صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 21

الموضوع: الفضائيات الإسلامية : هل لها فائدة ؟

  1. افتراضي الفضائيات الإسلامية : هل لها فائدة ؟

    الفضائيات الإسلامية : هل لها فائدة ؟


    بقلم / محمود القاعود

    ظهرت فى الآونة الأخيرة العديد من الفضائيات ( الإسلامية ) .. وكلما ظهرت فضائية تتبنى الفكر الإسلامى نستبشر خيراً ونقول : لعل هناك فضائية تظهر لتدافع عن الإسلام وتوضح عوار المعتقد النصرانى !
    لكن ليس كل ما يتمناه المرء يدركه !
    ما يُقارب عشرون فضائية إسلامية لا تهتم بالدفاع عن الإسلام أو الرسول صلى الله عليه وسلم ، وإنما اهتمام هذا العدد الكبير من الفضائيات هو بالإعلانات والمواضيع التافهة غير ذات القيمة وبيزنس الاتصالات ورسائل الموبايل القصيرة وإثارة الكلام الفارغ الذى لا يُسمن ولا يُغنى من جوع ، وشيوخ يتحدثون عن حكم اللحية وأن عقاب حالقها هو جهنم وبئس مصير ، وآخرون يقسمون بالله أن النقاب فرض ويُخصصون حلقات كاملة فى هذا الموضوع !
    الشيخ " محمد حسين يعقوب " وهو أحد الذين نجلهم ونقدرهم ، يسأله سائل عن الذين يسبون الرسول صلى الله عليه وسلم ويفترون حوله الأكاذيب ، ما ذا نفعل معهم وكيف نرد ؟ فيرد الشيخ يعقوب بحزم : ماتسمعش الكلام ده !!
    وصلت الأمة لمرحلة من الضياع والتشتت ساعد عليها علماء الأمة الذين تخلوا عن مسئوليتهم فى الدفاع عن الرسول صلى الله عليه وسلم ، تحت ذرائع واهية وماسخة ألا وهى أن الرد على هؤلاء مضيعة للوقت ولا يُسمن أو يغنى من جوع !!
    فى الجانب الآخر نجد الفضائيات التنصيرية تعمل دون كلل أو ملل وتطعن فى الإسلام بكل ما أوتيت من قوة وتفترى الكذب ليلا ونهارا ، لم أر فضائية تنصيرية تعرض إعلاناً واحداً مثلما تفعل فضائية " الناس " الإسلامية التى تُخصص حوالى 12 ساعة لبث إعلانات عن " الحلل " و " الألحفة " و" الأكواب " و " أطقم الصينى " و " الكنب " و " النجف " و " الموبايلات " و " المفارش " ... إلخ .
    الفضائيات التنصيرية لها غاية ومن أجل تلك الغاية لا يُتاجرون بقضيتهم الإجرامية ، لكن فضائياتنا الإسلامية انشغلت بالماديات والربح وتاجرت بالإسلام وشوّهت صورته .
    من وسط كوم الفضائيات الإسلامية يبقى " أبو إسلام أحمد عبدالله " الكاتب الصحفى وصاحب قناة الأمة الفضائية ، هو الوحيد الذى يُدافع عن الرسول صلى الله عليه وسلم وينافح عن الإسلام ، رغم ضعف إمكانياته وقلة أمواله .. يبقى أبو إسلام هو الوحيد الذى لا يُتاجر بإسلامه ويدافع عن الرسول صلى الله عليه وسلم محتسباً كل شئ عند الله .
    فضائيات عديدة تتاجر بالإسلام لم نر فيها برنامجاً واحداً يرد على القمص زكريا بطرس ، الذى يتحدى شيوخ المسلمين كل يوم ليردوا ! فضائيات عديدة لا تقوم بإنتاج برنامج واحد يوحد الله يرد على زكريا بطرس !!
    أغنى أغنياء العالم ينتمون للإسلام ورغم ذلك لا تجد من يُؤسس فضائية لتدافع عن الإسلام وترد على افتراءات المُنصّرين !!
    ووسط هذا التخاذل المخزى وهذا الصمت المريب من قبل المسلمين تخرج قناة القاديانيين " mta " لترد على القمص زكريا بطرس وتخصص برنامج بعنوان " أجوبة عن الإيمان " للرد على برنامج القمص زكريا بطرس الذى يُسمه " أسئلة عن الإيمان " ، كذلك تُخصص برنامج حوارى بعنوان " الحوار المباشر " للرد على النصارى ولتوضيح خطأ المعتقدات النصرانية ، وبين صمت المسلمين وتخاذلهم فى الرد على زكريا بطرس وقنواته التنصيرية العديدة وبرامجه المسيئة للإسلام والمتطاولة عليه وبين صمت المؤسسات الحكومية الإسلامية مثل الأزهر الشريف ومجمع البحوث الإسلامية ومنظمة المؤتمر الإسلامى ورابطة العالم الإسلامى وصمت المملكة العربية السعودية أرض الحرمين عن إنشاء فضائية إسلامية تُدافع عن النبى وترد على افتراءات زكريا بطرس التى يذكرها فى فضائياته ... بين هذا وذاك لا تُوجد إلا فضائية " القاديانيين " التى ترد على زكريا بطرس وعصابته ، فلا يجد اليائسون بد من اعتناق القاديانية انتقاماً من هذا التخاذل المريب وشعوراً بالامتنان لفضائية القاديانيين التى أراحتهم من تطاولات القمص البذئ !!
    نعم توجد العديد من الكتب والمقالات والمواقع الإليكترونية التى ترد على زكريا بطرس ، ولكن ليس لتلك الوسائل أثر مثلما للفضائيات أثر كبير يصل للملايين دون جهد أو عناء .
    لذلك فإن فضائية القاديانيين تُعتبر " حصان طروادة " – على حد وصف صديقى الأثير الدكتور " فؤاد العطار " – المُعبأ بالأفكار الخارجة عن الإسلام مثل نبوة الميرزا غلام والقول بتعليق السيد المسيح على الصليب – وحاشاه – والتفسيرات الباطنية للقرآن الكريم والتحايل على فريضة الجهاد ... إلخ تلك الأفكار التى تُخرج معتنقها من الإسلام . ولكن هذا الحصان المليء بكل تلك الأفكار يُرحب به جميع الذين استيأسوا من تخاذل مؤسساتهم الإسلامية اللاتى تركتهم ضحية للتنصير أو اعتناق القاديانية ، فاختاروا القاديانية لأنها أيسر من الإيمان بتجسد إله فى جسد بشرى !!
    فضائيات إسلامية عديدة لو كان الأمر بيدى لأغلقتها فوراً لبعدها عن قضايا الأمة وتناولها لتوافه الأمور فى ظل هكذا أمور عصيبة وصعبة تمر بها أمة الإسلام ..
    قد يقول قائل : الفضائيات الإسلامية تعرف المسلم بحقيقة دينه وتشرح له أمور عقيدته !!
    وأقول : هل هذا العدد الكبيرمن الفضائيات ليشرح عقيدة المسلم ؟؟!! ثم إن هناك حدثاً جلل وأمراً لا يُمكن السكوت عليه وهو الافتراء على الإسلام وتشويه صورته ونسج الأكاذيب حول الرسول صلى الله عليه وسلم ، فأولى بهذه الفضائيات أن ترد على تلك المفتريات ؛ لا أن تتحدث فى أمور بعيدة عن الواقع وبعيدة عن الخطر التنصيرى الداهم . ثم إن المسلم يتعلم عقيدته من وسائل عديدة .. ولنسلم جدلاً بأن الفضائيات الإسلامية تشرح للمسلم عقيدته ، فيكفى أن تقوم فضائية واحدة بهذا العمل .. أما أن تكون هناك فضائيات عديدة بعيدة عن خطر التنصير وكيفية دحره وتوعية الناس بمخاطره ، فهذا ما لا يقبله أى مسلم يغار على دينه ونبيه .
    ما هى الفائدة من برنامج يظل المتحدث فيه يتكلم عن أن من قال " والنبى " فهو مشرك !! ومن قال " لأجل النبى " فهو مشرك !! ومن قال ..... ؟؟!! هل كلمة " والنبى " هى الخطر الداهم الذى نستحق أن نرى برنامجاً عنه ؟!
    ماهى الفائدة من برامج تتحدث عن أن " النقاب " فرض ؟؟!!
    هل النقاب هو الذى سيوقف الحملات التنصيرية التى تنهش فى الإسلام ؟؟!!
    ماهى الفائدة من برامج تتحدث عن حكم المرأة التى نبتت لحيتها أتُزيلها أم تبقى عليها ؟؟!!
    ماهى الفائدة من برامج تتحدث عن أمور لا تمت للواقع بأى صلة ؟؟؟
    ماهى الفائدة لهذه القنوات العديدة والتى تتحدث باسم الإسلام وتتاجر به ؟؟
    أليس من الأولى أن تخصص كل فضائية برنامجاً واحداً فقط للرد على افتراءات النصارى وأكاذيبهم التى يروجونها فى غرف المحادثة " البال توك " والمواقع الإليكترونية والمنتديات والفضائيات التنصيرية ؟؟
    أليس من الأفضل أن ننقذ الناس من اعتناق القاديانية ؟؟

