النتائج 1 إلى 13 من 13

الموضوع: حين يعرف الملحد عظمة الخالق ثم ينكرها

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المشاركات
    2,866
    المذهب أو العقيدة
    مسلم
    مقالات المدونة
    19

    افتراضي حين يعرف الملحد عظمة الخالق ثم ينكرها

    يجمع الناس مؤمنين وملحدين في هذا العالم على وجود قوة جبارة لا نفهم كنهها لكنها تدهشنا, وتشعرنا بالرهبة, وتنجح كل مرة في جعل جلودنا تقشعر, وعيوننا تدمع, إنها تلك القوة التي تملك أن تجعل الحياة تدب في قطعة لحم تنشأ بشكل عجيب في رحم ضيق, إنها القوة التي لا تكتفي بخلق الحياة في أشكالها المتنوعة من أنواعها المجهرية إلى الكائنات الإنسانية, بل تصور كل فرد منها صورة فريدة, وتضع في كل ذرة منه بصمة مميزة, وتهبه كل ما يحتاجه ليتلاءم في كينونته مع العالم الذي خلق فيه وأعد له. إن أعتى الملاحدة لا يملك أن يصمد باستمرار حيال ما تثيره هذه القوة في النفوس من مشاعر, فينسى في لحظات الانبهار الغامر بسلطانها وإبداعها ماديته الجامدة, ليستعير عبارات مديح يخلعها على تلك القوة المجهولة, توحي بأنه يقر أن لها ذات وصفات, لكنه يتوهم أنها قوة العالم المادي من حوله, فتراه يتحدث عن إبداع الطبيعة وعن غضبها وعن عبقريتها وحكمتها واختيارها.

    إن وجودنا هنا لغز محير لا يفتأ يستحثنا للنظر في الآيات المبثوثة من حولنا في هذا الكتاب المنظور, إننا لا نملك أن نتجاهل هذه الحقيقة, ونسعى بفطرتنا لنفهم سر وجودنا, وسر القوة التي وهبتنا نعمة الإيجاد ونعمة الحياة, لكننا نختلف بعد ذلك أشد الاختلاف, فالملاحدة يقفون عند ظواهر الطبيعة والعالم المادي وقوانينه, ويقنعون من بحثهم بطرح سؤال: "كيف", لكنهم في الحقيقة لا يستطيعون أن يُخرسوا الصوت الذي يصرخ في دواخلهم: "لماذا", فأنت ترى الفيزيائيين والرياضيين وعلماء الأحياء الملحدين اليوم يتحدثون في مسائل فلسفية كأصل العالم ومنشإ الحياة, أو ليس هذا إقرارا بأن النفس البشرية ظمآى إلى إدراك حقيقة الظاهرة الإنسانية وغاية وجود هذا الكائن العجيب الغريب على هذا الكوكب الأرضي؟
    إن سؤال "لماذا" يبحث عن الغاية والحكمة والمصير, وهذه رسالة الدين والنبوة, أما سؤال "كيف" فلا يتجاوز الظواهر المادية, وهذا منتهى ما يناله الملحدون الذين رضوا من علمهم بما يكشف لهم عن ظاهر من الحياة الدنيا.

    إن الثنائية التي تتخلل هذا العالم تشهد بأن له سرا عجيبا يجدر بالعقلاء السعي في استكشافه, إنها ثنائية الجسم والروح, والقلب والعقل, والشكل والمعنى, والكيف والغاية, والغيب والشهادة, والخير والشر, والهدى والضلالة, والعدل والظلم, فكيف كانت الظواهر المادية والأنواع الحيوانية والنباتية في غاية التنوع, ثم تكون هذه المعاني وتلك القيم متقابلة كأنها من عالم آخر؟ لماذا لا نستطيع أن نتصور مع الخير والشر معاني أخرى تكسر هذه الثنائية؟ إنها ثنائيات تدل على أن الخالق بث في هذا الكون ما لا يحصى من الأدلة على أنه الواحد الأحد الذي لا ثاني له ولا ند ولا ولد.
    {‏ رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ} إبراهيم: 41

