النتائج 1 إلى 15 من 15

الموضوع: الإلحاد: رؤية كونية غير عقلانية

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    18
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    Exclamation الإلحاد: رؤية كونية غير عقلانية

    ¤¤¤¤¤الإلحاد: رؤية كونية غير عقلانية ¤¤¤¤¤
    يدعي المُلحدين أنهم عقلانيين بما لا يُقاس بالمقارنة مع أصحاب الأديان الذين يؤمنون بأساطير وخرافات، وأنهم يريدون أن يحرروا البشر من هذه الأوهام. المُلحد يؤمن بالمادية (أي لا يوجد شيء سوى المادة) وأن الطبيعة هي كل شيء. لا يعتقد بوجود إله وخالق ويعتقد بأن نظرته للكون والحياة هي نظرة عقلانية منطقية.
    لكن، النظرة المادية الإلحادية من السهل تفنيدها، لأنها تدمر إمكانية العلم والمعرفة والعقلانية. إذا كان الإلحاد صحيح، فإن من المستحيل إثبات أي شيء. وهذه هي بعض الأسباب:
    العقلانية تشمل استخدام قوانين المنطق، ومنها قانون عدم التناقض. أي إنسان منطقي عقلاني لا يمكنه إنكار ذلك. لكن لماذا هذا القانون صحيح؟ لماذا يجب أن يكون هناك قانون عدم التناقض أو أي قانون منطقي للعقلانية؟
    المُلحد المادي لا يمكنه أن يحصل على قوانين المنطق. لأنه يعتقد بأن كل شيء في الوجود هو مادة فقط. لكن قوانين المنطق ليست مادية، ولهذا قوانين المنطق لا يمكن أن تتواجد في العالم الإلحادي، وبالرغم من هذا ستجد أن المُلحد يستخدمها من أجل التفكير العقلاني. هذه هي قمة التناقض

    فتأمل عندما يستخدم المُلحد المنطق ليجادل أن الدين أو الإله هو شيء وهمي!!! إن مثل شخص يحاول إنكار وجود الهواء لكن يقدم حجج على عدم وجود الهواء بينما يتنفس الهواء ويصلنا صوته من خلال الهواء. فاللحظة التي نسمع بها صوته ونفهم كلامه تعرف أنه على خطأ. بنفس الطريقة، المُلحد الذي يجادل أن الله غير موجود يجب أن يستخدم قوانين المنطق والعقلانية التي لا معنى لها بدون وجود الله. فمن أجل أن يكون جدل المُلحد صحيحًا، يجب أن يكون على خطأ.

    كيف يمكن أن يرى المُلحد المادي؟ إحدى الإجابات: أنا أستطيع أن أفكر بطريقة عقلانية، ومع هذا لا أؤمن بوجود الله. لكن أليس هذا مشابه للشخص أن يستطيع تنفس الهواء ولكن لا يؤمن بوجود الهواء. هذه ليست إجابة عقلانية. التنفس يتطلب الهواء، وليس أن تعترف أو تعتقد بالهواء. قوانين المنطق أيضًا تتطلب الله وليس اعتراف أو اعتقاد فيه. أكيد المُلحد يستطيع التفكير بعقلانية، لكن نظرته الكونية لا تستطيع أن تعطي مبرر لعقلانيته.

    قد يعترض المُلحد ويقول أن قوانين المنطق هي نتاج ترابط كهربائي كيمياوي في العقل. عندها إذن قوانين المنطق ليست عالمية بل لا تتعدى أكثر من حدود العقل. في هذه الحالة لا نستطيع أن نقول ان هناك تناقض على ظهر كوكب المريخ لأنه لا يوجد عقل هناك!!!
    أحياناً قد يقول المُلحد المادي أن قوانين المنطق هي اتفاقيات بين البشر!!! لكن إذا كانت قوانين المنطق اتفاقيات، عندها كل حضارة سيكون لها قوانين منطق مختلفة وهنا القوانين المنطقية لن تكون عالمية لأن التفكير المنطقي سيصبح مستحيل كون كل حضارة سيكون لها معيار مختلف عن الآخر.
    أيضًا، قد يلجأ المُلحد إلى محاولة ذرائعية للدفاع عن موقفه بالقول أننا نستخدم قوانين المنطق لأنها تعمل (نافعة)!!! طبعًا هي نافعة لأنه صحيحة، ولكن هذا ليس السؤال، بل لماذا توجد قوانين المنطق من الأصل؟ كيف يمكن للمُلحد أن يبرر وجود قوانين تفكير منطقية مطلقة (صحيحة في كل زمان ومكان) مثل قوانين المنطق؟ كيف أمور غير مادية مثل القوانين المنطقية لها وجود إذا كان الكون والحياة مادة فقط؟ لماذا الكون المادي يتبع قوانين غير مادية؟ الحل الوحيد والعقلاني والمنطقي أن يترك المُلحد الفلسفة المادية ويعترف بأن هناك قوانين غير مادية كونية. إذا لم يفعل ذلك، فرؤيته الكونية غير عقلانية وعشوائية ولا يوجد ما يبررها!

