صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 26

الموضوع: الصلاة على النبي صارت جريمة !

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    الدولة
    خير البقاع
    المشاركات
    2,908
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي الصلاة على النبي صارت جريمة !



    و قد قلنا هذا سابقاً و لكن لا ضرر من التكرار : إن ما زلت تؤيد هؤلاء السفلة الفجرة فإما أنك جاهل جهول مجهال و إما أنك منهم !

    أقسم بالله أن سورة المنافقين تنطبق انطباقاً تاماً على هؤلاء !

    لما قدم النبي صلى الله عليه وسلم المدينة، وكثر المسلمون في المدينة واعتز الإسلام بها ، صار أناس من أهلها من الأوس والخزرج، يظهرون الإيمان ويبطنون الكفر، ليبقى جاههم، وتحقن دماؤهم، وتسلم أموالهم، فذكر الله من أوصافهم ما به يعرفون، لكي يحذر العباد منهم، ويكونوا منهم على بصيرة، فقال: { إِذَا جَاءَكَ الْمُنَافِقُونَ قَالُوا } على وجه الكذب: { نَشْهَدُ إِنَّكَ لَرَسُولُ اللَّهِ } وهذه الشهادة من المنافقين على وجه الكذب والنفاق، مع أنه لا حاجة لشهادتهم في تأييد رسوله، فإن { اللَّهُ يَعْلَمُ إِنَّكَ لَرَسُولُهُ وَاللَّهُ يَشْهَدُ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ } في قولهم ودعواهم، وأن ذلك ليس بحقيقة منهم.

    { اتَّخَذُوا أَيْمَانَهُمْ جُنَّةً } أي: ترسًا يتترسون بها من نسبتهم إلى النفاق.

    فصدوا عن سبيله بأنفسهم، وصدوا غيرهم ممن يخفى عليه حالهم، { إِنَّهُمْ سَاءَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ } حيث أظهروا الإيمان وأبطنوا الكفر، وأقسموا على ذلك وأوهموا صدقهم.

    { ذَلِكَ } الذي زين لهم النفاق { بـ } سبب أنهم لا يثبتون على الإيمان.

    بل { آمَنُوا ثُمَّ كَفَرُوا فَطُبِعَ عَلَى قُلُوبِهِمْ } بحيث لا يدخلها الخير أبدًا، { فَهُمْ لَا يَفْقَهُونَ } ما ينفعهم، ولا يعون ما يعود بمصالحهم.

    { وَإِذَا رَأَيْتَهُمْ تُعْجِبُكَ أَجْسَامُهُمْ } من روائها ونضارتها، { وَإِنْ يَقُولُوا تَسْمَعْ لِقَوْلِهِمْ } أي: من حسن منطقهم تستلذ لاستماعه، فأجسامهم وأقوالهم معجبة، ولكن ليس وراء ذلك من الأخلاق الفاضلة والهدى الصالح شيء، ولهذا قال: { كَأَنَّهُمْ خُشُبٌ مُسَنَّدَةٌ } لا منفعة فيها، ولا ينال منها إلا الضرر المحض، { يَحْسَبُونَ كُلَّ صَيْحَةٍ عَلَيْهِمْ } وذلك لجبنهم وفزعهم وضعف قلوبهم، والريب الذي في قلوبهم يخافون أن يطلع عليهم.

    فهؤلاء { هُمُ الْعَدُوُّ } على الحقيقة، لأن العدو البارز المتميز، أهون من العدو الذي لا يشعر به، وهو مخادع ماكر، يزعم أنه ولي، وهو العدو المبين، { فَاحْذَرْهُمْ قَاتَلَهُمُ اللَّهُ أَنَّى يُؤْفَكُونَ } أي: كيف يصرفون عن الدين الإسلامي بعد ما تبينت أدلته، واتضحت معالمه، إلى الكفر الذي لا يفيدهم إلا الخسار والشقاء.
    http://www.imadislam.com/tafsir/063_01.htm

    و حسبنا الله و نعم الوكيل !

