صفحة 1 من 4 123 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 55

الموضوع: تناقض الإلحاد مع مبادئ العقل (حوار حول مبدأ السببية )

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2004
    المشاركات
    4,556
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي تناقض الإلحاد مع مبادئ العقل (حوار حول مبدأ السببية )

    من الضروريات العقلية التى لا خلاف عليها أن لكل حادث سبب كاف يفسر لماذا وقع هذا الحادث ولما كان على هذا النحو الذى هو عليه دون غيره سواء عرفنا هذا السبب لكل حادث أو لا وقد قامت على ذلك القانون المعارف البشرية البدائية والمعقدة على حد سواء ولا ينكر ذلك إلا جاحد معاند أو جاهل بلغة الكلام ولا يدرى عن أى شىء يتحدث والملحد يقر بذلك إلا عند الاستدلال على وجود الخالق فتجده فى هذا الحالة يتنكر لذلك المبدأ ولو كان صادقا ما كتب ذلك وإلا فمن أدراه أن من يحاوره ليس سوى صدفة عمياء أو شىء لا وجود له أو رجل ملحد آخر أراد أن يستدل على عدم وجود الخالق فاستدل على أن الله موجود دون أن يدرى ؟!! لا شك أن الملحد فى إنكاره لبديهيات العقول فى حين يستند إليها هو النشاز الوحيد فى هذا الكون ولا نقول بين العقلاء فقط .
    كثيرا ما سمعنا من الملاحدة العجب العجاب حين يلجئهم القدر أو كما يسمونه الصدفة العلمية للخوض فى تلك المسألة فتجد بعضهم يقول لك ليس لكل حادث سبب بالضرورة فهناك أشياء بلا سبب ويضرب على ذلك مثالا بأحداث إما عدمية كالتحلل أو الانهيار أو السقوط وما شابه أو حوادث لا يعلم لها أسباب ، ومعلوم أن العدم ليس بشىء حتى يفتقر إلى سبب بل إن نقائض ذلك هى التى تحتاج لسبب وأن العدم إنما يكون بعدم ذلك السبب فمثلا التماسك يحتاج إلى سبب كاف لحدوثه والتحلل إنما يحدث لزوال هذا السبب ، ومن ناحية أخرى فإن عدم الدليل ليس دليلا على العدم فعدم معرفتنا بوجود سبب لحاث ما ليس دليلا على عدم وجود هذا السبب بل إن ذلك فى الحقيقة هو الباعث على الطلب والبحث العلمى فمطلوبات العلوم كلها ما هى إلا أحداث لا تعلم أسبابها ولولا ذلك ما كان هناك شىء اسمه البحث العلمى .
    وبعضهم يحيد عن الموضوع كلية فيدعى أن لا حاجة لنا بالخوض فى تلك المسألة لأنها لا تفيد وكان الأحرى به أن يقول لا حاجة لنا للخوض فى تلك المسألة التى لا تفيده هو ومنهم من يتفلسف ويتسفسط ويدعى أن فى ذلك الكلام فلسفة والفلسفة كريهة ووحشه ونحن نقول له ليس معنى خوض الفلاسفة فى تلك المسألة يعنى أنها خاصة بالفلسفة ولا خوض العلماء فيها يعنى أنها خاصة بالعلم دون الفلسفة ولا بعلم دون آخر بل إن خوض بل إن لكل نصيبه منها وهذا يعنى أنها من مبادئ التفكير الأساسية التى تشترك فيها جميع العقول ولا يختص بها مجال دون آخر .
    ولكن أعجب العجب أن نجد ملحدا يدعى أن لا علاقة بل ولا وزن لهذا المبدأ بفى ميزان العلم مطلقا !!!هكذا وبجرة قلم ولا أدرى هل هى مجرد الجرأة الإلحادية أو الفصام والشيزوفرينيا أم الجهل بلغة الكلام ؟!
    معذرة للقسوة فى التعبير ولكنها دعوى خطيرة جدا أو مهزلة بكل المقاييس لا يحسن السكوت عليها وهذا هو نص كلامه :
    أما قضية لكل مخلوق خالق ولكل شيء سبب فلا وزن لها في ميزان العلم.
    !!!!!!!!!!!!
    التعديل الأخير تم 08-01-2005 الساعة 11:06 PM
    قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعاً إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ وَأَنِيبُوا إِلَى رَبِّكُمْ وَأَسْلِمُوا لَهُ مِن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ ثُمَّ لَا تُنصَرُونَ وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ العَذَابُ بَغْتَةً وَأَنتُمْ لَا تَشْعُرُونَ

