صفحة 14 من 15 الأولىالأولى ... 412131415 الأخيرةالأخيرة
النتائج 196 إلى 210 من 216

الموضوع: قصة اعجبتنى 1و2و3و4و5و6 الى ...

  1. #196

    افتراضي


    حكمت فعدلت فأمنت فنمت ياعمر.
    - في يوم شديد الحرارة وفي الصحراء الحارقة خرج عمر_بن_الخطاب مهرولاً يبحث عن شئ، فلمحه عثمان بن عفان رضي الله عنه فناداه وقال:
    ما أخرجك في هذه الساعة يا أمير المؤمنين؟
    - فقال عمر والقلق يعتريه: بعير من بعير الصدقة شرد يا عثمان وأبحث عنه!
    - فقال عثمان: فلتأوى إلى الظل وتناول كوبا من الماء البارد وسأرسل خادمي ورائها...
    - فقال الفاروق بكل خوف ووجل: لكنّي أنا من سأُسئل عنها أمام الله ..
    ثم تابع سعيه وراء الدابة..
    - سبحان من أحيا تلك القلوب!
    خلع رداء الخلافة وهرع وراء الدابة بنفسه خوفا من يوم الحساب!

    منقوله
    ===========
    **التقي المغمور**
    /سعيد بن عامر الجمحي القرشي/
    خرجت قريش عن بكرة أبيها كبيرها وصغيرها لتشاهد مقتل خبيب بن عدي وفي منطقة التنعيم من ظاهر مكة يشهد الزمان هزيمة نكراء من رجل مقبل على الموت مقيد بالسلاسل مربوط إلى خشبة ، يهزم قريش بصلفها وغرورها يهزمها في نفسها وفي حقيقتها فهو يطلب منهم أن يصلي ركعتين لله تعالى قبل أن يقتلوه يواجههم بعقيدته لتبقى حية نابضة وإن قتلوه.
    ثم يوجهون له سؤالا ليتهم ماسألوه لان السؤال ارتد إليهم سهما ينفذ إلى صدورهم حين قالوا له : أتحب أن يكون محمد في مكانك وأنت ناجٍ؟
    فيقول :والله ما أحب أن أكون آمنا وادعا في أهلي وولدي وأن محمدا تشوكه شوكة وهو في بيته وأهله. ثم تنهال عليه السهام والنبال تمزق جسده الشريف ليلقى الله شهيدا مُحبا لله ولرسوله.
    ظل هذا المشهد بكل تفاصيله في عقل وقلب واحد من خيرة شباب مكة أيقظ في نفسه ألف سؤال وسؤال..
    إلى هذا الحد يزرع هذا الدين في أتباعه بذور القوة والصلابة والعزيمة لتُنبت مثل خبيب بن عدي حتى في أحلك اللحظات....
    إلى هذا الحد يُحب أتباع هذا الدين نبيهم ...فياله من دين ويالها من عقيدة ....ياله من رجل يُحبه اصحابه كل هذا الحب....
    وهكذا ظلت الأسئلة تذهب وتجيء في نفسه حتى كان القرار وكان خُبيب بن عدي نعم الداعية إلى الله والمُعلم حيا وشهيدا .
    وهكذا دخل الإسلام قلب صاحبنا سعيد بن عامر الجمحي القرشي وهاجر إلى المدينة يلحق برسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه ليشهد معهم خيبر ثم المشاهد جميعها.
    وظل هكذا مع الصديق في حروبه مع المرتدين حتى تولى الفاروق عمر الخلافة فيدخل عليه سعيد بن عامر وهو دون الثلاثين من عمره وقد كان فيهم العابد الزاهد البعيد عن الأضواء لا يلتفت إلى الدنيا إلا بقدر مايقيم حياته...يدخل على أمير المؤمنين ناصحا أمينا غير هياب ولا طامح ،فيقول له نصيحة ما أحوج الحكام إليها لو سمعوها، وكان فيما قاله: ياعمر(يخاطبه باسمه مجردا)أوصيك أن تخشى الله في الناس ولا تخشى الناس في الله.
    وألا يخالف قولك فعلك فإن خير القول ما صدقه العمل....ويمضي سعيد في إسداء النصح ويستمر عمر في الإنصات والإستماع،
    هكذا كان الرجل وهكذا كان الفاروق، إن عمر يعرف للرجل مكانه فهو من زهاد الصحابة وفضلائهم ولم تصبُ نفسه يوما لمغنم . وهاهو الفاروق أمام رجل امتلك صولة الحق ولب الحقيقة وحكمة الشيوخ وروح المبادرة ،فانتهزها الفاروق فرصة فكيف يُترك مثل سعيد..
    فقال له: ياسعيد إنا مولوك على أهل حمص.....يدخل الرجل على الأمير ناصحا فيعينه واليا !!!!...ولكن ليس سعيد بالرجل الذي يفرح بهذا ،،
    فَعَلا الحزن وجهه ورفض قائلا:ياعمر نشدتك بالله لا تفتنني!!
    الولاية فتنة ؟؟...المناصب مغرم يخشاه سعيد ؟؟...يالك من رجل أيها التقي !
    ولكن الفاروق يرد عليه قائلا: ويحكم وضعتم هذا الأمر في عنقي ثم تخليتم عني والله لا أدعك.....وظل به حتى قَبِل ،،فأراد أن يجعل له راتبا كواحد من الولاة على الأمصار فقال:
    سأجعل لك رزقا.
    فيقول سعيد:وماذا أفعل به يا أمير المؤمنين ؟ عطائي من بيت المال يزيد عن حاجتي(نموذج لمن زادت قدرته عن رغبته)
    ويستقر سعيد واليا على حمص يبادله أهلها المحبة والتقدير فقد كان يواسيهم ويعينهم ويعدل بينهم ...
    وحين طلب منهم أمير المؤمنين عمر أن يكتبوا أسماء فقرائهم حتى يسد حاجتهم وجد في الأسماء إسم سعيد بن عامر فسأل في دهشة ومن هو سعيد بن عامر؟
    فزادت الدهشه والعجب حين سمعهم وهم يقولون:إنه أميرنا...
    (يا ألله أمير البلد في كشف فقراء البلد...)
    يقول عمر:أميركم فقير؟!!!
    يقولون:نعم والله إنه لتمر عليه الأيام الطوال ولا توقد في بيته نار.
    فيرسل الفاروق إلى سعيد الف دينار تكفي حاجته ...فيدخل بيته منتحبا يقول :إنا لله وإنا إليه راجعون....تخرج عليه زوجته وهي فزعة تسأله :أمات أمير المؤمنين؟
    فيقول لها :بل أشد...أهُزم جند للمسلمين؟؟ فيقول لها بل أشد.
    وتظل به حتى يقول لها:إنها الفتنة تدخل بيتي...إنها الفتنة...ويخبرها بالأمر. ولم يهدأ له بال ولم يغمض له جفن حتى قام بتوزيعها على فقراء حمص جميعها .فغضبت زوجته وكانت إمرأة حسناء جميلة يحبها سعيد فقالت له: ألا أبقيت لنا منها شيئا يارجل؟! ..وظلت تلح عليه وهي غاضبة عليه في إبقاء شيء منها للبيت .وظلت به حتى قال لها أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول". لو أن حوراء أطلعت أصبعا من أصابعها لوجد ريحها كل ذي روح" فأنا أدعهن؟
    لا والله لأنتن أحق أن أدعكن .
    وهنا فقط سكنت وسكتت عنه.
    كانت حمص تسمى الكويفة لتشابه أهلها مع أهل الكوفة في كثرة شكواهم من أمرائهم .وحين اشتكوا سعيد بن عامر للفاروق جمع بينه وبينهم ، فوجده وليس معه غير عكاز وقدح فيسأله عمر:أليس معك غير هذا؟
    فيقول :ومالي حاجة في غيرهم عكاز احمل عليه الزاد وقدح آكل فيه.
    ولنستمع إلى شكايتهم وإلى دفاع سعيد(أميرهم)عن نفسه.
    قالوا:لا يخرج على الناس إلا حين يتعالى النهار(يتأخر في الخروج إليهم).
    قال:ليس لي خادم وأقوم بخدمة اهلى ثم اتوضأ وأخرج إليهم.
    قالوا:لا يجيب احدا بليل.
    قال:جعلت النهار لهم وجعلت الليل لله عز وجل.
    ‌قالوا:تصيبه من حين لآخر غشية(إغماءة) فيغيب عمن حوله.
    ‌قال:شهدت مصرع أخي خبيب بن عدي وانا مشرك ورأيت قريش تقطع جسده وهي تقول اتحب ان يكون محمد في مكانك وانك ناج؟
    ‌فيقول :والله ما احب ان اكون في اهلي وولدي آمنا وادعا ومحمد تصيبه شوكة وهو في بيته واهله.
    ‌يقول سعيد وإني والله ماذكرت ذلك اليوم وكيف اني تركت نصرته إلا ظننت أن الله لن يغفر لي اصابتني تلك الغشية....
    ‌فيقول عمر :الحمد لله الذي لم يُخب ظني فيه.ويأمر له بألف دينار لايكون فعله فيها إلا كما فعل في سابقتها....وزعها جميعا على فقراء حمص.
    ‌وهكذا كان حقا سيدنا سعيد بن عامر التقي المغمور يعيش على الأرض ولكن يسكن بيقينه وإيمانه الجنة التي وعد الله عباده المتقين، وهكذا كان حقا لؤلؤة مكنونة في صدف لاتبدو لنا إلا إذا بذلنا جهدا لاستخراجها..
    عاش سعيد عمره كله في خوف من الله وكان دائما ما يقول: إن لي أصحابا سبقوني إلى الله وما احب أن اتخلف عن طريقهم ولو كانت لي الدنيا بما فيها .ويغادر سعيد الدنيا بعد أن ضرب لنا أروع المثل في كيفية تقوى الله حاكما كنت أو محكوما.
    فقد انتقل سعيد إلى جوار ربه في بلدة الرقة من اعمال قيسارية وهو لم يبلغ الأربعين من عمره ب تاركا لنا أيضا مثالا حيا للحاكم الزاهد العادل
    ..فسلام على هذا الصحابي الجليل ورضوان الله تعالى على سادتنا أصحاب رسول الله وقد تركوا لنا إرثا لا ينتهي ومعينا لا ينضب من دروس الدين والدنيا.
    دمتم بخير
    أحمد سعيد عبد الله


  2. #197

    افتراضي


    وقُلِ الفَصْلَ وجانبْ مَـنْ هَزَلْ

    https://www.youtube.com/watch?v=VBKPKpZrzV8


    القصيدة ( اللامية ) المشتهرة بلامية ابن الوردي, وتعد من أروع قصائده والتي يقول فيها :

    اعتزل ذِكرَ الأغاني والغَزَلْ * * * وقُلِ الفَصْلَ وجانبْ مَـنْ هَزَلْ
    ودَعِ الـذِّكـرَ لأيـامِ الصِّبا * * * فـلأيـامِ الصِّبـا نَـجمٌ أفَـلْ
    إنْ أهنا عيـشةٍ قـضيتُهـا * * * ذهـبتْ لذَّاتُهـا والإثْـمُ حَـلّ
    واتـرُكِ الغادَةَ لا تحفلْ بها * * * تُـمْسِ فـي عِزٍّ رفيعٍ وتُجَلّ
    وافتكرْ في منتهى حُسنِ الذي* * * أنـتَ تـهواهُ تجدْ أمـراً جَلَلْ
    واهجُرِ الخمرةَ إنْ كنتَ فتىً * * * كيفَ يسعى في جُنونٍ مَنْ عَقَلْ
    واتَّـقِ اللهَ فتـقوى الله مـا * * * جاورتْ قلبَ امريءٍ إلا وَصَلْ
    ليسَ مـنْ يقطعُ طُرقاً بَطلاً * * * إنـما مـنْ يـتَّقي الله البَطَـلْ
    صدِّقِ الشَّرعَ ولا تركنْ إلى * * * رجـلٍ يـرصد في الليل زُحلْ
    حارتِ الأفكارُ في حكمةِ مَنْ * * * قـد هـدانـا سبْلنا عزَّ وجَلْ
    كُتبَ الموت على الخَلقِ فكمْ * * * فَـلَّ من جيشٍ وأفنى من دُوَلْ
    أيـنَ نُمـرودُ وكنعانُ ومنْ * * * مَلَكَ الأرضَ وولَّـى وعَـزَلْ
    أيـن عادٌ أين فرعونُ ومن * * * رفـعَ الأهرامَ مـن يسمعْ يَخَلْ
    أينَ من سادوا وشادوا وبَنَوا * * * هَـلَكَ الكلُّ ولـم تُـغنِ القُلَلْ
    أينَ أربابُ الحِجَى أهلُ النُّهى * * * أيـنَ أهـلُ العلمِ والقومُ الأوَلْ
    سيُـعيـدُ الله كـلاً منـهمُ * * * وسيَـجزي فـاعلاً ما قد فَعَلْ
    إيْ بُنيَّ اسمعْ وصايا جَمعتْ حِكمـاً * * * خُصَّتْ بهـا خيرُ المِللْ
    أطلبُ العِلمَ ولا تكسَلْ فمـا * * * أبعـدَ الخيرَ على أهـلِ الكَسَلْ
    واحتفـلْ للفقهِ في الدِّين ولا * * * تـشتغلْ عنـهُ بـمالٍ وخَـوَلْ
    واهـجرِ النَّومَ وحصِّلهُ فمنْ * * * يعرفِ المطلوبَ يـحقرْ ما بَذَلْ
    لا تـقلْ قـد ذهبتْ أربابُهُ * * * كلُّ من سارَ على الدَّربِ وصلْ
    في ازديادِ العلمِ إرغامُ العِدى * * * وجمالُ العلمِ إصـلاحُ العمـلْ
    جَمِّلِ المَنطِقَ بالنَّحو فـمنْ * * * يُـحرَمِ الإعرابَ بالنُّطقِ اختبلْ
    انـظُمِ الشِّعرَ ولازمْ مذهبي * * * فـي اطَّراحِ الرَّفد لا تبغِ النَّحَلْ
    فهوَ عنوانٌ على الفضلِ وما* * * أحسنَ الشعرَ إذا لـم يُـبتـذلْ
    ماتَ أهلُ الفضلِ لم يبقَ سوى* * * مقرف أو من على الأصلِ اتَّكلْ
    أنـا لا أخـتارُ تـقبيلَ يدٍ * * * قَـطْعُها أجملُ مـن تلكَ القُبلْ
    إن جَزتني عن مديحي صرتُ في* * * رقِّها أو لا فيكفيني الخَـجَلْ
    أعـذبُ الألفاظِ قَولي لكَ خُذْ * * * وأمَـرُّ اللفظِ نُطـقي بِلَعَـلّْ
    مُلكُ كسرى عنهُ تُغني كِسرةٌ * * * وعـنِ البحرِ اجتزاءٌ بالوَشلْ
    اعـتبر (نحن قسمنا بينهم) * * * تـلقهُ حقاً (وبالحـق نـزلْ)
    ليس ما يحوي الفتى من عزمه * * * لا ولا ما فاتَ يومـاً بالكسلْ
    اطـرحِ الدنيا فمنْ عاداتها* * * تخفِضُ العاليْ وتُعلي مَنْ سَفَلْ
    ‍عيشةُ الرَّاغبِ في تحصيلِها * * * عيشـةُ الجاهـلِ فيهـا أو أقلْ
    كَـمْ جَهولٍ باتَ فيها مُكثراً * * * وعليـمٍ باتَ منهـا فـي عِلَلْ
    كمْ شجاعٍ لم ينلْ فيها المنى * * * وجبـانٍ نـالَ غاياتِ الأملْ
    فاتـركِ الحيلةَ فيها واتَّكِلْ * * * إنـما الحيلةُ فـي تركِ الحِيَلْ
    ‍أيُّ كفٍّ لمْ تنلْ منها المُنى * * * فرمـاهـا اللهُ منـهُ بـالشَّلَلْ
    لا تقلْ أصلي وفَصلي أبداً إنما* * * أصلُ الفَتى ما قـد حَصَلْ
    ‍قدْ يسودُ المرءُ من دونِ أبٍ * * * وبِحسنِ السَّبْكِ قدْ يُنقَى الدَّغّلْ
    ‍إنـما الوردُ منَ الشَّوكِ وما * * * يَنـبُتُ النَّرجسُ إلا من بَصَلْ
    ‍غـيرَ أني أحمـدُ اللهَ على* * * نسبـي إذ بـأبي بكرِ اتَّصلْ
    ‍قيمـةُ الإنسانِ مـا يُحسنُهُ * * * أكثـرَ الإنسـانُ منـهُ أمْ أقَلْ
    أُكـتمِ الأمرينِ فقراً وغنى * * * واكسَب الفَلْسَ وحاسب ومن بَطَلْ
    ‍وادَّرع جداً وكداً واجتنبْ * * * صُحبةَ الحمقى وأربـاب الـخَلَلْ
    ‍بـينَ تبـذيرٍ وبُخلٍ رُتبةٌ * * * وكِـلا هـذيـنِ إنْ زادَ قَتَـلْ
    لا تخُضْ في حـق سادات مَضَوا * * * إنـهم ليسوا بـأهلِ للزَّلَلْ
    ‍وتغاضى عـن أمورٍ إنـه لـم* * * يـفُزْ بالحمدِ إلا من غَفَلْ
    ‍ليسَ يخلو المرءُ مِنْ ضدٍّ ولَو* * * حاولَ العُزلةَ في راسِ الجبَلْ
    مِلْ عن النَمَّامِ وازجُرُهُ فما * * * بلّغَ المـكروهَ إلا مـن نَقَـلْ
    دارِ جارَ السُّوءِ بالصَّبرِ وإنْ * * * لـمْ تجدْ صبراً فما أحلى النُّقَلْ
    ‍جانِبِ السُّلطانَ واحذرْ بطشَهُ * * * لا تُـعـانِدْ مَنْ إذا قـالَ فَعَلْ
    ‍لا تَلِ الأحكـامَ إنْ هُمْ سألوا* * * رغـبةً فيكَ وخالفْ مَنْ عَذَلْ
    ‍إنَّ نصفَ الناسِ أعداءٌ لمنْ * * * ولـيَ الأحكامَ هذا إن عَدَلْ
    فهو كالمحبوسِ عن لذَّاتـهِ* * * وكِلا كفّيه فـي الحشر تُغَلْ
    إنَّ للنقصِ والاستثقالِ فـي لفظةِ * * * القاضي لَوَعظا أو مَثَلْ
    لا تُوازى لذةُ الحُكمِ بـما * * * ذاقَهُ الشخصُ إذا الشخصُ انعزلْ
    فالولاياتُ وإن طابتْ لمنْ * * * ذاقَـها فالسُّمُّ فـي ذاكَ العَسَلْ
    نَصَبُ المنصِبِ أوهـى جَلَدي* * * وعنائـي من مُداراةِ السَّفلْ
    قَصِّرِ الآمـالَ فـي الدنيا تفُزْ * * * فدليـلُ العقلِ تقصيرُ الأملْ
    إن منْ يطـلبهُ المـوتُ على * * * غِـرَّةٍ منـه جديرٌ بالوَجَـلْ
    غِبْ وزُرْ غِبَّاَ تزِدْ حُبَّاً فمـنْ * * * أكثـرَ التَّردادَ أقـصاهُ المَلَلْ
    ‍لا يضـرُّ الفضلَ إقلالٌ كما * * * لا يضرُّ الشمسَ إطباقُ الطَّفَلْ
    ‍خُذْ بنصلِ السَّيفِ واتركْ غِمدهُ* * * واعتبرْ فضلَ الفتى دونَ الحُلُلْ
    ‍حُبّكَ الأوطانَ عجـزٌ ظاهرٌ * * * فـاغتربْ تلقَ عن الأهلِ بَدَلْ
    فبمُكثِ الماءِ يـبقى آسنـاً * * * وسَـرى البدرِ بهِ البدرُ اكتملْ
    أيُّـها العائبُ قـولي عبثاً * * * إن طيـبَ الـوردِ مؤذٍ للجُعلْ
    عَدِّ عن أسهُمِ قولي واستتِرْ * * * لا يُصيـبنَّكَ سهـمٌ مـن ثُعَلْ
    لا يـغرَّنَّكَ لينٌ مـن فتىً * * * إنَّ للحيَّـاتِ لينـاً يُـعتـزلْ
    أنا مثـلُ الماءِ سهلٌ سائغٌ * * * ومتـى أُسخِـنَ آذى وقَتَـلْ
    أنا كالخيزور صعبٌ كسُّرهُ * * * وهو لدنٌ كيفَ ما شئتَ انفتَلْ
    غيرَ أنّي في زمانٍ مَنْ يكنْ * * * فيه ذا مالٍ هو المولَى الأجلّ
    واجبٌ عند الورى إكرامُهُ* * * وقليـلُ المـالِ فيهمْ يُستقلْ
    ‍كلُّ أهلِ العصرِ غمرٌ وأنا * * * منهـمُ، فاترك تفاصيلَ الجُمَل
    ‍وصـلاةُ اللهِ ربـي كُلّما * * * طَلَـعَ الشمسُ نهـاراً وأفـلْ
    للذي حازَ العُلى من هاشمٍ * * * أحمدَ المختارِ من سـادَ الأوَلْ
    وعلى آلٍ وصحبٍ سـادةٍ * * * ليسَ فيـهمْ عاجزٌ إلا بَطَـلْ



