صفحة 68 من 250 الأولىالأولى ... 1858666768697078118168 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1,006 إلى 1,020 من 3750

الموضوع: ثورة مصر اﻹسلامية (ليميز الله الخبيث من الطيب)

  1. #1006
    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    الدولة
    فِلَـسْطيْنُ .×
    المشاركات
    8
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    أبو حب الله ..

    لا تشغلي بالك أختنا الفاضلة بمَن تربى في طلب علمه للأحزاب والأشخاص : لا للإسلام !!!!!...

    كفى بهذا شاهداً ...
    ..................................................
    فهؤلاء آخرهم حفظ صفحتين من هنا أو هناك أو كتابين بغير فهم ولا فقه !!!!..

    أنظر يا أخي أو يا " عمو " ربما !
    أنا لستُ بعالمة ولا فقيهة .. لست إلّا فتاة في السابعة عشرَ من عمرها
    وأتجنب دائماً الخوض فيما ليس لي به عِلم
    ولكن .. كوني تعايشت مع الإخوان واقعاً وأراكم هنا تقولون فيهم الشعر " ولا ألومكم " كان لزاماً علي البوح بما في داخلي
    من باب " الساكت عن الحق شيطان أخرس "
    " ومَالَنَا ألّا نَتَوكَلَ عَلَى اللهِ وقَدْ هَدَانَا سُبُلَنَا "

  2. #1007
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    2,598
    المذهب أو العقيدة
    مسلم
    مقالات المدونة
    3

    افتراضي

    و الله عجب... ابنة ال17 تفتي بالنوازل بسبب كم اخواني عاشرتهم.
    أستغفر الله العظيم و أتوب إليه

  3. #1008
    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    الدولة
    فِلَـسْطيْنُ .×
    المشاركات
    8
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة واسطة العقد مشاهدة المشاركة
    و الله عجب... ابنة ال17 تفتي بالنوازل بسبب كم اخواني عاشرتهم.
    لم أ أعاشر "كم إخواني "
    بل رأيت و تعايشت مع واقع
    ومع حكومة ...
    "" تباً لسِني ""
    .....
    " ومَالَنَا ألّا نَتَوكَلَ عَلَى اللهِ وقَدْ هَدَانَا سُبُلَنَا "

  4. #1009
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    2,598
    المذهب أو العقيدة
    مسلم
    مقالات المدونة
    3

    افتراضي

    المهم. . حكومة الاخوان و أخطائهم ليست موضوع النقاش، القضية علماني ضد حكم اسلامي.. لو اردت الوقوف معهم ﻻن البنزين غالي بغزة فحقك طبعا.. الا البنزين
    أستغفر الله العظيم و أتوب إليه

  5. افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    بل رأيت و تعايشت مع واقع
    ومع حكومة ...
    لعل الحكومة الحالية افضل ... خاصة مع زيادة الديون والغاء العلاوات
    رُبَّ ما تَكْرَهُ النُّفُوسُ مِنَ الأَمْرِ .. لَهُ فَرْجَةٌ كَحَلِّ العِقالِ

  6. #1011
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الدولة
    الكويت
    المشاركات
    3,252
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    أذكركِ مرة أخرى يا أختنا الفاضلة أن حرب السيسي و أعوانه على الإسلام و أهله، و وقفتنا مع الاخوان في هذه الأزمة هي بدافع نصرة الدين أولاً و لعقيدة الولاء و البراء ثانياً. فلا يصحّ شرعاً و لا عقلاً أن نتبرأ من مسلمين يحملون همّ الدين مهما بلغت أخطائهم و نوالي علمانيين فسقة يعلنون جهاراً عدائهم للدين و أهله.

    و إن أخطأ الاخوان فلتأتي مرحلة نصحهم و تقييم منهجهم بعد الانتهاء من هذه المحنة و عودة الحقوق لأصحابها، فالوقت الآن هو وقت جهاد و بذل، لا وقت تخوين و تصفية حسابات.

    لا تكونوا عوناً للشيطان على اخوانكم من حيث لا تشعرون، فالشيطان يحرّضنا على بعضنا البعض خاصة في وقت الأزمات التي لا ينفع معها إلا الاعتصام بحبل الله جميعاً.
    التعديل الأخير تم 08-13-2013 الساعة 05:02 AM
    {قل هو الرحمن آمنا به وعليه توكلنا، فستعلمون من هو في ضلال مبين}


  7. #1012
    تاريخ التسجيل
    Aug 2013
    الدولة
    فِلَـسْطيْنُ .×
    المشاركات
    8
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة واسطة العقد مشاهدة المشاركة
    المهم. . حكومة الاخوان و أخطائهم ليست موضوع النقاش، القضية علماني ضد حكم اسلامي..
    مش بس يكون إسلامي بالأول ....
    .....

