صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 26

الموضوع: الديانة الجينية تنقض الوهم الإلحادي المتخلف والقائل بمركزية الأديان في الشرق الأوسط

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    1,073
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    Arrow الديانة الجينية تنقض الوهم الإلحادي المتخلف والقائل بمركزية الأديان في الشرق الأوسط

    يدعي دعاة الإلحاد ومن شايعهم من أئمة الجهل أن الأديان تتمركز في الشرق الأوسط وأن أفكارا كفكرة آدم وحواء لم تخرج خارج نطاق الشرق الأوسط .....
    وربما يكون لهم الحق في الترويج لهذه الكذبة فمجرد قولهم أن أصحاب الحضارات المختلفة يتفقون في الأصول العقائدية هذا ينسف الإلحاد نسفا فلماذا الأديان بالذات هي التي تجمع عليها حضارات العالم في الأصول في حين تختلف كل الحضارات والثقافات في غيرها من مناحي الحياه إنه لغز لا يفسره إلا وحدة المصدر الذي يتلقى منه البشر الهدايه ألا وهو الله سبحانه وتعالى
    والآن دعونا نلقي نظرة بسيطة على ديانة من ديانات الهند القديمة تدعى الديانة الجينية ونسلط الضوء على نقطة بسيطة فيها ...........
    يقول الدكتور أحمد شلبي في كتابه أديان الهند الكبرى م4/123:-
    يعيش الرهبان الجينيون عراة ..لأن الجينية تقول :ما دام المرء يرى في العري ما نراه نحن فإنه لا ينال النجاة
    فإنه لا ينال النجاة ما دام يتذكر العار فقد كان آدم وحواء يعيشان عاريين تماما وبطهر كامل لا يعرفان هَما ولا غما حتى أراد عدوهما الشيطان أن يحرمهما مما كانا فيه من البهجة والسرور والسعادة .. فعندها أكلا من الشجرة وخرجا من الجنة بدأ عندهما تصور الإثم ومنه تولد الشعور بالحياء .... وبالتالي فلا يشعر بالحياء من العري إلا من يتصور الإثم ......... انتهى كلامه !!!!!!!!
    أتباع الديانة الجينية نفر قليل جدا في الهند يزيد عددهم على المليون بقليل يقولون بأن الروح تخلد خلودا طبيعيا وتخضع للثواب والعقاب ...........
    والباحث في الديانات القديمة يتوقف عند نقاط عجيبة تجعله ينظر للفكر الإلحادي عموما نظرة شفقة خاصة مع تقدم علم الآثار واكتشاف أصول الأديان ومنابعها الصافية التي طمرها الكهان والسحرة .....
    وسنلقي اليوم الضوء على بعض الإلماحات الهامة التي ترد على من قال أن الديانات لم تخرج خارج نطاق الشرق الأوسط وأنها إقليمية ......
    1-البراهمه وهم رجال الدين في الهندوسية سموا بذلك نسبة إلى إبراهبم النبي ( فمن أخبرهم بانه نبي مع البعد الجغرافي الرهيب !!!) ألم يكن أنبياء هم الذين أخبروهم بعظمة ذلك النبي حتى تسموا بإسمه تشريفا ؟؟؟؟ هذا هو السبب الأصلي في التسمية لكنهم يضيفون سببا آخر لهذا الإسم نسبة إلى أقنوم من أقانيمهم....لكن ما يهمنا الآن هو علاقة الإسم بالنبي إبراهيم عليه الصلاة والسلام .
    2-أيوب أرسله الله إلى الروم .
    3-هود ارسله الله إلى قوم عاد في جنوب جزيرة العرب !!!!
    4-يحيى يؤمن به الصابئه الذين يقدسون الكواكب ويعتبرونه نبي
    5-يونس أرسله الله إلى أهل العراق
    6-صالح أرسله الله إلى قوم ثمود.......
    وصدق الله العظيم {وَإِن مِّنْ أُمَّةٍ إِلَّا خلَا فِيهَا نَذِيرٌ} (24) سورة فاطر ...... فقد أرسل الله رسلا وانبياءا تترى إلى جميع الأمم والشعوب أصولهم واحدة ويختلفون في التشريعات بإختلاف الأمم والبلاد { لِكُلٍّ جَعَلْنَا مِنكُمْ شِرْعَةً وَمِنْهَاجًا} (48) سورة المائدة....
    لكن الملاحظ عند المغيبين ذهنيا من الملاحدة أنهم عندما يجدوا ان التاريخ الأثري لم يذكر مثلا قصة خروج موسى يقولون إذن هذه القصه وهمية .... وفي المقابل أنهم عندما يجدوا أن التاريخ الأثري يذكر قصة الطوفان يقولون إذن هذه من الأساطير !!!!!!!!! منتهى المكر في قلب الحقائق !!!!!!!!!!!
    لماذا لا يعتبرون ورود قصة الطوفان في أكثر من بلدة هو دليل على تواترها ومعرفة الناس بها وبالتالي وقوعها ؟؟؟لماذا لا يعتبرون الكتب الدينيه مصدر حتى تاريخي ؟؟؟ ألم تكتب هذه الكتب وقت وقوع الحوادث وفي بلدان الحوادث فكيف لم ينكر الناس وقتها على الكتبة إذا كانت هذه الحوادث فعلا لم تقع ؟؟؟؟
    منهج غريب في إنكار الأديان وإزدواج عجيب في المعايير المهم إنكار رب السماوات والأرض ......

