صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 20

الموضوع: هل كان محمدُ صلى الله عليه و سلم .. شهوانيًا ؟!

  1. افتراضي هل كان محمدُ صلى الله عليه و سلم .. شهوانيًا ؟!

    بسم الله الرحمن الرحيم و الحمد لله رب العالمين و الصلاة و السلام على رسول و على آله و صحبه و سلم تسليمًا كثيرًا .. طيبًا مباركًا فيه ..

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته إخوتي الأحباء ..


    طبعًا عندما يقرأ أحدهم عنوان هذا المقال قد تتبادر إلى ذهنه أسئلة .. و كلُ حسب طبيعة إعتقاده و طريقة تفكيره ..

    - ألا يفكر هذا قبل أن يكتب ؟! .. فليثبت لي وجود الله - سبحانه و تعالى - أولًا ثم نتكلم عن محمد ( صلوات ربي و سلامه عليه ! ( ملحد )

    - أهو أحمق آخر جاء يدافع عن نبيه - صلى الله عليه وسلم - و يريد أن يجبرنا على فهمه الساقط ؟! ( لاديني متحفز ! )

    - أهو أحد المختلين ممن لا زالوا يؤمنون بالسنة النبوية و يرجوا أن يصدق الناس تلك الخرافات حول عدد زوجاته ( صلى الله عليه وسلم ) ؟! ( منكر سنه لا قرآني )

    و في الحقيقة ..

    إن كنت واحدًا من هؤلاء ..

    فهذا المقال لا يعنيك ..

    و يمكنك ببساطة أن تمسك الفأرة و تتجه إلى أعلى الصفحة إلى زر الرجوع إلى الخلف لتتصفح موضوعًا آخر .. !

    فهذا المقال ليس للتحدي .. بل هو دعوة للتفكير و نبذ التعصب ..

    فلا أريد ملحدًا يسد الآذان فيمر على هذا المقال كأن لم يكن .. بدعوى المنهجية في البحث .. و هو الذي يذهب إلى مواقع و منتديات أخرى ليطعن في شرف النبي صلى الله عليه وسلم ..

    فأي تناقض ؟!!

    و لا أريد " لا ديني " متحفز يظن في نفسه العلم .. و أنه قد أتى بما لم يأت به الأوائل .. و يرفض تحكيم العقل و قراءة الموضوع بتعقل و فهم .. لمجرد أنه قرأ العديد من المقالات التي تتناول هذا الشأن - بمعنى أصح تصفحها ! - فسأم ..

    و هو الذي يصرخ ليل نهار : " أريد حوارًا منهجيًا ! .. ألا سحقًا لتلك العقول !! "

    فإذا ما وجد الحوار تولى و له ضراط ! ..

    فأي سفاهة ؟!

    و الأمر ذاته ينطبق على منكر السنة اللاقرآني ..

    فإن كنت ممن لديهم شبهات حول السنة .. فأنكرتها .. و عمدت إلى تزييف حقائق دينك خجلًا من مجموعة جهلاء .. رفضت أنت أن تعلوا عنهم و تزكي نفسك بالعلم .. فاقرأ هذا المقال على ألا تحتفظ بوجهة النظر المعاندة و الخلفية المسبقة للحكم على الأشياء ..

    فإن كنت من المعاندين .. و ترفض تحكيم العقل لأجل أن صادف إنكارك الهوى و المتعة في نفسك ..

    فافعل كسابقيك .. هداك الله سبحانه و تعالى ..

    باختصار ..

    هذا المقال لمن يبحث عن الحق بشكل جاد .. و قد ألزمت نفسي - بعون الله سبحانه و تعالى - خطاب العقل و إيراد الأدلة ..

    فإن كنت من هؤلاء أخي القارئ ..

    فتابعني ..

    و أرجوا من الله سبحانه و تعالى أن يهديني و إياك سبل الرشاد .. و أن نصل للحق وحده .. هو - سبحانه و تعالى - القادر على ذلك ..

    تابعني أخي القارئ ..