    ¤¤¤¤¤ كملحد، لماذا تثق بالعقلانية؟ ¤¤¤¤¤
    كلاً من المؤمنين والملحدين يتهمون بعضهم البعض بالمغالطات المنطقية. الافتراض الذي يستخدمه الطرفين هو أن هناك معيار عقلاني معين موجود، وهذا المعيار يخبرنا الحقيقة ويتعين علينا استخدام العقلانية بشكل صحيح إذا أردنا أن نعرف الحقيقة. هذه الافتراضات جيدة جدًا، ولكن نسأل الملحد، كيف تبرر هذه الافتراضات بدون وجود الله؟ للتوضيح...
    إذا كانت المادية الالحادية صحيحة (أي أن الحياة مادة فقط) فهذا يعني أن العقلانية أمر مستحيل. لأن إذا كانت آليات العقل والتفكير ليست سوى ردود فعل كيمياوية في الدماغ، فلا يوجد أي سبب يدعو إلى الاعتقاد بأن أي شيء هو صحيح بما في ذلك نظرية المادية نفسها. العمليات الكيمياوية لا تستطيع تقييم إذا كانت نظرية ما صحيحة أو لا، لأن العمليات الكيمياوية ليس لديها عقلانية، بل تفاعل وردود فعل فقط.
    هذه مفارقة كبيرة عند الملحدين، بينما يدعون أنهم هم أبطال الحقيقة والعقلانية لكنهم جعلوا الحقيقة والعقلانية مستحيلة بواسطة نظرية المادية. فبالرغم من أنهم قد يكونوا على صواب في شيء ما أو بعض الأشياء، لكن وجهة نظرهم لتفسير الكون لا تعطي أي سبب لتصدقيهم، لأن العقلانية مستحيلة بعالم محكوم فقط بواسطة عمليات كيمياوية وفيزيائية.
    ليس فقط العقلانية مستحيلة في عالم الإلحاد، ولكن افتراض الملحد أننا المفروض أن نعتمد على العقلانية لوحدها، لا يوجد ما يبرره. وكما يشير الكاتب J. Budziszewski في كتابه ''What we can’t know'' إن شعار العقل وحده هراء. العقل يفترض الإيمان. لماذا؟ لأن الدفاع عن العقل بواسطة العقل هو جدال دائري، ولهذا السبب لا قيمة له. ضماننا الوحيد أن العقل البشري فعال، هو الله الذي صنعه.
    نعم، هناك اختيارين فقط عن مقدرة البشر على استخدام العقلانية، إما أن العقلانية نشأت عن ذكاء موجود سابق (الله) أو ظهرت بواسطة مادة بدون عقل. الملحدين جميعهم لديهم إيمان كبير أن عقلنا ظهر من مادة غير عقلانية بدون تدخل أي نوع من الذكاء. ونقول "إيمان" لأن فرضية الملحد تتناقض مع جميع الملاحظات العلمية التي تثبت أن الأثر لا يمكن أن يكون أعظم من سببه (قانون السببية). الملحدين يعتقدون أن المادة الميتة (بدون أي نوع حياة) انتجت نفسها إلى حياة ذكية. هذا يشبه الاعتقاد أن مكتبة للكتب نتجت عن انفجار وقع في متجر للطباعة!!
    إنه من العقلاني والمنطقي أكثر أن نعتقد بأن العقل قد صنع بواسطة عقل عظيم – الله. عقلنا يستطيع أن يفهم الحقيقة والعقلانية ويجادل بها وبواسطتها لأن هناك مصمم عظيم للعقل والحقيقة.
    لذلك نسأل الملحدين: 1) ما هو مصدر هذه الحقيقة غير المادية المسمية العقل، و 2) إذا الله غير موجود ونحن لا شيء سوى كيمياويات، لماذا يجب أن نثق في أي شيء نفكر فيه بما في ذلك فكرة أنه لا يوجد إله؟

    ¤¤¤¤¤بعض عيوب المُلحدين في التفكير ¤¤¤¤¤
    أولا: المُلحدين يشوهون طبيعة الإيمان. باستمرار وتكرار المُلحدين يسيئون فهم طبيعة الإيمان
    يقولون أن الإيمان هو الاعتقاد بدون دليل، أو الاعتقاد عكس ما تبرهن الأدلة، فلذلك الإيمان غير منطقي. إنهم مخطئون إذا فهموا أن الإيمان هو إيمان أعمى

