صفحة 3 من 3 الأولىالأولى 123
النتائج 31 إلى 44 من 44

الموضوع: حوار عن تقسيم التوحيد إلى ألوهية وربوبية.

  1. افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    عن الشتم والشتام .
    هذا بحمد الله أذان إلى الفطر النقية أن تعالي للإسلام بالفهم الذي شرحناه ودعك من السلفية.
    لقد عاهدت الله تعالى على حمل أمانة الدفاع عن شرف رسوله صلى الله عليه وسلم، وتعلمت من إمامي ألا عمل للمسلم سوى اتباع ما أنزل الله على محمد والتقيد بقيود محمد صلى الله عليه وسلم.
    والخائن هو من يهون عليه أن يكون شرف الإسلام وشرف مصطفى الله من خلقه نهبا لعدو الله يسخر ممن يرفع سيفه ليكره الناس حتى يكونوا مؤمنين.
    وعلى طلبة العلم السؤال بأدب والتريث، حتى لو تريثوا عشرات السنين قبل أن ينطقوا إلا بما فرغوا من دراسته، وأن يشتروا الآن طويلا ثم بعد ذلك لهم أن يبيعوا مايعلمون دليله حق العلم.
    ونترك الشتامين ثم ننثني لعياض.
    يا أخ عياض
    قلت ( تقسيمكم ) عدة مرات لامطلق التقسيم.

    هات النصوص التي أوردتها عن الشيوخ وضعها أمامك وتفهم بعمق معاني كلام الشيوخ والأئمة: كما يلي.
    كلام الشيخ البيجوري
    يشير إلى توحيد الربوبية بمعنى الإيمان بكمالات الله جملة، والمترتب عليه توحيد الألوهية بمعنى العمل الصالح جملة، أي أن مجمل توحيد الأسماء والصفات كلها، والذي يسمى بالتوحيد النظري أو الخبري، وينبني عليه جملة توحيد العبادة العملية لله.
    كلام الملا قاري
    من وجدناه يوحد العبودية علمنا أنه قد وحد الربوبية.. أي:
    يلزم من وجود وتحقق العمل الصالح (توحيد العبودية) أن هناك توحيدا للأسماء والصفات قد تحقق للشخص، وهو معنى توحيد الربوبية هنا.
    كلام الشيخ العلامة سيدي أحمد ميارة
    الله تعالى واحد في ذاته وصفاته وأفعاله ( هذا هو توحيد الربوبية الحق وهو الشق الاعتقادي القلبي)، ولاشريك له في الألوهية ( شق التوحيد العملي ).
    كلام البناني
    تحصيل حاصل في الموضوع
    كلام الخرشي
    تحصيل حاصل في الموضوع
    كلام الإمام الطبري
    قال في تفسيره لقوله تعالى: ذلكم الله ربكم فاعبدوه، أي فاعبدوا ربكم الذي هذه صفته، وأفردوا له الربوبية والألوهية.
    تأمل: ليس أي رب بل الرب (الذي هذه صفته)، وأفردوا له الربوبية أي آمنوا بكل وجميع الأسماء الحسنى، ومعناها: لاأن تقتصروا على الخلق والتدبير والملك والإحياء أول مرة دون بعث.
    الآية من سورة يونس، وقد جاءت بعد تذكير الله للناس أن الله ينذرهم بالبعث والحساب، ويبشر بالثواب..
    وعندما نقرأ الآية كاملة نجد فيها بعد ذكر الخلق والعرش قول الهادي للفهم الصحيح: مامن شفيع إلا من بعد إذنه، ذلكم الله ربكم فاعبدوه. أفلا تذكرون؟؟ إليه مرجعكم جميعا وعد الله حقا إنه يبدؤ الخلق ثم يعيده. والمعنى واضح لقوله تعالى( ذلكم) أي ذلكم الذي ذكرناه لكم، بكمالاته ومنها نذره بالعدل وبشراه بالرحمة، والخلق والتدبير وتفرده بالشفاعة المستلزمة لتوحيد الشفاعة، ذلكم هوالله ربكم وليس الذي في أذهانكم، فاعبدوا من وصفنا لكم، وحده لاشريك له، ذلك العظيم الذي له الشفاعة جميعا، واعلموا أنه يبعثكم جميعا ويجزيكم.
    الحديث كله عن ربنا الحق وتوحيد الأسماء والصفات دفعة، ولابد يوما أن يضم باب توحيد الربوبية إلى الأسماء والصفات ليصبح (الإيمان الأخص) أوالتوحيد النظري، ويبقى توحيد الألوهية كتوحيد عملي ( العمل الصالح) . وجهان لنفس العملة، ويسمى الموضوع كله: الإيمان ( بالمعنى الأعم) وتحرر عبارة : الإيمان قول وعمل، هكذا. واليوم قريب.
    وقول الطبري: كانت العرب تقر بوحدانية الله، أي (فردانيته كذات)، وسياق قوله يرتبط بعدد الآلهة، أي كانوا يرون رقم الخالقين واحدا، فكلامه هنا عن إقرار بصفة واحدة لله، هي أنه ذات واحدة خلقت الكون، وليست توحيدا للربوبية الحق، الذي هو عند الله توحيد للربوبية فعلا.
    محصل كلام الإمام ابن بطة
    عنصر أول: اعتقاد إثبات وجود مبدأ الله ضد من لايرون وجود الله، من حيث المبدأ. (وجود الله)
    عنصر ثان: اعتقاد استحقاق الله أن نعبده، ضد مذهب من يعبد الله ويعبد غير الله معه. (العمل الصالح)
    عنصر ثالث: اعتقاد كمال الله أي بكل أسمائه وصفاته. (كمال الله الموجود)
    وواضح أنه فصل مبدأ وجود الله وذكره أولا، وأخر بقية الكمالات وذكرها ثالثا، والأصح منه أن يضم العنصر الأول مع الثالث كي يكون: الإيمان، ويصبح العنصر الثاني هو: العمل الصالح.
    ويشبه صنيع ابن منده صنيع الإمام ابن بطة.
    الإمام أبو يوسف
    يعرف الله بآياته وبخلقه، ويوصف بصفاته ويسمى بأسمائه كما وصف في كتابه... هذا هو عنصر ( الإيمان) فقط لاغير، وهذا هو : توحيد الربوبية الحق.

