صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 16 إلى 30 من 35

الموضوع: التعب أعيانا،هل عندكم إجابة؟

  1. #16
    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    الدولة
    عمان - الاردن
    المشاركات
    1,461
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة كاتيا مرح
    الزملاء الكرام ....

    انا معكم ،دعونا نسلّم جدلاً بأن العبيد كانوا مشكلة كبيرة جداً و كان من المستحيل امكان تحريم عتق رقابهم كلهم و تحريم العبودية ،لكن المشكلة ليست هنا ...ماذا عن العبيد الجدد الذين ياتون نتيجة شراء من سوق النخاسة و أغلبهن من النساء و الصغيرات؟لماذا لم يتم تحريم سبي النساء و الاستمتاع بهن بعد اجبارها على ترك زوجها ؟ لماذا تُحرم الطفلة من أهلها لأجل أن تُمتع رجلا لا تعرفه من قبيلة أخرى؟!!ألم يكن من أفضل لو تم على-الاقل- تحريم سبي الصغيرات؟؟

    ثانياً- كان من الممكن أن يتم تحريمه بعد جيلين على الأقل من ظهور الإسلام ..فلماذا تأخر المسلمون في تحريم الرق؟لماذا كنا أخر دول العالم في تحريم الرق؟لماذا لم نسبق العالم في تحريم الرق طالما أن الإسلام تدرج في ذلك قبل الأمم جميعها؟ ..فلماذا لم يصل تدرجنا إلى المباردة بتحريم بيع اخ في الإنسانية؟

    ثالثاً- موضوع أسرى الحرب أمر يحصل في كل الحروب صحيح ،لكن لماذا تم سبي النساء و اسرن تحديداً؟؟ألم تروا مع أن ذلك لمصلحة شهوات الرجل ..انظروا إلى تاريخنا العربي ..نساء و جواري ...هارون الرشيد .... تكاثرت الجاريات في المجتمع العباسي(بدلاً من أن ينقص عددهن)

    رابعاً- لماذا لم يتم تحريم شراء جارية للمتعة كما حصل في تحريم الخمر بشكل واضع و قطعي و ؟أليس من الظلم أن يستطيع الرجل أن يملك عدداً لا نهائي من الجواري بلا ضوابط؟؟
    بداية احب منك ان تراجعي تاريخ هارون الرشيد هل مان كما يصفه الغرب ؟
    هارون الرشيد كان يحج عاما ويجاهد عاما ولم يكن كما تصفه المسلسلات والقصص القبيحة وهؤلاء انما استقوا قصصهم من اكذب الكتاب مثل كتاب الاغاني .
    لا يجوز عليك ان تذكريه بذلك فالغرب دائما يصف المسلمين بانهم عباد الشهوات . وبما انك تعيشين بين المسلمين وتعرفين حياة الغرب تعرفي اثر الاسلام على نفوسنا .
    ففي حين تتزوج الاوربيات احيانا بعد انجاب الثاني او الثالث او تكون حاملا وتتزوج لا تكادي تسمعي بمثل هذه القصص عندنا . ثم لاحظي ان العبيد في الغرب موجود ولكن بطريقة منظمة سميت الرقيق الابيض
    ...
    اذا أبقت الدنيا على المرء دينه /////فما فاته منها فليس بضائر

  2. #17
    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    الدولة
    عمان - الاردن
    المشاركات
    1,461
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    هذا احد التقارير المعروفة
    ""يونيسف" ينتقد جهود مكافحة تجارة الرقيق الابيض

    انتقد صندوق الطفولة التابع للامم المتحدة (يونيسف) جهود مكافحة تجارة دعارة القصر في دول جنوب شرق أوروبا.

    وقال الصندوق إن ما بين 6 - 14 ألف طفل ينقلون عبر الحدود سنويا، جزء كبير منهم من أجل ممارسة الدعارة.

    وقال باحثون إن البرامج القائمة تعتمد بشكل هائل على حملات التوعية الموجهة في الغالب إلى البالغين وليس الاطفال.

    ويضيف هؤلاء إن هذه الجهود فشلت في التأكيد على حقيقة أن مهربي الجنس هم في الغالب أفراد أسر أو أصدقاء للقصر، وليسوا غرباء.

    ويعتقد المختصون أنه يتعين على المسؤولين في دول المنطقة التركيز على الوقاية بالعمل على عدم تسرب الاطفال من التعليم بحيث يصبحون عرضة للخطر، بدلا من اقتراح تبني تشريع جديد ضد المهربين.

    وركز التقرير على ضحايا من دول ألبانيا ومولدوفا ورومانيا وكوسوفو.

    وتقدر الامم المتحدة أن هناك 1.2 مليون طفل يجرى تهريبهم عبر العالم كل عام، وأن هناك حوالي 246 مليون طفل في العالم مرتبطين بعمالة الاطفال.

    تحذير لبريطانيا

    وفي الوقت ذاته حذرت منظمتان خيريتان معنيتان بالطفل الحكومة البريطانية من أنها لا تقوم بالجهود الكافية لمنع تهريب الاطفال إلى بريطانيا.

    وقال التقرير الصادر عن المنظمتين أن عددا كبيرا من الاطفال يجري تهريبهم من جنوب شرق اوروبا لاستخدامهم في تجارة الجنس والاسترقاق والتسول.

    وقالت "يونيسف - بريطانيا" إنه يتعين على الحكومة فعل المزيد لمساعدة الضحايا بمجرد وصولهم إلى البلاد.

    لكن وزارة الداخلية البريطانية قالت إنها ملتزمة بمكافحة هذه التجارة البشعة وإنها جعلت تهريب البشر جريمة يعاقب عليها القانون بالسجن 14 عاما.
    ""
    اذا أبقت الدنيا على المرء دينه /////فما فاته منها فليس بضائر

  3. #18

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مجدي
    هذا احد التقارير المعروفة
    ""يونيسف" ينتقد جهود مكافحة تجارة الرقيق الابيض

    لكن وزارة الداخلية البريطانية قالت إنها ملتزمة بمكافحة هذه التجارة البشعة وإنها جعلت تهريب البشر جريمة يعاقب عليها القانون بالسجن 14 عاما.
    ""
    مجدي صحيح ..الرقيق الأبيض وباء بشري وليس مثالاً يُحتذى به ،بل الحكومات تعرضها على البشر و على المنظمات (كمشكلة تحتاج إلى حل) وليس كأمر عادي و مسموح و مباح
    و الرق بالإضافة إلى التسري امتهان لحرية الإنسان و فيه اجبار للشخص على التخلي عن اسرته و عائلته و زوجها و عائلتها-إن كانت طفلة- و اجبارها على الجنس مع شخص أخر سوء بالدعارة(كالرقيق الابيض) أو لشخص واحد يمتلك عدداً من الجواري (كالرق المسموح به في الإسلام) وفيه نظرة شهوانية للنساء (اغتنموا نساء الروم)و الذي استغربه أيضاً هو سبي الصغيرات ..أيضا يأسرونها و ياخذونها بعيداً عن اهلها ...!
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مجدي
    هارون الرشيد كان يحج عاما ويجاهد عاما ولم يكن كما تصفه المسلسلات والقصص القبيحة
    أما بالنسبة لتاريخ هارون الرشيد ...سواء حج سنة و اعتمر في سنة و جاهد في سنة فذلك لا يمنعه من أن يمتلك عدد كبير من الجواري أو القليل منهن لأنه باعتقاده لم يفعل أي شيء خارج عن الشرع فهو يستطيع اقتناء الجاريات و الحج أيضاً

    تحياتي
    Render unto Caesar the things which are Caesar's, and unto God the things that are God's