    وأذكر أنه من آخر الصدمات التي تلقاها الملاحدة من علماء الآثار انه تم اكتشاف موروثات عند الهنود الحمر وسكان أمريكا الشماليه الأصليين تشبه في كثير من مراسيمها أصحاب الديانات السماويه خاصة فيما يتعلق بالعقاب والجزاء بل والمفاجأة الأكبر أن ديانات السكان الأصليين لهذه القارة قد حدا بالباحثين الدينيين المعاصرين إلى القول بأن هذا التشابه الشديد في التصوير الديني فيه حجه على ضرورة التدين مفسرين هذه الظاهره بأن العقيدة الدينيه بديهه مركبه في طبيعة البشر ولولا ذلك ما أجمعوا على التدين متفرقين في أنحاء الأرض على اختلاف الأزمان وتفاوت الحضارات وتباعد الثقافات وطبقات التفكير بل وقالوا أن الله يوحي للإنسان بهدايته وأن الناس متشابهون في التعقل وطلب الهداية
    ومنهم من قال بان الإنسان يهتدي إلى الله بوحي وبغير وحي وإن كان الوحي أهدى وأفضل وقد ذهب البعض بان العبادات جميعا وحي من الله ولكنه وحي قديم شابته الخرافات من فعل السحرة والكهان فانحرفت الامم البدائيه في جهالاتها فكان الله يرسل بالرسل لتنقية هذه العقائد من الإنحرافات هكذا قال الباحثون في أديان الشعوب أنفسهم ... لقد لاحظوا تشابها في الأصول بل وتلاعبا في النصوص المقدسة من قبل الكهان والسحرة ليفتنوا الناس عند عبادة الله إلى عبادة العباد وليس أدل على ذلك من عباد الأصنام في الجزيرة العربيه على تعدد الأصنام بالمئات فنجد أنهم كانوا يقرون أنه فعلا يوجد إله واحد خالق لكن هم يتخذون هذه الأصنام زلفى وقربى إليه ودليله على ذلك من القرآن نفسه الذي نزل مخاطبا عباد الأصنام والأوثان قائلا على لسان عباد الأصنام أنفسهم { مَا نَعْبُدُهُمْ إِلَّا لِيُقَرِّبُونَا إِلَى اللَّهِ زُلْفَى } (3) سورة الزمر ... فقد أقر عباد الأصنام بأنهم في الأصل لا يعبدون الأصنام وإنما يعبدون الله ولذلك رد الله عليهم وقال {أُولَئِكَ الَّذِينَ يَدْعُونَ يَبْتَغُونَ إِلَى رَبِّهِمُ الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ كَانَ مَحْذُورًا} (57) سورة الإسراء ..... فأصنامهم أنفسها كانت لرجال صالحين يخافون الله ....!!!!!!