    الكاشاني
    المشرك يشرك حين يشرك بالله تعالى في الألوهية، قاعدة نرعاها في سلوكنا مع الله، ونحذر من الشرك ونحذر الناس منه، ولكن لاتعني بالضرورة قولنا لإنسان: تعال يامشرك، رح يامشرك.. وبقية كلام الكاشاني مجرد رأي فقهي، يبحث هل مشركة الحقيقة تعتبر مشركة في الحكم الظاهر فيحرم زواجها من مسلم، أم تبقى تسميتها الظاهرة: أهل كتاب، ويقال كتابية، بغض النظر عن كونها عند الله مشركة أو تشرك أو ماشاء الله لها أن تكون كما هي عليه؟؟ فلاحجة لك فيه.
    كلام العلامة المناوي
    معناه أن شهادة الإيمان تتضمن إيمانا بوجود الله تعالى وكماله كمالا يستحق به إفراده بالعبادة بحق ( وهذا هو توحيد الربوبية الإسلامي).
    الشيخ محمود خطاب
    التحقق بصفة العبودية: أي (العمل الصالح).
    القيام بحق الربوبية: (الإيمان) بكل عناصره ومنه كمالات الله.
    الحقيقة والشريعة
    الحقيقة: هي (الإيمان) أوهي: توحيد الربوبية.. والشريعة: هي (العمل الصالح).
    أبو حيان نقلا عن الإمام الرازي
    العهد المنعقد بين الربوبية والعبودية. هذا سياق بمصطلح خاص من الرازي في هذا المقام، حيث يريد بالعبودية أداء الفرائض والنوافل، ويريد بالربوبية هنا أن الله يكون سمعه وبصره ويده ورجله، وسماه مقام الحقيقة، فلاحجة لك في إيراده والمكتبة الشاملة للمفكرين لالأهل القص واللصق العقيم.
    الشيخ النيسابوري
    أنت تكدس لي الألفاظ من باحث المكتبة الشاملة دون فهم، وتبتليني بتفسيرها لك، ماشي، هناك إله أحد يحكم الوجود ويأجر ويعوض.. لقد وردت لفظة الربوبية هنا أيضا في سياق خاص، هو: أدوا فرائض الله ربكم واجتنبوا محارمه كما نص وبما جاء رسوله بالميزان الصحيح (اعملوا صالحا)، واسعوا باجتهاد وأخذ بأسباب، ومما كسبتم فكلوا من الطيبات التي أتاحها الله بألوهيته لعباده رزقا، ( ولاتنس نصيبك من الدنيا) ولكن بلا إسراف.
    تفسير البيضاوي
    معنى" تعالى بالوحدانية في الألوهية" ، هنا هي أن الله واحد متعال عن الكثرة، لاثاني له، وتر لاشفع له.
    ومعنى" وتعظم بالتفرد في الربوبية" هو كمال الأسماء والصفات.
    ومجموع العبارتين يؤدي معنى ( الإيمان) أو توحيد الربوبية الإسلامي الحق.
    المفسر التركي
    نفس نص سابقه ونفس المعنى.
    الإمام أبو زهرة
    إيرادك لكلامه فيه تجاهل لواقعه، فهو عاش في وقت كثر على أذنه الزن بتعبيراتكم، وفي شرحه (كلمة سواء) فإن توحيد الألوهية المذكور له معنى خاص هنا، وهو ليس بالضبط العمل الصالح، بل نبذ الوثنية وعبادة الأصنام الحجرية، أوكالتثليث وبنوة الخلق لله.
    وتوحيد الربوبية قد ذكره الإمام في هذا المقام، ونحا فيه منحى خاصا أيضا، وقصد به عنصرا من توحيد الألوهية وهو الاتباع والتحاكم والطاعة. وهذا الإيراد حجة مباشرة ضدك، وأنت لاتدري سوى الجمع والتكديس، ولو كنت مهتديا لهداك الله إلى ما تذكره ومالاتذكره من الاقتباسات، فاعتبروا ياأولي الأبصار.
    وأما ماذكره الإمام في تفسير سورة مريم، فهو بيان لقوله عليه السلام : إن الله ربي وربكم فاعبدوه، وقد تركت ماقال من: أن النصارى ادعوا بنوته وألوهيته. أي ادعوا اشتراكه في الخلق لو تفقه، أي أنهم عبدوا عيسى عليه السلام كخالق شريك. وبالتالي فالألوهية تلازم الربوبية كما قال الإمام بمعنى أننا يجب أن نوجه عبادتنا لمن خلق. وعيسى نفى أنه يخلق وقرر أن الله خالقه، وعلى كل من يدعي إيمانه بخالقية الله أن يحبه ويعبده.
    وكل هذا كلام عادي لاشاهد لك فيه. وقوله: ( المشركين الذين يقرون لله تعالى بالخلق والربوبية) فهو من تأثيرات الميكرفونات السلفية المسلطة على الشرفات أمام منزله في حي الزيتون. رحمه الله.
    أبو البقاء صالح بن الحسين
    كل كلامه تعابير عامة لاتسمن قضيتك ولاتغنيها من جوع قاتل.
    ودعنا من الرافضة الذين ذكرتهم.
    كل كلام هؤلاء الذين استشهدت بهم لاعلاقة له بتقسيمكم الهادف للتكفير.
    افتح أي كتاب سلفي في العقيدة: مثلا كتاب: العقيدة في الله، للدكتور عمر سليمان الأشقر، أو كتاب الدكتور صلاح الصاوي: مالايسع المسلم جهله، أو كتب الدكتور ياسر برهامي: المنة/ وشرحه له هو نفسه، وكتابه فضل الغني الحميد، يدلي بدلوه في شروح على كتاب التوحيد، وكتب عديدة جديدة وقديمة في شرح الطحاوية، وغيرها؛ تجد نغمة واحدة لاتتغير، وحرصا مستميتا لايتزحزح، عن فورمة محددة صب فيها توحيد الربوبية صبا، تم فيها انتقاء ما أفحم الله به الكافرين ليكون هو توحيد الربوبية الذي يدرس للمؤمنين. وفصل عن بقية الأسماء والصفات فصلا ممنهجا، حتى يعير المسلم الجاهل به ويقال له أنت هو هذا المشرك اللعين.
    حتى متى تستغفلون المسلمين.
    إن تقسيمكم هو اقتطاع متعمد لصفات معينة من صفات الله، قمتم بقصها من توحيد الأسماء والصفات، وهي تلك التي ألزم القرآن بها الكافرين مجرد إلزام ( وتم اختيارها ليقال لمسلم يرتكب بدعة: أن إسلامه لايتعدى ماسلم به الكفرة المشركون ولم يدخلهم هذا في الإسلام)، ليتم نهب ماله وقطع رقبته أو أسره وبيعه عبدا حقيرا. ألا تفهمون؟؟ وبعد اقتطاع تلك المجموعة من الصفات سميتموها توحيد الربوبية، هكذا بإطلاق، وبصفات محددة تحديدا دون السماح بتوسيعها.
    ويبدأ كتاب التوحيد السلفي بقسم توحيد الربوبية، وصار القسم منهجا للطلاب محددا يعبر عن توحيد الإسلام.
    أبهذا التقسيم ذبحنا ياصاح ؟؟؟ تفرجوا يا أمة لاإله إلا الله ! هل هذا معقول؟؟
    يا أخ عياض، ابحث لك عن غنيمات ترعاها، فهو غنم لك لأنك بطرقك هذه: لن تنال من المكتبة الشاملة سوى الغرم.

  2. #32
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    2,498
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    أعتذر أستاذي عياض، لكن.. أخي الصغير فهم كلامك.. والى الآن لم يستوعب المهندس المحترم ما يرد عليه!
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة م/فتحى عبد السلام مشاهدة المشاركة
    كلام الملا قاري من وجدناه يوحد العبودية علمنا أنه قد وحد الربوبية
    هذا لا خلاف حوله. فالأخ عياض يتحداك أن تثبت العكس..هل تفهم؟
    فقد شرح لك الإخوة ألف مرة ولم تستوعب أنه يلزم من توحيد العبودية توحيد الربوبية دون العكس!أنظر:
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عياض مشاهدة المشاركة
    وقول الملا قاري أيضًا في شرح الفقه الأكبر "والحاصل أنه يلزم من توحيد العبودية توحيد الربوبية دون العكس في القضية لقوله تعالى {وَلَئِن سَأَلْتَهُم مَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ} بل غالب سور القرآن وآياته متضمنة لنوعي التوحيد بل القرآن من أوله إلى آخره في بيانهما".
    حاول أن تفهم هذه المرة يا أيها المهندس!!!
    - القول الذي نقلته أنتَ: (من وجدناه يوحد العبودية علمنا أنه قد وحد الربوبية.)
    - هو نفسه ما ورد في مداخلة لأخ عياض قبل أسبوع: (يلزم من توحيد العبودية توحيد الربوبية دون العكس)
    أسبوع كامل ولم تفهم ما الذي عليك إثباته!!
    هات النصوص التي أوردتها عن الشيوخ وضعها أمامك وتفهم بعمق معاني كلام الشيوخ والأئمة
    أي عمق وأنت لا تميز بين الجملة وعكسها! ولم تستوعب الى الآن ما ترد عليه!