  4. افتراضي

    كاتيا مرح

    هل تطرحين مثل هذا السؤال على منتديات النصارى أم أن الطعن في الإسلام فقط هو هدفك؟

    استعباد البشر في الكتاب المقدس


    ‏- سفر التكوين الإصحاح 9 “ 25قَالَ: «لِيَكُنْ كَنْعَانُ مَلْعُوناً، وَلْيَكُنْ عَبْدَ الْعَبِيدِ لإِخْوَتِهِ». 26ثُمَّ ‏قَالَ: «تَبَارَكَ اللهُ إِلَهُ سَامٍ. وَلْيَكُنْ كَنْعَانُ عَبْداً لَهُ. 27لِيُوْسِعِ اللهُ لِيَافَثَ فَيَسْكُنَ فِي خِيَامِ سَامٍ. وَلْيَكُنْ ‏كَنْعَانُ عَبْداً لَهُ».‏

    ‏- سفر التثنية الإصحاح 20 10وَحِينَ تَتَقَدَّمُونَ لِمُحَارَبَةِ مَدِينَةٍ فَادْعُوهَا لِلصُّلْحِ أَوَّلاً. 11فَإِنْ ‏أَجَابَتْكُمْ إِلَى الصُّلْحِ وَاسْتَسْلَمَتْ لَكُمْ، فَكُلُّ الشَّعْبِ السَّاكِنِ فِيهَا يُصْبِحُ عَبِيداً لَكُمْ. ‏

    ‏- الخروج الإصحاح 21" وَهَذِهِ هِي الأَحْكَامُ الَّتِي تَضَعُهَا أَمَامَهُمْ: 2إنِ اشْتَرَيْتَ عَبْداً عِبْرَانِيّاً ‏فَلْيَخْدُمْكَ سِتَّ سَنَوَاتٍ، وَفِي السَّنَةِ السَّابِعَةِ تُطْلِقُهُ حُرّاً مَجَّاناً 3وَإِذَا اشْتَرَيْتَهُ وَهُوَ أَعْزَبُ يُطْلَقُ ‏وَحْدَهُ. وَإِنِ اشْتَرَيْتَهُ وَهُوَ بَعْلُ امْرَأَةٍ، تُطْلَقُ زَوْجَتُهُ مَعَهُ. 4وَإِنْ وَهَبَهُ مَوْلاهُ زَوْجَةً وَأَنْجَبَتْ لَهُ بَنِينَ ‏وَبَنَاتٍ، فَإِنَّ زَوْجَتَهُ وَأَوْلاَدَهَا يَكُونُونَ مِلْكاً لِسَيِّدِهِ، وَهُوَ يُطْلَقُ وَحْدَهُ حُرّاً. 5لَكِنْ إِنْ قَالَ الْعَبْدُ: ‏‏«أُحِبُّ مَوْلايَ وَزَوْجَتِي وَأَوْلاَدِي، وَلاَ أُرِيدُ أَنْ أَخْرُجَ حُرّاً. 6يَأْخُذُهُ سَيِّدُهُ إِلَى قُضَاةِ الْمَدِينَةِ، ثُمَّ ‏يُقِيمُهُ لِصْقَ الْبَابِ أَوْ قَائِمَتِهِ، وَيَثْقُبُ أُذُنَهُ بِمِخْرَزٍ، فَيُصْبِحُ خَادِماً لَهُ مَدَى الْحَيَاةِ. 7وَلَكِنْ إِذَا بَاعَ ‏رَجُلٌ ابْنَتَهُ كَأَمَةٍ، فَإِنَّهَا لاَ تُطْلَقُ حُرَّةً كَمَا يُطْلَقُ اْلعَبْدُ. 8فَإِذَا لَمْ تَرُقْ لِمَوْلاَهَا الَّذِي خَطَبَهَا لِنَفْسِهِ، ‏يَسْمَحُ بِافْتِدَائِهَا، وَلاَ يَحِقُّ لَهُ أَنْ يَبِيعَهَا لِقَوْمٍ أَجَانِبَ لأَنَّهُ غَدَرَ بِهَا فَلَمْ يَتَزَوَّجْهَا 9وَإِنْ خَطَبَهَا لاِبْنِهِ ‏فَإِنَّهُ يُعَامِلُهَا كَابْنَةٍ لَهُ. 10أَمَّا إِذَا أَعْجَبَتْهُ وَتَزَوَّجَهَا، ثُمَّ عَادَ فَتَزَوَّجَ مِنْ أُخْرَى، فَإِنَّهُ لاَ يُنَقِّصُ شَيْئاً ‏مِنْ طَعَامِهَا وَكُسْوَتِهَا وَمُعَاشَرَتِهَا، 11فَإِذَا قَصَّرَ فِي وَاحِدٍ مِنْ هَذِهِ الأَشْيَاءِ الثَّلاَثَةِ، عَلَيْهِ أَنْ يُطْلِقَهَا ‏حُرَّةً ‏مَجَّاناً........................................ .................................................. ......................‏‏..‏
    ‏20إنْ ضَرَبَ أَحَدٌ عَبْدَهُ أَوْ أَمَتَهُ بِالْعَصَا ضَرْباً أَفْضَى إِلَى الْمَوْتِ، يُعَاقَبُ. 21لَكِنْ إِنْ بَقِيَ حَيّاً ‏يَوْماً أَوْ يَوْمَيْنِ، لاَ يُعَاقَبُ الضَّارِبُ، لأَنَّ العَبْدَ مِلْكُهُ.......................................... ..........‏
    ‏ 26وَإِذَا ضَرَبَ أَحَدٌ عَبْدَهُ أَوْ أَمَتَهُ، فَأَتْلَفَ عَيْنَهُ، فَإِنَّهُ يُطْلِقُهُ حُرّاً تَعْوِيضاً لَهُ عَنْ عَيْنِهِ 27وَإِذَا ‏ضَرَبَ أَحَدٌ عَبْدَهُ أَوْ أَمَتَهُ، فَأَسْقَطَ سِنَّهُ، فَإِنَّهُ يُطْلِقُهُ حُرّاً تَعْوِيضاً عَنْ سِنِّهِ...........................‏
    ‏32وَإِذَا نَطَحَ الثَّوْرُ عَبْداً أَوْ أَمَةً، فَإِنَّ صَاحِبَهُ يَدْفَعُ ثَلاَثِينَ قِطْعَةَ فِضَّةٍ تَعْوِيضاً لِمَوْلاهُ، وَيُرْجَمُ ‏الثَّوْرُ. ‏