    لو اردت الوقوف معهم ﻻن البنزين غالي بغزة فحقك طبعا.. الا البنزين

    سبحان الله ألأسلوب في الحكي واحد بتغيرش ..
    ...
    تباً بس ..
    " ومَالَنَا ألّا نَتَوكَلَ عَلَى اللهِ وقَدْ هَدَانَا سُبُلَنَا "

  8. #1013
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    2,598
    المذهب أو العقيدة
    مسلم
    مقالات المدونة
    3

    افتراضي

    إسلامي = من إسلاميين. . ﻻ من إسلامي اي خلافة عمر بن عبدالعزيز
    أستغفر الله العظيم و أتوب إليه

  9. #1014
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الدولة
    الكويت
    المشاركات
    3,252
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    مش بس يكون إسلامي بالأول ....
    هل كونهم مقصّرين يبيح لنا أن نعاديهم و أن نقف في صف العلمانيين المجرمين (و هم أسوأ منهم حالاً بملايين المرات)؟؟؟

    (أَفَنَجْعَلُ الْمُسْلِمِينَ كَالْمُجْرِمِينَ، مَا لَكُمْ كَيْفَ تَحْكُمُونَ).
    التعديل الأخير تم 08-13-2013 الساعة 05:18 AM
    {قل هو الرحمن آمنا به وعليه توكلنا، فستعلمون من هو في ضلال مبين}


  10. افتراضي

    السيسي وأعوانه حربهم على الإسلام نعم هذا لا يحتاج ذكاء ولا استنباط هذا واضح

    لكن الإخوان كانوا يوما ما عونا لهؤلاء الكفار في ضرب الاسلام بدءا باتباع نهجهم وطريقتهم وتحسين مذهب الديمقراطية و تحسين الدستور الوضعي للناس
    ومرورا بتحالفهم مع الجيش في ضرب المسلمين في أحداث العباسية و في معركة نسر ضد الموحدين المجاهدين في سيناء الذي أعلن مرسي أنه تولاها بنفسه
    ومرورا بتحسين القضاء الذي لا يحكم بما أنزل الله ويحكم بالياسق العصري واعتباره قضاء شامخ ونزيه
    ومرورا بتلميع العاهرات واسترضائهن
    وانتهاء بالمناداة بالشرعية - الوضعية - وليس بالشريعة , الإخوان كانوا الباب الذي أوتي منه الإسلام واستغلهم الأعداء جيدا لتنفير العوام من كل ما هو إسلامي حتى أن الكثير من الناس - ومنهم كثير ممن انتخبوا الإخوان ومرسي - بات مقتنعا بأنه لا يجوز إدخال الدين في السياسة

    الإخوان هم من أفسدوا عقيدة كثير من المسلمين وألبسوا على الناس دينهم وخانوا الله ورسوله وخانوا أماناتهم ليس الإخوان فحسب بل كل من شارك معهم في هذه العملية السياسية التي تم استدراجهم إليها والتي كانت فخ نصب إليهم

    الان يريدون من المؤمنين أن يكونوا معهم في خندق واحد , لماذا , لأن الحرب على الإسلام , نعم مرة أخرى الحرب على الإسلام لكن أنتم الذين جرأتم أعداء الله على هذا , أنتم الذين تسببتم في أناس قتلوا بغير إعداد عدة ولا راية واضحة
    أنتم الذين تحالفتم مع هذا الجيش يوما ما ضد المسلمين
    أنتم الذين رشحتم البرادعي في أول الثورة أن يكون رئيس المجلس الرئاسي فلما انقلب عليكم لعنتموه وفقط حينها عرفتم أنه ملحد وعميل!
    أنتم الذين أضعفتم شوكة الإسلام وأوتي الإسلام من قبلكم وحتى بعد كل ذلك لم تتعظوا وتغيروا منهجكم , لازالت الراية الأكثر رفعا وانتشارا في ميدان رابعة و النهضة هي راية الديمقراطية والشرعية (الدستورية)
    لذا لا يجوز التخندق مع هؤلاء في خندق واحد ولا الإنضواء تحت رايتهم , إلا أن يتوبوا ويتبرءوا من الطريق الذي سلكوه ويصححوا منهجهم ورايتهم ويعلنوها صريحة أنه جهاد للكفر بكل الطواغيت و تطبيق شرع الله من أول يوم كامل غير منقوص