    {وَكَانَ الْإِنْسَانُ أَكْثَرَ شَيْءٍ جَدَلًا}

  3. افتراضي

    قلت عدة مرات عايزين ناس مذاكرة
    نحن لاننكر القسمة بالحق .
    توحيد الربوبية لايفصل منه عدة صفات مرتبة بإحكام ويقال هذا هو .
    بل هوهو توحيد الأسماء والصفات.
    الإيمان العام قول خالص وعمل خالص.
    1. العمل يسمى العبودية والعبادة والطاعة وتوحيد الألوهية وكله كله يكون خالصا.
    2. والقول يقصد به أحيانا الإيمان : الخاص
    • والإيمان يسمى توحيد ربوبية أوعقيدة التوحيد أو عقيدة الإسلام .
    وعند تدريسه يمكن التكلم بما يناسب الجملة عن وجود الله وكذا وأحديته أو فردانيته ثم الكلام عن كمالاته والكلام عن أن كل مايحدث لنا من خير فمنه لا من الأسباب.
    ياعبد الواحد أخي لاتخادع.
    اعلم أن وقت العموميات الاستهبالية قد ولى.
    وقد حان وضع النقط على الحروف.
    ولقد غرست أقدامكم في وحل لاخروج لكم منه سالمين إلا بتوبة وندم. وكف عن فتاوى إسالة الدم، والقول بأن الله يسكن جهة هي الفراغ المطلق المسمى بالعدم.
    وما رميت إذ رميت ولكن الله رمى .. لقد وقعتم والأجر على الله.
    الموضوع هو ابتداع قسمة مقصود بها تحقير شأن إسلام مسلم جاهل لو علمته لتعلم. وتكفيره ثم نهب ماله. وتوابعه.
    هو اختراع جديد تستطيلون به وتظنون المنتدى منتدى التوحيد بصحيح.
    التعديل الأخير تم 12-15-2010 الساعة 03:55 PM

  4. #34
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    1,529
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    الزميل القادياني فتحي ..
    عندك حقد و غل دفين على أهل السنة و الجماعة ..
    و الذي تُحسنه في مداخلاتك .. هو إخراج ذلك الحقد الدفين !
    هنيئا لك!

    عن الشتم والشتام .
    الشتم من صفات الدجال المتنبئ الذي تتبعه ..

    تفضل بعض أخلاق ذلك المدعي، و شتائمه .. :



    المصدر كتاب : القاديانية، للدكتور عامر النجار.
    للتحميل : http://www.al-maktabeh.com/ar/books/A269.zip

    لقد عاهدت الله تعالى على حمل أمانة الدفاع عن شرف رسوله صلى الله عليه وسلم، وتعلمت من إمامي ألا عمل للمسلم سوى اتباع ما أنزل الله على محمد والتقيد بقيود محمد صلى الله عليه وسلم.
    والخائن هو من يهون عليه أن يكون شرف الإسلام وشرف مصطفى الله من خلقه نهبا لعدو الله يسخر ممن يرفع سيفه ليكره الناس حتى يكونوا مؤمنين.
    بالله عليك ماذا قلتَ الآن ؟!
    ما هي الجملة المفيدة التي احتواها هذا الكلام -إذا اعتبرنا سياق قوله- ..

    أنتَ إنسان خائن لرسول الإسلام رسولنا سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم ..
    لماذا ؟
    لأنك كفرتَ بأنه آخر الأنبياء و المرسلين ..
    لأنك اتبعت دجالا بعده يدّعي النبوة .. يتقول على الله و رسوله ..
    لأنكَ اتبعتَ تشريعات لم يأت بها رسول الله صلى الله عليه و سلم ..

    باختصار .. لأنكَ قادياني ..!

    الآن ..
    هل في كلامك أعلاه ما ترد فيه على هذه الأمور .. لا.

    فمثلا .. أكبر رافضي شتام للصحابة طعان في عرض النبي يمكن أن يأتي بمثل كلامك .. أنه لم يخن الرسول عليه الصلاة و السلام .. و يمكن أن يأتي باتهامات فارغة مفتريا على أهل السنة و الجماعة، كمثل التي وزعتها أنتَ بالمجان !

    و لكن ادعاءه لهذا الكلام لا يجعل منه حقيقة ..

    و ردك المليء بالحشو يدل على هشاشة فكرك .. فهو فارغ من أي مضمون، سوى الدعاوى التي يحترفها أهل الباطل.

    و أنا لا أتعجب .. فعندما دُعيت إلى المناظرة حول ختم النبوة فررتَ .. فلا نرجو السماحة من بخيل!

    و لما دُعيت إلى المباهلة .. أيضا هربت.

    و كيف لخائن للرسول عليه الصلاة و السلام .. أن تكون له حجة ؟!


    أتمنى من الإدارة الكريمة أن تبقي -استثناء- على هذه المداخلة هنا.

    أحب الصالحين ولست منهم ** لعلي أن أنال بهم شفاعة
    و أكره من تجارته المعاصي ** و لو كنا سواء في البضاعة
    تغيُّب ..

  5. افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسام الدين حامد مشاهدة المشاركة
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عياض
    هل لك في المباهلة يا من يدعي الظلم ؟؟؟
    ؟؟
    ؟؟
    " أَفَمَنْ أَسَّسَ بُنْيَانَهُ عَلَى تَقْوَى مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانٍ خَيْرٌ أَمْ مَنْ أَسَّسَ بُنْيَانَهُ عَلَى شَفَا جُرُفٍ هَارٍ فَانْهَارَ بِهِ فِي نَارِ جَهَنَّمَ وَاللَّهُ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ "
    صفحتي على الفيسبوك - صفحتي على تويتر.

  6. افتراضي

    ماشاءالله قدم لنا الاستاذ عياض درس نموذجي بالمقاييس العلمية في تقسيم التوحيد بكلام ماتع..
    الاخ عياض لديك سعة صدر في الصبر على المخالف من اتيت بها؟
    يبدو ان صدرك شمالي كما يقال عندنا في الجزيرة

  7. #37
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    1,574
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    لا أرى سوى ان يدفع لقيط القاديانية الى المباهلة !
    "فمن حاجك فيه من بعد ما جاءك من العلم فقل تعالوا ندع أبناءنا وأبناءكم ونساءنا ونساءكم وأنفسنا وأنفسكم ثم نبتهل فنجعل لعنت الله على الكاذبين"
    مباهلة لعن كل منهما الآخر وابتهل إلى الله : ضرع إليه ، وبهله بهلا : لعنه ومنه قول أبي بكر : من ولي من أمر الناس شيئا فلم يعطهم كتاب الله فعليه بهلة الله أي لعنته ، وباهل بعضهم بعضا : اجتمعوا فتداعوا فاستنزلوا لعنة الله على الظالم منهم وفي أثر ابن عباس رضي الله عنهما : من شاء باهلته أنه ليس للأمة ظهار .
    ولا يخرج معناه الاصطلاحي عن معناه اللغوي

    قال الحافظ ابن حجر " مشروعية مباهلة المخالف إذا أصر بعد ظهور الحجة . وقد دعا ابن عباس إلى ذلك ثم الأوزاعي ، ووقع ذلك لجماعة من العلماء . ومما عرف بالتجربة أن من باهل وكان مبطلا لا تمضي عليه سنة من يوم المباهلة . ووقع لي ذلك مع شخص كان يتعصب لبعض الملاحدة فلم يقم بعدها غير شهرين"

    "وقال الكازروني في تفسيره : وقع البحث عند شيخنا العلامة الدواني قدس الله سره في جواز المباهلة بعد النبي صلى الله عليه وسلم ، فكتب رسالة في شروطها المستنبطة من الكتاب والسنة والآثار ، وكلام الأئمة ، وحاصل كلامه فيها : أنها لا تجوز إلا في أمر مهم شرعا ، وقع فيه اشتباه وعناد لا يتيسر دفعه إلا بالمباهلة ، فيشترط كونها بعد إقامة الحجة والسعي في إزالة الشبهة وتقديم النصح والإنذار وعدم نفع ذلك ، ومساس الضرورة إليها .

