صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 16 إلى 30 من 38

الموضوع: تساؤلات حيرتني ارجو الاجابة

  1. #16

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو جعفر المنصور مشاهدة المشاركة
    مسألة مركزية الأرض مسألة أخى تماماً وفيها بحث طويل وتحظى ببحث مطول يستوعبه أصحاب العقول المتحررة من أدران التقليد
    النصوص الشرعية تربط القلب باتخاذ القرار إيماناً وكفراً والتأثر بما يسمعه المرء بأذنه ويراه ببصره ويدخل إلى دماغه

    فمسألة المركزية أو عدمها ليست داخلة في البحث أصلاً هي تعبير من بعض الباحثين

    الذي يراد إثباته هل هو يعقل أم لا يعقل مع الاختلاف أصلاً في ماهية العقل والوعي ، ثم علاقة هذا الأمر بالإيمان والكفر الذي تتحدث عنه الآيات وأمر الفهم عن الله عز وجل ولاحظ في عناوين الأخوة وكلامهم التركيز على مسألة اتخاذ القرار لا مجرد تخزين المعلومة فهناك تخزين وهناك تحليل وتفاعل

    والمطروح أصلاً أن الدماغ مركز مادي يتصل بالقلب

    هذا هو محل البحث وتختزل كل ما ذكر سابقاً وتأتي بمعلومات تقليدية يعرفها كل الناس وهي عبارة عما توصل إليه العلم في مدة من الزمن لا الحقيقة المقطوع بها
    أخي الكريم عدم مركزية الأرض أمر محسوم علميا و أعلم جيدا تلك النظرية الملئية بالتناقضات و الأخطاء التي لا يزال يتشبت بها بعض أتباع الأديان و التي تقول ان جميع الدول التي صعدت للفضاء و أرسلت أقمارا صناعية بما فيها الإسلامية تدخل في مؤامرة عالمية كبرى ضد الأديان عزيزي أترك عليك اقوال العلماء و ركز بعينيك على منازل القمر ستدرك أن الشمس لا تدور حول الأرض في 24 ساعة
    بالنسبة للقلب فبطبيعة الحال له عقل و له ذاكرة و ليس هو الوحيد فكل عضو له ذاكرة خاصة لكن صاحب القرار و الذي يقصد به القران بقلوب يعقلون بها هو الدماغ و هنا يسقط المسلمون في تناقض صارخ حينما يعترفون أن الناصية جزء من الدماغ هي المسؤولة عن الكذب و إتخاد القرارت و في نفس الوقت ينفون ذلك عن بقية الدماغ فلو ثبت ان القلب بمفهومه الحالي هو من يتعقل سيسقط إعجاز الناصية و لو كان القلب هو صاحب القرار لبقيت نفس و إدراك شخص ما هو نفسه في جسم شخص أخر ثم زرع قلبه فيه بينما سيتوفى هذا الأخير

  2. #17
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    966
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة س فاضل مشاهدة المشاركة
    أخي الكريم عدم مركزية الأرض أمر محسوم علميا و أعلم جيدا تلك النظرية الملئية بالتناقضات و الأخطاء التي لا يزال يتشبت بها بعض أتباع الأديان و التي تقول ان جميع الدول التي صعدت للفضاء و أرسلت أقمارا صناعية بما فيها الإسلامية تدخل في مؤامرة عالمية كبرى ضد الأديان عزيزي أترك عليك اقوال العلماء و ركز بعينيك على منازل القمر ستدرك أن الشمس لا تدور حول الأرض في 24 ساعة
    بالنسبة للقلب فبطبيعة الحال له عقل و له ذاكرة و ليس هو الوحيد فكل عضو له ذاكرة خاصة لكن صاحب القرار و الذي يقصد به القران بقلوب يعقلون بها هو الدماغ و هنا يسقط المسلمون في تناقض صارخ حينما يعترفون أن الناصية جزء من الدماغ هي المسؤولة عن الكذب و إتخاد القرارت و في نفس الوقت ينفون ذلك عن بقية الدماغ فلو ثبت ان القلب بمفهومه الحالي هو من يتعقل سيسقط إعجاز الناصية و لو كان القلب هو صاحب القرار لبقيت نفس و إدراك شخص ما هو نفسه في جسم شخص أخر ثم زرع قلبه فيه بينما سيتوفى هذا الأخير
    مسألة مركزية الأرض أم عدمها قلت لك مسألة طويلة والصعود للقمر يوجد علماء كبار ينكرونه ولا يوجد أحد يقول بأن الشمس تدور حول الأرض كل أربعة وعشرين ساعة فدوران الأرض حول نفسها يكون الليل والنهار حتى عند من لا يقول بجريانها

    ولا علاقة للأمر بالأديان بهذه الدقة

    وما تذكره عن أمر الأقمار الصناعية واعتقاد أنها مؤامرة محض كذب والمشكلة ما يؤمن بالحساب لا يتورع عن الكذب

    بحثك سطحي جداً ناشيء عن معلومات بدائية وهنا بحث باحث سوري يذكر الأدلة على عدم دوران الأرض

    البرهان الأول: «إذا كانت جاذبية الشمس أقوى من جاذبية القمر، لظهرت تأثيرات جاذبية الشمس على الأرض، مثل المد والجزر؛ حيث إننا نلاحظ حدوث المد والجزر عندما يكون القمر عمودياً على الأرض, وليست الشمس».
    البرهان الثاني: «فسَّر علماء الفلك حركة الأرض والقمر حسب نظرية كوبر نيكوس بطريقة حسابية خيالية وغريبة جداً؛ حيث جعلوا الشمس ثابتة، وللمحافظة على مدة طول اليوم 24 ساعة, قسَّموا مدة اليوم إلى قسمين: القسم الأول تدور فيه الأرض حول نفسها 360 درجة خلال 23 ساعة و56 دقيقة و4 ثوانٍ. والقسم الثاني، تنتقل الأرض فيه حول الشمس مسافة 2450000 كيلومتر خلال 3 دقائق و56 ثانية، ولو لم يجعل علماء الفلك هذا الرقم الخيالي (بأنَّ الأرض تنتقل حول الشمس وتدور الأرض أيضاً حول نفسها 0.98 من الدرجة) لكان عدد أيام السنة الميلادية 366.25 يوم».
    البرهان الثالث: «إذا كانت الأرض تدور حول نفسها، فإنَّ الولايات المتحدة الأمريكية- حسب قوانين الملاحة الجوية- كذبت على العالم بأنها هبطت على سطح القمر، وأنَّ الصور التي أرسلتها هي مِن صنع مدينة هوليوود السينمائية.. أما إذا كانت الأرض ثابتة، فإنَّ أمريكا قد هبطت فعلاً على سطح القمر».
    البرهان الرابع: «إذا كانت الأرض تنتقل حول الشمس والقمر يدور حول الأرض، ونتيجة دوران القمر حول الأرض، يتغيَّر موقع القمر بالنسبة إلى الأرض، ومن الثابت أنَّ القمر والأقمار الصناعية لا تحتوي على قوة ذاتية تستطيع أن تزيد أو تنقص من سرعتها».
    البرهان الخامس: «حسب نظرية كوبر نيكوس، فإنَّ الغلاف الجوي يُعدُّ قطعة من الأرض, وبالتالي، فإنَّ الغلاف الجوي والأرض يدوران مع بعضهما حول مركز الأرض وحول الشمس، حيث إنَّ أقصى سرعة لمركبة الفضاء 27,000 كيلومتر في الساعة، ومعدل سرعة دوران الأرض حول الشمس 100 ألف كيلومتر في الساعة, لذلك ستجد مركبة الفضاء صعوبة كبيرة عند العودة إلى الأرض، مع العلم بأنَّ مركبات الفضاء تخرج وتعود إلى الأرض عبر الغلاف الجوي بسهولة، بدليل أنَّ الرحلة إلى القمر استغرقت ستة أيام».
    البرهان السادس: «للقمر ثلاث دورات؛ فالدورة الأولى تكون حول نفسه، والدورة الثانية تكون حول الأرض, والدورة الثالثة هي الدورة الظاهرية، أو منازل القمر، ولو أنَّ الشمس ثابتة والقمر يدور حول الأرض, فحسب قوانين المرايا وانعكاس الضوء، يجب أن تظهر جميع منازل القمر من الهلال إلى البدر ثم المحاق يومياً، وليس مرة واحدة في الشهر».
    البرهان السابع: «لو أنَّ الأرض تدور حول نفسها بسرعة زاوية 15 درجة في الساعة, والقمر يدور حول الأرض بسرعة 14.5 درجة في الساعة, فيكون فرق السرعة هو الزاوية بين الأرض والقمر (0.5 درجة في الساعة)، وبالتالي سيكون فرق الزاوية بين القمر والأرض 6 درجات فقط، خلال 12 ساعة, وليس 180 درجة كما في الواقع».
    البرهان الثامن: «يوجد في كلِّ ثانية أربعة مواقع للشمس بالنسبة إلى الأرض وهي: شروق الشمس وغروب الشمس وشمس منتصف النهار وشمس منتصف الليل، حيث تمَّ تحميل أوقات شمس منتصف النهار على أوراق ميليمترية بين مدار السرطان ومدار الجدي، وتبيَّن خلال سنة ميلادية أنَّ حركة الشمس بين مدار السرطان ومدار الجدي بالنسبة إلى وقت زوال الشمس، قد رسمت رقم 8 بالإنكليزية.. فلو كانت الأرض تنتقل حول الشمس بشكل إهليليجي لحدوث الفصول الأربعة، فحسب القوانين الميكانيكية، يجب أن ترسم الشمس على الأرض خلال سنة ميلادية شكلا إهليليجياً».
    البرهان التاسع: «إنَّ الأقمار الصناعية التلفزيونية ثابتة البعد عن الأرض، ولو تحرَّك القمر الصناعي من مكانه بمقدار متر واحد، فإنَّ الجاذبية الأرضية غير قادرة على إعادته إلى مكانه، فكيف إذا كانت الأرض تتحرَّك حول الشمس بسرعة100 ألف كيلومتر في الساعة».
    البرهان العاشر: «يوجد في السيارات التي تنقل المياه حواجز في خزاناتها كمخمّدات لحركة المياه، للمحافظة على مركز توازنها، لذلك لو كانت الأرض تنتقل حول الشمس بمدار إهليليجي فسوف تحدث حركة مياه عنيفة، وستكون أعنف من تسو نامي».
    البرهان الحادي عشر: «الطائرات عندما تكون على الأرض تُعدُّ قطعة من الأرض، وعند طيرانها في الغلاف الجوي تقوم بإزاحة الهواء من أمامها، ولو تحرَّكت الأرض مثل الطائرة في الغلاف الجوي، لأزاحت الهواء من أمامها، وتجاوزت الغلاف الجوي في ثلاث ثوانٍ ونصف».
    البرهان الثاني عشر: «الغلاف الجوي المحيط بالأرض جسم غازي ولا نستطيع الإمساك به، إلا إذا تمَّ حصره. ولو كان الغلاف الجوي ينتقل مع الأرض، لكانت سماكة الغلاف الجوي أمام حركة الأرض حول الشمس أقل من سماكته خلف الأرض, وفي الواقع، فإنَّ سماكة الغلاف الجوي متساوية ومتجانسة» .
    البرهان الثالث عشر: «عندما تتجاوز الطائرة سرعة 1200 كيلومتر في الساعة, فإنَّ الطائرة تكون قد اخترقت جدار الصوت، وسُمِعَ صوت انفجار قوي، ولو كانت الأرض تنتقل حول الشمس بسرعة 100000 كيلو متر في الساعة، لسمعت أصواتاً قوية عند اختراق الأرض جدار الصوت».
    البرهان الرابع عشر: «لو كانت الجاذبية الأرضية قادرة على إمساك وتثبيت الغلاف الجوي أثناء دورانها حول نفسها أو دورانها حول الشمس، لمنعت حدوث الرياح، خاصة رياح الأعاصير من الدرجة الخامسة التي تصل سرعتها إلى 250 كيلو متراً في الساعة».
    البرهان الخامس عشر: «لو كانت الأرض تنتقل حول الشمس بسرعة 100 ألف كيلو متر في الساعة، لارتفعت درجة حرارة الأرض وتبخَّر الماء واحترقت الأرض، كما يحدث مع الأجرام السماوية إذا دخلت الغلاف الجوي للأرض».
    البرهان السادس عشر: «لو كانت الأرض تنتقل حول الشمس بسرعة 100 ألف كيلو متر في الساعة، لتمَّت مشاهدة مذنب للأرض من قِبل رجال الفضاء الذين طاروا خارج الغلاف الجوي؛ ولصوَّرت الأقمار الصناعية التي طارت لمسافات بعيدة حركة انتقال الأرض حول الشمس».
    البرهان السابع عشر: «لو كانت الأرض تدور حول نفسها بسرعة 1667 كم/ساعة عند خط الاستواء وكان وزنك80 كيلوغراماً، فسوف يزداد وزنك فوق القطب بسبب تناقص سرعة دوران الأرض وتناقص القوة النابذة، وفي الواقع، إنَّ وزنك يتغيَّر بين القطب وخط الاستواء بمقدار غرامات فقط».
    البرهان الثامن عشر: «من خلال الطيران في الأجواء العالية, كلما ارتفعنا عن الأرض تزداد سرعة الرياح ويصبح اتجاهها غرباً، ولهذا السبب تزيد مدة الطيران باتجاه الغرب وتنقص مدة الطيران باتجاه الشرق. ولو أنَّ الأرض تدور حول نفسها، لكانت مدة الطيران من دمشق إلى لوس انجلوس أقل من لوس انجلوس إلى دمشق، بسبب تعاكس الحركتين».
    البرهان التاسع عشر: «إذا كانت الأرض تدور حول نفسها باتجاه عكس عقارب الساعة, فيجب أن تكون سرعة واتجاه دوران الأقمار التلفزيونية عكس عقارب الساعة.. وفي الواقع، يتمُّ القمر الصناعي باتجاه عقارب الساعة بسرعة تقريبية مساوية لسرعة المدار الذي يدور عكس عقارب الساعة، ومن ثم يحرّر القمر الصناعي من الصاروخ، وتعمل محركات صغيرة لتجعل محصلة سرعة دوران الفلك ودوران القمر صفراً»
    ويقول الكابتن جنيد، إنَّ الفكرة ظهرت نتيجة بحثه لإيجاد وقت آذان الفجر لبدء الصيام أثناء الطيران فوق البحر.
    لكن، ماذا سينفي اكتشاف عدم دوران الأرض حول نفسها؟ يقول جنيد: «لا شيء، إنَّ نقد نظرية كوبر نيكوس بعدم دوران الأرض، لإظهار خطأ علماء الفلك
    ولكن أقول بصراحة، إنَّ فضل نظرية كوبر نيكوس الخاطئة وقوانين كبلر على البشرية كبير جداً، لأنَّ معظم العلوم الحديثة اعتمدت على دوران الأرض حول نفسها وحول الشمس، ولكن في الواقع، إنَّ الأرض ثابتة وجامدة في مكانها لا تدور حول نفسها ولا حول الشمس».
    وعن سرِّ اختيار الرقم 19 للبراهين قال جنيد: «أبداً، فعندما بدأت البحث في إيجاد البراهين كانت ثمانية، وبعد كلِّ مناقشة في الجامعات كانت البراهين تزداد وتنقص، فكنتُ ألغي البراهين التي تأخذ الاحتمالين، لأنها تكون صحيحة بنسبة 50 % وخاطئة بنسبة 50 %، والآن بعد أن أنتجت أربعة أفلام وطبعت كتاباً تحت عنوان «علوم الطيران في القرآن» فقد وجدت البرهان رقم 20، وهو: إذا كان المرحلون الجويون الروس الذين قرَّروا تدمير محطة مير الفضائية في المحيط الهادي قد ادخلوا في حساباتهم دوران الأرض حول نفسها وحول الشمس، فإنَّ نظريتي خاطئة والأرض تدور، وإذا لم يدخلوها في حساباتهم، فإنَّ نظريتي صحيحة، والأرض ثابتة في مكانها لا تدور حول نفسها ولا حول الشمس».
    لكن لماذا لم يتم تبنِّي الفكرة حتى الآن؟ قال جنيد: «بسبب عدم معرفة علماء الفلك بعلم الملاحة الجوية، وحتى أكون أكثر إقناعاً، خاصة مع رجال الدين، فقد وجدت 11 آية قرآنية، و19 برهاناً علمياً، تثبت أنَّ الأرض ثابتة».
    الايات القرانية هي :
    1(لا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ القَمَرَ وَلا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ) (يس 39).
    2(وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ اللَّيْلَ والنَّهَارَ والشَّمْسَ والقَمَرَ كُلٌّ فِي فَلَكٍ يُسْبَحُونَ) (الأنبياء33).
    3(اللَّهُ الَّذِي رَفَعَ السَّمَاوَاتِ بِغَيرِ عَمَدٍ تَرَوْنَهَا ثُمَّ اسْتَوى عَلَى العَرْشِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالقَمَرَ كُلٌّ يَّجْرِي لأِجَلٍ مُّسَمًّى يُّدَبِّرُ الأَمْرَ يُفَصِّلُ الآيَاتِ لَعَلَّكُمْ بِلِقَاءِ رَبِّكُمْ تُوقِنُونَ) (الرعد 2).
    4(أَلَمْ تَرَّ أَنَّ اللَّهَ يُولِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَيُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى وَأَنَّ اللَّهَ ِبمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ) (لقمان 29).
    5(يُوْلِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَيُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي لأَجَلٍ مُّسَمّى ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ لَهُ الملْكُ وَالَّذِينَ تَدْعُونَ مِنْ دُونِهِ مَا يَمْلِكُونَ مِنْ قِطْمِيرٍ) (فاطر13).
    6(خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ بِالْحَقِّ يُكَوِّرُ اللَّيْلَ عَلَى النَّهَارِ وَيُكَوِّرُ النَّهَارَ عَلَى اللَّيْلِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ والقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي لأَجَلٍ مُّسَمَّى أَلاَ هُوَ العَزِيزُ الغَفَّارُ) (الزمر 5).
    وحسب قواعد اللغة العربية، فإنَّ كلمة (كل) في قوله تعالى: (وكل في فلك يسبحون) تعود على الليل والنهار والشمس والقمر فقط, وليس على الأرض.
    7لا بل ذكر الله عزَّ وجلَّ في القرآن الكريم أنَّ في الأرض رواسيَ لمنع تحرُّك الأرض، وهي المغنطيسية الأرضية، وليست الجبال، فقال الله عزَّ وجلَّ: (وَأَلْقَى فِي الأَرْضِ رَوَاسِيَ أَنْ تَمِيدَ بِكُمْ وَأَنْهَارًا وَسُبُلاً لَّعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ) (النحل 15).
    8(وَجَعَلْنَا فِي الأَرْضِ رَوَاسِي أَنْ تَمِيدَ بِهِمْ وجَعَلْنَا فِيها فِجَاجاً سُبُلا لَعَلَّهُمْ يَهْتَدُونَ) (الأنبياء 31)..
    9(خَلَقَ السَّمَاوَاتِ بِغَيْرِ عَمَدٍ تَرَوْنَهَا وَأَلْقَى فِي الأَرْضِ رَوَاسِيَ أَنْ تَمِيدَ بِكُمْ وَبَثَّ فِيهَا منْ كُلِّ دَابَّةٍ وَأَنْزَلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَنْبَتْنَا فِيهَا مِنْ كُلِّ زَوْجٍ كَرِيمٍ) ( لقمان 60).
    11-10(وَيَوْمَ يُنْفَخُ فِي الصُّورِ فَفَزِعَ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَمَنْ فِي الأَرْضِ إِلاَّ مَنْ شَاءَ اللَّهُ وَكُلٌّ أَتَوْهُ دَاخِرِينَ* وَتَرَى الجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً وَّهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِ صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ إِنَّهُ خَبِيرٌ ِبمَا تَفْعَلُونَ) (النمل 87- 88 ).
    لقد فسَّر معظم علماء المسلمين في الآية (وَتَرَى الجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً وَّهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِ) بشكل خاطئ؛ بأنَّ الأرض تدور حول نفسها، حيث إنهم لم ينتبهوا إلى الآية التي قبلها، والتي تشير إلى أنَّ حركة مرور الجبال ستحدث يوم القيامة وليس الآن.
    والان نقدم لكم اجابات فضيلة الشيخ محمد ابن صالح العثيمين رحمه الله على اسئلة تتعلق بالموضوع :
    مكتبة الفتاوى : فتاوى نور على الدرب (نصية) : التفسير

