صفحة 3 من 3 الأولىالأولى 123
النتائج 31 إلى 41 من 41

الموضوع: دليل الإلهام الإلهي في المنام ..وسؤال تعجيزي

  1. #31

    افتراضي

    بالتأكيد دلالات الرؤى وإشاراتها للأحداث مما حارت فيه عقول العلماء ولم تجد له مخرجاً أو متكئاً علمياً يمكن الركون إليه بحال وهذا معلوم ..

    الأمر عندي أشبه بما قالوه أيضا ًلتفسير الجاثوم وتسمر الجسد بلا حراك للحظات أو دقائق ..
    فأخذذوا يصفون مقدمات وأسباب : لا علاقة لها أصلا ًبحالة الجاثوم !!!!..
    ويعرف ذلك كل مَن مر به بنفسه !!..
    أستاذنا الفاضل ..
    التفسيرات تتحدّث عن الجوانِب العلميّة في المسألة , وهذا حق , فتعلم ونعلم أن ليسّ كل صرع مثلاً مس شيطاني بل منه ماهو بسبب الشيطان ومنه ماهو مرض عضوي واضح المعالم , كذا مسألة الجاثوم وعلى نفس النسق , منها ماهو مُفسّر علمياً ومنها ماهو بسبب الشيطان فلاخلاف على ما أعتقد !
    أما مسألة التنبؤ اللحظي فهي بإذن الله كما فسرها مشرف 5 ,,,والله أعلى وأعلم
    أعظَم مَن عُرِف عنه إنكار الصانع هو " فِرعون " ، ومع ذلك فإن ذلك الإنكار ليس حقيقيا ، فإن الله عزّ وَجَلّ قال عن آل فرعون :(وَجَحَدُوا بِهَا وَاسْتَيْقَنَتْهَا أَنْفُسُهُمْ ظُلْمًا وَعُلُوًّا)
    وبُرهان ذلك أن فِرعون لَمّا أحسّ بالغَرَق أظْهَر مكنون نفسه ومخبوء فؤاده على لسانه ، فقال الله عزّ وَجَلّ عن فرعون : (حَتَّى إِذَا أَدْرَكَهُ الْغَرَقُ قَالَ آَمَنْتُ أَنَّهُ لا إِلَهَ إِلا الَّذِي آَمَنَتْ بِهِ بَنُو إِسْرَائِيلَ وَأَنَا مِنَ الْمُسْلِمِينَ)

  2. #32
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    المشاركات
    1,527
    المذهب أو العقيدة
    مسلم
    مقالات المدونة
    2

    افتراضي

    بارك الله في الشيخ المبارك على هذا الإلزام والطرح، وموضوع الرؤيا أسلم به عدد لا بأس به ممن التقيتهم عَرضاً في ديار الغرب أو حُكي لي من بعض الأفاضل، فالملحد وغيره من الكفار منهم من يسوق الله له رؤيا إنذارية أو ترغيبية فإما أنه لن يلقي لها بالا أو ستكون سببا في إرشاده للحق .

    وواقعا أزيد شهادتي على شهادة الإخوة الفضلاء، أن السيدة الوالدة حفظها الله تعالى غالبا ما تتحقق رؤياها وهذا ثابت مجرب شاهد عليه أفراد عديدون من العائلة، وفي أول أيامي الدعوية حينما سأتعرف على بعض شبهات المستشرقين كانت تشغلني في بعض الأحيان جواب شبهة، فأبحث عن بعض الإجابات أراها لم تستوف جميع الأركان، فأقلبها في رأسي وأحاول الرد عليها من جميع الجهات، فأرى رؤيا تنبهني على بعض جوانبها بجوابها يعلم الله .

    ومنه أن بعض أحبابنا من طلبة العلم في الدراسات الإسلامية وافقوا مذهب المعتزلة في مسألة من المسائل، واختلط عليهم الأمر لما رأوا عالما سنيا يقول بها فما كانوا إلا ان وافقوه في زلته تلك بل زادوا عليها، وأخطر شيء أن تغلف بدعة اعتقادية بغلاف سني فدارات بيننا حوارات كانت في بعض الأحيان تصل إلى التشنج لأنهم كانوا يفوقوننا سنا، ويعلم الله أني كنتُ أرى بعض الإلزامات الجديدة في المنام .

    ومنه ما وقع لي أيضا من أني رأيت في المنام سؤال الإمتحان قبل يومين من موعده فواقت الرؤيا الواقع وغيره كثير ..

