صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 38

الموضوع: هل كان هتلر مُلحداً ؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    1,073
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي هل كان هتلر مُلحداً ؟

    هل كان هتلر مُلحداً ؟

    يُصنف [أدولف هتلر] كثالث أكبر مُجرم في تاريخ الجنس البشري .. بعد [ماو تسي تونج] الملحد -رئيس الصين - بحصيلة قتلى 50 مليون نسمة، و[جوزيف ستالين] الملحد - رئيس الإتحاد السوفيتي - بحصيلة قتلى 40 مليون نسمة .
    http://en.wikipedia.org/wiki/Adolf_Hitler

    هل كان هتلر مُلحـداً أم ربوبيًا أم مسيحيًا مُخلصًا ؟
    ماذا عن Gott mit uns والتي تعني الله معنـا شعار النازي ؟
    ماذا عن رمز الصليب في النازية ؟
    ماذا عن المسيحية الإيجابية Positive Christianity التي دعا إليهـا هتلر ؟


    قَدَّم أدولف هتلر في بداية مشواره السياسي في ألمانيا الدعم للكاثوليكية الألمانية، لكن مع وصوله للحُكم، وقيادته للرايخ الثالث، قام بإغلاق جميع الكنائس، وجميع المنظمات الكاثوليكية في البلاد .. وقرر اضطهاد الكاثوليك رسمياً، وسمح لجوبلز وهملر وبورمان باضطهاد المسيحية في البلاد .
    كتب [آلان بولوك] يقول " كان هتلر ماديًا قاسيًا وكان يرى أن المسيحية تقف في وجه قوانين الانتخاب الطبيعي، والبقاء للأصلح ."
    Bullock wrote that Hitler was a rationalist and materialist, who saw Christianity as a religion "fit for slaves", and against the natural law of selection and survival of the fittest.
    Alan Bullock; Hitler, a Study in Tyranny; Harper Perennial Edition 1991; p219"

    ومن المُسَّلم به عمومًا من قِبل المؤرخين أن غاية هتلر فيما بعد الحرب، و على المدى الطويل كانت القضاء على المسيحية في ألمانيا.
    وقد إتفق كُتاب سيرة هتلر أمثال [آلان بولوك] Alan Bullock ، و[إيان كيرشوف] Ian Kershaw ، و[يهواقيم فيست] Joachim Fest على أن هتلر كان ضد المسيحية .
    و هذا الكلام أثبته هتلر نفسه من خلال طاولات نقاشه مع مستشاريه Hitler's Table Talk
    قال هتلر في إحدى طاولات النقاش " المسيحية ديانة أسطورية والعلم يحطمها وسيثبت يومًا ما أنها أسطورية ."
    Hitler's Table Talk 1941-1944, Cameron & Stevens, Enigma Books p.59-61

    ويخلص [لورنس ريس] إلى أنه " لا علاقة بين هتلر والمسيحية، بل لا علاقة له بالدين بشكل عام، وليس هناك أدلة على أن هتلر نفسه في حياته الشخصية كانت له أي عقيدة لها علاقة بالدين، أو المعتقدات الأساسية للكنيسة المسيحية."
    كانت علاقة هتلر بالدين علاقة انتهازية لا أكثر .
    إنه الرجل الذي لم يكن يؤمن بالله، ولا بالضمير..طبقًا للمؤرخ آلان بولوك
    Alan Bullock; Hitler: a Study in Tyranny; 1991; p216

    ولم تكن المسيحية بالنسبة لهتلر أكثر من ديانة عبثية .
    يقول [ألبرت سبير] مُهندس عمليات هتلر " كان هتلر يرى أن المسيحية ديانةخاطئة ."
    Inside the Third Reich: Memoirs. New York: Simon and Schuster, pp 95-96.

    وبدخول عام 1939 أعلن هتلر لجوبلز رسمياً أنه " يود لو تسنح له الفرصة لاستئصال المسيحية من العالم كله .. فهي داء خطير ."
    Elke Frölich. 1997-2008. Die Tagebücher von Joseph Goebbels. Munich: K. G. Sauer. Teil I, v. 6, p. 272.

