16 AM
    للحق وجه واحد
    ومذهبنا صواب لا يحتمل الخطأ ومذهب مخالفنا خطأ لا يحتمل الصواب
    "بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ وَلَكُمُ الْوَيْلُ مِمَّا تَصِفُونَ"

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    5,513
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    ثم انه قد اثبت العلماء ان المادة وكذلك الطاقة شيئان حادثان .. فهذا يعني ايضا انها محدثة ..وانها ليست ازلية
    للحق وجه واحد
    ومذهبنا صواب لا يحتمل الخطأ ومذهب مخالفنا خطأ لا يحتمل الصواب
    "بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ وَلَكُمُ الْوَيْلُ مِمَّا تَصِفُونَ"

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    5,513
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    الله لا يحتاج للحيوانات المنوية لخلق الجنين في بطن أمه ولا يحتاج الله لأشعة الشمس في المياه لينتج البخار لينزل الله المطر
    فهذه قوانين وسنن وخواص ومزايا واقدار .. وضعها الله وقدرها في الكون والحياة .. للانسان فقط ..
    الله يضع القوانين ولا يحتاجها ... فلماذا وضعها ولمن ؟ .. للانسان فقط .. لان الانسان هو الذي بحاجة اليها ..
    ثم ما هي المعجزة ؟
    المعجزة امر خارق للعادة .. اي امر خارق للممكن وللمتعارف عليه .. عند من ؟ عند الانسان فقط ..
    فالله الذي وضع المقادير والقوانين قادر على تجاوزها .. وغير مرتبط بها سبحانه .. ولا يحتاج اليها ..
    خلق الله ادم من الطين .. وهذا لحكمة وهدف ..ولكن الله ليس بحاجة لا الى طين ولا الى غير ذلك من مواد لخلق ادم ..
    الانسان هو الملزم باتباع القوانين ومعرفتها واستغلالها
    الانسان هو الملزم بوجود الاشياء الاساسية ليعمل منها وبها ما يريد
    الله غير ذلك تماما ..
    لا يحتاج الله الى وصول تمدد الكون الى نقطة الضغط الأخيرة لينفجر من جديد ..
    انما يحدث ما يحدث يوم الساعة بكلمة كن الالهية
    فيندثر ساعتها الكون ونظامه
    للحق وجه واحد
    ومذهبنا صواب لا يحتمل الخطأ ومذهب مخالفنا خطأ لا يحتمل الصواب
    "بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ وَلَكُمُ الْوَيْلُ مِمَّا تَصِفُونَ"

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. السقوط المدوي: ثلاثة أرقام تنسف فكرة الصدفة في الخلق
    بواسطة massoud في المنتدى قسم الحوار عن المذاهب الفكرية
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 03-22-2015, 03:32 AM
  2. الرد على مقال "البرهان الرياضي على أزلية المادة"
    بواسطة عبد الواحد في المنتدى قسم الحوار عن المذاهب الفكرية
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 06-02-2013, 11:05 PM
  3. مناظرة: مفهوم الأزلية يهدم فكرة أزلية المادة
    بواسطة محب السلفيين في المنتدى قسم الحوار عن المذاهب الفكرية
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 12-22-2011, 07:56 PM
  4. سؤال: ابن سينا و أزلية المادة
    بواسطة ontology في المنتدى قسم الحوار عن المذاهب الفكرية
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 06-20-2010, 11:11 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

Bookmarks

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
شبكة اصداء