    أم أن " القول البتة فى تحريم لبس الكرافتة " – اسم كتاب لأحد الشيوخ يُحرم لبس الجرافتة ! - هو الأهم والشغل الشاغل الذى يجب أن نقاتل من أجله ؟!
    ما هذا العبث يا شيوخ الإسلام ؟؟ ماهذا التخاذل وهذا الهوان ؟؟
    لماذا لا تنصرون نبيكم ؟؟ أم أنه لا بواكى له ؟؟
    النصارى يقلبون الدنيا لمن يتعرض لديانتهم ويُقاتلون فى سبيل عقيدتهم قتالاً عنيفاً وكأنهم على الحق وينشرون افتراءاتهم فى كل مكان ويتحدثون بخبث ومكر ليوقعوا المسلمين فى شراكهم .
    كانوا – وإن كانوا ما زالوا - يُبشرون بعقيدتهم عن طريق المستشفيات وعلاج مرضى المسلمين وتقديم أقصى الخدمات لهم حتى يتبع المسلم عقيدتهم التى تجعلهم مهذبين ومؤدبين مع المرضى ويُقدمون لهم كامل الخدمات العلاجية والود والاحترام !!
    وأيضاً كانوا – وإن كانوا ما زالوا – يُبشرون بعقيدتهم عن طريق العملية التعليمة خاصة فى البلاد الأسيرة المحتلة حتى ينشأ الأطفال على حب الأناجيل ويُبرمجوا وفق التعاليم النصرانية !!
    الآن بات الموضوع كالتالى : تأسيس الفضائيات التى تُشكك المسلم فى عقيدته وهز صورة الرسول صلى الله عليه وسلم عن طريق سبه بأقذع الألفاظ والإيحاء للمسلم – فى ظل تخاذل البلاد الإسلامية - أنه لا يوجد من يرد على تلك الفضائيات والمواضيع المنبثة من خلالها .

    والنتيجة : أن يكون المسلم فاقداً للغيرة على إسلامه لا يعبأ أو يهتم بمن يفترى على الإسلام ولسان حاله يقول : إذا كان شيوخ الإسلام لا يقدرون على الرد فمالى ومال الإسلام !! إذا كانت البلاد الإسلامية ومنها بلد الحرمين الشريفين لم يقدروا على إنشاء فضائية واحدة ترد على تلك الأقاويل فمالى ومال الإسلام !!
    ويُصبح المسلم بلا عقيدة أو هوية ومع الوقت قد يتحول إلى النصرانية !
    ويُزيد الطين مبلة أن يخرج بعض الشيوخ فى المملكة العربية السعودية ويُفتوا بتحريم مشاهدة القنوات التنصيرية !! مما يدفع المسلم للقول بأنهم عجزوا عن الرد فذهبوا للتحريم حتى يُداروا قصورهم وعجزهم وفشلهم !!
    ومعروف أن الممنوع مرغوب ! وفتوى كهذه الفتوى ستجعل الناس كلها تشاهد هذه القنوات .. وحينما يذهب الناس لهذه القنوات ويجدوا شخصاً مثل زكريا بطرس يدعى الموضوعية والنزاهة وأنه يأتى بكل كلامه من كتب المفسرين والأحاديث ، فحتماً سيتأثر المسلم ويعتقد بينه وبين نفسه أن الشيوخ حرّموا مشاهدة هذه القنوات حتى لا تنكشف الحقيقة !!

