صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 16 إلى 30 من 32

الموضوع: الإسلام والاعتراف بهوية الآخر

  1. #16
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    2,598
    المذهب أو العقيدة
    مسلم
    مقالات المدونة
    3

    افتراضي

    اي دولة علمانية منعتك يا رحمك الله و المراكز الإسلامية غير المساجد مالية الدنيا باوربا و الغرب؟ و المسلمون يشترون الكنائس و يحولونها لمساجد بالقانون و لا احد يكلمهم؟
    نخترع يعني؟
    بعدين يا أخي انت تستدل بمنع المآذن - و السماح بالمراكز - على انهم لا يعطون المسلمين حقوقهم؟
    طيب امنع الصلبان و اسمح بدور العبادة لهم.. لان العالم كله متسامح تجاه العبادة الا نحن، نريد ان يسمحوا لنا و لا نسمح لهم؟
    أستغفر الله العظيم و أتوب إليه

  2. #17

    افتراضي

    كلام الأخت الفاضلة واسطة ينطلق من منطلق خاطيء يحاول أعداء الدين والمنافقين تأصيله مؤخرا باستماتة ألا وهو :
    ادعاء مساواة الحق بالباطل مما يستجلب أحكاما فاسدة بإباحة الحرام والمجاهرة به في أرض الإسلام !!

    وهذا مخالف للحق من جهتين على الأقل - جهة عامة وجهة على التفصيل ..

    فأما الجهة العامة الأولى :
    فإن مثله مثل بيتين - بيت فيه أطايب الطعام صحة ومذاقا : فهو يعاف كل القذر من المأكولات - وقريبا منه بيت آخر فيه كل القذر من المأكولات - فلو أن هذا البيت الثاني سمح بدخول أطايب من طعام البيت الأول : أيقول عاقل أن على البيت الأول - أو واجب عليه - أن يسمح بدخول القذر من المأكولات إليه ؟!!! فهذه الصورة مناقضة لكل فطرة وذوق سليم فضلا عن التحكيم العقلي الواعي !! وحماية رب البيت الأول بيته من دخول القاذورات هو الأولى !! وخصوصا وأنه ليس في شرعنا ما يطالب أهل الكفر بالتنازل لنا عن شيء (وديا) ما لم يكن بالجهاد والغلبة والتخيير .. فأما إذا ما فعلوا هم ذلك بود أو تراضي أو بما يمليه عليه قوانينهم أنفسهم - وهي الديموقراطية التي يرفعون شعارها - فهم مستفيدون مثلنا إن لم يكن أكثر منا بشهادة عقلائهم .. ومن هنا :
    فديننا حق : نعيش على ذلك وبه قال الله تعالى ورسوله وعليه الأمر والنهي .. " فذلكم الله ربكم الحق فماذا بعد الحق إلا الضلال فأنى تصرفون " ؟!!!..

    فأما الجهة الخاصة الثانية :
    فهي أن ما تستجلبه مثل هذه المساواة في نظرك - وقد يكون نظرك قاصر عن سلبياتها - فهي فساد ما بعده فساد لو تتدبرين !! إذ - وعلى نفس نظرتك - : سيصير علينا السماح بالمجاهرة والتقنين لدور الزنا والدعارة والبغاء وصناعة البورنو وفتح الباب لكل مذهب عقدي باطل معلوم البطلان ولو أشد من النصرانية واليهودية وإلا : لكان تناقض أن تفتحي الباب لأشياء وتغلقينها دون أخرى طالما زعمتي المساواة ؟!!
    والحق : أنه حتى أكثر الدول تغنيا بالحرية والديموقراطية والحريات معلوم أنه لديها خطوطا حمراء لا تتجاوزها بحال رغم كل ما لديهم من فساد وإفساد !! ولكن حتى المبطلون لديهم أشياء مقدسة يخافون عليها !!!
    وأظنك بالاطلاع الثقافي الكافي لمعرفة أمثلة على ذلك ... (وليس محاربة الشيوعية والتشكيك في الهولوكوست ومعاداة السامية) منها ببعيد .. بل : ووسائل القمع لدى هذه الدول هي أقوى وأشنع من بعض ما يتخذه الناقمون على الإسلام (فض عنيف لمظاهرات سلمية تفضح الأنظمة أو الظلم الحكومي والمؤسساتي الدولي والعالمي - تجسس على وسائل الاتصال والتواصل الاجتماعي والبيوت والحرمات : رغم أن الإسلام يعطي حقوقا من جنس كل ديانة ولم يأمر بالتجسس على أحد في بيته أبدا ولو بالمظنة !!)