  2. افتراضي

    مع أن مبدأ السببية هو من البديهيات العقلية الأساسية إلا أن الملحدين لا يميزون بين القدرة على معرفة السلسلة السببية وشرط وجودها. فالمعرفة تتوقف على العلوم البشرية، وعدم معرفة الحقيقة لا يلغي وجود الحقيقة نفسها.

    (الدليل)


    1) الإشارات بجميع أنواعها (حرارية، كهربائية، ميكانيكية، كهرومعناطيسية،….) هي شكل من أشكال الطاقة. من المعروف - طبعًا - أن الطاقة المحمولة بواسطة الإشارات هي صغيرة جدًا، ولكن هذا لا ينفي حقيقة كونها طاقة وهي بذلك تخضع لقانون حفاظ الطاقة energy conservation.

    2) قانون حفاظ الطاقة: أي نظام ناقل للطاقة؛ تكون فيه الطاقة عند مدخله (ط م)، والطاقة المنقولة عند المخرج (ط ج)، والطاقة المفقودة (ط ف) فأنه:

    (ط م) = (ط ج) + (ط ف)


    3) في الحقيقة يمكن معاملة أي نظام متعدد المداخل كنظام ذو مدخل واحد (بجمع جميع إشارات المدخل). نفس الشيء ينطبق على المخرج. عليه نستطيع كتابة معادلتنا السابقة كالآتي:
    (طاقة مسحوبة) = (طاقة مستهلكة)


    وبما أن الإشارات هي شكل من أشكال الطاقة (1)، وبما أنها - إذًا - تخضع لقانون حفاظ الطاقة (3) عليه القول بإنعدام السببية هو القول بإنعدام قانون حفاظ الطاقة.

    إنعدام السببية = إنعدام قانون حفاظ الطاقة


    وجب التذكير أن قانون حفاظ الطاقة هو من القوانين الأساسية في الفيزياء ويعرف بإسم القانون الأول للترموديناميكا.

  3. #3

    افتراضي

    تسجيل متابعة وإعجاب بالطرح المميز للأخوين الكبيرين: أبو مريم والمنصور

    ونرجو من الزميل داروين الرد بمنهجية، والتركيز على موضوع الرابط وعدم التشتيت

    فالموضوع شيق وهام جدا .. ونريد فعلا الاستفادة


    أسأل الله العظيم أن يهديك إلى الحق

    أسأل الله العظيم أن يهديك إلى الحق

    أسأل الله العظيم أن يهديك إلى الحق


    تحياتي للجميع ..

  4. Question إشارات الطاقة

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد المنصور
    الإشارات بجميع أنواعها (حرارية، كهربائية، ميكانيكية، كهرومعناطيسية،….) هي شكل من أشكال الطاقة.
    جزاك الله خير.
    ولكن لى تعليق أود أن أطرحه
    وقد يكون تعليقى هذا ناجم عن سوء فهم منى لما تفضلتم بطرحه
    فأرجو إن كان كذلك فبينوا لى ، وذلك لعدم خبرتى بالمسائل العلمية المتخصصة
    وتعليقى هو :
    الإشارات ليست شكلاً مميزاً من أشكال الطاقة ،
    ولكن علامة تبين نوع الطاقة
    فإن كانت الإشارة موجبة كانت الطاقة مسحوبة
    وإن كانت الإشارة سالبة كانت الطاقة مفقودة
    وجزاكم الله خير
    (( فاعلم أنه لا إله إلا الله ))
    أنصار السنة

  5. افتراضي

    بدايةً أهلاً بالأخوين الفاضليين –مالك المناع، أبو جهاد الأنصاري - وشكرًا على المتابعة. وكذلك أرجو المعذرة من الأخ الحبيب أبي مريم؛ وعذري أننا في صلب الموضوع.