    أى والله ! هذا هو ما يحدث .. وقد شكا لى العديد من الناس من هكذا عقليات ! بدلاً من أن يُفتى الشيوخ بأنه فرض عين على كل قادر مسلم يستطيع أن يؤسس فضائية للدفاع عن الإسلام فليؤسسها يذهب الشيوخ للقول بحرمة مشاهدة قنوات التنصير !!
    والسؤال : لماذا لا تكون هناك فضائيات إسلامية ترد على تلك القنوات التنصيرية حتى إن وجد المسلم نفسه أمام إحدى الفضائيات التنصيرية ويستمع إلى افتراء يذهب إلى فضائية إسلامية تنقض مثل هذا الافتراء الكاذب ؟؟
    ولكن ماذا نقول فى أمة ارتضت بالهوان والذل والخضوع والخنوع ؟؟ ماذا نقول فى أمة تنتسب للرسول صلى الله عليه وسلم اسماً لا فعلاً ؟؟
    ماهذا الذى يحدث ؟؟
    أيُعقل أن يكون على القمر الاصطناعى النايل سات أكثر من مائة فضائية للأغانى والرقص ولا تكون هناك فضائية واحدة ترد على زكريا بطرس وعصابته ؟؟
    أيُعقل أن يظل حديث الشيوخ فى أمور لا تدافع عن الإسلام أو ما يُثار ضده ؟؟
    وهل يُعقل أن هؤلاء المشايخ الأفاضل لا يعلمون بما يُبث فى الفضائيات التنصيرية ؟؟!!
    وهل يعتقدون أن سياسة " ما تسمعش " أو " طنش " أو " سيبهم يقولوا هيعملوا إيه " هى سياسة ناجعة ومفيدة وترد على تساؤلات الحيارى الذين عاشوا للشك أسارى بسبب ما يُبث فى الفضائيات التنصيرية ؟!
    هل من وقفة مع النفس أيها القائمين على أمر الفضائيات الإسلامية ؟؟
    هل من إعادة لترتيب الحسابات وبث برامج ترد على مفتريات النصارى بحق الإسلام والرسول صلى الله عليه وسلم ؟؟ هل من برامج تُوضح حقيقة النصرانية حتى يعلم المسلم الذى قد ينخدع بمفترياتهم على الإسلام أنهم يدعون لديانة لا يقرها عقل أو منطق أو شرع ؟؟
    هلا كففتم عن استغلالكم للإسلام ومتاجرتكم به وجعلتم الرد على ما يُقال على الإسلام هو همكم وشغلكم ؟؟
    هلا أفقتم ياشيوخ الإسلام من غفلتكم ونصرتم نبيكم وإسلامكم وانتبهتم لخطر التنصير ؟
    وهل ... وهل ... وهل ..... ؟؟
    ويأتينى جواب هذه الأسئلة :
    لقد أسمعت لو ناديت حيا ولكن لا حياة لمن تنادى !
    Moudk2005@yahoo.com

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    5,513
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اهلا بك استاذ محمود وحياك الله

    ولكني على عجالة فاختصرت :

    الرد على الاباطيل والافتراءات لا يكون هكذا .. اي لا يكون بان نَسمع ما يقول البذيء زكريا بطرس , ثم نقوم باعادة ما يقوله .. فنكون بذلك مذيعين لها ..
    وهو لا يسمعه الا النصارى . فهو يتحمل ما يعمل له وهو إضلال الناس بالباطل والكذب من القول .
    ما علي عمله انا , هو ان اتحدث عن الموضوع وأشرحه اسلاميا , بدون اشارة الى اي بذيء قال او اي بذاءة قيلت .
    مثلا , واحد نصراني هاجم الحجاب الاسلامي , علي ان ابيّن في ردي اان الحجاب فرض على المسلمات واجب اتباعه والا من عصى هذا الامر فقد عصى ربه , وسيحاسبه الله على معصيته , واذكر الايات الكريمة التي تتحدث عن هذا الامر مع ذكر تفسيرها الصحيح , واذكر الاحاديث الصحيحة التي ذكرت هذا الامر , وابين الاحاديث الموضوعة والمكذوبة الموجودة في هذا الامر , واذكر ان راهبات النصارى يلبسن الحجاب , مع انهن كافرات بالله ورسوله فيعبدن المسيح وهو بشر ولا يقرون بنبوة رسول الله محمد عليه الصلاة والسلام .. فهكذا يعرف الجواب الصحيح بالتفسبر الصحيح والحديث الصحيح , وبيان الاكاذيب التي استندت الى اكاذيب واباطيل ليست صحيحة واقوال شاذة او حتى تزويرهم النصوص او اخذهم براي مرفوض اسلاميا لمجرد انه ذكر في كتاب اسلامي
    انا لا اقوم هنا بذكر البذاءات والاكاذيب التي قيلت من المفترين والبذيئين , لا اردد ما قيل منهم لارد عليه ,
    الفضائيات الاسلامية لم تنشا لاجل الرد على اللمفترين والبذيئين , بل لاجل توعية الناس بدينهم وتعاليم دينهم وما صح من اقوال علماء دينهم وما ذكر في كتبهم .
    للحق وجه واحد
    ومذهبنا صواب لا يحتمل الخطأ ومذهب مخالفنا خطأ لا يحتمل الصواب
    "بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ وَلَكُمُ الْوَيْلُ مِمَّا تَصِفُونَ"

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    5,610
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    - أنا أختلف كلية مع معك يا أستاذ محمود لعدة أمور
    1- افتراءات النصارى و الملاحدة لا يعلم عنها عامة المسلمين شيئا و لو أجريت صبر أراء فلن تجد في المليار مسلم من يعرف زكريا بطرس او غيره من الكذابين فالرد عليهم و تخصيص فضائيات لهم دعاية بالمجان ضررها أكثر من نفعها .
    2- العالم الاسلامي بحاجة لمن يعلمه دينه الحق و لو خصصت برامج لمحاربة ظاهرة الارجاء المستشرية كالسرطان في العالم الاسلامي لكان أفيد بما لا يقاس فلا يفسد العالم الاسلامي الا الارجاء و المرجئة.
    3- الفضائيات الاسلامية تلجأ الى الاعلانات لانها تعتمد على امكانياتها فلا تمولها حكومة و لا جمعية على عكس المبشرين من النصارى في الفضائيات و غيرها فهم يعتمدون على خزائن الفاتيكان التي لا يعلم ما فيها الا الله.
    4- الملاحدة و النصارى لا وجود لهم الا في الانترنت فهم أضعف من أن يرد عليهم لأننا لو رددنا على كل كلب فلن ننتهي
    و و على الفضائيات أن تحذر الناس ممن يتكلم بأسم الاسلام و ليس منهم كالقادينين و الروافض و غيرهم.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Sep 2004
    المشاركات
    4,556
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    الدعوة ونشر الدين ليست فقط ردود أفعال وتصدى للمنافقين والكافرين والمشوهين نحن فى منتدى التوحيد يغلب علينا ذلك لأننا تخصصنا فى الرد على شبهات الملاحدة وكذلك من يتصدى للنصارى والعلمانيين يغلب عليه الجانب السلبى أو رد الفعل ويبقى الجانب الاكبر من الدعوة هو توضيح الدين وترغيب الناس فى الطاعات بالموعظة الحسنة وهو ما يقوم به الدعاة من أمثال الشيخ محمد حسان ومحمد حسين يعقوب وكل يحرث فى نفس الفدان من يزيلون الشبهات ومن يوضحون الدين الصحيح ويرغبون الناس فى القيام والصيام وإصلاح الأحوال مع الله تعالى .
    الهجمة شرسة لكن لا ينبغى أن يكون كلنا مجادلين ومناظرين ومفندين للشبهات هناك توزيع للأدوار كما أن عوام المسلمين والسواد الأعظم منهم لا ينشغل بمثل تلك الأشياء بل هم مهتمون بحقيقة الدين من معاملات وعبادات وتصحيح عقائد وهذا ما يركز عيه هؤلاء الدعاة حفظهم الله وأعانهم ونصرهم .
    أما ما يفعله الشيخ أبو إسلام حفظه الله تعالى فهو فوق ذلك بكثير فالرجل يجاهد بماله ونفسه ولسانه بل هو أشبه بالمقاتل الذى يبيع حتى سلاحة ليلحق بالمعركة فجزاه الله خيرا على كل كلمة ينطق بها وليس معنى ذلك التقليل من شأن غيره من الدعاة وقد ذكروا أن تلك الإعلانات ضرورية لاستمار العمل الدعوى حيث لا يجدون موردا غيرها والعتب يقع على أثرياء المسلمين لا عليهم .
    قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعاً إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ وَأَنِيبُوا إِلَى رَبِّكُمْ وَأَسْلِمُوا لَهُ مِن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ ثُمَّ لَا تُنصَرُونَ وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ العَذَابُ بَغْتَةً وَأَنتُمْ لَا تَشْعُرُونَ