    وفقك الله وهداك إلى الخير ...
    التعديل الأخير تم 10-15-2014 الساعة 09:37 AM

  3. #18
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    966
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة واسطة العقد مشاهدة المشاركة
    اخي ابن سلامة اشكرك.
    الشيخ المنصور.. اشكرك على وجهة نظرك التي تمنيت انك لم تطعمها بتحليل عن شخصي، لا يهم البحث بأي صورة.. صدقني لو كنت ليبرالية لاعلنت هذا.
    الذي فهمته من كلامك أن عقد الذمة يكفل لغير المسلمين العبادة دون ان يظهروا مشاعرهم الكبرى.. فهل مثلا يسمح ببناء الكنائس دون وضع صلبان عليها؟
    الشيء الأخير: العالم ليس مغلقا.. و لن يكون كل البشر مسلمين، و عندما تكون ثمة دولة اسلامية تجاور دول غير اسلامية ستكون العلاقة تبادلا للامتيازات.. مثلما تكون العلاقات بين الدول عادة.
    الكنائس لا يسمح فيها بالإسلام إلا بحال واحدة أن تكون البلد فتحت صلحاً على إبقاء الكنائس وقد حصل هذا في بلاد الشام

    أما البلدان التي مصرها المسلمون فلا يجوز إحداث كنائس فيها أبداً باتفاق العلماء وكذلك التي فتحت عنوة

    وإظهار الصلبان والنواقيس هذا الممنوع

    وهذا المعروف عند الفقهاء بالشروط العمرية حيث اشترط عمر على أهل الكتاب عدة أمور

    وهذه الشروط هجرها ولاة عدة وكان لا يظهرها إلا الصلحاء منهم كالمتوكل

    وأول من سمح للنصارى ببناء كنائس في التاريخ عبد الرحمن الداخل حين أقام مملكة لبني أمية في الأندلس وبئس الحكم كان

    العالم لم يكن في يوم من الأيام كله مسلمون والشرع الذي جاء من الله يعتبر هذا الأمر بل قال الله ( وما أكثر الناس ولو حرصت بمؤمنين ) والانتفاع بما عند الكافر ليس هو بابنا فليس هذا ممنوعاً أبداً ، وإنما أتحدث عن لغة الحقوق والواجبات

    وقد كان الصحابة يهمهم أولاً أن يهدوا الناس ثم بعد ذلك ينتفعون بثقافتهم وتكون هناك عملية فرز دقيقة واستبعاد كل ما يناقض الشرع ، وما أوقعنا في البلاء إلا عدم وجود عملية الفرز هذه

    الأنظمة العلمانية بمعنى فصل الدين عن الدولة يشمل الأنظمة الدكتتاورية في هذا التطبيق والديمقراطية

    وكلامنا نحن عن أنظمة تزعم أنها ليبرالية والليبراليون الغربيون يعتبرون أنفسهم تعديلاً على الديمقراطية إذ أنهم فطنوا إلى أن الديمقراطية في حقيقتها دكتتاورية الأغلبية بل الأغنياء بالذات من الأغلبية فجاء النظام الليبرالي كتعديل بحيث يشرك جميع الناس في الحياة السياسية أو الحياة العامة ، ثم إنهم يختلفون في تطبيق هذه الممارسات التي تجسد الفكرة

    التناقض يأتي من كون العملية الديمقراطية تقضي بأن نظام الحكم يكون بحسب المزاج العام للمجتمع وليس نظاماً ثابتاً فلو فرضنا أن الأغلبية من الشعب كانوا متدينين وانتخبوا أعضاء متدينين كسلطة تشريعية فالذي ينبغي أن تكون عامة القوانين دينية حتى يتغير هذا المزاج العام

    ولكن الواقع أن عدداً من هذه الأنظمة ترفض المساس بالأصول فتشبه الأديان التي لا يحفل فيها بأهواء الناس

    فمثلاً حين تقولين ( هم يرفضون النظام الديني في الحكم لأنه يناقض العلمانية )

    فهذا كقولنا ( نحن نرفض المعابد الوثنية لأن الله لا يريد ذلك ) ثابت لا يحفل أبداً بتغير أهواء الناس

    وحجاب المرأة في فرنسا أو حتى في تركيا قبل مدة وجيزة هذا لا يهدد نظام الحكم !!