    السؤال :
    بارك الله فيكم هذا سؤال من المستمعة ابتسام محمد احمد من العراق الأنبار تقول ما معنى قوله تعالى (وترى الجبال تحسبها جامدة وهي تمر مر السحاب صنع الله الذي أتقن كل شيء) وهل يستدل بهذه الآية على صحة القول بدوران الأرض؟


    جواب الشيخ :
    بالنسبة لسؤال المرأة عن قوله تعالى (وترى الجبال تحسبها جامدة وهي تمر مر السحاب صنع الله الذي أتقن كل شيء إنه خبير بما تفعلون) فهذه الآية في يوم القيامة لأن الله ذكرها بعد ذكر النفخ في الصور وقال (ويوم ينفخ في الصور ففزع من في السماوات ومن في الأرض إلا من شاء الله وكل أتوه داخرين * وترى الجبال تحسبها جامدة وهي تمر مر السحاب صنع الله الذي أتقن كل شيء إنه خبير بما تفعلون * من جاء بالحسنة فله خير منها وهم من فزعه يوم إذن آمنون) فالآية هذه في يوم القيامة بدليل ما قبلها وما بعدها وليست في الدنيا وقوله تحسبها جامدة أي ساكنة لا تتحرك ولكنها تمر مر السحاب لأنها تكون هباءً منثوراً يتطاير وأما الاستدلال بها على صحة دوران الأرض فليس كذلك هذا الاستدلال غير صحيح لما ذكرنا من أنها تكون يوم القيامة ومسألة دوران الأرض وعدم دورانها الخوض فيها في الواقع من فضول العلم لأنها ليست مسألة يتعين على العباد العلم بها ويتوقف صحة إيمانهم على ذلك ولو كانت هكذا لكان بيانها في القرآن والسنة بياناً ظاهراً لا خفاء فيه وحيث إن الأمر هكذا فإنه لا ينبغي أن يتعب الإنسان نفسه في الخوض بذلك ولكن الشأن كل الشأن فيما يذكر من أن الأرض تدور وأن الشمس ثابتة وأن اختلاف الليل والنهار يكون بسبب دوران الأرض حول الشمس فإن هذا القول باطل يبطله ظاهر القرآن فإن ظاهر القرآن والسنة يدل على أن الذي يدور حول الأرض أو يدور على الأرض هي الشمس فإن الله يقول في القرآن الكريم في القرآن الكريم (والشمس تجري لمستقر لها ذلك تقدير العزيز العليم) فقال تجري فأضاف الجريان إليها وقال (وترى الشمس إذا طلعت تزاوروا عن كهفهم ذات اليمين وإذا غربت تقرضهم ذات الشمال) فهنا أربعة أفعال كلها أضافها الله إلى الشمس إذا طلعت تزاوروا إذا غربت تقرضهم هذه الأفعال الأربعة المضافة إلى الشمس ما الذي يقتضي صرفها عن ظاهرها وأن نقول إذا طلعت في رأي العين وتتزاور في رأي العين وإذا غربت في رأي العين وتقرضهم في رأي العين ما الذي يوجب لنا أن نحرف الآية عن ظاهرها إلى هذا المعنى سوى نظريات أو تقديرات قد لا تبلغ أن تكون نظرية لمجرد أوهام والله تعالى يقول (ما أشهدتهم خلق السماوات والأرض ولا خلق أنفسهم) والإنسان ما أوتي من العلم إلا قليلاً وإذا كان يجهل حقيقة روحه التي بين جنبيه كما قال الله تعالى (ويسألونك عن الروح قل الروح من أمر ربي وما أوتيتم من العلم إلا قليلاً) فكيف يحاول أن يعرف هذا الكون الذي هو أعظم من خلقه كما قال الله تعالى (لخلق السماوات والأرض أكبر من خلق الناس ولكن أكثر الناس لا يعلمون) فنحن نقول إن نظرية كون اختلاف الليل والنهار من أجل دوران الأرض على الشمس هذه النظرية باطلة لمخالفتها لظاهر القرآن الذي تكلم به الخالق سبحانه وتعالى وهو أعلم بخلقه وأعلم بما خلق فكيف نحرف كلام ربنا عن ظاهره من أجل مجرد نظريات اختلف فيها أيضاً أهل النظر فإنه لم يزل القول بأن الأرض ساكنة وأن الشمس تدور عليها لم يزل سائداً إلى هذه العصور المتأخرة ثم إننا نقول إن الله تعالى ذكر أنه يكور الليل على النهار ويكور النهار على الليل والتكوير بمعنى التدوير وإذا كان كذلك فمن أين يأتي الليل والنهار إلا من الشمس وإذا كان لا يأتي الليل والنهار إلا من الشمس دل هذا على أن الذي يلتف حول الأرض هو الشمس لأنه يكون كذلك بالتكوير ثم إن النبي صلى الله عليه وسلم ثبت عنه أنه قال لأبي ذر رضي الله عنه وقد غربت الشمس (أتدري أين تذهب قال الله ورسوله أعلم قال فإنها تذهب فتسجد تحت العرش) إلى آخر الحديث وهذا دليل على أنها هي التي تتحرك نحو الأرض لقوله أتدري أين تذهب وفي الحديث المذكور قال فإن أذن لها وإلا قيل ارجعي من حيث شئت فتخرج من مغربها وهذا دليل على أنها هي التي تدور على الأرض وهذا أمر هو الواجب على المؤمن اعتقاده عملاً بظاهر كلام ربه العليم بكل شيء دون النظر إلى هذه النظريات التالفة والتي سيدور الزمان عليها ويقبرها كما قبر نظريات أخرى بالية هذا ما نعتقده في هذه المسألة أما مسألة دوران الأرض فإننا كما قلنا أولاً ينبغي أن يعرض عنها لأنها من فضول العلم ولو كانت من الأمور التي يجب على المؤمن أن يعتقدها إثباتاً أو نفياً لكان الله تعالى يبينها بياناً ظاهراً لكن الخطر كله أن نقول إن الأرض تدور وأن الشمس هي الساكنة وأن اختلاف الليل والنهار يكون باختلاف دوران الأرض هذا هو الخطأ العظيم لأنه مخالف لظاهر القرآن والسنة ونحن مؤمنون بالله ورسوله نعلم أن الله تعالى يتكلم عن علم وأنه لا يمكن أن يكون ظاهر كلامه اختلاف الحق ونعلم أن النبي صلى الله عليه وسلم يتكلم كذلك عن علم ونعلم أنه أنصح الخلق وأفصح الخلق ولا يمكن أن يكون يأتي في أمته بكلام ظاهره خلاف ما يريده صلى الله عليه وسلم فعلينا في هذه الأمور العظيمة علينا أن نؤمن بظاهر كلام الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم اللهم إلا أن يأتي من الأمور اليقينيات الحسيات المعلومة علماً يقينياً بما يخالف ظاهر القرآن فإننا في هذه الحالة يكون فهمنا بأن هذا ظاهر القرآن غير صحيح ويمكن أن نقول إن القرآن يريد كذا وكذا مما يوافق الواقع المعين المحسوس الذي لا ينفرد فيه أحد وذلك لأن الدلالة القطعية لا يمكن أن تتعارض أي أنه لا يمكن أن يتعارض دليلان قطعيان أبداً إذ أنه لو تعارضا لأمكن رفع أحدهما بالآخر وإذا أمكن رفع أحدهما بالآخر لم يكونا قطعيين والمهم أنه يجب علينا في هذه المسألة أن نؤمن بأن الشمس تدور على الأرض وأن اختلاف الليل والنهار ليس بسبب دوران الأرض ولكنه بسبب دوران الشمس حول الأرض.
    ================================================== =======

    الأدلة القرآنية على ان الشمس هي التي تدور حول الأرض وليس العكس بقلم فضيلة الشيخ العلامة محمد بن صالح العثيمين

    ليقرأ الأعزاء المسلمون ليعلموا هل ان الملحدين هم من يدلسون ويكذبون على القرآن ليدعوا وجود أخطاء علمية فيه أم ان الاعجازيين هم من يحاولون انقاذ القرآن من أخطائه العلمية وذلك بليّ عنق النصوص القرآنية لتصير متوافقة مع العلم بل معجزة في التنبؤ بالعلم حسب زعمهم..
    هذه أدلة قرآنية يشرحها فضيلة الشيخ العلامة الفهّامة ابن العثيمين ليبين للمسلمين لئلا يضلوا بنكران دوران الشمس حول الأرض أو بالاعتقاد بدوران الأرض حول الشمس لا سمح الله...
    هذا هو القرآن وهؤلاء هم العالمون به وبلغته فأنى تـُصرفون عن أخطائه العلمية.... أثير العراقي
    ---------------------

    س16: هل الشمس تدور حول الأرض؟

    فأجاب بقوله:

    ظاهر الأدلة الشرعية تثبت أن الشمس هي التي تدور على الأرض، وبدورتها يحصل تعاقب الليل والنهار على سطح الأرض، وليس لنا أن نتجاوز ظاهر هذه الأدلة إلا بدليل أقوى من ذلك يسوغ لنا تأويلها عن ظاهرها .

    ومن الأدلة على أن الشمس تدور على الأرض دوراناً يحصل به تعاقب الليل والنهار ما يلي:

    1- قال الله –تعالى- عن إبراهيم في محاجته لمن حاجه في ربه: (فَإِنَّ اللَّهَ يَأْتِي بِالشَّمْسِ مِنَ الْمَشْرِقِ فَأْتِ بِهَا مِنَ الْمَغْرِبِ)(البقرة: الآية258) فكون الشمس يؤتى بها من المشرق دليل ظاهر على أنها التي تدور على الأرض .

    2- وقال –أيضاً- عن إبراهيم: (فَلَمَّا رَأى الشَّمْسَ بَازِغَةً قَالَ هَذَا رَبِّي هَذَا أَكْبَرُ فَلَمَّا أَفَلَتْ قَالَ يَا قَوْمِ إِنِّي بَرِيءٌ مِمَّا تُشْرِكُونَ) (الأنعام:78) فجعل الأفول من الشمس لا عنها ولو كانت الأرض التي تدور لقال ((فلما أفل عنها)) .

    3- قال –تعالى- (وَتَرَى الشَّمْسَ إِذَا طَلَعَتْ تَزَاوَرُ عَنْ كَهْفِهِمْ ذَاتَ الْيَمِينِ وَإِذَا غَرَبَتْ تَقْرِضُهُمْ ذَاتَ الشِّمَالِ)(الكهف: الآية17) فجعل الإزورار والقرض من الشمس وهو دليل على أن الحركة منها، ولو كانت من الأرض لقال يزاور كهفهم عنها، كما أن إضافة الطلوع والغروب إلى الشمس يدل على أنها هي التي تدور وإن كانت دلالتها أقل من دلالة قوله (تزاور)، (تقرضهم) .

    4- وقال –تعالى-: (وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ) (الأنبياء:33) قال ابن عباس –رضي الله عنهما-: يدورون في فلكة كفلكة المغزل . اشتهر ذلك عنه .

    5- وقال –تعالى-: (ِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ يَطْلُبُهُ حَثِيثاً )(لأعراف:الآية54) فجعل الليل طالباً للنهار، والطالب مندفع لاحق، ومن المعلوم أن الليل والنهار تابعان للشمس .

    6- وقال –تعالى-: (خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ بِالْحَقِّ يُكَوِّرُ اللَّيْلَ عَلَى النَّهَارِ وَيُكَوِّرُ النَّهَارَ عَلَى اللَّيْلِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي لِأَجَلٍ مُسَمّىً أَلا هُوَ الْعَزِيزُ الْغَفَّارُ) (الزمر:5) فقوله: (يُكَوِّرُ اللَّيْلَ عَلَى النَّهَارِ) أي يديره عليه ككور العمامة دليل على أن الدوران من الليل والنهار على الأرض ولو كانت الأرض التي تدور عليهما لقال ((يكور الأرض على الليل والنهار)) . وفي قوله الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي )(الرعد: من الآية2) المبين لما سبقه دليل على أن الشمس والقمر يجريان جرياً حسياً مكانياً، لأن تسخير المتحرك بحركته أظهر من تسخير الثابت الذي لا يتحرك .

    7- وقال –تعالى-: (وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا) (1) (وَالْقَمَرِ إِذَا تَلاهَا) (سورة الشمس الآيتان:1،2) ومعنى (تلاها) أتى بعدها وهو دليل على سيرهما ودورانهما على الأرض ولو كانت الأرض التي تدور عليهما لم يكن القمر تالياً للشمس بل كان تالياً لها أحياناً وتالية له أحياناً؛ لأن الشمس أرفع منه، والاستدلال بهذه الآية يحتاج إلى تأمل .

    8- وقال –تعالى-: (وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ) (38) (وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ) (يّـس:39) (لا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ) (يّـس الآيات:38،40) .فإضافة الجريان إلى الشمس وجعله تقديراً من ذي عزة وعلم يدل على أنه جريان حقيقي بتقدير بالغ، بحيث يترتب عليه اختلاف الليل والنهار والفصول . وتقدير القمر منازل يدل على تنقله فيها ولو كانت الأرض التي تدور لكان تقدير المنازل لها من القمر لا للقمر . ونفي إدراك الشمس للقمر وسبق الليل للنهار يدل على حركة اندفاع من الشمس والقمر والليل والنهار .

    9- وقال النبي صلى الله عليه وسلم لأبي ذر –رضي الله عنه- وقد غربت الشمس: ((أتدري أين تذهب؟)) قال: الله ورسوله أعلم . قال: ((فإنها تذهب فتسجد تحت العرش فتستأذن فيؤذن لها، فيوشك أن تستأذن فلا يؤذن لها فيقال لها: ارجعي من حيث جئت فتطلع من مغربها)) . أو كما قال صلى الله عليه وسلم . متفق عليه16 . فقوله: ((ارجعي من حيث جئت، فتطلع من مغربها)) ظاهر جداً في أنها تدور على الأرض وبدورانها يحصل الطلوع والغروب .

    10- الأحاديث الكثيرة في إضافة الطلوع والغروب والزوال إلى الشمس فإنها ظاهرة في وقوع ذلك منها لا من الأرض عليها .

    ولعل هناك أدلة أخرى لم تحضرني الآن ولكن فيما ذكرت فتح باب وهو كاف فيما أقصد . والله الموفق

    أقول : وإليك تفصيل براهينه في مكان آخر لعله أوسع

    ومن خلال عملي في الطيران تبين لي بان الأرض يجب أن تكون ثابتة لا
    تدور حول نفسها ولا حول الشمس , وذلك من خلال نظريات ومبادئ علم الطيران

    فبدأت بمناقشة النظرية في :
    • جامعات دمشق والبعث في حمص وتشرين في اللاذقية وحلب
    • جامعة الحسن الثاني في المغرب
    • الجامعة التكنولوجية ومركز اينشتاين الفلكي في بودستن ألمانيا
    • مركز الأرصاد الجوية والمركز الإسلامي في لندن .
    • جامعة كمبلنسة واتونوما في مدريد.
    • جامعات القاهرةوعين شمس وحلوان في مصر .
    • جامعة الملك سعود في الرياض .
    • جامعة استوكهلم والمركز الإسلامي في السويد.

    وكانوا يعجزون عن نفي البراهين ,إلا أن دوران الأرض عندهم حقيقة علمية
    معتمدين على قانون نيوتن في التجاذب حيث يتناسب طردا حجم الكتلتين
    وعكسا البعد بينهما , وكأن قانون نيوتن كتاب منزل

    ومن خلال النقاش أظهرت لهم خطأ
    قانون نيوتن أذا تم الحساب بين الكتلتين والفاصل بينهما مختلف مثل الكتلة
    جسم صلب والواصل بين الكتلتين جسم غازي,حيث الأرض والقمر
    مادة صلبة والفاصل بينهما مادة غازية , ولا يوجد أثر جاذبية بين الشمس
    والقمر والأرض دليل سباحة رجال الفضاء خارج الغلاف الغازي .

    ولا يطبق هذا القانون في علم الفضاء والطيران,
    لأن علم الفلك يختلف كليا" عن علم الطيران والملاحة الجوية وعلم الفضاء .
    حيث أننا في علم الطيران والفضاء لا ندخل حساب دوران الأرض حول
    نفسها و لا حول الشمس أثناء حساب خطة الطيران .
    وعلم الملاحة الجوية هو التطبيق الفعلي لعلم الأشعة والمثلثات في الرياضيات
    والميكانيك والفيزياء أو هو البعد الرابع وهو الزمن والذي ينتج من تقسيم
    المسافة على السرعة حيث أن الزمن هو الأساس في علوم الطيران .

    وهو يختلف عن علم الفلك والتنجيم والسحر والأبراج والتنبؤ,
    حيث تعتمد نظرية كوبرنيكوس على أن الأرض تدخل أبراج الحوت والجدي
    و....لمعرفة المستقبل
    فيجب علينا أن نعتمد أحدهما ونلغي الآخر.
    ويجب أن تكون قناعتنا واضحة

    إما في علوم الطيران الذي يخبرنا الطيار بوقت وصول الرحلة.
    أو بعلم الفلك والتنجيم الذي بني على أساس أن الأرض تدور حول نفسها وحول
    الشمس ضمن أبراج التنجيم وعن طريق الأبراج يتنبأ المنجمون بالمستقبل !!