    ومن الغريب أن هتلر كان يؤمن يقيناً أن المسيحية تم تحريفها على يد شاول الطرسوسي – القديس بولس – ، وقد اعتبر أن المسيحية قد نضجت بما فيه الكفاية لتدميرها .
    In early 1937 he was declaring that 'Christianity was ripe for destruction
    Ian Kershaw; Hitler a Biography; W. W. Notron & Co; 2008 Edn; pp.295-297

    لكن طالما أن المسيحية بهذه البشاعة بالنسبة لهتلر، إذن بماذا كان يدين الرجل ؟
    المؤرخ النازي الشهير [كونارد هايدن] Konrad Heiden اقتبس مقولة هتلر حين قال " نحن لا نحتاج إلى إله آخر سوى ألمانيا، لا يكون الحب والإخلاص إلا لها ."
    Heiden, Konrad (1935). A History of National Socialism. A.A. Knopf, p. 100

    يرى كثير من المؤرخين الكبار أن أدولف هتلر كان ربوبياً يؤمن بوجود إله خلق الكون لا أكثر deism ... وهذا الاتجاه مدعوم برؤية عامة لمقولات هتلر وتصريحاته وطاولات النقاش الخاصة به مع المقربين .
    لكن الذي يُسلِّم به جميع المؤرخين بلا خلاف يُذكر بينهم أن النازية التي أسسها هتلر كانت "علمانية قائمة على العلم المادي التجريبي المعاصر ."
    Richard J. Evans; the Third Reich at War; Penguin Press; New York 2009, p. 547

    ويرى أشهر المؤرخين للحقبة الهتلرية على الإطلاق وهو آلان بولوك Alan Bullock أن هتلر كان مادياً قُحـاً materialist ، هذا هو دين أدولف هتلر الأول والأخير.
    ورأي بولوك أن هتلر لم يؤمن يومًا ما بالله .
    Harper Perennial Edition 1991; p219

    إذن الذي لا خلاف عليه هو مُعاداة هتلر للمسيحية، وكراهيته للدين بصفة عامة، وتأسيسه للنموذج المادي العلماني القائم على العلم التجريبي المجرد .
    ربما فكرة الإلحاد بصيغته التنظيرية المعروفة لم يتفرغ هتلر لاستيعابها، لكن حتمـاً هي مُستقرة في ذهنه ولو بصورة بدائية أولية، وهي التي حررته من كل النوازع الأخلاقية، أثنـاء تدميره للأُمم والشُعوب، وإحراقه لديانات بأكملها، وقيامه بتفريغ كل الدول التي تحت يده من الأقليات والأثنيات، كالغجر والسلاف واليهود والأقزام والمعاقين .

    لقد حررت المادية العلمانية هتلر من أيه أعباء أخلاقية مثالية .
    لقد كان هتلر يتبنى رؤية الداروينية الاجتماعية في صراع الضعفاء مع الأقوياء، وقام بتطبيقها في حروبه وفي إحراقه للأقليـات .

    لكن ماذا عن Gott mit uns، والتي تعني: الله معنـا، شعار النازي ؟

    شعار الله معنـا Gott mit uns ، هو وسام التاج البروسي، وتم تصميمه عام 1861، وكان يحمل شعار الامبراطورية الألمانية، وكان الجنود الألمان يضعونه على خوذاتهم في الحرب العالمية الاولى.
    إذن الأمر تُراثي لا أكثر، إنه شعار مجد الإمبراطورية البروسية العظيمة التي كان يتوق هتلر لاستعادتها.
    http://en.wikipedia.org/wiki/Gott_mit_uns

    ماذا عن رمز الصليب في النازية ؟
    نال هتلر وسام الصليب الحديدي في الحرب العالمية الأولى، وكان يفخر جدًا بهذا التكريم، وكان يضعه تحت شارة حِزبه، ومن هنا جاء رمز الصليب في النازية .