    قال الإمام صديق خان في تفسيره : وقد دعا الحافظ ابن القيم ، رحمه الله ، من خالفه في مسألة صفات الرب تعالى شأنه وإجرائها على ظواهرها من غير تأويل ولا تحريف ولا تعطيل ، إلى المباهلة بين الركن والمقام ، فلم يجبه إلى ذلك ، وخاف سوء العاقبة . وتمام هذه القصة مذكور في أول كتابه المعروف بـ " النونية "

    وقد ذكر في " زاد المعاد " في فصل فقه قصة وفد نجران ما نصه : ومنها أن السنة في مجادلة أهل الباطل إذا قامت عليهم حجة الله ولم يرجعوا ، بل أصروا على العناد أن يدعوهم إلى المباهلة ، وقد أمر الله سبحانه بذلك رسوله ، ولم يقل : إن ذلك ليس لأمتك من بعدك . ودعا إليه ابن عمه عبد الله بن عباس لمن أنكر عليه بعض مسائل الفروع ، ولم ينكر عليه الصحابة ، ودعا إليه الأوزاعي سفيان الثوري في مسألة رفع اليدين ، ولم ينكر عليه ذلك ، وهذا من تمام الحجة."

    أقول فليس ثم الا المباهلة يا مهندس فتحي , واقسم بالله العظيم الفرد الصمد الذي لا اله الا هو لئن أقدمت عليها ليهلكنّك الله , ولينصرنّ دينه !
    والله الموعد

  8. #38
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    1,842
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    كــل حــلم أتــى بغـير اقـتدار ***** حــجـــة لاجئ إلـيـها اللئـام
    من يهن يسهــــل الهـــوان عليـــه***** ما لجــرح بميــــت ايـــــــــلام


    وكــم مـن عـائب قـولا صـحيـحـا ***** وآفته من الـفـهم الـسـقيم
    ولكـــن تــأخذ الأفـهام منه ***** عــلى قـــدر الـقــرائح والفهوم


    ومــا كل هــاد للـجـميـل بفـاعل ***** ولا كـــل فــعال له بـمتمم
    لا يخــدعنك مــن عــدو دمعـه ***** وارحــم شـبابك مـن عـدو ترحـم
    ولــم تـزل قلـة الإنصـاف قاطعـة ***** بيـن الرجـال وإن كـانوا ذوي رحـم