    ( يتبع إن شاء الله تبارك و تعالى )
    التعديل الأخير تم 02-13-2006 الساعة 09:55 AM

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2004
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,888
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

  3. افتراضي

    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    الرسول عليه الصلاه والسلام قال فيما معناه أنه يصوم ويفطر وينام ويتزوج النساء .

    والقرآن الكريم ورد فيه من الأيات ما يبين أن محمدا ما هو إلا رسول قد خلت من قبله الرسل وأنه بشر بل إنه لايملك سوى تبليغ رساله ربه والهدايه من الله.

    معنى هذا أن النبى محمد له شهوه وهذا ليس عيبا أو يتنافى مع كونه نبى . وطالما أن هناك شهوه يجب أن نطرح الأسئله التاليه :

    1- هل خرج النبى محمد على التقاليد والأعراف السائده لأشباع شهوته؟
    2- هل أباح لنفسه عدد أكبر من الذى حدده لأصحابه وأتباعه ؟
    3- هل إستغل مكانته أو إستغل الدين فى خدمه شهوته؟







    ولكم جزيل الشكر

  4. افتراضي

    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    أسئله من العقل لكل من يتعرض لموضوع شهوانيه محمد :

    لو أن محمدا كان همه الشهوه كما يزعمون وأنه إستغل مكانته أو سخر الدين لخدمه شهوته فعلينا أن نسأل أنفسنا هذه الأسئله :

    1) لماذا تعرض محمد لموضوع تحديد عدد الزوجات أصلا !!!!!؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    لو كان كل همه الشهوه كما يزعمون فكان منطقيا لرجل بهذا الذكاء أن لا يتعرض لموضوع التحديد من الأصل , وأن يتزوج من مائه إمرأه وليس تسعه ولم يكن لينتقده أحد.
    فكما تعلمون لم يكن هناك حد أقصى لعدد الزوجات قبل النبى محمد ولو ترك الأمر كما هو دون تحديد لما تجرأ جاهل أو سفيه لينتقده اليوم .

    هل كان محمدا مجبرا للتعرض لهذا لموضوع التحديد !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

    2) وعندما حدد العدد : لماذا لم يحدده بعدد أكبر من عدد زوجاته كأن يحدد العدد بأربعين أو خمسين زوجه !!!!؟؟؟؟؟؟

    فلو كان همه الشهوه كما يزعمون فكان منطقيا أن يحدد عدد الزوجات بعدد أكبر من عدد زوجاته حتى لايلومه أو ينتقده جهال هذا العصر بأنه أباح لنفسه عدد أكبر من العدد الذى حدده لأصحابه وحتى يطلق لشهوته العنان وتكون لديه فرصه ليتزوج عدد أكبر دون أن ينتقده أحد.
    إذا كان كاذبا يلفق الأيات بما يتفق مع هواه فلماذا لم يفعل ذلك !!!!!!!!!!!!!!!!

    3) لماذا لم يحدد عدد الزوجات بما يساوى عدد زوجاته !!!!!!!؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    إن كان كاذبا كما يدعون فكان منطقيا عندما يتعرض للتحديد أن يحدد العدد بما يساوى عدد من تزوجهم .



    لكن المفاجأه أنه حدد العدد بأربعه كحد أقصى بل وربط ذلك بالعدل بين الزوجات .......إلخ
    ولو كان كاذبا لفعل واحده من الثلاثه ( لم يتعرض للتحديد من الأصل أو يحدد بعدد أكبر من الذى حدده لنفسه أو يحدد بعدد يساوى عدد من تزوجهم) .


    لكن لأن محمدا ليس كاذبا ولأن القرآن وحى من الله فتم تحديد العدد بأربعه .
    والله إن هذا لأكبر دليل على صدق هذا الرجل وأكبر دليل على أن القرآن ليس من تأليف محمد كما يدعون بل من عند الله .

  5. افتراضي

    أعتذر بشدة !

    بعد أن عزمت على نشر و كتابة تلك المقالات في تلك الفترة , أعاقتني ظروف معينة لا يعلمها إلا الله سبحانه و تعالى و عندما انتهيت منها على خير - و الحمد لله رب العالمين - كنت قد نسيت أمر ذلك المقال !