    لامية ابن الوردي
    عمر بن المظفر , ابن الوردي
    الشاعر هو : هو عمر بن مظفر بن عمر بن محمد بن أبي الفوارس. أبو حفص زين الدين بن الوردي المصري الكندي. 691 - 749 هـ / 1292 - 1349 , ولد في معرة النعمان غرب حلب . تولى قضاء حلب ثم قضاء منبج . فقيه, أديب, شاعر. أجاد المنظوم والمنثور. من تصانيفه (تتمة المختصر في أخبار البشر) لخص فيه كتاب (المختصر في أخبار البشر) لأبي الفداء ثم أضاف إليه أحداث عشرين سنة من (729 - 749ه) وله (خريدة العجائب وفريدة الغرائب) أكثره في الجغرافية وفيه كلام عن المعادن والنبات والحيوان ولكن تغلب عليه الصفة الأدبية الخيالية. وكتاب (المنح) . وله في الفقه (المسائل المذهبية) وله كتب في اللغة والنحو والشعر وعدد من المقامات, منها مقامة في الطاعون العام, مقامة الصوفية, المقامة الدمشقية المسماة (صفوة الرحيق في وصف الحريق) أي حريق دمشق. انظر ترجمة ابن الوردي في : الوافي بالوفيات 7/26 , العبر للذهبي 4/150 , الأعلام للزركلي5/67 .
    د. بدر عبد الحميد هميسه
    http://www.saaid.net/Doat/hamesabadr/72.htm
    =========

  3. #198

    افتراضي

    نحن أمة الغيب!
    ومانُؤمنُ به ولم نشهده أكثر ممانُؤمنُ به وقد شهدناه!
    نُؤمنُ بالنَّار والجنَّة والبعث والحساب والصراط والملائكة وكلها غيب وأولُّ صفة من صفات المتقين في القرآن إيمانهم بالغيب! وقد قال ربنا في فاتحة البقرة:
    ذَٰلِكَ ٱلْكِتَٰبُ لَا رَيْبَ ۛ فِيهِ ۛ هُدًى لِّلْمُتَّقِينَ
    ٱلَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِٱلْغَيْبِ وَيُقِيمُونَ ٱلصَّلَوٰةَ وَمِمَّا رَزَقْنَٰهُمْ يُنفِقُونَ )
    فالإيمان بالغيب جاء قبل الصَّلاة والزَّكاة والصَّدقة ذلك أن العبادة دون ايمان ليست إلا مشقة منزوعة الأجر!
    وهذا حوار جرى في عالم الغيب أخبر به الصَّادقُ الأمين
    نُؤمنُ به كما نُؤمنُ بسائر الغيبيات دون :متى ولماذا وكيف!
    ================
    اللوح المحفوظ
    كتبَ اللهُ كل شيء في اللوح المحفوظ
    وكل ما كتبه الله في اللوح المحفوظ كائنُُ لامحالة
    وأما أفعالُ الناس التي كتبها الله بعلمه المطلق لا يسقط كتابتها مسؤوليتهم عنها فلا تنزل هذه الحادثة على كل فعل وإلا لانتفى مفهوم الثواب والعقاب ولا تهمنا الله سبحانه وتعالى بالظلم دون أن ندري فكيف يُحاسبُ الله الناس على أفعالٍ قد كتبها عليهم ..
    والجواب على هذا أن علم الله مطلق لا يساوره خطأ ولتقريب الفكرة نأخذُ هذا المثل ولله المثل الأعلى
    رزقك الله ولد وربيته تحت ناظريك لسنين طويله
    عرفت أخلاقه ومعتقداته ونفسيته ثم لما عرفت كل هذا تنبأت أن أبنك هذا سيسرق
    وقد تصدق نبوءتُكَ وقد تخيبُ
    فإن صدقت فهل تكون قد أجبرته على السرقه؟
    أم إن كل مافي الأمرأنك قدرت الأمور فأصبت
    وهذا كذلك مع فارق مهم يجب ألايغيب عن بالنا
    أنَّ علمنا محدود وعلم الله مطلق
    وأنَّ علمنا حدسُ وعلم الله يقين
    والناس ليس لهم أن يحتجوا بقدر الله على أفعالهم
    طالما أنهم أحرار أن يفعلوا أولا يفعلواثم إننا لانعرف قدر الله إلا حين يقعُ وكون الإنسان قد قتل أو سرق فقد فعل قدرالله غير مُجبر عليه وإلا ما بقي دين ولا كان هناك غاية من إرسال الرُّسل يعلم الله أهل الجنة وأهل النار قبل خلقهم ولكنَّه يرسل إليهم الرُّسل ليمشوا في دروب أقدارهم مختارين ..
    ================
    قصه مؤثره
    برَّ أباه فماذا وجد ؟!
    يقول أحد الدعاة : كان هناك رجل عليه دين، وفي يوم من الأيام جاءه صاحب الدين وطرق عليه الباب ففتح له أحد الأبناء فاندفع الرجل بدون سلام ولا احترام وأمسك بتلابيب صاحب الدار وقال له: اتق الله وسدد ما عليك من الديون فقد صبرت عليك أكثر من اللازم ونفذ صبري ماذا تراني فاعل بك يا رجل؟!.وهنا تدخل الابن ودمعة في عينيه وهو يرى والده في هذا الموقف وقال للرجل كم على والدي لك من الديون، قال أكثر من تسعين ألف ريال.فقال الابن: اترك والدي واسترح وأبشر بالخير،
    ودخل الشاب إلى غرفته حيث كان قد جمع مبلغا من المال قدره سبعة وعشرون ألف ريال من راتبه ليوم زواجه الذي ينتظره ولكنه آثر أن يفك به ضائقة والده ودينه على أن يبقيه في دولاب ملابسه.
    دخل إلى المجلس وقال للرجل: هذه دفعة من دين الوالد قدرها سبعة وعشرون ألف ريال وسوف يأتي الخير ونسدد لك الباقي في القريب العاجل إن شاء الله.
    هنا بكى الأب وطلب من الرجل أن يعيد المبلغ إلى ابنه فهو محتاج له ولا ذنب له في ذلك فأصرّ الشاب على أن يأخذ الرجل المبلغ.وودعه عند الباب طالبا ًمنه عدم التعرض لوالده و أن يطالبه هو شخصياً ببقية المبلغ.ثم تقدم الشاب إلى والده وقبل جبينه وقال يا والدي قدرك أكبر من ذلك المبلغ وكل شيء يعوض إذا أمد الله عمرنا ومتعنا بالصحة والعافية فأنا لم أستطع أن أتحمل ذلك الموقف، ولو كنت أملك كل ما عليك من دين لدفعته له ولا أرى دمعة تسقط من عينيك على لحيتك الطاهرة.وهنا احتضن الشيخ ابنه و أجهش بالبكاء و أخذ يقبله ويقول الله يرضى عليك يا ابني ويوفقك ويحقق لك كل طموحاتك.
    وفي اليوم التالي
    وبينما كان الابن منهمكاً في أداء عمله الوظيفي زاره أحد الأصدقاء الذين لم يرهم منذ مدة وبعد سلام وسؤال عن الحال والأحوال قال له ذلك الصديق: يا أخي أمس كنت مع أحد كبار رجال الأعمالوطلب مني أن أبحث له عن رجل مخلص وأمين وذو أخلاق عالية ولديه طموح وقدرة على إدارة العمل وأنا لم أجد شخصاً أعرفه تنطبق عليه هذه الصفات إلا أنت فما رأيك أن نذهب سوياً لتقابله هذا المساء.فتهلل وجه الابن بالبشرى وقال: لعلها دعوة والدي وقد أجابها الله فحمد الله كثيراً، و في المساء كان الموعد فما أن شاهده رجل الأعمال حتى شعر بارتياح شديد تجاهه وقال: هذا الرجل الذي أبحث عنه وسأله كم راتبك؟ فقال: ما يقارب الخمسة ألاف ريال.فقال له: اذهب غداً وقدم استقالتك وراتبك خمسة عشر ألف ريال، وعمولة من الأرباح 10% وراتبين بدل سكن وسيارة، وراتب ستة أشهر تصرف لك لتحسين أوضاعك.وما أن سمع الشاب ذلك حتى بكى وهو يقول ابشر بالخير يا والدي.فسأله رجل الأعمال عن سبب بكائه فحدثه بما حصل له قبل يومين، فأمر رجل الأعمال فوراً بتسديد ديون والده، وكانت محصلة أرباحه من العام الأول لا تقل عن نصف مليون ريال. وقفة:
    بر الوالدين من أعظم الطاعات وأجل القربات وببرهما تتنزل الرحمات وتنكشف الكربات، فقد قرن الله برهما بالتوحيد
    فقال تعالى: { وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحساناً إما يبلغن عندك الكبر أحدهما أو كلاهما فلا تقل لهما أف ولا تنهرهما وقل لهما قولاً كريما } الإسراء.
    ==========
    منقولات