    والحاصل ان موضوع الرؤيا واقع مشاهد مجرب قلما لا يقع فيه إنسان في حياته، وهو ملزم للعقل الإلحادي بالدرجة الأولى خاصة حينما يفهم التقسيم كما جاء في الحديث النبوي وفي كلام القاضي ابن العربي المعافري .

  3. #33

    افتراضي

    للرفع ...
    وذلك لأني تذكرت بعض الأمثلة التي يمكن أن يضعها لنا إخواننا بعد البحث عنها ..
    وهي مما تثري موضوع أخانا أبي القاسم بإذن الله - حفظه الله وجمعنا به على خير -

    وتلك الأمثلة هي لأناس : لم يكونوا مسلمين :
    ثم رأوا رؤى تمس الإسلام أو المسلمين أو رسول الإسلام محمد صلى الله عليه وسلم ..

    من ذلك مثلا ًرؤيا البروفيسور جيفري لانج :
    http://abohobelah.blogspot.com/2012/...post_3795.html

    وهناك قصص أخرى يا ليت مَن يعرفها أن يضعها أو يبحث عنها فيضعها لضيق وقتي عن ذلك ..
    مثل قصة الذي رأى أناسا بلباس أبيض في المنام : وأنهم هم الدين الحق : فبحث عنهم فعرف أنهم المسلمين وعرفهم من صلاتهم !!..
    ومثل الذي ظهر له المسيح عليه السلام في المنام ويخبره باتباع دين محمد صلى الله عليه وسلم ..

    إلى آخر مثل هذه القصص والوقائع ..
    وسبب اختياري لها : أنها جاءت أيضا من طرف محايد ليس بمسلم ..
    بل لم يكن مسلما حتى وقت أن رآها !!..

    بالتوفيق ...
    التعديل الأخير تم 03-20-2013 الساعة 05:24 PM

  4. افتراضي

    السلام عليكم الحمد لله الذي هدانا للاسلام وشرح صدورنا للايمان ..انكرتها السنتهم واستيقنتها قلوبهم وعقولهم هذا هو حال كثير من الكافرين و الملحدين ..اخبرتني والدتي انها حينما كانت حاملا بي واخي رأت امها في المنام واخبرتها انها ستلد ولدين ولتسمي احدهما البشير و الاخر سعيدا..وتحققت الرؤيا فسبحان الله...

  5. #35
    تاريخ التسجيل
    Jan 2011
    الدولة
    UAE
    المشاركات
    1,200
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي



    ما رايكم بهذا ؟

  6. #36
    تاريخ التسجيل
    Jan 2011
    الدولة
    UAE
    المشاركات
    1,200
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    الحمدلله الذي يطلع على عبادة المؤمنين شياء من علم الغيب
    انا رجل لم اجد وظيفة بعد تخرجي من الكلية وكان تفكير دائما يشغل في الحصول على الوظيفة المناسبة لي
    و قبل اشهر في المنام حلمت اني اعمل مقابلة شخصية في أحد المطارات وسبحانة الله في الامس 21/5/2013
    كانت لي مقابلة في المطار الذي حلمت به من اشهر

    للرفع

  7. #37

    افتراضي

    الجميل انك لا ترى هنا ملحدا لان الموضوع غير قابل للنقاش ...

  8. #38

    افتراضي

    اتصور هذه هي القصة الاجمل:راهبة مسيحية اعتنقت الاسلام بعد ان جائها المسيح في المنام وامرها باتباع محمد عليه الصلاة والسلام...


    http://www.youtube.com/watch?v=qg3-roSQCi0

  9. #39
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    الدولة
    Egypt
    المشاركات
    167
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    مجرد رؤية حدث قبل حدوثه سواء فى النوم او اليقظة شئ غير خاص بدين معين بل هى ظاهرة بشرية تحدث لكل الناس ...

    لو كنت تظن ان العلم الان لا يتناول هذه الظواهر فأنت مخطئ ولكن العيب فى من يحاول ان يجعل الظواهر البشرية تخدم أفكاره وإتجاهاته..الحياة أكبر بكثير مما تتصورون وحدوث هذه الظاهرة يدل على وجود قوة غيبية ولكن من الصعب ان تستدل منها على ان هذه القوة الغيبية هى ما تؤمن به انت بشكل خاص..فغيرك يرى مثل ما ترى ويسمع مثل ما تسمع....حتى المخلوقات التى تسميها الاديان ..جن ..الان يمكنك ان تعرف ماهيتها جيدا وسفرها فى الابعاد فالشاهد ان الذين اتخذوا الالحاد ديناً لمحاربة الاديان ولذلك تراهم يرفضون كل ما هو غير مألوف ويصفونه بالخرافة فهؤلاء لا يعرفون شيئا عن العلم وايضا انتم بهذه الطريقة تحاولون اخضاع كل شئ لاثبات افكاركم..أما العلم النزيه الغير متحيز هو الذى يحوى كل شئ ويحاول تفسير كل شئ دون النظر هل ستخدم نتائجه عقيدة بذاتها ام لا ...