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    الدولة
    مغرب العقلاء و العاقلات
    المشاركات
    3,002
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي


    أخي الحبيب،
    أرجو أن لا تفهمني خطأ، فإن كان على سبيل الدعوة في مجتمع كالمجتمع المصري تتحسس شريحة كبرى منه من موضوع الوصاية عليها كما كان الحال في بلدي المغرب قبل عقدين من الزمن .. و كأن التذكير بالله و ما والاه إكراه فأعتقد أن الأسلوب الأمثل و المجدي ابتداء هو مجرد ذكر صيغة الصلاة على النبي صلى الله عليه و سلم على الملصقات و المنشورات لا كتابتها بما يشبه صيغة الأمر،لأن الأغلبية -ربما- تتحسس من هذه الصيغة و ستراها استنكارا و ليس استفهاما و تذكيرا.
    و لا تخفاكم أصول الدعوة و النصح بارك الله فيكم.

    لا شك أن كل مسلم يعرف قدر النبي صلى الله عليه و سلم و يحبه حبا عظيما .. إنما في بلد كمصر بعد الشقاق الذي رأيناه بين أهل الإيمان و الطاعة و بين أهل الفسق و المعصية لاتهام هؤلاء أولئك بالغلو و اتهام أولئك هؤلاء بالتفريط و لكثرة الجهل و غربة الإسلام الحق بين أهله، فأعتقد أن علينا البدء من الصفر و بأسلوب أكثر وعي و حكمة يخلو من العاطفة و الحماسة و يتسم بخبرة في المعالجة. هذا إن شئنا الوصول و تجنب مزيد من الصدام مع الآخر. فما يبدو لي حقا أن مصر قد لفظت عن جهل فلذات أكبادها. و لو كان رسول الله عليه صلاة الله و سلامه حيا لسلك مع شعب مصر مسلك الرفق و الحكمة و التدريج حتى تعود المياه إلى مجاريها.
    لذا أعتقد أنه بعد كل الذي حدث لمصر يتحتم بلوغ مرحلة النضج في الدعوة و الإصلاح المجتمعي و من تم السياسي بإذن الله ..

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    الدولة
    مع المجاهدين
    المشاركات
    124
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    لذا أعتقد أنه بعد كل الذي حدث لمصر يتحتم بلوغ مرحلة النضج في الدعوة و الإصلاح المجتمعي و من تم السياسي بإذن الله ..
    بل المجتمعي مع السياسي وليس قبله ..
    لا فائدة من أي إصلاح يعالج القاعدة بينما الرؤوس تتعمد الهدم والقمع والتضييق ..

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    الدولة
    مغرب العقلاء و العاقلات
    المشاركات
    3,002
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عــابر سبيــل مشاهدة المشاركة
    بل المجتمعي مع السياسي وليس قبله ..
    لا فائدة من أي إصلاح يعالج القاعدة بينما الرؤوس تتعمد الهدم والقمع والتضييق ..
    هذا لن يتأتي إلا وفق شروطهم هم و على طاولتهم .. فلا فرق بين الطغمة الحاكمة و بين الصهاينة في الوقت الراهن.


  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    الدولة
    مع المجاهدين
    المشاركات
    124
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن سلامة مشاهدة المشاركة
    هذا لن يتأتي إلا وفق شروطهم هم و على طاولتهم .. فلا فرق بين الطغمة الحاكمة و بين الصهاينة في الوقت الراهن.

    ومن أجل ذلك أؤمن بأنّ الدعوة لابد أنْ يحميها السلاح ، وأنّ البرلمانات والدساتير ليست إلا كلام فارغ !

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    الدولة
    مغرب العقلاء و العاقلات
    المشاركات
    3,002
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عــابر سبيــل مشاهدة المشاركة
    ومن أجل ذلك أؤمن بأنّ الدعوة لابد أنْ يحميها السلاح ، وأنّ البرلمانات والدساتير ليست إلا كلام فارغ !

    السلاح في غير موضع السلاح كالسلم في غير موضع السلم .. كلاهما ينقلب على صاحبه خسارة و خيبة.