    لاويين 25 " 44وَلْيَكُنْ عَبِيدُكُمْ وَإِمَاؤُكُمْ مِنَ الشُّعُوبِ الَّتِي حَوْلَكُمْ، مِنْهَا تَقْتَنُونَ عَبِيداً وَإِمَاءً، ‏‏45وَكَذَلِكَ مِنْ أَبْنَاءِ الْمُسْتَوْطِنِينَ النَّازِلِينَ عِنْدَكُمْ، فَمِنْهُمْ وَمِنْ عَشَائِرهِمْ، الَّذِينَ عِنْدَكُمُ الْمَوْلُودِينَ ‏فِي أَرْضِكُمْ، تَقْتَنُونَ عَبِيداً لَكُمْ. 46وَتُوَرِّثُونَهُمْ لِبَنِيكُمْ مِنْ بَعْدِكُمْ مِيرَاثَ مُلْكٍ، فَيَكُونُونَ عَبِيداً لَكُمْ ‏إِلَى الأَبَدِ. وَأَمَّا إِخْوَتُكُمْ مِنْ بَنِي إِسْرَائِيلَ فَلاَ تَطْغَوْا بِتَسَلُّطِكُمْ عَلَيْهِمْ.‏
    ‏47وَإِذَا اغْتَنَى غَرِيبٌ أَوْ نَزِيلٌ مُقِيمٌ فِي وَسَطِكُمْ، وَافْتَقَرَ أَخُوكَ فَبِيعَ لِلْغَرِيبِ الْمُسْتَوْطِنِ عِنْدَكَ، أَوْ ‏لِنَسْلِ عَشِيرَتِهِ، 48فَلْيَفُكَّهُ وَاحِدٌ مِنْ أَقْرِبَائِهِ بَعْدَ بَيْعِهِ، لأَنَّهُ يَمْلِكُ حَقَّ الانْعِتَاقِ. 49أَوْ يَفُكَّهُ عَمُّهُ أَوِ ‏ابْنُ عَمِّهِ أَوْ أَحَدُ أَقْرِبَائِهِ مِنْ أَبْنَاءِ عَشِيرَتِهِ، أَوْ يَسْتَرِدَّ هُوَ نَفْسُهُ حُرِّيَّتَهُ إِذَا حَصَلَ عَلَى مَا يَكْفِي مِنْ ‏مَالٍ، 50فَيَتَحَاسَبُ مَعَ شَارِيهِ مُنْذُ سَنَةِ بَيْعِهِ حَتَّى سَنَةِ الْيُوبِيلِ، فَيَكُونُ ثَمَنُ عِتْقِهِ وَفْقاً لِمَا يُدْفَعُ ‏لأَجِيرٍ، لِذَلِكَ الْعَدَدِ مِنَ السَّنَوَاتِ. 51وَإِذَا كَانَتِ السَّنَوَاتُ الْبَاقِيَةُ حَتَّى حُلُولِ الْيُوبِيلِ كَثِيرَةً، فَعَلَيْهِ أَنْ ‏يَدْفَعَ نِسْبَةً أَكْبَرَ مِنْ أَصْلِ الثَّمَنِ الَّذِي دُفِعَ فِي شِرَائِهِ، إِسْتِرْدَاداً لِحُرِّيَّتِهِ. 52وَإِنْ كَانَتِ السَّنَوَاتُ ‏الْبَاقِيَةُ حَتَّى سَنَةِ الْيُوبِيلِ قَلِيلَةً، فَعَلَيْهِ أَنْ يَحْسُبَ عَدَدَ السَّنَوَاتِ وَيَدْفَعَ وَفْقَهَا فِي سَبِيلِ فِكَاكِهِ. ‏‏53وَعَلَى الأَجْنَبِيِّ أَنْ يُعَامِلَهُ كَأَجِيرٍ مِنْ سَنَةٍ إِلَى سَنَةٍ، وَلاَ يَقْسُ عَلَيْهِ أَمَامَ عَيْنَيْكَ. 54وَإِنْ لَمْ يُوْجَدْ ‏سَبِيلٌ لِفِكَاكِهِ، فَإِنَّهُ يُعْتَقُ هُوَ وَبَنُوهُ مَعَهُ فِي سَنَةِ الْيُوبِيلِ. 55لأَنَّ بَنِي إِسْرَائِيلَ لِي عَبِيدٌ. هُمْ عَبِيدِي ‏الَّذِينَ أَخْرَجْتُهُمْ مِنْ مِصْرَ. أَنَا الرَّبُّ إِلَهُكُمْ.‏

    ‎1 ‎تيموثاوس 6 " عَلَى جَمِيعِ مَنْ هُمْ تَحْتَ نِيرِ الْعُبُودِيَّةِ أَنْ يَعْتَبِرُوا سَادَتَهُمْ أَهْلاً لِكُلِّ إِكْرَامٍ، لِكَيْ ‏لاَ يَجْلِبُوا التَّجْدِيفَ عَلَى اسْمِ اللهِ وَعَلَى التَّعْلِيمِ. 2وَعَلَى الَّذِينَ لَهُمْ سَادَةٌ مُؤْمِنُونَ أَنْ لاَ يَسْتَخِفُّوا بِهِمْ ‏لأَنَّهُمْ إِخْوَةٌ لَهُمْ، بَلْ بِالأَحْرَى أَنْ يَخْدِمُوهُمْ بِخُضُوعٍ، لأَنَّ الْمُسْتَفِيدِينَ مِنْ خِدْمَتِهِمِ الصَّالِحَةِ هُمْ ‏مُؤْمِنُونَ مَحْبُوبُونَ."‏

    والحمد لله القائل في محكم كتابه )يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوباً وَقَبَائِلَ ‏لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ) (الحجرات:13) ‏
    والحمد لله على نعمة الاسلام

  5. #20

    افتراضي

    المسلمة ...أرجوالإجابة على أسئلتي العشرة بدلاً من ايراد أمثلة مقتبسة من كتب النصارى عن العبودية
    لا شأن لي بهم
    Render unto Caesar the things which are Caesar's, and unto God the things that are God's

  6. #21
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    64
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    الله الله يامسلمة

    جزاك عنا الف الف خير

    لقد أثريت الموضوع ، تلك الإضافة رائعة بكل المقاييس

    أذن الرق قبل الأسلام بالدليل التي أتت به الأخت مسلمة وبدون مناقشة

  7. افتراضي

    1- هل تم منع الرق في العالم بمبادرة إسلامية أم بمبادرة من الغرب ؟ (أرجو ذكر أدلة تاريخية)و من منع الرق بشكل قطعي ؟
    = الرق لا يمكن منعه اطلاقا طالما ان هناك حروب وحملات اغارة


    2- هل كانت الدول الإسلامية من أوائل أم من أواخر الدول التي تمنع الرق؟
    = لا أعلم .

    3- هل الرق الحديث المنتشر في دول البترول التي تطبق الشريعة له أية علاقة بالإسلام؟
    = لا ادري ما معنى الرق الحديث أصلا .
    الرق الشرعي في الاسلام معناه واضح والعتق منه واضح واسبابه واضحة .

    4- لماذا قام الرسول بحماية ملكية العبيد بالأحاديث النبوية والتي تلعن العبد الذي يفكر في الهروب أو حتى في الزواج بدون إذن سيده؟
    = لكي لا تكون الدنيا تميزها الهمجية والعشوائية والتخبط , فلابد من قواعد لتنظيم كل شئ . ولأن :
    هناك بعض العبيد الذين لا يستطيعون ان يسوسوا أحوالهم فكيف لهم ان يعتقوا أصلا اذ خير لهم ان يظلوا عبيدا ليجدوا من يعولهم .
    وهناك العكس قاصر لا يسطيع ادارة شأن نفسه تماما وورث عبدا ما يستطيع اعانته في أمره , فهذا وجوده ضروري لذاك .

    5- لماذا لم يضرب الرسول مثلا لصحابته بعدم اتخاذه سبايا أو عبيدا؟
    = لأنه امر شائع بين الناس آنذاك , ولكي يري الناس كيف تكون معاملة العبيد المثلى , فنتعلم منه .

    6- لماذا يوافق الإسلام على وطء السبايا حتى لو كنّ محصنات (أي متزوجات)؟
    = الأمة التى "كانت" محصنة قبل اسرها هناك في هذا تفصيل لا علم لي به .

    7- لماذا يوافق الإسلام على وطء الأمة حتى لو كانت طفلة لم تبلغ الحيض؟ورد في صفحة 906 من الجزء الرابع من كتاب "بدائع الفوائد" للشيخ ابن قيم الجوزية مايلي:
    اقتباس:
    وفي الفصول روى عن أحمد في رجل خاف ان تنشق مثانته من الشبق أو تنشق انثياه لحبس الماء في زمن رمضان يستخرج الماء ولم يذكر بأي شيء يستخرجه قال وعندي أنه يستخرجه بما لا يفسد صوم غيره كاستمنائه بيده أو ببدن زوجته أو أمته غير الصائمة فإن كان له أمه طفلة أو صغيرة استمنى بيدها
    = النص المقتبس لم يقل وطئ وانما استخدام فقط .