    ثانيًا: نظرة المُلحد عن العقلانية نظرة ظيقة ومتضاربة. عند فحص تفسير العقلانية التي يقدمها المُلحدون، نجد مشاكل فلسفية كبيرة. فالمُلحدون يركزون على جانب ضيق من فهم العقلانية مثل أن يدعوا أنه من العقلانية التصديق بأمور لها فقط أدلتها وبراهينها العلمية أو المبنية على الملاحظة والاختبار!!! إذا أخذنا هذه القاعدة عن العقلانية: "أنه فقط عقلاني أن نصدق الأمور التي لها أدلتها العلمية أو المبنية على الملاحظة والاختبار" وطبقناها على نفسها؟ ما هي الأدلة والبراهين العلمية أو المبنية على الملاحظة والاختبار التي تدعم هذا الادعاء عن حقيقة ما هو عقلاني أن نصدقه؟ لا يوجد، لأن هذا الادعاء هو ليس علمي أو مبني على الملاحظة والاختبار، بل هو ادعاء فلسفي، وهذا متناقض مع ادعاء المُلحد عن العلم. إنه مثل نشر غصن الشجرة التي يحاول أن يجلس عليها المُلحد. يحتاج المُلحدون إلى تعريف أوسع لفهم طبيعة العقلانية، لأن المعلومات العلمية والأدلة التجريبية رغم كونها مهمة ولكنها ليست الطريقة الوحيدة للتصديق العقلاني للأمور.

    ثالثاً: المُلحدون لديهم فكر متناقض عن الاخلاق: باستمرار المُلحدون يستخدمون النقد الاخلاقي ضد المؤمنين والدينين وخصوصًا عن عدم عقلانية الإيمان، ويطلبون منهم أن يلتزموا بالعقلانية، وأن يرتقوا إلى هذه الحتمية الاخلاقية ولكن هذه النظرة والدعوة العقلانية عن الاخلاق لا تتفق مع نظرة المُلحدين عن طبيعة الاخلاق. مثلا، ريتشرد دوكنز قال بوضوح أنه لا يوجد خير أو شر بالمعنى الموضوعي. إذن، كيف تطلب من الناس أن يرتقوا إلى مستوى معين من الالتزام الاخلاقي الموضوعي إذا كنت لا تؤمن بوجود أخلاق إلزامية موضوعية من الأصل؟ كيف تؤمن بأن الاخلاق نسبية وتقدم نقد أخلاقي عن الغير؟ إنها محاولة تربيع الدائرة.
    رابعًا: حرية الإرادة: المُلحدون يطالبون المؤمن باستخدام حرية الإرادة رغم أنهم ينفوا وجودها. الفيلسوف كانط جادل أن هناك رابط لا ينفصل بين حرية الإرادة والمسؤولية الأخلاقية!!! يطالبون المُلحدون من البشر أن يمارسوا حرية اختبارهم ومسؤوليتهم بما يعتقدون في الحياة، وأن يبذلوا جهد أكبر ويفكروا ويكونوا معقولين أكثر في اختياراتهم. فرغم كون هذا نقد أخلاقي ولكن هذا أيضًا افتراض أن لدى البشر الحرية للاختيار والممارسة. هذه رؤية متضاربة مع اعتقاد وتفسير المُلحدين عن طبيعة البشر. مثلا ريتشرد دوكنز قال أنه لا يوجد هناك حرية إرادة عند البشر، نحن فقط عبارة عن آلات وجدت وتشكلت من الذرات ونرقص على انغام الجينات والبيئة التي صنعتها!! هذا خلط وتشويش عند المُلحدين بما يعتقدون: فمن جهة يقولون أن البشر لا يوجد لديهم حرية اختيار – تلك الحرية التي تعطينا المسؤولية، وفمن جهة أخرى، يطالب المُلحدون من البشر أن يمارسوا حريتهم ومسؤوليتهم في اختيار الاعتقاد بأي شيء منطقي ومقبول، ولكنهم يريدون أن ينتقدوا البشر الذين لا يستخدمون مسؤوليتهم بطريقة مسؤولة!