  4. #199

    افتراضي

    -------------
    بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

    قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ (1) اللَّهُ الصَّمَدُ (2) لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ (3) وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُوًا أَحَدٌ (4)
    -------------
    روى البخاري من حديث أبي سعيد رضي الله عنه أن رجلا سمع رجلا يقرأ قل هو الله أحد يرددها، فلما أصبح جاء إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكر ذلك له، وكأن الرجل يتقالها، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: والذي نفسي بيده إنها لتعدل ثلث القرآن.
    ---------
    ثلث القرآن اجزاءا 30 جزء ÷3 = 10 هى العشرة اجزاء الاخيره من سورة العنكبوت آية 46
    ((وَلَا تُجَٰدِلُوٓاْ أَهْلَ ٱلْكِتَٰبِ إِلَّا بِٱلَّتِى هِىَ أَحْسَنُ إِلَّا ٱلَّذِينَ ظَلَمُواْ مِنْهُمْ ۖ وَقُولُوٓاْ ءَامَنَّا بِٱلَّذِىٓ أُنزِلَ إِلَيْنَا وَأُنزِلَ إِلَيْكُمْ وَإِلَٰهُنَا وَإِلَٰهُكُمْ وَٰحِدٌ وَنَحْنُ لَهُۥ مُسْلِمُونَ )) 46
    الى آخر آية فى القرآن من آخر سورة الناس (( من الجنة والناس ))6
    ----------
    صدق أو لا تصدق
    ابحث عن فتوى إلعاد دوكوف
    إنْ حدَّثوكَ عن الكريسماس فقل: هويتي!
    _________
    “الاحتفالُ برأسِ السنةِ الميلاديةِ حرام..
    شجرةُ الميلادِ هي رمزٌ وثنيّ…
    تُرى، ما اسمُ هذا العالمِ أو الشيخِ الذي أصدرَ هذه الفتوى المحرِّمةَ للاحتفالِ بالكريسماس مُبينًا حيثياتِ التحريم؟
    هل هو شيخٌ سلفيّ؟
    أم أحدُ علماءِ المجامعِ الفقهية؟
    أم أنه أحدُ المفتينَ في دولةٍ إسلامية؟
    صدِّق أو لا تُصدّق،
    صاحبُ هذه الفتوى هو الحاخام اليهوديُّ إلعاد دوكوف
    أصدر هذه الفتوى منذُ حواليّ أربعِ أعوام
    ولم يصفهُ العالَمُ بأنه متطرفٌ أو يُكرِّس للإرهابِ ومنعِ التعايشِ الإنسانيّ
    مثلما يحدثُ عندما يُفتي عالمٌ مسلمٌ بحرمةِ الاحتفالِ بالكريسماس على اعتبارِ أنه من الأعيادِ الدينيةِ لغيرِ المسلمينَ التي لا يجوزُ مشاركَتُهم فيها، واعتباراتٍ أخرى ليس هذا مجالُ سردِها.
    وليس الحاخامُ اليهوديُّ وحدهُ مَن منعَ الاحتفالَ بالكريسماس
    فجماعةُ “شهود يهوه” المسيحيةُ البروتستانتيةُ لا يحتفلُ أتباعُها كذلك بالكريسماس باعتبارِ أنه مِن أصولٍ وثنية.
    ولستُ في هذا المَقامِ بصددِ مناقشةِ فقهيةٍ لهذه المسألة، فهذا لا يقعُ في نطاقِ تخصصي
    لكنني أتناولُ الاحتفالَ من منظورِ الهُويةِ والخصوصيةِ الإسلاميةِ والوقوعِ في وحْلِ التقليدِ الأعمى
    الذي صارَ علامةً عصريةً بارزةً على سلوكِ المسلمينَ اليوم.
    إذا كان هؤلاء الحاخاماتُ وتلك الطوائفُ لا يستنكفونَ عن إعلانِ رفضِهِم للاحتفالِ بالكريسماس حفاظًا على خصوصيتِهِم الدينيةِ واحترامًا لها، ولم ينجَرُّوا وراءَ دعواتِ الانسجامِ مع فكرةِ التعايشِ الإنسانيِّ بمفهومِهِ الذي يُجرِّدُ الناسَ من هُويتهم الدينية، فلماذا يجدُ المسلمون حرجًا في الحفاظِ على خصوصيتهم الدينيةِ وأفضليتِهِم التي نصَّ عليها كتابُ ربِّهم؟
    بالله عليكم، هل سمعتم ذاتَ مرةٍ أنَّ أصحابَ الحضاراتِ والمِللِ الأخرى يحتفلون مع المسلمين بعيدِ الأضحى ويذبحون الأضاحِيَ ويوزعون لُحومَها؟
    قطعا لا، لأنهم يعلمون أنه عيدٌ خاصٌّ بالمسلمينَ مِن صميمِ تعاليمِ دينهم.
    هل رأيتم أصحابَ المللِ الأخرى يحتفلونَ برأسِ السنةِ الهجريةِ ويجعلونه عيدًا حتى وإنْ صارَ مُفرَّغًا من صِبغتِه الدينيةِ وأصبحَ مناسبةً اجتماعيةً كما يزعمون لتسويغِ احتفالِنا بالكريسماس؟
    قطعًا لا، لأنهم يعلمون أنه مناسبةٌ تتعلقُ بهجرةِ المسلمينَ الأوائلِ إلى المدينةِ وتكوينِ أولِ مجتمعٍ إسلاميٍّ في التاريخِ كان نواةً للحضارةِ الإسلامية، فكيف يشاركوننا شيئًا يتعلقُ ببزوغِ شمسِ الحضارةِ الإسلامية؟ ومع ذلك لمٍ يتهمْهُمْ أحدٌ مِنا بأنهم متعصبون أو متطرفون أو رافضون للسلامِ والتعايشِ الإنسانيّ.
    وهذا شأنُ الضعيفِ دائمًا، يقلدُ الأقوى منه، وقد أشارَ عالمُ الاجتماعِ المسلمُ ابنُ خلدونَ إلى ذلك في تاريخِهِ حين قال: “المغلوبُ مولعٌ أبدًا بالاقتداءِ بالغالبِ في شعارِهِ وزِيِّهِ ونِحْلَتِهِ وسائرِ أحوالِهِ وعوائِدِه، والسببُ في ذلك أنَّ النفسَ أبدًا تعتقدُ الكمالَ في مَنْ غلبَهَا وانقادتْ إليه”.
    وفي الوقت الذي يعبسون فيه بوجهِ المسلمِ ذي اللحيةِ ويجعلونها مثارًا للاشمئزاز، لا يجدون حرجًا في أنْ يُقدموا لنا في بلادِ المسلمينَ “بابا نويل” ذا اللحيةِ البيضاءِ الكَثَّة، وينتظرُهُ الأطفالُ ليلةَ رأسِ السنةِ ليمنَحَهُم هدايَاه، ثم يشاركُ الآباءُ والأمهاتُ في تكريسِ الخرافةِ ويضعونَ بجوارِ أبنائِهم هدايا يزعمون أنها من “سانتا كلوز” أو “بابا نويل”، بينما ترى مَنْ يتقمَّصُ شخصيةَ بابا نويل في مَلبسِهِ ولِحيَتِه، يمرُّ على الأطفالِ في شوارعِ البلادِ العربيةِ والمقاهي والمنتدياتِ يوزعُ عليهم البسمةَ والهدايا، علما بأنه يُجسِّدُ شخصيةَ راهبٍ مسيحيٍّ يُدعى نيقولاس كما وردَ في بعضِ الرواياتِ التاريخية.
    وإمعانًا في تذويبِ هُويتِنا، سرَّبوا إلينا الاهتمامَ بشجرةِ الكريسماس التي نُعلِّقُها في المنازلِ والمحلاتِ والميادين، مع أنها في الأصلِ عادةٌ ارتبطتْ بعقائدَ وثنيةٍ لدى بعضِ الشعوب، على سبيلِ المثالِ في القرونِ الوسطى بألمانيا، حيث كانت القبائلُ الوثنيةُ الإسكندنافيةُ تعبدُ الإلهَ “ثور” إلهَ الغاباتِ والرعدِ والصواعقِ عندهم، فكانوا يزينون الأشجارَ ويقدمون معها قُربانًا بشريًا، وقيل أن الفرسَ نقلوا احتفالاتِ عيدِ الميلادِ عن عيدِ النيروزِ الفرعونيِّ المِصريِّ، واستبدلوا سعَفَ النخيلِ الذي كان يُستخدمُ في عيدِ النيروزِ بشجرةِ الكريسماس، وقيل أنَّ الشجرةَ ترجعُ لأصلٍ فرعونيٍّ مُستوْحَى مِنْ بعضِ الأساطيرِ المصريةِ القديمة، وقيل غيرَ ذلك.
    إنْ حدَّثوكَ عن الكريسماس فقل:
    انا مسلم وافتخر
    منقول

  5. #200

    افتراضي

    من الضروري أن تعرف
    بأن سمية .. وياسر .. ومصعب ..
    وأنس بن النضر .. وحمزة بن عبدالمطلب ..وعبدالله بن جحش ..
    سعد بن الربيع .. عمرو بن الجموح .....هؤلاء لم يروا عزاً للإسلام ولا تمكينــــاً , ولم يروا تمكين الله لنبيه صل الله عليه وسلم والمسلمين..
    ولم يشاهدوا فتوحات "عمر" وانتصارات "خالد"
    ولم يشاهدوا " ربعي بن عامر" وهو يستعلي بدينه أمام "رستم ملك الفرس"
    ولم يشاهدوا "هارون الرشيد" وهو يقول مخاطبًا السحب :
    "أمطري حيث شئتِ فسوف يأتيني خراجك"
    *هم بـــــدؤوا "الطــــريق"*
    وماتوا في أوله ولم يصلوا إلى آخره ولم يجنوا ثمار ما بدؤوا "رضي الله عنهم جميعا"
    *فلا تسأل عن نهاية الطريق*
    *المهم أن تكون على الطريق*
    حتى إذا ما مت على أوله أو في منتصفه لم يضرك شيء
    فتكون ممن قال الله فيهم :
    {مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ ۖ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ ۖ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا}
    "إننا نسير على الطريق ونرجو الله القبول وليست الغاية أن نصل ؛ ولكن الغاية أن نموت على الطريق والله حافظ دينه"
    فلنجدد النية في كل أمر وفي كل ساعة بل في كل لحظة .. فلا نعلم متى الرحيل ..
    =============
    الخبز المحروق
    يقول احدهم °°°
    بعد يوم طويل وشاق من العمل وضعت أمي الطعام أمام أبي على الطاولة وكان معه خبز محمص،، لكن الخبز كان محروقا تماما..
    فمد أبي يده إلى قطعة الخبز وابتسم لوالدتي
    وسألني كيف كان يومي في المدرسه؟
    لا أتذكر بماذا أجبته لكنني أتذكر أني رأيته يدهن قطعة الخبز بالزبدة والمربى ويأكلها كلها..
    عندما نهضت عن طاولة الطعام سمعت أمي تعتذر لأبي عن حرقها للخبز وهي تحمصه.. ولن أنسى رد أبي على اعتذار أمي.. حبيبتي:
    لا تكترثي بذلك، أنا أحب أحيانا أن آكل الخبز محمصا زيادة عن اللزوم، وأن يكون به طعم الاحتراق..
    وفي وقت لاحق من تلك الليلة عندما ذهبت لأقبل والدي قبلة (تصبح على خير)
    سألته إن كان حقا يحب أن يتناول الخبز أحيانا محمصا إلى درجة الاحتراق؟
    فضمني إلى صدره وقال لي هذه الكلمات التي تحتاج إلى تأمل:
    يا بني أمك اليوم كان لديها عمل شاق وقد أصابها التعب والإرهاق
    وشئ آخر،
    أن قطعة من الخبز المحمص زيادة عن اللزوم أو حتى محترقة لن تضر حتى الموت.. الحياة مليئة بالأشياء الناقصه، وليس هناك شخص كامل لا عيب فيه.
    علينا أن نتعلم كيف نقبل النقص في بعض الأمور، وأن نتقبل عيوب الآخرين..
    وهذا من أهم الأمور في بناء العلاقات، وجعلها قوية مستديمه.
    خبز محمص محروق قليلا لا يجب أن يكسر قلبا جميلا.. فليعذر الناس بعضهم بعضا؛ وليتغافل كل منا ما استطاع عن الآخر؛ ولنترفع عن سفاسف الامور
    النقد المُستمر يُميت لذة الشيء !
    لذا فإن الشجرة لو تعرضت لرياح دائمة لأصبحت عارية من أوراقها وثمارها !
    كذلك الشخص .. إن تعرض للنقد الجارح بإستمرار يُصبح سلبي ..
    إمدحوا حسنات بعضكم وتجاوزوا عن الأخطاء
    فإن الكلام الجميل مثل المفاتيح
    تقفل به أفواهٍ وتفتح به قلوب.
    ====================
    (وَأَحْسِن كَمَا أَحْسَنَ اللَّهُ إِلَيْكَ)
    اذا كانت الكاف في «كما»للتشبيه فإن المعنى يتجه الى المشاكلة في الاحسان فيكون المعنى: احسن من جنس ما أحسن الله اليك. فإن أحسن الله اليك بالغنى والمال فأحسن بإنفاقه على أوجه الخير المختلفة.فإن أمسكت عن الصدقة وكنت ذو مال فلست من المحسنين حتى ولو حزت كل المروءات والشجاعات وبلغت الافاق بالشهامات . فلا يغني عنك أي إحسان تفعله عن بذل الصدقة والسير في حاجات الناس ونوازلهم.
    وأما إن اعطاك الله تعالى العلم والفهم والفقه. فعليك ان تحسن أيضاً بما آتاك الله تعالى منه. فتبذل هذا العلم وتبثه وتنصح به ولا تداهن ولا تنافق ولا تتردد في إيصاله للخلق. فإن قصرت في جانب ما اعطاك الله وأهملت وتقاعصت عن حمل رسالة العلم والعلماء فلن يغني عنك لو انفقت ملء الارض ذهباً ما دمت مقصراً بما وهبك الله تعالى إياه وخصك وأكرمك به.
    والله أعلم.
    ==========
    ( إنا اعطيناك الكوثر)
    المعنى الغالب عند العامة ان الكوثر هو نهر في الجنة. وهذا قول من الاقوال المعتبرة ولكننا لا نقف عنده فقط، بل هناك اقوال أخرى مهمة لمعنى الكوثر.
    فالكوثر : اسم في اللغة للخير الكثير ، مثل الكوكب ، والحوشب والدوسر .
    فهو من مادة الكثر ولذلك فسره اهل اللغة بالمفرط في الكثرة ، وهو أحسن ما فسر به وأضبطه ، ونظيره : جوهر ، بمعنى الشجاع كأنه يجاهر عدوه .
    ويوصف الرجل صاحب الخير الكثير بكوثر من باب الوصف بالمصدر ، كما قال الشاعر:
    وأنت كثير يا ابن مروان طيب ..................... وكان أبوك ابن العقايل كوثرا.
    وروي عن ابن عباس قال سعيد بن جبير : فقلت لابن عباس : إن ناسا يقولون هو نهر في الجنة ، فقال : هو من الخير الكثير.
    وقد أبى الله تعالى الا ان يعطي نبينا محمد اكثر ما أعطى جميع الانبياء،قبله.
    فهو اكثر الانبياء شفاعة. وأمته اكثر الأمم ذرية وعددا. واكثر الناس تحصيلا للأجر . واكثر الامم في الجنة. وهم اخر الامم في الدنيا ولكنهم اول الامم يوم القيامة. وعلى ذلك فنحن أمة الكوثر في كل شيء. في العدد والأفضلية والأجر،والدرجة وفي النهر الذي،سمي بالكوثر لهذه الاعتبارات
    والله أعلم.
    منقولات

  6. #201

    افتراضي

    الى كل انسان
    انظر الى ظاهر يدك اليمين
    ضم السبابة مع الابهام
    اقرء اسم الله
    بالحرف العربى المبين
    اقرأ
    بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
    اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ (1) خَلَقَ الْإِنْسَانَ مِنْ عَلَقٍ (2) اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ (3) الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ (4) عَلَّمَ الْإِنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ (5)
    ----------------------
    انظر الى ظاهر يدك اليمين
    ضم السبابة مع الابهام
    اقرء الارقام التاليه 5111 بالارقام العربيه المبينه
    ثم انظر الى ظاهر يدك اليسار
    ضم السبابة مع الاهام
    اقرء الرقم 1115 بالارقام العربيه المبينه
    اجمعهم 5111 +1115 = 6226 +10 بنان = 6236 عدد آيات القرآن الكريم
    حصلنا على اسم الله بالحرف العربى المبين
    حصلنا على عدد آيات القرآن الكريم بالرقم العربى المبين
    على رواية حفص عن عاصم العد الكوفى
    ============
    ==========
    ======
    ====
    ==
    =
    تختلف أمة الإسلام عن باقي الأمم أنها أمة خالدة، فهي أمة تضعف في بعض الأحيان، ولكنها لا تموت أبدًا!
    فأين الفراعنة الشداد؟
    وأين ثمود وعاد؟
    وأين التتار الذين ملكوا العالم من كوريا إلى بولندا؟
    وأين حضارة البابليين؟
    أين اختفى شعب الإنكا؟
    أين ذهب الفايكنج؟
    ماذا بقي من حضارة الرومان غير مسارحهم التي كانوا يعبثون فيها مع العبيد؟
    ماذا بقي من الإغريق غير دولةٍ فقيرة متخمة بالديون؟
    أين كسرى يزدجرد؟
    ماذا ترك خلفه غير مجموعة من الحمقى الذين يحاولون عبثًا استعادة مجد فارس؟
    أين اختفى هتلر الذي احتل أوروبا بأسرها؟
    أين إمبراطورية بريطانيا التي لا تغيب عنها الشمس؟
    ماذا حل بالبرتغال التي احتلت أراضٍ في أربع قارات؟
    لماذا لم نعد نسمع عنها غير أخبار منتخبها الكروي؟
    أين تبخَّر الهكسوس؟
    أين اختفت الإمبراطورية البيزنطية؟
    لماذا انقرضت اللاتينية والهيروغليفية والآرامية؟
    أين الإتحاد السوفيتي؟
    أين إمبراطورية الصين؟
    أين إمبراطورية اليابان؟
    أين تلاشى شعب الأبرجين في أستراليا؟
    أين تبخَّرت إمبراطورية الأنغكور الكمبودية التي حكمت شرق آسيا 600عام؟
    لماذا اختفى كل هؤلاء ولم يبقَ إلا المسلمون وقرآنهم وعربيتهم؟!!
    الشيء الأغرب من هذا كله أن أمة الإسلام هي الأمة الوحيدة في تاريخ الإنسانية التي تعرضت لغزوات متلاحقة من جميع الأمبراطوريات العظيمة التي مرت على تاريخ الأرض!
    والشيء الأغرب والأغرب من ذلك أن جميع تلك الإمبراطوريات قد انهارت لتبقى أمة الإسلام!!
    فلقد حارب المسلمون كلًا من:
    (1) الإمبراطورية الساسانية الفارسية.
    (2) الإمبراطورية الرومانية الشرقية البيزنطية.
    (3) الإمبراطورية الرومانية الغربية المقدسة.
    (4) الإمبراطورية المغولية التترية.
    (5) الأمبراطورية الغانية الأفريقية.
    (6) إمبراطورية الحبشة.
    (7) إمبراطورية جويتا الهندية.
    ( الإمبراطورية النمساوية المجري.
    (9) الإمبراطورية الصربية.
    (10) الإمبراطورية الروسية القيصرية.
    (11) الإمبراطورية الإنجليزية.
    (12) الإمبراطورية الفرنسية.
    (13) الإمبراطورية الإسبانية القشتالية.
    (14) الإمبراطورية البرتغالية.
    (15) الإمبراطورية الهولندية الأورانجية.
    (16) تحالف ممالك الصليبيين.
    (17) الفايكنج.
    (18) الدولة العبيدية "الفاطمية" الشيعية.
    (19) دولة القرامطة الشيعة.
    (19) الدولة الصفوية الشيعية الأولى.
    (20) الدولة الصفوية الشيعية الثانية "الخمينية".
    (21) الدولة البويهية الشيعية.
    (23) مملكة القوط الغربيين.
    (22) إمبراطورية إيطاليا الفاشية.
    (23) الإتحاد السوفييتي...
    وغيرها الكثير الكثير من الدول والممالك التي اصطدمت بالمسلمين عبر جميع مراحل التاريخ الإسلامي.
    والشيء اللافت للنظر أن جميع هذه الدول قد فشلت في تدمير الأمة الإسلامية، بالرغم من استخدامها لأبشع وسائل القتل والتدمير، إلا أن اللافت للنظر أيضاً، أن الأمة الإسلامية لم تسلم من هجمات أولئك الغزاة فحسب، بل خرجت كل مرة من محنتها أقوى من قبل.
    فبعد كل مرة يقوم فيها الغزاة بمجازر وجرائم يظنون من خلالها أنهم استطاعوا القضاء على الإسلام كليةً، تنهض الأمة الإسلامة الغبار عن نفسها لتلملم أوصالها من جديد وترمم جروحها، وكأنها "قنديل البحر الهيدرواني"، المخلوق الوحيد الذي يستطيع الرجوع إلى المراحل الحياتية الأولى من نموه وتجديد جميع أعضائه المصابة ليعيد تكوين جسمه كاملًا مرارًا وتكرارًا.
    =============
    ==========
    ======
    ====
    ===
    ==
    =
    في الماضي كان هناك آلاف الأسود في الأرض
    و لكنها انقرضت و تحول الأسد إلى كائن أسطوري
    و لقب ملك الغابة أصبح لقب الضبع
    لكنه لن يصبح أبدا الملك وإن لبس ثياب المُلك وتُوج بتيجانه
    يوما ما يرونه بعيدا و نراه قريبا
    سيقول أحد الرعاة .. لقد رأيت شبلا
    وسيكذبه الناس قائلين: "ياله من مجنون لقد انقضى عهد الأسود"
    سيكذب الراعي عينه ويصدق الناس
    حتى يسمع الجميع زئير الأسد من جديد
    كان في أعماق الغابات ولم ترصده الكاميرات الغربية
    ولم يصدق السكان وجوده لأن الغرب أقنعهم بذلك
    أجيال من الضباع لم تر الأسود .. وقد خدعتهم أنفسهم فصدقوا أنهم ملوك الغابة
    عندما يسمعوا زئير الأسود لأول مرة ستجبرهم غريزتهم على الفرار والإختباء كأجدادهم .. وسيعود الأسد سيدا من جديد
    =========
    منقولات

