صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 27

الموضوع: حقوق الإنسان قضية ميتافيزيقية بحتة ما دخل الملحدين بها ؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    1,073
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    Arrow حقوق الإنسان قضية ميتافيزيقية بحتة ما دخل الملحدين بها ؟


    حقوق الإنسان هي قضية ميتافيزيقية بحتة فقولك أن البشر متساوون هذا ممكن فقط إذا كان الإنسان مخلوقا لله فالمساواة بين البشر هي خصوصية أخلاقية وليست حقيقة طبيعية أو مادية أو عقلية فالناس من المنظور المادي أو الطبيعي أو العقلي هم وبلا شك غير متساوين وتأسيسا على الدين فقط يستطيع الضعفاء المطالبة بالمساواة

    فهؤلاء الضعفاء والفقراء في المال والصحة والعقل والمُستبعدين من موائد الإحتفالات في العالم الذين ليس لديهم ما يعرضونه أو يبرهنون عليه ليس لديهم إلا مدخل الدين وحسب الذي يبرهنون من خلاله أنهم متساوون بل ربما أحسن حالا عند الله من الأصحاء وهذا فيه برهان متكرر لقيمة الدين في المساواة ومدى سذاجة الحسابات المادية أو العقلية في تقييم الناس

    فالعالم المادي بطبيعته يدخر كُل المجاملة للأذكياء والأقوياء وكُل السخرية للضعفاء والبسطاء فإذا لم تكن توجد أرواح إنسانية فإن الضعفاء والبسطاء والعجزة هم أقل شيء نحتـاج إليه في هذا العالم
    " سَأَصْرِفُ عَنْ آيَاتِيَ الَّذِينَ يَتَكَبَّرُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَإِنْ يَرَوْا كُلَّ آيَةٍ لَا يُؤْمِنُوا بِهَا وَإِنْ يَرَوْا سَبِيلَ الرُّشْدِ لَا يَتَّخِذُوهُ سَبِيلًا وَإِنْ يَرَوْا سَبِيلَ الْغَيِّ يَتَّخِذُوهُ سَبِيلًا ۚ ذَٰلِكَ بِأَنَّهُمْ كَذَّبُوا بِآيَاتِنَا وَكَانُوا عَنْهَا غَافِلِينَ "146 الأعراف
    [SIZE=4]مقالاتي في نقد الإلحاد واللادينية
    مناظرة مع الأدمن الملحد سمير سامي
    حلقاتي على اليوتيوب
    للتواصل معي عبر الفيس بوك

  2. #2

    افتراضي

    جزاك الله خيرا أخي السرداب ، موفق مسدد ملهم دوما .

    إن هذه أزمة حقيقية لدى الملاحدة ، فهل تجدون لأنفسكم أيها الملاحدة مخرجا منها ؟

  3. افتراضي

    للرفع

  4. افتراضي

    للرفع2
    لا أكون متجاوزا إن قلت إن الجدال حول وجود الخالق بدعة لم تظهر فى الإنسانية إلا فى أحط عصورها أخلاقيا ، ولا يسفسط حولها إلا أراذل الناس وسفهاؤهم.
    (د. أبو مريم)

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    85
    المذهب أو العقيدة
    ليبرالى

    افتراضي

    السرداب:
    فالعالم المادي بطبيعته يدخر كُل المجاملة للأذكياء والأقوياء وكُل السخرية للضعفاء والبسطاء فإذا لم تكن توجد أرواح إنسانية فإن الضعفاء والبسطاء والعجزة هم أقل شيء نحتـاج إليه في هذا العالم
    (...)

    متابعة إشرافية/ حذف المشاركة تنظيما لمسار الحوار:
    الموضوع ليس عن الجنة ولا عن قوانين حقوق الإنسان
    فإن كنت مستعدا للحوار فعلق على تناقض الإلحاد مع الأساس الأخلاقي لحقوق الإنسان

    مراقب 2
    التعديل الأخير تم 12-11-2008 الساعة 06:15 AM

  6. افتراضي

    يبدو أن الليبرالي لم يفهم شيء من المقال فقد أدخل رده عنوة ليقول أنا هنا وقد رددت

    الأستاذ الفاضل سرداب يشير إلى تناقض الإلحاد مع كل شيء في هذا الكون حتى مع حقوق الإنسان التي لا يسأم الملاحدة المتليبرين من الدندنة بها وعليها وإليها، ولا يعلمون أنهم حين المناداة إلى المساواة وإلى حقوق الإنسان يناقضون مذهبهم ويكفرون به
    واسمع إلى قول نيتشه في كتابه هكذا تكلم زرادشت
    تخلص من الضمير ومن الشفقة والرحمة ... تلك المشاعر التي تطغى على حياة الإنسان الباطنية ... اقهر الضعفاء واصعد فوق جُثثهم
    ويقول أيضا : إن قصور الإنسان في القوة ناتج عن إلتزامه الأخلاقي