  5. افتراضي

    الاخوة الكرام الأحباء : ناصر التوحيد ، متروى ، أبى مريم
    أشكر مروركم الكريم وأُقدر آراؤكم الجميلة وإن كانت تخالفنى فيما ذهبت إليه .
    إخوانى الكرام : الموضوع ليس كما تتخيلون .. فالفضائيات التنصيرية باتت تغزو بيوت الإسلام والإنترنت بات فى جل بيوت المسلمين وما يُطرح من خلال المواقع النصرانية أو الفضائيات لا يُمكن السكوت عليه بل لا بد من الرد عليه ، وليس فى ذلك ترويجاً لتلك الأكاذيب بل دحرها وردها ولنا فى فضائية ( القاديانيين ) خير مثال ، مما جعل كثيرون يؤمنون بنبوة القاديانى الكذاب لأن قناتهم ترد على زكريا بطرس وعصابته ..
    الأمر أكبر من قنوات تسب ولا يراها أحد .. فالمخطط كبير ويجب توعية المسلم وتبصيره وتعريفه بأكاذيب النصارى
    دمتم بألف خير وكل عام وأنتم بخير

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    المشاركات
    1,636
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    القنوات الإسلامية فيها خير كثير ، وهذا لا مراء فيه ،، لكننا فعلا نفتقد لقناة متخصصة في مقارنة الأديان والمذاهب الفكرية .
    ليس قناة ترد على الشبهات فقط ، بل تكون متخصصة في بيان عوار إيديولوجيات كثيرة وليس النصرانية فقط ،، فالنصارى وشبهاتهم لو خرج لهم طويلب علم سوف يفحمهم ويفحم آبائهم ..

    كما يجب على القنوات الإسلامية أن لا تقتصر على أمور وعظية فقط ، وكأن الداعية يعيش مع -البخاري ومسلم رضي الله عنهما -ولا يعيش في زمن حكم العلمانية والحرب الحضارية .. أين هو توحيد الحاكمية وغيره ؟؟؟ يجب أن تكون الدعوة شاملة لا تغفل شيئا من الإسلام.

    وقد كنتُ ومازلتُ من أشد أنصار فتح قناة فكرية لمقارنة الأديان والمذاهب الفكرية ... يقوم عليها متخصصون وعلماء عقائد ومفكرون ..

    ثم قناة أبو إسلام أظنها أغلقت.

    شكرا جزيلا
    التعديل الأخير تم 12-19-2007 الساعة 08:15 PM
    {بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ وَلَكُمُ الْوَيْلُ مِمَّا تَصِفُونَ}

    وكيف يعرف فرق ما بين حق الذمام وثواب الكفاية من لا يعرف طبقات الحق في مراتبه، ولا يفصل بين طبقات الباطل في منازله‏. [ الجاحظ ]

  7. #7

    افتراضي

    بسم الله ..

    أظن الموضوع فيه كثير من التجني على المشايخ ، فالقنوات الفضائية الإسلامية لم تقصر في الرد على الشبهات كما يتصور أخونا الحبيب محمود القاعود ، لكن الحملة على الإسلام عظيمة ولو انشغل المشايخ في الرد على شبهات النصارى -وهم أضعف جبهات الحرب على الإسلام- عن بقية الجبهات لكان تقصيرًا شديدًا منهم .

    الرد على منكري السنة والعلمانيين وغيرهم من أعداء الدين يستهلك المشايخ فعلاً ، ويبدو أن أخانا الحبيب لا يتابع جيدًا برامج الفضائيات التي تتناول هذه المسائل ..
    شاهد هذه الحلقات من برنامج (حرس الحدود) لفضيلة الشيخ أبي إسحاق الحويني:
    الحلقة الأولى
    http://www.al-heweny.com/html/module...ge=watch&id=46
    الثانية
    http://www.al-heweny.com/html/module...e=watch&id=142
    الثالثة
    http://www.al-heweny.com/html/module...e=watch&id=146
    الرابعة
    http://www.al-heweny.com/html/module...e=watch&id=151
    وغيرها كثير ..

    ومعلوم أن هذه الفضائيات محاولة متواضعة لسد العجز الرهيب في أعداد أهل العلم من المشايخ المؤهلين المستحقين للإمامة في الدين ، ولابد لها أن تعلم الناس دينهم وأن تتناول ما يتعلق بحياتهم اليومية قبل أن تهتم لصعلوك مثل زكريا بطرس أو أمثاله من النكرات !