    ¤¤ هل العلم هو المصدر الوحيد للمعرفة؟ أو هل العلم أكثر عقلانية من الإيمان؟ ¤¤
    أحد الحجج الرئيسية عند المُلحدين، ومنهم ريتشرد دوكنز في كتابه "وهم الإله"، أن الإيمان الديني غير عقلاني. يقول دونكنز أن الإيمان هو عملية عدم التفكير، وهذه العملية تعتبر تمامًا شر لأنها لا تتطلب تبرير، ولا حجج.
    هذه طريقة مألوفة من المُلحد عند يخلط بين الكلام الطنّان ويهمل الإعتبار للأدلة والدقة.
    كلنا نتفق أن العلم هو أحد أكثر أساليب الحصول على المعرفة بشكل دقيق، فمثلا كيف نعرف أن الماء مكون من H2O؟ الإجابة بسيطة، وهي أن الأدلة العلمية تقول لنا ذلك. فلا يوجد من يختلف على هذا الأمر. ونحن نتفق مع دوكنز والملحدين أن العلم يعطي أدلة واضحة، موثوقة ودقيقة على أسئلة مهمة كثيرة مثل الجينات التي في داخل الكائن، الخ. ولكن، ماذا بخصوص هذا السؤال: "ما هو معنى الحياة؟" هذا سؤال مهم وجوهري. هل يستطيع العلم على أن يجيب عليه؟ حسب دوكنز والملحدين، العلم لا يكشف عن معنى الحياة، ولهذا؟ لا يوجد معنى للحياة؟ فهل هذا صحيح؟
    أحد علماء جامعة اكسفورد العباقرة والحائز على جائزة نوبل في الطب Peter Medawar قال واقتبس كلامه بخصوص العلم من كتابه Medawar: بأن العلم هو أكثر طريقة ناجحة للحصول على المعرفة، ولكن يجب التفريق بين الأسئلة الميتافيزيقية، التي يجب أن يُجاب عليها بواسطة الدين والميتافيزيقيا، وبين الأسئلة التي طبيعتها تختص بالكون المادي والتي لا يوجد حدود للعلم لمعرفتها.
    العلم له حدود: مذا تعني بالأسئلة الميتافيزيقية؟
    الأسئلة عن الله، هل هناك هدف من الكون، ما معنى الحياة، كيف بدأ كل شيء، لماذا نحن هنا، هي أسئلة العلم لا يستطيع الإجابة عليها، ولن يستطيع العلم أن يجيب عليها في المستقبل، حتى لو تقدم بشكل مذهل. قد يستطيع العلم أن يضع تصور معين عن كيف بدأ الكون ولكن لا يستطيع أن يقول لنا لماذا بدأ الكون. العلم إذن، لا يستطيع أن يقول لنا إذا كان الله موجود، أو لماذا نحن هنا، الخ، لأن الأسئلة التي لها معنى وقيمة وهدف وجوهر، هي أسئلة العلم فاقد البصر بخصوصها. هذا طبعًا ليس نقدًا للعلم، بل إعتراف واحترام لحدوده.
    كثير من العلماء يقرّون بأن هناك أسئلة لا يستطيع العلم الإجابة عليها، وينظرون إلى الإجابة من أماكن أخرى للأسئلة الكبيرة التي لها علاقة بالحياة
    افلا تعقلون
    الحمد لله علي نعمة الاسلام

  2. #2

    افتراضي

    مقال قوي ورائع جدًا يا أخي شهاب .. هل أنت صاحب الموضوع ؟
    إن عرفتَ أنك مُخلط ، مُخبط ، مهملٌ لحدود الله ، فأرحنا منك ؛ فبعد قليل ينكشف البهرج ، وَيَنْكَبُّ الزغلُ ، ولا يحيقُ المكرُ السيء إلا بأهلِهِ .
    [ الذهبي ، تذكرة الحفاظ 1 / 4 ].
    قال من قد سلف : ( لا ترد على أحد جواباً حتى تفهم كلامه ، فإن ذلك يصرفك عن جواب كلامه إلى غيره ، و يؤكد الجهل عليك ، و لكن افهم عنه ، فإذا فهمته فأجبه ولا تعجل بالجواب قبل الاستفهام ، ولا تستح أن تستفهم إذا لم تفهم فإن الجواب قبل الفهم حُمُق ) . [ جامع بيان العلم و فضله 1/148 ].

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    18
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د. هشام عزمي مشاهدة المشاركة
    مقال قوي ورائع جدًا يا أخي شهاب .. هل أنت صاحب الموضوع ؟
    انه لشرف عظيم ان يعلق احد اساتذي علي ما اكتب
    والله يا استاذنا الفاضل كل ما في المقال ماخوذ مما حفظت من مقالاتك ومقالات استاذي ابو حب الله وخصوصا استاذي السرداب
    فقد قمت بتجميع اكثر من 12 كتاب من مقالاتكم
    جزاكم الله عنا وعن المسلمين كل خير

  4. افتراضي

    جزاك الله عنا خير وجعله في ميزان حسناتك قراءت المقال أكثر من مره وأستفدت منه الكثير