    فهذا هو المراد بعيداً عن اتهام الخلق بالسطحية

    الأمر الثاني الدول المنتسبة للإسلام وإن لم تحكم الشريعة إلا أنها باعتبارات عديدة تتعلق بإقامة الشعائر خيرٌ من كثير من الدول الغربية

    فلا أحد يقارن بين بلد يفشو فيها الزنا كعادة لا يستحيا منها ولا يعاقب القانون وبلد آخر الزنا فيها أمرٌ مرفوض على الأقل في العرف العام

    ولا أحد يقارن بين بلد يفرض فيه على ابنه أو ابنته التعليم الاختلاطي وأكل لحم الخنزير في الوجبات المدرسية وتعلم ما يناقض الدين مناقضة أصيلة وبلد آخر لا يوجد فيه هذا

    وعلى هذا يقاس في أمثلة عديدة

    وأرجو التأمل في الكلام جيداً قبل إصدار أي تعليق

    ولم أقل أنك ليبرالية ولكنك فعلاً متاثرة ببعض أطروحاتهم ككثير من النساء في الخليج مع الأسف الشديد

  4. #19
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    2,598
    المذهب أو العقيدة
    مسلم
    مقالات المدونة
    3

    افتراضي

    استاذ ابو حب الله:
    نقطتك الثانية هي الزام ما لا يلزم..
    الشيخ المنصور:
    رأيك له كل احترام لكن فعلا ارجو ان تتوقف عن تصنيفي و تحليل فكري، فأنت لا تريد ان اصنفك كوهابي او متأثر بالوهابية "للأسف الشديد".
    عامة افهم وجهة نظركما، و اشكركما عليها.
    أستغفر الله العظيم و أتوب إليه

  5. #20

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة واسطة العقد مشاهدة المشاركة
    استاذ ابو حب الله:
    نقطتك الثانية هي الزام ما لا يلزم..
    بارك الله فيك - وأنا أسألك : ما هو الحد بين ما ستقبلينه تحت بند المساواة مما لن تقبلينه ؟
    وهذا لنعرف إن كان ما قلته هو من لازم كلامك أم لا ؟

  6. افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة واسطة العقد مشاهدة المشاركة
    اي دولة علمانية منعتك يا رحمك الله و المراكز الإسلامية غير المساجد مالية الدنيا باوربا و الغرب؟ و المسلمون يشترون الكنائس و يحولونها لمساجد بالقانون و لا احد يكلمهم؟
    نخترع يعني؟
    بعدين يا أخي انت تستدل بمنع المآذن - و السماح بالمراكز - على انهم لا يعطون المسلمين حقوقهم؟
    طيب امنع الصلبان و اسمح بدور العبادة لهم.. لان العالم كله متسامح تجاه العبادة الا نحن، نريد ان يسمحوا لنا و لا نسمح لهم؟
    ياستي الماذن ذكرتها كمثال فقط
    قلت لك لا تقارني بين سماحهم لنا ببناء المساجد و بين منعنا نحن لدور العبادة ، لماذا؟ لان بناء دور العبادة في بلدهم لا يشكل لهم اي اهمية ، لا يهمهم ، لكن من الجانب الاخر يهمهم الا يعدد المواطن في بلدهم ، فعليك ان تقارني ماهو مهم عندنا بما هو مهم عندهم.
    لكل قوم كتاب مقدس فيه نصوص مقدسة بالنسبة لهم لا يجوز مسها سواء كان هذا الكتاب يقولون انه من عند اله او وضعوه هم لانفسهم
    و العلمانية كتابها المقدس هو الدستور وما يتعلق به من كتب تنظم حياتهم ، فعليك ان تقارني النصوص التي تعتبر خط احمر عندهم بالنصوص التي تعتبر خط احمر عندنا ، فلماذا تريدوننا ان نفعل شئ هم لا يفعلونه !
    واقول هذا الكلام علي اساس ان تعريف العبادة عندنا هي طاعة الاوامر ، العبادة ليست مجرد حركات جسدية تؤدي في المسجد وخلاص ، العبادة او العبودية تشمل كل حياة المسلم ، فعدم التعامل بالربا عبادة مثل الصلاة ، و الامر بالمعروف و النهي عن المنكر عبادة مثل الصلاة ، ولُبْس الحِجاب عبادة مثل الصلاة ، و التعدد عبادة مثل الصلاة. فلا تقولي لي انهم يسمحون ببناء دور العبادة في بلدهم
    رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ

  7. #22
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    2,598
    المذهب أو العقيدة
    مسلم
    مقالات المدونة
    3

    افتراضي

    يا سيدي من قال لا يشكل لهم اهمية؟ لم منعوا المآذن اذًا؟ لم يتحسسون من النقاب؟ لم مُنع النقاب بفرنسا؟
    لعلمك، لو كانت دول كنسية - و ليس مسيحية - لكان الامر اهون قليلًا، لكنها دول "علمانية" = الدين عندها مشكلة.. فلا تقل لي لا يشكل لهم اهمية.. بالمانيا مثلًا و رغم انها من افضل البلدان من ناحية قوانين العنصرية حدثت مشكلة عندما اشترى مسلمون كنيسة، القانون كان بصفهم و بنوها فعلًا، لكن قسم من الشعب كان رافض لهذا الامر - و من سانده قساوسة بالمناسبة -.. لهذا رجاءً، ان اعتبرتهم مسيحين او علمانين، كونك مسلمًا "مشكلة" لديهم.. و مع هذا، اذهب لهم و ستجد مدرسة احد اسلامية، مركز اسلامي، مسجد الخ بل حتى مدرسة اسلامية لو كان عندك المال لبناءها.
    و بالنسبة للتعدد فأنا شخص دقيق جدًا بما اناقش، و ارجو منك التزام الدقة ايضًا، انا حديثي خاص بدور العبادة، كلمني بدور العبادة.. لا تحدثني عن منع التعدد بدول اسلامية بينما نحن نمنع الخمر بدولة اسلامية.. وحدة بوحدة يعني.
    فلماذا تريدوننا ان نفعل شئ هم لا يفعلونه !
    مثلما تبني مسجد و تخرج بمظاهرات ان منعوك و تندد على النت بعنصريتهم ضد المسلمين ان رفضوا اسلامك، اريدك ان تفعل الشيء نفسه الذي فعلوه = تسمح لهم بنصف حقوقك عندهم.
    واقول هذا الكلام علي اساس ان تعريف العبادة عندنا هي طاعة الاوامر ، العبادة ليست مجرد حركات جسدية تؤدي في المسجد وخلاص ، العبادة او العبودية تشمل كل حياة المسلم ، فعدم التعامل بالربا عبادة مثل الصلاة ، و الامر بالمعروف و النهي عن المنكر عبادة مثل الصلاة ، ولُبْس الحِجاب عبادة مثل الصلاة ، و التعدد عبادة مثل الصلاة. فلا تقولي لي انهم يسمحون ببناء دور العبادة في بلدهم
    يسمحون و نصف.. اذهب لبريطانيا و عدد لي كم مسجد و مركز اسلامي هناك، ثم تجول بمدينتك وعدد لي الكنائس، يا رجل المحجبة عندهم تعمل و لا تخالف القانون.. بينما بتونس لوقت قريب كان الحجاب ممنوع، و بتركيا.
    تعريفك للعبادة يخص المسلم، و للمرة الثانية: حديثي عن دور العبادة.. ان تقرن تسامحهم بتطبيق الشريعة الخاصة للاغلبية امر خاطئ اظنك وافقت معي على خطأه بالصفحة السابقة.. و حديثي - مجددًا - عن الواقع و الحالي، لا عن بُعد افتراضي الكل فيه مسلمون و يمكن للدول فيه ان تعيش منغلقة كليًا.. ان تستشهد لي بكلام البراك الذي يقول لك دع البلدان الاوربية و تعال اذا ما عجبك، و طز بحقوق المسلمين هناك... هو امر خاطئ، لسنا بالقرن الخامس ميلادي، لديك نسبة معتبرة جدًا من المسلمين الاوربيين غالبهم لن يترك بلده الا فترات ثم يعود، و لديك مسلمون فروا من سوء الحال هنا و عاشوا هناك، و اصحاب لجوء سياسي، و اخرون بلدانهم بلدان حرب.. نخاطر بحقوق هؤلاء و لا تهمنا؟
    يعني لا ادري مالمشكلة ان تعامل الناس كما يعاملوك، لأنهم ايضًا يرونك غارقًا بالخطأ مثلما تراهم مخطئون كلية، و يرونك متسخًا و الخ.. نتحدث عن تبادل للحقوق لا عن الافضلية.
    التعديل الأخير تم 10-15-2014 الساعة 02:27 PM
    أستغفر الله العظيم و أتوب إليه