    ماذا عن المسيحية الإيجابية Positive Christianity التي دعا إليهـا هتلر ؟
    هذه الصياغة من المسيحية كانت أكبر دليل على رؤية هتلر للمسيحية، فقد دعـا هتلر في عشرينيات القرن الماضي إلى المسيحية الإيجابية Positive Christianity، في برنامج الحزب النازي عام 1920، التي طبقًا له تُنكر سامية المسيح - أنه من نسل يهود - أو أن كَتبة الإنجيل يهود ..وصُنفت الديانة الجديدية من قِبل كنائس أوربا كلها أنها هرطقة وإلحاد.
    http://en.wikipedia.org/wiki/Positive_Christianity
    وطبقا ليوميات جوبلز – وزير دعاية هتلر – " كان هتلر يكره المسيحية جداً ، من أجل ذلك قام بتأسيس للمسيحية الجديدة ."
    Fred Taylor Translation; the Goebbels Diaries 1939-41


    بعض جرائم هتلر ...
    إذن هتلر كان مادياً علمانياً، حارب من أجل الانتخاب الطبيعي، وحـاول أن يجعل منه أيديولوجيـة ألمـانيا في القرون العشرة القادمة - الرايخ الثالث -، ومن أجل هذا المبدأ قام هتلر بتأسيس فرقة Einsatzgruppen، وهي فرقة إبادة الأقليات عديمة الجدوى في ألمانيا، وكان يتم تجريد الضحايا من أية أدوات نافعة مثل حشوات الأسنان الذهبية ، ثم يقوم الضحايا بحفر القبور بأيديهم ثم يُقتلون وهم واقفون في وسط القبر بمنتهى الترشيـد والعقلانيـة المادية العلمانية .

    وفي 14 يوليو 1933 أصدر هتلر قراراً بتعقيم 400 ألف شاب عن طريق تمريرهم على ترددات عالية من أشعة إكس، حتى يفقدوا القُدرة على الإنجـاب، فهؤلاء الشباب كانوا مصابين بأمراض نفسية، وعُصابية كثيرة ربمـا تضر الأجنة .

    يظن كثيرين من العرب أن مشكلة هتلر كانت مع اليهود، وهذا خطـأ جوهري في استيعاب رؤيته للإنسـان والإنسانية .. كان هتلر يرى أن الألمان هم أرقى الأجناس، وأن اليهود أحد الأقليات التي تؤثِر على نقاء العِرق الألماني النقي، لكنهم ليسوا الوحيدين في الصورة فهناك الكثير من الأعراق التي اختلطت بالألمان، ولذا لم يقم هتلر بإبادة اليهود فقط، وإنما أباد السلافيين والغجر والأقزام والمعاقين وأصحاب الأمراض النفسية وأصحاب الأمراض المزمنة، وعدم شهرة هذه الأقليات بسبب عدم وجود لوبي غربي يطالب بحقوقهم بعكس الحال مع اليهود!
    وبذلك أصبح هتلر من أوائل الذين يقومون بتطبيق الانتخاب الطبيعي عمليـاً، ومن أوائل الشخصيـات التي استوعبت الداروينية بصورتهـا الحقيقية .
    http://en.wikipedia.org/wiki/Untermensch

    ولذا يمكن اعتبار معسكرات الاعتقال النازية، حيث يتم إحراق كل الأقليات والأثنيات، هي أول مراكز الانتخاب الطبيعي التي يؤسِس لها الإنسان المعاصر الهوموسابين homo-sapiens، حيث يُحرق في هذه المراكز عديمي النفع useless eaters على حد تعبير هتلر حين قام باحتلال بولندا، وبالفعل تم رسميًا قتل 5.3 مليون بولندي لهذا السبب.

    كان هتلر بنموذجه النازي الصورة المثالية للمادية العلمانية التي دعت لها نظرية الانتخاب الطبيعي .
    وقام هتلر بتقرير مشروع T4، وهو المختص بعمليات القتل الرحيم Euthenesia، أو القتل العقلاني حيث يتم التخلص من المعاقين، وأصحاب الأمراض النفسية، وأصحاب الأمراض المزمنة، عن طريق القتل المباشر.

    وقام الدكتور [بوخنوالد] bboukhnouald، بعمل تجارب طبية على المعتقلين، مثل تعريضهم لغُرف تفريغ الهواء، لمعرفة كم يستطيع الانسان أن يمكث حتى يموت، وتعريضهم لغازات سامة لمعرفة مدى فاعليتها والتركيزات المطلوبة، والقيام بعمليات جراحية بدون تخدير لمعرفة درجات الألم ومسارات الأعصاب، وقد وفرَّت الفترة النازية كمية عملاقة من المعلومات الطبية في كافة المجالات .