    موضوع السببية هو من المواضيع الأساسية، ومن البديهيات من الناحية الإستدلالية. ونظرًا للتعبير القاسي جدًا والفاسد (على حد السواء،) الذي تجرأ عل إستعماله الزميل داروين (دون أن يرفَّ له جفن كعادته) فقد أردت فقط لفت النظر إلى ما ينتج من إنهيار (ليس للأقكار ولكن أيضًا) للكون كله (ولازال للأمر جوانب اخرى لا تقل أهمية).

    بالنسبة لسؤال الأخ الكريم أبو جهاد - والذي لا أنسى أن أشكره عليه – أقول:

    الإشارة هنا ليس مقصود بها الإصطلاح المتبع بإعطاء "إشارة" موجب (+) لطاقة\قدرة المستهلك، و"إشارة" سالب (-) لطاقة\قدرة المصدر.

    بكلمة "الإشارة" قصدت - ما يعرف في العلوم – هي تلك المعلومة التي يتم نقلها بين المرسل والمستقبل. وسأعطيك مثلاً لتقريب المعنى.

    إشارة الراديو هي تلك المعلومات التي يتم تحمليها (تلحينها، تضمينها) في الموجة الكهرومغناطيسية. ولتكن هذه الإشارة – في مثالنا - هي "تلحين Modulation" لحلقة في "العلم والإيمان".

    أي إنسان عاقل لا يقول أن جهاز المذياع سيستقبل موجة لحلقة في "العلم والإيمان" من دون أن تكون هذه الموجة قد اُرسلت بالفعل. وهذا جانب في تسلسل الأسباب مهم جدًا - وسيركز عليه الأخ أبو مريم. ولكنه ليس الجانب الوحيد، فما هو الجانب الآخر؟.

    الجانب الاخر هو - أنه لا يمكن تبادل الإشارات (المعلومات) دون تبادل للطاقة. من الناحية العملية فإن طاقة الإشارات تُهمل لصغرها (ولهذا تُسمى بالإشارة) ولكن هذا لا يعني أنها صفرية بل لا يمكن أن تكون كذلك.

    القول بعدم وجود سببية يعني بالضرورة أننا نستطيع إرسال إشارة بطاقة صفرية
    (صفرية وليس أنها تؤول للصفر)


    ولو نجح زميلنا في ذلك لكنا شهودا لحوادث عظام. أقلها تحطيمه لقاعدة هامة من مبادئ الميكانيكا الكمية، ألا وهو مبدأ هايزنبرغ في الريبة (عدم التيقن). ينص هذا المبدأ على أن الطبيعة تمنعنا من معرفة كمية الحركة والموقع لأيِّ قسيم وفق الدقة التي نشاء؛ ذلك أن قياس إحدى الكميتين بدقة معينة سينقص من الدقة المقابلة المحددة لقياس الكمية الأخرى.

    لماذا تمنعنا الطبيعة؟
    لأن إشارة القياس تحمل طاقة (وهذا ما وضعته في مداخلتي السابقة).

    (طاقة الإشارة كنا نهملها في العالم الكبير"الماكروي" لصغرها ولكننا لا نستطيع إهمالها في العالم الدقيق "الميكروي")

    وهنا نصل للقول بما أن الإشارة طاقة إذًا لا نتائج بدون مسببات
    وهذا يختم الطرح


    أرجو أنني فد وضحت، فإن كانت هناك إستفسارات؛ فأرجو عدم التردد في طرحها.
    التعديل الأخير تم 08-02-2005 الساعة 02:02 PM

  6. افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مالك مناع
    تسجيل متابعة وإعجاب بالطرح المميز للأخوين الكبيرين: أبو مريم والمنصور