    لابد أن يكون الجهاد تحت راية لا إله إلا الله بمعناها الشامل حكما و عبادة تحت راية الحكم بشرع الله كامل غير منقوص من أول يوم
    لابد أن يكون هناك إمام مبايع نبايعه على الجهاد معه و نجاهد معه حتى يحصل له التمكين نبايعه على الحكم بكتاب الله وسنة رسوله وهدم صروح البرلمانات الوثنية و إبطال الدستور الذي يحوي كفرا بين ثناياه وإبطال كل قانون يخالف دين الإسلام

    على أن يكون مع ذلك إعداد العدة بما نستطيع فالإعداد واجب شرعي أمر الله به في كتابه قال تعالى "وَأَعِدُّوا لَهُمْ مَا اسْتَطَعْتُمْ مِنْ قُوَّةٍ وَمِنْ رِبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدُوَّ اللَّهِ وَعَدُوَّكُمْ"
    عن أبي علي ثمامة بن شفي ، أنه سمع عقبة بن عامر يقول : سمعت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقول وهو على المنبر : ( وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة ) ألا إن القوة الرمي ، ألا إن القوة الرمي
    رواه مسلم
    فالقوة الرمي يا أهل الإسلام وليست القوة هي الصدور العارية والسلمية التي تتزلفون بها للغرب تبتغون عندهم العزة فإن العزة لله جميعا , الغرب لن يسأل فيكم و سيترككم لشبيحة عميلهم السيسي كما تركوا أهل سوريا لعميلهم الكافر بشار ليعمل فيهم قتلا وذبحا وانتهاكا للأعراض

    تقفوا في الميادين عزل تنتظروا ماذا؟ أن يهجم عليكم العسكر يذبحون أبناءكم ويستحيون نساءكم ويسومونكم سوء العذاب؟ ما هذا طريق النصر وما كان هذا دأب السلف الصالح , ما سمعنا بغزوة من الغزوات وقف فيها المسلمون عاري الصدور بغير سلاح أمام الكفار
    هذا فيه مخالفة لأمر الله تعالى وأمر رسوله بإعداد العدة ومخالفة للسنن الكونية بالأخذ بالأسباب بل هو نوع من إلقاء الأنفس بالتهلكة
    قال تعالى "فَلْيَحْذَرِ الَّذِينَ يُخَالِفُونَ عَنْ أَمْرِهِ أَنْ تُصِيبَهُمْ فِتْنَةٌ أَوْ يُصِيبَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ"
    إن الله تعالى أمر بأخذ السلاح حتى في صلاة الخوف حين يخشى المسلمين من هجوم الأعداء عليهم
    قال تعالى "وَإِذَا كُنْتَ فِيهِمْ فَأَقَمْتَ لَهُمُ الصَّلَاةَ فَلْتَقُمْ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ مَعَكَ وَلْيَأْخُذُوا أَسْلِحَتَهُمْ فَإِذَا سَجَدُوا فَلْيَكُونُوا مِنْ وَرَائِكُمْ وَلْتَأْتِ طَائِفَةٌ أُخْرَى لَمْ يُصَلُّوا فَلْيُصَلُّوا مَعَكَ وَلْيَأْخُذُوا حِذْرَهُمْ وَأَسْلِحَتَهُمْ وَدَّ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْ تَغْفُلُونَ عَنْ أَسْلِحَتِكُمْ وَأَمْتِعَتِكُمْ فَيَمِيلُونَ عَلَيْكُمْ مَيْلَةً وَاحِدَةً"

    وأما سوى ذلك إذا لم يكن هناك راية واضحة صحيحة ولا إمام فلا يلزم أي من آحاد المسلمين إلا الدفاع عن نفسه وأهله وعرضه ومسجده إذا تعرض أحد منهم لاعتداء

    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ تَنْصُرُوا اللَّهَ يَنْصُرْكُمْ وَيُثَبِّتْ أَقْدَامَكُمْ

  11. #1016
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الدولة
    الكويت
    المشاركات
    3,252
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    السيسي وأعوانه حربهم على الإسلام نعم هذا لا يحتاج ذكاء ولا استنباط هذا واضح

    لكن
    لا لكن و لا هم يحزنون!

    ها هم الكفار و المنافقين اتفقوا و اتحدوا - رغم اختلافهم - على حربنا، أفنتقاعس نحن و نتفرّق فتذهب ريحنا؟!

