صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 18

الموضوع: سؤال عن الامان من الفزع الاكبر والاصغر ..

  1. #1

    افتراضي سؤال عن الامان من الفزع الاكبر والاصغر ..


    قيل لي بأن التأمين من الفزع الاكبر هو الامان من الخوف في يوم القيامة ..

    واما التأمين من الفزع الاصغر فهو الامان من الخوف في القبر عند الموت ..

    فهل هذا صحيح ؟!

    ومالذي يؤمننا من الخوف في يوم القيامة وفي القبر عند الموت ..

    اتمنى ان اجد الجواب الشامل المختصر بقدر الامكان والموثق والصحيح .. وخذوا وقتكم ..

    اللهم انا نعوذ بك من هذا الخوف ونعوذ بك من النار ومن غضبك ..

  2. #2

    افتراضي



    يبدولي اني سألت سؤالي في المنتدى الغير مناسب .. فهذا المنتدى مشغول مرتاديه بمحاربة العلمانيين والليبراللين والملحدين والشيوعيين .. ولا يهمهم تأمين انفسهم من الفزع الاكبر والاصغر ..

    ماهو مشكلة هل من الممكن ان تدلوني على موقع بامكاني ان اسأل فيه ويجيبوني ؟!


  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    الدولة
    palestine
    المشاركات
    233
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    السلام عليكم....

    بسم الله الرحمن الرحيم

    تسال يا اخي عن الفزع الاكبر و الفزع الاكبر .....
    اما الفزع الاصغر فهو عذاب القبر و يمكن ان نامنه او نخفف منه بحفظ سورة الملك (تبارك اللذي بيده الملك....) فكما ورد عن المصطفى عليه افضل الصلاة و اتم التسليم انها تحفظ من عذاب القبر ....

    اما الفزع الاكبر فلا اقول لك يا اخي اعل عملا صالحا لتلقى الله بوجه كريم.... ولن يظلمك الله ابدا فاعل لاخرتك و اتبع سنة نبيك يا اخي فسيجنبك الله -ان شاء- اهوال ذلك اليوم....

    هذا و الله اعلم

    فهذا المنتدى مشغول مرتاديه بمحاربة العلمانيين والليبراللين والملحدين والشيوعيين .. ولا يهمهم تأمين انفسهم من الفزع الاكبر والاصغر ..
    الاخوة الكرام جزاهم الله خيرا يعملون لاخرتهم و يدافعون عن دينهم بكلمة طيبة عسى ان يامنوا يوم الفزع الاكبر....

    هداك الله و ثبتني و اياك على الحق..
    وَالّذِينَ لاَ يَدْعُونَ مَعَ اللّهِ إِلَـَهَا آخَرَ وَلاَ يَقْتُلُونَ النّفْسَ الّتِي حَرّمَ اللّهُ إِلاّ بِالْحَقّ وَلاَ يَزْنُونَ وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أَثَاماً * يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَاناً * إِلاّ مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلاً صَالِحاً فَأُوْلَـَئِكَ يُبَدّلُ اللّهُ سَيّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللّهُ غَفُوراً رّحِيماً * وَمَن تَابَ وَعَمِلَ صَالِحاً فَإِنّهُ يَتُوبُ إِلَى اللّهِ مَتاباً

  4. #4

    افتراضي

    ^
    ^

    شكرا أخوي وسأنقل لكم بعض ماطاحت عليه عيني من الشبكة العنكبوتي واتمنى تصحيحي ان كان بها امر خاطيء .. او حديث غير صحيح او ما الى ذلك ..