    إن العالم بطليموس وهو من العصور الرومانية القديمة كان أول من
    قال بأن الأرض ثابتة وأنها هي مركز الكون .
    ثم جاء العالم كوبرنيكوس وهو من العصور الوسطى بنفي نظرية بطليموس ,
    وقال أن الشمس ثابتة وهي مركز الكون وأن الأرض كروية الشكل ،
    تدور حول نفسها خلال 24 ساعة ليتشكل الليل والنهار, وتدور حول
    الشمس خلال 365.25 يوم على مدار إهليلجي لتتشكل الفصول الأربعة.

    واستدل على انتقال الأرض حول الشمس , بتغير أبراج الفلك المتواجدة
    على الطريق الإهليلجي المزعوم ,
    وطبع كتابا" بذلك دون أن يحمل اسمه خشية بطش الكنيسة,
    لأنه خالف ما درجت عليه.

    ثم جاء العالم الإيطالي غاليليو وأكد على صحة نظرية كوبرنيكوس ,
    ثم تراجع عن نظريته لينجو بنفسه من حكم الإعدام .

    ثم جاء العالم كبلر ووضع القوانين التي تعرف بقوانين كبلر في حركة
    الأجسام في الحقول المركزية , وأصبحت من المسلمات العلمية لدى الناس,
    حتى أن بعض رجال الدين المسلمين اعتبروا أن نظرية دوران الأرض
    حول نفسها ودورانها حول الشمس مذكورة في القرآن الكريم.

    ولما كانت ساعات النهار في نصف الكرة الشمالي تزداد صيفا" وتتناقص شتاء"
    الأمر الذي جعلني أبدأ بحثي في دراسة الحركة الميكانيكية للأرض
    حول نفسها وحول الشمس ,وميلان محورها بمقدار 23.5 درجة حسب
    نظرية كوبرنيكوس الحالية لمعرفة أسباب عدم ثبات قيم آذان الفجر.

    فقد اعتبرت أن الأرض كالطائرة التي تطير في الفضاء, وقمت بتطبيق
    نظريات الطيران والملاحة الجوية على حركتها. فوجدت عام 2006
    بأن الأرض لا تدور حول الشمس بمدار إهليلجي .

    تم مراسلة وكالة ناسا الفضائية لإبداء الرأي, وطلبوا مني عرض نظريتي
    على الجامعات والمراكز العلمية في سوريا,
    فاعتذر معظمهم عن تأييد أو نفي نظريتي .

    كذلك تم عرض النظرية على علماء الدين الإسلامي والمراكز الدينية
    ومراكز إعجاز القران فكان جوابهم أن الأرض تدور بدليل جزء من الآية:
    وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ

    بل إن منهم من نعتني بالكفر وطلب إقامة الحد علي لتغيري نواميس الله
    في هذا الكون , ومنهم من وصفني بالجنون عندما نقضت نظرية كوبرنيكوس
    وغاليليو وكبلر , وأين مكاني واسمي من مكانهم واسمهم
    الكبير والعريق والمشهور.

    وفي عام 2008ناقشت النظرية في قسم الفلك والأرصاد الجوية بجامعة القاهرة,
    فطلبوا مني إثبات عدم دوران الأرض حول نفسها لتكتمل نظريتي,
    وبالبحث وجدت بعض البراهين بأن الأرض لا تدور حول نفسها ولا حول الشمس.
    وبعد إثبات ذلك تبين أن طلبهم كان للتعجيز ولتفشل نظريتي .

    فليس العلماء كوبرنيكوس وغاليليو وكبلر بأنبياء معصومين عن الخطأ
    وليسوا بأذكى من نادر جنيد, وليس نادر جنيد أذكى منك عزيزي
    القارئ والمشاهد والمستمع.
    والذي خلق بطليموس و كوبرنيكوس وغاليليو خلقك وخلق
    نادر جنيد ويخلق أفضل من الجميع .

    و أعذر الكنيسة في ذلك الوقت عندما أصدرت حكم الإعدام على كل من كان
    يخالف عقيدتها , وورد في الكتاب المقدس ؛
    كما حدث معي في مركز اينشتاين في برلين عندما طردني مدير المركز
    خارجا"؛ لأنه بموافقته على نظريتي سوف يتم إغلاق المركز الفلكي ,
    كما فسره لي أحد العلماء في المركز .

    إن نقد نظرية كوبرنيكوس وغاليليو بعدم دوران الأرض حول نفسها
    وعدم دورانها حول الشمس , لإظهار خطأ علماء الفلك في حساب مواقيت
    صلاة الفجر , وخطأهم في تحديد بداية ونهاية شهر الصيام ,

    ولا يعني هذا الكفر بالله وتغير نواميس الكون , وإنما يعني تغييرا“
    للمفاهيم الخاطئة التي تعلمناها سابقا" ,
    لأن نظرية كوبرنيكوس وغاليليو وقوانين كبلر كانت قبل التقدم
    في علوم الطيران والملاحة الجوية .

    ن نظرية كوبرنيكوس بأن الأرض تدور حول نفسها وحول الشمس
    ليست هي من أقوال أنبياء الله صلوات الله عليهم ,
    ولم تذكر في أي كتاب سماوي .
    بل الذي ذكره الله عز وجل في القرآن الكريم أن الذي يسبح ويجري
    في الفضاء هو الشمس والقمر والليل والنهار وليست الأرض,

    حيث التبس الأمر على كثير من المسلمين في فهم هذه الآيات.
    ففي سورة يس وصف الله عز وجل الأرض وطبيعتها
    ولم يذكر أبدا" أنها تدور أو تجري أو تسبح, فقال عز وجل:

    وَآيَةً لَّهُمُ الأَرْضُ الميْتَةُ أَحْيَيْنَاهَا وَأَخْرَجْنَا مِنْهَا حَبًّا فَمِنْهُ يَأْكُلُونَ * وَجَعَلْنَا فِيهَا
    جَنَّاتٍ مِّنْ نَّخِيلٍ وَأَعْنَابٍ وَفَجَّرْنَا فِيهَا مِنَ العُيُونِ *لِيَأْكُلُوا مِنْ ثَمَرِهِ وَمَا عَمِلَتْهُ
    أَيْدِيهِمْ أَفَلا يَشْكُرُونَ * سُبْحَانَ الَّذِي خَلَقَ الأَزْوَاجَ كُلَّهَا مِمَّا تُنْبِتُ الأَرْضُ
    وَمِنْ أَنْفُسِهِمْ وَممَّا لا يَعْلَمُونَ
    ( يس33-36)


    ثم وصف عز وجل حركة الليل والنهار والشمس والقمر ولم يذكر سبحانه وتعالى
    حركة الأرض معهم أبدا" حيث أفردها بالوصف لوحدها قبلهم بأنها
    تختلف عنهم وإلا لذكرهم معا " فقال:


    (وَآيَةٌ لَهُمْ اللَّيْلُ نَسْلَخُ مِنْهُ النَّهَارَ فَإِذَا هُمْ مُظْلِمُونَ *وَالشَّمْسُ تَجْرِي
    لِمُسْتَقَرٍ لَهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ العَزِيزِ العَلِيمِ* وَالقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ
    كَالعُرْجُونِ القَدِيمِ * لا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ القَمَرَ وَلا
    اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّفِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ
    (يس37-40)

    ومن قواعد اللغة العربية فإن كلمة ( كل ) في قوله تعالى ( وكل في فلك يسبحون )
    تعود على الليل والنهار والشمس والقمر فقط , وليس على الأرض ,
    مما يؤكد أن المقصود بالحركة هم الليل والنهار والشمس والقمر فقط ,
    ولم تقصد الأرض بالحركة معهم .

    وفي سورة الأنبياء أيضا ذكر الله عز وجل خلق الليل والنهار والشمس والقمر,
    وأنهم في فلك يسبحون ( يتحركون ), ولم يذكر الأرض معهم,قال عز وجل:

    (وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ اللَّيْلَ والنَّهَارَ والشَّمْسَ والقَمَرَ كُلٌّ فِي فَلَكٍ يُسْبَحُونَ
    (الأنبياء33)


    وفي سورة الرعد وصف الله عز وجل تسخير الشمس والقمر وجريانهم
    ( حركتهم ) لأجل معين , ولم يذكر الأرض معهم , فقال عز وجل :
    اللَّهُ الَّذِي رَفَعَ السَّمَاوَاتِ بِغَيرِ عَمَدٍ تَرَوْنَهَا ثُمَّ اسْتَوى عَلَى العَرْشِ وَسَخَّرَ
    الشَّمْسَ وَالقَمَرَ كُلٌّ يَّجْرِي لأِجَلٍ مُّسَمًّى يُّدَبِّرُ الأَمْرَ يُفَصِّلُ الآيَاتِ
    لَعَلَّكُمْ بِلِقَاءِ رَبِّكُمْ تُوقِنُونَ
    (الرعد 2)


    وفي سورة لقمان فقال عز وجل :
    أَلَمْ تَرَّ أَنَّ اللَّهَ يُولِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَيُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ
    وَالقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى وَأَنَّ اللَّهَ ِبمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ
    (لقمان 29)

    وفي سورة فاطر وصف تعالى دخول الليل في النهار, دخول النهار
    في الليل, وتسخير الشمس والقمر يتحركان ويجريان ولم يذكر
    الأرض معهم,فقال:

    (يُوْلِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَيُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالقَمَرَ
    كُلٌّ يَجْرِي لأَجَلٍ مُّسَمًّى ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ لَهُ الملْكُ وَالَّذِينَ تَدْعُونَ مِنْ دُونِهِ
    مَا يَمْلِكُونَ مِنْ قِطْمِيرٍ)
    (فاطر13)

    وفي سورة الزمر , ذكر الله تعالى خلق السماوات والأرض , وتعاقب
    الليل والنهار بالدوران حول الجسم المستدير مما يدل على كروية الأرض ,
    ثم ذكر تسخير الشمس والقمر وحركتهما إلى أجل معين ,
    فذكر خلق السماء والأرض
    ثم استأنف الكلام لتكوير الليل والنهار أي التفافهما (حركتهما) على
    الكرة التي هي الأرض الثابتة في السماء, وذكر التسخير وهو التطويع
    للشمس والقمر لتجريا إلى أجل معلوم, فقال الله عز وجل في سورة الزمر :

    (خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ بِالْحَقِّ يُكَوِّرُ اللَّيْلَ عَلَى النَّهَارِ وَيُكَوِّرُ النَّهَارَ عَلَى
    اللَّيْلِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ والقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي لأَجَلٍ مُّسَمَّى أَلاَ هُوَ العَزِيزُ الغَفَّارُ)
    (الزمر 5)

    لا بل ذكر الله عز وجل في القرآن الكريم بأن في الأرض رواسي لمنع
    تحرك الأرض فقال الله عز وجل في سورة النحل :

    (وَأَلْقَى فِي الأَرْضِ رَوَاسِيَ أَنْ تَمِيدَ بِكُمْ وَأَنْهَارًا وَسُبُلاً لَّعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ
    (النحل15)


    وقال الله عز وجل في سورة الأنبياء :
    وَجَعَلْنَا فِي الأَرْضِ رَوَاسِي أَنْ تَمِيدَ بِهِمْ وجَعَلْنَا فِيها فِجَاجًا سُبُلا لَعَلَّهُمْ يَهْتَدُونَ
    الأنبياء 31

    وقال الله عز وجل في سورة لقمان :
    (خَلَقَ السَّمَاوَاتِ بِغَيْرِ عَمَدٍ تَرَوْنَهَا وَأَلْقَى فِي الأَرْضِ رَوَاسِيَ أَنْ تَمِيدَ بِكُمْ
    وَبَثَّ فِيهَا مَنْ كُلِّ دَابَّةٍ وَأَنْزَلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَنْبَتْنَا فِيهَا مِنْ كُلِّ زَوْجٍ كَرِيمٍ)
    ( لقمان 10)


    نستدل من جميع الآيات السابقة التي مرت معنا بأن الحركة للشمس
    والقمر والليل والنهار, وأن الأرض ثابتة وجامدة لا تتحرك بفعل الرواسي.

    والرواسي التي تمسك الأرض في الفراغ الفضائي وليست الجبال ,
    ولو أن الأرض تدور لكانت الجبال موجودة في طرفي الكرة الأرضية
    على محور الدوران .
    وإنما ذكر الله عز وجل في القران الكريم والجبال أرساها
    وهنا مستخدمة كفعل أي أن الجبال ثابتة على الأرض وليست مثبته للأرض.

    والرواسي هي المغناطيسية الأرضية المتولدة من دوران الفضاء حول الأرض
    الموجودة في القطبين والتي اكتشفها العالم الألماني هانز والله أعلم ,


    أما قوله تعالى في سورة النمل :
    (وَيَوْمَ يُنْفَخُ فِي الصُّورِ فَفَزِعَ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَمَنْ فِي الأَرْضِ إِلاَّ مَنْ شَاءَ
    اللَّهُ وَكُلٌّ أَتَوْهُ دَاخِرِينَ * وَتَرَى الجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً وَّهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِ
    صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ إِنَّهُ خَبِيرٌ ِبمَا تَفْعَلُونَ)
    النمل 87- 88


    لقد فهم معظم علماء المسلمين من قوله تعالى في الآية الثانية
    (وَتَرَى الجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً وَّهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِ)

    وبشكل خاطئ بأن الأرض تدور حول نفسها وحول الشمس لمسايرة
    علماء الغرب وليظهروا الإعجاز العلمي للقرآن ولو بتفسير خاطئ .
    فارتكبوا بذلك خطأ فادحا في تفسير القرآن, حيث أنهم لم ينتبهوا للآية
    التي قبلها والتي تشير إلى أن حركة مرور الجبال ستحدث يوم القيامة .

    وأن الواو في بداية الآية الثانية هي واو عطف وليست واو حالية,
    مع العلم أن ثبات الأرض أشد إعجازا"
    وأن نوع القوة الربانية والرواسي التي خلقها الله عز وجل لتحمل الأرض
    وتجعلها جامدة في مكانها لا تتحرك هي لأشد إعجازا".

    وأهمل علماء الدين 11 آية توحي وتشير إلى ثبات الأرض وأن الأرض
    لا تدور حول نفسها ولا حول الشمس.
    فإذا كانت الأرض تدور حول نفسها وحول الشمس فهذا يعني أن الغلاف
    الجوي والقمر والأقمار الصناعية كلها تدور مع الأرض حول نفسها
    بسرعات مختلفة ,

    حيث تكون سرعة دوران الأرض عند خط الاستواء 1667 كيلومتر بالساعة ,
    وتتناقص السرعة كلما اتجهنا إلى القطب لتصبح سرعة دوران الأرض
    فوق القطب دورة كل 24 ساعة,
    وكذلك ينتقل الغلاف الجوي والقمر والأقمار الصناعية مع الأرض حول الشمس
    في المدار الإهليلجي بسرعة وسطية تصل إلى100 ألف كيلومتر بالساعة ؛

    لأن معدل بعد الشمس عن الأرض 150 مليون كيلومتر ,
    ونكون بذلك قد ألغينا بعض قوانين الفيزياء والميكانيك
    ونظريات الطيران والملاحة الجوية
    حسب البراهين التالية:
    لبرهان الأول:

    لو أن الأرض تدور حول الشمس بفعل قوة جاذبية الشمس؛ وأن جاذبية
    الشمس أكبر من جاذبية القمر , لظهرت تأثيرات جاذبية الشمس على الأرض
    مثل المد والجزر؛
    حيث أننا نلاحظ حدوث المد والجزر عندما يكون القمر عمودي على الأرض
    بشكل واضح , ولا نلاحظ المد والجزر عندما تكون الشمس
    عمودية على الأرض


    البرهان الثاني:

    لقد فسر علماء الفلك حركة محاور الأرض والقمر والشمس حسب نظرية
    كوبرنيكوس بطريقة حسابية خيالية وغريبة جدا"
    جعلوا الشمس ثابتة في مكانها وجعلوا مدة طول اليوم 24 ساعة ,
    وقسموا مدة اليوم إلى قسمين:

    • القسم الأول:
    أن الأرض تدور حول نفسها 360 درجة خلال 23 ساعة و 56 دقيقة و4 ثوان.
    • والقسم الثاني:
    أن الأرض تنتقل حول الشمس مسافة 2 مليون و450 ألف كيلومتر خلال
    3 دقائق و 56 ثانية على الطريق الإهليلجي المزعوم للأرض ،
    ويكون معدل سرعتها حول الشمس 100 ألف كيلومتر بالساعة
    وهو رقم خيالي جدا"

    وكذلك مع هذا الانتقال تدور الأرض حول نفسها 0.98 من الدرجة ,
    وذلك للمحافظة على عدد أيام السنة الميلادية 365 يوم وربع اليوم .

    ولو لم يجعل علماء الفلك هذا الرقم الخيالي بأن الأرض تنتقل حول الشمس
    2 مليون و 450 ألف كيلومتر خلال 3دقائق و 56 ثانية،
    ومع انتقالها حول الشمس تدور الأرض أيضا" حول نفسها0.98 من الدرجة ؛
    لكان عدد أيام السنة الميلادية 366 يوم وربع اليوم .



    البرهان الثالث

    إذا كانت الأرض تدور حول نفسها فسوف تكون سرعة دورانها عند خط
    الاستواء حوالي 1667 كيلومتر بالساعة
    ( لأن محيط الأرض يساوي 40 ألف كيلو متر تقطعها في دورة واحدة
    خلال 24ساعة)،
    وتكون سرعة دوران القمر حول مركز الأرض حوالي 3000 كيلو متر بالساعة؛
    حيث يبعد القمر عن الأرض 350 ألف كيلومتر . لأن القمر يدور 12 درجة
    حول مركز الأرض كل 24ساعة
    وحسب قوانين الملاحة الجوية فإن الهبوط بالكبسولة على
    سطح القمر المتحرك مستحيل
    وبهذا تكون الولايات المتحدة الأمريكية قد كذبت على العالم بأنها هبطت
    على سطح القمر ،

    وأن الصور التي أرسلتها هي من صنع مدينة هوليود السينمائية .
    أما إذا كانت الأرض ثابتة لا تدور حول نفسها ولا حول الشمس .
    فإن الطيران والهبوط على سطح القمرممكن في قوانين علم الملاحة الجوية،
    وأن أمريكا قد هبطت فعلاً على سطح القمر.