  8. افتراضي

    مثلما تبني مسجد و تخرج بمظاهرات ان منعوك و تندد على النت بعنصريتهم ضد المسلمين ان رفضوا اسلامك، اريدك ان تفعل الشيء نفسه الذي فعلوه = تسمح لهم بنصف حقوقك عندهم.
    لا تلزمينا بما الزموا انفسهم به ، مفهومهم لحرية التدين يختلف عن مفهومنا لحرية التدين ، فتصبح الحكاية عنصرية تجاه المسلمين عندما يكفروا بمفهومهم لحرية التدين عندما يتعاملوا مع المسلمين .
    تعريفك للعبادة يخص المسلم،
    من قال لك؟؟
    العبادة او العبودية هي الطاعة ، و الدين فيه مجموعة من الاوامر افعل و لا تفعل
    و الذي يرفض ان يعبد الله عزوجل ، اما :
    ان يعبد هواه : ( أفرأيت من اتخذ إلهه هواه ).
    او يعبد بشر اخرين: ( اتَّخَذُوا أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَاباً مِنْ دُونِ اللَّهِ ).
    قال عدي -وكان نصرانياً-: يا رسول الله، ما عبدناهم ( لأن عدياً يفهم أن العبادة هي الركوع والسجود للأحبار، أو الرهبان، أو الأنبياء، أو الأقطاب، أو الشيوخ، أو العظماء، أو الملوك، أو ما أشبه ذلك ممن يعبد من دون الله -عز وجل- فأجابه النبي صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ووضح له قال: ( ألم يُحلِّوا لكم الحرام فتطيعوهم، ويحرموا عليكم الحلال فتطيعوهم، قال: بلى، قال: فتلك عبادتكم إياهم )

    يا سيدي من قال لا يشكل لهم اهمية؟ لم منعوا المآذن اذًا؟ لم يتحسسون من النقاب؟ لم مُنع النقاب بفرنسا؟
    لم يكن يهمهم في البداية ، و لكن بعد شعورهم بخطورة الاسلام عليهم بدأوا يهتمون
    و في الحقيقة هذا ما اريد ان اوصله لك ، كما يرون ان النقاب مشكلة ، نحن عندنا بناء المعابد للكفار مشكلة
    وقد وضح لك الشيخ ابو جعفر حكم بناء الكنائس
    رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ

  9. #24
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    2,598
    المذهب أو العقيدة
    مسلم
    مقالات المدونة
    3

    افتراضي

    عبد التواب: فلماذا تريدوننا ان نفعل شئ هم لا يفعلونه !
    أنا: مثلما تبني مسجد و تخرج بمظاهرات ان منعوك و تندد على النت بعنصريتهم ضد المسلمين ان رفضوا اسلامك، اريدك ان تفعل الشيء نفسه الذي فعلوه = تسمح لهم بنصف حقوقك عندهم.
    عبد التواب: لا تلزمينا بما الزموا انفسهم به ، مفهومهم لحرية التدين يختلف عن مفهومنا لحرية التدين ، فتصبح الحكاية عنصرية تجاه المسلمين عندما يكفروا بمفهومهم لحرية التدين عندما يتعاملوا مع المسلمين .