  5. #5

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شهاب المسلم مشاهدة المشاركة
    والله يا استاذنا الفاضل كل ما في المقال ماخوذ مما حفظت من مقالاتك ومقالات استاذي ابو حب الله وخصوصا استاذي السرداب
    فقد قمت بتجميع اكثر من 12 كتاب من مقالاتكم
    مساء الخير
    هل أنت متأكد أن كل ما في المقال مأخوذ مما حفظت من أساتذتك؟
    ألم تنسخ من هذا الموقع المسيحي العربي؟
    http://www.karozota.com/2010/Atheism.html
    والذين هم بدورهم كل مقالاتهم عبارة عن ترجمة عن مسيحيين أجانب بدون حتى ذكر الكاتب الأصلي.. مثلا المقال الأول
    https://answersingenesis.org/world-r...nal-worldview/
    أليس من العيب أن يصبح الدفاع عن الدين أيضا بالسرقة الأدبية؟!
    الغريب أنك لما نسخت حذفت الفقرات التي فيها ذكر للمسيحية مع أن هذا الجزء يتحدث عن العلاقة بين الإله المسيحي والمنطق مع أنه أهم جزء في المقال ولم تعوض عنه بكيفية العلاقة بين الإله الإسلامي والمنطق!
    الالحاد شيء والفلسفة المادية أوالطبيعية الوجودية شيء مختلف فالملحد يمكن أن يكون مثالي أو بلاتونيست أو ألا يكون متفلسف نهائيا، فليس على الملحد أن يضع تفسيرا لكل شيء، الالحاد يتعلق بعدم الايمان بالله فقط.
    الكاتب الأمريكي يتحدث عن المادية وليس عن الالحاد وأنها لا يمكن ان تفسر وجود المنطق وهذا غير صحيح لكن السؤال هل أنت فسرت وجود المنطق بناء على إلهك كيف؟
    أينما وجد الدليل فلا حاجة للإيمان، وأينما انعدم الدليل فلا مبرر للإيمان.

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    2,599
    المذهب أو العقيدة
    مسلم
    مقالات المدونة
    3

    افتراضي

    عند البحث بقوقل وجدت ان مقدمة المقال موجودة بالمنتدى من 2011 https://www.google.co.uk/search?q=يد...=on&gws_rd=ssl
    و المقال الأمريكي على الشبكة من 2007.. مقال جيد.
    أستغفر الله العظيم و أتوب إليه

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    18
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نيوتن مشاهدة المشاركة
    هل أنت متأكد أن كل ما في المقال مأخوذ مما حفظت من أساتذتك؟
    ألم تنسخ من هذا الموقع المسيحي العربي؟
    http://www.karozota.com/2010/Atheism.html
    والذين هم بدورهم كل مقالاتهم عبارة عن ترجمة عن مسيحيين أجانب بدون حتى ذكر الكاتب الأصلي.. مثلا المقال الأول
    اولا يمكنك البحث فى المشاركات عن كلمة عقلانية مثلا وستجد مالا يسرك
    ولنفرض ان المقال ماخوذ من الموقع المشار اليه وليس العكس
    ما وجه الغرابة . هل انت لا تاخذ الا بعلم ابيك ؟؟؟؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نيوتن مشاهدة المشاركة
    أليس من العيب أن يصبح الدفاع عن الدين أيضا بالسرقة الأدبية؟!
    بالنسبة لغباءك . هل النقل عن الاخرين اصبح سرقة
    هنا نقطة مهمه
    التلحود يقول ( عيب )
    او ليس الاخلاقة نسبية يا جهول . من اعطال الحق لتنقض اخلاقى
    هل من شدة غيظك وحقدك نسيت نفسك
    ايها الملحد ضع عنك قناعك المزيف . هل تملك منك الحقد لدرجة ان انساك انك ملحد لا يعترف بالاخلاق ؟
    ومن قال ان المقال يدافع عن الدين
    المقال يهدم تفكيرك الشاذ ومن على شاكلتك

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نيوتن مشاهدة المشاركة
    الالحاد شيء والفلسفة المادية أوالطبيعية الوجودية شيء مختلف كيف؟
    خطا
    الالحاد لا شئ

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نيوتن مشاهدة المشاركة
    فالملحد يمكن أن يكون مثالي
    كذووووب