  7. #202

    افتراضي


    الافعى والمنشار

    يحكى أن أفعى دخلت ورشة نجار بعد أن غادرها في المساء بحثاً عن الطعام، كان من عادة النجار أن يترك بعض أدواته فوق الطاولة ومن ضمنها المنشار.
    وبينما كان الأفعى يتجول هنا وهناك؛ مر جسمه من فوق المنشار مما أدى إلى جرحه جرحاً بسيطاً، ارتبك الثعبان وكردة فعل قام بعض المنشار محاولا لدغه مما أدى إلى سيلان الدم حول فمه.
    لم يكن يدرك الثعبان ما يحصل، واعتقد أن المنشار يهاجمه، وحين رأى نفسه ميتا لا محالة؛ قرر أن يقوم بردة فعل أخيرة قوية ورادعة، التف بكامل جسمه حول المنشار محاولاً عصره وخنقه.
    استيقظ النجار في الصباح ورأى المنشار وبجانبه ثعبان ميت لا لسبب إلا لطيشه وغضبه.


    ================

    نم ككل ليلة فالرب واحد والأبواب كثيرة

    حكم الملك على نجار شريف بالموت ... تسرب الخبر إليه فلم يستطع النوم ليلتها ... قالت له زوجته : ايها النجّار نم ككل ليلة فالرب واحد والأبواب كثيرة!!!...
    نزلت الكلمات سكينة على قلبه فغفت عيناه ولم يفق إلا على صوت قرع الجنود على بابه ...شحب وجهه ونظر إلى زوجته نظرة يأس وندم وحسرة على تصديقها ... فتح الباب بيدين ترتجفان ومدهما للحارسين لكي يقيدانه ...قال له الحارسان في استغراب : لقد مات الملك ونريدك أن تصنع تابوتا له !!!... أشرق وجهه ونظر إلى زوجته نظرة اعتذار ... فابتسمت وقالت :
    أيها النجّار نم ككل ليلة فالرب واحد والأبواب كثيرة!!!

    =======================

    كما تدين تدان

    رجل فقير زوجته تصنع الزبدة و هو يبيعها في المدينة لاحد البقالات وكانت الزوجة تعمل الزبدة على شكل كرة وزنها كيلو وهو يبيعها لصاحب البقالة ويشتري بثمنها حاجات البيت
    وفي أحد الايام شك صاحب المحل بالوزن... ... فقام ووزن كل كرة من كرات الزبده فوجدها٩٠٠ جرام، فغضب من الفقير
    ...
    وعندما حضر الفقير في اليوم الثاني قابله بغضب وقال له لن أشتري منك يا غشاش تبيعني الزبدة على أنها كيلو ولكنها أقل من الكيلو بمائة جرام
    حينها حزن الفقير ونكس رأسه ثم قال نحن يا سيدي لا نملك ميزان ولكني اشتريت منك كيلو من السكر وجعلته لي مثقال كي أزن به الزبدة
    تيقن تماماً أن(مكيالك يُكال لكَ به) وكما تدين تدان

    ===================

    عودة مع اضافه مهمه

    انظر الى ظاهر يدك اليمين
    ضم السبابة مع الابهام
    اقرء اسم الله
    بالحرف العربى المبين
    ----
    انظر الى ظاهر يدك اليمين
    ضم السبابة مع الابهام
    اقرء الرقم 5111 بالارقام العربيه المبينه
    ثم انظر الى ظاهر يدك اليسار
    ضم السبابة مع الاهام
    اقرء الرقم 1115 بالارقام العربيه المبينه
    اجمعهم 5111 +1115 = 6226 +10 بنان = 6236 عدد آيات القرآن الكريم
    حصلنا على اسم الله بالحرف العربى المبين
    حصلنا على عدد آيات القرآن الكريم بالرقم العربى المبين
    على رواية حفص عن عاصم العد الكوفى
    الارقام اليدويه تلتقى فى سورة المجادله عند آية 12
    هل تعرفون لماذا لانها السورة الوحيده فى القرآن التى ذكر الله اسمه فى كل آية من آياتها
    6236 آية _10 بنان = 6226 ----------------------------------------((1))
    فهرس العشر البنان من 1+2+3+4+5+6+7+8+9+10 = 55÷10العشر = 5.5 -----------((2))
    بقسمة ((2)) على ((1))
    6226 ÷5.5 العشر = 1132 عدد آيات النصف الثانى من المصحف من سورة المجادلة
    قَدْ سَمِعَ اللَّهُ قَوْلَ الَّتِي تُجَادِلُكَ فِي زَوْجِهَا وَتَشْتَكِي إِلَى اللَّهِ وَاللَّهُ يَسْمَعُ تَحَاوُرَكُمَا إِنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ بَصِيرٌ(1)
    الى آخر آية من سورة الناس
    من الجنة والناس (6)
    لاتنسى ان علماء القرن الاول الهجرى رضى الله عنهم قد قالوا ان عشر القرآن يبدأ من سورة المجادله من جزء قد سمع !!
    ===============
    منقولات

  8. #203

    افتراضي


    ‎ﻣﺎﻫﻮ ﺻﺒﺮ ﺃﻳﻮﺏ
    ???
    ‎ﺃﻳﻮﺏ ﻋﻠﻴﻪ ﺍﻟﺴﻼﻡ : ﺃﺗﺎه ﺍﻟﻠﻪ ﺳﺒﻌﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﺒﻨﻴﻦ ﻭ ﻣﺜﻠﻬﻢ ﻣﻦ ﺍﻟﺒﻨﺎﺕ ﻭ آتـاه ﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟﻤﺎﻝ ﻭ ﺍﻷﺻﺤﺎﺏ ﻭﺃﺭﺍﺩ ﺍﻟﻠﻪ
    ‎ﺃﻥ ﻳﺒﺘﻠﻴﻪ ﻟﻴﻜﻮﻥ إختباراً ﻟﻪ ﻭ ﻗﺪﻭة ﻟﻐﻴﺮه ﻣﻦ ﺍﻟﻨﺎﺱ ! ﻓﺨﺴﺮ ﺗﺠﺎﺭﺗﻪ ﻭ ﻣﺎﺕ ﺃﻭﻻﺩه ﻭ ﺍﺑﺘﻼه ﺍﻟﻠﻪ ﺑﻤﺮﺽ ﺷﺪﻳﺪ ﺣﺘﻰ أُقعد
    ‎ﺣﺘﻰ ﺭﻣﻮه ﺧﺎﺭﺝ ﻣﺪﻳﻨﺘﻬﻢ ﺧﻮﻓﺎ ﻣﻦ ﻣﺮﺿﻪ ﻭﻟﻢ ﻳﺒﻘﻰ ﻣﻌﻪ ﺇﻻ ﺯﻭﺟﺘﻪ ﺗﺨﺪﻣﻪ ﺣﺘﻰ ﻭﺻﻞ ﺑﻬﺎ ﺍﻟﺤﺎﻝ ﺃﻥ ﺗﻌﻤﻞ ﻋﻨﺪ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻟﺘﺠﺪ ﻣﺎ ﺗﺴﺪ ﺑﻪ ﺣﺎﺟﺘﻬﺎ ﻭﺣﺎﺟﺔ ﺯﻭﺟﻬﺎ !
    ‎ﻭﺍﺳﺘﻤﺮ أيوب ﻓﻲ ﺍﻟﺒﻼﺀ
    ‎ﺛﻤﺎﻧﻴﺔ ﻋﺸﺮ ﻋﺎﻡ ﻭ ﻫﻮ ﺻﺎﺑﺮ ﻭ ﻻ ﻳﺸﺘﻜﻲ ﻷﺣﺪ ﺣﺘﻰ ﺯﻭﺟﺘﻪ ...
    ‎ﻭﻟﻤﺎ ﻭﺻﻞ ﺑﻬﻢ ﺍﻟﺤﺎﻝ إلى ﻣﺎ ﻭﺻﻞ ﻗﺎﻟﺖ ﻟﻪ ﺯﻭﺟﺘﻪ ﻳﻮﻣﺎً ﻟﻮ ﺩﻋﻮﺕ ﺍﻟﻠﻪ ﻟﻴﻔﺮﺝ ﻋﻨﻚ ﻓﻘﺎﻝ : ﻛﻢ ﻟﺒﺜﻨﺎ ﺑﺎﻟﺮﺧﺎﺀ
    ‎ﻗﺎﻟﺖ 80 ﺳﻨﺔ ﻗﺎﻝ : إنى أستحي ﻣﻦ ﺍﻟﻠﻪ ﻷﻧﻲ ﻣﺎ مكثتُ ﻓﻲ ﺑﻼﺋﻲ ﺍﻟﻤﺪﺓ ﺍﻟﺘﻲ ﻟﺒﺜﺘﻬﺎ ﻓﻲ ﺭﺧﺎﺋﻲ
    ‎ﻭ ﺑﻌﺪ ﺃﻳﺎﻡ ... ﺧﺎﻑ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺃﻥ ﺗﻨﻘﻞ
    ‎ﻟﻬﻢ ﻋﺪﻭﻯ ﺯﻭﺟﻬﺎ ﻓﻠﻢ ﺗﻌﺪ ﺗﺠﺪ ﻣﻦ ﺗﻌﻤﻞ ﻟﺪﻳﻪ
    ‎ﻗﺼﺖ ﺑﻌﺾ ﺷﻌﺮﻫﺎ ﻓﺒﺎﻋﺖ ﻇﻔﻴﺮﺗﻬﺎ ﻟﻜﻲ
    ‎تأكل ﻫﻲ ﻭ ﺯﻭﺟﻬﺎ ﻭﺳﺄﻟﻬﺎ ﻣﻦ ﺃﻳﻦ لكِ ﻫﺬﺍ ﻭﻟﻢ ﺗﺠﺒﻪ
    ‎ﻭ ﻓﻲ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺍﻟﺘﺎﻟﻲ ﺑﺎﻋﺖ ﻇﻔﻴﺮﺗﻬﺎ ﺍﻷﺧﺮﻯ ﻭ ﺗﻌﺠﺐ ﻣﻨﻬﺎ ﺯﻭﺟﻬﺎ ﻭﺃﻟﺢ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻓﻜﺸﻔﺖ ﻋﻦ ﺭﺃﺳﻬﺎ
    ‎ﻓﻨﺎﺩﻯ ﺭﺑﻪ ﻧﺪﺍﺀ ﺗﺄﻥ ﻟﻪ ﺍﻟﻘﻠﻮﺏ ...
    ‎ﺍﺳﺘﺤﻰ ﻣﻦ ﺍﻟﻠﻪ ﺃﻥ ﻳﻄﻠﺒﻪ ﺍﻟﺸﻔﺎﺀ
    ‎ﻭ ﺃﻥ ﻳﺮﻓﻊ ﻋﻨﻪ ﺍﻟﺒﻼﺀ ﻓﻘﺎﻝ ﻛﻤﺎ ﺟﺎﺀ ﻓﻲ
    ‎ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ ﺍﻟﻜﺮﻳﻢ :
    ‎" يا رب إني ﻣﺴﻨﻲ الضُر ﻭأنت ﺃﺭﺣﻢُ ﺍﻟﺮﺍﺣﻤﻴﻦ "
    ‎ﻓﺠﺎﺀ ﺍﻷﻣﺮ ﻣﻦ ، ﻣﻦ ﺑﻴﺪه ﺍﻷﻣﺮ :
    ‎" ﺃﺭﻛﺾ ﺑﺮﺟﻠﻚ ﻫﺬﺍ ﻣﻐﺘﺴﻞٌ ﺑﺎﺭﺩٌ ﻭ ﺷﺮﺍﺏ "
    ‎ﻓﻘﺎﻡ ﺻﺤﻴﺤﺎ ﻭ ﺭﺟﻌﺖ ﻟﻪ ﺻﺤﺘﻪ ﻛﻤﺎ ﻛﺎﻧﺖ
    ‎ﻓﺠﺎﺀﺕ ﺯﻭﺟﺘﻪ ﻭﻟﻢ ﺗﻌﺮﻓﻪ ﻓﻘﺎﻟﺖ:
    ‎ﻫﻞ ﺭﺃﻳﺖ ﺍﻟﻤﺮﻳﺾ ﺍﻟﺬﻱ ﻛﺎﻥ ﻫﻨﺎ ؟
    ‎ﻓﻮ ﺍﻟﻠﻪ ﻣﺎﺭأيت ﺭﺟﻼ ﺃشبهُ ﺑﻪ ﺇﻻ أنت ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻛﺎﻥ ﺻﺤﻴﺤﺎ ؟
    ‎ﻓﻘﺎﻝ : ﺃﻣﺎ ﻋﺮﻓﺘﻨﻲ !
    ‎ﻓﻘﺎﻟﺖ ﻣﻦ أنت؟
    ‎ﻗﺎﻝ ﺃﻧﺎ أيوب
    ‎ﻳﻘﻮﻝ بن ﻋﺒﺎﺱ : ﻟﻢ ﻳﻜﺮﻣﻪ ﺍﻟﻠﻪ ﻫﻮ ﻓﻘﻂ ﺑﻞ ﺃﻛﺮﻡ ﺯﻭﺟﺘﻪ ﺃﻳﻀﺎ ﺍﻟﺘﻲ
    ‎ﺻﺒﺮﺕ ﻣﻌﻪ أثناء ﻫﺬا الإبتلاء !
    ‎ﻓﺮﺟﻌﻬﺎ ﺍﻟﻠﻪ ﺷﺎﺑﺔ ﻭﻭﻟﺪﺕ لـ أيوب ﻋﻠﻴﻪ ﺍﻟﺴﻼﻡ
    ‎ﺳﺘﺔ ﻭﻋﺸﺮﻭﻥ ﻭﻟﺪ ﻭ ﺑﻨﺖ ﻭ ﻳﻘﺎﻝ ﺳﺘﺔ
    ‎ﻭﻋﺸﺮﻭﻥ ﻭﻟﺪ ﻣﻦ ﻏﻴﺮ ﺍﻹﻧﺎﺙ
    ‎ﻳﻘﻮﻝ ﺳﺒﺤﺎﻧﻪ :" ﻭأتيناه ﺃﻫﻠﻪ ﻭ ﻣﺜﻠﻬﻢ ﻣﻌﻬﻢ"
    ‎- ﻛﻠﻤﺎ ﻓﺎﺽ ﺣﻤﻠﻚ
    ‎ﺗﺬﻛﺮ ﺻﺒﺮ ﺃﻳﻮﺏ ﻭ ﺃﻋﻠﻢ ﺃﻥ ﺻﺒﺮﻙ ﻧﻘﻄﺔ
    ‎ﻣﻦ ﺑﺤﺮ ﺃﻳﻮﺏ . ﺷﻲ ﺟﻤﻴﻞ ﻳﺎ رب سبحانك .
    ‎ﻳﺎﺭﺏ أعطينا ﻗﻠﻴﻼ ﻣﻦ ﺻﺒﺮ أيوب.
    ‎ﻛُﻞِّ ﻳﻮﻡ ﺗﻘﻮﻝ الأرض : " ﺩﻋﻨﻲ يا ﺭﺏ ﺃﺑﺘﻠﻊ ابن ﺁﺩﻡ ﺇﻧﻪ ﺃﻛﻞ ﻣﻦ ﺭﺯﻗﻚ وﻟﻢ ﻳﺸﻜﺮﻙ "
    ‎وﺗﻘﻮﻝ البحار :
    ‎" يارب ﺩﻋﻨﻲ أُغرق ابن ﺁﺩﻡ ﺇﻧﻪ ﺃﻛﻞ ﻣﻦ ﺭﺯﻗﻚ وﻟﻢ ﻳﺸﻜﺮﻙ
    ‎وﺗﻘﻮﻝ الجبال : يا ﺭﺏ ﺩﻋﻨﻲ أُطبق ﻋﻠﻰ ابن ﺁﺩﻡ ﺇﻧﻪ ﺃﻛﻞ ﻣﻦ ﺭﺯﻗﻚولَم ﻳﺸﻜﺮﻙ
    ‎ وتقول السماء:
    ‎" يا ﺭﺏ ﺩﻋﻨﻲ ﺃُنزﻝﻛِسفاً ﻹﺑﻦ ﺁﺩﻡ ﺇﻧﻪ ﺃﻛﻞ ﻣﻦ ﺭﺯﻗﻚ وﻟﻢ ﻳﺸﻜﺮﻙ "
    ‎ﻓﻴﻘﻮﻝ الله ﻋﺰ وﺟﻞ ، ﻟﻬﻢَ : " يا مخلوقاتى أأنتم
    ‎ﺧﻠﻘﺘﻤﻮﻫﻢ ...؟ "ﻳﻘﻮﻟﻮا" : لا يا ربنا "
    ‎قال الله " : لو ﺧﻠﻘﺘﻤﻮﻫﻢ ﻟﺮﺣﻤﺘﻤﻮﻫﻢ
    ‎ "ﺩﻋﻮﻧﻲ ﻭﻋﺒﺎﺩﻱ ﻣﻦ تاب ﺇﻟﻲ ﻣﻨﻬﻢ ﻓﺄنا حبيبُهم ...
    ‎ﻭﻣﻦ ﻟﻢ ﻳﺘﺐ فأنا طبيبُهم ... ﻭﺃنا ﺇﻟﻴﻬﻢ ﺃﺭﺣﻢ ﻣﻦ الأُم بأولادها
    ‎استغفر الله الذى لا إلـــه إلا هـو الحى الْقَيُّوم وأتوب إليـه
    ==================
    =========
    ====
    عن أنس بن مالك ـ رضي الله عنه ـ قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ما آمن بي من بات شبعان وجاره جائع إلى جنبه وهو يعلم به.