    البرهان الرابع :


    إذا كانت الأرض تنتقل حول الشمس بسرعة 100 ألف كيلومتر بالساعة ,
    والقمر يدور حولها بسرعة80 ألف كيلومتر بالساعة,
    ونتيجة دوران القمر حول الأرض يتغير موقع القمر والأقمار الصناعية بالنسبة للأرض
    وهذا يؤدي إلى أن تكون سرعة القمر 100 ألف كيلومتر بالساعة عندما يكون خلف الأرض ،
    وأن تزداد سرعةالقمر إلى180 ألف كيلومتر بالساعة عندما تكون الأرض
    بين القمر والشمس .
    وأن تنقص سرعته إلى 100 ألف كيلومتر بالساعة عندمايكون القمر
    أمام الأرض .
    وأن تنقص سرعته إلى 20 ألف كيلومتر بالساعة عندما يكون القمر
    بين الأرض والشمس .
    وأن تزداد سرعته إلى100 ألف كيلومتر بالساعة عندما يعود
    القمر خلف الأرض .

    ومن الثابت أن القمر والأقمار الصناعية لا تحتوي على قوة ذاتية تستطيع
    أن تزيد أو تنقص من سرعتها , وأن الجاذبية الأرضية لا تستطيع السيطرة
    على جميع الأقمار عند تغيير سرعة انتقال الأرض



    البرهان الخامس :


    إذا كانت الأرض تدور حول نفسها وحول الشمس , فان الغلاف الجوي
    يعتبر قطعة من الأرض , وبالتالي فإن الغلاف الجوي والأرض يدوران
    مع بعضهما حول الشمس بسرعة 100ألف كم/سا فإذا خرجت مركبة
    الفضاء من الغلاف الغازي , فسوف تجد مركبة الفضاء صعوبة
    كبيرة
    عند العودة إلى الأرض ؛
    لان أقصى سرعة لمركبة الفضاء 27 ألف كم/سا
    مثل الشخص الذي يتحرك ضمن القطار المتحرك فيعتبر قطعة من القطار,
    فإذا خرج من القطار فلا يستطيع العودة إليه إلا بسرعة أكبر من سرعة
    تحرك القطار .
    مع العلم أن مركبات الفضاء تخرج وتعود إلى الأرض عبر الغلاف الجوي بسهولة
    ودون أية صعوبة ، بدليل أن الرحلة إلى القمر استغرقت ستة أيام.



    البرهان السادس :


    إن الفكرة السائدة عند معظم الناس أن مدة اليوم 24 ساعة ثابتة على مدار العام.
    ولم يستطيعوا تفسير الرقم8 بالانكليزي الذي رسمتها الشمس بجهاز السولر
    ولكن على سبيل الصدفة خطرت لي فكرة إسقاط جميع أوقات الصلاة
    لكل من دمشق ولندن ومكة والقاهرة على أوراق ميليمترية للتأكد من نظرية
    كوبرنيكوس بان محور الأرض يميل 23.5 درجة وقد تبين في جميع
    البيانات أن حركة الشمس رسمت رقم 8 بالانكليزي ولا يوجد خط زوال
    وهذا ينفي تفسير نظرية كوبر نيكوس بان محور الأرض يميل 23.5 درجة

    وأن مدة اليوم تزداد وتنقص بمقدار 30 دقيقة خلال سنة ميلادية,
    عن معدل طوله اليومي والبالغ 24ساعة، ويمكن ملاحظة ذلك من خلال
    اختلاف وقت أذان الظهر اليومي على مدار العام .



    البرهان السابع:


    الكرة الأرضية مادة صلبه والغلاف جوي مادة غازي
    فإذا كانت الأرض تدور حول نفسها فان الأجسام الصلبة سوف تدور
    مع الأرض مباشرة
    والغلاف الجوي سوف يدور مع الأرض غير مباشر وبسرعة مختلة عن
    سرعة دوران الأرض وسوف نشعر بسرعة الهواء والتي ستكون
    أكثر من 1000 كليلو متر بالساعة



    البرهان الثامن:


    يوجد في كل ثانية أربعة مواقع رئيسية للشمس بالنسبة للأرض أثناء
    دورانها حول الأرض وهي:

    • شروق الشمس
    • غروب الشمس
    • شمس منتصف النهار (آذان الظهر )
    • شمس منتصف الليل
    تم تحميل أوقات شمس منتصف النهار على أوراق ميليمترية حسب وقت
    غرينتش بين مدار السرطان ومدار الجدي
    وتبين خلال سنة ميلادية أن حركة الشمس بين مدار السرطان ومدار الجدي
    بالنسبة لوقت زوال الشمس قد رسمت رقم 8 بالانكليزي .

    فلو أن الأرض تنتقل حول الشمس بشكل إهليلجي لحدوث الفصول الأربعة
    فحسب القوانين الميكانيكية يجب أن ترسم الشمس على الأرض خلال سنة
    ميلادية شكل إهليلجي بين مدار السرطان ومدار الجدي وليس رقم 8 بالانكليزي.




    البرهان التاسع


    إن الأقمار الصناعية التلفزيونية الثابتة geostationary satellite
    بالنسبة للأرض مثل قمر عرب سات ونايل سات ثابتة البعد عن الأرض ؛
    ضمن مسارات تتساوى عندها الجاذبية الأرضية والقوة النابذة حسب اعتقاد
    الفلكين ودكاترة الرياضيات والفيزياء , وهذا الكلام خاطئ بدليل عدم وجود
    جاذبية أرضيه وسباحة رجال الفضاء في المركبة لو تحرك
    القمر الصناعي من مكانه بمقدار متر واحد ؛
    فإن الجاذبية الأرضية غير قادرة على إعادته إلى مكانه ،

    فكيف إذا كانت الأرض تدور حول الشمس بسرعة 100 ألف كيلومتر بالساعة؛
    فإن القمر والأقمار الصناعية سوف تترك مكانها لعدم وجود جاذبية للأرض .



    البرهان العاشر:


    يوجد في السيارات التي تنقل النفط والماء حواجز في خزاناتها تعمل
    كمخمدات لحركة المياه العنيفة أثناء تغير سرعة السيارة ,
    وذلك للمحافظة على مركز توازنها
    لو أن الأرض تنتقل حول الشمس بمدار إهليلجي بفعل جاذبية الشمس,
    فستكون سرعة انتقالها متغيرة بين تسارع وتباطؤ , وستتأثر مياه
    المحيطات بين فعل ورد فعل
    وسوف تحدث أمواج وحركة مياه عنيفة لمياه المحيطات ،
    وستكون أعنف من (تسونامي) ,
    مع العلم أن المحيطات لا تحتوي على مخمدات لتخفيف حركة اهتزاز الماء .

    ثم سر بقية البراهين على هذا النحو

    أقول : نقلت هذا الكلام مع كوني لا أفقه كثيراً في هذه الأمور وقد استخدم الرجل بعض الألفاظ الأجنبية عن العلم لبيان عدة أمور

    الأول : بيان مدى جعل المغرورين من أدعياء العلم والثقافة الذين يصدقون كل نظرية تأتيهم من الغرب وإما أن يتنقصوا القرآن والسنة من أجلها وإما أن يحرفوا القرآن والسنة من أجلها وحقيقة أمرهم أنهم يؤمنون بخرافات إغريقية ، كما آمنوا قديماً بخرافة الصعود على القمر الذي ثبت براهين قطعية أنه كذبة وخرافة وأن ذلك يعرف ببداهة العقول فإن انتقال المركبة من الأرض إلى القمر احتاج إلى معدات ودفع هوائي فكيف عادت إلى الأرض والمعدات لا تتوفر في القمر وليس على القمر أكسجين فما سر رفرفة ذلك العلم وكيف أن المرء لم تؤثر في الأرض تحتها كما أثرت قدم رائد الفضاء في الأرض

    هكذا خرافة سخيفة يصدقون بها ويدرسونها في المدارس ويجعلونها مضرباً للمثل فيقول أحدكم ( الناس ذهبوا إلى القمر وأنت كذا وكذا ) ( انتهى النقل )

    ودعوى الحسم العلمي هي دعوى الضعفاء والكسالى والسطحيين التي يتكئون عليها في كل نقاش في سرد معلومات سطحية تدرس في المدارس وطرحها على أنها قطعيات مع ربط غريب بين السبب والنتيجة

    ولم يقل أحد أن الناصية مسؤولة عن اتخاذ كل القرارات بل قالوا أنها مركز الكذب وهذا لا ينفي اتصال الأمر بأعضاء أخرى فأنت تأتي بنصف الحقيقة وتزيد تهويلاً من عندك وقد طرحوا مسألة اتصال الناصية بالسلوكيات وهذا كما قدمت أنه لا ينفي اتصال ذلك بعضو آخر ومسألة الناصية الذي يقع في تناقض من لا يؤمن بأن هذه معلومة غير مقدسة المصدر مع عجز الناس عن معرفتها إلى زمن قريب مع إقراره بالحقيقة العلمية

    والأخوة طرحوا مسألة الاتصال بين الدماغ والقلب

    والبشر قبل أن يظهر فيهم الجهلة السطحيون لا يختلفون في إرجاع المحبة والبغض إلى القلوب فيقول ( قلبي يحبه ) و ( قلبي يبغضه ) وقبول الحق وعدمه في مسألة الإيمان متعلق بهذا وبأمور أخرى

    وأما كون كل عضو له ذاكرة فهذا تخريف حقاً والكلام ليس على الذاكرة الكلام على التعقل والفهم أو الاستعداد لقبول الحقائق الإيمانية فالإيمان كالمحبة شعور يحرك الجوارح قد يستند إلى فطرة أو يستند إلى أسباب منطقية أو إلى وهم

  3. #18
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    966
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    وهنا بحث للدكتور سيد نافع يذكر فيه الفرق بين القرارات التي تتخذها الناصية والقرارات التي يتخذها القلب

    نحراف السلوك بين الناصية والقلب

    ومن أعراض هذا الانحراف الكذب :



    الكذب من أهم واخطر مظاهر الانحراف السلوكي والأخلاقي ، وحاول العلماء دراسة الكذب والخطأ ومعرفة الكاذب من الصادق ، فابتكر العلماء العديد من الأجهزة لكشف الكذب في الإنسان لتساعد في التحقيق مع المجرمين لإظهار براءتهم أو إدانتهم ، وكان لأجهزة المخابرات السبق في هذا المجال وتستخدم تلك الأجهزة لفحص صدق المتقدمين لشغل بعض الوظائف الهامة لمعرفة مدي نزاهتهم وصدقهم ، ولقد ازداد عدد المستخدمين لهذه الأجهزة من الهيئات الحكومية وأرباب الأعمال في التحري عن موظفيهم في الولايات المتحدة الأمريكية إلي الحد الذي جعل الكونجرس يكلف مكتب التحكيم التكنولوجي لإصدار تقرير علمي عن أمانة هذه الأجهزة في الكشف عن الكذب ، وتشير الدلائل إلي أنه من السهل تدريب أي شخص علي الاحتيال علي الأجهزة فلا تكشف كذبه ، والأدهى من ذلك أن الأشخاص الأبرياء قد يدانون نتيجة خطأ الأجهزة .

    وتعرف أجهزة الكشف عن الكذب عموماً باسم البوليجراف وكلها تعتمد علي تسجيل الانفعالات ألا إرادية للإنسان عند محاولة الكذب ، وكلها من أعمال الجهاز العصبي ألا إرادي في الإنسان { الثمبيثاوي والجار ثمبيثاوي } ، فالإنسان عند الكذب تحدث له بعض التغيرات الفسيولوجية كأن يتفصد عرقاً ويزداد نبض قلبه ويزداد معدل تنفسه فيشعر بشيء من النهجان وتتغير الإشارات الكهربية التي تصدر عن مخه إلي آخر ذلك من التغيرات ، إلا أنه بالتدريب يمكن التحايل علي تلك الأجهزة والتحكم في الانفعالات

    وهذا يؤكد أن الإرادة يمكن أن تتحكم في أعمال الجهاز العصبي ألا إرادي ، ومحل الإرادة والقصد والنية هو القلب ، ويؤكد أن القلب والذي هو منبع الروح هو مصدر الإرادة العليا في الإنسان ، لذلك هو الجزء المدرك والمسئول عن السلوك والطباع في الإنسان وبصلاحه يصلح الإنسان وبفساده يفسد الإنسان .

    ومع كل أجهزة كشف الكذب توجه الأسئلة بصورة متلاحقة وبشكل سريع ليحدث نوع من الإجهاد وعدم القدرة علي المداراة أو التفكير كما أن موجه الأسئلة يجب أن يكون محايد تماماً وموقعه خلف الشخص المستجوب حتي لا يؤثر عليه أو يتأثر به .

    ومن أمثلة أجهزة كشف الكذب :

    جهاز النيمو جراف والذي يعتمد علي رصد التغيرات في عملية التنفس ، وجهاز الجلفانو جراف الذي يعتمد علي رصد التغير الذي يطرأ علي كيميائية جلد الإنسان عند الكذب فيحدث تغير في مقاومة توصيل الجلد للكهرباء نتيجة العرق فيستطيع الجهاز الكشف والإحساس بإفراز الجسم للعرق ولو بكمية قليلة جداً ، وجهاز الكارديو سفيجمو جراف ويعتمد علي قياس نبض القلب وضغط الدم .

    وحديثاً هناك أجهزة للكشف عن الكذب تجمع كل ذلك فهي تقيس ضغط الدم ومعدل النبض وتظهر الإشارات الكهربية المتولدة عن المخ وتصدر نبضات سمعية تبين اختلاف ناقليه جلد الإنسان للكهرباء وتبين معدل التنفس والاختلاف فيه وتستخدم مثل تلك الأجهزة في حجرات العمليات الجراحية .

    ومهما تعددت مزايا أجهزة الكشف عن الكذب لا نستطيع التعويل عليها بصورة مؤكدة ولا يجب الأخذ برأيها في إدانة متهم أو تبرئة آخر ، فهناك أناس ينفعلون لمجرد توجيه اللوم أو الاتهام لهم رغم كونهم أبرياء وهؤلاء تظهر الأجهزة أنهم يكذبون وهم من الكذب براء ، والبعض الآخر لا يتأثرون مطلقاً ولا ينتابهم أي انفعال رغم كونهم يكذبون والأجهزة تظهر أنهم يقولون الصدق ، كما أنه من السهل تدريب العميل علي التحايل وخداع تلك الأجهزة في مجال الجاسوسية بالتدريب علي التحكم في انفعالاته ، وتلك الدورات يأخذها العديد من السياسيين والمثال الواضح علي ذلك بوش ، وكيف يبدوا في خطبه مقنعاً وله كل الحق فيما يفعل ويأخذ من قرارات دمرت العالم أجمع وخلفت كوارث مالية وإنسانية وتجد من يحيطون به يصفقون له وهو في الحقيقة كاذب وجاهل وغبي والموقف الواضح هو ما حدث له في العراق في آواخر أيامه ، والعديد من أصحاب المناصب الرفيعة وأصحاب رؤوس الأموال الضخمة تراهم يتحكمون في أعصابهم وانفعالاتهم لدرجة يصعب معها كشفهم ، وهم وإن لم يأخذوا مثل هذه الدورات في مباني أجهزة المخابرات إلا أنهم يأخذوها من تجارب الحياة وتعودهم علي الكذب والمداراة فتراهم يكذبون ولا تستطيع الأجهزة كشفهم ، وبالتالي ينطلي كلامهم علي البسطاء من الناس وأصحاب القلوب المريضة والميتة أمثالهم لأن القلب هو جهاز كشف الكذب الحقيقي ومن فقده وعميت بصيرته صار كأجهزة كشف الكذب التي لا تعقل ولا تحس ولا تفهم .

    وقديماً كانت البشعة تستخدم للكشف عن الكذب في المجتمعات البدوية والواقع أن البشعة تستند إلي نفس النظرية التي يرتكز عليها أجهزة كشف الكذب الحديثة بل إنها الصورة البدائية لتلك الأجهزة ، فالإنسان عندما يكذب يجف لسانه وبالتالي تؤثر فيه حرارة البشعة ويصرخ من الألم ، أما إن كان صادقاً فجريان لعابه علي لسانه يحميه من الاحتراق تماماً كمن يختبر درجة حرارة المكواة قبل كي الملابس بأن يبل إصبعه بريقه ثم يلمس المكواة ، ولا يحس الإنسان الصادق إلا بلسعه خفيفة ويصدر نفس صوت اختبار المكواة قبل الكي .

    -إلا أنه حديثاً تم مسح المخ والتقاط العديد من الصور لجميع أجزاء الدماغ بواسطة جهاز الرنين المغناطيسي ووجد العلماء أن الإنسان عندما يكذب وكذلك في حال الخطأ فإن هناك نشاطاً كبيراً تظهره الصور المغناطيسية بطريقة تسمي( F.M.R.I. ) Functional Magnetic Resonance Imaging في منطقة محددة من الدماغ وهي منطقة أعلي مقدمة المخ وتحديداً القشرة الدماغية الأمامية وتسمي(R.A.C.C) واستنتج العلماء أن الجزء الأمامي العلوي من الدماغ هو المسئول عن الكذب وهو ما نسميه في اللغة العربية بالناصية ويقول العالم الذي أجري التجارب Scott Faro عندما يقول الإنسان الحقيقة أي في حال الصدق تكون هذه المنطقة في حالة نشاط أيضاً واستنتج أن هذه المنطقة هي المسئولة عن الصدق والكذب إلا أن الإنسان عندما يكذب أو يعمل خطأ ما فإن دماغه يعمل أكثر وبالتالي يتطلب طاقة أكبر نتيجة تدفق الدم إلي المنطقة أكثر ويحتاج للمزيد من المجهود للمداراة وكلما كان الخطأ اكبر كانت المنطقة أنشط ، وهذا ما تعتمد عليه هذه التقنية في الكشف عن الكذب والخطأ في الإنسان بمسح المخ بالرنين المغناطيسي ، الذي يهدف إلي رصد حركة وسرعة تدفق الدم إلي مختلف أجزاء الدماغ وبالطبع فإن المنطقة ذات التدفق الأكبر تكون هي الأنشط فهذا هو الشق المادي في العملية والحقيقة أن الإنسان يفكر بروحة التي تعم الحسد وتمركزها داخل البدن في القلب .

    والعلماء يتحدثون عن حقيقة أخري وهي أن الدماغ قد صمم علي الصدق ( الفطرة ) أو كما يعبرون عنه بقولهم

    mode ) brain's default truth is the ) أي أن الصدق هو النظام الافتراضي للدماغ أي أن الإنسان يولد ودماغه مصمم علي أن يكون صادقاً وهذا ما يؤكده كلام الرسول كل مولود يولد علي الفطرة ويقول تعالي :

    ﴿ فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفاً فِطْرَةَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ ﴾ الروم30 فالله سبحانه وتعالي فطر الناس علي الصدق وهذه هي الفطرة السليمة وهذا ما يعترف به العلم اليوم .