    من المبكر جدا التحدث عن الجهاد في عموم الدول الإسلامية تحت ظل الحكم الجبري القائم، حيث لا جماعة حقة لا إمام لا عتاد و لا عدة .. و العدو متربص في كل واد و نادي !



  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    الدولة
    مع المجاهدين
    المشاركات
    124
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    لو فكرنا في الأمر من زاوية مختلفة لوجدنا أنّ النظام العلماني القائم هو نظام متسق مع ذاته جداً ، فطبقاً لمباديء العلمانية فإنّ الدين لا يصح أن يُمارَس إلا في دور العبادة ، لذا فأية ملصقات تحوي كلاماً أو أفكاراً دينية إنما هي مخالفة لقانون الدولة الذي يحظر ممارسة الدين خارج دور العبادة ..
    لذا فهم غير مُلامين على شيء ، فهذه هي دولتهم وهذه هي مبادئهم وقوانينهم ..
    العيب فينا نحن الذين رضينا بمشاركتهم أوطانهم ومبادئهم ، وكان الأجدر بنا أنْ نتبرأ منهم ونفصل أنفسنا عنهم ونحاربهم إذا لزم الأمر بدلاً من الدخول معهم في برلماناتهم وقوانينهم ثم نرجع ونشتكي !

    وكيف نطالب بالإسلام في بلدنا في نفس الوقت الذي نقبل فيه بدستور علماني يقرر أن السيادة للشعب لا لله ؟!

    الغلطة غلطتنا من البداية .. وهؤلاء القوْم الفجرة في الحقيقة لا يُلامون على فجرهم .. إنما نحن الذين نُلام على تفريطنا في مجاهدتهم .

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    الدولة
    مع المجاهدين
    المشاركات
    124
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن سلامة مشاهدة المشاركة

    السلاح في غير موضع السلاح كالسلم في غير موضع السلم .. كلاهما ينقلب على صاحبه خسارة و خيبة.

    من المبكر جدا التحدث عن الجهاد في عموم الدول الإسلامية تحت ظل الحكم الجبري القائم، حيث لا جماعة حقة لا إمام لا عتاد و لا عدة .. و العدو متربص في كل واد و نادي !


    هل أفهم من كلامك أنه إذا جاء مَنْ يريد سرقة مالي بالإكراه ، فإنني أستسلم له لأنني لا أحمل (سكيناً) أقاتله به مثل الذي يحمله ؟

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    الدولة
    مغرب العقلاء و العاقلات
    المشاركات
    3,002
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عــابر سبيــل مشاهدة المشاركة
    هل أفهم من كلامك أنه إذا جاء مَنْ يريد سرقة مالي بالإكراه ، فإنني أستسلم له لأنني لا أحمل (سكيناً) أقاتله به مثل الذي يحمله ؟

    و هل أفهم من كلامك أن الجهاد لإقامة الدولة الإسلامية بغير شروط و لا أسباب و لا عدد و لا عدة ؟ أم أنك ترى أن كل شيء من ذلك حاضر فما بقي إلا إطلاق سفارة الحكم .. إن 90 بالمائة من الأخطاء التي نحن نتجرع نتائجها اليوم هي من الإستعجال الحركي و الجهادي و الذي أصفه بالمراهق !!! ماذا أنتجت الحركات الإخوانية و الجهادية منذ قرن من الزمان غير ما نراه اليوم.

    الأمة موصوفة من قبل النبي صلى الله عليه و سلم بأنها غثاء .. حتى الذين يرفعون شعارات الإسلام أكثرهم غثاء .. بل حتى من الجهاديين كما رأينا من قبل في أفغانستان و غيرها.
    إن المطلوب هو الدعوة و الإعتصام بحبل الله جميعا و درء الفرقة و نشر العلم و الوعي بين كل الفئات حتى الفئات الجهادية التي ترنو إلى التغيير حتى لا تحرث في مكانها حرث الجمل .. فكل شيء عندنا في ديننا بأصول و قواعد هي أصول الحكمة و قواعدها.
    و يجب أن تظل غايتنا هي تقوى الله في أنفسنا و في خلق الله من المسلمين و غير المسلمين و العمل فيهم بسنة رسول الله و ليس مجرد الوصول إلى السلطة و الإنتقام.