    للأسف وقتي لا يسمح لي الآن بتكملته و أشكر الأخ صقر على مشاركته .. و أعد بتكملته في أقرب فرصة إن شاء الله سبحانه و تعالى

  6. افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الصقر
    أسئله من العقل لكل من يتعرض لموضوع شهوانيه محمد :
    لو أن محمدا كان همه الشهوه كما يزعمون وأنه إستغل مكانته أو سخر الدين لخدمه شهوته فعلينا أن نسأل أنفسنا هذه الأسئله :

    1) لماذا تعرض محمد لموضوع تحديد عدد الزوجات أصلا !!!!!؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    لو كان كل همه الشهوه كما يزعمون فكان منطقيا لرجل بهذا الذكاء أن لا يتعرض لموضوع التحديد من الأصل , وأن يتزوج من مائه إمرأه وليس تسعه ولم يكن لينتقده أحد.
    فكما تعلمون لم يكن هناك حد أقصى لعدد الزوجات قبل النبى محمد ولو ترك الأمر كما هو دون تحديد لما تجرأ جاهل أو سفيه لينتقده اليوم .
    .
    نعم ولكن اللاديني والملحد يستطيع أن يرد عليك فيقول ( بكل هدوء وليس تحدي وعراك وجدال ) :
    النبي محمد حدد عدد الزوجات من جهة وفتح الباب للشهوانية في إمتلاك ملكات اليمين والسراري من جهة أخرى.
    فالشهوانية ليس لها علاقة بتعدد الزوجات.
    الشهوانية لها علاقة بتعدد الفروج, سواء كان الفرج لزوجة أو لملكة يمين أو لغيرها.
    فالأية تقول :
    وَإِنْ خِفْتُمْ أَلاَّ تُقْسِطُواْ فِي الْيَتَامَى فَانكِحُواْ مَا طَابَ لَكُم مِّنَ النِّسَاء مَثْنَى وَثُلاَثَ وَرُبَاعَ فَإِنْ خِفْتُمْ أَلاَّ تَعْدِلُواْ فَوَاحِدَةً أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ ذَلِكَ أَدْنَى أَلاَّ تَعُولُواْ [النساء : 3]
    وعدد ملكات اليمين هنا غير محدد.
    أفلا يستطيع اللاديني والملحد أن يرد عليك بذلك يا أخانا صقر ؟
    (الصياغة من عندي فهو مجرد تساؤل لا ديني خبيث أرجوا أن يكون غبيا )
    التعديل الأخير تم 10-12-2006 الساعة 04:34 AM
    غُلِبَتِ الرُّومُ فِي أَدْنَى الْأَرْضِ وَهُم مِّن بَعْدِ غَلَبِهِمْ سَيَغْلِبُونَ

  7. افتراضي

    هذا السؤال غير وارد يا الباحث لأن ببساطة الملحد دائما يهاجم الرسول صلى الله عليه و سلم بسبب تعدد زوجاته
    فلو سأل هذا السؤال فلن تكون شبهة تعدد الزوجات لها معنى

    فكان من الممكن جدا ان يتزوج الرسول أمراة واحدة أو لا يتزوج أصلا .. و يتخذ الكثير من الاماء .. و الأمة طبعا تطيع سيدها طاعة عمياء و غير مطلوب العدل بينهم

    و لكن الملحد لا يستطيع ان يفهم ان الحكمة من تعدد زوجات الرسول صلى الله عليه و سلم انهن أمهات المؤمنين الاتي علمن الدين من بعده
    فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفاً فِطْرَتَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ

  8. افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحمد لله
    هذا السؤال غير وارد يا الباحث لأن ببساطة الملحد دائما يهاجم الرسول صلى الله عليه و سلم بسبب تعدد زوجاته
    فلو سأل هذا السؤال فلن تكون شبهة تعدد الزوجات لها معنى

    فكان من الممكن جدا ان يتزوج الرسول أمراة واحدة أو لا يتزوج أصلا .. و يتخذ الكثير من الاماء .. و الأمة طبعا تطيع سيدها طاعة عمياء و غير مطلوب العدل بينهم