    إن الجزء الأمامي من الدماغ the frontal lobe of the brain ) ) هي أهم جزء من الدماغ يرتبط بسلوك الإنسان وتصرفاته ، ولقد أظهرت التجارب الحديثة أنه عند اتخاذ القرارات المهمة تكون هذه المنطقة هي الأنشط وكذلك عند التحكم في المشاعر والعواطف ومن هنا استنتج العلماء أن هذه المنطقة هي المسئولة عن التحكم والسيطرة في الإنسان ، كما أنها مسئولة عن التخطيط وإيجاد الحلول والتفكير الإبداعي ، وأظهرت الصور بالرنين المغناطيسي أن هذه المنطقة هي الأكثر نشاطاً وتعقيداً أثناء عمليات الهجوم والهروب وغير ذلك من أنواع السلوك والتوجه كما أنها تلعب دوراً مهماً وأساسياً في توجيهنا المكاني وتوجيهنا في الفضاء.

    إن أهم تغير يحدث للإنسان الذي تضررت هذه المنطقة الأمامية من دماغه أنه يفقد السيطرة علي التوجه والتحكم ويضطرب سلوكه بشكل عام ، ( فهذه المنطقة هي مركز اتخاذ القرارات في الأشخاص ذوي الإدراك الذهني ، فهذا الجزء يتحكم بالمهام العليا مثل الإدراك ولكن ليس في كل الناس فهناك من إدراكهم قلبي ويتحكم القلب بالمهام العليا مثل الإدراك واتخاذ القرارات المصيرية) ، وتعتبر المنطقة الأمامية هي المسئولة عن المهام التنفيذية executive functions) ) وهي بمثابة المشرف العام super visor علي أعمال الإنسان صاحب الإدراك الذهني ولا تنشط إلا في حال الكذب والخطأ وعنها يقول تعالي حكاية عن أبي جهل عمرو بن هشام عليه لعنة الله﴿ كَلَّا لَئِن لَّمْ يَنتَهِ لَنَسْفَعاً بِالنَّاصِيَةِ(15)نَاصِيَةٍ كَاذِبَةٍ خَاطِئَةٍ(16) ﴾

    والعرب عند نزول القرآن كانت تفهم من كلمة الناصية أنها أعلي مقدمة الدماغ فيكون القرآن هو أول كتاب مقدس تحدث عن هذه المنطقة من الدماغ وعلاقتها بالكذب والخطأ ووصفها بأنها ناصية كاذبة خاطئة ، فهي المسئولة عن القرارات الخاطئة في الإنسان وإن كان يعتقد صحة قراره ، وصدق الإمام علي ابن أبي طالب حين قال من اعتمد علي عقلة ضل والمقصود هنا بالعقل كما أوضحنا في مواضع أخري أنه العقل الظاهر في الإنسان وهو بالمخ فهو محل إدراك المادة ومحل القياس فهو جهاز الكمبيوتر في الإنسان وأول من اعتمد القياس إبليس اللعين فضل ورفض الامتثال لأمر خالقه قال الحسن البصري (قاس إبليس وهو أول من قاس ) وقال محمد ابن سيرين ( أول من قاس إبليس وما عبدت الشمس والقمر إلا بالمقاييس ) ومعني هذا أنه نظر بطريق المقايسة بينه وبين آدم فرأي نفسه أشرف من آدم فامتنع من السجود له ونسي أنه أمر الخالق ، فهو فاسد في نفسه فالطين خير من النار فيه الرزانة والحلم والأناة والنمو والنار فيها الطيش والخفة والسرعة والإحراق ، ثم آدم شرفه الله بخلقه له بيديه ونفخ فيه من روحه لهذا أسجد له ملائكته (ابن كثير في قصص الأنبياء ) فالقياس يكون في أمور المادة وفي العلوم المادية والقياس يستخدم في استنباط الأحكام ولا غني للإنسان عنه لكن لا تدعه يفتنك ويضلك وتعترض علي قضاء الله وقدره وحكمته في إدارة شئون ملكه ، وأين ذلك فيمن تربي علي مائدة الرحمن وتخرج من مدرسة رسول الله من أمثال أبو عبيدة بن الجراح الذي يحكي البلاذري في أنساب الأشراف أن عمر ابن الخطاب رضي الله عنه وأرضاه دخل عليه في دويرية كان قد اتخذها لنفسه بعد أن سلم أهل القدس علي أمان عمر فما وجد عنده إلا حصيراً ووسادة وقطيفة يتغطي بها إذا نام ووجد عنده صحفه فيها زيت وملح ومعها كسرة خبز وجرة ماء فاستحيا عمر من أبي عبيدة وقال له اتق الله في نفسك يا أبا عبيدة فإن الله أحل لك أكثر من هذا ، وأنت أمير تنفعك الشارة ، فقال أبو عبيدة ليس لي عند الله وعند المسلمين إلا ما يظلني ويسد جوعي ويروي عطشي ، أما الشارة يا عمر فهي الإسلام ، فبكي عمر بكاءً شديداً حتى أقبل عليه أبو عبيدة يسأله أن يخفف عن نفسه ويرفق بها فقال عمر دعني أبكي يا أبا عبيدة فإنما بكائي محبة لرسول الله الذي أخرج أمثالك ... هذا هو عمر شيخ الزهاد وأمير المؤمنين وهذا هو أبو عبيدة قائد الجيش وأمير المسلمين وهذا هو حوار الأمراء أصحاب العقول السليمة وأصحاب الإدراك القلبي هذا هو حال من عرف الحقيقة وعمل لها ، هؤلاء وأمثالهم عقولهم بقلوبهم وليس بأذهانهم فالعقل الباطن وهو قلب الإنسان فهو محل إدراك ما وراء المادة ولا غني للإنسان عنه فبه يعرف خالقة ، ومن اعتمد علي خالقة يقيناً بالقلب لا يذل . فقد ربط القرآن بين الكذب والخطأ في الإنسان وهذه المنطقة وهذا ما كشفة العلم حديثاً .

    وهذا ما يتوافق مع قول علي ابن أبي طالب عليه رضوان الله ( من اعتمد علي ماله قل ، ومن اعتمد علي جاهه ذل ، ومن اعتمد علي عقله ضل ، ومن اعتمد علي الله لا ضل ولا قل ولا ذل ) فالمخ محل إدراك الماديات ومحل السلوك الذي يعتمد علي القياس دون إدراك لحكمة الله فهي لا تدرك إلا بالقلب الحي وهو قلب المؤمن ، وأول من اعتمد علي عقله وقاس الأمور هو إبليس اللعين اعتقد خطاً أنه أفضل من آدم لكونه خلق من نار وآدم خلق من طين والنار فيها طيش ورعونة فرفض الامتثال لأمر الخالق بالسجود لآدم ونسي أن الآمر هو الخالق .

    فكل تلك الاستنتاجات التي توصل إليها علماء النفس هي من منظور غربي وهم لا يعلمون كثيراً عن الروح التي بها أصل الحياة ، ومقدمة الدماغ والتي عندهم المشرف العام علي سلوك الإنسان هي مادة عمياء ولا حياة لها بدون الروح .

    وروي عن أبن عباس رضي الله عنه في تفسير قول الله تعالي :

    ] يَوْمَ تَأْتِي كُلُّ نَفْسٍ تُجَادِلُ عَن نَّفْسِهَا وَتُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَّا عَمِلَتْ وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ [ (النحل 111)

    قال ابن عباس ما تزال الخصومة بالناس يوم القيامة حتى تخاصم الروح الجسد

    فتقول الروح : - رب الروح منك أنت خلقته و لم يكن لي يد أبطش بها و لا رجل أمشي بها و لا عين أبصر بها و لا أذن أسمع بها حتى جئت فدخلت في هذا الجسد فضعف عليه أنواع العذاب و نجني .

    و يقول الجسد : - رب أنت خلقتني بيديك فكنت كالخشبة ليس لي يد أبطش بها و لا قدم أسعي بها و بصر أبصر به و لا سمع أسمع به فجاء هذا كشعاع الشمس فيه نطق لساني وبه أبصرت عيناي وبه مشت رجلي وبه سمعت أذناي فضعف عليه أنواع العذاب و نجني

    قال ابن عباس : فيضرب الله لهما مثلا أعمي و مقعد أدخلا بستانا فيه ثمر فالأعمى لا يبصر الثمر و المقعد لا يناله فنادي المقعد الأعمى ائتني فاحملني آكل و أطعمك فدنا منه فحمله فأصابا من الثمر

    فعلي من يكون العذاب ؟ قالا : عليهما قال رب العزة عليكم جميعا العذب .

    فالدماغ هنا هو الأعمى والروح والتي منبعها القلب وتسير مع الدم وتغذي هذه المنطقة فتسيرها هي المثال للمبصر الذي رأي الثمر وقرر الأخذ منه واستعان بالأعمى وهو الجسد بما فيه الدماغ للوصول إلي غايته ، فالمخ لا يعمل إلا بالدم والتي تتصل به الروح التي تنبع من القلب صاحب النية والإرادة الحقيقية والقصد .

    فالكذب والخطأ هي من الأعمال المحاسب عليها الإنسان إذا صاحبهما نية وإرادة وقصد ، أما من اكره وقلبه مطمئن بالإيمان فلا لوم عليه ] مَن كَفَرَ بِاللّهِ مِن بَعْدِ إيمَانِهِ إِلاَّ مَنْ أُكْرِهَ وَقَلْبُهُ مُطْمَئِنٌّ بِالإِيمَانِ وَلَـكِن مَّن شَرَحَ بِالْكُفْرِ صَدْراً فَعَلَيْهِمْ غَضَبٌ مِّنَ اللّهِ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ [ النحل 106 ، فالإنسان لا يحاسب إلا علي ما أضمر وأراد وقصد ونوي .

    ونظراً لما يدرس وينشر من أبحاث الغرب حتى في العلوم الإنسانية والذي عندهم الإنسان مجرد مادة ولا يعرفون الكثير عنها وعن أحوالها وأهميتها فمن أين لهم هذه المعرفة ، وبالتالي مقدماتهم في هذه العلوم قاصرة فلابد وأن تكون النتائج قاصرة أيضاً ومغلوطة في كثير من الأحيان ونحن نأخذ منهم كل شيء حتى في هذه العلوم ، بالرغم أن عندنا كتاب الله وسنة نبيه المطهرة اللذين هما أصدق علوم وأهم مقدمات يمكن أن يبني عليها نتائج مبهرة في كل شيء وخاصة في هذه العلوم والتي تحتاج فيها إلي مقدمات صحيحة وموثقة ] أَلَا يَعْلَمُ مَنْ خَلَقَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ[ الملك14 ، اعتقد الناس أن محل العقل هو الدماغ وأن كل الناس تعقل الأمور بالمخ وأن القلب ما هو إلا مضخة للدم وآخرون قصروا دورة علي العواطف والمشاعر وهذا ليس صحيحاً في كل الأحوال وفي كل الناس ، فدور القلب عند آخرون أهم وأعم وأشمل من ذلك فهو العقل وهو الملك وبقية الجوارح بما فيها المخ تعمل تحت إمرته ، فهو منشأ الإرادة العليا في الإنسان ومنه النية والقصد وعليه فهو الجزء المحاسب والمدرك في هذه الشريحة من البشر يحملون فصيلة الدم ( B-O ) في الغالب ، والشريحة الأخرى من البشر والتي عقلها بأدمغتها يحملون فصيلة الدم (A-A في الغالب ، فمن الناس من يعقل الأمور بقلبه ومنهم من يعقل الأمور بمخه ، وتجد كل شريحة تجمعها صفات وطباع مشتركة ، وتؤثر في قراراتهم واختياراتهم وانتقائهم لأصدقائهم .

    · فأحياناً لا يري الإنسان نفسه جيدًا وعليه أن ينظر إلي مرآته وهي أصدقائه وليسألهم عن فصيلة الدم حينها سيعرف ما هو القاسم المشترك الأعظم بينهم وسيعرف نفسه أكثر وأكثر ، فإن وجدت في المجموعة التي تحمل الفصائل B,O من يحمل الفصيلة A أو AB فأعلم أنه من النسبة الصغيرة المتمثلة في الإدراك القلبي 20% .

    وإذا وجدت بين المجموعة التي تحمل الفصيلة A,AB من يحمل الفصيلة B,O فأعلم أنه من النسبة المقلوبة المتبقية والتي تمثل 20%

  4. #19
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    966
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    فقد قال شيخ الإسلام ابن تيمية في المجموع (9/303):" يقول طائفة من أصحاب أحمد: إن أصل العقل في القلب فإذا كمل انتهى إلى الدماغ، والتحقيق أن الروح التي هي النفس لها تعلق بهذا وهذا، وما يتصف من العقل به يتعلق بهذا وهذا، لكن مبدأ الفكر والنظر في الدماغ ومبدأ الإرادة في القلب، والعقل يراد به العلم ويراد به العمل، فالعلم والعمل الاختياري أصله الإرادة، وأصل الإرادة في القلب، والمريد لا يكون مريدا إلا بعد تصور المراد، فلا بد أن يكون القلب متصورا فيكون منه هذا وهذا، ويبتدئ ذلك من الدماغ وآثاره صاعدة إلى الدماغ فمنه المبتدأ وإليه الانتهاء وكلا القولين له وجه صحيح ... والله أعلم".

    ولا يغفل أمر العضب الشوكي الرابط بين الدماغ والقلب ، وبهذا الكلام الناشيء عن الجمع بين النصوص ينتفي التناقض الموهوم

  5. افتراضي

    عذرا على الاطالة فقد كنت ادقق في الكثير من المصادر الموضوعة في الردود لي العديد من الملاحظات اهمها
    * كون المصدر باللغة الانجليزية لا يعني انه مصدر موثوق فقد وجدت مصادر نصرانية و اخرى فقط مقال و لا علاقة له بالطب
    * هناك ابحاث كون القلب له ذاكرة أنا هنا لا اسأل عن خصائص القلب بل اسأل عن ان العقل هو مركز الوعي و التمييز بين الحق و الباطل
    * هناك من قال ان القلب هو القلب المعنوي او بكلمة اخرى الروح فهذا مخطإ و قد قال سبحانه 'فَإِنَّهَا لَا تَعْمَى الْأَبْصَارُ وَلَكِنْ تَعْمَى الْقُلُوبُ الَّتِي فِي الصُّدُورِ' فقد حدد القلوب التي في الصدور
    * هناك ايضا ابحاث مهمة و لازلت في طور دراستها الى ان طرح مسألة الأرض و الشمس و لي بعض التعليق لكن قبل كل شيء اريد الاستفسار عن امر ما
    ليس هنالك اجماع بين المسلمين ان مركز العقل هو القلب فعند ابي حنيفة و بعض اصحابه انه الدماغ هل هذا صحيح و هل هنالك ادلة على ذلك ؟
    بالنسبة لدوران الشمس حول الارض انا استغرب ممن مازال يطرح مثل هذه المسائل اولا فهو قول بعض المشائخ و ليس قول الاسلام لكي ندافع عليه بهذه الشراسة
    دعنا من نظرية المؤامرة و الاقمار الصناعية و كذا فيمكن ملاحظة ذلك من سطح الارض فمثلا في القطب الشمالي الشمس تشرق و تغرب مرة واحدة في السنة لديهم 6 اشهر نهار و 6 اشهر ليل و العديد العديد من الحجج التي تثبت عدم دوران الشمس حول الارض
    و قد كنت بصراحة مستعدا لمزيد القراءة حول موضوع القلب لكن وجدت عدم الموضوعية في النقاش فهو انحياز لقول رغم ان جميع الحجج تحول دون ذلك .
    سوف ابتعد عن المواضيع التي لها علاقة بالعلم لأنني لم اجد الإنصاف سوف أطرح سؤال ديني بحت

  6. افتراضي

    تعدد الروايات و القراءات و الطرق في القرءان امر محير فعلا فقد عدها ابن الجزري الى ما يقارب ال 1000 و يستحيل ان يكون رسول الله صلى الله عليه و سلم قد قرأ بها كلها
    بعضها مختلف فقط في اللهجة او النطق و نرى ذلك في الطرق و القراءات و لكن هناك اختلاف شديد بين الروايات فهناك تبديل في الحروف و الكلمات و هنالك حتى زيادة او نقصان كلمات فقد حيرتني هذه المسألة كثيرا رغم ان كل هذه الروايات متأتية عن حرف واحد من حروف القرءان فكيف ذلك ؟
    ارجو الاجابة من اهل الإختصاص فقط فمن لا يعلم ليس عليه ان ينسخ و يلصق لأنني بحثت في هذا الموضوع من قبل و اردت اجابة تفاعلية فقد قرأت كتبا في علوم القرءان و بحثت في الأنترنات لكن لازالت لدي بعض الأسئلة

  7. #22
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,312
    المذهب أو العقيدة
    مسلم
    مقالات المدونة
    5

    افتراضي

    و قد كنت بصراحة مستعدا لمزيد القراءة حول موضوع القلب لكن وجدت عدم الموضوعية في النقاش فهو انحياز لقول رغم ان جميع الحجج تحول دون ذلك .
    ارجوا من الإدارة إلزام الزميل بنقاش و عرض اعتراضاته بالتفصيل خاصة ما عرضت من مصادر موجودة في المدونة بمصادر متخصصه تتكلم عن هذة النقطه و كونه تعامي عن المصادر يبعث في انفسنا الشك خاصةً من تابع التعليق الذي يليه يعلم انه يفتح مواضيع مختلفه بعد شتت الموضوع الاول باجابته ان لم يقتنع بكلام مرسل لا يسمن و لا يغني من جوع في اي نقاش فارجوا ان يكون هناك تواجد إداري منعاً لهذا العبث و حرصاً علي الزميل ان كان باحثاً عن الحق لا منتصر لشخصه في النقاش يدعي فيه الفهم و انه لم يقتنع بشئ فالمنتدي هنا ليس للعبث و الهراء و السفسطه و الكلام المرسل
    التعديل الأخير تم 10-03-2014 الساعة 03:29 PM

  8. #23
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    966
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صفوان90 مشاهدة المشاركة
    تعدد الروايات و القراءات و الطرق في القرءان امر محير فعلا فقد عدها ابن الجزري الى ما يقارب ال 1000 و يستحيل ان يكون رسول الله صلى الله عليه و سلم قد قرأ بها كلها
    بعضها مختلف فقط في اللهجة او النطق و نرى ذلك في الطرق و القراءات و لكن هناك اختلاف شديد بين الروايات فهناك تبديل في الحروف و الكلمات و هنالك حتى زيادة او نقصان كلمات فقد حيرتني هذه المسألة كثيرا رغم ان كل هذه الروايات متأتية عن حرف واحد من حروف القرءان فكيف ذلك ؟
    ارجو الاجابة من اهل الإختصاص فقط فمن لا يعلم ليس عليه ان ينسخ و يلصق لأنني بحثت في هذا الموضوع من قبل و اردت اجابة تفاعلية فقد قرأت كتبا في علوم القرءان و بحثت في الأنترنات لكن لازالت لدي بعض الأسئلة
    في الواقع أنت متحامل فقط لا غير ولهذا لا تريد النقاش ولا تجيب على الحجج فقط تصادر بقولك ( لا يعني هذا كونه مصدراً موثوقاً ) وقد وضع لك عشرات المصادر