  5. #5

    افتراضي




    ،



    هناك أشياء كتيره تنجي من عذاب القبر منها :
    1- الرباط في سبيل الله لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم انه قال : "كل ميت يختم على عمله إلا الذي مات مرابطا في سبيل الله فانه ينمي له عمله إلى يوم القيامة ويأمن فتنة القبر " أخرجه الترمذي وأبو داود .
    2- الشهادة في سبيل الله فعن المقدام بن معدى كرب رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :"للشهيد عند الله ست خصال :يغفر له في أول دفعة من دمه , ويرى مقعده من الجنة ,ويجار من عذاب القبر ,ويأمن من الفزع الأكبر ,ويوضع على رأسه تاج الوقار الياقوتة منه خير من الدنيا وما فيها ,ويزوج اثنتين وسبعين زوجة من الحور العين ,ويشفع في سبعين من أقاربه " أخرجه الترمذي .
    3- المداومة على قراءة سورة الملك والعمل بمقتضاها فعن ابن عباس رضي الله عنه قال :ضرب رجل من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم خباءه على قبر وهو لا يحسب انه قبر فإذا بقبر إنسان يقرأ سورة الملك حتى ختمها فأتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال :يا رسول الله ضربت خبائي على قبر وأنا لا احسب انه قبر فإذا فيه إنسان يقرا سورة الملك حتى ختمها , فقال النبي صلى الله عليه وسلم : هي المانعة هي المنجية تنجيه من عذاب القبر" أخرجه الترمذي

  6. #6

    افتراضي

    علاج الموتي : ما من عبد يزور قبر مؤمن فقير، فيقرأ عنده سورة القدر سبع مرات إلا غفر الله له ولصاحب القبر.

    للأمن من الفزع الأكبر: أن من زار قبر أخيه المؤمن، فقرأ عنده سورة القدر سبع مرات كان آمناً من الفزع الأكبر.

  7. #7

    افتراضي

    هناك أعمال تنجي من عذاب القبر: بقدرة الله سبحانة وتعالى

    1 -كثرة الاستغفار والتسبيح والتوبة



    2-محاسبة النفس قبل النوم على ما فعله في يومه والاستغفار من جميع الذنوب


    التي اقترفها . . .


    3-تلاوة سورة الملك كل ليلة عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه


    وسلم قال : " إن سورة من


    القرآن ثلاثون آية شفعت لرجل حتى غفر له وهي سورة تبارك الذي بيده الملك " .


    والمقصود بهذا : أن يقرأها الإنسان كل ليلة ، وأن يعمل بما فيها من أحكام ، ويؤمن بما فيها من


    أخبار .


    عن عبد الله بن مسعود قال : من قرأ تبارك الذي بيده الملك كل ليلة منعه الله بها من عذاب القبر ، وكنا في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم نسميها المانعة ، وإنها في كتاب الله سورة من قرأ بها في كل ليلة فقد أكثر وأطاب .رواه النسائي


    4- بر الوالدين


    5-ذكر الله ليل نهار


    6-الصلاة


    7-صيام شهر رمضان


    8-الاسراع في الغسل من الجنابة


    9-الصدقة


    10-صلة الرحم


    11-الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر


    12-حسن الخلق


    13-الخوف من الله عز وجل


    14-من مات له ولد


    15-رجاء الله


    16-البكاء من خشية الله


    17-حسن الظن بالله


    لا ادري عن صحة الامور المذكورة اعلاه .. فلم يذكر الكاتب احاديث صحيحة تدل على ذلك ..

  8. #8

    افتراضي

    سورة الكا فرون ........................روى عن الرسول صلى الله عليه وسلم


    من قرء قل ياايها الكافرون اعطى من الاجر وكانما قرء ربع القرءان وتاباعدت عنه الشياطين وبرىء من الشرك ويغافا من الفزع الاكبر

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    الدولة
    مــــــصـــــــــر
    المشاركات
    1,178
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة fahad.com مشاهدة المشاركة
    علاج الموتي : ما من عبد يزور قبر مؤمن فقير، فيقرأ عنده سورة القدر سبع مرات إلا غفر الله له ولصاحب القبر.

    للأمن من الفزع الأكبر: أن من زار قبر أخيه المؤمن، فقرأ عنده سورة القدر سبع مرات كان آمناً من الفزع الأكبر.
    هذا لا يصح بارك الله فيك
    وكما طلبت أنت في موضوعك أخي الفاضل ( التوثيق التوثيق بارك الله فيك )
    تركت كل المنتديات واسأل الله الفرج القريب .
    دردشة مع ملحد لادينى
    تتمة الدردشة
    نـــــور * مدونتى لطلبة العلم **نـــور على نـــور مدونتى لى ولكل التائبين
    رضيت بما قَسم الله لى ، وقلتُ ياقلبى يكفيك الجليل مدبراً لى ولا علم لى فحسبى الله ونعم الوكيل .كلمة أعجبتنى .
    وإني لأدعو الله حتى كأنني أرى بجميل الظن ما الله صانع .كلمة أعجبتني .