    فإن سألتني : هل يتصدى المشايخ للرد على زكريا بطرس ؟
    قلت : هذا مرفوض ألبتة !
    فأمثال زكريا بطرس لا يقف لهم إلا صغار طلاب العلم ، بل لا أبالغ إن قلت أن بعض الهواة هنا على الانترنت قد آذوه وفضحوه وأحرجوه وأجبروه على الفرار أمامهم عدة مرات وهو يجر ذنبه بين رجليه !
    وفضائحه على الشبكة أكثر من أن تعد ..
    وقد تناوله الشيخ عبد الله بدر في بعض دروسه كما يتناول أحدهم برغوثًا وجده بين ثيابه ، ورد عليه وعلى شبهاته بنفس طريقته سبًا بسب وشتمًا بشتم وكال له الصاع صاعين وعلمه كيف يكون الهجاء على حروف الهجاء ، وهذه الردود متاحة على الشبكة صوت وصورة .
    كذلك تلقاه الدكتور إبراهيم عوض في سلسلة القمص المنكوح صفعًا ولطمًا وكدمًا وركلاً حتى تركه كصرصور وقع عليه خف ربة منزل نظيفة مدبرة ، والسلسلة متاحة على الشبكة للقراءة وللتحميل ككتاب إليكتروني .

    فأما أن نطالب المشايخ بعد هذا أن يتراصوا للرد على زكريا بطرس ، فهيهات !
    فالرجل العاقل لا يأتي بفريق التطهير من الحشرات إلى منزله للتخلص من ذبابة يكفيها بعض رشات من مبيد حشري عادي .

    والله أعلم .
    إن عرفتَ أنك مُخلط ، مُخبط ، مهملٌ لحدود الله ، فأرحنا منك ؛ فبعد قليل ينكشف البهرج ، وَيَنْكَبُّ الزغلُ ، ولا يحيقُ المكرُ السيء إلا بأهلِهِ .
    [ الذهبي ، تذكرة الحفاظ 1 / 4 ].
    قال من قد سلف : ( لا ترد على أحد جواباً حتى تفهم كلامه ، فإن ذلك يصرفك عن جواب كلامه إلى غيره ، و يؤكد الجهل عليك ، و لكن افهم عنه ، فإذا فهمته فأجبه ولا تعجل بالجواب قبل الاستفهام ، ولا تستح أن تستفهم إذا لم تفهم فإن الجواب قبل الفهم حُمُق ) . [ جامع بيان العلم و فضله 1/148 ].

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    5,513
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د. هشام عزمي مشاهدة المشاركة
    بسم الله ..
    فأما أن نطالب المشايخ بعد هذا أن يتراصوا للرد على زكريا بطرس ، فهيهات !
    فالرجل العاقل لا يأتي بفريق التطهير من الحشرات إلى منزله للتخلص من ذبابة يكفيها بعض رشات من مبيد حشري عادي .
    والله أعلم .
    نعم اخي الحبيب دكتور هشام عزمي
    وهذه واحدة وهي صحيحة لان كثيرا من المفترين يفترون لغرض الهاء واشغال المسلمين بترهاتهم الساقطة عن ما يجب من امر الدعوة والتوعية والتعليم
    واما الثانية وهي المناسِبة فهي :
    وقد تناوله الشيخ عبد الله بدر في بعض دروسه كما يتناول أحدهم برغوثًا وجده بين ثيابه ، ورد عليه وعلى شبهاته بنفس طريقته سبًا بسب وشتمًا بشتم وكال له الصاع صاعين وعلمه كيف يكون الهجاء على حروف الهجاء ، وهذه الردود متاحة على الشبكة صوت وصورة .
    كذلك تلقاه الدكتور إبراهيم عوض في سلسلة القمص المنكوح صفعًا ولطمًا وكدمًا وركلاً حتى تركه كصرصور وقع عليه خف ربة منزل نظيفة مدبرة ، والسلسلة متاحة على الشبكة للقراءة وللتحميل ككتاب إليكتروني .
    لان هذا الرد فيه خزي وفضح وتعرية لهم وكشف لحقيقتهم من حيث الجهل وكذلك من حيث الكذب والافتراء والتجني وكذلك من حيث التدليس لمحاولة التلبيس

    واما الثالثة فهي المطلوبة وهي :
    أن تعلم الناس دينهم وأن تتناول ما يتعلق بحياتهم اليومية
    لتنشغل بتعليم وتوعية المسلمين بامور دينهم فيما يخص حياتهم الدنيا وحياتهم الاخرى ... لا ان تنشغل المشايخ في الرد على افتراءات واكاذيب واباطيل النصارى ..
    وكما ذكر اخونا الحبيب دكتور فخر الدين المناظر
    فالنصارى وشبهاتهم لو خرج لهم طويلب علم سوف يفحمهم ويفحم آباءهم ..
    فبهذا العلم وهذه التوعية يعرف المسلم المتعلم الواعي اي فرية لانه يعلم مسبقا القول الحق في الامر

    -------
    اخي الحبيب دكتور فخر الدين المناظر
    القنوات الإسلامية لا تقتصر على أمور وعظية فقط .. لان اسلوب الوعظ هو اضعف اساليب الدعوة والتوعية لان تاثيره لحظي او مؤقت فقط .. ولانها موجهة الى عموم المسلمين .. فهي تبصرهم بالاحكام الشرعية العامة والخاصة واليومية التي تهم حياتهم العملية .. ولكنها لا تتطرق الى تعليم الاصول العلمية كعلوم اصول التفسير واصول الفقه .. لانها ليست قنوات علمية مخصصة او متخصصة لنشر اصول العلوم الدينية ..
    وان كان الافضل ان تقوم بهذا الدور التعليمي المهم .. فيجذبون المسلمين الى سماعهم ومتابعة قنواتهم وبرامجهم ..
    وبالنسبة لوجود :
    قناة متخصصة في مقارنة الأديان والمذاهب الفكرية .ليس قناة ترد على الشبهات فقط ، بل تكون متخصصة في بيان عوار إيديولوجيات كثيرة وليس النصرانية فقط
    فهذه الامور تدرس لذوي الاختصاص الذين يهتمون بدراسة مقارنة الأديان والمذاهب الفكرية .. وليس ان نجعلها هدفا بحد ذاته .. والسبب هو اننا بذلك سنسمع العامة كلاما في مذاهب وضعية .. ليست صحيحة .. ونحولهم من تعلم وفهم الاسلام وعقيدته وشريعته ومفاهيمه والتمكن فيها ... الى البحث وراء هذه المذاهب الوضعية ومقولاتها .. ولا ننسى غضبة رسول الله حين أتى عمر النبي بكتاب أصابه من بعض أهل الكتاب فغضب وقال له : أمتهوكون فيها يا ابن الخطاب والذي نفسي بيده لقد جئتكم بها بيضاء نقية لا تسألوهم عن شيء فيخبروكم بحق فتكذبونه وبباطل فتصدقونه والذي نفسي بيده لو أن موسى كان حيا ما وسعه إلا أن يتبعني‏.‏
    فلا نسأل أهل الكتاب عن شيء فإنهم لن يهدونا وقد ضلوا...
    وعلينا بالقرآن فإن فيه نبأ من قبلنا وخبر ما بعدنا وفصل ما بيننا ‏.‏
    للحق وجه واحد
    ومذهبنا صواب لا يحتمل الخطأ ومذهب مخالفنا خطأ لا يحتمل الصواب
    "بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ وَلَكُمُ الْوَيْلُ مِمَّا تَصِفُونَ"