    و لكن الملحد لا يستطيع ان يفهم ان الحكمة من تعدد زوجات الرسول صلى الله عليه و سلم انهن أمهات المؤمنين الاتي علمن الدين من بعده
    ليتك تراجع ردي جيدا يا الحمدلله. فالكلام عن الشهوانية.
    أما بالنسبة إلى أن الحكمة من تعدد زوجات النبي هو تعليم الدين.
    فهذا يرده الملحد أو اللاديني بأن معظم تعليم أمور الدين للنساء قامت به أمنا عائشة رضي الله عنها, إذ كانت صغيرة جدا وعاشرت النبي على فترة من زمن وبعده عاشرت النساء في زمن الخلفاء الراشدين حتى تعلمهم أمور دينهم.
    فمالحكمة من تعدد الزوجات إذ1 كانت السيدة عائشة تكفي لتعليم أمور الدين النسوية؟
    فالكل يعلم عدد وكثرة الأحاديث المروية عنها.

    وتوجد لك رسالة على الخاص أخي الحمدلله.من فضلك إضطلع عليها.
    التعديل الأخير تم 10-12-2006 الساعة 09:26 AM
    غُلِبَتِ الرُّومُ فِي أَدْنَى الْأَرْضِ وَهُم مِّن بَعْدِ غَلَبِهِمْ سَيَغْلِبُونَ

  9. افتراضي

    الشهوانية لها علاقة بتعدد الفروج,
    أخي الباحث عن الحق..........لقد نظرت إلى الكم ولم تنظر إلى الكيف


    هل تزوج النبي - صلى الله عليه وسلم - تسع نساء من أجمل نساء العرب؟؟؟ أبكارا؟؟؟؟ أترابا؟؟؟؟؟


    ألا تعلم أن المرأة الوحيدة التي تزوجها النبي - صلى الله عليه وسلم - بكرا هي عائشة ؟؟؟؟؟؟؟


    ألا تعلم أن سودة - أنموذجا - كانت طاعنة في السن عندما تزوجها الحبيب ؟؟؟؟؟؟



    ألا تعلم أيضا أن كفار مكة قد عرضوا عليه مبكرا الزواج من أجمل نساء العرب فرفض ذلك؟؟؟؟


    هل يتفق هذا الطرح اللاديني وامتناعه من مصافحة النساء الأجنبيات ورؤيتهن؟؟؟؟



    ألاحظ أخي الكريم أنك بحاجة إلى قراءة شمولية لسيرته لتعرف قصّته على حقيقتها الناصعة.....خذ مثلا كتاب (هذا الحبيب يا محب) للشيخ أبوبكر الجزائري


    فلا تجعل ثقافتك من خلال ما تقرؤه من كتابات اللادينيين وغيرهم ممن يعانون من التوصيف الخاطيء لسيرته والتشويه المتعمد والذي يتمثل في تحوير الحقائق التاريخية وصياغتها بناء على آرائهم....

  10. افتراضي

    مهلا أخي ومضة
    أنا لم أصدر حكما على نبينا محمد علىيه الصلاة والسلام.
    كما أنني لست ناقل للشبهات من كتب أهل الإلحاد وإلا فلو كنت كذلك لوجدتني أطرح الشبهة ولا أتابع النقاش عليها.
    نعم أنقل من كتبهم بعض الآراء ولكن لا أعتمد عليها.
    فالأسئلة تنبع من نفسي وأريد أن أزيل ما يصيبني بسببها.