  10. #10

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ايمان نور مشاهدة المشاركة
    هذا لا يصح بارك الله فيك
    وكما طلبت أنت في موضوعك أخي الفاضل ( التوثيق التوثيق بارك الله فيك )
    شكراً لك عزيزي .. وانا قلت اني بانقل امور ماني متأكد منها وحاب تفيدوني وتصححوني ان اخطأت شكرا لك ..

    ،،

    يوم القيامة يفزع الناس وهم لا يفزعون
    صنف من عباد الله لا يفزعون عندما يفزع الناس ، ولا يحزنون عندما يحزن الناس ،
    أولئك هم أولياء الرحمن الذين آمنوا بالله ، وعملوا بطاعة الله استعداداً لذلك
    اليوم فيؤمنهم الله في ذلك اليوم ، وعندما يبعثون من القـبور تستقبلهم
    ملائكة الرحمن تهدئ من روعهم ، وتطمئن قلوبهم
    ( إن الذين سبقت لهم منا الحسنى أولئك عنها مبعدون.
    لا يسمعون حسيسها وهم في ما اشتهت أنفسهم خالدون. لا يحزنهم
    الفزع الأكبر وتتلقاهم الملائكة هذا يومكم الذي كنتم توعدون )
    .
    .
    .
    .
    والفزع الأكبر ، هو ما يصيب العباد عندما يبعثون من القبور ،
    ففي ذلك اليوم ينادي منادي الرحمن أولياء الرحمن مطمئناً لهم
    ( يا عباد لا خوف عليكم اليوم ولا أنتم تحزنون الذين أمنوا بآياتنا وكانوا مسلمين ) .
    .
    .
    .
    .
    وقال في موضع آخر:
    ( ألا إن أولياء الله لا خوف عليهم ولا هم يحزنون _ الذين آمنوا وكانوا يتقون _
    لهم البشرى في الحياة الدنيا وفي الآخرة ) .
    .
    .
    .
    .
    والسر في هذا الأمن الذي يشمل الله به عبادة الأتقياء ، أن قلوبهم
    كانت في الدنيا عامرة بمخافة الله ، فأقاموا ليلهم ، وأظمئوا نهارهم ،
    واستعدوا ليوم الوقوف بين يدي الله ، فقد حكا عنهم ربهم أنهم
    كانوا يقولون : ( إنا نخاف من ربنا يوماً عبوساً قمطريراً )
    .
    .
    .
    .
    ومن كان حاله كذلك فإن الله يقيه من شر ذلك اليوم ويؤمنه ،
    ( فوقهم الله شر ذلك اليوم ولقاهم نظرة وسروراً_ وجزاهم بما صبروا جنةً وحريراً ) .
    .
    .
    .
    .
    وفي الحديث الذي يرويه أبو نعيم في الحلية عن شداد بن أوس
    أن رسول الله قال قال الله عز وجل :
    وعزتي وجلالي ،
    لا أجمع على عبدي خوفين ولا أجمع له أمنين ، إذا أمنني في الدنيا
    أخفته يوم القيامة ، وإذا خافني في الدنيا أمنته يوم القيامة ).
    .
    .
    .
    .
    وكلما كان العبد أكثر إخلاصاً لربه تبارك وتعالى كان أكثر أمناً في يوم القيامة ،
    فالموحدون الذين لم يلبسوا إيمانهم بشيء من الشرك ، لهم الأمن التام
    يوم القيامة ، يدلك على هذا جواب إبراهيم لقومه عندما خوفوه بأصنامهم ،
    فأجابهم قائلاً :
    ( وكيف أخاف ما أشركتم، ولا تخافون أنكم أشركتم بالله
    ما لم ينزل به عليكم سلطانا، فأي الفريقين أحق بالأمن إن كنتم تعلمون.
    الذين آمنوا ولم يلبسوا إيمانهم بظلم أولئك لهم الأمن وهم مهتدون )
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    اللهم يا رحمن يا رحيم يا جبار السماوات والأراضين نسألك بأن تجعلنا من
    الذين يخافونك في الدنيا وتؤمنهم في الآخرة.