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نيوتن مشاهدة المشاركة
    فليس على الملحد أن يضع تفسيرا لكل شيء، الالحاد يتعلق بعدم الايمان بالله فقط.
    كذوووووب
    عرف الالحاد كاملا يا جبان
    يقول موريس بلوندل (فيلسوف فرنسي ) :" ليس هناك ملحدون بمعنى الكلمة "
    الإلحاد هو خروج عن الاعتقاد إلى لا شيء ، أو الخروج عن الهوية، أو مسخ وتشويه الفكر وترك الشك محل اليقين دون الاهتداء لشيء .وإن سموا ذلك
    لا دينية أو لا ربوبية أو مانوية أو لا أدرية أو عبدة الشيطان أو أي شيء آخر
    ليست هناك مدرسة فلسفية واحدة تجمع كل الملحدين، فمن الملحدين من ينطوي تحت لواء المدرسة المادية أو الطبيعية والكثير من الملحدين يميلون باتجاه العلمانية والتشكيك خصوصاً فيما يتصل بعالم ما وراء الطبيعة. ويقول بعض الملحدين بأنه ليس هناك عناد بين الإلحاد ودين البوذية لأن البوذيين أو بعضهم يعتنقون البوذية ولكنهم لا يعتقدون بوجود إله
    بسبب ضعف الحجة التي أعتمد عليها الإلحاد قديمًا، وهي عدم إدراك الله بالحواس البشرية، وبعد أن بات العلم الحديث يثبت وجود الله بقوة، وقد تجلَّت القدرة الإلهيَّة في الخلية الحيَّة التي لا تُرى بالعين المجردة، وكذلك بعد التعمق في الفلسفة، حتى أن " فرانسيس بيكون" قال " أن القليل من الفلسفة يميل بعقل الإنسان إلى الإلحاد، ولكن التعمق فيها ينتهي بالعقول إلى الإيمان"، ولهذا ظهر " الإلحاد المعاصر " الذي يتجاهل تمامًا وجود الله، ويؤلّه الإنسان، فإن كان الله موجودًا فليبق في سمائه وليترك الإنسان إلهًا لهذا الكون، فقال الشاعر الفرنسي " بريفير": "أبانا الذي في السموات، ابقَ فيها" فالاعتقاد بوجود الله يلغي كرامة وسلطان الإنسان على الأرض، فلسان حال الإلحاد المعاصر هو " إذا كان الإنسان إلهًا، فلا يحق لله أن يوجد"، وستجد المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت في أقسام المقالات والكتب الأخرى. ويقول "إيتان بورن " عن الإلحاد المعاصر " أنه مبدأ أولي، أو بالأحرى تصميم أولي، فيجب أن لا يكون الله لكي يوجد الإنسان" وقال " فويرباخ": "أن نقطة التحوُّل الكبرى في التاريخ ستكون في اللحظة التي سيعي فيها الإنسان أن الإله الوحيد هو الإنسان نفسه" أي الإنسان هو إله الإنسان وقال " كارل ماركس": "كل كائن لن يعتبر نفسه مستقلًا إلاَّ إذا كان مكتفيًا بذاته. ولن يكون مكتفيًا بذاته إلاَّ إذا كان هو مصدر وجوده. إن الإنسان الذي يعيش من فضل غيره يشعر بنفسه كائنًا تابعًا" وادَّعى "ماركس" أن الإنسان الذي يشعر أن الله هو الذي خلقه، وهو الذي يحفظ حياته، فهو إنسان تابع وليس مستقلًا، ولذلك دعا لنبذ الدين قائلًا " أن نقد الدين يُخرج الإنسان من أوهامه، ويحمله على أن يفكر ويعمل وينظم واقعه كرجل تخلَّص من الوهم وبلغ إلى الرشد، حتى يدور حول ذاته، حول شمسه الحقيقية، وما الدين إلاَّ الشمس الوهمية" كما ادَّعى "ماركس" أن الإيمان بالله يعني هدم قيمة الإنسان وقدره، فقال " أن الإيمان بالله يقضي بالاعتراف بعدم قيمة الإنسان. إذًا كان لابد من الاستغناء عن الله لإنقاذ الإنسان" ولخص "ماركس" فلسفته الإلحادية في قوله " أن الإلحاد هو إنكار الله، وبهذا الإنكار يؤكد وجود الإنسان".
    ويقول "نيافة الأنبا غريغوريوس": "الإلحاد المعاصر ليس إلحادًا عقلانيًا، ولا فلسفيًا، ولا منطقيًا، ولا علميًا.. إنما هو إلحاد تصميم.. تصميم بالرفض لفكرة الله.. وذلك بسبب خبرة حزينة عن بعض الأفراد أو عند بعض الشعوب، خبرة مؤلمة وقاسية.. عن الدين والمتدينين أو عن الملوك والحكام الذين يتخذون الدين غلافًا يغلفون به تصرفاتهم ويستندون فيها كذبًا وبهتانًا إلى الله".
    والإلحاد قد يكون ظاهرًا متى أعلنه الإنسان الذي يؤمن به للغير، وقد يكون مُبطَنًا متى أبطنه الإنسان وأخفاه عن الغير

    الإلحاد مذهب فلسفي يقوم على إنكار وجود الله سبحانه وتعالى، ويذهب إلى أن الكون بلا خالق، ويعد أتباع العقلانية هم المؤسسون الحقيقيين للإلحاد الذي ينكر الحياة الآخرة، ويرى أن المادة أزلية أبدية، وأنه لا يوجد شيء اسمه معجزات الأنبياء فذلك مما لا يقبله العلم في زعم الملحدين، الذين لا يعترفون أيضاً بأية مفاهيم أخلاقية ولا بقيم الحق والعدل ولا بفكرة الروح. ولذا فإن التاريخ عند الملحدين هو صورة للجرائم والحماقات وخيبة الأمل وقصته ولا تعني شيئاً، والإنسان مجرد مادة تطبق عليه كافة القوانين الطبيعية وكل ذلك مما ينبغي أن يحذره الشاب المسلم عندما يطالع أفكار هذا المذهب الخبيث

    الكاتب الأمريكي يتحدث عن المادية وليس عن الالحاد وأنها لا يمكن ان تفسر وجود المنطق وهذا غير صحيح
    ما هو الصحيح ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟
    افلا تعقلون
    الحمد لله علي نعمة الاسلام

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    2,599
    المذهب أو العقيدة
    مسلم
    مقالات المدونة
    3