    ثانياً- كان من الممكن أن يتم تحريمه بعد جيلين على الأقل من ظهور الإسلام ..فلماذا تأخر المسلمون في تحريم الرق؟لماذا كنا أخر دول العالم في تحريم الرق؟لماذا لم نسبق العالم في تحريم الرق طالما أن الإسلام تدرج في ذلك قبل الأمم جميعها؟ ..فلماذا لم يصل تدرجنا إلى المباردة بتحريم بيع اخ في الإنسانية؟
    = الاسلام لم يسيطر على حروب العالم كلها ولهذا فالتفصيل وتبيان الأحكام أفضل واضمن , ولأننا ان أحكمنا ما تحت أيدينا أتانا الرق من الخارج ولن نجد له احكاما لأنها ستكون نسخت مثلا !!!! .

    ثالثاً- موضوع أسرى الحرب أمر يحصل في كل الحروب صحيح ،لكن لماذا تم سبي النساء و اسرن تحديداً؟؟ألم تروا مع أن ذلك لمصلحة شهوات الرجل ..انظروا إلى تاريخنا العربي ..نساء و جواري ...هارون الرشيد .... تكاثرت الجاريات في المجتمع العباسي(بدلاً من أن ينقص عددهن)
    = شهوات الرجل من ضمن طبيعته التى يعلمها خالقه في الاسلام .
    وتكاثر هذا معناه وجود خلل في المجتمع وابتعاد عن الدين فقط لا غير و لا يعيب الدين ابتعاد اتباعه عنه لأنهم هم من اختاروا هذا ولكن أيضا هذا لا يمنع ظهور نفع منه كما حدث عند بداية دولة المماليك .

    رابعاً- لماذا لم يتم تحريم شراء جارية للمتعة كما حصل في تحريم الخمر بشكل واضع و قطعي و ؟أليس من الظلم أن يستطيع الرجل أن يملك عدداً لا نهائي من الجواري بلا ضوابط؟؟
    = لما فيه من فوائد للأسرى ولاعادة تأهيلهم في المجتمع الجديد وفق قواعده والعناية بهم والحفاظ عليهم أخلاقيا ومعنويا
    ولأن هذا يكفل لهم شكلا من أشكال التراحم في المجتمع حيث يكون لبعضهم بعد عتقه "الولاء" والعصوبة التى يمكنهم ان يرثوا بها ان أمكن وهو لا يباع ولا يوهب .
    لاسيما وان مناطقهم اتت عليها الحروب وكذلك أهلهم وذويهم .

    = لا ليس هذا من الظلم في شئ اطلاقا , سدا لحاجة الرجل والمرأة على السواء في الحلال أفضل مما في الحرام .

    = لا شئ يوجد في الاسلام بلا ضوابط :
    فالجارية التى يتم التسري بها ان ولدت يكون ولدها سبب عتقها .
    كما يمكن للعبد او الأمة مكاتبة سيدهم على مال يؤديه له فيؤدي به هذا لعتقه .
    ولهذا أحكام :
    - يتحرر المكاتب عند سداده آخر قسط من نجوم "أقساط" كتابه .
    - المكاتب تجري عليه أحكام الرق ما بقى عليه من كتابته درهم واحد .
    - يجب على السيد مساعدته مكاتبه بشئ من المال اما بوضع جزء منه عنه او بدفعه له نقدا .
    - اذا عجل المكاتب المال دفعة واحدة او دفعتين لزم سيده القبول الا في حال الضرر .
    - لو مات السيد قبل تسديد العبد نجوم كتابته بقي على كتابته وأتم ما بقي عليه للورثة وان عجز رد الى الرق .
    - لا يمنع السيد مكاتبه من السفر او السعي , وانما له منعه من التزويج فقط .
    - لا يجوز للسيد وطئ مكاتبته وهذا رأي الجمهور .
    - اذا عجز المكاتب عن أداء نجم واحد وقد حل موعد نجم آخر يليه وعجز جاز للسيد ان يعجزه ويعيده للرق كما كان .
    - ولد المكاتبة يعتق معها اذا ادت نجومها وان عجزت عادت وعاد معها ولدها .
    - اذا عجز المكاتب وفي يده مال كان لسيده الا ان يكون قد اعطي له من الزكاة فانها تعود لمصارفها الشرعية .
    نقلا بتصرف عن كتاب منهاج المسلم لأبوبكر جابر الجزائري ويمكنكم مراجعة الأدلة من هناك رأسا .
    وهناك أحكام اخرى لا مجال لذكرها هنا .


    مع تحياتي
    التعديل الأخير تم 09-07-2006 الساعة 04:46 PM
    بسم الله الرحمن الرحيم
    <وَالسَّمَاءَ رَفَعَهَا وَوَضَعَ الْمِيزَانَ (7) أَلَّا تَطْغَوْا فِي الْمِيزَانِ (8) وَأَقِيمُوا الْوَزْنَ بِالْقِسْطِ وَلَا تُخْسِرُوا الْمِيزَانَ (9)>
    سورة الرحمن

    أحمد .. مسلم

  8. #23
    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    الدولة
    عمان - الاردن
    المشاركات
    1,461
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة كاتيا مرح
    مجدي صحيح ..الرقيق الأبيض وباء بشري وليس مثالاً يُحتذى به ،بل الحكومات تعرضها على البشر و على المنظمات (كمشكلة تحتاج إلى حل) وليس كأمر عادي و مسموح و مباح
    و الرق بالإضافة إلى التسري امتهان لحرية الإنسان و فيه اجبار للشخص على التخلي عن اسرته و عائلته و زوجها و عائلتها-إن كانت طفلة- و اجبارها على الجنس مع شخص أخر سوء بالدعارة(كالرقيق الابيض) أو لشخص واحد يمتلك عدداً من الجواري (كالرق المسموح به في الإسلام) وفيه نظرة شهوانية للنساء (اغتنموا نساء الروم)و الذي استغربه أيضاً هو سبي الصغيرات ..أيضا يأسرونها و ياخذونها بعيداً عن اهلها ...!


    أما بالنسبة لتاريخ هارون الرشيد ...سواء حج سنة و اعتمر في سنة و جاهد في سنة فذلك لا يمنعه من أن يمتلك عدد كبير من الجواري أو القليل منهن لأنه باعتقاده لم يفعل أي شيء خارج عن الشرع فهو يستطيع اقتناء الجاريات و الحج أيضاً

    تحياتي
    الزميلة كاتيا ان تكلمت عن شيء فانما اتكلم بعلم لا نقلا بدون فهم لما أنقل . ولكن الواضح انك لم تعرفي اصلا احكام الرق في الاسلام .
    غير معقول ان نقوم بشرح احكام الرق لكم في هذا المنتدى انما ينبغي ان تتعرفوا عليها وعندما تجدوا اعتراض تناقشونا فيه لان ما ذكرته حضرتك امور تخالف الشريعة اصلا .
    اما قولك ان الحكومات تعارضها والمنظمات فهذا الكلام غير صحيح حقيقة سأضطر لتوضيح الامر بشكل اكثر جلاء لان الامر فيه لبس عليكم
    اولا بيوت الدعارة المرخصة مسموحة في الدول الغربية والسعي من منظمات حقوق الانسان الضغط على الحكومات العربية والاسلامية وحتى بعض الدول غير المسلمة للسماح بها بشكل علني وحماية العاهرات واصحاب محلات الملاهي والفواحش . والامر لا يقتصر على ذلك بل ان منظمات حقوق الانسان وعلى رأسها منظمة العفوا الدولية فيها بنود خاصة لاصحاب الميول الشاذ لحمايتهم لان الحرية بوجهة نظرهم مطلقة .
    http://ara.amnesty.org/library/ara-347/index