    وكان الدكتور [راشر] يُعرِّض مرضاه للتجميد لمعرفة الفترة التي بعدها يموت الانسان، ودرجة التجمد الكافية للموت، وكان أُسلوب العمل هو تجميد السجناء تدريجيًا مع متابعة النبض والتنفس والحرارة وضغط الدم، بانتظام وقد مات أغلب من تمت التجارب عليهم، والباقون أُصيبوا بلوثات عقلية وتمت إبادتهم بعد ذلك .
    وكما قال [بريمو ليفي] Primo Levi، فإن ألمانيا النازية هي المكان الوحيد، الذي كان بوسع العلماء أن يدرسوا فيه جُثتي توأمين قُتلا في نفس اللحظة .
    http://en.wikipedia.org/wiki/Primo_Levi

    كما ُأجريت في ألمانيا النازية تجارب زرع الغرغرينة في الجروح، والحقن بالميكروبات، لمعرفة الأسرع فتكا .
    http://en.wikipedia.org/wiki/Nazi_cr..._Polish_nation

    لقد كان أدولف هتلر ماديـاً، يؤمن بمقررات الداروينية، والانتخـاب الطبيعي، والبقاء للأصلح، وقامت الحرب العالمية الثانية التي راح ضحيتها 50 مليون نسمة، من أجل تطبيق هذه الفكرة، وهذا هو جوهر الإلحاد وأصل ديانته، وإذا نسي الإنسان الله نسي نفسه ولم يعد ثمة تأسيس لقيمته أو معنى لوجوده{نسوا الله فأنساهم أنفسهم } ﴿١٩﴾ سورة الحشر.
    بل إن طبيعة الإنسان الأزلية أنه كما يقول نيتشه لا يكسر قوته إلا التزامه الديني، ولو استغنى طغى وفجر{كلا إن الإنسان ليطغى ﴿٦﴾ أن رآه استغنى } سورة العلق.

    " سَأَصْرِفُ عَنْ آيَاتِيَ الَّذِينَ يَتَكَبَّرُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَإِنْ يَرَوْا كُلَّ آيَةٍ لَا يُؤْمِنُوا بِهَا وَإِنْ يَرَوْا سَبِيلَ الرُّشْدِ لَا يَتَّخِذُوهُ سَبِيلًا وَإِنْ يَرَوْا سَبِيلَ الْغَيِّ يَتَّخِذُوهُ سَبِيلًا ۚ ذَٰلِكَ بِأَنَّهُمْ كَذَّبُوا بِآيَاتِنَا وَكَانُوا عَنْهَا غَافِلِينَ "146 الأعراف
    [SIZE=4]مقالاتي في نقد الإلحاد واللادينية
    مناظرة مع الأدمن الملحد سمير سامي
    حلقاتي على اليوتيوب
    للتواصل معي عبر الفيس بوك

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2012
    الدولة
    بلاد الشام- على اكناف بيت المقدس
    المشاركات
    968
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    وقد وفرَّت الفترة النازية كمية عملاقة من المعلومات الطبية في كافة المجالات

    هذه الجملة اضحكتني... حقا ان التطور هو الاساس ااذي تقوم عليه البيولوجيا والطب

    موضوع رائع .
    (إن في السماوات والأرض لآيات للمؤمنين () وفي خلقكم وما يبث من دابة آيات لقوم يوقنون () واختلاف الليل والنهار وما أنزل الله من السماء من رزق فأحيا به الأرض بعد موتها وتصريف الرياح آيات لقوم يعقلون () تلك آيات الله نتلوها عليك بالحق فبأي حديث بعد الله وآياته يؤمنون ()

    كتابي: مختصر رحلة إلى الايمان
    خواطري حول التطور: لقد طلقت نظرية التطور بالثلاثة
    تعرف على عظمة الله في مخلوقاته: سلسلة الذين يتفكرون



  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Dec 2013
    الدولة
    الاسكندرية
    المشاركات
    224
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    فى كتاب ((اله هتلر)) يبين المؤرخ ((مايكل ريسمان)) ان هتلر اعتبر قوانين الطبيعة التى تعمل فى الكون هى الاله وكان يردد ان المسيحية تروج لالهين (الاب والابن) وأنها اكبر ضربة أصابت البشرية وان العالم مان نقيا طاهرا قبل ان يعرف مصدرا المعاناة الكبيرين للبشرية ؛ الجدرى والمسيحية.

