اعذروني على هذه المداخله :
معناه أن الملحد أمام خيارين لاثالث لهما
إما أن يعترف أن العلم والحقائق التي يملكها ( كعلمه بالمستحيل عقلا ) أزليه من خالق أزلي ( لأن المادة لم تخرج من إطار الممكن...