    سُئل أحد الحكماء يوما: كيف تتحقق السعادة فى الحياه ؟
    قال الحكيم سوف ترون الآن,ودعاهم إلى وليمة وجلسوا إلى المائدة
    ثم أحضر الحساء وسكبه لهم ، وأحضر لكل واحد منهم ملعقة بطول متر واشترط عليهم أن يحتسوه بهذه الملعقة العجيبة
    حاولوا جاهدين لكنهم لم يفلحوا , فكل واحد منهم لم يقدر أن يوصل الحساء إلى فمه دون أن يسكبه على الأرض وقاموا من المائدة جائعين
    قال الحكيم والآن انظروا,
    وأمسك بالملعقة وملأها بالحساء ثم مدّها إلى جاره الذي بجانبه ،و جعل كل منهم يمد بملعقته لمن بجانبه وبذلك شبعوا جميعهم ثم حمدوا الله
    وقف الحكيم وقال :
    من يفكر على مائدة الحياة أن يُشبِع نفسه فقط فسيبقى جائعا ، ومن يفكر أن يشبع أخاه سيشبع الإثنان معا
    فمن يعطي هو الرابح دوما لا من يأخذ
    سعادتك فى الحياة لن تتحقق الا باسعاد من حولك
    ================
    =======
    ===

    وظيفة شاغرة"
    فى إحدى الغابات أعُلِن عن وظيفة شاغرة لوظيفة أرنب.
    لم يتقدم أحد للوظيفة غير دب عاطل عن العمل. وتم قبوله وصدر له أمر بتعيينه.
    وبعد مدة لاحظ الدب أن في الغابة أرنبا معيّنا بدرجة وظيفية هي (دب) ويحصل على راتب ومخصصات وعلاوة دب.
    أما هو فكل ما يحصل عليه مخصصات أرنب!
    تقدم الدب بشكوى إلى مدير الإدارة وحُوِّلت الشكوى إلى الإدارة العامة، وتشكلت لجنة من النمور للنظر في الشكوى، وتمّ استدعاء الدب والأرنب للنظر في القضية.
    طلبت اللجنة من الارنب أن يقدم أوراقه ووثائقه الثبوتية. كل الوثائق تؤكد أن الارنب دب.
    ثمّ طلبت اللجنة من الدب أن يقدم أوراقه ووثائقه الثبوتية فكانت كل الوثائق تؤكد أنّ الدب ارنب!
    فجاء قرار اللجنة بعدم إحداث أي تغيير لأن الأرنب دب والدب أرنب بكل المقاييس والدلائل.
    لم يستأنف الدب قرار اللجنة ولم يعترض عليه.
    وعندما سألوه عن سبب موافقته على القرار أجاب:
    كيف أعترض على قرار لجنة "النمور" التي تشكلت من مجموعة من "الحمير" وكل أوراقهم تقول إنهم نمور!!
    قصة من الأدب التشيكي
    ===============
    =========
    =====
    مقارنه فاسده
    د. مصطفى محمود ....
    قالت لي إحدى الأمهات شاكيةً: إن حُبْ إبني لزوجته أكبر من حُبِّهِ لي
    فسألتُها : هل الطماطم أفضل أم البرتقال؟
    فنظرت لي نظرة المُتعجب وقالت: إن هذه المفاضلة لا تصح فلا يصح أن نقارن بين شيئين مختلفين فالطماطم من الخضروات أما البرتقال فهو من الفاكهه
    فبادرتها بالرد: هكذا الحب يا عزيزتي له أنواع ولا يصح المفاضلة بين إحدى أنواعه ونوع آخر.
    فقالت الأم: اشرح لي ما تقصد
    فاسترسلتُ في كلامي قائلً: أنتِ الأم أنتِ جنَّتِه في الأرض وهو الإبن قطعة من قلبكِ وحُبَّهُ لكِ عبادة أما المرأة الأخرى فهي الزوجة خلقها الله له من نفسهِ وحُبَّهُ لها سعادة
    فأعيني إبْنكِ على العبادة وأحبي له السعادة ولا تقللي من قيمة حُبَّهُ لكِ بمقارنته بحبٍ آخر
    وأتركي إبنك حر حتى يُعيدَه إليكِ قلبَه وطلبِهُ للجنةِ وهو بكامل إرادته.
    فهزت الأم رأسها موافقة لكلامي وأنار وجهها الرضا وانصرفت وهي تردد: حُبَهُ لي عبادة وحُبَّهُ لها سعادة فسأكون عوناً له ليتقرب إلى ربه ويُتم عبادته وسأتركه يسعد بزوجته وحياته.
    عزيزتي الأم
    اجعلي هذا الحوار في ذاكرتكِ حتى إذا أصبح إبنكِ زوجاً تذكريه لتتركي إبنكِ يعيش حياته مع زوجته بخصوصيةٍ كاملةٍ كما كانت حياتكِ أو كما تمنيتِ أن تكن حياتكِ، وكوني عوناً لإبنكِ ليُتم عبادته بحبِّه لكِ وطاعتِه لكِ ولا تنسي هذه المقولة "إذا أردتَ أن تُطاع فأمر بما يُستطاع"

    ‏حُب الأم عبادة
    وحُب الزوجة سعادة
    ولكن من نوع مختلف وغير قابل للمقارنة

    ============
    منقولات

  9. #204

    افتراضي

    كيف يخفى صدقه - صلى الله عليه وسلم ؟!!
    https://www.eltwhed.com/vb/showthrea...844#post111844
    ================
    قراقوش
    من هو قراقوش والي عكا الذي أظهره المجرم يوسف شاهين أنه خائن ومجرم؟
    هو أحد قادة الإسلام العظماء ومن أخلص رجال صلاح الدين الأيوبي ومن أخلص أعوانه وأقربهم إليه وكان قائدًا مظفرًا وكان جنديًّا أمينًا وكان مهندسًا حربيًّا منقطع النظير.
    وكان مثالاً كاملاً للرجل العسكري إذا تلقى أمرًا أطاع بلا معارضة ولا نظر ولا تأخير وإن أمر أمرًا لم يرض من جنوده بغير الطاعة الكاملة بلا اعتراض ولا نظر ولا تأخير.
    وهو الذي أقام أعظم المنشآت الحربية التي تمت في عهد صلاح الدين وإذا زرتم القلعة المتربعة على المقطم المطلة على المدينة فاعلموا أن هذه القلعة بل هذه المدينة العسكرية أثر من آثار قراقوش.
    وإذا رأيتم سور القاهرة الذي بقي من آثاره إلى اليوم ما يدهش الناظر، فاعلموا أن الذي بَنَى السور وأقام فيه الجامع وحفر البئر العجيبة في القلعة هو قراقوش
    وقال عنه ابن إياس في بدائع الزهور:
    كان قراقوش القائم بأمور الملك، يسوس الرعية في أيامه أحسن سياسة وأحبته الرعية ودعوا له بطول البقاء.
    وقال عنه ابن خلكان في وفيات الأعيان:
    كان حسن المقاصد، جميل النية، وكان له حقوق كثيرة على السلطان وعلى الإسلام والمسلمين.
    وعاش رحمه الله في جهاد وكفاح وبناء وتشييد إلى ما بعد وفاة صلاح الدين رحمه الله حتي وفاته
    وقال ابن تغربردي في وفاته ما وقع من الحوادث سنة 597 هـ:
    فيها توفّى الأمير بهاء الدين قراقوش الأسدىّ المنسوب إليه حارة بهاء الدّين بالقاهرة داخل باب الفتوح وهو الذي بنى قلعة الجبل بالقاهرة والسّور على مصر والقاهرة والقنطرة التى عند الأهرام وغير ذلك؛
    واتّصل بخدمة السلطان صلاح الدين وكان صلاح الدّين يثق به ويعوّل عليه فى مهمّاته.
    ولمّا افتتح عكّا من الفرنج سلّمها إليه؛ ثم لمّا استولوا عليها أخذ أسيرا
    ففداه صلاح الدين بعشرة آلاف دينار؛ وقيل بستين ألف دينار.
    هذه باختصار شديد جدا نبذة بسيطة عن هذا القائد البطل المغوار بعيداً عن زيف وتضليل الإعلام المجرم الذي طالما تعمد تشويه صورة وتاريخ عظماء الاسلام .
    فانتبهوا ايها المسلمين لما يحاك لكم من مؤامرات اخطرها هو تغريبكم عن تاريخكم ومنبع عزتكم .
    ومن اراد المزيد فعليه بكتاب الروضتين.
    المصادر:
    -النجوم الزاهرة في ملوك مصر والقاهرة لـ ابن تغربردي.
    -كتاب رجال من التاريخ لـ علي الطنطاوي.

    =================
    من يدَّعِ عُسْرَ اللغة العربية فقل له: «كذبتَ وصدق الله»؛ لأن الله – جلَّ وتقدَّس - قال: «وَلَقَدْ يَسَّرْنَا الْقُرْآنَ لِلذِّكْرِ»؛ فمُحالٌ أنْ يُيسِّرَ اللهُ القرآنَ للذِّكْر ويُعسِّرَ لغتَه.
    الدكتور/ محمد أبو موسى
    ==============

  10. #205

    افتراضي


    ‎افعل كما فعل الحصان
    ‎وقع حصان أحد المزارعين في بئر مياه عميقة لكنها جافة.
    ‎بدأ الحصان بالصهيل طالباً النجده،
    ‎استمر على هذا النحو عدة ساعات.
    ‎كان المزارع حينها يدرس الموقف ويفكر بكيفية أستعادة الحصان؟
    ‎لم يستغرق الأمر طويلاً كي يقنع المزارع نفسه بأن الحصان قد أصبح عجوزاً وأن تكلفة استخراجه تقارب تكلفة شراء حصان آخر.
    ‎هذا إلى جانب أن البئر جافة منذ زمن طويل وتحتاج إلى ردم.
    ‎نادى المزارع جيرانه وطلب منهم مساعدته في ردم البئر كي يحل مشكلتين في آن واحد (التخلص من البئر الجاف، ودفن الحصان)، وفعلاً بدأ الجميع بالمعاول والجواريف في جمع الأتربة والنفايات وإلقائها في البئر .
    في بادئ الأمر .. أدرك الحصان حقيقة ما يجري، فأخذ بالصهيل بصوت عال يملؤه الألم وطلب النجدة
    ‎وبعد قليل من الوقت اندهش الجميع لانقطاع صوت الحصان فجأة؛ فأعتقدوا بأنه مات .
    ‎نظر المزارع إلى داخل البئر فصعق مما رآى؛
    لقد وجد الحصان مشغولاً بهز ظهره، وكلما سقطت عليه الأتربة يرميها بدوره على الأرض فيرتفع هو بمقدار خطوة واحدة للأعلى.
    ‎هكذا استمر الحال، الكل يلقي الأوساخ إلى داخل البئر فتقع على ظهر الحصان فيهز ظهره فتسقط على الأرض حيث يرتفع خطوة بعد خطوة إلى أعلى، وبعد فترة من الزمن اقترب الحصان للأعلى فقفز قفزة بسيطة وصل بها إلى خارج البئر بسلام.
    ‎الهدف من هذه القصة هي ان الحياة تلقي بأوجاعها وأثقالها ومخلفاتها عليك،
    ‎▪فأما أن تدفنك
    ‎▪وإما أن تلقيها من على ظهرك وترتقي.
    ‎بمعنى أنك كلما حاولت أن تنسى همومك فهي لن تنساك وسوف تواصل إلقاء أثقالها وأتربتها عليك .
    ‎وكل مشكلة قد تواجهك في الحياة هي حفنة تراب يجب أن تنفضها من على ظهرك كي تتغلب عليها وترتفع بذلك خطوة للأعلى.
    ‎======================

    الدنيا هي ” منزل بالإيجار “

    فمهما ظننت أنك تملكها فأنت واهم, ومهما فَعلت فيها فإنّك ستتركها يوماً ما.
    والآخِرة هي ” منزل تمليك ” بيدك الآن بناؤه، فلتُحسن البناء.
    ستمكثون تحت الأرض زمناً لا يعلم مداه إلا الله، لن تتمكنوا فيه من أي عمل تنتفعون به ولو بتسبيحة، فخُذوا من حياتكم لموتكم.
    هناك أناس بسطاء يعيشون معنا على الأرض ، لا مال ، ولا جاه ، ولا منصب في هذه الدنيا الفانية، ولكن أملاكهم في السماء عظيمة، قصورهم تُبنى وبساتينهم تُزرع
    ، بتسبيحه ، بإستغفار ، بصدقه ،
    بكلمه طيبه ووجه طلق .
    فأكثروا من خبايا العمل الصالح
    فإنه بالمجان وبدون جهد
    اللهم لا تجعل الدنيا أكبر همنا ولا مبلغ علمناولا إلى النار مصيرنا’
    =============
    فعل الفاحشة

    فعل الفاحشة ذنب عظيم وجرم كبير يحتاج لتوبة وندم ، لكنه قد يفسر - لا أن يقبل - في ضوء الضعف البشري ، وما ركب في الطبيعة الإنسانية من رغبات ضاغطة بشدة تحتاج لمجاهدة النفس وتزكيتها .
    لكن الأشد جرما الانتقال بالذنب من حالة فردية - لا يحاسب المرء فيها إلا عن نفسه - إلى حالة جماعية بإشاعة الفاحشة بين الناس ، والترويج لها ، والدفاع عنها ، وتسهيل الوصول إليها ، وتحويلها لأمر عادي غير مستقبح ولا مستنكر ، ثم تنشأ أجيال تتعايش مع تلك المنكرات ، ولا ترى فيها أدى غضاضة ، بل ينسلخ كرهها من القلب بالكلية ، فضلا عن العزم على تركها !
    وإذا كان الله سبحانه قد توعد من يحب إشاعة الفاحشة بالعذاب الأليم في الدنيا والآخرة ، فما بالك بمن يصنع الفاحشة نفسها أيا كانت طبيعتها - فيلما سينمائيا أو مسلسلا أو أغنية أو صورا أو مواقع إلكترونية أو ممارسات محرمة - أو ينقلها ويشجع عليها وينشرها ويدعو الناس لها ويدافع عنها ويبرر لها !!
    قال تعالى ( إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَنْ تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ )
    ==================