    المصدر : وهم الالحاد للدكتور عمرو شريف

    وجزاك الله خير يا دكتورنا الحبيب.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    1,277
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    الدكتور الفاضل جزاكم الله خيرا ...قرأت سابقا عن هتلر لأنه شخصية مثيرة محاولة لفهمه ووجدت أن مبلغه من التناقض العقائدي كبير جدا في الأخير وجدت أنه مجرد شخص مادي نفعي طماع مختل برغم عبقريته في حشد الجموع و إقتناص كل ما يريده من أي مذهب أو عقيدة أو فكر ليحقق طموحه المهووس به لتفوق الجنس الآري على الكل و سحق كل معترض و إستغلال كل ما من شأنه دعمه بشكل ما ..عقلية هجينة منفرة قابلة للتمطيط و إستيعاب الكل في سبيل الإمبراطورية التي كان يحلم بها

    أذكر أنني رأيت له فديوهات يحضر كهنة و أباء الكنيسة للمباركة قبل كل خطاب حامي و قرار ، ثم تصريحات في كتابه "الكفاحي" معجبة تُمجد الداروينية كدليل على ضرورة وجود جنس بشري متفوق أكثر تطورا بالنسبة له الآري طبعاً

    و هذه صفحة خاصة مليئة بالحقائق و الآراء عنه و ما صرّح به و ما قيل عنه أظنها ستعزز الموضوع بعنوان :

    Religious views of Adolf Hitler

    http://en.wikipedia.org/wiki/Religio...er_and_atheism

    لأن حقيقة معتقداته كانت مثيرة للجدل و على أي إلحاده بجوهر الأديان التي تبدو واضحة ولو في تصريح مناف و جرائمه تضع في خانة الدهريين الملاحدة دون حاجة للبث!

    و من أقواله عن الإسلام في النسخة العربية :

    دين محمد الإسلامي من أكثر الأديان التي كانت ستلاءم ء أيضًا ء الأهداف التي نسعى لتحقيقها؛ أكثر من المسيحية نفسها. فلماذا يتوجب علينا أن نعتنق المسيحية بكل الخنوع والهوان الذين تتصف بهما
    Speer 2003, p. 96
    و هذا تعليق موفق للناشر :
    كان هتلر في ذلك معجبًا بجانب الصمود والشجاعة في ملاقاة العدو الذي كان المسلمون يتصفون به، ولم يلتفت إلى أن هذا الجانب في المسلمين إنما كان دفاعًا عن الحق ولم يقصد به يومًا الهجوم على الغير أو الاعتداء على حقوق الآخرين
    التعديل الأخير تم 04-11-2014 الساعة 01:19 AM
    " الصدق ربيع القلب ..و زكاة النفس ..و ثمرة المروءة .. و شعاع الضمير الحي.. ومناط الجزاء الالهي (هذا يوم ينفع الصادقين صدقهم ...) و إنَّ الضمائر الصحاح اصدق شهادة من الألسن الفصاح "
    -بتصرف-
    "حقُّ الواعِظ أن يتعظ ثمّ يعظ، ويبْصِر ثمّ يُبَصّر، ويهتدي ثم يَهدِي، ولا يكون دفترًا يُفيد ولا يستفيد، ومَسنًّا يحدُّ ولا يقطع، بل يكون كالشمس التي تُفيد القمرَ الضوء ولها أكثر مما تفيده"!
    -الراغب الأصفهاني رحمه الله-

  5. #5

    افتراضي

    هتلر كان مؤمن بس عقائد وثنية

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,312
    المذهب أو العقيدة
    مسلم
    مقالات المدونة
    5