    بل ولو سألت أي مسيحي في الدنيا كلها هل تعبد الله الواحد خالق السماوات والأرض سيقر أن نعم وإذا سألته وهل المسيح هو الآب أقسم بالله سيقول لا .... إذن لماذا تعبده سيقول لك أنه أقنوم آخر غير الآب .. فهل عرف جميع أنبياء العهد القديم هذه الأقانيم ..؟؟؟؟ بل هل قال المسيح عن نفسه انه الله ....؟؟؟؟؟ إذن فعقيدة المسلم هي عقيدة جميع أنبياء العهد القديم إبراهيم وموسى وداوود وأيوب ويونس .... ومن قبلهم آدم ونوح .... إنها عقيدة التوحيد عقيدة الشرف ... العقيدة التي تلاعب بها الكهنة والسحرة ليضلوا العالم ولتمحص الأمم وهكذا فليزداد المؤمن إيمانا فالكل قامت عليه الحجه والكل يقر بوجود الله والكل أرسل الله لهم نذر من أنفسهم ومن الرسل وما بقي إلإ تنقية النفس من سواد الجاهليه وأقوال الكهان واتباع الحنيفيه السمحه التى أقر بها جميع الأنبياء عليهم الصلاة والسلام ...وآخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين
    " سَأَصْرِفُ عَنْ آيَاتِيَ الَّذِينَ يَتَكَبَّرُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَإِنْ يَرَوْا كُلَّ آيَةٍ لَا يُؤْمِنُوا بِهَا وَإِنْ يَرَوْا سَبِيلَ الرُّشْدِ لَا يَتَّخِذُوهُ سَبِيلًا وَإِنْ يَرَوْا سَبِيلَ الْغَيِّ يَتَّخِذُوهُ سَبِيلًا ۚ ذَٰلِكَ بِأَنَّهُمْ كَذَّبُوا بِآيَاتِنَا وَكَانُوا عَنْهَا غَافِلِينَ "146 الأعراف
    [SIZE=4]مقالاتي في نقد الإلحاد واللادينية
    مناظرة مع الأدمن الملحد سمير سامي
    حلقاتي على اليوتيوب
    للتواصل معي عبر الفيس بوك

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    2,498
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    جزاك الله خيراً اخي السرداب على هذا الموضوع.
    لكن الملاحظ عند المغيبين ذهنيا من الملاحدة أنهم عندما يجدوا ان التاريخ الأثري لم يذكر مثلا قصة خروج موسى يقولون إذن هذه القصه وهمية .... وفي المقابل أنهم عندما يجدوا أن التاريخ الأثري يذكر قصة الطوفان يقولون إذن هذه من الأساطير !!!!!!!!! منتهى المكر في قلب الحقائق !!!!!!!!!!!
    الغريب ان هذا هو نفس قول النصارى فقالوا ان قصة ذو القرنين من الاساطير لانها كانت معروفة قبل الاسلام. وكأن القرآن يقص علينا فقط قصص سرية.

    فمجرد قولهم أن أصحاب الحضارات المختلفة يتفقون في الأصول العقائدية هذا ينسف الإلحاد نسفا فلماذا الأديان بالذات هي التي تجمع عليها حضارات العالم في الأصول
    وهذا يثير سؤال مهم. من كان السباق تاريخياً؟ الإيمان بخالقٍ أم الالحاد؟

    1- فإذا قال الملحد ان الإيمان هو الذي سبق فعليه ان يفسر لنا سبب ذلك. فإذا قال ان الانسان بحث عن قوة عليا بسبب خوفه من المخاطر المحيطة به.. فيضع الملحد نفسه في مأزق اكبر لأنه بذلك أقر ان الانسان بفطرته يبحث عن خالقه. كيف إذاً وُجدت صدفة تلك الفطرة التي تبحث عن خالقها؟