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    الدولة
    egypt
    المشاركات
    2,148
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اعتقد انه لا يجب الاهتمام بالالحاد على الفضائيات بل من المفروض ان يتم تهميش الفكر الالحادى اقصى درجات التهميش كأن يرد شيخ من الشيوخ او العلماء على نقطة بسيطة فى ثوانى معدودة اثناء حلقة من الحلقات التى تعرض مثلا على قناة الناس , حتى يظهر للعامة ان هذا فكر لا يستحق الاهتمام به على الاطلاق بل انه يهدم نفسه بنفسه داخليًا وهذا جلى لمن تعمق فى الرد على هؤلاء . اما لو خصصنا له مثلًا قناة فضائية للرد على المذاهب الفكرية فقد يفتن بها العامة , والعامة اصلًا لا يعرفون امور دينهم وما يفعله شيوخنا كحسان ويعقوب وغيرهم هو تعليم هؤلاء دينهم الصحيح كما قال الاخ ابو مريم , اما عن بقلظ فاستغرب منك انك تريد ان يرد عليه احد , والله ان بقلظ هذا لمضحك جدًا وكنت احيانا اتابع حلقاته حتى اضحك قليلًا ,

    طبعًا بقلظ يخفى عوارات دينه من قبيل رمتنى بدائها وأنسلت , ويبدو انه يرى ضعف دينه فيحاول الهجوم فكما تعلم ان خير وسيلة للدفاع عند بقلظ هى الهجوم مع الكذب والتدليس .. يمكن يغير ذلك من الامر شيئًا . كل كلام بقلظ كذب و هو نفسه و كلامه وكل شىء مضحك للغاية خصوصًا انه احيانًا يتوقف عند الايات ويحللها بدقة ويتحدث عن امر لم تتحدث عنه الاية من الاصل , ثم ينظر نظرة دهاء وعبقرية وتنظر له ناهد عطيات متولى نظرة التلميذ المتعلم الذى ينهل العلم من استاذه !! , فتكون الحلقات اشبه بمسرحية كوميدية ظريفة يعيبها التطاول والاساءات التى تصدر من بقلظ وعطيات .

    والله انا ارى ان بقلظ هذا اخذ اكبر من حجمه , فحتى لو انتقدت بقلظ وقلبته ظهرا لبطن ووجهًا لقفا ووضعته فى سحاحة واستخرجت منه فاسد ما فيه , فسيقول لك النصارى : ان بقلظ لا يمثل المسيحية وانه تبقلظ بقلظة ً خارج الكنيسة وان الكنيسة طلقته , وان زواج عتريس من فؤادة باطل .. ولا تخافوا ممن يقتلون الجسد .. والمسيح قام بالحقيقة قام إلخ ..

    شكرًا.

  10. افتراضي

    فك الله اسر الدكتور عبد الله بدر من يد الظالمين
    شَهِدَ اللّهُ أَنَّهُ لاَ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ وَالْمَلاَئِكَةُ وَأُوْلُواْ الْعِلْمِ قَآئِمَاً بِالْقِسْطِ لاَ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ

  11. افتراضي

    بسم الله ..

    أظن الموضوع فيه كثير من التجني على المشايخ ، فالقنوات الفضائية الإسلامية لم تقصر في الرد على الشبهات كما يتصور أخونا الحبيب محمود القاعود ، لكن الحملة على الإسلام عظيمة ولو انشغل المشايخ في الرد على شبهات النصارى -وهم أضعف جبهات الحرب على الإسلام- عن بقية الجبهات لكان تقصيرًا شديدًا منهم .

    الرد على منكري السنة والعلمانيين وغيرهم من أعداء الدين يستهلك المشايخ فعلاً ، ويبدو أن أخانا الحبيب لا يتابع جيدًا برامج الفضائيات التي تتناول هذه المسائل ..
    شاهد هذه الحلقات من برنامج (حرس الحدود) لفضيلة الشيخ أبي إسحاق الحويني:
    الحلقة الأولى
    http://www.al-heweny.com/html/module...ge=watch&id=46
    الثانية
    http://www.al-heweny.com/html/module...e=watch&id=142
    الثالثة
    http://www.al-heweny.com/html/module...e=watch&id=146
    الرابعة
    http://www.al-heweny.com/html/module...e=watch&id=151
    وغيرها كثير ..

    ومعلوم أن هذه الفضائيات محاولة متواضعة لسد العجز الرهيب في أعداد أهل العلم من المشايخ المؤهلين المستحقين للإمامة في الدين ، ولابد لها أن تعلم الناس دينهم وأن تتناول ما يتعلق بحياتهم اليومية قبل أن تهتم لصعلوك مثل زكريا بطرس أو أمثاله من النكرات !

    فإن سألتني : هل يتصدى المشايخ للرد على زكريا بطرس ؟
    قلت : هذا مرفوض ألبتة !
    فأمثال زكريا بطرس لا يقف لهم إلا صغار طلاب العلم ، بل لا أبالغ إن قلت أن بعض الهواة هنا على الانترنت قد آذوه وفضحوه وأحرجوه وأجبروه على الفرار أمامهم عدة مرات وهو يجر ذنبه بين رجليه !
    وفضائحه على الشبكة أكثر من أن تعد ..
    وقد تناوله الشيخ عبد الله بدر في بعض دروسه كما يتناول أحدهم برغوثًا وجده بين ثيابه ، ورد عليه وعلى شبهاته بنفس طريقته سبًا بسب وشتمًا بشتم وكال له الصاع صاعين وعلمه كيف يكون الهجاء على حروف الهجاء ، وهذه الردود متاحة على الشبكة صوت وصورة .
    كذلك تلقاه الدكتور إبراهيم عوض في سلسلة القمص المنكوح صفعًا ولطمًا وكدمًا وركلاً حتى تركه كصرصور وقع عليه خف ربة منزل نظيفة مدبرة ، والسلسلة متاحة على الشبكة للقراءة وللتحميل ككتاب إليكتروني .

    فأما أن نطالب المشايخ بعد هذا أن يتراصوا للرد على زكريا بطرس ، فهيهات !
    فالرجل العاقل لا يأتي بفريق التطهير من الحشرات إلى منزله للتخلص من ذبابة يكفيها بعض رشات من مبيد حشري عادي .