    هذا من ارشيف مكتبة منظمة العفو الدولية ..
    بالطبع انت تعرفين جيدا ان موضوع الاخلاق ان جعل نسبي بشكل مطلق الغي نهائيا فلم يصبح اخلاق بعد اذ


    الدول الغربية تبيح عمل الدعارة ولكن بشكل منظم كي لا تنتشر الامراض وانما تحارب البيوت الغير مرخصة والتي لا تدفع ضرائب للدولة .
    هذه المومس انما هي اسوء حال من الاماء فالامة فقدت حريتها ولكن لها حق على من يملكها ولكن المومسات يعملن ويستغلن من قبل اصحاب متاجر الفساد ومعروف ان اكثر ضحايا الرقيق الابيض في الغرب هم ضحايا الاتجار بالرقيق الابيض . والرقيق الابيض هم نساء واطفال استغلوا وهم احرار للعمل قصرا في مجالات مختلفة مقابل اجر زهيد وكثيرا مقبل بقائهم على الحياة واغلب الضحايا يتعرضوا للموت بعد انتهاء الصلاحية باصابتها بمرض او عدم الحاجة اليها .
    دخول هؤلاء الدول الغربية انما يتم بتأشيرة دخول يعرف من سعى لاصدارها . ومكان عملهم بالعادة وهمي . ولكن وجودهن في اماكن الملاهي امر معروف وما يتقاضينه امر يجب ان يكون معروف ايضا ولكن ان لم يكن اهمية للضحايا فان الامر يختلف . فالضحايا ليسوا من دول تدافع عن مواطنيها .
    امر آخر بيع الاطفال تحت اسم التبني هو امر معروف وتوجد قضايا في المحاكم عن تراجع الاباء عن بيع ابنائهم ولكن الامر يتطلب اعادة الاموال هذا ان استطاعت الاسرة التي باعت طفلها ان تعرف اين هو بعد ساعات .
    اذا هنا بيع لاشخاص احرار وليس لعبيد اصلا لاحظي الفرق الا ان المجتمع الغربي قبل ببيع الاطفال ومنع بيع العبيد !!!
    وهذه قمة التناقض .

    و الرق بالإضافة إلى التسري امتهان لحرية الإنسان و فيه اجبار للشخص على التخلي عن اسرته و عائلته و زوجها و عائلتها-إن كانت طفلة- و اجبارها على الجنس مع شخص أخر سوء بالدعارة(كالرقيق الابيض) أو لشخص واحد يمتلك عدداً من الجواري (كالرق المسموح به في الإسلام) وفيه نظرة شهوانية للنساء (اغتنموا نساء الروم)و الذي استغربه أيضاً هو سبي الصغيرات ..أيضا يأسرونها و ياخذونها بعيداً عن اهلها ...!
    هذا الكلام غير صحيح وهو ناجم عن عدم فهم الاسلام وكأنك تقرأي الاسلام من كتب الملحدين او المستشرقين فالرق يأتي بعد عدة امور يجب ان تعرفيها ." فَإِذَا لَقِيتُمُ الَّذِينَ كَفَرُوا فَضَرْبَ الرِّقَابِ حَتَّى إِذَا أَثْخَنْتُمُوهُمْ فَشُدُّوا الْوَثَاقَ فَإِمَّا مَنًّا بَعْدُ وَإِمَّا فِدَاءً حَتَّى تَضَعَ الْحَرْبُ أَوْزَارَهَا ذَلِكَ وَلَوْ يَشَاءُ اللَّهُ لَانْتَصَرَ مِنْهُمْ وَلَكِنْ لِيَبْلُوَ بَعْضَكُمْ بِبَعْضٍ وَالَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَلَنْ يُضِلَّ أَعْمَالَهُمْ (4)" هذا ما يقبل به الاسلام ولكن قارنيه بما تريدي من مقابل في التشريعات الحالية والسابقة .

    ثم ان ممارسة الجنس لا تجوز نهائيا بالصورة التي ذكرتها من ناحيتيين :
    الاولى ان من يستمتع بجاريته هو مالكها وليس احد غيره ولا يجوز للرجل ان يستمتع بجارية زوجته بل ان ذلك زنا يرجم عليها الزوج وتجلد الامة .
    الثانية ان الاطفال في الاسلام لا يجوز ممارسة الجنس معهم على اختلاف الفقهاء في ادنى حد فقيل ان اقله ان تطيق الجماع وقيل البلوغ وقيل غير ذلك .
    الثالث ان الاستمتاع بالاماء هو مثل الزواج الا ان له احكاما تختلف ومن تلك الاحكام انها لو ولدت له تصبح حرة به .
    الرابع ان الاسلام حضنا الى فعل الافضل دائما :
    "ثلاثة يؤتون أجورهم مرتين : رجل كانت له أمة فأدبها فأحسن تأديبها وعلمها فأحسن تعليمها ثم أعتقها فتزوجها ومملوك أعطى حق ربه عز وجل وحق مواليه ورجل آمن بكتابه وبمحمد صلى الله عليه وسلم"وهذا حديث صحيح
    الخامس ان التفريق بين الام وصغارها في الحرب ايضا لا يجوز شرعا :"وعن أبي أيوب قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " من فرق بين والدة وولدها فرق الله بينه وبين أحبته يوم القيامة " . رواه الترمذي والدارمي "
    وبعد هذا يجب عليك ان تتعرفي على احكام الاسلام من مصادره لا من ضغائن احقاد اعدائه . واعلمي ان اعداء الاسلام لو كانوا يجدوا عيبا في الاسلام لما اعتمدوا على الكذب عليه .

    بالنسبة لهارون الرشيد فاعطيني المصدر الذي تستقين المعلومات منه ارجوا ان لا تكون قصة الف ليلة وليلة !!!
    لهذا انصحك ان تراجعي الموضوع ولعل اصعب ما نواجهه كيف نشرح لكم امر لا تعرفونه في الاسلام كيف هو وتستقون الشسبهة من أعداء الاسلام .
    ولعل بعضكم لا ينتبه الى مصادر هذه الشبه لذا انصح الجميع بمراجعة مجلة المنار فان فيها العديد من هذه الشبه والرد عليها والاصدار الالكتروني لها يسهل البحث في مواضيعها .
    اذا أبقت الدنيا على المرء دينه /////فما فاته منها فليس بضائر

  9. افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالكريم
    الله الله يامسلمة

    جزاك عنا الف الف خير

    لقد أثريت الموضوع ، تلك الإضافة رائعة بكل المقاييس

    أذن الرق قبل الأسلام بالدليل التي أتت به الأخت مسلمة وبدون مناقشة
    نعم أخانا الفاضل

    الرق كان قبل الإسلام وهو صناعة غير إسلامية
    وما زلنا نتذكر كيف استعبد أتباع دين المحبة ملايين البشر لا لسبب إلا لأن لونهم لم يناسب ذوقهم
    ونعرف أن السيدة مارية القبطية كانت ضمن هدية من مقوقس مصر لنبي الله