    2- أما إذا قال الملحد ان الالحاد هو الذي سبق تاريخياً .. نقول له: الالحاد هو انكار فكرة موجودة.
    فبماذا ألحدتم إذا كانت فكرت وجود خالق لم تكن موجودة في الأصل؟ إذاً أنتم ألحدتم بفكرة متأصلة في فطرتكم.
    وهنا يُعاد السؤال في كلتا الحالتين : كيف إذاً وُجدت صدفة تلك الفطرة التي تبحث عن خالقها؟

    {وَكَانَ الْإِنْسَانُ أَكْثَرَ شَيْءٍ جَدَلًا}

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2004
    المشاركات
    2,210
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    ألم تكن الأمريكتين معزولتين عن العالم القديم
    كيف ظهر الدين فيها ؟
    وكيف تكونت أوجه التشابه بين دياناتهم وديانات العالم القديم
    نعلم عن تاريخ الأديان
    فهل لديكم علم بتاريخ الإلحاد
    وهل هناك دليل على كون الإلحاد يسبق التدين
    الإلحاد نفى لفكرة وجود الدين
    فالتدين هو الأصل
    والمعصية من مخالفة أمور الدين
    والإلحاد قمة العصيان ولا يحل الإلحاد بعبد حتى تطفح معاصيه
    فالملحدون شرار الناس ما لم يتوبوا ويعودوا إلى ربهم
    التعديل الأخير تم 11-13-2005 الساعة 10:38 PM
    الدنيا ساعة اختبار *** فإما جنة وإما نار تحقق من حديث
    http://www.dorar.net/hadith.php

  4. افتراضي

    جزاكم الله خيرًا الأخ الدكتور (السرداب) على هذا الموضوع القيم.
    الفرصة لا تأْتي إلا مرةً واحدة.. فاغْتَنِم فرصتك.. وابحثْ عن الحقيقة!

  5. افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سيف الكلمة
    ألم تكن الأمريكتين معزولتين عن العالم القديم
    كيف ظهر الدين فيها ؟
    وكيف تكونت أوجه التشابه بين دياناتهم وديانات العالم القديم
    نعلم عن تاريخ الأديان
    فهل لديكم علم بتاريخ الإلحاد
    وهل هناك دليل على كون الإلحاد يسبق التدين
    الإلحاد نفى لفكرة وجود الدين
    فالتدين هو الأصل
    والمعصية من مخالفة أمور الدين
    والإلحاد قمة العصيان ولا يحل الإلحاد بعبد حتى تطفح معاصيه
    فالملحدون شرار الناس ما لم يتوبوا ويعودوا إلى ربهم
    ممكن المرجع لو سمحت على وجود التشابه ؟ أريد أن أدرس هذا التشابه.
    غُلِبَتِ الرُّومُ فِي أَدْنَى الْأَرْضِ وَهُم مِّن بَعْدِ غَلَبِهِمْ سَيَغْلِبُونَ

  6. #6

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الباحث عن الحق
    ممكن المرجع لو سمحت على وجود التشابه ؟ أريد أن أدرس هذا التشابه.
    نعم أخي

    هناك كتاب معروف واسمه (معذرة كولومبوس لست أول من اكتشف أمريكا) للمؤلف (هاينكه زودهوف) تعريب (د. حسين عمران) .. دار النشر : مكتبة العبيكان .
    وفي هذا الكتاب العديد من الأمثلة على وجود تشابه بين الديانات بين العالمين القديمين . إلا أن المؤلف يرجعه إلى وجود رحلات تنقل بين طرفي المحيط بحسب رأيه .