  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    الدولة
    مع المجاهدين
    المشاركات
    124
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن سلامة مشاهدة المشاركة

    و هل أفهم من كلامك أن الجهاد لإقامة الدولة الإسلامية بغير شروط و لا أسباب و لا عدد و لا عدة ؟ أم أنك ترى أن كل شيء من ذلك حاضر فما بقي إلا إطلاق سفارة الحكم .. إن 90 بالمائة من الأخطاء التي نحن نتجرع نتائجها اليوم هي من الإستعجال الحركي و الجهادي و الذي أصفه بالمراهق !!! ماذا أنتجت الحركات الإخوانية و الجهادية منذ قرن من الزمان غير ما نراه اليوم.

    الأمة موصوفة من قبل النبي صلى الله عليه و سلم بأنها غثاء .. حتى الذين يرفعون شعارات الإسلام أكثرهم غثاء .. بل حتى من الجهاديين كما رأينا من قبل في أفغانستان و غيرها.
    إن المطلوب هو الدعوة و الإعتصام بحبل الله جميعا و درء الفرقة و نشر العلم و الوعي بين كل الفئات حتى الفئات الجهادية التي ترنو إلى التغيير حتى لا تحرث في مكانها حرث الجمل .. فكل شيء عندنا في ديننا بأصول و قواعد هي أصول الحكمة و قواعدها.
    و يجب أن تظل غايتنا هي تقوى الله في أنفسنا و في خلق الله من المسلمين و غير المسلمين و العمل فيهم بسنة رسول الله و ليس مجرد الوصول إلى السلطة و الإنتقام.


    وأنا لا أختلف معك في ذلك ، فقد قلتُ في مداخلتي بالأعلى أنّ الدعوة مترافقة مع السلاح ، والسلاح مترافق مع الدعوة .. ما أرفضه هو أنْ نهتم بواحدة فقط على حساب الأخرى .. فالجهاديون مُصابون في الأغلب - كما قلتَ أنتَ - بالاستعجال وقلة العلم وأحياناً أيضاً سوء الخُلُق ! .. والإصلاحيون مُصابون في الأغلب - كما أقول أنا - بالتفريط والضعف في عقيدة الولاء والبراء والمبالغة في تقديم التنازلات بحجّة فقه الواقع .
    وكلا الفريقيْن مخطيء ، لأنه تعمّد التركيز على جانب واحد من المشروع الإسلامي وأغفل الآخَر ..
    والصحيح كما كانتْ سُنّة النبيّ مُحمّد : أنْ يدعو إلى الله (نظرياً) ويقوم بالجهاد لحماية دعوته (عملياً) ، والعمليتان متلازمتان في نفس التوقيت ، وليست واحدة قبل الأخرى .. اللهم إلا إذا كان هناك مَنْ يرى أننا نعيش في مرحلة تاريخية تشبه مرحلة عهد الاستضعاف المكي المنهي فيه عن القتال ، وإذا كان هناك مَنْ يرى ذلك فعليه أنْ يشرح مبرره لاتخاذ هذا الرأي .. لعلنا نستفيد .. وجزاكم الله خيراً

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    الدولة
    خير البقاع
    المشاركات
    2,908
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    يا أخي ابن سلامة ، ما أرى التحسس من هذه الملصقات إلا تهويلاً فارغاً لا معنى له . و إلا لحق تجريم و تغريم من يذكر أي شيء ذا صلى بالنصرانية و غيرها . و لو رأيت الفيديو لوجدتهم يصفون هذا القول بـ " الإرهابي المتطرف" و "العنصري" و "الطائفي" و يصفون من ينشره بالقتلة و السفاحين و إلى آخر الاسطوانة المشروخة التي تكرر ما تتفوه به ألسنتهم اللخناء ! فأي إجرام في أن يذكر أحدهم الناس بالصلاة على النبي ؟! هل ستقول لي أن النصارى يتحسسون من هذا ؟! إذاً و كما نقول بالعامية "خليهم يزعلوا مع نفسهم" ! و هل يحدد أقلية لا يتجاوزون الخمسة أو السبعة بالمئة كيف يسير بلد بأكمله . و إن أرادوا منع مثل هذا فليزيلوا أجراس الكنائس و يتوقفوا عن ذكر أي كلمة من عقيدتهم !

