هذا الحوار ثنائى بين الأخ عبد الواحد والزميل نبيل