    افتراضي

    اخ شهاب النقل ليس عيبا، لكن حضرتك اوهمت كي لا اقول كذبت بأن المقال لك قائلا انه لشرف ان يرد اساتذتك على ما كتبت بالاضافة لانه تجميع لما حفظت عنهم مع انك نسخت المقال.. و حتى نص مشاركتك الأخيرة مثلا منقول من هناhttp://st-takla.org/books/helmy-elko...eism/what.html و الامانة مطلوبة، و غيابها عيب.. ففعلا عيب ان ينبهك ملحد لغياب الأمانة و الصدق.. و القارئ عامة ليس مغفلا، و حتى من دون غوغل واضح ان المقال مترجم بسبب الترجمة الحرفية لبعض الجمل من الإنجليزية.. ارجو احترام القارئ و الامانة مستقبلا.. و لو قدر لك و كتبت مقالا بنفسك ثم وجدت غيرك نسبه لنفسه ستدرك فداحة فعلك.
    و الحمد لله.
    أستغفر الله العظيم و أتوب إليه

  9. افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة واسطة العقد مشاهدة المشاركة
    اخ شهاب النقل ليس عيبا، لكن حضرتك اوهمت كي لا اقول كذبت بأن المقال لك قائلا انه لشرف ان يرد اساتذتك على ما كتبت بالاضافة لانه تجميع لما حفظت عنهم مع انك نسخت المقال.. و حتى نص مشاركتك الأخيرة مثلا منقول من هناhttp://st-takla.org/books/helmy-elko...eism/what.html و الامانة مطلوبة، و غيابها عيب.. ففعلا عيب ان ينبهك ملحد لغياب الأمانة و الصدق.. و القارئ عامة ليس مغفلا، و حتى من دون غوغل واضح ان المقال مترجم بسبب الترجمة الحرفية لبعض الجمل من الإنجليزية.. ارجو احترام القارئ و الامانة مستقبلا.. و لو قدر لك و كتبت مقالا بنفسك ثم وجدت غيرك نسبه لنفسه ستدرك فداحة فعلك.
    و الحمد لله.
    السلام عليكم ورحمت الله وبركاته
    الاخت واسطه العقد
    لا ارى اي داعي لكل هذا
    الكاتب لم يقل صراحه ان الموضوع من تفكيره
    كل ما هناك انه اشاد بفضل بعض الاساتذه عليه
    وقوله انه يقوم بتجميع المقالات فى كتب دليل علي انه ينقل من مقالات الاخوه اولي العلم

    زميلنا شهاب جزاك الله خيرا علي مقالك فهو جد نافع
    ونشكرك علي تنقية المقال مما يشوبه من معتقدات النصارى
    ولكن كان يجب ان توضح درئا لكل هذا الخلط

    ملحوظه للاخت
    المشاركه الاخيرة لشهاب موجوده هنا
    http://www.eltwhed.com/vb/showthread...C7%E1%CD%C7%CF

    وليس هناك من اي داعي لكل هذا الجدل
    شكر الله لكي ولزميلنا شهاب
    والسلام عليكم ورحمت الله

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    2,599
    المذهب أو العقيدة
    مسلم
    مقالات المدونة
    3

    افتراضي

    و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته
    الاخ الفاضل، الاخ نسبه لنفسه فعلا، و نسخ كلاما من موقع الأنبا وسط كلامه دون نسبة لمصدر الكلام.. و بالنسبة للجدل فما من جدل ان شاء الله، و الامانة الادبية تستوجب التوضيح فضلا عن الا نعير اننا لصوص مقالات كمسلمين، و نسمع ردودا كردود نيوتن فلست يا رعاك الله من يستوجب التنبيه هنا.. و هذا كلام الاخ بنسبته.. قال شهاب:انه لشرف عظيم ان يعلق احد اساتذي علي ما اكتب
    والله يا استاذنا الفاضل كل ما في المقال ماخوذ مما حفظت من مقالاتك ومقالات استاذي ابو حب الله وخصوصا استاذي السرداب
    فقد قمت بتجميع اكثر من 12 كتاب من مقالاتكم. انتهى.
    و الامر لا يستحق كثرة الردود فعلا لهذا اترك الموضوع و السلام عليكم.
    أستغفر الله العظيم و أتوب إليه