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    الدولة
    palestine
    المشاركات
    233
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.....

    كما اخبرتك يا اخي بان كل الاعمال التي تقرب العبد من ربه هي خير و فيها النجاة ان شاء الله ..... المهم ان تكون خالصة لوجه الله تعالى لا نبتغي غير ارضاءه فيما نفعل..... فكل الامور التي ذكرتها انت هي اعمال خيرة ستنال بها رضا الله ان قمت بها كما امرنا المصطفى عليه الصلاة والسلام... و اخلصت النية لله سبحانه و تعالى...

    و لو انك قرات او بحثت يا اخي قبل ان تتهم الاخوة في هذا المنتدى بتجاهلك او تجاهل الرد عما سالت عنه لكان خيرا لك و للجميع فبما اتيت به من اقوال خير و فائدة لكل من يقرا هذا الموضوع....

    جزاك الله خيرا و ثبتك على الحق
    التعديل الأخير تم 10-29-2009 الساعة 05:01 PM
    وَالّذِينَ لاَ يَدْعُونَ مَعَ اللّهِ إِلَـَهَا آخَرَ وَلاَ يَقْتُلُونَ النّفْسَ الّتِي حَرّمَ اللّهُ إِلاّ بِالْحَقّ وَلاَ يَزْنُونَ وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أَثَاماً * يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَاناً * إِلاّ مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلاً صَالِحاً فَأُوْلَـَئِكَ يُبَدّلُ اللّهُ سَيّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللّهُ غَفُوراً رّحِيماً * وَمَن تَابَ وَعَمِلَ صَالِحاً فَإِنّهُ يَتُوبُ إِلَى اللّهِ مَتاباً

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    الدولة
    مــــــصـــــــــر
    المشاركات
    1,178
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة fahad.com مشاهدة المشاركة
    سورة الكا فرون ........................روى عن الرسول صلى الله عليه وسلم


    من قرء قل ياايها الكافرون اعطى من الاجر وكانما قرء ربع القرءان وتاباعدت عنه الشياطين وبرىء من الشرك ويغافا من الفزع الاكبر
    ري الظمآن بتحقيق الأحاديث والآثار الواردة في فضائل سور القرآن
    أخي رحمك الله لاتهلكنا بنقل كل ماتقع عليه وأنتظر قليلا وبإذن الله يضع الإخوة الدروس التي تفيدك عن الأمن من الفزع الأكبر والأصغر ولكن لا داعي لهذا النقل بارك الله فيك ولا تنقل وتقرا من أي مكان .
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة che-anees مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.....

    كما اخبرتك يا اخي بان كل الاعمال التي تقرب العبد من ربه هي خير و فيها النجاة ان شاء الله ..... الهم ان تكون خالصة لوجه الله تعالى لا نبتغي غير ارضاءه فيما نفعل..... فكل الامور التي ذكرتها انت هي اعمال خيرة ستنال بها رضا الله ان قمت بها كما امرنا المصطفى عليه الصلاة والسلام... و اخلصت النية لله سبحانه و تعالى...

    و لو انك قرات او بحثت يا اخي قبل ان تتهم الاخوة في هذا المنتدى بتجاهلك او تجاهل الرد عما سالت عنه لكان خيرا لك و للجيع فبما اتيت به من اقوال خير و فائدة لكل من يقرا هذا الموضوع....

