النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: خواطر من العابرات

  1. #1

    افتراضي خواطر من العابرات

    لا نذبل إلا عندما تصيبنا أيدي الناس.. ونحيا حين تستمدّ روحنا من تباشير السماء..
    وبين موتنا وحياتنا في كل مرّة.. تكون التجارب المفضية إلى نتائجها.. كلٌّ بما أراد له من كسْبٍ..
    فمن تعلّق بأسباب السماء.. أحيا قلبه.. ومن التفت لأسباب الأرض.. أضاع عمره..

    "لا رحم الله امرِئً مسلما رأى شططي عن الحق فما زجرني"

  2. #2

    افتراضي

    وتقول لي: إنّ الموت مخيف!!
    - يا صاحبي.. تصوّر أن هذا الموت.. المرعب.. القاتم.. المتربع على مدخل الغيب.. يرتقي أحيانا ليصبح مغريا وجاذبا أكثر مما تغري به الدنيا وزخرفها.. ألا ترى بعضهم يهجر عالم الدنيا وينقذف طالبا الموت بالانتحار.. أليس هذا خير دليل على أن الموت قد يصبح أكثر إغراء من الدنيا بكل وينتها؟!
    ذلك أنّ القلب إن هو أنكر حقائق الغيب.. انغلق عن التلذّذ بزينة المشهود.. فيلعب به إبليس لعبته القديمة بكل أريحية..
    أي صاحبي.. إن هذا القلب متقلب بين أصابع الرحمٰن.. فالزَم تُعصَم..

  3. #3

    افتراضي

    إذا ارتفع النجم في السماء.. قبل أن تحاول إسقاطه.. تعلّم ابتداءً الارتقاء مثله..
    وتذكّر أنّ النجوم لا تسقط على الأرض بل تزيّن السماء بتلألئها حتى إذا اقترب موعد أُفولِها انطفأت في هدوء..
    هذا معنى الاكتناز بالعطاء ☺️
    ثمّ..
    لا يمكنك أن تهزم من يؤمن بالله ربّ الأقدار ومصرّفها..
    ليلتنا جميلة إن شاء الله🌹

  4. #4

    افتراضي

    لا أرى هذا العالم الافتراضي إلا قد اعتدى على خصوصياتنا ومشاعرنا.. فشوّهها وخرمزها.. حتى غدونا بين إظهار غير ما نجده والمبالغة في وصف ما نكابده نهجر بركة السجود ولوعة دعاء القنوت وحرقة الإلحاح في الطلب عند الحي الذي لا يموت.. ونلجأ إلى بشرٍ ضعافٍ لا حول لهم ولا قوة.. لنستعرض عندهم آهاتنا.. فهم منها مُشفقٌ وشامتٌ..
    ثمّ..لا شيء إلينا يضاف..

    يا للبؤس 😔

  5. #5

    افتراضي

    نستطيع أن نهتم بإنشاء جيل مختلف جدّاً عن إملاءات أجندات البنك الدولي.. بدل إقناع أنفسنا بأن الطفل الذي يتقن اللغات يستطيع السباحة بأريحية في المنشآت الاستثمارية للبنك الدولي!!
    تاجر بابنك مع الله حتى لا تتاجر به مع البنك الدولي.. فهناك من مدّ عنق ابنه ليذبحه بالسكين استجابة لأمر الله فانقلبت لوعته على ابنه عيدا خالدا للمسلمين.. عليهما الصلاة والسلام..
    أقبل على الإملاءات الإلهية وازهد في الفلسفات البشرية..
    ثمّ.. اترك رزق ابنك على الذي يرزقك وإيّاه ويرزقه وإيّاك..
    طابت ليلتنا 🌹

  6. #6

    افتراضي

    تطلبوا مصادقة الطيبين والطيبات.. فإذا لم تكن عندكم طاقة استيعاب كبيرة لأفعالهم.. سترونهم شياطين متحركة..
    ألم تقرؤوا كيف كانت أفعال الخضر عند موسى عليه السلام قبل أن يأتيه تعليلها..؟!
    فآتى الله سبحانه موسى عليه السلام من الحكمة ما جعله يطلب علّة الفعل بدل إصدار حكمه على الفاعل..
    انظروا لطريقتكم في تأوّل أفعال العباد ثم القفز للحكم عليهم.. قبل أن تشتكوا من وجود الأشرار حولكم 🤔

  7. #7

    افتراضي

    العبث بالرأي العام.. هو محنة العصر.. داء الحداثة.. فيروس هذا الزمان.. لنكن أكثر واقعية في تحليل الوضع.. التافهون لا يخلقون من العدم.. تجربة الخرقة العفنة ووجود فأر عليها قد أصبحت مصدر سخرية فيما بعد.. وليست أسطورة المؤامرة من يصنع التافهين أيضا..
    التافهوم ينشأون من رغبة الجموع في الراحة من الراحة.. وهم لا يرتاحون بذلك.. بل يقتحمون هموم التافهين لتصبح همومهم.. ذلك أن نظرية التعب هي القانون الحاكم لهذه الدنيا وتصاريفها..
    الضاحكون للمضحكين.. والمتابعون للتافهين.. والغارقون في تداول أحداث عابرة لا ترقى لمستوى القص بله إضفاء أدواء الجاهلية عليها.. هؤلاء يتكاثرون ويكثرون حتى تغلب على الجموع مواضيع لا ترقى لمستوى مهاترات سكارى الجاهلية الأولى..
    فنحن.. إذا أردنا أن نجمع الجمع على قضية مصيرية.. يجب أن نستحضر في أذهاننا ضرورة انتشالهم من هذا الوحل.. ثم.. دون أن تنغرس أقدامنا في الوحل.. لأننا سنكون بعدها باحثين عمن يخرجنا لا من نخرج.. وسنصبح غريقا يستنجد بغريق..
    تذكّر أنّ هذا التنبيه : {{أَفَحَسِبۡتُمۡ أَنَّمَا خَلَقۡنَٰكُمۡ عَبَثٗا وَأَنَّكُمۡ إِلَيۡنَا لَا تُرۡجَعُون }}.. كان مزلزلا بما يكفي لمن سبقوا..وعرفوا {{أَنَّ وَعْدَ ٱللَّهِ حَقٌّ وَأَنَّ ٱلسَّاعَةَ لَا رَيْبَ فِيهَآ }}
    فاصدق والزم وشدّ الوثاق فالخطب فعلا جلل ويحتاج عزيمة من فصيلة العواصف التي تقتلع.. فقد تراكمت في النفس أشياء تحتاج للاجتثاث..
    دمت بود🌹

  8. #8

    افتراضي

    تدليع ابنك ليس من أدوار الأستاذ حتى تأتي وتطالبه بها.. هذا دورك أنت.. الأستاذ دوره تعليم ابنك وتلقينه المعارف ترغيبا وترهيبا..
    لذلك.. حاول أن لا تتجاسر عليه كي لا تختل أدواركما فيفسد الحرث بين تجاسرك وتفاديه واجبه من أجل اتّقاء شرك..
    ويبقى على كليكما المطالبة بتخفيف حمل هذا البرنامج التعليمي القاهر.. من أجل تلقين التلاميذ ما يحتاجونه لدنياهم وآخرتهم.. لا ما تمليه الأجندات الدولية وبنوكها..
    صباحي وصباحك جميل 🌹

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

Bookmarks

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
شبكة اصداء