    بارك الله فيك اساتذتي عبد الواحد و امين و فارس جموح..و هذا ما كنت ارجوه ان تكونوا لاحظتم كما لاحظت ان المهندس قد اوتي من جهله و قلة فهمه لمذهب أئمته و خصوم الشيخ محمد اولا و مذهب الشيخ محمد ثانيا و لمذهب كافة علماء المسلمين ثالثا...و لذلك لا يميز بين اصول هذه المجموعات الثلاث التي بنيت عليها اقوالهم فتختلط عليه مواضع الاتفاق بينها و مواضع الخلاف...فلهذا تراه يتبنى ما ينكره مذهب أئمته هو اصلا و لا يقول به...و ينكر ما لم يقل به الشيخ محمد اصلا..و يستدرك على الشيخ محمد ما هو اصلا قائل به...ثم ينصر من القول ما اتفق على رفضه كل هؤلاء ائمته و ائمة السلفية و ائمة المسلمين...
    فمن جهة قد قسمنا له اعتراضه قسمين ...شق علمي و شق عملي...اذ لا يخلو ممن يصم تقسيما ما بالبدعة ان يكون ملحظه نفس التقسيم من جهة اعتبار الاسم الاصطلاحي العلمي ...او التقسيم من جهة اعتبار مناطه العملي...و مثاله انكار شيخ الاسلام مثلا لتقسيم الأصول و الفروع...و وصمه بالبدعة...فاعترض عليه من لم يفهم كلامه انه تقسيم يعمل به الفقهاء و لم ينكره احد منذ ظهر بل و شيخ الاسلام نفسه يستعمله..و ظنوا ان شيخ الاسلام وصفه بالبدعة لنفس اصطلاح التقسيم....و انما انكار شيخ الاسلام له و وصفه بالبدعة من جهة مناطه العملي التطبيقي...و بينه شيخ الاسلام نفسه بقوله انه لا ينكر اصطلاح التقسيم في حد ذاته ...و ان القاعدة عنده في الاصطلاح هي على الاباحة و انما المنكر هو انزال التقسيم على العقائد و العلميات كأصول و على الفقهيات و التشريعات و العمليات كفروع...و قال ان التقسيم بهذا الاعتبار العملي التطبيقي هو البدعة..و بين مناطه من خلال بيان امور عملية هي من الأصول التي يكفر منكرها و بيان امور عقدية هي من الفروع التي لا يفسق منكرها بله ان يكفر...و من هنا كان بيان اقوال العلماء كما نبهنا مرارا...الى اننا اوردنا اقوالهم بالأصالة في بيان بطلان وصف البدعة في الشق العلمي اي الاصطلاح على التقسيم في ذاته ...و ان العلماء كانت لهم تقسيمات للتوحيد بغض النظر عن المناطات التي ربطوها بها..و قلنا ان الشق العملي نؤجل ايراد كلام العلماء فيه الى ان ياتينا المهندس بمخالف واحد في الشق العلمي...حتى اذا قال : لا...انا لا انكر التقسيم في حد ذاته انتقلنا الى الشق العملي و ايراد اقوال العلماء الذين قالوا بكفر من وجه اي شيء من توحيد الألوهية و العبادة و القصد و الطلب الى غير الله ..و هنا ان قال المهندس انه لا ينكر التقسيم الاصطلاحي العلمي...لزمه ان يقبل قول كل عالم قال بكفر المستغيث و ان لم يقسم التوحيد اصطلاحا علميا...
    و لكن المهندس لما رأى هذا التفصيل آخذا بعنقه اضطرب..فمرة يقول انا لا انكر التقسيم الاصطلاحي فليقسموا ما شاؤوا...ثم حين يأتي لما يعلم يقينا ان كل العلماء قالوا بشرك من وجه اي مظهر من مظاهر توحيد الألوهية لغير الله قال...نعم و لكنهم لم يقسموا التوحيد اصطلاحا...فيا عباد الله ما نفعل بك اذ انت لم تفهم مآخذ الناس في اختلاف اقوالهم و اتفاقها؟؟ و لا تريد ان تثبت على قول فمرة تقول بالشرك و مرة تنفيه و تجعله كاي فسق و معصية يومية و مرة تقول بدخول توحيد الألوهية في الربوبية و مرة تقول ان التوحيد لا يتضمن الا معرفة الله حق المعرفة و لا تذكر الاقرار و العبادة وتجبن ان تقول انها واجبة في التوحيد ثم تقول ان توجيه العبادة لغير الله شرك ثم تقفز و تقول ان عقوبته ليست القتل و تجبن ان تقولها صراحة ان لا وجود لحد الردة و ان العلماء الذين اتفقوا عليه بأجمعهم يرون الأمر بهذه الصورة:
    توجيه العبادة لغير الله شرك اكبر...الشرك الأكبر ردة....الردة حدها القتل...
    و لا مخالف في هذا ثم تلبس بان العملية اتوماتيكية مع ان كل من شم رائحة الفقه علم انها ليست عند الفقهاء كذلك بما فيهم الوهابية و السلفية ..و ان من اتى الشرك عندهم لا يلزم منه ان يكون مشركا حتى تدخل فيه اعتبارات الموانع و شروط و ان الردة من الحدود و لا يقوم بها الا الامام او في عرفنا الدولة و المجتمع ...فان لم تكن دولة فلم يقل قط احد بأن يقتل..و تلبس بهذا في السيرة في ايام لم يكن للمسلمين فيها دولة...و هذا فضلا عن اضطرابك في تحقيق مذهب خصمك...
    اذ تذهب الى ان توحيد الألوهية و الربوبية يأتيان بمعنى واحد...فيقال لك..فكان ماذا.؟؟ و ما قال بن عبد الوهاب و ابن تيمية غير هذا؟؟ ان الألوهية و الربوبية متلازمان و انهما يجتمعان حين يفترقان و يفترقان حين يجتمعان ...كالايمان و الاسلام...فالاسلام ان ذكر وحده دخل فيه الايمان و الايمان ان ذكر وحده دخل فيه الاسلام و ان ذكرا معا اختص كل منهما بمعناه المختص به...و لا يقول عاقل ان الاسلام منفصل تماما عن الايمان و كذلك توحيد الألوهية و الربوبية...و ان كان الله قد فصلهما فقال لم تومنوا و لكن قولوا اسلمنا..و كذلك في الربوبية و الألوهية..
    فاضطرب اضطرابا لا محصل وراءه في تحقيق معاني هذا الاصطلاح لا عند ابن تيمية و بن عبد الوهاب و لا عند خصومهما فكانت النتيجة ان اتى بمذهب غريب عجيب ليس فيه ما يخلو من العجب الا ان لم يجد له سلفا فيه....
    ثم اضطرابه بعدها في المقصود الأكبر من التوحيد ايهما ا الربوبية و معرفة بالله الخالق الرازق ام الألوهية من عبادته و افراد التوجه و الطاعة له..و جاهد في انكار ما نص عليه الطبري نقلا عن قتادة و غيره ان العرب و المشركين ما كانوا يجهلون ان الله الخالق الرازق وحده...و حاول جاهدا ان يقول ان مقصودهم انهم يعنون بتوحيد الألوهية معرفة انه الخالق الوحيد...الرازق الوحيد..مع انهم بينوا مقصودهم به و هو ان يعبد وحده لا شريك له...و كذلك بين العلماء الذين ذكرتهم اذ قالوا في معنى كلمة التوحيد ان لا معبود بحق الا الله و انها لا تتم الا بالاعتراف بهذا و ليس فقط الاعتراف بأن لا رب خالق رازق الا الله...ثم بعدها و بعد كل هذه المجاهدة يقول معترفا: و توحيد الألوهية اللازم هو توحيد الطاعة...فبالله عليكم ما يكون توحيد العبادة اذن الا هذا.؟؟؟ بل و توحيد الحاكمية الداخل في توحيدي الربوبية و الألوهية ما يكون غير هذا؟؟؟ فهو يثبت ليس فقط ما انكره اولا بل و اشد ما انكره...كالتي نقضت غزلها من بعد قوة أنكاثا....
    هذا و لم احب ان اطلق عليه الرصاص كله و اورد كل العلماء الذين تسعفني بهم الشاملة فقط و اكبرهم الامام ابن عباس فيما حكاه عنه البغوي الذي لا يجعل فقط توحيد العبادة هو اكبر المقصود من التوحيد في القرآن..بل يجعله صراحة المقصود الوحيد حين قال ان كل توحيد في القرآن فالمقصود به العبادة...فكيف سيكون اضطراب المهندس بعدها ان اتينا على كل ذلك من التطويل و التفصيل الممل؟؟
    فكان لهذا الاضطراب و لله الحمد و كان لظهوره طول الحوار اكبر دور في الحط من قيمة المهندس و بيان القيمة النوعية لقادة هذه الطائفة و رؤوسها...و لهذا حين استشعر هذا لم يجد امامه ليحط من قدري الا التوريك على قضية المكتبة الشاملة و تكريرها و كأنها طوق نجاته...فأقول لك يا مهندس : استرح على جنب فأنا من سيريحك...محسوبك لا يحتاج اليك لمعرفة قدره..فمحسوبك ليس حتى من طلبة العلم بل هو من اهل الحرف و الصناعات من اهل الاسلام هذا من جهة العلم اما من جهة العمل فهو من الظالمين لأنفسهم من امة محمد...كان مارا بذا المنتدى فرأى تكالبكم على انكار السنن ..فدخل و خاف ان تطفؤوا بأفواهكم شعلة الأمل الباقية له ان تنصلح الأحوال يوما ما فردا و مجتمعا...فاستعان فقط بالشاملة..فمحسوبك ليس من طلبة العلم الكبار الذين يجدون ليلهم و نهارهم في المنتديات و حلق العلم بين الكتب و النسخ و انواع الطبعات ...و يسعون كيعاسيب النحل في تلمس المجالات التي يخلق الزمن الحاجة اليها فيستعملون طينة خيالهم و علمهم في البحث عن اساليب تطوير النظرة الفقهية و العملية لسد ثغرات الحاجة...و صاحبك ليس من المقتصدين و لا من السابقين بالخيرات من البقية الباقية من العباد و الدعاة الذين يتلمسون تكثير الطيب و الطاهر في هذه الأمة و مغالبة كثرة الخبيث و النفاق فيها دون ان يبدلوا تبديلا و لو كلفهم حرق ايديهم بالجمر من مخالفة الناس و اخراجهم لهم من مجامعهم و اعتبارات لهوهم....فلست من هؤلاء و انظر كيف اعجزتك في موضوعين ليسا من اصول نحلة القاديانية تبين بها خروجها عن اجماع المسلمين جميعا و خلع ربقة الاسلام من عنقها و اعيتك الحيلة ان تأتي بعالم واحد فقط لحد الآن ممن لهم لسان صدق يوافقك في اقوالك ...واحد فقط...و هذا و انا كما قلت لك الظالم لنفسه الذي تستغرق صناعته عينيه و وقته...و انت الذين يولونك قيادتهم لأمر في نفوسهم و انتم على جهلكم و بجركم و اضطرابكم اعلم من خليفتكم نفسه بالاسلام لما في بقية الحديث و السنن و العربية فيكم لا يملكونها هم ...فكيف لو ناظركم طلبة العلم او الدعاة هؤلاء من المقتصدين المتخصصين في رد مذاهب الالحاد في الأمة كالأستاذ فؤاد العطار و الشيخ العرعور و الشيخ الزغبي و الشيخ غنيم و الشيخ ادريس الطعان و بقية اخوانهم...فكيف لو ناظركم العلماء المتوسطون من النشيطين في بناء المواد المعرفية و تطويرها و لا يقدمون على البناء شيئا و الذين شابت رؤوسهم من معرفة اصول البناء الاسلامي..كالشيخ عبد الله السعد و الشيخ سفر و الشيخ الحويني و الشيخ المقدم و الشيخ برهامي و الشيخ البوطي و الشيخ ابن عقيل و الشيخ المراكبي و الشيخ التويجري و الشيخ الددو و الشيخ البراك و الشيخ الأنصاري والشيخ القرضاوي و الشيخ فركوس و غيرهم ...فكيف بالعلماء الكبار من عباد الله ذوي الأيد و الأبصار و الحظ الوافر من اليقين و الصبر في هذا العصر و الذين لهم فضل التجديد و هم الأبدال و الأوتاد الذين باتباعهم للحق سبحانه وحده ما زالت خيمة الأمة ثابتة بهم..., و تتساءلون بلا خجل و بصفاقة اين هم ليناظروكم مع ما هو ظاهر من ضعف تحصيلكم العلمي و الايماني و الأخلاقي...و انصرافهم دونكم الى بناء امتهم دون ان يكونوا فارغين امثالكم.....و لكن رأيناهم مرة ضدكم جميعا وقفوا وقفة رجل واحد...ايام غزو ولية نعمتكم اسرائيل لغزة العز و تكالبهم عليها...هناك نعم رأيناهم و رأينا خزيكم في مواجهتهم و سكوتكم بل و موالاة كبرائكم فبعدا لكم و سحقا لا تظهرون الا وقت الطمع و لا تكثرون عند الفزع ...
    فهذا الحال مع هؤلاء فكيف ان ذهبنا بعدها على امثال الشوكاني و القاسمي و ابن عبد الوهاب و صديق خان و اللكنوي ..و هم بشهادة كل من ذكرت من العلماء و بشهادة الواقع اتقى و اعلم و ممن لا تبالون بمخالفتهم جميعا و تضربون باجماعهم عرض الحائط و لا تترددون في عيبهم و القدح فيهم...فكيف تذهبون بعدها و تتجرؤون بالعيب و القدح و مخالفة اجماع من قبل هؤلاء من كبار المجددين كابن تيمية و ابن القيم و السبكي و ابن دقيق العيد و امثالهم و هم بشهادة هؤلاء و شهادة الواقع اعلم و اتقى ...فكيف ان تابعنا السلسلة من العلماء الذين تحرقون اجماعهم و قد نص الله على ان سبيلهم هو سبيله الذي يكون مخالفه شاقا لله و رسوله مهما اجتهد في الدعاء او ادعى العقل...من الأئمة الآربعة و اصحابهم وهم بشهادة اولئك و شهادة الواقع اعلم و اتقى...فكيف بالصحابة و التابعين و تابعي التابعين الذين هم اعلم قرون اهل الأرض و اتقاهم بشهادة الله و رسوله و شهادة المومنين و شهادة الواقع؟؟؟ و كل هؤلاء ترمون اجماعهم و اتفاقهم دون ان تطرف لكم عين و تدعون بعدها انها تمتلئ رهبة من الله امام الكعبة.؟؟؟؟ اما خفتم الله و عذابه اذ خالفتم سبيله و ما وصاكم به نبيه من اتباع سبيل المومنين ؟؟؟
    ثم بعدها تتبجحون بصفاقة و قبح نفاق في قناتكم انكم طلبتم مناظرة كبار علماء المسلمين..بالله كيف يناظرونكم و هذه هي حصيلتكم العلمية؟؟...سؤالين فقط من عامي من عوام المسلمين و هزمت الفا من علماءكم؟؟؟ و لهذا كانت اعظم منة من الله سبحانه ارجو بها موعدة منه في هذين الشريطين هو البرهنة برهنة كافية على قلة الحصيلة العلمية و الموضوعية و الايمانية عند واحد من اكابر طائفتكم ان وجه اليه سؤالان و ما استطاع الرد عليهما رغم تواجده كل فترة المناظرة مع القادة العرب لهذه النحلة فلم يستطيعوا مناجزة الحق الذي انزله الله..ببساطة لأن الذي كلمهم ما كان الا من اواخر الصف في امة محمد...فيستحيل ان يكون هذا التعجيز من قوته و حوله و ذكاءه و علمه و اطلاعه ...فلا بد ان امرا ما في الكلام نفسه هو الذي قلب المعادلة..فكيف تريدون ان يضيعوا اوقاتهم معكم و انتم على هذا المستوى الضعيف من العلم و المستوى الرفيع من الجدل و السفسطة ؟؟ مع انكم تتهربون من مناظرة من فرغ نفسه لكم ؟؟
    ووالله لأنا الذي ليس ورائي ما اشتغل به بدأت ارى في وقتي معكم ضياعا كانت ذنوبي اولى به...و لهذا فان زدت انت و اقرانك المشاركين معك في التمويه و الهروب من الاجابة من السؤالين فليس لي معكم الا المباهلة اذ قد تبين لكل من انصف انكم تحاجون من بعد ما جاءنا من العلم...
    اما ان تقروا هنا الآن انكم تسلمون ان تقسيم التوحيد من حيث هو تقسيم اصطلاحي لا بدعة فيه و ان لا مشاحة في الاصطلاح و انما انكاركم هو للشق العملي فقط بتقسيم او بدونه...و مناطه تكفير كل من وجه شيئا من الدعاء و القصد وا لطلب و العبادة و الاستغاثة لغير الله....فننتقل الى بحث اقوال العلماء في المسالة
    او بيني و بينك المباهلة فوقتي اصلا ما عاد يسع امثال هذه المشاركات الخالية من الفوائد لي و لأمتي...
    فاستشر اصحابك من قادتكم في البرنامج و لك الخيار...
    و الحمد لله اولا و اخيرا
    التعديل الأخير تم 12-16-2010 الساعة 03:26 AM