    ونعرف أن الإسلام فتح عدة أبواب أمام المسلمين لتحرير أرقائهم بل جعل ذلك من الأعمال الصالحة التي يكفر بها عن أخطائه ويثاب عليها :
    {لاَ يُؤَاخِذُكُمُ اللّهُ بِاللَّغْوِ فِي أَيْمَانِكُمْ وَلَـكِن يُؤَاخِذُكُم بِمَا عَقَّدتُّمُ الأَيْمَانَ فَكَفَّارَتُهُ إِطْعَامُ عَشَرَةِ مَسَاكِينَ مِنْ أَوْسَطِ مَا تُطْعِمُونَ أَهْلِيكُمْ أَوْ كِسْوَتُهُمْ أَوْ تَحْرِيرُ رَقَبَةٍ فَمَن لَّمْ يَجِدْ فَصِيَامُ ثَلاَثَةِ أَيَّامٍ ذَلِكَ كَفَّارَةُ أَيْمَانِكُمْ إِذَا حَلَفْتُمْ وَاحْفَظُواْ أَيْمَانَكُمْ كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ }المائدة89

    {وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ أَن يَقْتُلَ مُؤْمِناً إِلاَّ خَطَئاً وَمَن قَتَلَ مُؤْمِناً خَطَئاً فَتَحْرِيرُ رَقَبَةٍ مُّؤْمِنَةٍ وَدِيَةٌ مُّسَلَّمَةٌ إِلَى أَهْلِهِ إِلاَّ أَن يَصَّدَّقُواْ فَإِن كَانَ مِن قَوْمٍ عَدُوٍّ لَّكُمْ وَهُوَ مْؤْمِنٌ فَتَحْرِيرُ رَقَبَةٍ مُّؤْمِنَةٍ وَإِن كَانَ مِن قَوْمٍ بَيْنَكُمْ وَبَيْنَهُمْ مِّيثَاقٌ فَدِيَةٌ مُّسَلَّمَةٌ إِلَى أَهْلِهِ وَتَحْرِيرُ رَقَبَةٍ مُّؤْمِنَةً فَمَن لَّمْ يَجِدْ فَصِيَامُ شَهْرَيْنِ مُتَتَابِعَيْنِ تَوْبَةً مِّنَ اللّهِ وَكَانَ اللّهُ عَلِيماً حَكِيماً }النساء92

    {وَالَّذِينَ يُظَاهِرُونَ مِن نِّسَائِهِمْ ثُمَّ يَعُودُونَ لِمَا قَالُوا فَتَحْرِيرُ رَقَبَةٍ مِّن قَبْلِ أَن يَتَمَاسَّا ذَلِكُمْ تُوعَظُونَ بِهِ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ }المجادلة3

    {فَكُّ رَقَبَةٍ }البلد13

    والحمد لله على نعمة الإسلام

  10. #25

    افتراضي

    مجدي ..
    بالنسبة لموضوع الرق الأبيض،يبدو أنك اخطأت عزيزي: كون عصابات المافيا تُتاجر بالرقيق الأبيض لا يعني أن الرق أمر صحيح أو أن رقنا أفضل من طريقة رقهم،لا ،المجتمعات عند ذِكر مثل هذاالموضوع تتعامل معه على اساس أنه جريمة و مشكلة تحتاج إلى حل،أما عن الدعارة المسموحة -و المباحة عندهم فلا شأن لي به- ..عاهرات لهن نقابات يدافعن عنهن فما علاقة هذا الموضوع بالرق في الإسلام؟؟؟؟ أرجو الالتزام بموضوع حوارنا ........لا نستطيع أن ننكر يا مجدي غرق المجتمع الاسلامي بألاف العبيد والاماء بدلاً من أن ينقص أعدادهم على مر السنين

    ( يروي ابن الأثير ان غنائم موسى بن نصير عام 91 ه بلغت ثلاثمئة الف رأس سبي وأن موسى استقدم معه الى دمشق ثلاثين الف عذراء من الأسر القوطية النبيلة ) ( ابن الأثير : 4/295)

    في الحرية لا توجد حلول وسط .. فاما حرية أو رق ، أما قضية التدرج في التحريم فالاسلام لم يحرم الرق ولم يلغه ولا يوجد أي نص يشير الى نية بإلغائه تدريجيا ، فالتشجيع الأخلاقي على العتق وجعله كفارة لبعض المعاصي لا يُسمى الغاءً للرق وحتى اذا سلمنا جدلا بوجود نية لإلغاء الرق تدريجيا فلِمَ لمْ نرَ الدول الإسلامية من أوائل الدول التي تقوم بتحريم قضية حاسمة وهي الرق ؟؟, لماذا لم ينقص عدد العبيد في المجتمعات الإسلامية؟ لقد وجدنا الاسلام يحرم وبشكل فوري ومباشر الكثير من العادات في المجتمع الجاهلي مثل الربا والميسر وحرمان المرأة من الميراث والتبني... .. فلماذا التدرج في قضية حساسة كتحريم الرق ( و لو لبعد اجيال) ؟و اذا كان الاسلام يحث بالفعل على عتق الرقيق فترى الم يكون باستطاعة الرسول ذاته أن يبدأ بنفسه ويعتق اماءه ؟؟

    ( تؤكد الروايات انه كان للرسول أربع سراري كما ذكر ابن القيم في زاد المعاد : 1/114)
    أما الامام علي مات ولم يكن تحت يمينه سوى 19 سرية فقط( ابن كثير : 7/244- تاريخ الخلفاء : 176) .

    اذا كان محمد وخلفاؤه جادون في محاربة الرق فلماذا لم يبدؤوا بأنفسهم ؟؟... حافظ الاسلام على نظام الرق ، فلا يستطيع العبد ان يتزوج الا بأذن سيده
    ‏حدثنا ‏ ‏أحمد بن حنبل ‏ ‏وعثمان بن أبي شيبة ‏ ‏وهذا لفظ إسناده وكلاهما ‏ ‏عن ‏ ‏وكيع ‏ ‏حدثنا ‏ ‏الحسن بن صالح ‏ ‏عن ‏ ‏عبد الله بن محمد بن عقيل ‏ ‏عن ‏ ‏جابر ‏ ‏قال ‏
    ‏قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏أيما عبد تزوج بغير إذن ‏ ‏مواليه ‏ ‏فهو ‏ ‏عاهر
    .

    ولسيده ان يطلقه اذا شاء
    وللسيد أن يطأ أمته
    ولا تُقبل شهادة العبد
    ولا يُطبق مبدأ القصاص اذا كان المجني عليه عبداً
    ودية الحر تختلف عن دية العبد راجع الاحكام الخاصة بالعبيد في كتب الفقه لتجد أن الفقه الاسلامي يميز في كل شيء بين العبد والحر .. بل لقد وصل التمييز الى العبادة اذ لا يجب الحج ولا الجهاد ولا صلاة الجمعة على العبد



    لماذا ؟؟؟


    ترى ....... هل كان الاعلان العالمي لحقوق الانسان اكثر حسماً من الشريعة الاسلامية عندما حرم الرق نهائيا ؟
    ؟ في حين مازال بعض المسلمين اليوم يدافعون عن تشريع الرق ؟؟ لا تستغرب فهناك من زال يعتقد أن الرق قد يعود يوماً ما و نستخدمه اقرأ الفتوى:
    ..

    http://islamic-fatwa.net/viewtopic.php?TopicID=7504

    نسنتنج
    : الإسلام لم يحرم الرق بل نظمه و حث عليه في الحروب
    2- لم يبتدع الإسلام الرق، اعترف بذلك، بل حافظ عليه
    2- لم نتدرج في تحريمه ولم نكن المبادرين في تحريمه


    هذا كل شيء و لمعلوماتكم هذا لا يعني الانتقاص من الإسلام ..الاعتراف بوجوده أمرعادي , و اعترافنا بعدم مبادرتنا في تحريمه أمر عادي لكن أن نستنكر و نقول أننا من أوائل الدول التي حرمت الرق فهو أمر غير عادي ..................راجع الرق في موريتانيا

    http://www.alarabiya.net/Articlep.aspx?P=24171
    Render unto Caesar the things which are Caesar's, and unto God the things that are God's

  11. #26
    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    الدولة
    عمان - الاردن
    المشاركات
    1,461
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    طلبت منك امر سهل الا اني اجدك تستبقين الكلام وكأن كل شيء جاهز !!!!
    راجعي أحكام الرق بالاساس ولا تستقطعي كل شيء من مكان ..