  11. افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة واسطة العقد مشاهدة المشاركة
    اخ شهاب النقل ليس عيبا، لكن حضرتك اوهمت كي لا اقول كذبت بأن المقال لك قائلا انه لشرف ان يرد اساتذتك على ما كتبت بالاضافة لانه تجميع لما حفظت عنهم مع انك نسخت المقال.. و حتى نص مشاركتك الأخيرة مثلا منقول من هناhttp://st-takla.org/books/helmy-elko...eism/what.html و الامانة مطلوبة، و غيابها عيب.. ففعلا عيب ان ينبهك ملحد لغياب الأمانة و الصدق.. و القارئ عامة ليس مغفلا، و حتى من دون غوغل واضح ان المقال مترجم بسبب الترجمة الحرفية لبعض الجمل من الإنجليزية.. ارجو احترام القارئ و الامانة مستقبلا.. و لو قدر لك و كتبت مقالا بنفسك ثم وجدت غيرك نسبه لنفسه ستدرك فداحة فعلك.
    و الحمد لله.
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة واسطة العقد مشاهدة المشاركة
    و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته
    الاخ الفاضل، الاخ نسبه لنفسه فعلا، و نسخ كلاما من موقع الأنبا وسط كلامه دون نسبة لمصدر الكلام.. و بالنسبة للجدل فما من جدل ان شاء الله، و الامانة الادبية تستوجب التوضيح فضلا عن الا نعير اننا لصوص مقالات كمسلمين، و نسمع ردودا كردود نيوتن فلست يا رعاك الله من يستوجب التنبيه هنا.. و هذا كلام الاخ بنسبته.. قال شهاب:انه لشرف عظيم ان يعلق احد اساتذي علي ما اكتب
    والله يا استاذنا الفاضل كل ما في المقال ماخوذ مما حفظت من مقالاتك ومقالات استاذي ابو حب الله وخصوصا استاذي السرداب
    فقد قمت بتجميع اكثر من 12 كتاب من مقالاتكم. انتهى.
    و الامر لا يستحق كثرة الردود فعلا لهذا اترك الموضوع و السلام عليكم.
    اختنا الفاضله جزاك الله كل خير
    شكر الله لك حرصك علي الحق فهذه اخلاقنا معشر المسلمين
    كل ما هناك اني اطلب التماس العذر للزميل شهاب
    اما عن تنبيهي لك . فما يكون لي ان انبهك
    اما ما قصدته من الخلط فهو خلط الملحد
    وانا اتفق معك تماما في كل تنبيهاتك لشهاب
    بالفعل الامر لا يستحق كثرة الردود
    غفر الله لنا ولكم

  12. افتراضي

    للعلم فقط هذه ليست اول محاوله لنونو في هذا الامر
    هنا نفس الرد

    http://www.eltwhed.com/vb/showthread...6%D1&p=2913720

  13. #13

    افتراضي

    مضحك جدا، اذا كانت لا تستطيع الاعتراف والاعتذار عن خطأ واضح مثل هذا فكيف سيأخذك أي شخص على محمل الجد بعد ذلك؟ اعترافك بالخطأ لن يمس الإسلام ولا المسلمين بشيء لكن مجرد عناد فارغ.
    أينما وجد الدليل فلا حاجة للإيمان، وأينما انعدم الدليل فلا مبرر للإيمان.

  14. #14

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نيوتن مشاهدة المشاركة
    مضحك جدا، اذا كانت لا تستطيع الاعتراف والاعتذار عن خطأ واضح مثل هذا فكيف سيأخذك أي شخص على محمل الجد بعد ذلك؟ اعترافك بالخطأ لن يمس الإسلام ولا المسلمين بشيء لكن مجرد عناد فارغ.
    أنت تقول أنك ملحد.
    كيف يمكنك أن تثبت لنا عدم وجود خالق الكون باستخدام العقل كي نقتنع معك .. ....تفضل
    كيف تريد أن تفصل الالحاد كانكار لأهم مبادئ العقل والمنطق والعلم بأنه يحمل تصورا لا عقلانيا للكون والحكم على الأشياء.

  15. افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نيوتن مشاهدة المشاركة
    مضحك جدا، اذا كانت لا تستطيع الاعتراف والاعتذار عن خطأ واضح مثل هذا فكيف سيأخذك أي شخص على محمل الجد بعد ذلك؟ اعترافك بالخطأ لن يمس الإسلام ولا المسلمين بشيء لكن مجرد عناد فارغ.
    الان انا متعجبا
    الملحد يهمه امر المسلمين ؟
    لقد صدق والله شهاب عندما قال
    ايها الملحد ضع عنك قناعك المزيف
    عموما
    نرجو منك مناقشة الموضوع لا نقد صاحب الموضوع او الناقل عنه
    نرجو منك الرد على الاشكال الذى وضحه الزميل فى تعريفك للالحاد
    نرجو منك الرد على اسئلة الدكتور قواسمية
    فهل سترينا عضلاتك ام انك كلفة نفسك عناء وجهد الكلام فى شخص الزميل ؟؟؟؟
    الإلحاد له دراويش ومجاذيب يطوح أحدهم رأسه يمنة ويسرة بكلمات من أثر الوجد والفناء لا أثر لها في واقع الإلحاد مطلقًا!
    من هو ابن تيمية ؟ ولماذا يكرهه مخالفوه ؟
    الأدلة العقلية والعلمية على وجود الله ووحدانيته
    FACEBOOK


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

Bookmarks

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
شبكة اصداء