    افتراضي

    هتلر كان مؤمن للغاية بالتطور وداعياً إليه . وبغض النظر عن عمق, وتعقيدات هوسه, فإنّه من المؤكد أن. كتابه, (Mein Kampf), وضع بوضوح عدداً من الأفكار الارتقائيّة, خصوصًا تلك التي تؤكد الصّراع، والبقاء للأصلح والإبادة للأضعف وذلك لإنتاج مجتمع أفضل.
    وبهذه الرّؤى التي أظهرها هتلر, جرّ العالم إلى العنف والذي لم يحدث له مثيل من قبل. وكثير من المجموعات السّياسيّة و العرقيّة, و بخاصّة اليهود, عُرِّضُوا لقسوة رهيبة ، ومذبحة فظيعة في المعتقلات النّازيّة خلال الحرب العالميّة الثّانية والتي بدأت بالغزو النّازيّ وأدت إلى قتل 55 مليون شخص . وكان خلف هذه المأساة التّاريخية الفظيعة المفهوم الدّاروينيّ العالميّ الصّراع من أجل البقاء ." ) للمؤرّخ هيكمان Hickman, R., Biocreation, Science Press, Worthington, OH, pp. 51-52, 1983; Jerry Bergman, "Darwinism and the Nazi Race Holocaust", Creation Ex Nihilo

    دور الداروينية في التفكير النازي المستوجب للعنصريه قد ظهر هذا المقال في استعراض الدراسات الألمانية (العدد أكتوبر 2013) وهي واحدة من أهم المجلات المساهمه بنشر التاريخ الألماني.خلاصتها تقول

    اختلف المؤرخون حول ما إذا كان النازيون قداحتضنت التطور الدارويني. من خلال دراسة أيديولوجية هتلر، والمناهج الدراسية الرسمية في علم الأحياء، وكتابات علماء الأنثروبولوجيا النازية، والدوريات النازية، فإننا نجد أن المنظر العنصري النازي مع تطور الانسان واضح في ثقافتهم فهم لايدرسون أن البشر قد تطورت من الرئيسات فقط ، بل أنهم يعتقدون ان الجنس الآري أو سباق الشمال قد تطورت إلى مستوى أعلى من اﻷجناس الأخرى بسبب الظروف المناخية القاسية التي أثرت على الانتقاء الطبيعي. وزعموا أيضا أن الداروينية ترتكز على عناصر محددة من الأيديولوجية النازية العنصرية، بما في ذلك عدم المساواة بين الأعراق، لضرورة النضال من أجل الوجود العنصري والجماعي

    هنا تحت عنوان "The Role of Darwinism in Nazi Racial Thought

    http://www.csustan.edu/history/faculty/weikart/

    pdf http://www.csustan.edu/history/facul...al-thought.pdf
    http://www.youtube.com/watch?v=ZsS9ztN9Bfs

    http://ar.wikipedia.org/wiki/من_دارو...تلر_%28كتاب%29

    http://press.uchicago.edu/ucp/books/...o16137224.html

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    الدولة
    بين المسلمين
    المشاركات
    2,908
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    هل أنا وحدي أم أنكم قرأتم لمجانين يزعمون أن هتلر كان مسلماً يفعل ما يفعل باسم الإسلام ؟

  8. افتراضي

    جزاك الله خيرا أخي المفضال السرداب على هذا الموضوع الثري ، في الحقيقة كنت أبحث عن هذا الموضوع منذ فترة قريبة .

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    1,073
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    بارك الله في الأحبة على مرورهم الكريم
    ولا حرمنا الله فوائدك أخي محمد الباحث، التي أستفيد منها جدًا
    بالمناسبة أخي مسلم أسود هتلر كان معجب بالرؤية الإسلامية للحقائق الكلية، وناسوت المسيح، وخديعة بولس في توثين النسق المسيحي، لذا هو كان لا يطيق إسم بولس، وأنا قرئت في سيرته الشخصية الرسمية الشيء الكثير من ذلك، لكن هذا جانب هامشي في سيرته التي كانت ركيزتها المدرسة الإلحادية المادية والإنتخاب الطبيعي والبقاء للأصلح وإبادة الأقليات.
    " سَأَصْرِفُ عَنْ آيَاتِيَ الَّذِينَ يَتَكَبَّرُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَإِنْ يَرَوْا كُلَّ آيَةٍ لَا يُؤْمِنُوا بِهَا وَإِنْ يَرَوْا سَبِيلَ الرُّشْدِ لَا يَتَّخِذُوهُ سَبِيلًا وَإِنْ يَرَوْا سَبِيلَ الْغَيِّ يَتَّخِذُوهُ سَبِيلًا ۚ ذَٰلِكَ بِأَنَّهُمْ كَذَّبُوا بِآيَاتِنَا وَكَانُوا عَنْهَا غَافِلِينَ "146 الأعراف
    [SIZE=4]مقالاتي في نقد الإلحاد واللادينية
    مناظرة مع الأدمن الملحد سمير سامي
    حلقاتي على اليوتيوب
    للتواصل معي عبر الفيس بوك