    والله أعلم
    أخى الحبيب الدكتور هشام عزمى
    يا سيدى الكريم لم أتجن مطلقاً على الفضائيات الإسلامية كما تتصور ولا أُبخسها حقها .. فيبدو أن الجميع فاتت عليه فكرة المقال .
    يا دكتور : أى مذهب آخر ( قرآنيين - علمانيين - ملحدين - ....... إلخ ) لا قلق منه مطلقاً ولا يتجاوز حدود عدة أشخاص منحرفين يؤمنون بكهذه مذاهب باطلة .
    أما قولك بعدم تصدى المشايخ لما يُثيره الخنزير الضال زكريا بطرس ، فاعذرنى يادكتور أختلف معك فيما ذهبت إليه ، فمثل تلك الطريقة فى التفكير هى التى تفتح علينا باب التنصير ، وباب الظهور بمظهر العجز أمام جمهور زكريا بطرس الذى يعتقد أن هذا الكذاب قد أتى بما لم تستطعه الأوائل ؛ فزكريا بطرس ليس شخص يتحدث برأيه فقط ، بل هو مؤسسة ضخمة تمتلك عشر فضائيات ناطقة باللغة العربية على القمر الاصطناعى الهوت بيرد ، وقد وضع هذه القنوات فى حالة بث مباشر على الإنترنت ، بل وأنشأ فضائية ناطقة بسبع لغات يُترجم إليها كلامه المكذوب فى برامجه القميئة .
    قرأت كتب الصديق العزيز العلامة الدكتور إبراهيم عوض وكنت المحرض للدكتور على كتابتها ونسأل الله أن يحفظه ويُجازيه عنا خير الجزاء .
    وشاهدت حلقات الدكتور عبدالله بدر - فك الله أسره ، يبدو أنه معتقل لأن أحد الأخوة قال : فك الله أسره - ورغم تصويرها المتواضع والذى يبدو أنه تصوير هاتف نقال ، إلا أنه أفحم الكلب زكريا بطرس .
    وقد كتب - صاحب هذا القلم - كتاب محنة العقل عند زكريا بطرس ، وهو موجود فى موقع بن مريم ، ووضحت فيه الكثير من كذب هذا القُمّص الأفاق .
    لكن سيدى الدكتور .. تبقى الردود الكتابية محدودة .. نُريد أن نخرجها إلى النور .. فهناك كلب يعوى بالليل والنهار يدعى أن الإسلام ينهار وأن العلماء لا يقدرون على الرد ، ويجلس جمهور الفضائيات فى انتظار فضائية ترد فلا يجدون سوى فضائيات القاديانيين ، وكما شرحت فى المقال يضطر ضعاف النفوس لاعتناق القاديانية !
    أخى الدكتور هشام .. الحكاية ملخصها أن الفضائيات الإسلامية تشرح أمور المسلم وتبين وجه الإسلام المُشرق ، ولكن زكريا بطرس وعصابته يزعمون أن هناك وجهاً آخر للرسول صلى الله عليه وسلم يتمثل فى قتل المعارضين .. يتمثل فى كذا .. فى كذا إلى آخر تلك الأراجيف الكاذبة ، وواجب على الفضائيات الإسلامية أن تتناول ذلك .. لكن أن تصمت ونقول تُبين أمور العقيدة و ..... فهذا غير مقبول .. لأن هناك حرباً شرسة يتعرض لها الإسلام وتُشوّه فيها صورة الحبيب صلى الله عليه وسلم ، مما ينتج عنه آثاراً خطيرة تتمثل فى أن يفقد المسلم غيرته على الإسلام والرسول الأعظم .
    واجب على الفضائيات أن تندار لخطر التنصير وترد على جميع الأراجيف المنبثة من فضائيات النصارى الناطقة بالعربية ، وكذلك غرفهم فى برنامج ( البال توك ) .
    وإن كانت التلفزيونات الرسمية فى بلادنا الإسلامية لا تسمح بالرد على النصارى فهذا هو واجب الفضائيات الإسلامية التى ذهبت بعيداً وتخلت عن مهمة الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم .
    التعديل الأخير تم 12-20-2007 الساعة 12:49 PM

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    المشاركات
    1,636
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    ليس الغرض من فتح قناة متخصصة في علم مقارنة الأديان والمذاهب الفكرية هي تلقين عوام المسلمين ، فالعامي إذا لم يفهم ما يقوله رجل العلم سوف يقلب إلى قناة إسلامية أخرى وهم كثر .

    لو فتحت مثل هذه القناة سوف تكون موجهة إلى فئات معينة المثقفون من أهل النحل الأخرى وعوامهم وقساوستهم ورهبانهم.. ولو كانت هذه القناة بها بث عربي أوفرنسي أوانجليزي أو اسباني لكان فيه خير كثير جدا .

    عملت بحقل دعوة العجم سنوات وسنوات ومازلت بحمد الله تعالى في أسفار وغيرها ، وتجد العوام والنخبة متلهفون لمعرفة الإسلام والحوار الجدي حول معتقداتهم وغيرها ... فنحن نريد ليس فقط الردود على الشبهات بل دعوة العالم بأسره.
    كم من شيخ التقيته رائع في ميدان الدعوة من العجم تجده سبحان الله يعجز اللسان عن وصفه ، لكنه غير معروف ، معروف على صعيد مدينته فقط ، ويفتقر لمنبر إعلامي متخصص في هذا المجال .

    أما الموضوع الثاني وهو حول القنوات الإسلامية ، فكما سبق أن قلتُ فيها خير كثير كثير كثير والحمد لله تعالى، لكن مع احترامي للأساتذة والشيوخ هناك ، تم إغفال العديد من الأشياء كما سبق أن أبرزتُ ، منها التحاكم لشرع الله وتنبيه العوام إلى أن الإسلام دين شامل كامل ، وليس الاكتفاء بالجوانب الوعظية ،، ثم في الفتاوى حدث ولا حرج فتاوى في مذهب معين بدون إبراز الخلاف إلا من رحم ربي كحسان وداوود والمصلح وغيرهم ... بل في بعض الأحيان أرى بعض التدليسات لنصرة رأي معين كبتر سياق آية او ماشابه ، وهذا عين ما لاحظه إخوة فقهاء من الأصدقاء أيضا كالشيخ عبد الصمد والأنصاري والريسوني والمدغري والبوكيلي والروكي ...


