لا اخي لم تخطئ هذه هي نفسها اوثان الماضي عادت عادت ولكن بشكل جديد فهم يعملون انك لن تعود لعبادة اللات والعزى ولن تعبد أثينا فعادت لنا الديمقراطيه وهي من ديانات الاغريق القديمه وعادت لنا...