    لاني في المرات القادمة سأعتبر اي كلمة تقوليها عن الاسلام وهي غير ثابتة جهل منك واذا كانت غير موجودة فسألصق بك الكذب لا بمن تنقلي عنه .

    واخيرا يبدوا انك لم تعرفي سبب الرق اصلا تروي الروايات التاريخية دون النظر الى ثبوتها من ناحية ثم لا يزعجك بالأمر الا الرق ؟؟؟
    اذا ماذا كنت تريدي لهم ؟ القتل ؟؟ ام مثل السجون الامريكية ؟؟
    بالطبع انتم لا تعرفوا المشكلة اصلا فقط سمعتم بالاعلان العالمي لحقوق الانسان !!! اعلان سخيف يقوم على التميز العنصري بمعنى الكلمة .. تحت عبارات جميلة :" يحق لكل انسان ان يحصل على جنسية " والجنسية اصلا هي مدار العنصرية في القرون الاخيرة وانت تعلمين اثر الجنسية على التنقل والسفر والعمل والتملك لا وبل على الزواج والحقوق الشخصية !!!!
    انت ابتدئت الموضوع بنقاط والان انتقلت الى الحر والعبد واحكامهم !!!!

    من الآن ستختلف طريقة الرد من رد على انسان عنده شبهات الى الرد على من يريد زرع الشبهات !!!

    من يكتب كلام يجب ان يكون مسؤول عن صحته لذا ارجوا ان لا يغضب احدكم ان نقل عن كذاب فوصفته بالكذب
    لذا ارجوا ان تعطيني توثيق لما اصررت عليه عن هارون الرشيد
    بالاضافة لذلك ما ذكرته عن علي انهن سراري
    اذا أبقت الدنيا على المرء دينه /////فما فاته منها فليس بضائر

  12. #27
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    64
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    أعتقد والله اعلم ان تحريم الرق يعني قتل كل الأسرى الذين يقعون في يد المقاتلين المسلمين أليس كذلك ؟ هل هذا ماتريدن !!!


    بينما التضييق على مصادر الرق وفتح منافذ الحرية وهو ما فعله الإسلام هو الأفضل على الإطلاق




    الحمدلله حقاً على نعمة الإسلام ولو كره المبطلون
    التعديل الأخير تم 09-07-2006 الساعة 11:59 PM

  13. افتراضي



    كان الرقيق معترفاً به قبل الإسلام عند العرب وغيرهم، وكان من الأمور الطبيعية والعادية ، وكان الرقيق يشكل جزءاً من ثروات عدد كبير من الأغنياء ، وجاء الإسلام فلم يشرع تحريم الرق لعدة أمور، أهمها : أن عتق الآلاف من الرقيق الفقراء مباشرة ، يهدد حياتهم بالخطر والموت، كما يهدد المجتمع بهزه اقتصادية واجتماعية خطيرة، ولكنه شجع بمختلف وسائل التشجيع على تحرير رقاب الرقيق ، حيث جعل تحريرهم من أكبر وأعظم ما يتقرب به الإنسان إلى ربه، ووضع الإسلام مبدأين مهمين لإلغاء الرق هما:

    * تضييق المدخل .

    * وتوسيع المخرج .

    جاء الإسلام وللرق وسائل أو مداخل كثيرة، كالبيع ، والمقامرة ، والنهب، والسطو ، ووفاء الدين، والحروب ، والقرصنة..فألغى جميع هذه المداخل ولم يبق فيها إلا مدخلاً واحدا، هو الجهاد القتالي في سبيل الله ، فلا استرقاق إلا في حرب شرعية مراعى فيها أن تكون بمبرر شرعي ، فالذي أباحه الإسلام من الرق، مباح في أمم الحضارة التي تعاهدت على منع الرقيق منذ القرن الثامن عشر إلى الآن..لأن هذه الأمم التي اتفقت على معاهدات الرق ، تبيح الأسر واستبقاء الأسرى، أو التعويض عنهم بالفداء والغرامة(21).

    "وهنا وقفة عند حقائق التاريخ ففضائع الرق الروماني في العالم القديم لم يعرفها قط تاريخ الإسلام ، ومراجعة بسيطة للحالة التي كان يعيش عليها الأرقاء في الإمبراطورية الرومانية ، كفيلة بأن ترينا النقلة الهائلة التي نقلها الإسلام للرقيق.

    كان الرقيق في عرف الرومان "شيئاً" لا بشرا ! شيئاً لا حقوق له البتة، ومن دلائل ذلك حلقات المبارزة التي كانت من أحب المهرجانات إلى السادة فيجتمعون ليشاهدوا الرقيق يتبارزون مبارزة حقيقية ، توجه فيها طعنات السيوف والرماح فترتفع الحناجر بالهتاف والأكف بالتصفيق حين يقضي أحد المتبارزين على زميله قضاءاً كاملاً فيلقيه طريحاً على الأرض فاقد الحياة !، ذلك هو الرقيق في العالم الروماني ، ولا نحتاج أن نقول شيئاً عن حق السيد المطلق في قتلة وتعذيبه واستغلاله دون أن يكون له حق الشكوى، ولم تكن معاملة الرقيق في فارس والهند وغيرها تختلف كثيراً عما ذكرنا.

    ثم جاء الإسلام... جاء ليرد لهؤلاء البشر إنسانيتهم ، جاء ليقول للسادة عن الرقيق بعضكم من بعض((22)، جاء ليقول "من قتل عبده قتلناه ، ومن جدع عبده جدعناه، ومن أخصى عبده أخصيناه "(23) ، جاء ليأمر السادة أمراً أن يحسنوا معاملتهم للرقيق : )وبالوالدين إحساناً * وبذي القربى واليتامى والمساكين والجار ذي القربى *والجار الجنب * والصاحب بالجنب *وابن السبيل *وما ملكت أيمانكم * إن الله لا يحب من كان مختالاً فخورا((24) وليقرر أن العلاقة بين السادة والرقيق ليست علاقة الاستعلاء والاستعباد ، أو التسخير أو التحقير ،فهم أخوة للسادة قال r:"إخوانكم خولكم .. فمن كان أخوه تحت يده فليطعمه مما يطعم وليلبسه مما يلبس ، ولا تكلفوهم ما يغلبهم ، فإن كلفتموهم فأعينوهم" (25). ضمانات إسلامية لم يصل إليها تشريع للرقيق في التاريخ كله "(26).

    ثم إننا نجد في المسيحية أن الرق معمول به، فها هو بولس يخاطب الرقيق بقوله أيها العبيد ، أطيعوا سادتكم حسب الجسد ، بخوف ورعدة ، في بساطة قلوبكم كما للمسيح ، لا بخدمة العين كمن يرضي الناس ، بل كعبيد للمسيح ، عاملين بمشيئة الله من القلب ، خادمين بنية صالحة كما للرب ، ليس للناس)(27). ويوصي القديس بطرس رئيس الحواريين العبيد ألا يقصروا في إخلاصهم على الصالحين و الرحماء من سادتهم ، بل عليهم أن يخلصوا في خدمة القساة منهم ، وفي ذلك يقول : ( كونوا خاضعين بكل هيبة ليس للصالحين ، بل للعنفاء أيضاً)(28).