    جزاك الله خيرا و ثبتك على الحق
    وهذه الخلاصة وكفاها بارك الله فيك اخي وفي السائل .
    تركت كل المنتديات واسأل الله الفرج القريب .
    دردشة مع ملحد لادينى
    تتمة الدردشة
    نـــــور * مدونتى لطلبة العلم **نـــور على نـــور مدونتى لى ولكل التائبين
    رضيت بما قَسم الله لى ، وقلتُ ياقلبى يكفيك الجليل مدبراً لى ولا علم لى فحسبى الله ونعم الوكيل .كلمة أعجبتنى .
    وإني لأدعو الله حتى كأنني أرى بجميل الظن ما الله صانع .كلمة أعجبتني .

  13. #13

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة che-anees مشاهدة المشاركة
    و لو انك قرات او بحثت يا اخي قبل ان تتهم الاخوة في هذا المنتدى بتجاهلك او تجاهل الرد عما سالت عنه لكان خيرا لك و للجميع فبما اتيت به من اقوال خير و فائدة لكل من يقرا هذا الموضوع....
    ؟

    وهل كنت مخطيء في قولي بانهم تجاهلوني ؟ هذا الواقع وهذا اللي صار ..

    عموما ماذكرته انت في ردك عبارة عن امور عامة وانا ابي اعرف امر خاص بعينه وموثق بادله شرعيه صحيحة..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ايمان نور مشاهدة المشاركة
    أخي رحمك الله لاتهلكنا بنقل كل ماتقع عليه وأنتظر قليلا وبإذن الله يضع الإخوة الدروس التي تفيدك عن الأمن من الفزع الأكبر والأصغر ولكن لا داعي لهذا النقل بارك الله فيك ولا تنقل وتقرا من أي مكان .
    رد غريب ..!
    اذا كان السؤال في مدى صحة الحديث والاقوال هذي يهلكك فالله يكون بعونك ..

    عموما ماراح انتضر من احد اي شي خصوصا من هالموقع وبابحث بنفسي ..

    تحياتي ,,

  14. #14

    افتراضي

    أهلا بك يافهد
    لاتغضب أخي , لم يقصد تجاهلك أحد اؤكد لك
    أنت أخ للجميع هنا , فتحمل قليلا أكرمك الله بالاسلام دوما
    بالنسبة لسؤالك اجمالا يافهد تحقيقَ التوحيد وقصد الله جلّ وعلا بالعبادة والالتجاء إليه وحدَه وتعلّق القلوب به وحدَه وكمال التوكّل عليه وعدم الالتفات إلى غيره واليأس من جميع المخلوقين وقَطع الطّمع في حصول النفع أو دفع الضرّ منهم يتحقَّق به حفظُ الله بأنواعه الثلاثة: حفظه للعبد في مصالح دنياه مِن حِفظِ بدنه وولده وأهله وماله ومجتمعه ومقدَّراته، حفظه للعَبد في دينه وإيمانِه بحفظه من الشّبهات المضِلّة ومِن الشّهوات المحرَّمة وحفظ دينِه عند موتِه فيتوفّاه الله على الإيمان، وثالِث ذلك حفظُه لعبده بعد موتِه فيثبّته عند سؤال القبر ويقيه عذابَه ويؤمِّنُه عند الفَزَع الأكبر مِن أهوالِ يوم القيامة وكُرَبها ويُدخله الجنَّة وينجيه من النّار، كما قال في ذلك كلِّه: ((يا غلام، إنّي أعلِّمك كلمات: احفَظ الله يحفظْك، احفَظِ الله تجِده تجاهَك، إذا سألتَ فاسألِ الله، وإذا استعنتَ فاستعِن بالله، واعلَم أنّ الأمّة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك، وإن اجتمَعوا على أن يضرّوك بشيء لم يضرّوك إلا بشيء قد كتَبه الله عليك، رُفعَت الأقلام وجفَّت الصّحف))
    اذن التوحيد هو الإيمان، فمن وحد الله فهو في أمان يوم الفزع الأكبر "الَّذِينَ آمَنُوا وَلَمْ يَلْبِسُوا إِيمَانَهُمْ بِظُلْمٍ أُولَئِكَ لَهُمُ الْأَمْنُ وَهُمْ مُهْتَدُونَ"
    كل الخيرية في الدنيا والآخرة يافهد تكون بتحقيق التوحيد الخالص لله والتبرؤ من كل ماينافيه صغر أم كبر , وبه أخي الأمان في الدنيا وفي الآخرة فمن وحد الله فهو في أمان يوم الفزع الأكبر "الَّذِينَ آمَنُوا وَلَمْ يَلْبِسُوا إِيمَانَهُمْ بِظُلْمٍ أُولَئِكَ لَهُمُ الْأَمْنُ وَهُمْ مُهْتَدُونَ" وأخرج البخاري في صحيحه بسنده عن قتادة قال: حدثنا أنس بن مالك أن النبي _صلى الله عليه وسلم_، ومعاذ رديفه على الرحل، قال: "يا معاذ، قال: لبيك يا رسول الله وسعديك (قالها ثلاثاً)، قال: ما من أحد يشهد أن لا إله إلا الله، وأن محمداً رسول الله صدقا من قلبه إلا حرمه الله -تعالى- على النار، قال: يا رسول الله أفلا أخبر به الناس فيستبشروا؟ قال: إذن يتكلوا، فأخبر بها معاذ عند موته تأثما "
    وللترمذي عن أنس، قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: " يا ابن آدم لو أتيتني بقراب الأرض خطايا ثم لقيتني لا تشرك بي شيئاً لأتيتك بقرابها مغفرة"
    وكثيرة يافهد أدلة الأمان في الدنيا والآخرة والسبيل اليه فيهما , وكلها تدور تحت مسمى تحقيق التوحيد الخالص , فاحرص هدانا الله واياك على ذلك في نفسك ومن حولك وكن عونا لأخوانك وستجد في وعد الله خيرا باذن الله الذي لايخلف الميعاد .
    بارك الله فيك