  10. افتراضي

    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
    اولا ــــ كتاب هتلر او مذكراته (كفاحي) تم التلفيق التلاعب بها وهذا معروف حتى للغرب
    ثانيا ــــ في الغرب وهذا م اوجدته عند البعض يحاولون ان ينسبوا افعال هتلر للاسلام بدعوى ان كرهه لليهود تعلمها من الاسلام
    ولدليل هنالك بعض الصور لنازيين يحملون القرأن المترجم باللغة الالمانية (طبعا الصور مزيفة)
    لكن هذا هو الواقع انهم يحاولون نسب النازية لللاسلام او ان افكارها مأخوذه من الاسلام

    ثالثا اخي ــــ لا يوجد دليل على ان هتلر كان ملحد !
    لو تلاحظ ان اغلب خطاباته كانت تعتمد على الدين (النصرانية)
    والرموز كانت دينية (مثل الرب معنا ) والصليب المعكوف وغيرها من تسميات الفرق
    هتلر لم يقم باغلاق الكنائس وهذه اكاذيب نصارى الغرب لانقاذ دينهم من هذه الجريمة البشعة ــ

    انت اعتمدت ببحثك على نصارى كذابين يحاولون انقاذ دينهم من ابشع جريمة بالتاريخ

    http://www.angelfire.com/la/izedeen/momo.htm
    اقرا هذا الموضوع

  11. #11

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد البابلي مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
    اولا ــــ كتاب هتلر او مذكراته (كفاحي) تم التلفيق التلاعب بها وهذا معروف حتى للغرب
    ثانيا ــــ في الغرب وهذا م اوجدته عند البعض يحاولون ان ينسبوا افعال هتلر للاسلام بدعوى ان كرهه لليهود تعلمها من الاسلام
    ولدليل هنالك بعض الصور لنازيين يحملون القرأن المترجم باللغة الالمانية (طبعا الصور مزيفة)
    لكن هذا هو الواقع انهم يحاولون نسب النازية لللاسلام او ان افكارها مأخوذه من الاسلام

    ثالثا اخي ــــ لا يوجد دليل على ان هتلر كان ملحد !
    لو تلاحظ ان اغلب خطاباته كانت تعتمد على الدين (النصرانية)
    والرموز كانت دينية (مثل الرب معنا ) والصليب المعكوف وغيرها من تسميات الفرق
    هتلر لم يقم باغلاق الكنائس وهذه اكاذيب نصارى الغرب لانقاذ دينهم من هذه الجريمة البشعة ــ

    انت اعتمدت ببحثك على نصارى كذابين يحاولون انقاذ دينهم من ابشع جريمة بالتاريخ

    http://www.angelfire.com/la/izedeen/momo.htm
    اقرا هذا الموضوع
    لم يكن هتلر مؤمنا بالنصرانية كدين من عند الله بل كان ملحدا ....اقرأ المقال جيدا
    وكونه ملحدا لا يبرأ النصرانية المحرفة من جرائمة لأنها هي التي نشرت الالحاد في العالم
    وجميع من يقولون انا تصارى اليوم لا يؤمنون بالنصرانية كدين صحيح من عند الله ولكن يؤمنون بها كتراث مشترك لأوربا وللغرب يميزهم عن الشرق
    لقد وجدت استبيان في النت للأمريكيين - نسيت رابطه- يبيين أن أغلب النصارى لا يؤمنون بالكتاب المقدس أنه كلام الله ولا يؤمنون باليوم الآخر ورغم ذلك يعتبرون أنفسهم نصارى

  12. افتراضي

    استاذي لو كانت النازيين الحادية
    فلماذا الفاتيكان والصليب الاحمر قام بتهريب الالاف من النازيين
    http://www.theguardian.com/world/201...ross-documents
    اقرا بنفسك ,
    وادعوك لقراءة كتاب (كفاحي) لتعرف ان هتلر مسيحي
    وما قولك استاذي بنسب افعال هتلر للاسلام
    من قبل البعض المجانين على قول اخي مسلم اسود