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2012
    الدولة
    دولة الشريعة (اللهم إني مسلم اللهم فأشهد)
    المشاركات
    1,515
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    كلمات رائعة
    جزاك الله خيرا

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المشاركات
    2,866
    المذهب أو العقيدة
    مسلم
    مقالات المدونة
    19

    افتراضي

    وجزاك الله خيرا أخي الكريم.
    {‏ رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ} إبراهيم: 41

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    الدولة
    موريتانيا
    المشاركات
    379
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    كلمات من القلب ...
    لكن القوم كما قال تعالى :'ثم قست قلوبكم من بعد ذلك فهي كالحجارة أو أشد قسوة ¤ وإن من الحجارة لما يتفجر منه الأنهار ¤ وإن منها لما يشقق فيخرج منه الماء ¤ و إن منها لما يهبط من خشية الله ¤ وما الله بغافل عما تعملون ¤
    وَمِنْهُم مَّن يَسْتَمِعُ إِلَيْكَ وَجَعَلْنَا عَلَى قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَن يَفْقَهُوهُ وَفِي آذَانِهِمْ وَقْرًا وَإِن يَرَوْا كُلَّ آيَةٍ لاَّ يُؤْمِنُواْ بِهَا حَتَّى إِذَا جَاؤُوكَ يُجَادِلُونَكَ يَقُولُ الَّذِينَ كَفَرُواْ إِنْ هَذَا إِلاَّ أَسَاطِيرُ الأَوَّلِينَ .وَهُمْ يَنْهَوْنَ عَنْهُ وَيَنْأَوْنَ عَنْهُ وَإِن يُهْلِكُونَ إِلاَّ أَنفُسَهُمْ وَمَا يَشْعُرُونَ

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المشاركات
    2,866
    المذهب أو العقيدة
    مسلم
    مقالات المدونة
    19

    افتراضي

    بارك الله فيك أخي الكريم ونسأله أن يصلح قلوبنا.
    {‏ رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ} إبراهيم: 41

  6. #6

    افتراضي

    إن وجودنا هنا لغز محير لا يفتأ يستحثنا للنظر في الآيات المبثوثة من حولنا في هذا الكتاب المنظور, إننا لا نملك أن نتجاهل هذه الحقيقة, ونسعى بفطرتنا لنفهم سر وجودنا, وسر القوة التي وهبتنا نعمة الإيجاد ونعمة الحياة
    لافُضّ فوكَ أيُّها الأديب
    بالفِعل , كانَ من حكمة الشّارِع رفعه التكليف عن " المَجنون " لأنّهُ لايَعقِل ولايُفكّر !
    ومن لم يسأل عن سبب وُجودِه يوماً , ويدمج فكرهُ في هذه النُقطة مع كُل مُعطيَات الكون ومافيهِ من غائِيّة وعناية وتدبير , فهوَ لم يبلُغ حتّى مبلَغَ المجنون ! هوَ كما عبّر عنهم خالِقهم والأعلم بحالهم في قوله عزّ وجل : ( أم تحسب أن أكثرهم يسمعون أو يعقلون إن هم إلا كالأنعام بل هم أضل سبيلا ) , إذن ماحال هؤلاءِ في الدّنيا ..؟؟
    فذرهم يخوضوا ويلعبوا حتى يلاقوا يومهم الذي يوعدون ) !!
    أعظَم مَن عُرِف عنه إنكار الصانع هو " فِرعون " ، ومع ذلك فإن ذلك الإنكار ليس حقيقيا ، فإن الله عزّ وَجَلّ قال عن آل فرعون :(وَجَحَدُوا بِهَا وَاسْتَيْقَنَتْهَا أَنْفُسُهُمْ ظُلْمًا وَعُلُوًّا)
    وبُرهان ذلك أن فِرعون لَمّا أحسّ بالغَرَق أظْهَر مكنون نفسه ومخبوء فؤاده على لسانه ، فقال الله عزّ وَجَلّ عن فرعون : (حَتَّى إِذَا أَدْرَكَهُ الْغَرَقُ قَالَ آَمَنْتُ أَنَّهُ لا إِلَهَ إِلا الَّذِي آَمَنَتْ بِهِ بَنُو إِسْرَائِيلَ وَأَنَا مِنَ الْمُسْلِمِينَ)