    تحياتي للموحدين
    أعظَم مَن عُرِف عنه إنكار الصانع هو " فِرعون " ، ومع ذلك فإن ذلك الإنكار ليس حقيقيا ، فإن الله عزّ وَجَلّ قال عن آل فرعون :(وَجَحَدُوا بِهَا وَاسْتَيْقَنَتْهَا أَنْفُسُهُمْ ظُلْمًا وَعُلُوًّا)
    وبُرهان ذلك أن فِرعون لَمّا أحسّ بالغَرَق أظْهَر مكنون نفسه ومخبوء فؤاده على لسانه ، فقال الله عزّ وَجَلّ عن فرعون : (حَتَّى إِذَا أَدْرَكَهُ الْغَرَقُ قَالَ آَمَنْتُ أَنَّهُ لا إِلَهَ إِلا الَّذِي آَمَنَتْ بِهِ بَنُو إِسْرَائِيلَ وَأَنَا مِنَ الْمُسْلِمِينَ)

  15. #15

    افتراضي

    اخت مسلمة .. تحية طيبة ثم اما بعد ،،

    اولا : اشكرك على كلماتك اللطيفة ..

    ثانيا : ردك على السؤال كان عام .. يعني امر معروف لدى كل المسلمين ان اللي يرضي ربه بيدخله الجنة بمشيئته .. لكن انا سؤالي كان محدد لأمر معين .. فهل هناك مايمكن ان يقوم به الشخص للنجاة من ( الخوف والعذاب ) في القبر وفي يوم القيامة بالتحديد ؟!
    على حسب معلوماتي منذ طفولتي في كافة الانحاء عن يوم القيامة انه هناك احداث تدعو للذعر والخوف العظيم وقد قال الله عز وجل (( وتذهل كل مرضعه عما ارضعت وتضع كل ذات حمل حملها وترى الناس سكارلى وما هم بسكارى ولكن عذاب الله شديد)) الحج2

    وايضا مر علي الكثير من اهوال عذاب القبر ..

    وما فهمته من الاهوال التي مرت علي المتعلقة بموضوع اهوال يوم القبر واهوال يوم القيامة .. انها ليست مخصصة للكفار انما حتى المسملين الموحدين قد تمر عليهم هذي الاهوال .. بينما ردك وردود من قبلك تدل على ان هناك خلل في فهمي .. لذلك دعيني اصيغ سؤالي مرة اخرى وبشكل اوضح ..