    وهذه اللغة ( كون المصدر باللغة الانجليزية ) لا يعني أنه موثوق كلمة رددها ملاحدة كثر في هذه الشبكة وكونها إنجليزية وغير إسلامية عليك أن تترجمها وتثبت التحريف

    كون القرآن له أكثر من ألف رواية هذا كذب أصلاً ودجل

    القرآن أنزل على سبعة أحرف يعني سبع لهجات كما نرى لهجات العرب اليوم

    ففي قراءة ( إنا أعطيناك الكوثر ) وفي قراءة ( إنا أنطيناك الكوثر ) والمعنى واحد

    وإذا زادت قراءة معنى على قراءة أخرى فلا يكون المعنى متناقضاً

    (فاقطعوا أيديهما ) و ( فاقطعوا أيمانهما ) تبين اليد التي تقطع

    ثم إن الصحابة اتفقوا على جمع الناس على حرف واحد وهذا الحرف له سبعة قراءات كلها في صيغ الأداء فهذا يمد وهذا لا يمد وهذا يهمز وهذا لا يهمز

    والروايات والطرق إلى القرآن كلها ترجع إلى النبي صلى الله عليه وسلم وقد قرأ بها وهي من جهة الأحرف مرجعها إلى سبعة فقط والآلاف أكذوبة

    وتعدد القراءات أمر معلوم وليس بينها تناقض وإنما يكون في بعضها زيادة تفسير وإيضاح أو استخدام لفظ عربي آخر

    وهذا من تيسير الله عز وجل إذ أن العرب تستثقل الكلام بكلام غيرها أحياناً فجعلت لهم أحرف ليقرأوا بها القرآن فلما زاد التلاقح بينهم واجتمعوا على لهجة واحدة تقريباً جمعهم الصحابة على حرف واحد

    موضوع العقل في القلب لا يوجد أحد تكلم عن ( مصدرية ) ما ينسب لأبي حنيفة وأصحابه من هذا الوجه أن الدماغ مركز للذاكرة ولا ينفي هذا وجود الوعي في القلب

    ووجود ذاكرة في القلب يجوز وجود وعي أيضاً فافهم

    ومسألة ثبات أو دورانها حول الشمس أو الشمس حولها الأمران ينتجان غروب وشروق وما يحصل في القطب الشمالي لأن الأمرين معاً يقضيان بوجود الشمس من جهة معينة في وقت وفي أخرى في وقت آخر

    ولكن أصحاب الجهة الأحادية في التفكير يطرحون الأمر بهذه السذاجة

  9. #24
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    966
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    ودعوى أن هناك أحرف زائدة وكلمات زائدة وناقصة في قراءة الحرف الواحد هذا كذب واضح وفج

    فالقراءات السبعة التي نقرأ بها للحرف العثماني لا يوجد فيها كلمات زائدة أبداً ولا إنقاص ولا زلنا نقرأ بها ونرويها بالإسناد

    وإنما وقع شيء يسير من هذا في القراءات الستة وهذا كقولك ( هلم وتعال )

    قال أبو عبيد في فضائل القرآن 650 - حدثنا أبو معاوية ، عن الأعمش ، عن أبي وائل ، عن عبد الله ، قال : إني قد سمعت القرأة ، فوجدتهم متقاربين ، فاقرءوا كما علمتم ، وإياكم والاختلاف والتنطع (1) ، فإنما هو كقول أحدكم : هلم وتعال

    وإليك تفصيل لأمر اختلاف الحروف وبيان أن كلها غير مؤثر علماً بأننا نقرأ كلنا بحرف واحد

    والقراءات الأخرى لا زالت موجود في كتب العلماء يستعينون بها في التفسير

    قال أبو عبيد القاسم بن سلام في فضائل القرآن :" فأما ما جاء من هذه الحروف التي لم يؤخذ علمها إلا بالإسناد والروايات التي يعرفها الخاصة من العلماء دون عوام الناس ، فإنما أراد أهل العلم منها أن يستشهدوا بها على تأويل ما بين اللوحين ، وتكون دلائل على معرفة معانيه وعلم وجوهه ، وذلك كقراءة حفصة وعائشة : ( حافظوا على الصلوات والصلاة الوسطى صلاة العصر ) وكقراءة ابن مسعود : ( والسارقون والسارقات فاقطعوا أيمانهم ) ، ومثل قراءة أبي بن كعب ( للذين يؤلون من نسائهم تربص أربعة أشهر ، فإن فاءوا فيهن . . . ) ، وكقراءة سعد ( فإن كان له أخ أو أخت من أمه ) وكما قرأ ابن عباس : ( لا جناح عليكم أن تبتغوا فضلا من ربكم في مواسم الحج ) ، وكذلك قراءة جابر ( فإن الله من بعد إكراههن لهن غفور رحيم ) . فهذه الحروف وأشباه لها كثيرة قد صارت مفسرة للقرآن ، وقد كان يرى مثل هذا عن بعض التابعين في التفسير فيستحسن ذلك ، فكيف إذا روي عن لباب أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم ، ثم صار في نفس القراءة ؟ فهو الآن أكثر من التفسير وأقوى ، وأدنى ما يستنبط من علم هذه الحروف معرفة صحة التأويل . على أنها من العلم الذي لا تعرف العامة فضله . إنما يعرف ذلك العلماء . وكذلك يعتبر بها وجه القراءة ، كقراءة من قرأ يقص الحق (1) فلما وجدتها في قراءة عبد الله ( يقضي بالحق ) علمت أنت أنما هي يقضي الحق ، فقرأتها أنت على ما في المصحف ، واعتبرت صحتها بتلك القراءة . وكذلك قراءة من قرأ أخرجنا لهم دابة من الأرض تكلمهم (2) لما وجدتها في قراءة أبي ( تنبئهم ) علمت أن وجه القراءة تكلمهم . في أشياء من هذه كثيرة لو تدبرت وجد فيها علم واسع لمن فهمه "

    وأما الحرف القرشي الذي استقر عليه الناس فهذه أوجه الخلاف فيه والتي كلها من باب اختلاف التنوع واختلاف التيسير ولا يوجد أي شيء يؤثر في المعنى

    قال أبو عبيد :" حروف القرآن التي اختلفت فيها مصاحف أهل الحجاز وأهل العراق ، وهي اثنا عشر حرفا 593 - حدثنا إسماعيل بن جعفر المديني ، أن أهل الحجاز ، وأهل العراق اختلفت مصاحفهم في هذه الحروف . قال : كتب أهل المدينة في سورة البقرة ( وأوصى بها إبراهيم بنيه ) بالألف ، وكتب أهل العراق ووصى (1) بغير ألف . وفي آل عمران ، كتب أهل المدينة ( سارعوا إلى مغفرة من ربكم ) بغير واو ، وأهل العراق : وسارعوا (2) بالواو . وفي المائدة ( يقول الذين آمنوا أهؤلاء الذين أقسموا بالله جهد أيمانهم ) بغير واو ، وأهل العراق : ويقول (3) بالواو . وفيها أيضا أهل المدينة ( يا أيها الذين آمنوا من يرتدد منكم عن دينه ) بدالين ، وأهل العراق من يرتد (4) بدال واحدة . وفي سورة براءة ، أهل المدينة ( الذين اتخذوا مسجدا ضرارا وكفرا ) بغير واو ، وأهل العراق : والذين اتخذوا (5) بالواو . وفي الكهف أهل المدينة ( لأجدن خيرا منهما منقلبا ) على اثنين ، وأهل العراق : خيرا منها منقلبا (6) على واحدة . وفي الشعراء ، أهل المدينة ( فتوكل على العزيز الرحيم ) بالفاء ، وأهل العراق : وتوكل (7) بالواو . وفي المؤمن ، أهل المدينة ( وأن يظهر في الأرض الفساد ) بغير ألف ، وأهل العراق أو أن (8) بألف . وفي عسق ، أهل المدينة : ( بما كسبت أيديكم ) بغير فاء . وأهل العراق فبما كسبت (9) بالفاء . وفي الزخرف أهل المدينة : تشتهيه الأنفس (10) بالهاء ، وأهل العراق ( تشتهي الأنفس ) بغير هاء . وفي الحديد أهل المدينة ( إن الله الغني الحميد ) بغير هو ، وأهل العراق : هو الغني الحميد (11) . وفي الشمس وضحاها أهل المدينة : ( فلا يخاف عقباها ) بالفاء ، وأهل العراق : ولا يخاف عقباها (12) بالواو
    باب وهذه الحروف التي اختلفت فيها مصاحف أهل الشام وأهل العراق وقد وافقت أهل الحجاز في بعض وفارقت بعضا 594 - حدثنا هشام بن عمار ، عن أيوب بن تميم ، عن يحيى بن الحارث الذماري ، عن عبد الله بن عامر اليحصبي ، قال هشام : وحدثناه سويد بن عبد العزيز ، أيضا ، عن الحسن بن عمران ، عن عطية بن قيس ، عن أم الدرداء ، عن أبي الدرداء ، أن هذه الحروف في مصاحف الشام ، وقد دخل حديث أحدهما في حديث الآخر ، وهي ثمان وعشرون حرفا في مصاحف أهل الشام : في سورة البقرة : ( قالوا اتخذ الله ولدا سبحانه ) بغير واو . وفي سورة آل عمران : ( سارعوا إلى مغفرة من ربكم ) بغير واو . وفيها أيضا : ( جاءتهم رسلهم بالبينات (1) وبالزبر وبالكتاب ) كلهن بالباء . وفي النساء : ( ما فعلوه إلا قليلا منهم ) بالنصب . وفي المائدة : ( يقول الذين آمنوا أهؤلاء الذين أقسموا ) بغير واو . وفيها أيضا : ( يا أيها الذين آمنوا من يرتدد منكم ) بدالين . وفي الأنعام : ( ولدار الآخرة خير ) بلام واحدة . وفيها أيضا : ( وكذلك زين لكثير من المشركين قتل أولادهم شركائهم ) بنصب الأولاد وخفض الشركاء ، ويتأولونه قتل شركائهم أولادهم . وفي الأعراف : ( قليلا ما تتذكرون ) بتاءين . وفيها أيضا : ( الحمد لله الذي هدانا لهذا ما كنا لنهتدي ) بغير واو . وفيها أيضا : في قصة صالح : ( قال الملأ الذين استكبروا ) بغير واو . وفيها أيضا : في قصة شعيب : ( وقال الملأ ) بالواو . وفيها أيضا : ( وإذا أنجاكم من آل فرعون ) بغير نون . وفي براءة : ( الذين اتخذوا مسجدا ضرارا ) بغير واو . وفي يونس : ( هو الذي ينشركم في البر والبحر ) بالنون والشين . وفيها : ( إن الذين حقت عليهم كلمات ربك ) على الجماع . وفي بني إسرائيل : ( قال سبحان ربي هل كنت ) بالألف على الخبر . وفي الكهف : ( خيرا منهما منقلبا ) على اثنين . وفي سورة المؤمنين : ( سيقولون لله لله لله ) ثلاثتهن بغير ألف . وفي الشعراء : ( فتوكل على العزيز الرحيم ) بالفاء . وفي النمل : ( إننا لمخرجون ) على نونين بغير استفهام . وفي المؤمن : ( كانوا هم أشد منكم قوة ) بالكاف . وفيها أيضا : ( وأن يظهر في الأرض الفساد ) بغير ألف . وفي عسق : ( ما أصابكم من مصيبة بما كسبت أيديكم ) بغير فاء . وفي الرحمن : ( والحب ذا العصف والريحان ) بالنصب . وفيها أيضا : ( تبارك اسم ربك ذو الجلال والإكرام ) بالرفع . وفي الحديد : ( إن الله الغني الحميد ) بغير هو وفي الشمس وضحاها ( فلا يخاف عقباها ) بالفاء . قال أبو عبيد : قد ذكرنا ما خالفت فيه مصاحف أهل الحجاز وأهل الشام مصاحف أهل العراق ، فأما العراق نفسها فلم تختلف مصاحفها فيما بينها إلا خمسة أحرف بين مصاحف الكوفة والبصرة . كتب الكوفيون في سورة الأنعام : ( لئن أنجانا من هذه لنكونن من الشاكرين ) بغير تاء . وفي سورة الأنبياء : ( قال ربي يعلم القول ) بالألف على الخبر . وفي سورة المؤمنين : ( قل كم لبثتم في الأرض ) على الأمر بغير ألف ، وكذلك التي تليها : ( قل إن لبثتم إلا قليلا ) مثل الأولى . وفي الأحقاف : ( ووصينا الإنسان بوالديه إحسانا ) . وكتبها البصريون : لئن أنجيتنا (2) بالتاء . وكتبوا : ( قل ربي يعلم القول ) على الأمر ، بغير ألف . وكتبوا : قال كم لبثتم في الأرض (3) بالألف على الخبر . وكذلك التي تليها : قال إن لبثتم (4) مثل الأولى . وكتبوا : ( بوالديه حسنا ) بغير ألف . قال أبو عبيد : هذه الحروف التي اختلفت في مصاحف الأمصار ، ليست كتلك الزوائد التي ذكرناها في البابين الأولين ؛ لأن هذه مثبتة بين اللوحين ، وهي كلها منسوخة من الإمام الذي كتبه عثمان رضي الله عنه ، ثم بعث إلى كل أفق مما نسخ بمصحف ، ومع هذا إنها لم تختلف في كلمة تامة ، ولا في شطرها . إنما كان اختلافها في الحرف الواحد من حروف المعجم كالواو والفاء والألف وما أشبه ذلك ، إلا الحرف الذي في الحديد وحده : قوله ( فإن الله الغني الحميد ) فإن أهل العراق زادوا على ذينك المصرين ( هو ) . وأما سائرها فعلى ما أعلمتك ليس لأحد إنكار شيء منها ولا جحده . وهي كلها عندنا كلام الله ، والصلاة بها تامة إذ كانت هذه حالها"

  10. #25
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    966
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ( محمد الباحث ) مشاهدة المشاركة
    ارجوا من الإدارة إلزام الزميل بنقاش و عرض اعتراضاته بالتفصيل خاصة ما عرضت من مصادر موجودة في المدونة بمصادر متخصصه تتكلم عن هذة النقطه و كونه تعامي عن المصادر يبعث في انفسنا الشك خاصةً من تابع التعليق الذي يليه يعلم انه يفتح مواضيع مختلفه بعد شتت الموضوع الاول باجابته ان لم يقتنع بكلام مرسل لا يسمن و لا يغني من جوع في اي نقاش فارجوا ان يكون هناك تواجد إداري منعاً لهذا العبث و حرصاً علي الزميل ان كان باحثاً عن الحق لا منتصر لشخصه في النقاش يدعي فيه الفهم و انه لم يقتنع بشئ فالمنتدي هنا ليس للعبث و الهراء و السفسطه و الكلام المرسل
    هنا رسالة أخوية هامة للإدارة

    المؤمن لا يلدغ من جحر مرتين ، هذا الأمر يتكرر وبشكل مريب يأتي إنسان يضع في معرفه مسلم ، ثم يتكلم عن تساؤلات تحيره فلا يورد إلا ما تم مناقشته عشرات المرات وهو قوت المنتديات اللادينية ، وهنا تساؤل لماذا لم يكلف نفسه عناء البحث

    ثم الذي يتساءل ومتحير يتشوق لقراءة أي شيء في البحث الذي يشغل باله ، ولا نرى هذا أبداً بل تضع له روابط فيهملها

    وتتفاجأ أنك أمام سوسفطائي تذكر له مصادر عربية فيقول ( هذه متحيزة ) وتذكر أجنبية فيقول ( كونها أجنبية لا يعني أنها صواب )

    ويقابل كل حجة تأتيه ب( لم أقتنع ) مهما تنوعت الحجج وكثرت ، وهذا معناه أننا أمام بعض التصرفات الصبيانية والناس أوقاتها عزيزة فلا تكون سمة غالبة على المنتدى أنه ألعوبة للصبيان وغير الجادين

    فلا بد من التعامل مع الأمر

  11. #26
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    966
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    بالنسبة لمسألة مركزية الأرض أو الشمس فهنا مشاركة للأخ أبي حب الله يذكر فيها نصاً نفيساً عن هوكنج يقول فيه بأنه لا يوجد دليل على دوران الأرض حول الشمس

    الإخوة الكرام ....
    في عصر بات التفكير والاجتهاد فيه مباح - مهما كان غريبًا - ولكن فقط إذا صدر من الغرب أو بني علمان وبني إلحاد .. وأما إذا أتى مثله أصحاب الأديان السماوية (إسلام نصرانية يهودية) : فقد صار على الفور رجعية وتخلف ومرفوض من قبل حتى النظر فيه !

    وفي عصر باتت تفرض فيه (الفرضيات) و (النظريات) على أنها (حقائق علمية واقعة) !!!..

    في هذا العصر - وفي أيامنا هذه - :
    يعز عليّ كثيرًا تجاهل العديد من الآراء والفيديوهات والاجتهادات العلمية القائلة بمركزية الأرض !!!.. حتى وكأن القائل بها اليوم يُنظر إليه أنه (مجنون) مثلا !!!.. وذلك من كثرة ما سيقت الافتراضات الأخرى على أنها (حقائق) لم تعد تقبل الجدل !!!..

    وقبل أن أفتح الباب على مصراعيه لتجميع بعض المواد العلمية والأسئلة الفلكية الشيقة (والشائكة) ولو من باب المداولات العلمية وتوسيع الأفق والثقافة العامة : أحب أن أضع النقاط فوق الحروف أولا وأمام كل قاريء قبل أن يلج إلى الموضوع : وحتى نختصر على أنفسنا عناء الرد والتشويش والتشعيب والتشغيب المستقبلي فأقول والله المستعان :

    1...
    الثابت في ظاهر آيات القرآن هو جريان كل الكواكب (ووصف الكواكب يُطلق على الشمس والقمر كذلك) .. وهذا ما لم يشك فيه عالم محترم من قديم ولا حديث (إلا بعض مَن فتنوا وأساءوا فهم فرضية مركزية الشمس أنها بإطلاق) .. وهذا - أي حركة كل الكواكب - هو تأويل وصف الله تعالى لها في القرآن في غيرما نص بـ (الجريان) أو قوله تعالى :
    " وكل في فلك يسبحون " ..
    ولعل السباحة مع الجريان هي من إعجازات القرآن الباهرة في وصف حركة أجرام الكون ! وإنما الخلاف الذي تصدر الساحة منذ اعتماد المجتمع العلمي (المناهض للكتاب المقدس) في أوروبا والعالم لمركزية الشمس هو :
    هل تجري معهم الأرض أيضا أم لا ؟؟
    < حيث يكتسب السؤال بالطبع أهمية خاصة لأتباع الرسالات السماوية الثلاث لأن ظاهر نصوصهم مركزية الأرض > !