    الموقف الآن لا يحتمل محاولة الامساك بالعصا من المنتصف، فإما نحن مع المتظاهرين من اخوان و سلفية و غيرهم من المسلمين - على علاّتهم و أخطائهم - و إما نحن مع العلمانيين المجرمين الفجرة. و من فهم أن سكوت العلماء هو تعبير عن وقوفهم وسط بين هؤلاء فقد أخطأ! فالشيخ الحويني - و غيره ممن نحسن بهم الظن - أعلنوا أنهم ضد الانقلاب، و إن لم يوافقوا على جدوى التظاهر السلمي.

    يبقى أن نؤكد أننا الآن في حالة جهاد دفع، لأن العدو الذي قتل المئات و سجن و عذّب الآلاف كان ينوي أصلاً الفتك بنا و تدنيس ديننا سواء قاومنا أم استسلمنا (و قد بان تظاهره مع الصهاينة ضدنا، و هذا من الموالاة المكفّرة لصاحبها). المصيبة أن البعض لم يستوعب هذا حتى الآن، فيظنون أننا من رمينا أنفسنا للتهلكة! و كأن بذل الأنفس دفاعاً عن دين الله من البِدَع المهلكة!

    و لا يشترط لجهاد الدفع أي شرط إطلاقاً، بل على كل أحد الدفع بما استطاع، فلا يستأذن الولد والده ولا الزوجة زوجها ولا الغريم غريمه، وكل هؤلاء أحق بالإذن والطاعة من الإمام، ومع ذلك سقط حقهم في هذه الحال، إذ الجهاد في هذه الحالة فرض عين على الجميع، فلا يشترط له إذن إمام فضلاً عن وجوده.

    فنحن لو اعتزلنا في بيوتنا و انتظرنا هبوط امامٍ من السماء حتى نعلن الجهاد بينما نرى دين الله يستباح جهاراً عياناً أمامنا ثم نتمنى بعد ذلك على الله أن ينصرنا و يمكّن لنا نكون قد سفهنا أنفسنا.

    و أعجب ممن يعيب علينا سلميتنا بحجة اراقة الدماء و اثارة الفتنة، ثم يدعونا في نفس الوقت لحمل السلاح! (مع أن أهل مصر بالفعل رفعوا السلاح في وجوه البلطجية، فقتلوا منهم نفراً).

    فلا يلزم أي من آحاد المسلمين إلا الدفاع عن نفسه وأهله وعرضه ومسجده إذا تعرض أحد منهم لاعتداء
    ما هذه الأنانية؟؟ بل المسلمون كالجسد الواحد اذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر و الحمى.
    التعديل الأخير تم 08-13-2013 الساعة 06:39 AM
    {قل هو الرحمن آمنا به وعليه توكلنا، فستعلمون من هو في ضلال مبين}


  12. افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمَة الرحمن مشاهدة المشاركة
    ها هم الكفار و المنافقين اتفقوا و اتحدوا - رغم اختلافهم - على حربنا، أفنتقاعس نحن و نتفرّق فتذهب ريحنا؟!
    ليست دعوة للتفرق بين المسلمين بل لتمايز الصفوف وعدم انخراط أهل الحق مع أهل الباطل وعدم الانضواء تحت رايات جاهلية بزعم نصرة الإسلام
    الذي يريد أن ينصر الإسلام فلابد أن تكون كلا من الغاية والوسيلة شرعية

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمَة الرحمن مشاهدة المشاركة
    الموقف الآن لا يحتمل محاولة الامساك بالعصا من المنتصف، فإما نحن مع المتظاهرين من اخوان و سلفية و غيرهم من المسلمين - على علاّتهم و أخطائهم - و إما نحن مع العلمانيين
    هذا خطأ , فليس كلما تصارعت فئتين كان لزاما على المؤمنين أن يقفوا ويجاهدوا مع واحدة منهم فقد يكون كلا منهم على باطل وإن كان أحدهم أقل شرا من الاخر
    العلمانيين على باطل
    والإخوان ومن شايعهم ممن ينتسبون للتيار السلفي على باطل أيضا
    كلاهما يرفع راية شركية
    الفرق أن الفريق الأول يجاهر بالعداء لبعض مظاهر الإسلام
    والثاني يدعي أنه يدافع عن الإسلام لكن هذا إدعاء منقوض بأقواله وأفعاله ومنهجه
    قال تعالى " أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ يَزْعُمُونَ أَنَّهُمْ آمَنُوا بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنْزِلَ مِنْ قَبْلِكَ يُرِيدُونَ أَنْ يَتَحَاكَمُوا إِلَى الطَّاغُوتِ وَقَدْ أُمِرُوا أَنْ يَكْفُرُوا بِهِ وَيُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَنْ يُضِلَّهُمْ ضَلَالًا بَعِيدًا * وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ تَعَالَوْا إِلَى مَا أَنْزَلَ اللَّهُ وَإِلَى الرَّسُولِ رَأَيْتَ الْمُنَافِقِينَ يَصُدُّونَ عَنْكَ صُدُودًا * فَكَيْفَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ بِمَا قَدَّمَتْ أَيْدِيهِمْ ثُمَّ جَاءُوكَ يَحْلِفُونَ بِاللَّهِ إِنْ أَرَدْنَا إِلَّا إِحْسَانًا وَتَوْفِيقًا"
    فهؤلاء ارتضوا التحاكم للطاغوت وبل ولا زالوا يجاهدون من أجل استرجاع دستور طاغوتي وحكم جاهلي مناقض للإسلام