    و حسبنا الله و نعم الوكيل !

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    الدولة
    مع المجاهدين
    المشاركات
    124
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    بالفعل حتى يكونوا أكثر اتساقاً مع مبادئهم فعليهم إزالة كل الملصقات النصرانية أيضاً مثل عبارة Jesus مثلاً الموضوعة على بعض السيارات ، والتي تعني "يسوع" ..
    لكن بالطبع فإنّ العلمانية - التي من المفترض أنها تعادي جميع الأديان على السواء - هي في الحقيقة مُخَوّلة بمحاربة الإسلام فقط !

    وجهة نظر الأخ ابن سلامة أنا أتفهّمها تماماً ، وهو يقصد ألا نفرض شيئاً على الناس وكأننا نحاسبهم أو نراقب أفعالهم بطريقة المساءلة (هل صليتَ على النبي اليوم؟) وكأنّ الذي لم يصلي على النبي متهم .. وهو يوضح أنّ الناس إذا شعروا أنهم مُجبرين على شيء فلن يفعلوه ..
    ورأي الأخ صحيح في المجمل ، لكنه لا ينطبق على حالتنا هذه .. فالمصريون بكل طوائفهم حتى الذي يسبّ الدين في كلامه ليلاً ونهاراً وحتى الذي لا يصلي ولا يعرف معروفاً ولا ينكر منكراً تجده حريصاً جداً على محبة النبي (ولو بالكلام) والصلاة على النبي شائعة جداً جداً في مصر ، وتكثر حتى بين ثنايا أحاديث المصريين بسبب وبدون سبب ، لذا فالملصق الذي يذكرهم بالصلاة على النبي لا يمكن أن يكون مصدر إزعاج لهم بل بالعكس هو شيء محبب إليهم أكثر من أية ملصقات دينية أخرى .. فلو جربنا مثلاً وضع ملصق مثل (الإسلام هو الحل) الذي كانت تضعه جماعة الإخوان على الحوائط لكان سبباً في الانزعاج باعتباره يحمل مغزىً سياسياً عن شعارات الانتخابات ، ولكانت السلطة الحاكمة معها بعض المبررات لإزالته ..
    أما ملصق (الصلاة على النبي) فالجميع يعلم أنه ملصق ديني بحت لا علاقة له بما يسمّونه (جماعات الإسلام السياسي) ، لذا فمحاربة هذا الملصق هي في الحقيقة محاربة صريحة وواضحة للإسلام .. وينبغي علينا أنْ نكون على مستوى الحرب ونستعدّ .

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    الدولة
    مغرب العقلاء و العاقلات
    المشاركات
    3,002
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي



    إخوتي الكرام،
    لا أعتقد أن الذين يؤيدون المجرم سيسي من عامة الشعب المصري يوافقونه على كل ما يقول و يفعل هو و المطبلون له .. كما أعتقد أن الشقاق المجتمعي و الخلاف الشعبي مع الإسلاميين لم يكن في يوم من الأيام خلافا مع الإسلام .. لكن مع أسلوب الإسلاميين أنفسهم و قد أشرنا إلى هذا كمثال على ذلك و على حتمية العودة إلى السنة قولا و عملا و التوقف عندها في حث الناس على الرجوع إلى دينهم بأن نلتزم نحن أولا بتعاليم الإسلام و لا نكره أحدا على ذلك و بعيدا عن كل الأخطاء المقترفة التي خالفنا فيها عن أمر رسول الله صلى الله عليه و سلم.
    فكل هذا التوتر الذي استغله بنو علمان و بنو صهيون في مصر بين الإسلاميين و عامة الناس ليس إلا بسبب المواقف الدعوية و التغييرية الإندفاعية و غير المدروسة و عدم نضج شباب الدعوة ..
    ليست المشكلة فقط في منشور قامت السلطات بمنعه لخلفيته الإخوانية .. فقد يكون وراء هذا المنشور عملاء للسلطة أيضا لجعله منشورا استفزازيا لعموم الشعب المصري. بما أن الطائفية لا زالت تنخر فيه (لا أقصد المذهبية) و هي اليوم أسوء من أي وقت مضى و الله أعلم.
    ثم قد لا يعترض المعترضون على شعار أو رمز نصراني لأن هذا لا يذهب في مغزاه بعيدا على أي حال و لن يكون وراءه إرهابيون متطرفون كما يحب أن يصور الإعلام .. و لا أعتقد أن نصرانيا ستكون له الجرأة و الحمد لله على وضع ملصق ينطوي على محاسبة دينية كما يبدو من هذا الملصق !