    هذه ردك على كلامي و ردي عليك بالترتيب و بالضبط، و انا لا استطيع اكمال حوار كهذا، هم لا يلتزمون بحقوق التعبد عندما يخدمك بالنقاش، و التزامهم بها لا يلزمك عندما يكون بمصلحتك بالنقاش، هذا ليس حوارًا.. اشكرك على ردودك، السلام عليكم.
    التعديل الأخير تم 10-15-2014 الساعة 03:35 PM
    أستغفر الله العظيم و أتوب إليه

  10. #25
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    966
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة واسطة العقد مشاهدة المشاركة
    استاذ ابو حب الله:
    نقطتك الثانية هي الزام ما لا يلزم..
    الشيخ المنصور:
    رأيك له كل احترام لكن فعلا ارجو ان تتوقف عن تصنيفي و تحليل فكري، فأنت لا تريد ان اصنفك كوهابي او متأثر بالوهابية "للأسف الشديد".
    عامة افهم وجهة نظركما، و اشكركما عليها.
    لا يوجد شيء اسمه وهابية وهذه أيضاً من آثار التفكير غير السليم الذي يبث في بعض وسائل الإعلام وتتلقاه العقول الضعيفة

    أنا في هذا البحث ما تكلمت إلا بإجماعات فقهية فما علاقة الوهابية هنا

    هو الأسلوب غير المحترم الذي يمارس في بعض وسائل الإعلام حين الكلام على مسائل قال بها فقهاء على مر القرون وربطها بما يسمونه ب ( الوهابية )

  11. #26
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    966
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة واسطة العقد مشاهدة المشاركة
    عبد التواب: فلماذا تريدوننا ان نفعل شئ هم لا يفعلونه !
    أنا: مثلما تبني مسجد و تخرج بمظاهرات ان منعوك و تندد على النت بعنصريتهم ضد المسلمين ان رفضوا اسلامك، اريدك ان تفعل الشيء نفسه الذي فعلوه = تسمح لهم بنصف حقوقك عندهم.
    عبد التواب: لا تلزمينا بما الزموا انفسهم به ، مفهومهم لحرية التدين يختلف عن مفهومنا لحرية التدين ، فتصبح الحكاية عنصرية تجاه المسلمين عندما يكفروا بمفهومهم لحرية التدين عندما يتعاملوا مع المسلمين .

    هذه ردك على كلامي و ردي عليك بالترتيب و بالضبط، و انا لا استطيع اكمال حوار كهذا، هم لا يلتزمون بحقوق التعبد عندما يخدمك بالنقاش، و التزامهم بها لا يلزمك عندما يكون بمصلحتك بالنقاش، هذا ليس حوارًا.. اشكرك على ردودك، السلام عليكم.
    فعلاً دخول حوار مع إنسان مستعمر فكرياً خسارة للوقت حقاً ، أو إنسان مع أي جديد في طرح الطرف الآخر ويعيد الكلام نفسه

    أنا سابقاً ذكرت لك أدلة شرعية فعبرت عنها بقولك ( وجهة نظرك )

    كذا فليكن المسلم أو مدعي الإسلام توضع النصوص الشرعية تحت القدم إذا خالفت الأهواء

    كما أخبرتك في المشاركة الأولى أنت عندك مشكلة مع الله ورسوله والمسلمين على مدى كل القرون فتصوير هذه الإشكالية بأنها إشكالية مع زيد أو عمرو غلط

    ومشكلتك ليست في هذا البحث بل في أبحاث عديدة

    أنا هنا لا أحلل فكر أنا أنصح تجاه مشكلة خطيرة

    وتجنب الحجة من كلام الخصم والاكتفاء فقط بترديد عبارات التذمر هذا مستوى لا أريد أن أعبر بلفظ صريح لأن ذلك سيكون جارحاً جداً

    ومن أعظم نقاط التناقض في الكلام أننا إذا تكلمنا عن دولة إسلامية تمت الإشارة إلى أنه لا يوجد دولة إسلامية !

    ثم إذا منع العلمانيون بعض صور التعبد

    قيل : أنتم لو تمكنتم لمنعتم !