    هؤلاء بحاجة لمن يعرفهم أصلا معنى الإسلام الذي يظنون أنهم يدافعون عنه وماهي نواقضه
    فكلما تسببوا في مصيبة حلت بالإسلام وأهله قالوا "ما أردنا إلا إحسانا وتوفيقا"
    فبعض من تدعينهم "سلفيين" قالوا يوما ما عن مبارك أنه ولي أمر شرعي والخارج عليه ينزع يدا من طاعة
    فلما سقط بعد ثورة يناير اعتذر أحدهم (م.ز.) بأنه لم يكن يعلم حال مبارك , سبحان الله ثلاثون سنة من الكفر والحكم بغير ما أنزل الله وتولي اليهود والنصارى والحرب على أهل الإسلام لم يعلم منها حال مبارك فقط علمه بعد أيام من سقوطه

    نفس الشئ في الانتخابات بعد الثورة خرج على الناس من يحثهم على انتخاب هذا الحزب وهذا الشخص في البرلمان والرئاسة

    ثم لما بان عوار هذا الطريق و لم يحقق أحد ممن حثوا الناس على انتخابهم شيئا للإسلام جاء أحد هؤلاء مرة أخرى يتأسف بأنه هو و رفاقه قد خدعوا
    مرة أخرى ما أرادوا إلا إحسانا وتوفيقا

    وهم في الحقيقة ما أرادوا إلا سلامة أبدانهم و وجاهتهم والبعد عن المكاره التي حفت بها الجنة من براءة من الطاغوت والكفار و مقارعة أهل الباطل ومشقة الجهاد في سبيل الله أو على الأقل العزلة
    أصروا أن يتصدروا المشهد والزعامة وهم ليسوا مؤهلين لهذا لا علما ولا حكمة ولا شجاعة
    هؤلاء ما صنع منهم علماء إلا العوام والجهال

    جعلوا عين المصلحة هي المفسدة وعين المفسدة هي المصلحة

    ثم يراد للمسلمين أن ينجروا وراء هؤلاء مرة أخرى لمجرد أنهم يظنون أنهم يدافعون عن الاسلام أو هكذا يقولوا

    الديمقراطية فرع من العلمانية وهؤلاء ينادون بالديمقراطية والدستور الوضعي والحاكم الذي لا يحكم بما أنزل الله فهم علمانيون أيضا لكن بصبغة إسلامية

    يجب أن يتميز أهل التوحيد الخالص وأهل الإيمان عن كل هؤلاء ويجب أن يرفعوا رايتهم بعيدا عن هذه الرايات الجاهلية

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمَة الرحمن مشاهدة المشاركة
    فالشيخ الحويني - و غيره ممن نحسن بهم الظن - أعلنوا أنهم ضد الانقلاب، و إن لم يوافقوا على جدوى التظاهر السلمي.
    وهذا لا يختلف عما قلته فنحن ضد الانقلابيين لأنهم كفار عملاء للغرب يريدون الإفساد في الأرض وقتل المسلمين
    ولكننا ضد التظاهر السلمي لخلوه من إعداد القوة (فساد الوسيلة)
    كما أننا ضد التظاهر مع الإخوان وأتباعهم والتخندق معهم لأن رايتهم جاهلية ومطلبهم غير شرعي حسب شريعة الإسلام (فساد الغاية)

