النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: الملحد وبرهان المكتبة

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المشاركات
    2,866
    المذهب أو العقيدة
    مسلم
    مقالات المدونة
    19

    افتراضي الملحد وبرهان المكتبة

    الملحد وبرهان المكتبة
    ------------

    دخل الملحد إلى المكتبة العامة, كان الموظف يرقبه من بعيد, وحين وقف أمام مكتبه سأله عن كتاب "صانع الساعات الأعمى" أشار إلى جناح الخيال العلمي, فنظر إليه الملحد مغضبا, وقال: "بل هو كتاب علمي رغم أنفك."

    ابتسم الموظف وهو يمشي خلال الرفوف في هدوء وقال له: "دعني أخبرك بأمر أيها الشاب المتحمس, أنا أعمل في هذه المكتبة منذ ثلاثين سنة, إني أحفظ ترتيب الكتب وأسماءها عن ظهر قلب, وقد قرأت أكثرها, لكن أعجب شي رأيته هنا, أمر لا يكاد يصدقه عقل, وأنا لم أحدث به أحدا قط, لا أريد أن آخذ الكثير من وقتك, تفضل كتابك."

    أمسك الملحد بالكتاب وقد تملكه الفضول وقال: "وما هو ذلك الشيء العجيب؟"
    أجابه الموظف: "بعد مدة من التحاقي بالعمل هنا, اكتشفت ظهور بعض الكتب فجأة, ليست في سجلات مقتنيات المكتبة, في البداية ظننت أن في الأمر خطأ ما, لكني حين أمسكت ببعض تلك الكتب, واستفسرت عنها بعض الزملاء الكتبيين, تبين لي أنها كتب فريدة غير معروفة, بل إنها كتبت بلغة عجيبة غير معروفة لكنها في غاية الدقة والإحكام, وقد عرضت بعض تلك الكتب على كثير من العلماء فتحيروا في أمرها."

    ازداد استغراب الشاب الملحد فسأل صاحبه: "وما سر تلك الكتب؟"
    قال الموظف وهو يتنهد: "بعد أن زاد عدد تلك الكتب الغريبة, قررت أن أكتشف ذلك اللغز, فصرت أسهر في المكتبة, وأتجول في أرجائها ليلا, وذات ليلة رأيت ما لا يصدقه عقل, رأيت أوراقا تتطاير وتلتئم حتى كونت كتابا مجلدا من مئات الصفحات, وفجأة بدأت الحروف تنطبع على الصفحات صفحة صفحة, كأنما تكتبها يد خفية, لكني لم أر أحدا ولا شيئا, كأن ذلك الكتاب كان يكتب نفسه, والأغرب والأعجب أني لاحظت أن بعض أخطاء الطباعة كانت تتسلل إلى الكتاب بين الفينة والأخرى, فيتدخل شيء ما لتدارك الأمر وإصلاح الخطإ, كل ذلك في نظام عجيب, وترتيب باهر, وبعد مضي وقت قليل كان الكتاب يقف في الرف مكتملا."

    ولما بلغ الموظف هذا الموضع, بدأ الملحد يقهقه بصوت عال, وجعل جسمه يهتز, وقال: "يبدو أن طول مقامك بين الكتب قد ذهب بعقلك, هل تريدني أن أصدق هذا الهراء...؟"

    قاطعه موظف المكتبة قائلا: "اصبر قليلا ولا تعجل, لم أنته بعد, ليس هذا كل شيء, فإني ما زلت أتعجب من أمر هذه الكتب, وأتساءل عن مضمونها حتى أخبرني أحد العلماء الذين فكوا رموزها أنها تضم تعليمات دقيقة لآلات بالغة التقنية, وبالفعل, بقيت ليلة أنظر إلى كتاب "ينكتب" إلى آخر صفحة منه, ثم رأيت أجزاء متطايرة من مواد شتى, رأيتها تلتئم وفق نظام ما, حتى اكتملت آلة لم أر لها مثيلا, ولا أعلم لأي شيء تصلح, خمنت أنها ترجمة عملية لذلك الكتاب..."

    قاطعه الشاب الملحد ثانية وهو يقول: "هل تظنني معتوها حتى أصدق هذه الخرافات؟ نحن في عصر العلم وأنت تضيع وقتي بخزعبلاتك."

    نظر إليه الموظف الكهل وسأله: "ما رأيك أنك تؤمن بكل حرف مما حدثتك به, وتعتقد جازما أنه كلام علمي لا تشك فيه طرفة عين؟"

    حرك الشاب رأسه وهو يقول: "أبدا, حين تسمعني أردد مثل كلامك فيمكنك الاتصال بأقرب مصحة للأمراض العقلية, يا رجل كتاب بلا كاتب, ونسخة بلا ناسخ, وصنعة بلا صانع؟"

    قال الموظف: " في نواة كل خلية من خلايا جسمك كتاب, وأنت تعتقد أنه كتب نفسه, وفيه آلية لتصحيح الأخطاء, وأنت تزعم أنه يصحح نفسه, وكلما احتاجت خلاياك إلى مواد بناء, شرعت يد خفية في صناعتها وفق تعليمات الكتاب المنسوخ, وأنت تزعم ألّا كاتب و ألّا ناسخ و ألّا مصحح و ألّا صانع, لذا فأنت بالفعل في أمس الحاجة لمن يقودك إلى أقرب مصحة للأمراض العقلية أنت ومن كتب هذا الهذيان المبثوث بين دفتي الكتاب الذي تمسكه بين يديك!"

    هذه كلمات كتبتها على عجالة أذكر بها من كان يسمع ويعقل, ليتأمل عظمة خالقه الذي جعل في قلب خلاياه برهانا ساطعا جليا باهرا على عظمته وحكمته ولطيف قدرته.
    {‏ رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ} إبراهيم: 41

  2. #2

    افتراضي

    بارك الله فيك أخي الحبيب هشام ...
    وأستأذنك يمكن أن أحول هذه القصة القصيرة إلى مقطع فيديو جرافيك : ويكون الباكورة
    والله المستعان ...

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المشاركات
    2,866
    المذهب أو العقيدة
    مسلم
    مقالات المدونة
    19

    افتراضي

    أنت لا تحتاج إذنا أخي الحبيب, وأنا أتطلع إلى ما تجود به يمينك المباركة بإذن الله.
    {‏ رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ} إبراهيم: 41

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    الدولة
    خير البقاع
    المشاركات
    2,909
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    فليقولوا أنها حجة قديمة أو ما شاؤوا و لكن المجنون و المجنون وحده هو من يزعم ظهور هذا الإتقان في الخلق بلا خالق بل بـ "حادث" مثل حادث الطريق !

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jul 2012
    الدولة
    دولة الشريعة (اللهم إني مسلم اللهم فأشهد)
    المشاركات
    1,515
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    بل اصدق صاحب المكتبة على ان اصدق تلحود فعلى الاقل ذكر بعض الكتب لا تصل الى 1000 مجلد بمعدل 500 صفحة لكل مجلد و الذي يمثل عدد الاحرف التي يحتويها بروتين واحد في جسم الانسان؟؟؟ و تخيلوا عدد البروتينات في جسم الانسان الواحد ثم تخيلوا عدد البشر حول الارض و مازال العدد في ازدياد؟؟؟؟
    البعرة تدل على البعير و الاثر يدل على المسير فسماء ذات أبراج، وأرض ذات فجاج، وبحار ذات أمواج، ألا تدل على السميع البصير؟
    بارك الله فيك اخي الكريم

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

Bookmarks

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
شبكة اصداء