  13. افتراضي

    مفتي القدس الاسبق الحسيني .. كان قد انشأ مع هتلر والنازية تحالفاً لاقامة دولة اسلامية في جبل البلقان ويوغسلافيا ..
    لا بل تم تشكيل جيوش اسلامية بقيادة النازية لاسقاط يوغسلافيا واقامة دولتهم الاسلامية ..
    وهناك مقال للكاتب الكويتي خليل علي حيدر ..
    ويقتبس فيه من كتاب للباحث الاردني " د.علي محافظة " بعنوان : " العلاقات الالمانية - الفلسطينية " ..
    وفيه يتحدث عن التحالف الاسلامي النازي في الاربعينات ومشروع انشاء دولة اسلامية في يوغسلافيا بعد احتلال الجيش النازي لها ..
    فالمسلمين هناك .. هم من بدأ التامر والخيانة ضد بلدهم وضد المواطنين المسيحيين واليهود .. كما يشهد المؤرخون العرب ..
    وتعاونوا مع المحتل النازي لاقامة دولة اسلامية .. بقيادة مفتي فلسطين الحسيني !!

    #########

    (راجعوا كتاب للباحث الامريكي ادوين بلاك (Edwin Black): بعنوان "الفرهود، جذور التضامن العربي – النازي اثناء الهولوكست"، الذي تحدث فيه عن الدور الذي لعبه الحاج أمين الحسيني في الحرب العالمية الثانية بالتعاون مع هتلر وزبانيته:

    The Farhud, Roots of the Arab-Nazi Alliance in the
    Holocaust, Washington, DC, Dialogue Press, in 448 pages.)
    المصغرات المرفقة المصغرات المرفقة اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	1441934898331.jpg‏
المشاهدات:	105
الحجـــم:	11.1 كيلوبايت
الرقم:	2695   اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	1441934898422.jpg‏
المشاهدات:	117
الحجـــم:	17.0 كيلوبايت
الرقم:	2696  
    التعديل الأخير تم 10-06-2016 الساعة 02:39 AM

  14. افتراضي

    الإسلام هو الدين الوحيد الذي كان يحترمه ادولف هتلر !!
    اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	639569398.jpg
المشاهدات:	262
الحجـــم:	20.7 كيلوبايت
الرقم:	2698

  15. افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رياض سليمان مشاهدة المشاركة
    وفيه يتحدث عن التحالف الاسلامي النازي في الاربعينات ومشروع انشاء دولة اسلامية في يوغسلافيا بعد احتلال الجيش النازي لها ..
    فالمسلمين هناك ..
    هم من بدأ التامر والخيانة ضد بلدهم وضد المواطنين المسيحيين واليهود ..كما يشهد المؤرخون العرب ..
    وتعاونوا مع المحتل النازي لاقامة دولة اسلامية .. بقيادة مفتي فلسطين الحسيني !!
    وما رأيك فى سقوط الخلافة العثمانية هل كان حدثاً سعيداً بالنسبة لك .. ؟!

    وما رأيك فى ملوك ورؤساء الدول العربية الآن هل تراهم مسلمين يطبقون شرع الله تعالى ويحكمون بما أنزل الله .. ؟!

    ألا ترى العلمانية واللادينية والعمالة والخيانة .. ؟!

    وللعلم فقط .. هتلر وبالرغم من مساوئه وعنصريته وإستبداده إلا أن إضطهاده للإسرائيليين وللشيوعيين يبقى حسنته الوحيدة ..


    أم أنك ترى أن إسرائيل هى أيقونة العالم المتحضر الآن .. ؟!

    العلم أكثر صرامة مما يظن الملاحدة


صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. هل كان هتلر مُلحداً ؟
    بواسطة elserdap في المنتدى السرداب
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-10-2014, 11:19 PM
  2. إعلان: فيديو رائع و مبهر - هدية للجميع
    بواسطة رشيد الجزائري في المنتدى قسم الحوار عن المذاهب الفكرية
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 12-11-2013, 07:00 PM
  3. سؤال: ما هو الأسلوب الأمثل لإجراء حوار حضاري مثمر حول الإسلام
    بواسطة العاقل في المنتدى قسم الحوار عن الإسلام
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 02-15-2009, 07:12 PM

Bookmarks

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
شبكة اصداء