    الكتاب شيق ومليئ بالمقارنات والأدلة المصورة ..
    وصية المهدي
    هي وصية الخليفة المهدي إلى ولده موسى الهادي
    بتتبع الزنادقة وجهادهم وكشفهم والفتك بهم ..
    ولادينيو اليوم هم ورثة زنادقة الأمس

  7. #7

    افتراضي

    الزملاء الأعزاء أريد أن أضيف رأيا آخر البشر يتشابهون في بعض الأشياء أولها أنهم جميعا بشر فلا يوجب التشابه في المعتقدات الأصل الواحد لها وهذا أمر يعرفه علماء السيكولوجي مثلا أسطورة التنين السائده في الصين وفي نفس الوقت في أوربا لا تدل على حقيقة وجوده

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    الدولة
    عمان - الاردن
    المشاركات
    1,461
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    الزميل انسان . التنين في الصين شيء والذي في اوروبا شيء آخر
    الذي في الصين هو وفقا لمعتقداتهم الخاصة . والذي في اوروبا وفقا لما ورد في كتبهم عن التنانين .
    والتنيين يطلق اصلا على بعض الحيوانات ولكن كيف طوره هؤلاء وهؤلاء فكل حسب تدخل الناس في ذلك .
    فاذا كان الناس حرفوا عبادة الخالق ووجوده الى اوجه متسابهة فهذا لا يعني ان التشابه ناجم عن وحدة أصلهم . بل ان اي انسان لم يسمع بالتنين لن يخترع شيء ويسميه تنين .
    بل اذا لم يعرف اي شيء بالوجود ويراه فلا سبيل له باكتشافه مشابه للموجو
    فل سألت اي انسان عن "الضب" فلن يعرفه الا اذا وصفته له او شاهده . لذا فلا تجد كل شيء متشابه بين الحضارات مثل "الغول"
    اذا فانت لم تأخذ الا تشابه الاسم وتشابه الاسم هو ناتج عن وجود حيوان بهذا الاسم لاحظ ان التنين الحقيقي هو ما يشبه تنانينهم ولكن من غير نار ولا أجنحة .
    اذا أبقت الدنيا على المرء دينه /////فما فاته منها فليس بضائر

  9. #9

    افتراضي

    الزميل مجدي هذه معلومة جديدة بالنسبة لي فلم أعرف من قبل وجود كائن حقيقي يدعى تنين هلا أخبرتني أين أجد هذه المعلومه؟ثم ألا ترى غرابة في أن الحضارتين متفقتان على أن التنين ينفث النار و لديه أجنحة يطير بها؟كيف أتفقتا على ذلك؟

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    الدولة
    عمان - الاردن
    المشاركات
    1,461
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    لم أضع لك الروابط خوفا من تحول الموضوع الى التنانين !!!
    ولكن اليك هذا الربط ...


    http://www.dragonsdungeon.com/bearded-dragon.php

    هذا على سبيل المثال
    اذا أبقت الدنيا على المرء دينه /////فما فاته منها فليس بضائر

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    5,513
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    روى الإمام أحمد في المسند، والحاكم في المستدرك وابن حبان عن أبي ذر - رضي الله عنه - أنه قال: قلت: يا رسول الله، كم وفاء عدة الأنبياء ؟ قال : ( مائة ألف، وأربعة عشر ألفاً، الرسل من ذلك ثلاثمائة وخمسة عشر جماً غفيراً ) .
    ويروى ان الله سبحانه وتعالى ارسل 124 الف رسول الى البشرية جمعاء ...

    فالله سبحانه وتعالى لا يدع اي قوم او شعب او امة بدون ان يرسل لهم نبيا
    والانبياء هم (حجة الله البالغة ) لئلا يكون للناس على الله حجة من بعد الرسل و لئلاّ يقولوا ما جاءنا من بشير و لا نذير....
    قال تعالى: { رسلا مبشرين ومنذرين لئلا يكون للناس على الله حجة بعد الرسل وكان الله عزيزا حكيما }(النساء:165).
    وقال تعالى { ولقد بعثنا في كل أمة رسولا أن اعبدوا الله واجتنبوا الطاغوت } (النحل:36)
    وقال صلى الله عليه وسلم مبينا الحكمة من بعثة الرسل: ( ولا أحد أحب إليه العذر من الله، من أجل ذلك بعث الله المرسلين مبشرين ومنذرين ) رواه البخاري ومسلم .
    وقال صلى الله عليه وسلم : ( ما من نبي من الأنبياء إلا وقد أوتي من الآيات ما آمن على مثله البشر، وإنما كان الذي أوتيته وحياً أوحاه الله إليَّ، فأرجو أن أكون أكثرهم تابعاً يوم القيامة ) متفق عليه .
    للحق وجه واحد
    ومذهبنا صواب لا يحتمل الخطأ ومذهب مخالفنا خطأ لا يحتمل الصواب
    "بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ وَلَكُمُ الْوَيْلُ مِمَّا تَصِفُونَ"