    حبة خردل

    هناك أسطورة صينية تحكي أن سـيدة عاشت مع ابنها الوحيد
    في سعادة ورضا حتى جاء الموت واختطف روح الابن
    حزنت السيدة جدا لموت ولدها ولكنها لم تيأس بل ذهبت
    إلى حكيم القرية طلبت منه أن يخبرها الوصفة الضرورية
    لاستعادة ابنها إلي الحياة مهما... كانت أو صعبت تلك الوصفة
    أخذ الشيخ الحكيم نفسا عميقا وشرد بذهنه ثم قال:أنت تطلبي مني
    وصفة حسنا احضري لي حبة خردل واحدة بشرط أن تكون من
    بيت لم يعرف الحزن مطلقا وبكل همة أخذت السيـدة تدور على بيوت القرية كلها و تبحث عن هدفـها حبة خردل من بيت لم يعرف الحزن مطلقا
    طرقت السيدة بابا ففتحت لها امرأة شابة فسألتها السيدة هل عرف هذا البيت حزنا من قبل؟ ابتسمت المرأة في مرارة وأجابت وهل عرف بيتي هذا إلا كل حزن؟
    و أخذت تحكي لها أن زوجها توفى منذ سنة و ترك لها أربعة من البنات والبنين
    ولا مصدر لإعالتهم سوى بيع أثاث الدار الذي لم يتبقى منه إلا القليل
    تأثرت السيدة جدا و حاولت أن تخفف عنها أحزانها و بنهاية الزيارة صارتا صديقتين
    ولم ترد أن تدعها تذهب إلا بعد أن وعدتها بزيارة أخرى ، فقد فاتت مدة طويلة
    منذ أن فتحت قلبها أحد تشتكي له همومها.
    و قبل الغروب دخلت السيدة بيت آخر ولها نفس المطلب ولكن الإحباط سرعان
    ما أصابها عندما علمت من سيدة الدار أن زوجها مريض جدا و ليس عندها طعام كاف لأطفالها منذ فترة وسرعان ما خطر ببالها أن تساعد هذه السيدة
    فذهبت إلي السوق واشترت بكل ما معها من نقود طعام و بقول ودقيق وزيت
    ورجعت إلي سيدة الدار وساعدتها في طبخ وجبة سريعة للأولاد واشتركت
    معها في إطعامها ثم ودعتها على أمل زيارتها في مساء اليوم التالي
    و في الصباح أخذت السيدة تطوف من بيت إلي بيت تبحث عن حبة
    الخردل وطال بحثها لكنها للأسف لم تجد ذلك البيت الذي لم يعرف
    الحزن مطلقا لكي تأخذ من أهله حبة الخردل
    و لأنها كانت طيبة القلب فقد كانت تحاول مساعدة كل بيت تدخله
    في مشاكله وأفراحه وبمرور الأيام أصبحت السيدة صديقة لكل بيت
    في القرية ، نسيت تماما إنها كانت تبحث في الأصل على حبة خردل
    من بيت لم يعرف الحزن ذابت في مشاكل ومشاعر الآخرين ولم تدرك
    قط إن حكيم القرية قد منحها أفضل وصفة للقضاء على الحزن حتى
    ولو لم تجد حبة الخردل التي كانت تبحث عنها فالوصفة السحرية قد
    أخذتها بالفعل يوم دخلت أول بيت من بيوت القرية
    ( فرحا مع الفرحين وبكاء مع الباكيين)
    ليست مجرد وصفة اجتماعية لخلق جو من الألفة والاندماج بين الناس
    إنما هي دعوة لكي يخرج كل واحد من أنانيته وعالمه الخاص ليحاول أن يهب
    من حوله بعض المشاركة التي تزيد من بهجته في وقت الفرح وتعزيه وتخفف
    عنه في وقت الحزن إلي جانب أن هذه المشاركة لها فائدة مباشرة عليك ليس
    لأنها ستخرجك خارج أنانيتك ولا لأنها ستجعل منك شخصية محبوبة إنما لأنها
    ستجعلك إنسانا سعيدا أكثر مما أنت الآن
    =============
    منقولات

  11. #206

    افتراضي


    الاعلام و صناعة الراى العام

    أراد أحد الأشخاص أن يبيع خروفا..
    فربطه وأخذه إلى السوق.
    فرآه أربعة من اللصوص.. واتفقوا أن يسرقوا منه الخروف بأسلوب خبيث !!
    فجلسوا على جانب الطريق المؤدية للسوق التي سيمر منها صاحب الخروف !!
    فجلس الأول في بداية الطريق المؤدي للسوق
    وجلس الثاني في ربع الطريق
    وجلس الثالث بعد منتصف الطريق..
    وجلس الرابع قبل نهاية الطريق بقليل
    فمر صاحب الخروف على اللص الأول وألقى عليه السلام .. فرد اللص السلام وبادره بالسؤال:
    لماذا تربط هذا الكلب وتقوده خلفك ؟!
    فالتفت صاحب الخروف إلى اللص وقال له بغضب:
    هل أنت مجنون؟ هذا خروف وليس كلبا !
    سأذهب إلى السوق لأبيعه.. ثم تركه وانصرف.
    وبعد مسافة التقى باللص الثاني، وإذا به يسأله ببراءة:
    لماذا تربط هذا الكلب وتقوده خلفك ؟!
    فنظر إلى اللص وقال له بدهشة:
    أنت مخطئ .. هذا خروف وليس كلبا !
    وسأذهب إلى السوق لأبيعه.. وتركه وانصرف.
    لكن الشك بدأ يتسرب إلى قلبه فأخذ يتحسس الخروف ليتأكد هل هو كلب فعلا كما سمع من الرجلين.. أم أنه خروف كما يعتقد هو ؟!!
    وبعد قليل التقى باللص الثالث..
    وإذا باللص يكرر عليه بإلحاح نفس السؤال السابق:
    لماذا تربط الكلب خلفك ؟
    فاندهش صاحب الخروف وزادت حيرته
    ونظر إلى اللص ثم إلى الخروف بتردد ثم انصرف..
    ولم يجبه على سؤاله .. فقد بدأ يشك أنه يقود كلبا وليس خروفا !!
    وبعد قليل التقى باللص الرابع فسلم عليه ..
    وبادره اللص قائلا بثقة:
    مابك يارجل تربط الكلب وتقوده خلفك ؟!!
    هنا تأكد صاحب الخروف أنه يقود كلبا وليس خروفا.. فليس من المعقول أن يكون الأربعة أشخاص كاذبين !!
    ثم التفت إلى اللص وقال له :
    أنت محق لقد كنت في عجلة من أمري، فاعتقدت أن هذا الكلب خروفا !!
    فربطته لأذهب به إلى السوق لأبيعه ولم يتبين لي أنه كلب إلا الآن !!
    ثم فك وثاق الخروف وأطلق سراحه.. وعاد مستعجلا إلى بيته يبحث عن خروفه !!
    فأخذ اللصوص الخروف وانصرفوا وهم يتهامسون بسرور وغبطة!
    هكذا تتم صناعة الرأي العام والتضليل من قبل اللصوص المحترفين.. محترفي تزيف
    الثوابت تبقى ثوابت والوهم ينبغي دحضه بشدة.....
    ===========

    بدون أخيك ستأكلك الكلاب حتى لو كنت أسدآ

    خرج اسد من مجتمعه قائلا لنفسه التغيير سنة كونيه فلماذا لاآخذ بهذه السنة ذهب بعيدا عن مجتمعه حتى اقترب من مدينة الضباع ففاجئته الضباع من كل مكان وبدات تنهش فيه حتى كاد ان يخر مغشيا عليه من شدة الهجوم الذى ياتيه من كل جانب
    وفى آخر ثانيه وقبل السقوط
    جائته النجده
    ففرت الضياع ويا لفرحة الاسد الجريح
    تأبى العصي إذا اجتمعن تكسر وإذا افترقن تكسرت آحاداً
    ==============

    ( أَفَأَمِنُوا مَكْرَ اللَّه )


    من تأمل ما يشهده العالم حاليا - وشهده من قبل مرارا وتكرارا - من أحداث وتطورات سريعة ومفاجأة ، سواء تمثلت في أوبئة وأمراض تغير شكل الحياة ، أو حروب طاحنة أو تهديدات بمواجهات فتاكة تقضي على الأخضر واليابس
    فسوف يزداد يقينا بأن هذه الحياة الدنيا لا أمان لها ، ولا دوام لحالها ، ولا ثقة في مظاهرها الخداعة ، بل هي دار غرور ، وقنطرة مرور ،
    تضحك أهلها حينا وتبكي في أحايين كثيرة ، وتسر يوما وتغم أياما .
    وما بين عشية وضحاها قد يتغير حال الفرد بحادث عابر ، أو مرض مفاجيء ، أو فقد ما يعز عليه من مال أو أشخاص .
    وكذلك الحال في الدول والشعوب ، فربما باتوا آمنين مغترين بما عندهم من مال ومتاع ، ثم نزل بهم من المصائب ما بدل أمنهم خوفا ، ورغدهم بؤسا ، وجعلهم أحاديث وعبرة للمعتبرين .
    والعاقل من اتعظ بما يرى ويسمع ، ولم يركن لدنيا دوارة غرارة ، وجعل همه وسعيه في إصلاح معاده ،دون أن ينسى حظه من الدنيا أو يقصر في واجب.
    قال تعالى ( أَفَأَمِنَ أَهْلُ الْقُرَى أَنْ يَأْتِيَهُمْ بَأْسُنَا بَيَاتًا وَهُمْ نَائِمُونَ .أَوَأَمِنَ أَهْلُ الْقُرَى أَنْ يَأْتِيَهُمْ بَأْسُنَا ضُحًى وَهُمْ يَلْعَبُونَ . أَفَأَمِنُوا مَكْرَ اللَّهِ فَلَا يَأْمَنُ مَكْرَ اللَّهِ إِلَّا الْقَوْمُ الْخَاسِرُونَ )
    ==============
    .و من نظر إلى الحياة بمنظور السعادة و الرفاهية و الكسل لا شك يصدم يوما بتقلباتها... فالأمور التي تسعدك...لا تدوم غالبا...و ما أحسن قول القائل "إخشوشنوا فإن النعمة لا تدوم "و من الحماقة التفكير في خلاف ذلك... و لكن لو نظر الناظر للحياة من الجانب الآخر... الواقعي الحاصل حقيقة...و الذي فيه ما فيه من الجد و الإجتهاد و التوكل و الإستعداد لحسن تفكيره و لتبين له أن الأيام دول و الرياح التي تجري بما لا تشتهي السفن قد تخالف الغالب يوما فتوافق ما يشتهيه على قلتها...و صدق من قال أن " الصدمة التي لا تقتلك تقويك " فإنه قد قاوم فسره ما كان بعد الصدمة..."و عسى أن تكرهوا شيئا و هو خير لكم"..
    ===============

    لعلك ترزق به

    من روائع الشيخ علي الطنطاوي رحمه الله
    *قصة حقيقية رائعة ومذهلة*
    في السبعينات أصيب أحد كبار تجار دمشق بسرطان قاتل ولم يكن يملك علاجاً في بلادنا كما هو اليوم !..
    وسرعان ما قرر الرحيل إلى أمريكا !
    و هناك و بعدما أنهى جميع التحاليل والصور الطبية.. أخبره طبيبه المعالج هناك: أنه لا نتيجة ولا فائدة مرجوة من العلاج.. فقد استشرى السرطان بجسده ولم تعد هناك بارقة أمل تذكر ..
    قال الطبيب للتاجر بصراحة مطلقة:
    لم يعد أمامك من العمر إلا أيام قليلة جدًا.. لا تتجاوز شهرًا واحدًا.. فارجع إلى بلدك لتموت فيها.. واغتنم ما تبقى لك من أيام قليلة.. فيما تحب وتشتهي.. واستمتع!
    عاد تاجرنا إلى دمشق.. وقد مضى من شهره المتبقي ثلثاه.. وبدأ ينتظر موعد حتفه ورحيله..
    وفي يوم ماطر.. شعر بضيق يأكل قلبه.. ويكتم أنفاسه.. فترك البيت وذهب يمشي هائما على وجهه.. حتى شعر ببعض التعب.. فتوقف على رصيف يسترد أنفاسه.
    كان على الرصيف صبية، تحاور شابا وسيمًا.. يمضغ العلكة متمايلا.. ويبدو على محياه علائم السعة والقوة..
    ولم يكترث الشاب الغني للتاجر المريض.. وتابع حديثه مع الصبية الفقيرة.. وهو يساومها على جسدها. (هكذا فهم التاجر من حديثها وصوتها الخفيض)..
    كانت تشرح للشاب حاجتها لبعض المال.. وقليل من الخبز.. فقد رمى بها صاحب البيت الذي استأجرته مع أطفالها، في الشارع، ولم يكترث لحالها ولظروفها، وظن أنها تخدعه، ولم تستطع أن تدفع شيئا من أجرة ذلك البيت العتيق!
    غير أن الشاب الغني، لم يرضَ أن يدفع لها ما طلبت.. وهي تساومه على جسدها النحيل، فقد كان يريدها بثمن بخس!
    لم لا..؟! وهو الصياد الذكي.. ثم تركها ومضى عندما أصرت على المبلغ!!
    اقترب منها التاجر المريض.. ورأى دموعا من الأسى تفيض مرارة ..فقال لها:
    اعذريني يا ابنتي.. فقد سمعتُ حوارَكما.. فما قصتك؟! وما الذي دعاك لهكذا عمل مشين؟؟؟!!!
    التفتت إليه الصبية وقالت:
    أولادي في الشارع.. رمانا صاحب البيت خارجا.. وزوجي سجين لا أعلم عنه شيئا وليس لي أهل!!!
    وأقسم بالذي رفع السموات.. أنني أول مرة أقف هذا الموقف لبيع نفسي.. بعد أن أغلقت كل الأبواب في وجهي..وحتى هذا الباب لم يفتح.
    قال التاجر المريض:
    اسمعي يا بنيتي.. ماذا تقدمين لي إذا كفيتك حاجتك.. وأعطيتك كل العمر مؤونتك.. ومنعت الفقر عنك؟!
    قالت: اطلب ما تريد
    فقال: أريد منك شيئًا واحدًا..
    أن تعاهديني على ألا تبيعي جسدك للحرام.. طول عمرك، وأنا أتكفل بك مع أولادك!
    قالت الصبية: طبعا أوافق
    قال التاجر: وما هو الضمان لتنفيذ ذلك؟
    قالت الصبية: أتقبل أن يكون الله ضامنًا لي؟
    أشهد الله الذي لا يسمعنا غيره.. أن أَفِي بوعدي لك، كل عمري وحياتي.. وأن أحمد الله الذي أرسلك لي في هذا الوقت بالذات!!
    قال التاجر:
    اتفقنا.. والشاهد علينا الله.
    أعطني عنوان بيتك.. وعودي إلى هناك.. وانتظريني مع أولادك.. وسآتي إليك بعد قليل!
    عاد التاجر إلى مكتبه مسرعا.. وكتب وصيته على ورقة.. ووضعها في صندوق المال وكتب عليها:
    *أبنائي الأحبة.. وصيتي لكم أن ترسلوا راتبا شهريا.. يكفي خمسة أشخاص.. إلى العنوان المذكور في الأسفل.. طوال عمركم. فنفذوا وصيتي من بعدي!*
    ثم حمل معه بعض المال من المكتب..
    وعاد إلى بيت الصبية.. محملا بسيارة كبيرة، تحمل مؤونة بيت متنوعة.. وقدّم لصاحب البيت الإيجار عن الأشهر السابقة كلها.. وإيجار ثلاث سنوات قادمة.. وهكذا فعل مع اللحام والسمان ومن حولهم.. ممن قد استدانت منهم احتياجاتها فَوَفَّى عنها دينها..
    عاد التاجر إلى بيته.. وفي قلبه فرح غامر.. رغم أساه.. منتظرا حتفه في نهاية شهره المتبقي..
    وانتهى الشهر، وانقضت مدة البقاء في هذه الدنيا.. غير أن الموت لم يقترب منه..
    وذهب أول الشهر إلى الصبية.. وناولها راتبها وقفل راجعا..
    وتوالت الأيام ولم يمت التاجر.. وكان يوصل المبلغ بيده شهرا وراء شهر.. حتى مضت السنون.. وبقيت الوصية في خزانة النقود، أكثر من عشرين عامًا..
    وفي يوم من الأيام.. نهض تاجرنا لصلاة الصبح، وسجد خاشعا لله، وفي قلبه يقين ونور وإيمان وطمأنينة.. تسع الدنيا كلها.. وأسلم روحه لباريها وهو ساجد لربه..
    وبعد انقضاء مدة العزاء فتح أولاده صندوق المال.. فوجدوا الوصية المكتوبة..
    قال كبيرهم: تأخرنا سبعة أيام عن الراتب للصبية الفقيرة!
    ثم أخذ مبلغ الراتب وذهب مسرعا إلى العنوان المذكور ..
    طرق الباب..
    وخرجت امرأة لم تعد صبية كما ظن..
    قال لها: تفضلي الراتب.. ونعتذر عن التأخير
    قالت له وفي عينيها دموع سخية:
    أشكركم من قلبي.. قل لوالدك: أن يبحث عن محتاج غيرنا.. لقد قبض ابني أول راتب منذ سبعة أيام
    ( منذ سبعة ايام ياللعجب) ولم نعد بحاجة للمال!! سلم لي على أبيك وقل له:
    سأبقى أدعو له ما حييت..
    نظر ابنه إليها.. وقد أغرورقت عيناه بالدموع.. وقال:
    *لقد توفي والدي منذ سبعة أيام. ( سبعة ايام)
    قصة حقيقية .
    هكذا هي المتاجرة مع الله.. عطاؤها كبير لا حد له..
    فأكثروا من فعل الخير.. تجدوه عند الله هو خيرًا وأعظمَ أجراً…
    لاحظ أن الله أبقاه حيا لحاجتها لنفقته، فلما انتهت الحاجة الى نفقته انتهت حياته!!! تذكرت بعد قراءتي للقصة قول النبي عليه الصلاة والسلام (لعلك ترزق به).
    أعجبتني
    فنقلتها لكم عن الشيخ علي الطنطاوي -رحمه الله- نفعنا الله واياكم بمثل القصص المعبرة - وصل اللهم وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين
    ===========
    منقولات