  7. #7

    افتراضي

    يصدق فيهم قوله تعالى : {يَعْرِفُونَ نِعْمَةَ اللَّهِ ثُمَّ يُنْكِرُونَهَا وَأَكْثَرُهُمُ الْكَافِرُونَ}
    إن عرفتَ أنك مُخلط ، مُخبط ، مهملٌ لحدود الله ، فأرحنا منك ؛ فبعد قليل ينكشف البهرج ، وَيَنْكَبُّ الزغلُ ، ولا يحيقُ المكرُ السيء إلا بأهلِهِ .
    [ الذهبي ، تذكرة الحفاظ 1 / 4 ].
    قال من قد سلف : ( لا ترد على أحد جواباً حتى تفهم كلامه ، فإن ذلك يصرفك عن جواب كلامه إلى غيره ، و يؤكد الجهل عليك ، و لكن افهم عنه ، فإذا فهمته فأجبه ولا تعجل بالجواب قبل الاستفهام ، ولا تستح أن تستفهم إذا لم تفهم فإن الجواب قبل الفهم حُمُق ) . [ جامع بيان العلم و فضله 1/148 ].

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المشاركات
    2,866
    المذهب أو العقيدة
    مسلم
    مقالات المدونة
    19

    افتراضي

    المؤمن ينفي ويثبت ويكفر بالطاغوت ويؤمن بالله, ويعرف الحق ويستقيم ويذعن, أما الكافر فينفي عن خالقه صفات الكمال ويثبت بعضها لخلقه, فيصدق فيه أنه عرف النعمة وأنكر المنعم.
    {‏ رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ} إبراهيم: 41

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    الدولة
    السودان
    المشاركات
    92
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    قال الله تبارك و تعالى : ( سنريهم آياتنا في الآفاق وفي أنفسهم حتى يتبين لهم أنه الحق أولم يكف بربك أنه على كل شيء شهيد).
    قال الكريم العظيم : " الْمُلْكُ يَوْمَئِذٍ الْحَقُّ لِلرَّحْمَنِ وَكَانَ يَوْماً عَلَى الْكَافِرِينَ عَسِيراً " سورة الفرقان الآية 26
    تأمل كيف جعل صفة مالك ذلك اليوم الرحمن ولم يقل الجبار ولا العادل والمنتقم , ثم تأمل كيف توعد الكافرين في ذلك اليوم الذي جعل صفته فيه الرحمة , إنها عندي أرجى وأخوف آية في كتاب الله .
    My facebook
    My youtube

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    الدولة
    خير البقاع
    المشاركات
    2,909
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    رأيت توقيعك يا أستاذ هشام و قد صدقت فيه ! أول أمس دعوت ملحداً ليأتي لمنتدى التوحيد فتحجج بالكثير

    1 - "المنتدى بالعربية إذاً أنت نصاب"
    2 - "لقد واجهت المسلمين كثيراً و غلبتهم سابقاً"
    3 - "مللت من محاولة الحديث مع الجهلة أمثالك"

    فلهذا أرشحه للقب "أكبر هارب من أهل التوحيد" فهل هناك من يستحقه أكثر منه

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المشاركات
    2,866
    المذهب أو العقيدة
    مسلم
    مقالات المدونة
    19

    افتراضي

    بارك الله فيك أخي خالد.
    أخي مسلم هروبهم دليل على أنهم يعرفون وجهة الحق فيميلون عنها.
    {‏ رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ} إبراهيم: 41

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    64
    المذهب أو العقيدة
    ملحد