    ونرجو من الزميل داروين الرد بمنهجية، والتركيز على موضوع الرابط وعدم التشتيت

    فالموضوع شيق وهام جدا .. ونريد فعلا الاستفادة


    أسأل الله العظيم أن يهديك إلى الحق

    أسأل الله العظيم أن يهديك إلى الحق

    أسأل الله العظيم أن يهديك إلى الحق


    تحياتي للجميع ..
    زميلي الفاضل،
    هل ترى من منهجية الحوار عدم احترام ردي المتمثل بسؤال؟؟
    ما الذي يفعله المحاوران هنا؟؟ هل ترى فيه ردًا علميًا منهجيًا على المثالين الذين أعطيتهما إياه؟
    ٌانا لم أنف وجود أسباب، بل نفيت عمومية المقولة (لكل شيء سبب).
    فما الذي تريده مني يا زميلي؟ أن ألزم نفسي بالإجابة فقط؟!!! أما ردودي فيقفز عنها هكذا بلا اكتراث؟؟
    وما علاقة المشاركة الثانية بسؤالي السابق؟؟ هل ترى أنني نفيت ما يقوله المحاور؟؟
    هذا يا زميلي غش وخداع وكذب علي، فوق كونه قد تفادى الإجابة على أسئلتي.
    تحياتي

    As far as I can judge of myself I worked to the
    utmost during the voyage from the mere pleasure of investigation, and from my strong desire to add a few facts to the great mass of facts in natural science
    and finally, these few facts directed me to God
    Go here to see my Islam
    Charles Robert Darwin

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    2,498
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    عزيزي دارون اين سؤالك؟

    {وَكَانَ الْإِنْسَانُ أَكْثَرَ شَيْءٍ جَدَلًا}

  8. افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Darwin
    ٌانا لم أنف وجود أسباب، بل نفيت عمومية المقولة (لكل شيء سبب).
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد المنصور
    وهنا نصل للقول بما أن الإشارة طاقة إذًا لا نتائج بدون مسببات
    وهذا يختم الطرح
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Darwin
    هل ترى من منهجية الحوار عدم احترام ردي المتمثل بسؤال؟؟
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد المنصور
    أرجو أنني فد وضحت، فإن كانت هناك إستفسارات؛ فأرجو عدم التردد في طرحها.
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة jerusalem2004
    عزيزي دارون اين سؤالك؟

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Sep 2004
    المشاركات
    4,556
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    كالعادة الملحد يختار ألطف المشاركات ويرد عليها متظاهرا بأنه يرد ويشارك ويترك صلب الموضوع ويبحث عن أى ثغرة للهروب إما يتذرع بسوء المعاملة أو بتعرضه للإهانة أو بأن أصبع قدمه اليسرى يؤلمه أو بوفاة جون جارنج ....
    عزيزى دارون أين الإجابة وأين ردك على كلامى
    كل كلامك هنا بلا استثناء وأكرر بلا استثناء لا قيمة له ولا معنى له ولا تفسير له إلا الهروب والزوغان .