    هل يواجه المسلم الموحد العذاب والاهوال والخوف والذعر المذكورين في القران وفي السنة النبوية ؟؟ بغض النظر عن ذنوبة ( لانه لا يوجد شخص معصوم من الخطأ ولا يوجد شخص بلا ذنوب ) ..

    ام ان هذه الايات والاحاديث التي تتحدث عن العذاب والاهوال في القبر وفي يوم القيامة مخصصه لغير الموحدين ؟!

    والمعروف ايضاً ان المسلم الموحد والمحافظ على اركان الاسلام سيعذب في النار بقدر ذنوبه ولكنه لا يخلد فيها انما خلوده في الجنة ولو بعد حين طبعا كل هالامور بعد مشيئة الله ( ولا يظلم ربك احدا ) .. لكن انا لا اتحدث عن عذاب النار انما اتحدث عن الذعر والخوف في القبر وفي يوم القيامة بالتحديد .. هل الذعر والخوف مخصص للكفار فقط ام ان هناك من المسلمين من سيواجه هذا الذعر وهذا الخوف واذا كان المسلم سيواجه هذا الخوف والذعر في الوقت الذي يوجد هناك مسلمين لن يواجهون هذا العذاب والالم فما الذي يحمي المسلم من هذا العذاب في هذا اليوم ( مع الدليل ) ؟
    ولبيان انه هناك مسلمين لن يواجهون هذا العذاب اليكم هذا الدليل .. (( فَإِذَا جَاءَتِ الصَّاخَّةُ * يَوْمَ يَفِرُّ الْمَرْءُ مِنْ أَخِيهِ * وَأُمِّهِ وَأَبِيهِ * وَصَاحِبَتِهِ وَبَنِيهِ * لِكُلِّ امْرِئٍ مِنْهُمْ يَوْمَئِذٍ شَأْنٌ يُغْنِيهِ * وُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ مُسْفِرَةٌ * ضَاحِكَةٌ مُسْتَبْشِرَةٌ * وَوُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ عَلَيْهَا غَبَرَةٌ * تَرْهَقُهَا قَتَرَةٌ * أَوْلَئِكَ هُمُ الْكَفَرَةُ الْفَجَرَةُ ))


    ثالثاً : لدي تعليق جانبي لنقطة دائما اتساءل عنها ..
    حفظه للعبد في مصالح دنياه مِن حِفظِ بدنه وولده وأهله وماله ومجتمعه ومقدَّراته
    فيما يتعلق بحفظ الولد والاهل .. كثير مايتردد علينا هالامر .. وتساؤولي هو .. الحفظ من ماذا بالتحديد ؟! فمصيرنا كلنا نموت والمشاكل ماشية في الحياة مافي حياة بدون مشاكل .. وهذي سنة الحياة الي خلقنا الله فيها ..

    على اعتقادي ان الحفظ يكون حفظ المعتقد الحفظ من تقلب القلوب الحفظ من التعدي على الاخرين الحفظ النفسي للانسان فهل انا مخطيء ..

    فيما يتعلق بالغضب فتأكدي انتي والجميع اني لم اغضب قط بالعكس موسع صدري ع الاخير .. مجرد عتاب شديد اللهجة ليس الا .. رغبة مني في اعادة نظر الاخرين في اهتماماتهم واسلوب حوارهم ..

    احترامي للجميع ،،

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. سؤال عن قول الامام ابن كثير رحمه الله كل من الامر بالمعروف وفعله واجب
    بواسطة طالبة فقه في المنتدى قسم العقيدة والتوحيد
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 07-15-2012, 06:15 PM
  2. من هو العضو الاكثر ابداعا ؟؟
    بواسطة عبدالرحمن الحنبلي في المنتدى قسم الاستراحة والمقترحات والإعلانات
    مشاركات: 63
    آخر مشاركة: 01-07-2012, 11:02 AM
  3. سؤال حول انفرادات الامام حفص
    بواسطة ahmed11 في المنتدى قسم الحوار عن الإسلام
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 04-28-2010, 06:58 PM

Bookmarks

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
شبكة اصداء