    2...
    هنا نقول أن القرآن الكريم (وهو الكتاب السماوي الوحيد المشهود له بعلو كعبه في مجال العلم وعدم التحريف) :
    لا يحوي إشارة واضحة حتمية تنفي جريان الأرض ..!
    أو نستطيع التعبير بصيغة أخرى فنقول :
    ظاهره هو ثبات الأرض أو مركزيتها بالنسبة لما سخره الله لها من كواكب وأجرام (وثبات الأرض لا يعني بالضرورة نفي دورانها حول نفسها) .. ولكن في نفس الوقت القرآن أيضا لم ينفي حركتها نفيًا منصوصًا عليه ..! أو يمكن لمن يريد أن يغير في الألفاظ وطريقة التعبير قليلا لتتوافق مع الشرع والعلم معا أن يقول :
    جاء القرآن بالنص على المركزية (المعنوية) للأرض : وخدمة وتسخير الكل لها ....!
    وهذا بالطبع - وكما رأيتم - لا يحمل نفيا صريحا لإمكانية أن يحدث ذلك التسخير وتلك الخدمة أثناء حركتها !!!..
    فالملك يمكن أن يخدمه من حوله وهو جالس مستقر في مكانه .. أو يخدمونه وهو يتحرك ....
    وسأعرض هنا كلام أشهر شيخين يحتج بهما مَن يريد تصويرهما بأنهما يكفران مَن يقول بدوران الأرض حول الشمس !! ألا وهما الشيخين ابن باز وابن عثيمين رحمهما الله تعالى .. حيث الحق أنهما حملا على مَن نفى جريان الشمس كما نص القرآن في غير موضع - وهذا يطابق العلم الحديث بالفعل - .. ولكنهما في مسألة دوران الأرض حول الشمس أو العكس : أشارا إلى أن البت في ذلك يقينا يرجع إلى العلم والاكتشافات .. مع ترجيحهما بالطبع لظاهر القرآن من مركزية الأرض .. وإليكم رابط الجواب التالي من موقع إسلام ويب بهذا الخصوص :
    http://fatwa.islamweb.net/fatwa/inde...twaId&Id=59419
    وجاء فيه :

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
    فالعلامتان ابن باز وابن عثيمين رحمة الله عليهما عالمان شامخان من علماء العصر الأجلاء الحريصين على نصرة الحق وقمع الباطل والبدعة والضلال ونشر عقيدة السلف الصالح. وأما ما نسب إليهما من تكفيرمن قال بدوران الأرض فإنه من التلفيق والكذب والطعن فيهما،

    وقد رد العلامة ابن باز على من ادعى ذلك فقال:
    أما ما نشرته عني مجلة السياسة من إنكاري هبوط الإنسان على سطح القمر وتكفير من قال بذلك أو قال إن الأرض كروية أو تدور فهو كذب بحت لا أساس له من الصحة، كما أني قد أثبت في المقال فيما نقلته عن العلامة ابن القيم ما يدل على إثبات كروية الأرض أما دورانها فقد أنكرته.. ولكني لم أكفر من قال به وإنما كفرت من قال إن الشمس ثابتة غير جارية لأن هذا القول مصادم لصريح القرآن والسنة المطهرة. اهـ.

    وكذلك نفى العلامة ابن عثيمين دوران الأرض ولم يكفر من قال به كما في فتاواه. والسبب في عدم قولهم بدوران الأرض هو عدم صحة الدليل النقلي عندهما في ذلك بالإضافة إلى ظنهم أن إثبات دوران الأرض مجرد نظريات قابلة للنقض.

    ولا شك أن دوران الأرض حول نفسها ثم حول المجموعة الشمسية بأكملها حول المجرة أصبح حقيقة علمية ثابتة، وراجع الفتاوى ذات الأرقام: 12870، 26538، 22383. واعلم رحمك الله أنه ليس من شرط العالم أن لا يخطئ والكمال عزيز فلا نغلوا فيهما وندعي لهما العصمة ولا نجفوا عنهما بتتبع زلاتهما التي لم يسلم منها بشر وكفى بالمرء نبلا أن تعد معايبه، وكل يؤخذ من قوله ويترك إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم، وكل مجتهد مأجور كما بين النبي صلى الله عليه وسلم في حديث عمرو بن العاص في الصحيحين: إذا حكم الحاكم فاجتهد ثم أصاب فله أجران وإذا حكم فاجتهد ثم أخطأ فله أجر. قال أبو محمد ابن حزم: عموم لكل مجتهد لأن كل من اعتقد في مسألة ما حكما فهو حاكم فيها لما يعتقد هذا هو اسمه نصا لا تأويلا لأن الطلب غير الإصابة وقد يطلب من لا يصيب على ما قدمنا ويصيب من لا يطلب فإذا طلب أجر فإذا أصاب فقد فعل فعلا ثانيا يؤجر عليه أجراً ثانيا أيضا. اهـ. من الإحكام.
    والله أعلم.
    أقول : وأما مسألة أن دوران الأرض حول المجموعة الشمسية وحول المجرة :
    فهي التي سأعرض الوجهة المقابلة لها في الرأي الآن وفي هذا الموضوع تباعًا...

    3...
    ومن هنا .. ومن أجل هذه المسافة الوسط التي يمكن أن نخرج بها من معطيات القرآن :
    فإن الأمر لم يُحسم بالصورة اليقينية بعد !!!.. وإن كان الرأي العاقل يقول :
    لا تفتن الناس في دينهم وحدثهم بالمتداول في الأخبار والإعلام والعلوم من حولهم .. وهذا بالفعل مطلب من مطالب الشرع ! وهو بالفعل ما يميل إليه أغلب الرادين على الشبهات اليوم .. بل ويكفي لو عرضنا مقطعا إعجازيًا مثل التالي لننتهي من الإجابة بكل سلاسة :

    ولن أتوسع في بيان الفروقات (وخصوصا وموضوعي لا زال في أوله ولم يشتد عوده بكثرة النقولات بعد) ولكن على عجالة أقول هي فروقات في تفسير مستقر الشمس من روايات حديث سجودها الشهير ومع معنى كفاتا لتأويل أن الأرض تجري ...

    ولذلك :
    فليعتبرني مَن يريد أن ينظر للمسألة من هذه الوجهة : أنني في هذا الموضوع إنما أريد إلقاء (نظرات) على المعسكر الآخر ..
    على المعسكر القائل بـ (مركزية الأرض) Geocentric في مقابل (مركزية الشمس) Heliocentric وذلك :
    لنحذر الناس منهم ومن خرابيطهم وهرطقاتهم

    وهنا أحب أن أضيف بعض المعلومات العلمية والفلكية لمَن لا يعرف !

    1))
    أول معلومة هي الانتباه إلى أن كل ما يُعرض من فيديوهات ومقاطع علمية أو فلكية للكون أو المجموعة الشمسية إلخ : حيث نرى فيها المنظر من بعيد ويقترب من الكواكب الدوارة والمتحركة والشمس أو المجرة أو المجرات إلخ إلخ :
    فهذه كلها محاكاة ثلاثية الأبعاد ببرامج الجرافيك كما هو معروف ...!
    وبالطبع لم أكن في حاجة لذكر هذا التنبيه ولكن : حسبي ما رأيته من سذاجة علمية في العوام والبسطاء يصدقون كل ما يرون !!.. وعلى ذلك فإن سنوات من عرض الفيديوهات والمقاطع التي تصور علاقة الأرض بالشمس ودورانها حولها دوما :
    هي كافية جدا لاعتناق الفكرة وتشربها عند الكثيرين - أو الملايين - حتى النخاع ولو بصورة لا إرادية أو غير مباشرة !!

    2))
    وثاني معلومة هي أن الأمر نسبي إلى حد كبير ... أي كما تستطيع أن تصف الشمس بأنها تدور حول الأرض : فإن الراصد من الشمس لو نظر إلى الأرض لوجدها تدور بدورها حول الشمس ... وعلى هذا :
    فالتحدي - قمة التحدي - هو في التفسيرات الرياضية المطروحة للحركات المعقدة لما حول الأرض من كواكب ونجوم وأفلاك !
    والأمر معقد جدا الفصل فيه وليس بالسهولة التي يظنها البعض !!!.. وإلا :
    لما عاش البشر لآلاف السنين (بعلمائهم ومفكريهم) يتعاملون بصورة عادية مع فكرة مركزية الأرض في الكون !!.. بل :
    ويحسبون الكثير من الحسابات الدقيقة الناتجة عن ذلك الوضع كذلك .. اللهم إلا في بعض أفلاك الكواكب التي تعدلت الآن .. ولكم أن تتخيلوا الناظر في الأجرام السماوية وهو يرصد شروق وغروب كل كوكب أو جرم أو ظهور وأفول النجوم الشهيرة وذلك في أيام الشهر وفي فصول السنة ثم في كم سنة يتلاقى كذا مع كذا إلخ إلخ إلخ !
    أي باختصار :
    كلا الجانبين (القائلين بمركزية الأرض والقائلين بمركزية الشمس) بل وحتى كل الأفكار الفلكية الجديدة عن حركات الكواكب كما سنرى :
    الكل لديه موافقات حسابية لافتراضاته : ولكن لا زالت تواجهه بعض المشاكل المتمثلة في ضعف تفسير بعض الحركات لأجرام السماء من حولنا ..
    ولذلك يسعى الجميع إلى تحسين نماذجهم باستمرار مستغلين التطور المضطرد في أجهزة الرصد ودقتها المتزايدة مع الوقت ..
    وبالطبع كان سيغنينا عن ذلك كله وجود راصد من خارج النظام (أو الإطار المرجعي للأشياء frame of reference) ..
    ولكننا وإلى الآن لا نملك ذلك المرجع اليقيني بعكس ما يتخيله العامة والناس ...
    وتم اعتماد نموذج مركزية الشمس في أوروبا من قرون فقط : لسهولته في حساب حركات الأجرام عن نموذج مركزية الأرض !

    3))
    وأما ثالث معلومة فهي : هل لا زال هناك مَن يُدافع عن نظام (مركزية الأرض) ؟!!.. أقول : نعم ...
    ومنهم علماء مختصين .. ولكن التهمة المُعلبة الجاهزة لوأد كل مجهوداتهم هي أنهم (خلقيين) أو (إنجيليين) أو حتى (مسلمين) !! إذ وكما وضحت سابقا .. نحن في عصر رفع الريادة الدوغمائية والأيدلوجيات الإلحادية والعلمانية على ما سواها !!!..
    وبغض النظر عن سفاهة أطروحات الإلحاد والعلمانية التي تلجأ لنفس أدوات الدين في النهاية وهو نفس ما تعاديه ولكن : حلال لهم حرام علينا !!!.. أو كما نقول : سياسة الكيل بمكيالين ...
    والمهم لأني لا أريد التشعيب : نعم .. هناك مَن لا زال يقول بمركزية الأرض أو على الأقل :
    يعترف بأن الأمر (علميا) و (حسابيا) غير محسوم بعد !!!.. أو أنه لا يمكن نفي نموذج مركزية الأرض !
    وسوف تندهشون عندما تعلمون أن من القائلين بذلك هم :
    ألبرت إنشتاين !! ماكس بورن !! فريد هويل !! جورج إليس (الذي شارك ستيفن هوكينج جائزته) والذي أقتبس لكم خلاصة كلامه في حقيقة النظريات والافتراضات حيث يقول :
    " أننا نستخدم معايير " فلسفية " فى اختيار نماذجنا الفلكية .. وهذا ما يخفيه الكثيرون من علماء الفلك " !!!..
    الرابط :
    http://download604.mediafire.com/mmj...eocentrism.pdf





    وإليكم النقولات التالية أيضا للدكتور عدنان محمد فقيه مع التصرف اليسير ..

    >>>
    يقول الفيزيائي المعاصر بول ديفس كمثال :
    "واليوم لا يشك عالم في كون الشمس مركز المجموعة الشمسية وأن الأرض هي التي تدور وليس السماء" !!..
    ولكنه يستدرك قائلاً أنه :
    " لن نتمكن أبداً من التأكد من صحة هذا التصور مهما بدا دقيقاً : فليس لنا أن نستبعد كلياً أن صورة أكثر دقة قد تُكتشف في المستقبل " !!!..
    المصدر :
    بول ديفس وجون جريبين، 1998، " أسطورة المادة: صورة المادة في الفيزياء الحديثة"، ترجمة علي يوسف علي، سلسلة الألف كتاب الثاني (299)، الهيئة المصرية العامة للكتاب، القاهرة.

    >>>
    فالأمر كما قلنا : لا يتعدى تفضيل نموذج على آخر إلا لسهولة الحسابات وتفسير الحركات المعقدة لأجرام السماء .. ولسبب آخر وهو : نزع مركزية أهمية الأرض والإنسان من العقل الجمعي للبشر ولا سيما أهل الأديان وكما سنرى بعد قليل أي والله !.. فحتى مناصري نموذج كوبرنيكس عن مركزية الشمس :
    "دافعوا عنه بأن النموذج الذي قدمه كان مجرد تحسين رياضي مفيد لتحديد أماكن الكواكب في المجموعة الشمسية وليس تمثيلاً حقيقيا لواقع العالم" !!!..
    المصدر :
    B. Carroll and D. Ostlie, 1996, “An Introduction To Modern Astrophysics”, Addison –Wesley, Reading. USA

    >>>
    ويمكن أن تكون النسبية كنظرة تحتوي كل جسم في عالمنا المنظور : هي الحل الوسط الذي يمكن أن يلجأ إليه كل فريق عند الحاجة !!.. لأن ما هو ساكن عندك : قد يكون متحركا عند غيرك والعكس بالعكس .. أو كما استخلصها الرياضي والفيلسوف الإنجليزي الشهير برتراند رسل أنه :
    "لا يوجد سكون مطلق أو حركة مطلقة" ...!
    المصدر :
    Bertrand Russell, 2000, “ ABC Of Relativity: Understanding Einstein”, Orion Audio Books, London

    >>>
    ولذلك يقول الفيلسوف الإنجليزي/الأمريكي والتر ستيس أنه :
    "ليس من الأصوب أن تقول أن الشمس تظل ساكنة وأن الأرض تدور من حولها من أن تقول العكس !! غير أن كوبرنكس برهن على أنه من "الأبسط رياضياً" أن نقول أن الشمس هي المركز ... ومن ثم فلو أراد شخص في يومنا الراهن أن يكون "شاذاً" ويقول إنه لا يزال يؤمن بأن الشمس تدور حول أرض ساكنة فلن يكون هناك مَن يستطيع أن يثبت أنه على خطأ" !!!
    المصدر :
    والتر ستيس، 1998، الدين والعقل الحديث، ترجمة إمام عبد الفتاح إمام، مكتبة مدبولي، القاهرة.

    >>>
    وأما الاعتراف التالي فهو اعتراف سمين سنستخلصه من عالم الفيزياء والفلك الملحد ستيفن هوكينج !!.. حيث يبين لنا بوضوح سببًا هامًا من أسباب رفض فكرة مركزية الأرض .. حيث بعد أن تحدث عن المشاهدات التجريبية التي استنتج العلماء منها أن المجرات في هذا الكون الفسيح تبتعد عنا مسرعة من جميع النواحي : فيشرح هوكنج في كتابه "موجز في تاريخ الزمن" : كيف أن الفيزيائي والرياضي الروسي ألكسندر فريدمان قد وضع فرضيتين بسيطتين حول الكون بغرض شرح النسبية العامة لأينشتين وينصّان على :
    1.
    أن مظهر الكون يبدو واحداً من أي اتجاه نظرنا إليه.
    2.
    أن هذا الأمر لا يختص بكوكبنا الأرضي بل هو صحيح أيضاً لو كنا في أي موقع آخر في هذا الكون.
    ثم يستطرد في شرح كيف أن الأدلة قد تضافرت على تأييد الفرضية الأولى، ومن ثم أصبح من المقبول علمياً أن نعتقد صحتها، ثم يقول :
    "وللوهلة الأولى فإن هذه الأدلة والتي تبين أن الكون يبدو متشابها بغض النظر عن الاتجاه الذي ننظر منه، قد توحي بأن هناك شيئاً خاصاً حول مكاننا من هذا الكون، والذي نعنيه بالذات أننا إذا كنا نشاهد جميع المجرات الأخرى وهي تتجه مبتعدة عنا من جميع الاتجاهات فلابد إذا أن نكون في مركز هذا الكون" !!!..
    لكنه يستطرد قائلاً أن :
    "هناك بديلاً آخر لهذا الاستنتاج، وهو أن الأمر سيبدو كذلك أيضاً لو كنا في أي موقع آخر في هذا الكون" ..
    مشيراً بذلك إلى فرضية فريدمان الثانية والتي ذكرناها آنفاً. ولكن إذا كان هناك من الأدلة العلمية التجريبية ما يؤيد فرضية فريدمان الأولى، مما جعلنا نتقبلها، ونتساءل بناء على قبولنا إياها :
    هل الأرض مركز الكون ؟!! فهل هناك من دليل علمي على فرضيته الثانية ؟!!
    يجيب هوكنج قائلاً :
    "إننا لا نملك دليلاً علميا يؤيد أو يناقض هذه الفرضية ولكننا نؤمن بها بدافع التواضع" !!!..
    المصدر :
    Stephen Hawking, 1996, “ The Illustrated A Brief History Of Time

    ويعني بذلك أننا مضطرين لقبول الفرضية الثانية لأن عدم قبولها يعني أن لنا أهمية خاصة في هذا الكون تجعلنا في مركزه مع امتداده الشاسع من جميع الاتجاهات، ولهذا السبب وحده يتجه العلماء إلى قبول فرضية فريدمان الثانية !!!!
    ولا يخفى ما في هذا التفكير من تأثر بالمذهب المادي، الذي ينظر إلى الإنسان على أنه وليد الصدفة المحضة لا شيء يميزه عن غيره من الكائنات، بما في ذلك موقعه من هذا الكون العظيم. فانظر كيف يقترح المنهج العلمي استنتاجاً مباشرا، ثم انظر كيف يحيد "العلماء" عن هذا الاستنتاج - استناداً إلى فرضية لادليل عليها - لمجرد أنه يوحي بخصوصية الإنسان، وما يتبع ذلك بالطبع من وجود خالق لهذا الكون !!