    أما كل كلامك عن جهاد الدفع فلا غبار عليه ولم يكن فيما قلته ما يعارض ذلك , قلت عندما يتعرض أي مسلم أو أملاك أو مساجد للاعتداء وجب علينا دفع هذا الاعتداء بما نستطيع
    لكن جهاد الدفع لا يتطلب أن ننزل الميادين ونقف تحت راية جاهلية عُزل بدون سلاح أمام الرشاشات والدبابات لنقتل بلا ثمن أو بالأكثر لنسترجع سلطة غير اسلامية تحكم بدستور غير إسلامي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمَة الرحمن مشاهدة المشاركة
    و أعجب ممن يعيب علينا سلميتنا بحجة اراقة الدماء و اثارة الفتنة، ثم يدعونا في نفس الوقت لحمل السلاح! (مع أن أهل مصر بالفعل رفعوا السلاح في وجوه البلطجية، فقتلوا منهم نفراً).
    الصراحة لم أفهم ما تقصدين عذرا
    كلامي واضح قلت السلمية فيها مخالفة لأمر الله بإعداد القوة ومخالفة لسنن الله الكونية في الأخذ بالأسباب
    فالجهاد لابد أن نوقع فيه نكاية بالأعداء أو نحاول ذلك لا أن نقف أمامهم عزل نُقتَل بلا ثمن
    كما قال شيخ الإسلام ابن تيمية (قوام هذا الدين أمران كتاب يهدي وحديد ينصر)


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمَة الرحمن مشاهدة المشاركة
    ما هذه الأنانية؟؟ بل المسلمون كالجسد الواحد اذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر و الحمى.
    لم أقصد ما فهمتي من حصر الدفاع في هؤلاء قصدت إذا تعرض المسلم أو أحد من إخوانه في الإسلام أو الديار أو المساجد للاعتداء وجب الجهاد على المستطيع لدفع العدو

  13. #1018
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الدولة
    الكويت
    المشاركات
    3,252
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    ليست دعوة للتفرق بين المسلمين بل لتمايز الصفوف وعدم انخراط أهل الحق مع أهل الباطل وعدم الانضواء تحت رايات جاهلية بزعم نصرة الإسلام
    نعم، و أنا لا أشك بحسن نيتك، أخي الفاضل.

    و كلامك بشكل عام صحيح سليم، لكنه لا ينطبق تماماً على واقع أهل مصر. لأن عدم الانضواء تحت راياتٍ جاهلية شيء، و الاكتفاء بهذا دون محاولةِ رفع راية الاسلام شيء آخر.

    و اصدقني القول: هل في الاعتزال داخل البيوت رفعٌ لأي راية؟؟؟

    لِمَ لا يسعى العلماء و طلبة العلم و الاسلاميون لأن يكونوا في المقدمة - كما كان دأب شيوخ و علماء السلف الصالح، كابن تيمية رحمه الله - حتى تنقاد لهم عامة الجماهير؟ (و بالمناسبة هذا ما يحدث فعلاً، فهذه الثورة بالتحديد لم يفجرها و لم يبقي على جذوتها مشتعلة إلا الاسلاميون بمختلف أطيافهم، و ان اختلفنا مع بعضهم فالحق أحق أن يتّبع).

    و أذكركَ يا أخي الكريم أننا لا ندافع عن الاخوان حباً لذواتهم أو اقراراً منا على أخطائهم، بل لأن الأزمة الآن عامة خطيرة تشملنا و تشملهم و تشمل كل ما يمتّ للسمت الاسلامي بصلة. فلن تزيدنا الفرقة و لن يزيدنا التخاذل إلا خساراً.

    الذي يريد أن ينصر الإسلام فلابد أن تكون كلا من الغاية والوسيلة شرعية
    فهل غاية معتصمي رابعة و غيرهم في ميادين مصر غير شرعية؟ هل الدعوة لرد المظالم و نصرة الدين ليست دعاوي شرعية؟

    أما عن الوسيلة فنحن يا أخي الفاضل نبذل ما بوسعنا، و لا يكلّف الله نفساً إلا وسعها، و ليس في يدنا حيلة الآن إلا التظاهر السلمي و اعلان العصيان المدني من أجل الضغط على قوى الفساد و فضحهم. فلسنا كأهل سوريا و ليبيا متوفر بين أيدينا السلاح، و لا نرى في اعلان الحرب الأهلية مصلحة راجحة (لا يعني هذا أنني لا نرفع السلاح في وجوه البلطجية، بل فعلنا و سنفعل).

    و من ادعى عدم جدوى هذه التظاهرات يكذّبه الواقع، فها هم جنود الباطل بجيوشهم و اعلامهم يرتعدون هلعاً من هؤلاء السلميين و يسعون لفضّ اعتصامهم بأي طريقة، و قد خاب سعيهم بفضل الله، و هم الآن يترنحون موشكين على الانهيار بشهادة الغرب الكافر.