    " المعرفة الحقة هي الوصول الى التعرف على الذكاء الذي يتحكم في كل شيء...من خلال كل شيء " هرقليطس.

  9. افتراضي

    أية محاولة لتشتيت الموضوع وعدم الجواب ستحذف وقد سبق التحذير مراتٍ لمن يسمع أو يعقل.
    والقراء والمحاورون لا يرتهنون بأمرك حتى تتكلم أي كلام في أي موضوع على راحتك، وحين تطالب بالجواب لا تجيب وتذهب للكلام عن الجن وهذا موضوع آخر عند ذوي النظر جميعًا.

    الكلام واضح ويُعاد:

    مازلتَ تطالب الأخ عياض بجواب سؤالك، في أكثر من مشاركة، وهو يطالبك بجواب سؤاله، والمتابع للحوار يرى أنّ سؤالك خارج عن موضوع شريط علاقة الجهاد بالتوحيد، إذ إن العلاقة عندك محل إشكال سواء أقلنا بتقسيم التوحيد أم لم نقل، وأنت أصلًا حين طرحتَ سؤالك أول مرة طرحته مسلمًا بتقسيم التوحيد ومن أقسامه الألوهية فقلتَ (قتال رسول الله صلى الله عليه وسلم لم يكن من أجل أن يقروا بتوحيد الالوهية ...)، وعليه فقد رأت الإدارة تنظيم الحوار بفصل سؤالك في موضوع مستقل كما أعلمناك قبل ذلك، ولم ننتقِ شيئًا من سؤالك بل نقلنا مشاركاتك كاملة، والآن جاء دورك بالجواب بعد أن أدى الأخ عياض دوره كمحاور.

    والآن أتى دور م/فتحي عبد السلام القادياني بجواب السؤال فيما يتعلق بخصوص الشق العلمي:


    أن يأتينا من كلام خصوم شيخ الإسلام في عصره الذي رماه بابتداع التقسيم من ينكره عليه ..مع كثرة خصومه كما قلنا و إنكارهم عليه ما هو أقل من ذلك...و الشرط الذي يجب أن يكون هنا ..هو أن المنكر يجب أن ينكر عليه بمخالفته للإجماع ..لا إنكار المخالف للمخالف..و لكن مع ذلك نتساهل مع المهندس و نطلب فقط منكرًا من معاصريه من العلماء لهذا التقسيم و نعته إياه بالبدعة كما يفعل هو...
    والسؤال بخصوص الشق العملي:


    فالمطلوب في هذا الشق من المهندس أن يأتي لنا بأحد قبل ابن تيمية قال بأن توجيه القصد و الطلب و الدعاء لغير الله ليس شركًا...و هنا أيضًا كان المفروض أن نطلب من المهندس أن يأتي بحكاية الإجماع على ذلك لأن هذا مقتضى الابتداع .. لكن نتساهل معه فنطالبه فقط بإثبات المخالف كما تساهلنا معه في الشريط الآخر .. و ليأت لنا بمخالف واحد معتبر من أهل العلم يقول بأن توجيه القصد و الطلب و الدعاء لغير الله لا يكون شركا...و بالتالي لا شرك إلا في توحيد الربوبية فيظهر بطلان التقسيم عمليا.
    بانتظار جواب السؤالين، وأية محاولة لتشتيت الحوار سيتم حذفها.