    أما كلامك عن نعيم الجنة والتعدد ... فهي محاولة لرفع الضغط عنكم بعد العجز عن الجواب وهي أسخف طريقة في الحوار عندما يلجأ إليها الملحد أو الليبرالي لأنها تدل بوضوح على الخواء الفكري للمحاور وعدائه وبغضه الشديد للإسلام
    وما تفضل به الفاضل سرداب إن لم تخني الذاكرة فقد أشار إليه علي عزت بيكوفيتش وفصل فيه تفصيلا رائعا بديعا في فصل الخلق والتطور، أدعو الليبرالي إلى مطالعة هذا الكتاب


    خلاصة الكلام أن الليبرالي رد على كلام لم يفهم شيء منه
    تحياتي عزيزي
    التعديل الأخير تم 12-11-2008 الساعة 09:47 AM

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    85
    المذهب أو العقيدة
    ليبرالى

    افتراضي

    السرداب:

    حقوق الإنسان هي قضية ميتافيزيقية بحتة فقولك أن البشر متساوون هذا ممكن فقط إذا كان الإنسان مخلوقا لله فالمساواة بين البشر هي خصوصية أخلاقية........................................... ........ وتأسيسا على الدين فقط يستطيع الضعفاء المطالبة بالمساواة
    لا خلاف على أن حقوق الإنسان مسألة أخلاقية ولكنها لم تنبع من التعاليم دينية. العكس هو الصحيح. فمن المنظور الديني حقوق الكافر ليست كحقوق المؤمن. وعقيدة الولاء والبراءة تحرض على عداوة أصحاب الأديان الأخرى بغض النظر عن إنسانيتهم فهل تشجع العداوة على مراعاة الحقوق أم تشكل حافزاً للاقتتال. حقوق الإنسان من منظور ديانة ما هي وقف على المنتمين لتلك الديانة.
    (...)
    العضو راشد سعيد عليك أن تبذل مجهودا اكبر في فهم ما تقرأ قبل أن ترد عليه.
    ليس الموضوع عن اختلاف مفاهيم حقوق الإنسان باختلاف المذاهب والأديان
    بل الموضوع هو عن استحالة وجود أي مفهوم لحقوق الإنسان في العالم المادي
    متابعة إشرافية
    التعديل الأخير تم 12-12-2008 الساعة 07:57 AM

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    85
    المذهب أو العقيدة
    ليبرالى

    افتراضي

    السرداب:
    فهؤلاء الضعفاء والفقراء في المال والصحة والعقل والمُستبعدين من موائد الإحتفالات في العالم الذين ليس لديهم ما يعرضونه أو يبرهنون عليه ليس لديهم إلا مدخل الدين وحسب الذي يبرهنون من خلاله أنهم متساوون بل ربما أحسن حالا عند الله من الأصحاء وهذا فيه برهان متكرر لقيمة الدين في المساواة ومدى سذاجة الحسابات المادية أو العقلية في تقييم الناس
    وهل هذا المدخل هو ما أنقذ أهل البوسنة من الصرب أم كانت اعتبارات لا دخل للدين بها؟
    ومن قال بأن الجميع يتفقون على أن المستضعفين على عمومهم أحسن حالاً عند الله ؟ لكي يكونوا أحسن حالاً عند الله فلا بد أن يكونوا مسلمين حسب وجهة نظر الإسلام أو نصارى حسب وجهة نظر النصرانية أو من شعب الله المختار حسب وجهة نظر اليهودية!

  9. #9

    افتراضي

    لا خلاف على أن حقوق الإنسان مسألة أخلاقية ولكنها لم تنبع من التعاليم دينية. العكس هو الصحيح
    هذه دعوى، مستندها لديك فهم مغلوط لأخلاقية الدين الإسلامي، فالإسلام يأمر بمخالقة الناس بالحسنى حتى لو كانوا كفارا، بل أخلاق الإسلام الحربية كافية في إبطال قولك هذا، وليس هذا موضع النقاش هنا، ولا أيهم أحسن حالا عند الله الضعفاء أم الأصحاء فأن هذا له متعلقاته التي تؤثر في الحكم.

    ودعني أسألك سؤالا لأعلق عليه من بعد، وهو:

    هل الأخلاق ثابتة أم نسبية عند الفكر الإلحادي الذي لا يقر بإله ولا دين ولا حساب ولا عقاب؟

    أجب على هذا السؤال أولا، ثم حين ننتهي منه علق ما شئت أن تعلق على غيره.