  12. #207

    افتراضي

    سألت الله اى دين اختار فاختار لى الاسلام
    كنت مهتما بامور الدين غير اننى احترت اى دين اختار فقلت لامى من فضلك حينما تغادرين هذه الدنيا هل يمكنك ان تسألىى الله اى دين اختار
    اليهوديه المسيحيه الاسلام الهندوسية البوذيه ان هذا الامر مهم بالنسبة لى اريد من الله رساله قوية ومؤثرة وشخصية فقالت لى امى حسنا سوف اسال الله كانت تلك احاديث اعتياديه بينى وبين امى بعدها توفت وبعد عام ونصف خاطبت امى وسالتها هل تتذكر تلك المحادثة التى دارت بيننا
    هل يمكنك ان تسالى الله لى اى دين على ان اختار ؟؟
    فى الليله نفسها رايت فى منامى انى عند امى حول مائده ولم يكن هناك شيء على المائده الا الغبار غير اننى رايت رسم قلبا كبيرا مكتوبا عليه احبك وكلمة (( مكة ))سجلت تلك الكلمة وفي صباح اليوم التالى بحثت عن كلمة مكه على غوغل
    حينئذ فهمت ان تلك الكلمة هى جواب لسؤالى
    هذا جعلنى افكر كثيرا حتى اننى اردت ان انكر هذا الحلم لكن فى الليلة التاليه رايت حلما آخر رايت نفسى ساجدا فوق سجادة صلاة
    هذا الحلم الثانى فى الحقيقة جاء يؤكد الحلم الاول وحينئذ فهمت انه على ان اولى كل اهتمامى على الاسلام
    فهمت كلا الرؤيتين لم تكونا من قبيل الصدفة ادركت حينها انها رسائل من الله وما على الا ان اختار الاسلام كدين ومنهج وعقيده وحياة
    لذلك ياهذا
    أسال الله رب السموات والاراضين ورب العرش العظيم الحيى القيوم (( ماشئت ))
    سيعينك ويدلك

    ===================
    هل هذا هو عصرنا ؟؟
    غابة حدث بها جفاف و تساقطت اوراق أشجارها فلا ماء و لا طعام فإجتمعت الحيوانات للمناقشة و لأيجاد حل لهذه المشكلة , إقترح القرد إقتراحا على الأسد و قال له يا ملك الغابة إن ما نحن فيه بسبب ذنوبنا و خطايانا , أقترح أن كل حيوان يعترف بذنوبه و خطاياه على الملأ و يتوب عليها على الملأ أيضا لعل الله أن يرحمنا و يأتي بالمطر
    أعجب الأسد بالفكرة و قال أنا أولكم سأعترف بذنب كبير فعلته منذ فترة , حيث أني كنت أسير في الغابة فوجدت غزالا ترضع أولادها و الحقيقة أنا لم أكن أشعر بالجوع وقتئذ و لكن هاجمت الغزالة و أخذتها من أولادها الرضع وسط بكائهم و قتلتها
    فصاح الخنزير و قال يا ملك الغابة هذا شيء بسيط فأنت لم تفعل ذنبا كبيرا و صاحت الحيوانات يا ملك الغابة هذا ليس ذنب أو خطيئة , هذا شيء بسيط
    و جاء دور النمر و حكى قصته أنه ذات ليلة أثناء لعبه و لهوه قتل العديد من الحيوانات و كان رد فعل الحيوانات الخائفة المرعوبة أن قالت
    يا سيادة النمر هذا ليس ذنب أو خطيئة , هذا شيء بسيط
    و جاء دور الفيل الضخم و إعترف بأنه أوقع شجرة كبيرة عملاقة على مجموعة من الحيوانات فماتوا على الفور و كان رد فعل الحيوانات أن قالوا
    يا سيادة الفيل هذا ليس ذنب أو خطيئة , هذا شيء بسيط
    ثم جاء دور الارنب
    الذى جلس يفكر لوقت طوبل ليتذكر ذنب فعله ثم قال نعم انا ذات يوم و انا امشي في الغابة داست قدمي نملة دون أن اشعر و قتلتها
    و هنا صاحت الحيوانات في صوت واحد , ماذا تقول ؟؟؟ قتلت نملة
    مصيبة و ذنب عظيم لا يغتفر أنت السبب في هذا العقاب الرباني للغابة كلها بقتلك للنملة
    و إنقض عليه جميع الحيوانات و قتلوه و قطعوه إربا إربا
    أرسل الله عليهم ريحا أبادت الغابة و أبادتهم جميعا عقابا
    قصتنا اليوم تحكي حال غابة حدث بها جفاف و تساقطت اوراق أشجارها فلا ماء و لا طعام فإجتمعت الحيوانات للمناقشة و لأيجاد حل لهذه المشكلة , إقترح القرد إقتراحا على الأسد و قال له يا ملك الغابة إن ما نحن فيه بسبب ذنوبنا و خطايانا , أقترح أن كل حيوان يعترف بذنوبه و خطاياه على الملأ و يتوب عليها على الملأ أيضا لعل الله أن يرحمنا و يأتي بالمطر
    أعجب الأسد بالفكرة و قال أنا أولكم سأعترف بذنب كبير فعلته منذ فترة , حيث أني كنت أسير في الغابة فوجدت غزالا ترضع أولادها و الحقيقة أنا لم أكن أشعر بالجوع وقتئذ و لكن هاجمت الغزالة و أخذتها من أولادها الرضع وسط بكائهم و قتلتها
    فصاح الخنزير و قال يا ملك الغابة هذا شيء بسيط فأنت لم تفعل ذنبا كبيرا و صاحت الحيوانات يا ملك الغابة هذا ليس ذنب أو خطيئة , هذا شيء بسيط
    و جاء دور النمر و حكى قصته أنه ذات ليلة أثناء لعبه و لهوه قتل العديد من الحيوانات و كان رد فعل الحيوانات الخائفة المرعوبة أن قالت
    يا سيادة النمر هذا ليس ذنب أو خطيئة , هذا شيء بسيط
    و جاء دور الفيل الضخم و إعترف بأنه أوقع شجرة كبيرة عملاقة على مجموعة من الحيوانات فماتوا على الفور و كان رد فعل الحيوانات أن قالوا
    يا سيادة الفيل هذا ليس ذنب أو خطيئة , هذا شيء بسيط
    ثم جاء دور الارنب
    الذى جلس يفكر لوقت طويل ليتذكر ذنب فعله ثم قال نعم انا ذات يوم و انا امشي في الغابة داست قدمي نملة دون أن اشعر و قتلتها
    و هنا صاحت الحيوانات في صوت واحد , ماذا تقول ؟؟؟ قتلت نملة
    مصيبة و ذنب عظيم لا يغتفر أنت السبب في هذا العقاب الرباني للغابة كلها بقتلك للنملة
    و إنقض عليه جميع الحيوانات و قتلوه و قطعوه إربا إربا

    ================
    هذا جزاء المغتاب
    مَرِضَ الأسَدُ فَعَادَتْهُ الوُحُوشُ كُلُّهَا إلاَّ ثعلبًا ،!
    فقالَ الذئبُ للأسَدِ :
    إنّ الثّعلبَ لمْ يَزرْكَ أيّهَا الملكُ لأنّهُ اِحْتقرَكَ ،!
    فقالَ الأسدُ :
    إذا حَضَرَ فاخْبِرْنِي .فلمَّا حَضَرَ الثَّعلبُ أعْلمَهُ الذئبُ بذلك ،!
    وكانَ الثَّعلبُ قَدْ بَلغَهُ مَا قالهُ الذِّئبُ فِي حَقِّه . فلمَّا رَآهُ الأسدُ أظْهرَ الغضبَ في وَجْهه
    وقالَ : أتَعُودُنِي جَميعُ الوُحُوشِ وأنتَ لا تفعلْ ؟
    قالَ : كنتُ أبحثُ لكَ عن الدّواءِ ،!
    قالَ : وأيُّ شيء وَجَدْتَ ؟
    قالَ : لقدْ أخْبرَنِي أحدُ الأطبّاءِ أنّكَ إذا أكلتَ ساقَ الذّئبِ فسَيُشْفى مَرَضُك ،
    فانتزَعَها وذهبَ الذّئبُ يَعْوي مِنَ الألمِ ،
    فخرجَ إليهِ الثّعلبُ يقول :
    إذا أرَدْتَ أنْ تعيشَ بِسلامِ فلا تَغْتَبْ أحدًا ولاتَكُنْ نمّامًا ، فهذا جَزاؤُكَ .،
    ============
    حديث اليوم
    عنْ رسولِ اللَّهِ ﷺ، قَالَ: اتَّقِ اللَّهَ حَيْثُمَا كُنْتَ وأَتْبِعِ السَّيِّئَةَ الْحسنةَ تَمْحُهَا، وخَالقِ النَّاسَ بخُلُقٍ حَسَنٍ

    ==============

    منقولات









  13. #208

    افتراضي


    اللهم بلغنا رمضان وامة ومحمد وجميع المسلمين في خير وفى عافيه
    عن أبي هريرة : أن رسول الله ﷺ قال: مَن قام رمضان إيمانًا واحتسابًا غُفر له ما تقدَّم من ذنبه. متَّفق عليه.

    ====================
    من أغضب الكريم حتى يحلف ؟

    يُحكى أن الأصمعي كان يسير يوماً في الطريق، فوجد أعرابياً
    فسأله الأعرابي : من أين أنت يا أخ العرب ؟
    قال الأصمعي : من أصمع
    قال : و من أين أنت آتٍ ؟
    قال : من المسجد
    قال : و ما تصنعون بالمسجد ؟
    قال : نصلي و نقرأ قرآن الله
    قال : وهل لله قرآن ؟
    قال : نعم
    قال : إقرأ عليَّ شيئاً منه ؟
    فقرأ عليه سورة الذاريات
    فلما وصل إلى قوله تعالى : { وَفِي السَّمَاءِ رِزْقُكُمْ وَمَا تُوعَدُونَ }
    قال الأعرابي : حسبك، و قام و ذبح ناقته و تصدق بها، يقيناً منه بصدق الرزّاق ثم انصرف .
    يقول الأصمعي :
    بعد سنتين من لقاءنا، خرجت مع الرشيد للحج، فلقيت ذلك الأعرابي، فجائني و قال : ألست الأصمعي ؟
    قلت : نعم
    قال : زدني مما قرأت عليَّ من المرة السابقة ؟
    قال : فقرأت عليه بقية السورة
    { فَوَرَبِّ ٱلسَّمَآءِ وَٱلْأَرْضِ إِنَّهُۥ لَحَقٌّ مِّثْلَ مَآ أَنَّكُمْ تَنطِقُونَ }
    هنا انتفض الأعرابي و صرخ بأعلى صوته و قال :
    من أغضب الكريم حتى يحلف ؟
    من أغضب الكريم حتى يحلف ؟
    أما كان يكفيكم قوله : وفي السماء رزقكم و ما توعدون ؟
    يقول الأصمعي فرددها ثلاث، ووالله ما انتهى من الثالثة حتى فاضت روحه.
    العبرة :
    عبدي ضمنت لك قسمتي فشككت
    فلم أكتف بالضمان بل أقسمت
    و هذا ما جعل الأعرابي يُصعق من فوره
    لأن الناس في زمانه جعلوا الرحمن يقسم ليصدقوا بأن رزقهم مضمون.
    فكيف به لو عاش بيننا الآن و رأى الذين لا يصدقونه سبحانه حتى بعد أن أقسم ؟!
    فترى الواحد منهم يلهث وراء جمع المال حتى لو كان حراماً، بدعوى أنه لا يضمن الظروف و يريد أن يؤمن المستقبل للأولاد .
    جاعلاً الدنيا أكبر همه و مبلغ علمه، متخذاً كمبدأ في الحياة أنه قد أفلح من كان له بيت و سيارة و رصيد بالبنك
    بدل قوله تعالى :{ قَدْ أَفْلَحَ مَنْ زَكَّاهَا وَقَدْ خَابَ مَنْ دَسَّاهَا }
    ناسياً بأن مستقبل الاولاد لن يؤمنه بتاتاً البيت و السيارة و الرصيد البنكي، بل مستقبل الأبناء مرهون بالعمل الصالح لقوله تعالى :
    { وَكَانَ أَبُوهُمَا صَالِحا)
    قال الله تعالى: {إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ}
    سبحان الله وبحمده ..
    والله ما رأيت مصليا على محمد ﷺ إلا وقد جبر قلبه 

    ===============
    ما أجمل أن تفعل الخير بالخفاء

    وقف طفل صغير يبيع المناديل أمام شخص غنى يتصفح هاتفه ، أعطى الغنى دولارا للطفل دون أن يأخذ منه المناديل ،ذهب الطفل وبيده الدولار امام محل الأحذية ويمعن النظر فى حذائه المهترى ، وحذاء جميل فى واجهة المحل عليه ورقة مكتوب (سعر الحذاء "50"دولار )لمحه الرجل الغنى ودخل المحل وبعد لحظات خرج وهو يبتسم وركب سيارته وغادر المكان ، بعد لحظه استبدل صاحب المحل تسعيرة الحذاء بورقة مكتوب عليها " 1" دولار واحد دخل الطفل مسرعا الى المحل واشترى الحذاء ظنا منه بأن التسعيرة قد انخفضت وخرج ومعه الحذاء الجديد والفرحة الممزوجة بالابتسامة تملأ وجهه . ما أجمل أن تفعل الخير بالخفاء دون التفاخر ومراعاة شعور الفقراء فكل البشر لديهم عزة النفس.

    ==================
    اضرب ياعبود اضرب انا اللي استاهل انا جاي اسرق ولا افسر احلام

    سارق دخل بيت عجوزه لقاها صاحيه صرخ في وجهها
    لماذا انتي صاحيه ياعجوزه
    فعرفت انه سارق
    فقالت: له ياولدي شكلك ابن ناس ومحترم لكن الظروف هيي اللي جبرتك على السرقه
    اسمع ياولدي انا عندي كثير من المال والمجوهرات
    خذهم مبروكين عليك وربنا يزيدك
    لكن امانه عليك قبل ماتمشي انا كنت احلم وقمت من النوم مفزوعه واريد تفسر لي الحلم
    السارق قال : شكلها خرفانه ولا تدري ما تقول لكن اشوف الحلم وافسرهة عادي
    قالتله انا كنت احلم اني ماشيه على حافة النهر وفجأه
    رجلي وقعت في صخره وكنت رايحة اسقط بالنهر
    فضليت اصرخ بصوت عالي واقول
    الحقني ياعبود
    الحقني ياعبوووووووود
    تعال يا عبووووود
    السارق بيقولها :مين عبود
    وفجاة لقي عبود نازل زي الصاروخ من الدور الثاني ومسك السارق ونزل فيه ضرب ضرب قالت العجوز كفايه يا عبود يابني حرام عليك رح يموت في ايدك
    رد السارق قال : اضرب ياعبود اضرب انا اللي استاهل انا جاي اسرق ولا افسر احلام
    ===================

    نعيش عيشة لم يعشها الملوك

    لمْ يعلم قارون ، أنَّ بطاقة السحب الآلي التي في جيوبنا تُغني عن مفاتيحه التي يعجز عن حملها أشدَّاء الرجال ...
    ولم يعلم كسرى فارس ، أنَّ الكنبة التي بصالات بيوتنا أكثر راحة من عرشه ...
    وقيصر الذي كان عبيده يُحركون الهواء من فوق رأسه بريش النعام ، لم يرَ المكيفات التي نمتلكها في كلّ غرف منازلنا ...
    وهرقل الذي كان يشرب الماء من قنينة فخّار ويحسده من حوله على برودة الماء ، لم يشرب من برّادة الماء الموجودة لدينا...
    والخليفة المنصور ، الذي كان عبيده يصبُّون الماء الحار مع البارد ممزوجاً ليستحم وينظر لنفسه نظرة زهوٍ. لم يستحم يوماً تحت ماء نتحكم في درجة حرارته ...
    ورحلة الحج ، التي كانت تمكث بالأشهر على ظهور الإبل ليست كرحلة حجنا تحتاج ساعةً في الطائرات المكيفة .
    نعيش عيشة لم يعشها الملوك. بل لم يحلموا بها ومع ذلك الكثير منا يندب حظه
    فكلَّما اتَّسَعت العين ضاق الصدر !
    اللّهم لك الحمد على نعمك التي أنعمت بها علينا في ديننا ودنيانا، اللهم ارزقنا شكرها قولاً وعملاً ، وأغدق علينا من فيض كرمك وفضلك وجُودك ...
    =================
    اللهم بلغنا رمضان وامة ومحمد وجميع المسلمين في خير وفى عافيه
    عن أبي هريرة : أن رسول الله ﷺ قال: مَن قام رمضان إيمانًا واحتسابًا غُفر له ما تقدَّم من ذنبه. متَّفق عليه.