    أو تباهل على قول محاورك عياض:

    اما ان تقروا هنا الآن انكم تسلمون ان تقسيم التوحيد من حيث هو تقسيم اصطلاحي لا بدعة فيه و ان لا مشاحة في الاصطلاح و انما انكاركم هو للشق العملي فقط بتقسيم او بدونه...و مناطه تكفير كل من وجه شيئا من الدعاء و القصد وا لطلب و العبادة و الاستغاثة لغير الله....فننتقل الى بحث اقوال العلماء في المسالة
    او بيني و بينك المباهلة فوقتي اصلا ما عاد يسع امثال هذه المشاركات الخالية من الفوائد لي و لأمتي...

    متابعة إشرافية
    مشرف 4
    التعديل الأخير تم 12-18-2010 الساعة 10:03 AM

  10. #40
    تاريخ التسجيل
    Jan 2005
    المشاركات
    982
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    م/ فتحي عبد السلام.
    أية محاولة مكشوفة للتشتيت وافتعال موضوع جديد ستحذف، وأمامك أحد ثلاثة طرق:
    الإقرار بالتقسيم للانتقال للشق العملي - أو - الجواب على السؤال المتعلق بالشق العلمي - أو - المباهلة.

  11. افتراضي

    قلت مرارا: القسمة بالحق .
    وسألتكم مرارا ألا تنسبوا لنا أننا (لانرى التوجه لغير الله شركا) فهو شرك عند المسلمين الأحمدية رغم أنفكم؟، وبالتالي لاداعي للبحث عن مخالف.
    وقلت أن المطلوب ليس عصركم ولاعصرا بعدكم بل اسم العالم العظيم قبلكم الذي قسم عين تقسيمكم المنظم، وقلت مرارا أن توحيد الربوبية لايفصل منه عدة صفات مرتبة بإحكام بينما هو هو توحيد الله العلمي أي كمالات الوجود والأسماء والصفات.
    فهو توحيد الأسماء والصفات.
    ووضحت لكم أن الإيمان قول خالص وعمل خالص.
    1. والعمل يسمى في أدبيات المسلمين بالعبودية والعبادة والطاعة وتوحيد الألوهية خالصا.
    2. والقول يقصد به أحيانا الإيمان : الخاص
    • والإيمان أو التوحيد العلمي أو الخبري إسلاميا يسمى توحيد ربوبية أوعقيدة التوحيد أو عقيدة الإسلام .
    وقلت أن عند تدريسه يمكن التكلم بما يناسب الجملة عن وجود الله وكذا وأحديته أو فردانيته ثم الكلام عن كمالاته والكلام عن أن كل مايحدث لنا من خير فمنه لا من الأسباب.
    والآن أفلس المحاور في خطته بعد تفسير كل ماجاء به من كلام الأئمة العام فلن ينفعه ابن منده الحافظ العظيم ولن ينفعه الطبري ولاغيره.
    تقسيم التكفير بدعة انفردتم بها ولاجدال.
    ولما كان الغرض إثبات باطلكم وهو : (أن الكافر يقتل لمجرد كفره أو شركه أو عدم توفر توحيد الألوهية عنده) ولما كنتم قد هددتمونا بأبي إسحاق الحويني وغيره فإننا نهديكم من كتاب فتاوى أبي إسحاق الحويني المسمى: إقامة الدلائل على عموم المسائل الجزء الأول طبعة أولى 2008 : دار التقوى.. ص72 قوله:وجماهير أهل العلم كأبي حنيفة ومالك وأحمد وجاهير أصحابهم أن الكافر لايقتل لمجرد كفره ... إنما يقتل من انتصب لحرب المسلمين ومنع تبليغ الإسلام إلى من ورائهم... الخ ... وما علمنا قط أن النبي صلى الله عليه وسلم أكره أحدا على الإسلام أو قتله لمجرد أنه كافر... الخ. اقرأ ياعياض واشتر الكتب وضح ببعض المال لذلك ..
    وبهذا نكون قد فرغنا منكم وظهر الحق وبطل قول لابسي الحق بالباطل وغنمنا من نعمة الله الكثير وسننصب السرادق لنتقبل التهاني في وفاة وحش باطل السلفية ..
    ورجائي وقوف طلبة العلم السفهاء عند حدودهم وإلا كانوا طلبة الجهل لاالعلم.
    وأنا مسلم أحمدي أعرف الله وطلبة العلم عندكم لايعرفونه لأنهم يسيئون الظن به ويدعونه معتدين
    ونأخذ إجازة شهر إن شاء الله بعد إذن من المشرف المتحيز لكن ماذا أصنع وهو الحكومة هنا
    إلى اللقاء حيث هناك شاغل يشغل
    التعديل الأخير تم 12-21-2010 الساعة 01:46 PM

  12. #42
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    1,842
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    الحمد لله الحمد لله الحمد لله...
    الحمد لله ان بين لنا عاقبة الجدل المذمومة ..الحمد لله ان جعلني أبصر الحكمة من النهي عن تضييع الأوقات في الجدل ..الحمد لله الذي بين لنا امراض الجدل ..فلولا فضل الله لكنت الآن لا ارضى من المهندس هروبه الى الأمام حتى اوغل معه فيما يظهر به انتصار ذاتي على ذاته تكبرا و ان تاخذني العزة بالاثم فلا ألحظ تحت تأثير ظلمه و بغيه رجوعه و اوبه الى بعض الحق و ان حاول اظهاره في مظهر المنتصر و المستدرك على خصمه...لكن ما علي منك يا باشمهندس فلست اعرفك و انما الغرض هو الموضوع العلمي الذي تطرحه بغض النظر عن شخصك و المقصود من كل هذا النظر فيما قيل لا فيمن قال...فالحمد لله الذي هدانا لهذا و ما كنا لنهتدي لولا ان هدانا الله ..لقد جاءت رسل ربنا بالحق...
    قلت مرارا: القسمة بالحق .
    وسألتكم مرارا ألا تنسبوا لنا أننا (لانرى التوجه لغير الله شركا) فهو شرك عند المسلمين الأحمدية رغم أنفكم؟، وبالتالي لاداعي للبحث عن مخالف.
    وقلت أن المطلوب ليس عصركم ولاعصرا بعدكم بل اسم العالم العظيم قبلكم الذي قسم عين تقسيمكم المنظم، وقلت مرارا أن توحيد الربوبية لايفصل منه عدة صفات مرتبة بإحكام بينما هو هو توحيد الله العلمي أي كمالات الوجود والأسماء والصفات.
    فهو توحيد الأسماء والصفات.
    ووضحت لكم أن الإيمان قول خالص وعمل خالص.
    1. والعمل يسمى في أدبيات المسلمين بالعبودية والعبادة والطاعة وتوحيد الألوهية خالصا.
    2. والقول يقصد به أحيانا الإيمان : الخاص
    • والإيمان أو التوحيد العلمي أو الخبري إسلاميا يسمى توحيد ربوبية أوعقيدة التوحيد أو عقيدة الإسلام .
    وقلت أن عند تدريسه يمكن التكلم بما يناسب الجملة عن وجود الله وكذا وأحديته أو فردانيته ثم الكلام عن كمالاته والكلام عن أن كل مايحدث لنا من خير فمنه لا من الأسباب.
    والآن أفلس المحاور في خطته بعد تفسير كل ماجاء به من كلام الأئمة العام فلن ينفعه ابن منده الحافظ العظيم ولن ينفعه الطبري ولاغيره.
    فهذا اقرار من المهندس بكلام الشيخ محمد حذو القذة بالقذة..فهو اقرار منه بتقسيم التوحيد الى الوهية و ربوبية من جهة الاصطلاح كما هو مذهب الشيخ...و هو اقرار من المهندس للشيخ محمد على انزاله الربوبية على توحيد المعرفة و انزال الألوهية على توحيد القصد و الطلب و العبادة...هذا من الجهة العلمية التي اقرها كما ترى بل و لمح اكثر الى كونها للتدريس و التعليم و هو ماكان ينكره قبلا على الوهابية...
    اما من الجهة العملية فالمهندس يقر الشيخ محمد اقرارا ناصعا في جعل توجيه توحيد الألوهية من القصد و الطلب و الدعاء لغير الله شركا...فالحمد لله الذي جعل المهندس بهروبه للامام يختصر كل المراحل ..و أنا المفلس بعدها يا مهندس..سمني ما شئت..لكن لا يهمني ان اكون المفلس بعدها او تكونه انت..فقصدي كما قال الشافعي ان يظهر الحق و لا يهمني بعدها ان ظهر على لسانك او لساني..و هاقد جعله الله ظاهرا ظهورا تاما على لسانك...
    فانظروا يا اخوان كيف ان المهندس يوافق الشيخ محمد في كل هذا ..اي ان التقسيم عند الشيخ محمد و تطبيقاته ليس بدعة في كل هذا الذي وافقه فيه المهندس وجماعته ( و ان كانت مسألة جماعته هذه لها كلام آخر فالمهندس ليس مطلعا بعد على اصول قولهم في هذا ..) و انما المنكر من هذا التقسيم فقط ...فصله المهندس بعد ان كان ينكره بالجلمة ...الان المنكر عنده و البدعة هي جزئية واحدة...
    تقسيم التكفير بدعة انفردتم بها ولاجدال.
    أي حد الردة بكل بساطة....و هذا هو الذي ادى به الى كل هذا الجدال..فهو الآن لا ينكر تقسيم التوحيد اصطلاحا..و لا انزاله على المعرفة و القصد و الطلب..و لا ان توجيه القصد و الطلب لغير الله شرك...بل فقط ينكر ان هذا الشرك حده القتل ...أي بكل بساطة المهندس لا ينكر الحلقات السابقة بل ينكر فقط هذه الحلقة الأخيرة..و لف و دار كل هذا الوقت ليداري على هذه الحلقة التي تشكل العقدة الذي عقدت عليها جماعتهم الولاء و البراء...فلهذا لم يأتها مباشرة...فالآن ....