    بالنسبة للكم والكيف في زوجات النبي محمد عليه الصلاة والصلاة. فأرجوا أن تشيك على الخاص.
    غُلِبَتِ الرُّومُ فِي أَدْنَى الْأَرْضِ وَهُم مِّن بَعْدِ غَلَبِهِمْ سَيَغْلِبُونَ

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    الدولة
    عمان - الاردن
    المشاركات
    1,461
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    محمد صلى الله عليه وسلم لو أراد لتزوج الابكار ولكنه لم يتزوج منهن الا عائشة بتكليف من الله عز وجل .
    محمد صلى الله عليه وسلم لو اراد لسكن القصور وقد رآه عمر مرة جلس على حصير قد اثرت في جسده فلو شاء لكان لباسه الحرير وفرشه .
    وهو عليه صلوات الله عليه يأخذ الخمس من المغنم فيقول الخمس والخمس مردود اليكم .
    وتوفي ولم يترك شيئا ..
    اذا أبقت الدنيا على المرء دينه /////فما فاته منها فليس بضائر

  12. افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ومضة
    أخي الباحث عن الحق..........لقد نظرت إلى الكم ولم تنظر إلى الكيف


    هل تزوج النبي - صلى الله عليه وسلم - تسع نساء من أجمل نساء العرب؟؟؟ أبكارا؟؟؟؟ أترابا؟؟؟؟؟
    الذي أعلمه أن جويرية وعائشة و وخديجة وأم سلمة كن جميلات ما عدا سودة.
    كما أنه ترك واحدة منهن بسبب مشكلة في جسدها "أعتقد البرص أو شيء مثله".
    أما البقية فلا أعلم عنهن شيء رضي الله عنهن جميعا.
    التعديل الأخير تم 10-12-2006 الساعة 07:42 PM
    غُلِبَتِ الرُّومُ فِي أَدْنَى الْأَرْضِ وَهُم مِّن بَعْدِ غَلَبِهِمْ سَيَغْلِبُونَ

  13. افتراضي

    ايها الإخوة
    ÷لا سألتم الملحد ماذا يقصد بالشهوانية أولا فلعله يظن ان الشهوانية هي من لديه قوة الشهوة وأنا شخصيا لا أر عيبا في ذلك بل هو أمر يفتخر به الرجل
    أما إن كان يري الشهوانية, إهتمام الرجل بالدنيا أكثر من الآخرة فلا أظن ان عاقلا يمكن ان يقول ذلك عن الرسول صلي الله عليه وسلم ويكفينا تلاوة قوله تعالي


    يَا أَيُّهَا الْمُزَّمِّلُ قُمْ اللَّيْلَ إِلَّا قَلِيلًا نِصْفَهُ أَوْ انْقُصْ مِنْهُ قَلِيلًا أَوْ زِدْ عَلَيْهِ وَرَتِّلْ الْقُرْآنَ تَرْتِيلًا إِنَّا سَنُلْقِي عَلَيْكَ قَوْلًا ثَقِيلًا إِنَّ نَاشِئَةَ اللَّيْلِ هِيَ أَشَدُّ وِطَاءً وَأَقْوَمُ قِيلًا إِنَّ لَكَ فِي النَّهَارِ سَبْحًا طَوِيلًا

    وهناك حديث لا أذكر نصه الآن معناه أنه كان يقيم الليلة حتي ترم قدماه فيقال له فيقول أفلا أكون عبدا شكورا
    وكانت سجدته قدر خمسين آية, اي يظل ساجدا مدة قدرها قراءة خمسين آية
    ودعونا نذكرهم بقول الرسول صلي الله عليه وسلم لبلال
    أرحنا بها يا بلال
    جزا الله خير كل الإخوة الذين جمعهم حب الرسول صلي الله عليه وسلم

  14. افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الباحث عن الحق
    ليتك تراجع ردي جيدا يا الحمدلله. فالكلام عن الشهوانية.
    أما بالنسبة إلى أن الحكمة من تعدد زوجات النبي هو تعليم الدين.
    فهذا يرده الملحد أو اللاديني بأن معظم تعليم أمور الدين للنساء قامت به أمنا عائشة رضي الله عنها, إذ كانت صغيرة جدا وعاشرت النبي على فترة من زمن وبعده عاشرت النساء في زمن الخلفاء الراشدين حتى تعلمهم أمور دينهم.
    فمالحكمة من تعدد الزوجات إذ1 كانت السيدة عائشة تكفي لتعليم أمور الدين النسوية؟
    فالكل يعلم عدد وكثرة الأحاديث المروية عنها.