    وأكرر القنوات الإسلامية فيها خير كثير والحمد لله ، لكن نريد منهجية شاملة كاملة في الدعوة وليس إبراز جانب الأحكام والأخلاق وإغفال امور أخرى .
    ربما قد تختلفون معي أو توافقونني ، لكن هذه هي وجهة نظري كونتها بعد ملاحظات عديدة .
    {بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ وَلَكُمُ الْوَيْلُ مِمَّا تَصِفُونَ}

    وكيف يعرف فرق ما بين حق الذمام وثواب الكفاية من لا يعرف طبقات الحق في مراتبه، ولا يفصل بين طبقات الباطل في منازله‏. [ الجاحظ ]

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    5,610
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    - القنوات الفضائية الاسلامية واجبها الاول و الاخير هو تعليم الناس دينهم و تعليمهم من أين يأخذون دينهم و عامة المسلمين لهم فطر سليمة و هذا رأيته بالمشاهدة و التدقيق فمعظم عوام المسلمين لا يشاهدون قنوات المسيحيين و هم يكذبونهم مهما قالوا و يشككون في نقولاتهم و نياتهم و لا يثقون فيهم ابدا.
    - ثانيا من اساليب تعليم الدين التحذير من الكفار دون تتبع شبهات هؤلاء الكفرة لانها لن تنتهي و لن يقتنعوا و عظمة الاسلام تتمثل في انه يستطيع عرض نفسه دون التعرض للاخرين فالمسيحين لا يستطيعون دعوة الناس الى دينهم بالتعريف بدينهم لانهم لا يستطيعون ذلك و القادينين لا يستطيعون تعريف الناس بدينهم لانهم لا يستطيعون فيعتمد هؤلاء و هؤلاء لاثارة الشبهات حول الاخرين و هذا اقصى ما يستطيعون.
    - من تتبع الفضائيات الاسلامية سيجد انه لا احد من المسلمين يسأل عن الشبهات التي يثيرها هؤلاء الكفار وهذا دليل انهم لا يعيرونها ادنى اعتبار فلا احد من عامة المسلمين يثق في اليهود او النصارى فيستمع لهم اصلا و من سمع منهم شيئا من ذلك فسيكذب المسيحي و يبرأ الرسول صلى الله عليه و سلم و دين الاسلام.
    - اما من يتأثر بدعاياتهم فهم ملاحدة الانترنث و من في قلوبهم مرض و هؤلاء يبحثون عن الدعاية فقط و لا يهمهم لا الجواب و لا ازالة الشبهة
    و لكن لو أنشأنا لهم فضائية ترد عليهم فسنقيم لهم وزنا و سنشغل الناس بأكاذيبهم بدل ان يتعلموا دينهم .
    - ثم ما هي هذه الشبهات التي سننشأ قناة للرد عليها مع العلم ان شبهاتهم محدودة و مكررة و معادة و مملة فهل ستعيد هذه القناة الرد على هذه الشبهات في الصبح و المساء ليلا ونهارا فوالله لو كنت في قناة اسلامية لرددت على كل شبهاتهم في ساعات قليلة ثم ماذا بعد ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    - لو أن كل كلب عوى ألقمته حجرا ...........لاصبح الحجر مثقالا بدينار

  14. #14

    افتراضي

    أنا أظن أن قضية زكريا بطرس أوجد وسيلة دعاية لأتباع الكذاب غلام أحمد قادياني و افتتان الناس بهم. لهذا يجب على العلماء القيام لصد هذه الكذاب لا لأجل شبهه الواهية فقط بل لأجل أن نفوت هذه الفرصة الذهبية على القاديانيين.
    عبدالله محمد الفارسي السلفي
    ماذا تعرف عن أهل السنة في إيران؟
    استمع أيضا:
    وقفات مع دعاة التقريب للشيخ عبدالله السلفي

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    165
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    أخوتي الافاضل..
    حتى لو تركنا الرد على زكريا بطرس.. وأمثاله.. مع اعتقادي بحاجة المسلمين الى مثل هذه القنوات..
    فاننا نرى في بعض هذه القنوات الاسلامية دعوة صريحة لاسلام ما نزل على الرسول من قبل.. يأتون باشياء ليست من الكتاب او السنة ويفعلون الكثير من الاشياء المخلة بالشرع
    مثال ذلك.. ترى مذيعات بلا حجاب اسلامي صحيح.. منهن من تريك اذنيها وتكشف عن رقبتها او تفعل النمص او تكون متبرجة وهذا كله لا يجوز.. وهذا مرده ان يهدم عقول شباب امتنا ويحرفهم على القضية الاساسية..
    وترى أيضا بعض المشايخ الذين حقيقة لا تعلم لهم أصلا ويأتيك بأحكام لا تعلمها من قبل..
    ويمتاز علم أخرين من العلماء.. بالضبابية والغموض.. فتراه يحدثك باسهاب في قضايا غير مصيرية وتكاد تكون صغيرة جدا.. وينسى مجد الامة الضائع وينسى ان رقاب المسلمين مهانة.. وتراه في اخر الامر يدعو لسمو الحاكم الفلاني ( لا أقصد الدعاء بالهداية) بالف دعوة ودعوة وهو ناس او متناس ان مثل هذا عميل لدولة ما * وحتى لن اتهم احدا بالعمالة بل ان احدهم على الأقل لم يحرك ساكنا لنصرة اي بقعة من بلاد المسلمين وكلهم حاكمون بما لم ينزل الله
    وقد حصلت معي نكتة مبكية في هذا المجال.. شيخ جليل ولا أزكي على الله أحدا.. القى محاضرة وفي نهاية المحاضرة دعى : اللهم وفق حكامنا وأصلح حال بطانتهم ---
    أي ان هدف بعض القنوات هو الهدم لا البناء..وأصبح الشخص منا يخاف أن يشاهد قناة فيضل أو ينصدم بواقع من فيها..!

    وبارك الله بكم
    قلْ للحُثالـةِ بعدَهَـا أوَ تَجْـرُؤونَ بـأنْ يُدَنَّـسَ شَرْعُـنَـا بسَـمَـادِ
    أينَ الطرابيشُ التي باعتْ ضَمَائِرَهَا بـسُـوقٍ للـعِـدا بـكَـسَـادِ؟
    يـا ربِّ وحِّـدْ بالخلافـةِ أمَّــةً سُفِكَـتْ دِماهَـا رحمـةً بعـبـادِ
    يا ربِّ واحفَـظْ بالخلافـةِ عِزَّنَـا يا ربِّ أرجِـعْ سالـفَ الأمجـادِ

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. إعلان: فائدة اليوم - غلق القنوات الإسلامية - لا تحسبوه شرا لكم
    بواسطة أبو حب الله في المنتدى قسم الحوار العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 11-01-2010, 08:33 PM
  2. لا للتلفاز ( الفضائيات والمجتمع )
    بواسطة ahmedmuslimengineer في المنتدى قسم الحوار العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 06-07-2009, 05:47 AM

Bookmarks

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
شبكة اصداء