  14. #209

    افتراضي

    عشر القرآن يبدأ من سورة المجادله
    هكذا قالها بعض المهتمين بالقرآن فى القرن الاول الهجرى فى زمن الحجاج
    الذى امر ان يعمم هذا الامر على جميع المصاحف فى جميع الامصار ولازال حتى هذه اللحظه
    هيا معا نحاول بقد الامكان نقرأ هذا الموضوع حسابيا من خلال تلك المعطيات
    سورة المجادله رقمها 58 ×10 = 580 -----------------------((1))
    العشرة فهرسها من 1+2+3+4+5+6+7+8+9+10 = 55 -----------((2))
    بجمع ((1)) و((2))
    580 +55 = 635 ×10 = 6350 ------المجموع الاول الكبير
    انه 114 سورة عدد آياتها 6236 آية
    على رواية حفص عن عاصم العد الكوفى
    سورة المجادلة رقمها 58 ×100 تكبير = 5800 -----------------((1))
    القرآن نصفه 57 ×57 سورة = 3249 -----------------------((2))
    بجمع المجموع ((1))و((2))
    5800 +3249 = 9049 ----------- المجموع الكبير الثانى
    بطرح المجموع الكبير 6350 من المجموع الكبير الثانى 9049 =2699 اسم
    2699 انه عدد اسم الله فى كتابه الكريم انه اسم المنزل لهذا الكتاب القرآن الكريم
    اول اسم فى اول آية من سورة الفاتحة
    بسم الله الرحمن الرحيم (1)
    آخر اسم من سورة الاخلاص
    الله الصمد (2)
    رقم سورة المجادله 58 ÷2 = 29 ×29 = 841 ×10 تكبير = 8410 ---((3))
    بطرح ((2)) من ((3))
    8410 _3249 = 5161 انه تسعة اعشار المجموع الكبير
    اانه 57 سورة عدد سور النصف الاول من المصحف عدد آياتها 5104 آية
    اول آية من سورة الفاتحة
    بسم الله الرحمن الرحيم (1)
    آخر آية من سورة الحديد
    لِئَلا يَعْلَمَ أَهْلُ الْكِتَابِ أَلاَّ يَقْدِرُونَ عَلَى شَيْءٍ مِّن فَضْلِ اللَّهِ وَأَنَّ الْفَضْلَ بِيَدِ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاء وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ (29)

    المجموع الكبير 6350 _5161 النصف الاول من المصحف = 1189 عشر القرآن النصف الثانى من المصحف سورا وآياتا
    57 سورة عدد آياتها 1132 آية
    انه من جزء قد سمع اول آية فيه من سورة المجادلة
    قَدْ سَمِعَ اللَّهُ قَوْلَ الَّتِي تُجَادِلُكَ فِي زَوْجِهَا وَتَشْتَكِي إِلَى اللَّهِ وَاللَّهُ يَسْمَعُ تَحَاوُرَكُمَا إِنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ بَصِيرٌ (1)
    آخر آية فى هذا المجموع من سورة الناس
    من الجنة والناس (6)

    ===================
    الفقر والعوز

    ونقص الأموال والثمرات وارتفاع الأسعار : كل ذلك بلاء وشر يستعاذ منه ، وفتنة من الفتن الشديدة التي إن لم تصحب بإيمان ويقين وصبر وحسن توكل أوقعت صاحبها في المهالك ودفعته إلى السخط والقنوط او البحث عن كسب المال من أبوابه المحرمة ، وقد قال تعالى " وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِنَ الْأَمْوَالِ وَالْأَنْفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ "
    وكل من تسبب في إفقار الناس والتضييق عليهم في أرزاقهم فله نصيب غير منقوص من الإثم ، وله كفل من الدعاء بأن يشقق الله عليه " ومن شق عليهم فاشقق عليه "
    واما من ابتلي بالفقر وعجز عن دفعه بالوسائل المشروعة فإن صبره يرفعه درجات يوم القيامة بل ورد في الحديث أنه " يدخل فقراء المسلمين الجنة قبل أغنيائهم بنصف يوم، وهو خمس مائة عام "
    وقد أمرنا صلى الله عليه وسلم بالتعوذ من الفقر ،فقال
    "تعوذوا بالله من الفقر، والقلة والذلة، وأن تظلم، أو تظلم".
    ومن استعاذاته وأدعيته صلى الله وسلم في هذا الباب:
    " وأعوذ بك من فتنة الفقر "
    "وأعوذ بك من الفقر والكفر "
    " اقض عني الدين وأغنني من الفقر "
    " "اللهم! إني أعوذ بك من الجوع؛ فإنه بئس الضجيع، وأعوذ بك من الخيانة؛ فإنها بئست البطانة".
    وأخيرا فإن أشقى الناس من خسر الدنيا والآخرة ، واجتمع عليه فقر الدنيا وبؤسها وعذاب الآخرة وجحيمها .
    وأما العاقل اللبيب فهو من دافع الفقر هنا في الدنيا بكل طريق مباح ، فإن عجز وضيق عليه رزقه أحسن الاستعداد للنعيم المقيم في الآخرة ، والملك الكبير والغنى الذي لا حدود له حتى إن آخر من يدخل الجنة له مثل الدنيا وعشرة أمثالها .
    " وَإِذَا رَأَيْتَ ثَمَّ رَأَيْتَ نَعِيمًا وَمُلْكًا كَبِيرًا "
    ====================
    لا جدوى من أشياء تأتي متأخّرة عن وقتها كقُبلة اعتذار على جبين ميّت

    فلاح عجوز حمل زوجته المريضة في المقعد الخلفي من العربة التي يجرها حصان هزيل، حملها إلى المدينة البعيدة لعلاجها.
    وفي الطريق الطويل، بدأ الرجل يتحدث،
    يفضفض.. كأنما يناجي نفسه، ولكنه في الوقت نفسه يواسي زوجته المريضة التي عاشت معه طوال أربعين عاما في شقاء وبؤس ومعاناة تكد وتكدح، تساعده في الحقل، وتتحمل وحدها أعباء البيت.
    الآن..
    أحس أنه كان قاسيا معها طوال السنوات الماضية، وأن عليه، الآن، أن يعاملها بلطف ولين، وأن يُسمعها الكلمات الطيبة،
    قال لها إنه ظلمها، وأن الحياة أيضا ظلمتها، لأنه لم يجد الوقت في حياته اليومية ليقول لها كلمة طيبة حلوة وعذبة، أو يقدم لها ابتسامة صافية رقيقة كالماء أو يعطيها لحظة حنان!
    وظل الرجل يتحدث بحزن وأسى، طوال الطريق والكلمات تحفر لها في النفس البشرية.. مجرى كما يحفر الماء المتساقط على الصخر.. خطوطا غائرة. ليعوضها ـ بالكلمات ـ عما فقدته خلال الأربعين عاما الماضية من الحب والحنان ودفء الحياة الزوجية وأخذ يقدم لها الوعود بأنه سوف يحقق لها كل ما تريده وتتمناه في بقية عمرها…
    عندما وصل المدينة، نزل من المقعد الأمامي ليحملها من المقعد الخلفي بين ذراعيه لأول مرة في حياته إلى الطبيب ولكن وجدها قد فارقت الحياة.. كانت جثة باردة.. ماتت بالطريق.. ماتت قبل أن تسمع حديثه العذب الشجي!
    وإلى هنا تتوقف قصة الألم، التي كتبها تشيخوف ليتركنا نحن مثل الفلاح العجوز الذي كان يناجي نفسه ولكن بعد فوات الأوان.
    فالكلمات لم تعد مجدية الآن..
    فقد فقدت مغزاها!
    نحن لا نعرف قيمة بعضنا إلا في النهايات!
    أن تقدم وردة في وقتها خيرٌ من أن تقدم كل ما تملك بعد فوات الأوان..
    أن تقول كلمة جميلة في الوقت المناسب خير من أن تكتب قصيدة بعد أن تختفي المشاعر..
    لا جدوى من أشياء تأتي متأخّرة عن وقتها كقُبلة اعتذار على جبين ميّت.
    "لا تؤجل الأشياء الجميلة.. فقد لا تتكرر مرة أخرى."

    =================
    حب الله لعباده
    ان الله يحب الذين آمنوا وعملوا الصالحات

    ان الله لايحب الكافرين
    ===============
    منقولات

  15. #210

    افتراضي

    {يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ}[ البقرة:183].
    =============
    جبر الخواطر
    عن ابن مسعود رضي الله عنه قال:
    كنَّا معَ رسولِ اللَّهِ في سفَرٍ فانطلقَ لحاجتِهِ فرأَينا حُمَّرةً معَها فرخانِ فأخَذنا فرخَيها فجاءت تعرِشُ فجاءَ النَّبيُّ فقالَ : مَن فجعَ هذِهِ بولدِها ؟ ردُّوا ولدَها إليها.
    لم يرض رسول الانسانية لهذه الحمّرة ان تفزع وتفقد ولدها. وكأنه عليه الصلاة والسلام يسمع دقات قلبها وهي تحترق على صغارها. قد آلمه المشهد وأمر الصحابة بأن يعيدوا الفراخ الى الأم الثكلى لتعود الفرحة الى قلبها وتذهب الخوف عن صغارها الذين افتقدوا دفء أمهم وأنفاسها.
    انها الرحمة يا سادة،ذلك الخلق الذي يرتبط بالانسان ومكونات جسده وروحه.
    ولكن انظروا الى مجتمعاتنا اليوم(( افرادا او دولا ))
    هل يتعاملون
    بمكنونات الرحمة الشرعية المطلوبة ام ان هناك شرخ كبير ينزف كل لحظة لمشاهد تفوق الخيال في قسوتها وعنفها
    =================
    سامح حتى لايكون لك ذَنَبْ
    سأل الأستاذ طلابه يوماً وقال : إذا كان معكم 86,400 دينار . وسرق أحدهم منكم 10 دنانير
    هل ستلاحقونه وأنتم تحملون في يدكم 86,390 دينار . أم ستتركونه وتكملون طريقكم؟
    ‏جميع الطلبة أجابوا: بالطبع سنتركه ونحتفظ بالـ 86,390 دينار .
    قال: في الواقع معظم الناس يفعلون العكس تماماً
    وجميعهم يفقدون الـ 86,390 مقابل الـ 10 دنانير !!
    قالوا: هذا مستحيل !
    كيف ومن يفعل ذلك ؟
    فقال: الـ 86,400 هي في الحقيقة عدد الثواني في اليوم الواحد (( 60 ثانية ×60 دقيقة ×24 ساعة = 86400 ثانية ))
    ومقابل كلمة مزعجة يقولها لك أحدهم
    أو موقف أغضبك في 10 ثوانٍ
    ستبقى تفكر في ذلك الموقف لبقية اليوم
    وتجعل الـ 10 ثواني تضيع اليوم كله اى الـ 86,390 ثانية!
    وبعضهم قد لاينساه فيكون مثل ذنب الكلب الذى يلاحقه طوال حياته
    لا تجعل موقفاً
    أو كلمة سلبية تستنزف طاقتك وتفكيرك وتحبط عزيمتك لبقية اليوم
    =================
    العدل
    اخبرتني انها تحب الورد الجوري الاحمر وان ابنها احضر لها باقة صغيرة تحتوي فقط على وردتين جوريتين!
    وعندما دخلت غرفته -فهو يسكن مؤقتا مع زوجته مع والديه
    دخلت غرفته فرأت باقة ورد كبيرة من الجوري الاحمر.
    اخبرتني بخجل انها لا تغار ولكن كانت تتمنى ان تكون القسمة عادلة.
    .======================
    الفراشه دمرت المنزل
    دخلت فراشة الى دار رجل غبي
    فأراد أن يتخلص منها !!!!
    هداه عقله (الغبي) الى مطرقه ضخمه
    راح يطارد بها الفراشة بقسوة ورعونه ...
    اخاف أولاده وزوجته وخرب في المنزل …
    وظلت الفراشة سليمة ترفرف وتطير...!
    وكان الرجل يخبر الجميع ...
    ان الفراشة هى سبب دمار المنزل
    لن ألوم صاحب الدار على فعلته فهو مجرد غبي...
    ولكن اللوم كل اللوم ...
    على ( الغبي الآخر) الذي يصدق أن الفراشة
    هي من دمرت المنزل...
    لن يفهم مغزاها إلا القليل!!!
    ============
    طليحة بن خويلد الأسدي

    أرسل سيدنا سعد بن أبي وقاص سبعة رجال لاستكشاف أخبار الفرس، وأمرهم ان يأسروا رجل من الفرس إن استطاعوا !!
    فبمجرد خروج السبعة رجال تفاجئوا بجيش الفرس أمامهم.. وكانوا يظنون أنه بعيد عنهم.. فقالوا نعود، إلا رجل منهم رفض العوده الا بعد أن يتم المهمة التي كلّفه بها سعد !!
    وبالفعل عاد الستة رجال إلى جيش المسلمين.. واتجه بطلنا ليقتحم جيش الفُرس وحده !!
    التف بطلنا حول الجيش وتخير الأماكن التي فيها مستنقعات مياه وبدأ يمر منها حتى تجاوز مقدمة الجيش الفارسي المكونة من 40 الف مقاتل !!
    ثم تجاوز قلب الجيش حتى وصل إلى خيمة بيضاء كبيره أمامها خيل من أفضل الخيول فعلم أن هذه خيمة رستم قائد الفرس !!
    فانتظر في مكانه حتى الليل، وعندما جنّ الليل ذهب إلى الخيمة، وضرب بسيفه حبال الخيمة، فوقعت على رستم ومن معه بداخلها، ثم قطع رباط الخيل وأخذ الخيل معه وجرى، وكان يقصد من ذلك أن يهين الفرس، ويلقي الرعب في قلوبهم !!
    وعندما هرب بالخيل تبعه الفرسان .. فكان كلما اقتربوا منه أسرع .. وكلما ابتعد عنهم تباطىء حتى يلحقوا به لأنه يريد أن يستدرج أحدهم ويذهب به إلى سعد كما أمره !!
    فلم يستطع اللحاق به إلا ثلاثة فرسان .. فقتل اثنان منهم وأسر الثالث !!
    كل هذه فعله وحده !!
    فأمسك بالأسير ووضع الرمح فى ظهره وجعله يجري أمامه حتى وصل به إلى معسكر المسلمين.. وأدخله على سعد بن أبي وقاص .. فقال الفارسي: أمّني على دمي وأصدُقك القول.
    فقال له سعد: الأمان لك ونحن قوم صدق ولكن بشرط ألا تكذب علينا، ثم قال سعد:
    أخبرنا عن جيشك.
    فقال الفارسي في ذهول قبل أن أخبركم عن جيشي أخبركم عن رجلكم !!
    ( فقال: إن هذا الرجل ما رأينا مثله قط؛ لقد دخلت حروبا منذ نعومة أظافري، رجل تجاوز معسكرين لا يتجاوزهما جيوش، ثم قطع خيمة القائد وأخذ فرسه، وتبعه الفرسان منهم ثلاثة، قتل الأول ونعدله عندنا بألف فارس، وقتل الثاني ونعدله بألف، والاثنان أبناء عمي؛ فتابعته وأنا في صدري الثأر للاثنين اللذين قتلا، ولا أعلم أحدا في فارس في قوتي، فرأيتُ الموت فاستأسرت (أي طلبت الأسر)، فإن كان من عندَكم مثله فلا هزيمة لكم !! ) ثم أسلم ذلك الفارسي بعد ذلك.
    اتعلمون من البطل الذى اذهل الفرس واخترق جيوشهم وأهان قائدهم؟!
    إنه:
    طليحة_بن_خويلد_الأسدي


    ==============
    منقولات مع بعض التصرف

صفحة 14 من 15 الأولىالأولى ... 412131415 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 4 (1 من الأعضاء و 3 زائر)

  1. georgiatx16

Bookmarks

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
شبكة اصداء