  12. افتراضي

    للرفع


    اتفاق جميع الحضارات على وجود خالق و وجود يوم المعاد و عقائد التوحيد يدل على الفطرة التي أودعها الله في خلقه و يدل أيضا على وحدة مصدر التلقي

  13. #13

    افتراضي

    قصة التنين يا إنسان حديثة نسبيا وظهرت فى وقت كان فيه نوع من التواصل التجارى وهذا يفسر كل شئ ولكنه لا يفسر التشابه فى أصول الأديان الموغلة فى القدم حيث لا تواصل بين المجتمعات

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Sep 2004
    المشاركات
    2,210
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    حول هدم فكرة مركزية الأديان
    رابط له صلة
    مصدر محايد عمره 4000 سنة يشهد على بناء إبراهيم الكعبة بمكة
    http://www.eltwhed.com/vb/showthread.php?t=8414
    الدنيا ساعة اختبار *** فإما جنة وإما نار تحقق من حديث
    http://www.dorar.net/hadith.php

  15. #15

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ناصر التوحيد مشاهدة المشاركة
    روى الإمام أحمد في المسند، والحاكم في المستدرك وابن حبان عن أبي ذر - رضي الله عنه - أنه قال: قلت: يا رسول الله، كم وفاء عدة الأنبياء ؟ قال : ( مائة ألف، وأربعة عشر ألفاً، الرسل من ذلك ثلاثمائة وخمسة عشر جماً غفيراً ) .
    ويروى ان الله سبحانه وتعالى ارسل 124 الف رسول الى البشرية جمعاء ...

    فالله سبحانه وتعالى لا يدع اي قوم او شعب او امة بدون ان يرسل لهم نبيا
    والانبياء هم (حجة الله البالغة ) لئلا يكون للناس على الله حجة من بعد الرسل و لئلاّ يقولوا ما جاءنا من بشير و لا نذير....
    قال تعالى: { رسلا مبشرين ومنذرين لئلا يكون للناس على الله حجة بعد الرسل وكان الله عزيزا حكيما }(النساء:165).
    وقال تعالى { ولقد بعثنا في كل أمة رسولا أن اعبدوا الله واجتنبوا الطاغوت } (النحل:36)
    وقال صلى الله عليه وسلم مبينا الحكمة من بعثة الرسل: ( ولا أحد أحب إليه العذر من الله، من أجل ذلك بعث الله المرسلين مبشرين ومنذرين ) رواه البخاري ومسلم .
    وقال صلى الله عليه وسلم : ( ما من نبي من الأنبياء إلا وقد أوتي من الآيات ما آمن على مثله البشر، وإنما كان الذي أوتيته وحياً أوحاه الله إليَّ، فأرجو أن أكون أكثرهم تابعاً يوم القيامة ) متفق عليه .

    ولاكن أين رُسل وأنبياء شعب الأسكيمو أو (إنوي) Inuit الذين يعتقدون أنه لايوجد غيرهم على الأرض ؟

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الغرب يقاطع نفط الشرق الأوسط
    بواسطة إن هم إلا يظنون في المنتدى قسم الحوار العام
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 02-18-2009, 06:36 PM
  2. أسرائيل وسياستها في الشرق الأوسط
    بواسطة اسلام 4 في المنتدى قسم الحوار العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-22-2006, 10:01 PM

Bookmarks

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
شبكة اصداء