    وتوجد لك رسالة على الخاص أخي الحمدلله.من فضلك إضطلع عليها.
    يا أخي أنا قرأت ردك جيدا
    و الجزء الأول من ردي عليك كان في صميم الاجابة على هذا السؤال
    فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفاً فِطْرَتَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ

  15. #15

    افتراضي

    الحمد لله رب العالمين وبه نستعين . . .

    ليس في الزواج ما يخزي أو يخجل بل هو عين الطهارة لما فيه من تحصين المرء ، وإعانته على تقوى رب العالمين ؛ فشهوة النكاح هي من أشد الشهوات . ولذلك كان أكثر افتتان الناس بها ، لهذا كان قضاؤها وأمن غائلتها بالطريق الحلال المصطلح عليه في الشريعة أولى في العقل من التعرض بتركها لمعصية الرحمن وطاعة الشيطان .

    وهذا الغرض منه هو أن يتفرغ خاطر النبي صلى الله عليه وسلم تفرغًا كليًا لأداء الرسالة ، والقيام بأعبائها ، كما يتفرغ الجائع بالأكل لأداء العبادات ؛ فالجائع إن قام يصلي غلبه جوعه وألح على عقله وخواطره فلا يمكنه التركيز في الصلاة ، كذلك المرء إن لم يكن محصنًا شغلته الشهوة عن التركيز في العبادات .

    وكل هذا مراعاة لاجتماع الخواطر في طاعة الله تعالى ، وحذرًا من تفرق الهمم فيها ، ونظائر هذا في الشريعة مطلوب كالنهي عن الصلاة مع مدافعة البول أو الغائط ، وكل ما يلهي .

    وبالجملة : فكل عبادة لله سبحانه وتعالى ينبغي للإنسان أن لا يدخل فيها حتى يحسم مواد اشتغال قلبه عنها ما أمكن ، وقريبًا من هذا قول النبي صلى الله عليه وسلم : "لا يقضي القاضي وهو غضبان" لأن القضاء عبادة ، والغضب يشغل عنه ، وكذلك كل ما هو في معنى الغضب من مرض أو حر أو برد أو شبق ونحو ذلك .

    يتبع إن شاء الله . . .
    إن عرفتَ أنك مُخلط ، مُخبط ، مهملٌ لحدود الله ، فأرحنا منك ؛ فبعد قليل ينكشف البهرج ، وَيَنْكَبُّ الزغلُ ، ولا يحيقُ المكرُ السيء إلا بأهلِهِ .
    [ الذهبي ، تذكرة الحفاظ 1 / 4 ].
    قال من قد سلف : ( لا ترد على أحد جواباً حتى تفهم كلامه ، فإن ذلك يصرفك عن جواب كلامه إلى غيره ، و يؤكد الجهل عليك ، و لكن افهم عنه ، فإذا فهمته فأجبه ولا تعجل بالجواب قبل الاستفهام ، ولا تستح أن تستفهم إذا لم تفهم فإن الجواب قبل الفهم حُمُق ) . [ جامع بيان العلم و فضله 1/148 ].

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. ثورة مصر اﻹسلامية (ليميز الله الخبيث من الطيب)
    بواسطة متروي في المنتدى أحوال المسلمين بالعالم
    مشاركات: 3744
    آخر مشاركة: 10-18-2016, 01:54 AM
  2. ثورة مصر اﻹسلامية (ليميز الله الخبيث من الطيب)
    بواسطة متروي في المنتدى قسم الحوار العام
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 07-03-2013, 10:28 PM
  3. بل خلافُكم مع محمدٍ خاتم النبيِّين (صلى الله عليه وسلم)!
    بواسطة horisonsen في المنتدى قسم الحوار عن الإسلام
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 03-13-2013, 06:22 PM
  4. "لغة محمد" رسول الله -صلى الله عليه وسلم- مقال بحاجة لتعليقكم عليه ورد هجمة فيه!!
    بواسطة أبوبكر الغزي في المنتدى قسم الحوار عن الإسلام
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 10-11-2005, 09:31 AM

Bookmarks

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
شبكة اصداء