  10. #40

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة اّدم مشاهدة المشاركة
    مجرد رؤية حدث قبل حدوثه سواء فى النوم او اليقظة شئ غير خاص بدين معين بل هى ظاهرة بشرية تحدث لكل الناس ...

    لو كنت تظن ان العلم الان لا يتناول هذه الظواهر فأنت مخطئ ولكن العيب فى من يحاول ان يجعل الظواهر البشرية تخدم أفكاره وإتجاهاته..الحياة أكبر بكثير مما تتصورون وحدوث هذه الظاهرة يدل على وجود قوة غيبية ولكن من الصعب ان تستدل منها على ان هذه القوة الغيبية هى ما تؤمن به انت بشكل خاص..فغيرك يرى مثل ما ترى ويسمع مثل ما تسمع....حتى المخلوقات التى تسميها الاديان ..جن ..الان يمكنك ان تعرف ماهيتها جيدا وسفرها فى الابعاد فالشاهد ان الذين اتخذوا الالحاد ديناً لمحاربة الاديان ولذلك تراهم يرفضون كل ما هو غير مألوف ويصفونه بالخرافة فهؤلاء لا يعرفون شيئا عن العلم وايضا انتم بهذه الطريقة تحاولون اخضاع كل شئ لاثبات افكاركم..أما العلم النزيه الغير متحيز هو الذى يحوى كل شئ ويحاول تفسير كل شئ دون النظر هل ستخدم نتائجه عقيدة بذاتها ام لا ...
    نحن لسنا بحاجة لاي شيئ لاثبات افكارنا فديننا هو الذي يثبت نفسه...اما فلسفتك التي تكلمت بها جعلتني اتيقن بان لكم عقول لا تفقهون بها ...الاسلام دين يقبله العقل والمنطق وهل تعلم ان اللادرية هي قمة الجهل وهي تعني ان الهك الذي تؤمن به هو اله هو انقص من البشر اله خلق دون متابعة لخلقه.اله خلق بشر دون ان يضع لهم قانون يحكمهم فتخيل كيف سيكون الكون؟انت تؤمن بقانون ودستور البشر والذي تنظم الدولة به شؤونها ,وتؤمن ان من خلق هذا الكون العظيم بكافة تفصيلاته لم يضع دستور يحكمه؟هذا قمة الجهل العقلي والتخلف ,راجع حساباتك ولا تهرب من الحق فان الله وضع الكثير من الدلائل التي تدلك الى الاسلام.اما اذا كنت لا تلاحظها فليس من الغريب ان تصدر منك هذه الافكار.