    افتراضي

    اولا انت تتكلم عن الخلق وان الملحد ادرك حقيقه الخلق ولكنه يتجاهلها
    دعني اخبرك بما هي وجهه نظر اغلب الملحدين عن من هو الخالق وبما فيهم انا
    اولا عند اي حوار عن الخلق مع اي شخص دائما يصل الى نقطه محدده
    الا وهي الماده الاولى على الاطلاق الذره الاولى اطلاقا
    من خلقها ؟ وهنا يكون الجدل الذي ليس له نهايه
    يؤمن كثير من الملحدين ان من خلق تلك الماده الاولى هو نظاااااااام خلقها بدون اراده انما فقط خلقها كعمل تلقائي كان يجب عليه عمله
    من سبب ذالك النظام ؟ يفرض كثير من الملحدين انه لم يسببه شيء انما هو فقط كان نتيجه شيء مجهول لان وجوده كان طبعا قبل وجود اول ذره
    فهذا يعني انه كان خارج نطاق الزمان والمكان فهنا يجب على الانسان بسبب قدره عقله المحدوده التي لا تستطيع نهائيا تفسير اي شيء خارج الزمان والمكان
    فنحن لا نستطيع معرفه مصدر ذالك النظام

    لكن هناك الفرضيه الاخرى الاكثر منطقيه والتي اؤؤمن بها انا
    التي هي نفس النظريه السابقه لكن بدون نظام بدون اي شيء
    هناك شيء اوجد اول ذره على الاطلاق ........ ماهو لا اعلم انه شيء خارج قدره الادراك
    هل هو اله ......... هذا احد الاحتمالات ولكنه غير منطقي ويفترض ان يكون مدعوم بادله ولكن ليس هناك ادله على ذالك


    ثم تحدثت انت عن الهدف من الوجود
    انا اعترف لك كملحد اني لست ادرك الهدف من وجودي
    فكلما اتمكن من الوصول لفكره استطيع النظر اليها على انها سبب الوجود ......... ما ان اتذكر اني سوف اموت حتى تصبح تلك الفكره غير منطقيه
    بضل وجود الموت بل النسبه للملحد الحياه يصعب ان يكون لها معنى

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المشاركات
    2,866
    المذهب أو العقيدة
    مسلم
    مقالات المدونة
    19

    افتراضي

    هل تقول إن شيئا ما سبب ذرة واحدة, وتلك الذرة صار منها كون ومجرات وأرض وسماوات وحياة أصبح جزء منها يتمتع بالوعي ويتساءل: -من أين جاء العالم؟
    هل تعي أنك تقول كلاما لا يقبله المجانين, العالم يقوم على نظام دقيق لو تغير منه شيء مثقال ذرة لاختفى من الوجود, الفيزيائيون تحيروا من ذلك وصاروا يهذون بكلام مضحك عن أكوان متوازية خيالية وأنت تقول ذرة, يا رجل ارحم نفسك وارحمنا فإن الجاهل يفعل بنفسه ما لا يفعله به عدوه.
    تصور لو قلت لك: هذا الوندوز الذي يشتغل به حاسوبي, لا يحتاج لمصصم, إن القوانين الفيزيائية تستطيع تفسيره, فقط كانت البداية من هذا: [01]
    وعبر عملية اصطفاء معقدة تطور النظام ليمر بمراحل حتى وصل إلى ويندوز 8, لماذا تحتاج أن تفترض وجود بيل جيتس؟ هذا افتراض معقد, أنت ترى أن تفسيري منطقي!!!
    ما أغبى الإلحاد, يجعل صاحبه ينسب الفعل للجماد, بل للمعدوم.
    {‏ رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ} إبراهيم: 41

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الطفل ألكساندر فرتز يُجسِّد الفطرة التي ينكرها الملحد
    بواسطة أدناكم عِلما في المنتدى قسم الحوار عن المذاهب الفكرية
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 04-23-2013, 06:10 PM
  2. حضارة النمل .. عظمة الخالق و عجز التطور
    بواسطة أبو يحيى الموحد في المنتدى قسم الحوار عن المذاهب الفكرية
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 11-27-2012, 12:42 AM
  3. حين يعرف الملحد عظمة الخالق ثم ينكرها
    بواسطة هشام بن الزبير في المنتدى هشام بن الزبير
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 11-06-2012, 08:44 PM
  4. تساؤلات لا يعرف الملحد لها حلا
    بواسطة محمد إسماعيل في المنتدى قسم الحوار عن المذاهب الفكرية
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 05-07-2010, 05:49 PM
  5. عظمة الخالق سبحانه
    بواسطة دمعة تائب في المنتدى قسم الحوار العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-07-2010, 01:47 AM

Bookmarks

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
شبكة اصداء