    فليس كلما تصارعت فئتين كان لزاما على المؤمنين أن يقفوا ويجاهدوا مع واحدة منهم فقد يكون كلا منهم على باطل وإن كان أحدهم أقل شرا من الاخر
    العلمانيين على باطل
    والإخوان ومن شايعهم ممن ينتسبون للتيار السلفي على باطل أيضا
    كلاهما يرفع راية شركية
    لا أحب أن أدخل في نقاش طويل عريض عن مشروعية الانتخابات كخطوة اضطرارية في هذا الزمن (و أرجو ألا يُفهم من كلامي أنني من مؤيدي الديموقراطية)، فما رأيك لو أحيلكَ إلى من هو أعلم و أفقه بها مني؟؟

    نعود لموضوع الراية: الظلم حين يعمّ و يفشى فلن ينتظر المقهورين فتوى أو اذناً من شيخ، بل فطرتهم تأبى عليهم السكوت عن الحق و الركون للظلم، فيخرج أطياف الشعب كله - مسلمهم و كافرهم، صالحهم و عاصيهم - للوقوف في وجه الطاغي المجرم، فتختلط الرايات ببعضها (منهم من يريد الدنيا و منهم من يريد الآخرة)، و هذا أمر طبيعي و لابد. لكن ما هو غير طبيعي أن ينظر العالم الرباني إلى هؤلاء المظلومين المقهورين و لا يرحم ضعفهم و بلائهم بل يعيب عليهم قولهم كلمة الحق في وجه حاكم جائر بدلاً من أن يقوم بدوره في قيادتهم و توجيهم حتى لا تختلط راياتهم براياتٍ جاهلية. و لم ترفع هذه الرايات التي تسميها شركية أصلاً الا لتخاذل كثير من العلماء و ايثارهم السلامة و الاعتزال. فأين دورهم القيادي؟ و أين جهودهم في تنقية الصفوف و تطهير النوايا؟
    التعديل الأخير تم 08-13-2013 الساعة 08:53 AM
    {قل هو الرحمن آمنا به وعليه توكلنا، فستعلمون من هو في ضلال مبين}


  14. #1019
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    الدولة
    مصرى مقيم بالخارج
    المشاركات
    2,811
    المذهب أو العقيدة
    مسلم
    مقالات المدونة
    8

    افتراضي

    أرجو من الإشراف الكريم الحفاظ على سير الموضوع فى طريق متابعة الأخبار فقط حتى لا تفلت منى أعصابى، أنا ماسك نفسى بالعافية بصراحة !
    لم يعد الوقت مناسباً أبداً للإقناع والطبطبة
    ومعلش عشان خاطرى خليك مع المسلمين وسيبك من العلمانية الكوخة !

    من لا يرى الحق فيما يحدث الآن فهو أعمى !
    مَنْ بَايَعَ إِمَامًا فَأَعْطَاهُ صَفْقَةَ يَدِهِ وَثَمَرَةَ قَلْبِهِ فَلْيُطِعْهُ مَا اسْتَطَاعَ
    فَإِنْ جَاءَ آخَرُ يُنَازِعُهُ فَاضْرِبُوا عُنُقَ الآخَرِ !

  15. #1020
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    الدولة
    مصرى مقيم بالخارج
    المشاركات
    2,811
    المذهب أو العقيدة
    مسلم
    مقالات المدونة
    8

    افتراضي

    كتب ابن مصر البار، الأستاذ وائل قنديل:
    ( شيخ الأزهر والمبادرة والكماشة والحدوة )

    يطرح شيخ الأزهر العائد من محاولة اعتكاف مبادرة لكنها ليست مبادرة، وطريقا لحل المأزق لكن ما هو بطريق.

    والمفهوم حتى الآن فى دخول شيخ الأزهر من جديد على خط التفاعلات السياسية أن الأزهر لا يمتلك مبادرة واضحة ومحددة لكنه يريد أن يقوم بدور «مكتب تنسيق المبادرات» وحسب الدكتور محمد مهنا مستشار الشيخ فإن الأخير يدعو كل أصحاب مبادرات حل الأزمة المستحكمة إلى الاجتماع فى رحاب المشيخة للدخول فى حوار.

    والمتاح من المعلومات يقول إنه حتى مساء أمس الأول السبت فإن أحدا ممن قدموا مبادرات للحل لم يعرف شيئا عن الطرح الجديد للدكتور أحمد الطيب، ولم يحدث تواصل أو اتصال معه، ولعل أبرز المبادرات التى طرحت مؤخرا تلك التى شارك فى بلورتها مجموعة من المفكرين والسياسيين والقانونيين المحترمين وعرفت باسم مبادرة الدكتور سليم العوا، مع المستشار طارق البشرى والأستاذ فهمى هويدى والدكتور سيف الدين عبدالفتاح، والذى كشف فى مداخلة على قناة الجزيرة مباشر مصر مساء أمس الأول أن الدكتور سليم العوا لا يعلم شيئا عن تحرك شيخ الأزهر الجديد، نافيا ما نشر عن اتصالات من جانب الأزهر بهذا الشأن.