  11. #41

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو القـاسم مشاهدة المشاركة
    سبقت الإشارة في موضوع أدلة خاصة ، إلى حديث أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي : ".. والرؤيا ثلاثة فالرؤيا الصالحة بشرى من الله ، ورؤيا تحزين من الشيطان ورؤيا مما يحدث المرء نفسه.."..وهذا التقسيم الثلاثي النبويّ الجامع : وجه آخر عريض تعرف به صدق النبوة حين تقابله بأقوال الفلاسفة وأضرابهم سواء كانوا من "علماء" النفس أو نحوهم من ذوي الخلفية الغربية الإلحادية ,وعامة هذه النظريات لا تختلف كثيراً عن فلسفة أرسطو(322 ق م) القديمة البائدة فعنده أن الأحلام ليست رسائل إلهية وإنما نوع من النشاط النفسى للنائم يصدر عنه بحسب الظروف التي يكون عليها نومه وبحسب مشاعره من ألم ولذة وغير ذلك ,وفي المباحث المشرقية نقل الرازي عن الفلاسفة أن الذي (يميل مزاجه إلى الحرارة يرى النيران في النوم ومن مال مزاجه إلى البرودة يرى الثلوج ومن مزاجه إلى الرطوبة يرى الأمطار ومن مال مزاجه إلى اليبوسة يرى الأشياء المظلمة)..نطوي صفحات الزمن إلى العصر الحديث وأشهر فرضيتيتن لسيغموند فرويد (1856 - 1939),وكارل جوستاف ( 1875- 1961)..يتلخص رأي فرويد اليهودي الأصل المصاب بالهوس الجنسي في تحليلاته بأن المنامات ليست إلا تعبيراً عن الكبت (الجنسي خاصة) أثناء الوعي ولها وظيفة تنفيسية عن الكبت إشباعية للرغبات ,فتأتي الأحلام معبرة عن هذه الرغبات المكبوتة التي قد تكون ذات جذور منذ الطفولة والمرتبطة بالجنس في الغالب ..
    في حين يرى تلميذه كارل أن الأمر ليس بالضرورة مرتبطاً بنوع من الكبت بل أعم من ذلك بكثير فالأحلام تعبر عن حقيقة النفسية حال اليقظة وتعطي تصورا عميقاً عن طبيعة هذه النفسية وأسرارها لا أن الأمر مجرد رغبات مكبوتة, كما أنها تمثل قدرة ذاتية للنفس على تعويض مكامن الخلل فيها أو الضعف وتعديلها...ونمضي مع العقل الغربي حتى نأتي لأحدث النظريات
    ألان هوبسون -روبرت مكارلي1973 يريان :أن المنام ليس إلا إشارات كهربائية عشوائية في المخ تؤدي لعرض جملة صور مختزنة وغير منتظمة في الذاكرة , ويحاول العقل الواعي أثناء صدورها حال النوم أن يرتب هذه الصور ضمن إطار متكامل موضوعي منظم..!..
    كما تلحظون لم تبرح نظرياتهم تتهادى حول الفلك نفسه منذ أرسطو إلى اليوم!..والمفارقة أن النظرية الأحدث أوغلت في البعد إلى ما وراء الجاهلية بسبب نزعة المادية الإلحادية ....وفي خضم هذا الركام من التخرصات والأوهام جاء البيان النبوي الشريف ليجمع أنواع المنامات ويصنفها إلى ثلاثة أقسام رئيسة:
    -رؤى صالحة..(مصدرها الله سبحانه)
    -منامات نفسية (وعليها مدار جميع نظريات علم النفس الغربية ذات الخلفية الإلحادية)
    -أحلام من الشيطان يحزّن بها الإنسان ويخوفه
    ..
    قال القاضي المالكي أبو بكر بن العربي رحمه الله تعالى: (تقسيمه صلى الله عليه وسلم الرؤيا ثلاثة أقسام هي قسمة صحيحة مستوفية للمعاني وهي عند الفلاسفة على أربعة أقسام بحسب الطبائع الأربعة)
    --------
    والآن السؤال :
    --------
    كنت في الغربة أسكن مع أخي وكان يدرس الصيدلة ، وكان عليه أكثر من امتحان في نفس اليوم وهي سنة تخرج ، فلم يكف الوقت لدراسة الجميع ، فتضرع إلى الله تعالى أن ينجحه على اعتبار أنه فعل قدر طاقته في عين نفسه ، فلما نام رأى في منامه ورقة عليها سؤال واحد من المادة التي لم يستطع دراستها كما ينبغي ، فلما صحا درسه وأتقنه وإذا بالسؤال كما هو في الامتحان وكان سبب نجاحه ولله الحمد..والله على ما أقول شهيد ..والآن أقول : لمن يصدقني ، وأما يريد أن يشكك في الرواية فأرجو ألا أراه هنا ..هذا المنام وأمثاله مما لاينحصر مما هو معروف مستفيض بين الناس عند تعبير الرؤى الصالحة ..هل يمكن تفسير هذا ونظائره المتواترة المشهورة ( كأن يرى شخص رؤيا فتعبر له بأنه سيموت قريبه أو يتزوج فلانة..إلخ ثم يقع مصداق الرؤيا) .. بأي شيء مادي إلا ان يقال بضرورة وجود شيء ذي تدبير أعلى ..نسميه إلها ؟ ، (ولا يهم ما تسمونه أنتم ..)
    لا املك رصيدا من الرؤى... ولكني متابع بإذن الله لتجارب الاخوة...

صفحة 3 من 3 الأولىالأولى 123

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الغضب الإلهي دليل على العدالة الإلهية وليس الضعف أو الجهل
    بواسطة niels bohr في المنتدى قسم الحوار عن الإسلام
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 12-28-2012, 10:12 AM
  2. المجمل في الإملاء - قواعد الإملاء والكتابة
    بواسطة شذى الكتب في المنتدى المكتبة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12-27-2011, 06:35 PM
  3. سلسلة تسهيل الإملاء ( للمبتدئين )
    بواسطة ابن حزم في المنتدى قسم اللغة والشعر والأدب
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 08-10-2005, 11:06 PM

Bookmarks

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
شبكة اصداء