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Feb 2005
    المشاركات
    481
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    نقل الحوار مع castro إلى شريط آخر تنظيما للحوار، وليعرض الزميل ما عنده من تصورات عن أخلاق الإلحاد!!
    http://www.eltwhed.com/vb/showthread.php?p=111030
    ويستمر الحوار هنا مع الليبرالي راشد سعيد.

  11. #11

    افتراضي

    مشاركتي الاخيرة وضعت قبل ان اعرف بنقل الموضوع
    فأتمنى من المراقب نقلها

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    5,513
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    لا خلاف على أن حقوق الإنسان مسألة أخلاقية
    يعني نسبية كما تدعون وتقولون عن نسبية الاخلاق !!!
    حقوق الانسان التي هي اهم القيم الانسانية الرفيعة صارت عند الليبراليين الفالتين مجرد مسألة أخلاقية !!!
    ليبرالية عفنة لا يقربها الا العفنون

    ولكنها لم تنبع من التعاليم دينية.
    حقوق الإنسان لم تصر حقوقا شرعية ومعترف بها ومقر بها الا بسبب اقرار الدين لها

    لا تقل حمورابي وشريعة حمورابي
    روح اقرا عن شريعة حمورابي قبل ان تتفتق بالدعاوى المجردة هنا

    ولا تقل لي امم ولا هيئة امم
    فما تم استعباد وانتداب واستعمار وانتهاك حقوق الافراد والشعوب والامم الا بسبب هيئة الامم هذه ..التي قننت الاستعباد والاستعمار والانتهاب للدول الاستعمارية التي اسستها
    للحق وجه واحد
    ومذهبنا صواب لا يحتمل الخطأ ومذهب مخالفنا خطأ لا يحتمل الصواب
    "بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ وَلَكُمُ الْوَيْلُ مِمَّا تَصِفُونَ"

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    5,513
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ناصر الشريعة مشاهدة المشاركة
    ودعني أسألك سؤالا لأعلق عليه من بعد، وهو:
    هل الأخلاق ثابتة أم نسبية عند الفكر الإلحادي الذي لا يقر بإله ولا دين ولا حساب ولا عقاب؟
    اخي الحبيب ناصر الشريعة
    الفكر الإلحادي ومنه الليبرالي هو فكر وادي ومنحل وانحلالي وفالت ومنفلت وانفلاتي ..
    وكل شيء عندهم نسبي وفالت وغير منضبط وغير ثابت ... الا الفلاتة والانفلات والتفلت ..فهي ثابتة

    باختصار :
    هذه ناس فالتة لازمها ضبط وتوجيه ..
    للحق وجه واحد
    ومذهبنا صواب لا يحتمل الخطأ ومذهب مخالفنا خطأ لا يحتمل الصواب
    "بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ وَلَكُمُ الْوَيْلُ مِمَّا تَصِفُونَ"

  14. #14

    افتراضي

    نعم أخي ناصر التوحيد نصر الله بك الدين.
    هو كما قلت، وإن للسؤال ما بعده، وهو أيسر من أن يتبلبل الليبرالي في أوله، وأما آخره فسنرى منه ما يليق به.

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    85
    المذهب أو العقيدة
    ليبرالى

    افتراضي

    ناصر الشريعة:
    هذه دعوى، مستندها لديك فهم مغلوط لأخلاقية الدين الإسلامي، فالإسلام يأمر بمخالقة الناس بالحسنى حتى لو كانوا كفارا، بل أخلاق الإسلام الحربية كافية في إبطال قولك هذا،
    (...)

    متابعة إشرافية:
    هذا القسم مخصص للحوار عن المذاهب الفكرية، فلك أن تطرح مشاركتك في قسم الحوار عن الإسلام وليس هنا
    مراقب 2
    التعديل الأخير تم 12-13-2008 الساعة 12:51 AM

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. سؤال إلى أصحاب حقوق الإنسان
    بواسطة ابن عبد البر الصغير في المنتدى قسم المرأة المسلمة
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 11-01-2013, 04:07 AM
  2. حقوق الإنسان في الإسلام
    بواسطة memainzin في المنتدى قسم الحوار العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 07-21-2009, 11:59 AM
  3. ملف حقوق الإنسان ...
    بواسطة د. أحمد إدريس الطعان في المنتدى المكتبة
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 02-21-2008, 12:49 AM
  4. مقارنة بين وثيقة حقوق الإنسان والعقاب الديني .. مقارنة بين الإنسان واللاإنسان
    بواسطة elserdap في المنتدى قسم الحوار عن المذاهب الفكرية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 11-11-2007, 04:04 PM
  5. الديمقراطية تتعارض مع حقوق الإنسان!!!..في أي صف أنت؟؟
    بواسطة الثلجة الساخنة في المنتدى قسم الحوار عن المذاهب الفكرية
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 03-27-2007, 03:26 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

Bookmarks

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
شبكة اصداء