    هل ترى من منهجية الحوار عدم احترام ردي المتمثل بسؤال؟؟
    لا طبعا وأنا هنا السائل والسؤال حول قول صدر عنك وهو :
    أما قضية لكل مخلوق خالق ولكل شيء سبب فلا وزن لها في ميزان العلم.
    ٌانا لم أنف وجود أسباب، بل نفيت عمومية المقولة (لكل شيء سبب).
    يعنى جبت التايهة أيها العبقرى :
    ونحن نسألك عن ذلك وعن نفيك لقانون السبب الكافى أو ما تعبر أنت عنه بعمومية المقولة لكل شىء سبب وأنها لا وزن لها فى العلم .
    ما الذي يفعله المحاوران هنا؟؟ هل ترى فيه ردًا علميًا منهجيًا على المثالين الذين أعطيتهما إياه؟
    وأين هما المثالان يا ترى هذه أول مشاركة لك فى هذا الرابط أم ترى أن علينا أن نحتفى بقولك فى كل موضوع ونحفظه عن ظهر قلب على أننى قد أجبت على المثالين المزعومين ضمن كلامى وهذا غاية ما يمكن وإن كان لديك اعتراض عن الإجابة الضمنية فبينه .
    فى انتظار ردك العلمى على ما وجه لك من أسئلة واستفسارات فى هذا الرابط أو لتعتذر عن المشاركة هنا لعدم قدرتك على الإجابة وهذا ليس عيبا ولن نعيرك به إنما العيب أن تتهرب بطريقة غير محترمة .
    وما علاقة المشاركة الثانية بسؤالي السابق؟؟ هل ترى أنني نفيت ما يقوله المحاور؟؟
    وما علاقة هذين السؤالين ببعضهما أو بالموضوع أو بأى شىء ؟
    الخلاصة دارون يتهرب .
    خ.ذ.Darwin.ف
    هذا يا زميلي غش وخداع وكذب علي، فوق كونه قد تفادى الإجابة على أسئلتي
    وهروب مكشوف جدا جدا ولا معنى لمشاركة دارون هذه غير ذلك ولا زال الموضوع يحتاج لتعليق من ملحد يدعى أنه يحترم نفسه وإلا فسنطالب بضم ذلك الموضوع مع غيره إلى قائمة أمسكوا الجرذان
    تحياتي.
    التعديل الأخير تم 08-03-2005 الساعة 05:44 PM
    قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعاً إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ وَأَنِيبُوا إِلَى رَبِّكُمْ وَأَسْلِمُوا لَهُ مِن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ ثُمَّ لَا تُنصَرُونَ وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ العَذَابُ بَغْتَةً وَأَنتُمْ لَا تَشْعُرُونَ

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Sep 2004
    المشاركات
    4,556
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    العجيب أن دارون هرب من هنا وذهب يناقش قضية السببية فى موضوع آخر يحاول فيه متكلفا أن ينسب التعارض مع مبدأ السبية لغيره
    http://www.eltwhed.com/vb/showthread...9472#post19472
    يعنى على طريقة ودوا لو تكفرون كما كفروا فتكونون سواء !! فبدلا من أن ينفى عن نفسه تهمة السفسطة راح ليلزم غيره بها كذلك الرجل الذى عيره الناس بنجاسة ثوبه من جراء الوقوع فى (البلوعة) فبدلا من أن يغسل ثوبه نزل فيها وأخذ يطرطش عليهم ؟!!
    قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعاً إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ وَأَنِيبُوا إِلَى رَبِّكُمْ وَأَسْلِمُوا لَهُ مِن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ ثُمَّ لَا تُنصَرُونَ وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ العَذَابُ بَغْتَةً وَأَنتُمْ لَا تَشْعُرُونَ

  11. افتراضي

    لو كنت مكانك يا أبو مريم لأدركت أنني شخص غير مرغوب في الحوار معه... أفضل الحوار مع أشخاص ألطف وأعلم منك، أعني الزميل هشام..

    لا تنسى هذه

    As far as I can judge of myself I worked to the
    utmost during the voyage from the mere pleasure of investigation, and from my strong desire to add a few facts to the great mass of facts in natural science
    and finally, these few facts directed me to God
    Go here to see my Islam
    Charles Robert Darwin

  12. افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Darwin
    لو كنت مكانك يا أبو مريم لأدركت أنني شخص غير مرغوب في الحوار معه...
    إن الشيطان ليخافك يا عمر.

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Darwin
    أفضل .... مع أشخاص ألطف وأعلم منك، ...

    لا تنسى هذه
    وهل أبو مريم يطلب يدك؟ كن رجلا وتكلم مثل الرجال.

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Sep 2004
    المشاركات
    4,556
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Darwin
    لو كنت مكانك يا أبو مريم لأدركت أنني شخص غير مرغوب في الحوار معه... أفضل الحوار مع أشخاص ألطف وأعلم منك، أعني الزميل هشام..