    ننقل السؤال الذي كان مرتبطا بنفس الحلقات السابقة الى هذه الحلقة الأخيرة :

    من من العلماء قبل ابن تيمية و قبل ابن عبد الوهاب أنكر ان عقوبة الشرك بعد اسلام القتل؟؟؟
    من سلفكم في انكار حد الردة؟؟؟

    هكذا ببساطة...و نحن بالمقابل سنأتي بأقوال سلفنا في هذا المطلب قبل ابن تيمية و ابن عبد الوهاب و من المعاصرين لهما فقط اقوال خصومهما دون اصحابهما ...و هو ما حاولت التدليس باخفائه لما تكلمت عن المعاصرين لهما الذين استدللت بهما في الحلقات السابقة...و قد نبهت اني لم آت بهم الا لكونهم من اشد الخصوم..و مع ذلك لم ينكروا ما انكرتم انتم للدلالة انكم تحاولون الدخول بين اللحم و الظفر..
    و للادارة الحكم ان كانت تحب ان نمهله شهرا يأتي فيه بنقل عالم واحد معتبر قبل ابن تيمية و ابن عبد الوهاب انكر ان الشرك عقوبته القتل للمسلم...او بمعنى آخر انكر حد الردة...و انا من جهتي انصحك قبل ان تدخل هذه المعمعة يا مهندس ان تستغل هذا الشهر لتدرس اصول المسائل الفقهية و التفريعات التي بنيت عليها لأنك و مع كل احتراماتي لشخصك جهلت غير ما مرة حين تخلط بين احكام الكافر الأصلي و الكافر المرتد من المسلمين و تظن ان الفقهاء يسوون بينهما ..و لهذا - و اعتذر منك- ضحكت حين اوردت رد الشيخ الحويني على البيطري و أبنت عن جهلك -مع كل احترام- بهذه الفروق..فكلام الشيخ الحويني لو اتيت به من اوله تراه قد بين انه يتكلم عن الكافر الأصلي ..لا المسلم و لا المنافق...( و لم تأت باصل كلامه هذا من الحديث في صحيح مسلم الذي يجعل من غايات الجهاد وضع حكم الله في الأرض وهو ما لا تقبله فتومن ببعض الكتاب و تكفر ببعض)فأثرت زوبعة في فنجان بلا داع لأنه لا انا و المنتدى و لا الشيخ الحويني و لا الشيخ محمد بن عبد الوهاب و لا شيخ الاسلام و لا السلفية و لا الوهابية قالوا لك ان الكافر الأصلي يقاتل لأجل الكفر...فكأنك تحب الهروب الى مصارعة طواحين الهواء و تترك ميدان النزال الحقيقي...فاقصر عن الهروب و لك مدة شهر ان سمحت لك الادارة ان تأتينا بعالم واحد انكر عقوبة القتل للشرك من المسلم...و الا فبيننا المباهلة فالحق اني ليس عندي وقت اضيعه على امثال هذه المناورات...
    و ايضا اذكرك بالموضوع الآخر في علاقة السيف بتوحيد الألوهية فبعد ان فصلنا هذا الموضوع الذي كنت تشغب به هناك على اصل الحوار و محل النزاع ..لم نر منك في الرد على الأسئلة المتنازع عليه الا صمتا كصمت القبور..فماذا؟؟ ألم تجد عالما يؤيد كلامكم ام السكوت علامة الرضا؟
    و الحمد لله أولا و أخيرا
    التعديل الأخير تم 12-22-2010 الساعة 03:38 AM

    " المعرفة الحقة هي الوصول الى التعرف على الذكاء الذي يتحكم في كل شيء...من خلال كل شيء " هرقليطس.

  13. افتراضي

    أرجو عند العودة من الإجازة إن شاء الله أن أرى أحدا قرأ حرفا ولو حرفا للإمام ابن عبد الوهاب ويفقه مايقول .. على الأقل كشف الشبهات ..

  14. #44
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    1,842
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    و هذا برهان على العقلية الأحمدية في الحوار..ان كان لديك ما ستدلي به في موضوع الردة بعد ان اقررت بنفس قول الشيخ محمد في تقسيم التوحيد فائتنا به..و الا فاقدم على المباهلة...اما عنترياتك فدعها للفارغين في جماعتك..و هذا آخر رد لي هنا و في الموضوع الآخر ان لم تأت بالمفيد المختصر او تقدم على المباهلة...

    " المعرفة الحقة هي الوصول الى التعرف على الذكاء الذي يتحكم في كل شيء...من خلال كل شيء " هرقليطس.

صفحة 3 من 3 الأولىالأولى 123

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الرد على من انكر تقسيم التوحيد
    بواسطة adhm22 في المنتدى قسم العقيدة والتوحيد
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 06-07-2011, 09:55 PM
  2. حوار عن تقسيم التوحيد إلى ألوهية وربوبية.
    بواسطة م/فتحى عبد السلام في المنتدى قسم الحوار عن القاديانية
    مشاركات: 43
    آخر مشاركة: 12-23-2010, 01:32 AM
  3. مسألة تقسيم التوحيد باختصار..
    بواسطة أبو القـاسم في المنتدى قسم العقيدة والتوحيد
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 12-18-2010, 05:54 PM
  4. تقسيم التوحيد
    بواسطة يحيى في المنتدى قسم العقيدة والتوحيد
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 06-13-2010, 07:13 PM

Bookmarks

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
شبكة اصداء