    في الأولى يرفض الإحالة على موصوف في الذهن لا وجود له في الواقع ثم في الثانية يصير الفعل ردة فعل على شيء لم يقع بعد

    وهذا عجيب

    الإنسان إذا دخل في حوار ليس من الضروري أن يخرج منتصراً وليس من الضروري ألا يعترف بخطئه إن أخطأ

    لكن على العموم المخطيء حقاً من دخل من البداية في حوار معك

  12. افتراضي

    هذه ردك على كلامي و ردي عليك بالترتيب و بالضبط، و انا لا استطيع اكمال حوار كهذا، هم لا يلتزمون بحقوق التعبد عندما يخدمك بالنقاش، و التزامهم بها لا يلزمك عندما يكون بمصلحتك بالنقاش، هذا ليس حوارًا.. اشكرك على ردودك، السلام عليكم.
    اين قلت انا انهم لا يحترمون حقوق التعبد؟ كل الحكاية انني اقول لك ان مفهومهم لحقوق التعبد و تطبيقهم له مختلف عن مفهومنا و تطبيقنا ، فلا تلزمينا بمفهومهم ، لان مفهومنا حدده لنا الله عزوجل ، و مفهومهم حددته عقولهم ، ونحن نعبد الله عزوجل لا هم .
    عبد التواب: فلماذا تريدوننا ان نفعل شئ هم لا يفعلونه !
    قصدي بالذي لا يفعلونه : عدم السماح لنا بممارسة بعض شعائر ديننا لانها تتعارض مع تعاليم العلمانية مع اننا نريد ان نطبقها علي المسلمين فقط ( و العبادة عندنا تشمل كل حياة المسلم مكانها ليس فقط في المسجد ) ، فلا يحق لهم ان يقولوا لنا لماذا تمنعون دور العبادة ، نمنعها لانها تتعارض مع تعاليم ديننا
    عبد التواب: لا تلزمينا بما الزموا انفسهم به
    قصدي بما الزموا انفسهم به : فهمهم و تطبيقهم لحرية التدين فهم يرون ان من حرية التدين بناء دور العبادة ، فلا تاتي لتقولي لنا اسمحوا لهم بالبناء كما سمحوا لكم بالبناء ، فمفهومنا لحرية التدين مختلف.
    رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ

  13. #28

    افتراضي

    مثل هذه الدعوات انتشرت انتشار النار في الهشيم داخل الأوساط الإسلامية..ألبس فيها الإسلام لباس المتطرف الرافض للآخر مقابل الغرب المتسامح..
    في الحقيقة هذه الفكرة تحتاج لضبط أعمق مما هو متداول بكثير..ففكرة التسامح بين الأديان هذه وقبول الآخر ليست وليدة الحضارة الغربية ولا وليدة الحداثة والتمدن كما تم تسويقه إعلاميا وفكريا..بل هي فكرة قديمة مقتبسة من أفكار بن عربي والحلاج وإخوان الصفا وغيرهم..فكرة تم التأسيس عليها لبناء ما يعرف بالنظام العالمي الجديد..فكرة تبناها الغرب عمليا انطلاقا من الثورة الفرنسية والتي يلخصها الشعار الشهير للثورة: (( حرية..مساواة..إخاء )) وهو نفس الشعار المرفوع من قبل ما يعرف بمنظمة الماسونية العالمية..إذن وحدة الأديان والتسامح والتقارب ليس إلا منطلقا لضرب أسس الأديان وليس احترما للأديان ولا دعما لها والدليل على ذلك إرتفاع الأصوات المنادية بإقامة صلاة مشتركة بين الأديان الثلاثة وقد تم ذلك اكثر من مرة ودوما تحت شعار تسامح وإيخاء بل ووصل بهم الحال إلى المناداة بطباعة القرآن والتوراة والإنجيل في كتاب واحد !..هذا هو منطلق الغرب في السماح للمسليمن بالدعوة في بلادهم وهو تبنيهم لفكرة وحدة الأديان وليس احتراما للأديان ..ومن أراد معرفة حقيقة قيم واخلاق الغرب في تعاملهم مع المسلمين فلينظر إلى الخراب الذي حل في بلاد المسلمين..إينما حل الغرب المتسامح إلا وحل الخراب..إذن فكرة التسامح المزعوم ساقطة رأسا فكرا وواقعا..
    أما مناداة البعض من ابناء جلدتنا بالمعاملة بالمثل في مجال العبادة والدعوة هو شعار سطحي وصاحبه غير ملم بالمنطلقات والأسس الفكرية للتسامح الغربي ومضامينه..فضلا على كون الفكرة ساقطة شرعا تدحضها مقولة النبي صلى الله عليه وسلم لقريش (( خلوا بيني وبين الناس )) فلو فرضا أن قريشا خلت بينه وبين الناس هل يصبح سماحهم هذا حجة على النبي بأن يترك عبادة الأصنام وتجارة الأصنام تزدهر في مكة من باب المعاملة بالمثل ؟!..والدعوى في الحقيقة أراها ممثالة لمقولة تعبد إلهنا عاما ونعبد إلهك عاما والله المستعان..
    التعديل الأخير تم 10-15-2014 الساعة 04:53 PM
    ﴿ وأَن لَّيْسَ لِلإِنسَانِ إِلاَّ مَا سَعَى ﴾