  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    الدولة
    خير البقاع
    المشاركات
    2,908
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    كما أعتقد أن الشقاق المجتمعي و الخلاف الشعبي مع الإسلاميين لم يكن في يوم من الأيام خلافا مع الإسلام .. لكن مع أسلوب الإسلاميين أنفسهم و قد أشرنا إلى هذا كمثال على ذلك و على حتمية العودة إلى السنة قولا و عملا و التوقف عندها في حث الناس على الرجوع إلى دينهم بأن نلتزم نحن أولا بتعاليم الإسلام و لا نكره أحدا على ذلك و بعيدا عن كل الأخطاء المقترفة التي خالفنا فيها عن أمر رسول الله صلى الله عليه و سلم.
    هل تجوز تسمية "إسلاميين" على أي شخص ؟ ما علينا ، أخطاء في الأسلوب و نعلم أنه يجب تجنبها سواء أكانت في تطرف متشدد أو تطرف ميوعة و تنازل في ثوابت الدين . نحن ها هنا نتحدث عن قضية معينة . هل تذكير الناس بالصلاة على النبي صلى الله عليه و سلم جريمة ؟!

    ليست المشكلة فقط في منشور قامت السلطات بمنعه لخلفيته الإخوانية .. فقد يكون وراء هذا المنشور عملاء للسلطة أيضا لجعله منشورا استفزازيا لعموم الشعب المصري. بما أن الطائفية لا زالت تنخر فيه (لا أقصد المذهبية) و هي اليوم أسوء من أي وقت مضى و الله أعلم.
    خلفية إخوانية يا ابن سلامة ؟! لماذا التعقيد يا رجل ؟ القضية أبسط مما تظن . إنه حق هجم عليه باطل ليقضي عليه .

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    الدولة
    مع المجاهدين
    المشاركات
    124
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    كما أعتقد أن الشقاق المجتمعي و الخلاف الشعبي مع الإسلاميين لم يكن في يوم من الأيام خلافا مع الإسلام
    هذا يتوقف على تعريفنا لـ "الإسلام" ..
    فـ "الإسلام" الذي يفهمه العوام ، ليس هو نفسه "الإسلام" الذي نفهمه كـ "إسلاميين" .. وأنا لا أقصد التزكية لكنه فقط التوضيح للفكرة ..
    و"الإسلام" كما جاء به النبيّ محمّد هو "الإسلام" كما نراه نحن "الإسلاميون" : إسلام حاكِم للحياة لا مجرد شعائر ..
    لذا فمشكلة العوام هي في حقيقتها مشكلة مع "الإسلام" ذاته ! حتى ولو زعموا أنهم مسلمون ! فهم في الحقيقة أهلُ جاهلية يتصوّرون الدين مجرد إيمان بالخالق الرازق بالضبط كما كانت قريش تفهم الدين ويظنون أنهم هم المسلمون وأنّ محمد وأتباعه صابئة !

    الخلاصة :
    قبل أنْ نتحدث عن الإسلام ومدى اقتناع أو محاربة الناس له ، لابد أنْ نضع تعريفاً لـ "الإسلام" نفسه ، وعلى أساس هذا التعريف يكون الحكم على الناس .

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

Bookmarks

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
شبكة اصداء