    وعلى مبدأ الخضوع المبني على ترتيب هو من أمر الله ، أقامت الكنيسة شرعية الرق واتبع آباء الكنيسة من بعد هذا المبدأ ، وساروا على نهجه، فأباحوا الاسترقاق، وصرحوا بضرورة الإبقاء على الرق ، ونصح القديس "إيزيدوروس"(29) العبيد بأن لا يطمعوا في التحرر من الرق ولو أراده أسيادهم(30).

    ما ذكرناه عن الرق في الإسلام ومعاملة المسلمين للرقيق بالحسنى مقارنة بمعاملة النصارى للرقيق بالسوء ،نحب أن نبين أولاً مدى مشروعية الرق والحكمة من إبقائه فنقول:

    أولاً: درجة مشروعية الرق والاسترقاق هي الإباحة وتقديرها يرجع إلى رئيس الدولة الإسلامية .

    ثانياً: حكم الإباحة للرق والاسترقاق لا يجوز الادعاء بنسخة ، لأن أحكام النسخ لا ينسخها إلا مشرعها وهو الله تعالى ، ولا وحي بعد رسول الله r فلا مجال لنسخ الرق والاسترقاق .

    ثالثاً : إن الحكمة من الاسترقاق هي إعطاء آخر فرصة للكافر لأجل أن يتبد له الإيمان وفي هذا أعظم فوز له حيث سينجو من عذاب الله وبيان ذلك أن الشرعية بين المسلمين والكفار إذا انتهت ووقع بأيدي المسلمين أسرى ورأى الإمام المصلحة في استرقاقهم وتوزيعهم على الجنود كغنائم حرب ؛إن هذا الصنيع سيترتب عليه أن يعيش هذا الرقيق الكافر في بيت إسلامي وفي مجتمع إسلامي وسينظر بهدوء وروية وبتؤدة معاني الإسلام التي يسمعها ويراها مطبقة ويزنها بهدوء وروية كما يزن عقيدة المسلم ومفرداتها ، والغالب أن هذا النظر الهادئ سيقوده إلى الإيمان وبهذا يتخلص من الكفر ، وسيقوده إيمانه إلى أعظم فوز على الإطلاق وهو الظفر برضا الله والنجاة من النار والدخول إلى الجنة فيكون الأسر والاسترقاق سبباً له لهذا الفوز العظيم ،وإذا كان الأسر والاسترقاق قد أفقده حريته فقد أكسبه الإيمان ونتائج الإيمان ثم استرداد حريته سيكون سهلاً له إذ أن هناك تشريع إسلامي مرغوب فيه وهو مكاتبة الرقيق على أن يسمح له سيده بالعمل والكسب وبجمع مبلغاً من المال يقدمه لسيده فداءاً له لعتقه ، وهذه المكاتبة مرغوب فيها ، قال تعالى : ) فكاتبوهم إن علمتم فيهم خيراً (31)(، ومن مصارف الزكاة معونة هؤلاء المكاتبين وغيرهم من الأرقاء بصرف جزء من مال الزكاة لتحرير هؤلاء .

    هذا هو نظام الرق ، نظام شرعه الله لعباده وأمر المسلمين بتطبيقه ، فهو نظام قائم بذاته لا يجوز خلطه مع أنظمه الدولة الكافرة التي تهاجم هذا النظام وهي لا تعرف خلفيته ولا حكمته وإنما تحسبه من نوع الاسترقاق الروماني القديم.




    --------------------------------------------------------------------------------

    (20) شبهات حول الإسلام . محمد قطب ص(37).

    (21) الإسقاط في مناهج المستشرقين والمبشرين د/ شوقي أبو خليل ص(162 - 163)بتصريف.

    (22) النساء (25).

    (23) حديث رواه البخاري ومسلم

    (24) النساء (36).

    (25) صحيح البخاري ،الجزء الأول،الحديث (30).

    (26) شبهات حول الإسلام .مجمد قطب ،ص(40-43)بتصرف، والمقصود بـ "وما ملكت أيمانكم "هم الرقيق.

    (27) رسالة بطرس إلى أهل إفسس (6/5-7).

    (28) رسالة بطرس الأولى(2/18).

    (29) القديس Isedor370 – 450م) اشتهر بسعة علمه ، ودّون آراءه في ألفي رسالة(الإسقاط في مناهج المستشرقين والمبشرين) . ص (166).

    (30) الإسقاط في مناهج المستشرقين والمبشرين د/شوقي أبو خليل ص(165- 166)بتصرف.

    (31) النور : 33

  14. #29

    افتراضي

    من الواضح ان الردود تحوم حول نقطتين
    1) الرق افضل من القتل وهنا تساؤل رائع يقرض نفسه يحتاج الى اجابة
    ما ذنب انسان مسلم يولد عبدا ؟؟؟
    ذلك ان يولد الانسان وهو عبد الا يعتبر هذا قمة الاستهانة !!

    حقيقة استغرب من يدافع عن هذا الامر
    اذا كنتم تقولون ان الرق افضل من الموت
    فاين الموت في هذه الحالة ؟؟
    ما حكم من يولد من زواج عبد مسلم من امة مسلمة و لا توجد حرب و لا يحزنون و لاموت و لا اسر


    النفطة الثانية:
    ان الرق مصدره الحرب وهنا اود ان يذكر لى اى زميل واحد هنا من هى الدولة التى قامت بمهاجمة نساء المسلمين فقامت الدولة الاسلامية بالرد بالمثل
    هل هى مصر ام تونس ام المغرب ام الاندلس ام الهند ام بلاد ما وراء النهرين
    ام الفرس ام الروم ام الترك و الافغان ؟
    اي من هذه الشعوب استرقت امرأة مسلمة
    لما فقط استرقوا النساء و قتلوا الرجال؟؟؟
    سيرد احدهم لانهم يحاربون الاسلام ؟
    والسؤال البسيط الان من حارب الاسلام ؟؟
    هل المواطن الذى يجلس في بيته امنا و يدخا عليه جيش ليحتل بلده من المفترض ان يفرش الرمال و ينثر الورود امام الجيش المحارب؟؟
    هل جاءت البلاد الى مكة او المدينة او دمشق ليقتلوا المسلمين و يسترقوا نساء المسلمين ؟ ام ان جيوش الاسلام ذهبت اليهم في عقر دارهم

    ما هى الجريمة التى ارتكبها شعب يدافع عن ارضه ضد جيش محتل




    اما كيف كان ينتهى الرق فمسألة تافهة لا تحتاج الى عبقرية بان يتوقف الاستعباد مع بقاء الجيل الموجود وقت التحريم من يموت من الرقيق ينتهى
    وبعد جيل سيكون هناك لا رقيق وهنا لم نحرم الرق فجأة

    ما مشكلة هذه الحل البسيط
    شكرا لاحترامك عقلي

  15. افتراضي

    على الرغم من ان الرسول كان عنده جاريه - لماذا لم يعتبرها المسلمون سنه للاقتداء به و يدعوا اليها !!!

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. هذا هو حزب البعث ....
    بواسطة الوليــــد في المنتدى قسم الحوار العام
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 06-20-2011, 06:42 PM
  2. سؤال: ينتظر إجابة
    بواسطة رِحلة ضوء في المنتدى قسم الحوار عن الإسلام
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 03-25-2011, 07:15 PM
  3. أسئلة عن البعث
    بواسطة St.FaHaD في المنتدى قسم الحوار عن الإسلام
    مشاركات: 34
    آخر مشاركة: 10-30-2009, 10:11 PM
  4. البعث بعد الموت
    بواسطة مجدي في المنتدى قسم الحوار عن الإسلام
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 07-25-2008, 08:31 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

Bookmarks

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
شبكة اصداء