    إن الإعلان عن تحرك سياسى جديد لشيخ الأزهر يأتى متزامنا مع الإعلان عن الخطط والتحركات الأمنية لاقتحام اعتصامى رابعة العدوية ونهضة مصر وفضهما بالقوة من خلال ما يسمى خطة «حدوة الحصان والكماشة» والخوف كل الخوف من أن تكون ما تسمى «مبادرة الأزهر» كماشة سياسية أخرى يراد من طرحها أن يرفضها المتمسكون بالشرعية، فيظهرون أمام الجميع كمعطلين للحلول السلمية، ومن ثم لا يجب أن يعترض أحد على اللجوء للقوة فى التعامل مع الاعتصامات.

    ويدهشك أنه فى اللحظة التى لم يكن فيها الأزهر قد بدأ اتصالاته لترويج مبادرته بعد، وقبل أن يعرف أحد لهذه المبادرة رأسا من قدم، بدأت جوقة الانقلاب تؤدى لحنا واحدا لنص واحد يقول لا توجد حجة تحول دون فض الاعتصامات بالقوة بعد رفض الإخوان لمبادرة شيخ الأزهر.. وكأن الهدف الأول والأخير للمبادرة أن يرفضها قيادات الاعتصام، كون شيخ الأزهر طرفا فى ما جرى فى ٣ يوليو ومن ثم لا يعتبر وسيطا محايدا، ومن ثم يتوفر غطاء شرعى لارتكاب مجازر أخرى حال البدء فى شن حرب «الحدوة والكماشة» على المعتصمين.

    لقد لوح شيخ الأزهر بالاعتكاف حين سقط أكثر من خمسين شهيدا فى مذبحة الحرس الجمهورى، احتجاجا على إراقة الدماء، ثم أريقت دماء أكثر من ١٢٠ شهيدا آخرين فى مجزرة طريق النصر، وانتظرنا بعدها الإمام ليطلق صرخة الانسحاب التام من المشهد، غير أنه يظهر الآن مجددا بمبادرة على هامش «حرب الفض المقدسة».

    لقد غضب مستشار شيخ الأزهر حين قلت له: أربأ بالأزهر الكبير أن يستخدم اسمه فى تبرير مذبحة يجرى الإعداد لها ضد معارضين مصريين، كما استخدم فى توفير غطاء شرعى للانقلاب.. وأكرر: إذا لم يكن البند الأول فى مبادرة الإمام هو صون دماء المعتصمين وحماية حقوقهم فى التظاهر، فإنها ستكون كمينا وليست مبادرة.
    مَنْ بَايَعَ إِمَامًا فَأَعْطَاهُ صَفْقَةَ يَدِهِ وَثَمَرَةَ قَلْبِهِ فَلْيُطِعْهُ مَا اسْتَطَاعَ
    فَإِنْ جَاءَ آخَرُ يُنَازِعُهُ فَاضْرِبُوا عُنُقَ الآخَرِ !

صفحة 68 من 250 الأولىالأولى ... 1858666768697078118168 ... الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 2 (0 من الأعضاء و 2 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. هل كان محمدُ صلى الله عليه و سلم .. شهوانيًا ؟!
    بواسطة التـائب في المنتدى قسم الحوار عن الإسلام
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 06-10-2014, 09:04 PM
  2. ((ثورة مصر اﻹسلاميه)) اردت الصفحة رقم 33 تطلع الصفحة رقم 1 وهكذا هل
    بواسطة Digital في المنتدى قسم الاستراحة والمقترحات والإعلانات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 07-07-2013, 01:51 PM
  3. ثورة مصر اﻹسلامية (ليميز الله الخبيث من الطيب)
    بواسطة متروي في المنتدى قسم الحوار العام
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 07-03-2013, 11:28 PM
  4. بل خلافُكم مع محمدٍ خاتم النبيِّين (صلى الله عليه وسلم)!
    بواسطة horisonsen في المنتدى قسم الحوار عن الإسلام
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 03-13-2013, 06:22 PM
  5. البَراهْين المُوضِحَات لكشفِ الشُّبُهات للشيخ محمد الطيب الأنصاري ـ رحمه الله ـ
    بواسطة أبو مهند النجدي في المنتدى قسم العقيدة والتوحيد
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 01-05-2006, 04:18 AM

Bookmarks

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
شبكة اصداء