    لا تنسى هذه
    القلوب عند بعضها فلا تحزن يا دارون إنما يحزن على ذلك النساء دعك من العواطف والرومانسية والأفلام وخلينا فى الموضوع .
    هل تستطيع أن تصمد فى هذا الحوار أم نطالب بضمه إلى قائمة أمسكوا الجرذان ؟!
    قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعاً إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ وَأَنِيبُوا إِلَى رَبِّكُمْ وَأَسْلِمُوا لَهُ مِن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ ثُمَّ لَا تُنصَرُونَ وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ العَذَابُ بَغْتَةً وَأَنتُمْ لَا تَشْعُرُونَ

  14. افتراضي

    يرى بعض الفلاسفة ان السببية ليست اكثر من مجرد عادة ذهنية ومن اشهر من قال بذلك ربما الامام الغزالي والفيلسوف الملحد الاسكتلندي ديفيد هيوم وان اختلفت النتيجة التي اراد كل منهم الوصول اليها، فديفيد هيوم يبدوا اراد اثبات ان لا ارتباط بين السبب والنتيجة الا لاننا نرى الاحداث بشكل متتابع فنتوهم ان هذه النتيجة متربطة بشكل حتمي بذلك السبب وربما اعتبر ابطال قانون السببية يؤدي الى اضعاف الادلة المستخدمة للوصول الى الله ، اذ ان قانون السببية هو اقواها ،، والغزالي قبله رأى نفس الشيء وكمثال فالحرارة غير متولدة من النار وان ربطها بها ليس سببه اكثر من ان شعورنا بالحرارة يأتي لاحقا لايقاد النار، والنتيجة التي اراد الغزالي الخلوص اليها ان لا علة النار تولد الحرارة وكذا باقي الاشياء ، لان الله هو علة كل شيء في الطبيعة.

    كما ان مفهوم السببية تعرض حديثا لضربة قوية على يدي مفاهيم الفيزياء الكوانتية التي ترى انه على المستويات الضئيلة يمكن ان تحدث الاشياء دون سبب ، فالاكترون قد يتوجه يمينا او يسارا في مساره دون اي سبب سابق وان غياب السببية هذا عائد الى طبيعة المادة على المستوى المايكروي وليس عائدا الى ضعف معرفتنا العلمية.

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Sep 2004
    المشاركات
    4,556
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    فرق بين نفى تأثير العلة فى المعلول أو القول بأن لا علاقة بين العلة ومعلولها إلا باطراد العادة كما قال الغزالى وهيوم بل وسبقهما لذلك الرازى والآمدى إمام الحرمين والإسفرايينى وغيرهم فرق بين ذلك وبين نفى مبدأ العلية أو السببية غاية الأمر أنهم نفوا أن تكون العلل مؤثرة بذاتها لكن ما قال منهم أحد إن المعلول قد يفارق علته .
    أما بالنسبة لقولك
    وان غياب السببية هذا عائد الى طبيعة المادة على المستوى المايكروي وليس عائدا الى ضعف معرفتنا العلمية.
    فيحتاج إلى دليل أيها البلبل فهل عندك دليل ؟
    التعديل الأخير تم 08-07-2005 الساعة 02:29 PM
    قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعاً إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ وَأَنِيبُوا إِلَى رَبِّكُمْ وَأَسْلِمُوا لَهُ مِن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ ثُمَّ لَا تُنصَرُونَ وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ العَذَابُ بَغْتَةً وَأَنتُمْ لَا تَشْعُرُونَ

صفحة 1 من 4 123 ... الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. إشكالية العقل في الإلحاد حوار بين عبد الواحد - كاسترو
    بواسطة عبد الواحد في المنتدى قسم الحوار عن المذاهب الفكرية
    مشاركات: 62
    آخر مشاركة: 02-06-2014, 01:23 AM
  2. إعلان: بيان خطأ من قال بعدم شمولية مبدأ السببية بالبرهان
    بواسطة عساف في المنتدى قسم الحوار عن المذاهب الفكرية
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 06-04-2013, 06:45 AM
  3. إشكالية العقل في الإلحاد حوار بين عبد الواحد - شاه ليل
    بواسطة عبد الواحد في المنتدى قسم الحوارات الثنائية
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 12-10-2008, 10:13 AM
  4. موقف الإلحاد وتناقضه مع مبادئ العقل
    بواسطة أبو مريم في المنتدى أبو مريم
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 01-20-2007, 06:10 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

Bookmarks

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
شبكة اصداء