    ولذلك فقلما يُشار في الكتب العلمية إلى احتمالية كون الأرض مركزاً للكون، فضلاً عن أن يقال إن هذا هو الاستنتاج الطبيعي للمشاهدات الكونية، بل عادة ما تقدم النظرية الأخرى على أنها الاستنتاج العلمي المعتبر؛ لمجرد أن بديلتها توحي بوجود إرادة تدبر هذا الكون، وغاية من وراء وجود الإنسان فيه !!!..

    4))
    هل وكالة ناسا الفضائية الأمريكية : وكالة صادقة وأمينة إلى الحد الذي يتخيله البعض ؟!!..
    أقول : الأمر ليس بتلك الصورة للأسف .. بل هي وكالة مُسيسة ومنذ الصراع السوفيتي الأمريكي على الصدارة العلمية والتكنولوجية والبحثية من منتصف القرن الماضي وما تلاه !!!.. حيث كانت تتسابق الإعلانات الوهمية عن إنجازات خرافية - أقرب ما يكون لترجمة الخيال العلمي للقصص الشهيرة آنذاك عن ارتياد الفضاء ونحوه - !! وكله من الحرب النفسية للمخابرات والحكومات أو من تغييبها لعقول شعبها خلف تلك الإنجازات الوهمية لتعظيم حكوماتها في عينها - حتى مصر لم تتخلف عن ذلك الركب وقتها -



    وبالرجوع إلى وكالة الفضاء ناسا .. فلعله من أشهر وأضخم كذباتها عبر التاريخ هي كذبة نزول الأمريكان على القمر !
    < قولوا عني بتاع نظرية مؤامرة ومش عارف إيه ولكني سأضع لكم الرابط وعيشوا مع نفسكم معه والأدلة التي فيه صوتا وصورة بل : وقد أضفت إلى الرابط من عندي معلومات جديدة بإذن الله >

    http://abohobelah.blogspot.com/2012/10/40.html

    وأنقل لكم منه الجزء التالي عن أكاذيب ناسا التي فضحها العالم ولكنها لم تأخذ حقها إعلاميًا للأسف :

    هدية أمريكا لهولندا من صخور القمر "مزورة" !!!!

    حيث اعترفت هولندا إن القطعة الصخرية التي أهدتها لها الولايات المتحدة بعد رحلة أبوللو الشهيرة إلى القمر عام 1969 ، كانت صخرة مزيفة ولم تكن من صخور القمر. وقد اكتشفت أمينة متحف في مدينة أمستردام الهولندية حيث تحفظ الصخرة ، أنها لم تكن سوى قطعة من خشب متحجر. وتقدر قيمة الصخرة بنحو 308 آلاف جنيه استرليني أي 502 ألف دولار، وكانت تجلب آلاف الزوار سنويا إلى المتحف.

    وهذه صورة الخبر الفضيحة عن الصخرة المزيفة من موقع جريدة الديلي جراف :

    وبقية المشاركة هنا http://www.eltwhed.com/vb/showthread...%D6-Geocentric

    وهنا كتاب نفيس للأخ ياسر فتحي بعنوان ( لماذا حركوا الأرض ) درس فيه دراسة مستوفية تاريخ هذا القول ودوافعه الفلسفية

  12. #27

    افتراضي

    كارثة أن تصف الأخارين يالسطحية و الغرور و الجهل و إتباع كفار الغرب ثم الإشتهاد بمهرج و ليس باحث و الله كارثة كبيرة بعض الناس مستعدين نفي كل شيء و التشبت بالخرافات لإثبات وجهات نظر أكل عليها الظهر و شرب لو كانت هناك ذرة أمل أن الشمس هي من تدور حول الأرض لما تخلوا على مبادئهم التي اعدموا من أجلها العلماء يعني كل علماء و باحثي العالم فاشلون و صديقنا السوري هو من إكتشف الحقيقية
    و للإشارة صديقك السوري ينفي دوران الأرض حول نفسها عكس ما ذكرت في أول ردك يعني أن ملزم بالإيمان بدوران الشمس حول الأرض في 24 ساعة و هنا يطرح التساؤل لماذا لا تتغير منازل القمر في اليوم الواحد حسب حركة الشمس
    إذا كانت الأرض ثابتة فبالتالي أقمار البث هي الأخرى ثابتة كيف تفسر نقص و زيادة إشارة الإرسال في ساعات معينة من اليوم
    ملاحظة أخيرة لا أؤمن بالنزول على سطح القمر فالمرجوا ن لا تخلط الأمور
    بنفس طريقتك و فهمك السطحي للنصوص الدينية التي تتهم الأخرين بتحريف معناها و القابلة لأكثر من تفسير سيأتي من يثبت لك الأرض مسطحة و ان هناك ارض مجوفة تغرب فيها الشمس و تطلع منها و أن خريطة العالم مقلوبة
    https://www.youtube.com/watch?v=idROkvqLa0o
    https://www.youtube.com/watch?v=7SahlHXVBCc
    جهل أغلبية المسلمين و عنادهم لن يسمح لدينهم بالتطور
    أما بالنسبة للناصية فهي جزء من الدماغ و هذا دليل على أن الدماغ هو من يتخد القرار و يوجد به ايضا مركز الوعي بالذات و مركز العدوانية فبربك ماذا بقي للقلب هههه
    ملاحظة لا تتهم الناس بالجهل و السطحية قبل أن تتاكد من معلوماتك حول ذاكرة الأعضاء الأخرى و بقية النقاط المطروحة لا أدري ماذا ينفع الدين عندما لا تتوفر في بعض متبعيه ادنى علامات التحضر

  13. #28

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة س فاضل مشاهدة المشاركة
    كارثة أن تصف الأخارين يالسطحية و الغرور و الجهل و إتباع كفار الغرب ثم الإشتهاد بمهرج و ليس باحث و الله كارثة كبيرة بعض الناس مستعدين نفي كل شيء و التشبت بالخرافات لإثبات وجهات نظر أكل عليها الظهر و شرب لو كانت هناك ذرة أمل أن الشمس هي من تدور حول الأرض لما تخلوا على مبادئهم التي اعدموا من أجلها العلماء يعني كل علماء و باحثي العالم فاشلون و صديقنا السوري هو من إكتشف الحقيقية
    و للإشارة صديقك السوري ينفي دوران الأرض حول نفسها عكس ما ذكرت في أول ردك يعني أن ملزم بالإيمان بدوران الشمس حول الأرض في 24 ساعة و هنا يطرح التساؤل لماذا لا تتغير منازل القمر في اليوم الواحد حسب حركة الشمس
    إذا كانت الأرض ثابتة فبالتالي أقمار البث هي الأخرى ثابتة كيف تفسر نقص و زيادة إشارة الإرسال في ساعات معينة من اليوم
    ملاحظة أخيرة لا أؤمن بالنزول على سطح القمر فالمرجوا ن لا تخلط الأمور
    بنفس طريقتك و فهمك السطحي للنصوص الدينية التي تتهم الأخرين بتحريف معناها و القابلة لأكثر من تفسير سيأتي من يثبت لك الأرض مسطحة و ان هناك ارض مجوفة تغرب فيها الشمس و تطلع منها و أن خريطة العالم مقلوبة
    https://www.youtube.com/watch?v=idROkvqLa0o
    https://www.youtube.com/watch?v=7SahlHXVBCc
    جهل أغلبية المسلمين و عنادهم لن يسمح لدينهم بالتطور
    أما بالنسبة للناصية فهي جزء من الدماغ و هذا دليل على أن الدماغ هو من يتخد القرار و يوجد به ايضا مركز الوعي بالذات و مركز العدوانية فبربك ماذا بقي للقلب هههه
    ملاحظة لا تتهم الناس بالجهل و السطحية قبل أن تتاكد من معلوماتك حول ذاكرة الأعضاء الأخرى و بقية النقاط المطروحة لا أدري ماذا ينفع الدين عندما لا تتوفر في بعض متبعيه ادنى علامات التحضر
    1أنت لا يحق لك المشاركة في هذا الموضوع لأن السائل يقول أنه مسلم يرد توضيحا من المسلمين .
    2 هل نرمي بالابحاث العلمية التي تثبت دور القلب في عملية التعقل واتخاذ القرار والادراك عرض الحائط -مع العلم أنها مجرد باكورة فقط والمستقبل سيأتي بالمزيد من المفاجأت حول وظائف القلب المجهولة_ ونطيع كافر عربي ..قم بالرد على البروفيسورات الذين قاموا بتلك الأبحاث.بدل من الظراط الالحادي
    3 لا يوجد في القرآن الكريم ما ينص حرفيا على مركزية الارض في الكون ولا يضر شيئا ان كانت الأرض تدور او لا تدور مركزا او غير مركز لكن الاعضاء نقلوا لك أقوال بعض العلماء الذين يقولون أنه لا يمكن اثبات ذلك او نفيه حاليا ومنهم العالم الكبير هوكينغ وذلك من باب تقبل جميع وحهات النظر فحاول ان تدحض أدلتهم وليس وصفهم بالمهرجين دون دليل
    4سوف اتصل بالأدارة لتضع حدا لك

  14. #29
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    966
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة س فاضل مشاهدة المشاركة
    كارثة أن تصف الأخارين يالسطحية و الغرور و الجهل و إتباع كفار الغرب ثم الإشتهاد بمهرج و ليس باحث و الله كارثة كبيرة بعض الناس مستعدين نفي كل شيء و التشبت بالخرافات لإثبات وجهات نظر أكل عليها الظهر و شرب لو كانت هناك ذرة أمل أن الشمس هي من تدور حول الأرض لما تخلوا على مبادئهم التي اعدموا من أجلها العلماء يعني كل علماء و باحثي العالم فاشلون و صديقنا السوري هو من إكتشف الحقيقية
    و للإشارة صديقك السوري ينفي دوران الأرض حول نفسها عكس ما ذكرت في أول ردك يعني أن ملزم بالإيمان بدوران الشمس حول الأرض في 24 ساعة و هنا يطرح التساؤل لماذا لا تتغير منازل القمر في اليوم الواحد حسب حركة الشمس
    إذا كانت الأرض ثابتة فبالتالي أقمار البث هي الأخرى ثابتة كيف تفسر نقص و زيادة إشارة الإرسال في ساعات معينة من اليوم
    ملاحظة أخيرة لا أؤمن بالنزول على سطح القمر فالمرجوا ن لا تخلط الأمور
    بنفس طريقتك و فهمك السطحي للنصوص الدينية التي تتهم الأخرين بتحريف معناها و القابلة لأكثر من تفسير سيأتي من يثبت لك الأرض مسطحة و ان هناك ارض مجوفة تغرب فيها الشمس و تطلع منها و أن خريطة العالم مقلوبة
    https://www.youtube.com/watch?v=idROkvqLa0o
    https://www.youtube.com/watch?v=7SahlHXVBCc
    جهل أغلبية المسلمين و عنادهم لن يسمح لدينهم بالتطور
    أما بالنسبة للناصية فهي جزء من الدماغ و هذا دليل على أن الدماغ هو من يتخد القرار و يوجد به ايضا مركز الوعي بالذات و مركز العدوانية فبربك ماذا بقي للقلب هههه
    ملاحظة لا تتهم الناس بالجهل و السطحية قبل أن تتاكد من معلوماتك حول ذاكرة الأعضاء الأخرى و بقية النقاط المطروحة لا أدري ماذا ينفع الدين عندما لا تتوفر في بعض متبعيه ادنى علامات التحضر
    مناقشة البراهين بوصف القائل بها بأنه مهرج مناقشة فعلاً سطحية وساقطة

    وصدقني لو كان الانترنت موجوداً في الثلاثينات لكنت تقول بأزلية العالم

    أنا رجل سلفي أفهم النصوص بفهم السلف وعلماء المسلمين أجمعوا على كروية الأرض في الفاضلة

    وأنا ذكرت لك آنفاً مسألة العلاقة بين الوعي والقلب وكون بعض الظواهر التي تفسر بدوران الأرض حول الشمس يمكن أن تفسر أيضاً بدوران الشمس حول الأرض وقد اختاروا الأول لكونهم يعتقدون أن الأكبر يجب أن يتبعه الأصغر لا العكس فقط لا غير فافهم هداك الله واترك الجهل وتكرار الكلام السطحي الفارغ وترديد الأكاذيب

    قال شيخ الإسلام :" وَقَرَّرْت الْأَدِلَّةَ اللَّفْظِيَّةَ الصَّحِيحَةَ وَمَيَّزْت بَيْنَهَا وَبَيْنَ الشُّبُهَاتِ الْفَاسِدَةِ، مَعَ مَا يَجِيءُ فِي ضِمْنِ ذَلِكَ مِنْ أُصُولٍ عَظِيمَةٍ وَقَوَاعِدَ جَسِيمَةٍ. مِنْ أَوَّلِهَا - وَهُوَ مِنْ أَجَلِّ الْأُمُورِ عِنْدَ كَثِيرٍ مِنْ النَّاسِ - مِنْ تَقْرِيرِ اسْتِدَارَةِ الْأَفْلَاكِ. فَإِنِّي قَرَّرْت ذَلِكَ وَذَكَرْت كَلَامَ مَنْ ذَكَرَ إجْمَاعَ الْمُسْلِمِينَ عَلَى ذَلِكَ: مِثْلُ ابْنِ الْمُنَادِي وَابْنِ حَزْمٍ وَابْنِ الْجَوْزِيِّ وَمَا يَتَعَلَّقُ بِذَلِكَ مِنْ الْأُمُورِ الْحِسَابِيَّةِ السَّمْعِيَّةِ مِنْ الْكِتَابِ وَالسُّنَّةِ إلَى أَمْثَالِ ذَلِكَ مِمَّا يَطُولُ وَصْفُهُ. وَأَيْضًا لَمَّا كُنْت فِي الْبُرْجِ ذُكِرَ لِي أَنَّ بَعْضَ النَّاسِ عَلَّقَ مُؤَاخَذَةً عَلَى الْفُتْيَا " الحموية "

    وقال أيضاً :" اعْلَمْ أَنَّ " الْأَرْضَ " قَدْ اتَّفَقُوا عَلَى أَنَّهَا كُرَوِيَّةُ الشَّكْلِ وَهِيَ فِي الْمَاءِ الْمُحِيطِ بِأَكْثَرِهَا؛ إذْ الْيَابِسُ السُّدُسُ وَزِيَادَةٌ بِقَلِيلِ وَالْمَاءُ أَيْضًا مُقَبَّبٌ مِنْ كُلِّ جَانِبٍ لِلْأَرْضِ وَالْمَاءُ"

    واستدل بآيات التكوير وغيرها من النصوص

    وقال أيضاً :" وقوله سبحانه: { وَجَدَهَا تَغْرُبُ فِي عَيْنٍ حَمِئَةٍ } [86/18] العين في الأرض ومعنى { تَغْرُبُ فِي عَيْنٍ } أي في رأي الناظر باتفاق المفسرين؛ وليس المراد أنها تسقط من الفلك فتغرب في تلك العين؛"

    فنحن نتبع تفسير السلف والذي فيه الجمع بين النصوص وإيضاحها جلياً ويأتي من المنتسبين للإسلام من يحدث تفاسير ويتكلف ولسنا ملزمين بقوله

    وأدنى علامات التحضر الصدق لا الكذب والافتراء على الخلق وتقويلهم ما لم يقولوا والمغالطة وترك أدلة الخصم وتوضيحاته وإعادة الكلام من جديد وتفسير كتب الناس بالمزاج ، فتفسير النصوص ينبغي ألا يحدث فيه وهناك محكم ومتشابه فافهم أدلة الناس وطرقهم بالاستدلال بدلاً من القفز من موضوع إلى موضوع عند العجز عن المناقشة في موضوع يتم هزيمتك فيه بالضربة القاضية

    ومن أسميته بالمهرج ذكر أدلة يجب أن تناقض تفصيلياً وذكر أدلة مقابلة لا يزيد كون الأمر على أنه يصير معلقاً فقط فيه أدلة من الطرفين وأنت يصفتك لا أدري يجب أن تتوقف لا أن تجزم بشيء

    وأساس التطور الإبداع وترك التسليم للسائد في الأوساط التجريبية ومحاولة النقد ، هذا الرجل لو كان أجنبياً صدقني لاحترمت كلامه خصوصاً إذا رأيته يستضاف في بعض القنوات على أنه قد طرح طرحاً يخالف السائد وقدم أدلة على ذلك ولاحترمه حتى المخالفون له لأنه بذل جهداً لا بأس به في إيضاح الأمر لو كانت هناك أدلة قطعية على المسألة المذكورة لما تشكك بها كثيرون وعلى رأسهم هوكنغ

    والدين عقيدة وأخلاق وعبادات ومعاملات ثابتة لا تتغير

    وأما العلم التجريبي فشيء متغير كل يوم يكتشفون شيئاً جديداً ولعلك لاحظت في الأبحاث التي تكتشف ما في القلب من أجهزة عصبية وغيرها ، والتناقض ينبغي أن ترمي به الأبحاث الغربية التي أثبتت هذا وأثبتت هذا ولا تناقض بل هناك اتصال بين وذكرت لك آنفاً رحمة به ورأفة أبحاثاً موسعة لباحثين في هذه المسألة وبيان العلاقة بين القلب والدماغ ووظيفة كل منهما فلا تعلق بشيء ذي بال على كلامهم بل تردد كلامك السابق

    وبالنسبة لذاكرة الأعضاء فهل كل عضو يستحق أن يوصف بأنه دماغ صغير وهل يقول أحد في الدنيا ( يدي تحب فلان ورجلي تبغض فلان ) وهل نقل يد شخص إلى شخص آخر أو كلاه أو أي عضو يؤثر في انتقال السلوكيات

  15. افتراضي

    هُنالك فرق بين العقل والتفكير. أن يعقل الإنسان غير أن يُفكر الإنسان. آيات التعقّل ارتبطت بالقلب، أمّا آيات التفكّر فلم ترتبط بالقلب
    أما القُدماء من العرب فقد ربطوا الذكاء والمكر بالدماغ أو الرأس. وربطوا العقل بالقلب
    يقول ابن الجوزي في كتاب الأذكياء ( وإذا غلظت الرقبة دلت على قوة الدماغ ووفوره ) ولم يقل القلب

    التفكر = إصدار فكرة
    العقل = استقبال فكرة وإما قبولها أو رفضها

    هذا أولًا.

    أما ثانيًا، فالإنسان يبصر بعينه. ولكن هنالك مركز للبصر في الدماغ
    يتذوّق بلسانه، ولكن الدماغ ما يدير عملية التذوّق. يسمع بإذنه، يشم بأنفه، يلمس بيده. ورغم ذلك الدماغ يُشرف على كل هذه العمليات

    فلماذا لا يكون هنالك عضو مختص بالعقل. ولكن الدماغ ما يدير هذه العملية أيضًا؟

    أنا أُخطِئ فأتعلم

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

Bookmarks

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
شبكة اصداء