  14. #29
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    2,598
    المذهب أو العقيدة
    مسلم
    مقالات المدونة
    3

    افتراضي

    ختامًا: اتمنى فعلًا ان تتغير هذه الثقافة السطحية و هذه النظرة الساذجة للعالم و للدول و لسنن التاريخ بين عامة منتسبي التيار الاسلامي يومًا ما.. و ان نسمع عن جيل من الاسلاميين مختلف حقًا عن غالب الموجود، جيل مثقف فعلًا، بدل هذا الجيل الذي لا يملك ادوات النقد للفكر الغربي اصلًا فما بالك بالانتاج.. حلم بعيد، لكن ما ذلك على الله بعزيز. اه و بالمناسبة، و الشيء بالشيء يذكر.. احد الاخوة السلفيين، ممن اضعه فعلًا لا سخرية بمرتبة طالب علم متقدم.. يمتلك معرفة قوية جدًا بالعقيدة و علم الكلام.. لكنه على مذهب السلفية بتحريم الفلسفة، اتهمني بالتعالم يومًا و اشنع القول عليّ لأني قلت له ان معنى الفلسفة حب الحكمة، لا كما قال - و قد قال كلمة بعيدة لا اذكرها - و لما نقلت للاخ معنى الفلسفة من ويكي الانجليزية - كونها المصدر الاقرب لي - اتهمني بالتعالم مجددًا و ان ويكي ليس مصدرًا موثوقًا.. مع العلم ان الاخ لم يفتح اي كتب تحتوي "زبالات الفلسفة" يومًا ما.. غيره احسن منه طبعًا بفهم الفلسفة، لكن البلاء عام.
    الاخوة الكرام: وقتي اعز عليّ من ان اضيعه هنا، بارك الله صحوتكم و حميتكم و فقهكم الجليل البليغ، و عمقكم الذي اوشك ان اخاف على واحدكم من ان يغرق داخل نفسه من "عمقه".. حفظكم الله ذخرًا لنا، و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.
    أستغفر الله العظيم و أتوب إليه

  15. #30
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    2,598
    المذهب أو العقيدة
    مسلم
    مقالات المدونة
    3

    افتراضي

    استاذ ابو حب الله:
    ذهلت عن مشاركتك وسط المشاركات و انتبهت عليها الآن.. ارد عليك بها لاحقًا ان شاء الله بمكان اخر.
    أستغفر الله العظيم و أتوب إليه

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. سؤال: أيهما قبل الآخر - الإيمان أم الإسلام ؟
    بواسطة رمضان مطاوع في المنتدى قسم العقيدة والتوحيد
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 09-13-2014, 11:35 PM
  2. حمل كتاب أحكام الهجر والهجرة في الإسلام .
    بواسطة أبوفيصل البدراني في المنتدى المكتبة
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 01-13-2013, 08:49 AM
  3. مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 07-16-2010, 05:16 PM
  4. حكم الهجر في الإسلام ( ألذبح لغير ألله ألذبح لأرضاء أنسان )
    بواسطة memainzin في المنتدى قسم الحوار العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 07-13-2009, 05:53 PM

Bookmarks

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
شبكة اصداء