النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: دراسات أكاديمية تؤكد نبوة الرسول صلى الله عليه وسلم

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2016
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    325
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي دراسات أكاديمية تؤكد نبوة الرسول صلى الله عليه وسلم

    بسم الله الرحمن الرحيم
    من المعروف أن الخطباء و البلغاء و الشعراء قبل مبعث الرسول كانت تعج بهم مكة ومن حولها , ولم يذكر أن الرسول كان احد منهم أو على الأقل يجاريهم فى مجالاتهم, وباعة فى تلك المهن باع من لا ناقة له ولا جمل
    عاش رسول الله إلى سن الأربعين ماعهد عنه إلا كلام عادى ليس كلام مثل كلام الخطباء ولا الشعراء وليس له اى علاقة بهذه المسألة .
    ثم تأتى المعجزة الخالدة ( القراّن الكريم ) وتكون المفارقة فى أن الرسول الذي لم يكن له أي باع فى البلاغة ولم يعرف عنه ذلك يتحدى أرباب البلاغة
    وتأتى الدراسات الأكاديمية فى علم النفس لتؤكد أن العبقريات الأدائية لا تكون إلا قبل سن الأربعين ولكن بعد سن الأربعين فلا تستنتج أن يكون لدى الشخص اى إبداع فكرى


    https://link.springer.com/referencew...4614-3858-8_23

    https://www.pnas.org/content/114/30/7892

    https://www.kellogg.northwestern.edu...tInvention.pdf

    ملخص هذه الدراسات أن الفكر الابداعى فى القرون السابقة كان للشباب
    ومع تقدم العمر تقل الرؤية الإبداعية والأفكار المبتكرة لدى البشر وذلك يكون قبل العقد الثالث من العمر ويبلغ منتهاه فى نهاية العقد الثالث وبعد ذلك يميل الإبتكار الفكري إلى الخمول
    وكما يقول اينشتاين (الشخص الذي لم يقدم مساهمته الكبيرة في العلوم قبل سن الثلاثين لن يفعل ذلك أبدًا.)
    فكما يقول الشيخ الشعراوى رحمة الله عليه ( متى تفجرت تلك الموهبة فى الرسول فى سن الاربعين
    هل كانت متأصله لدية قبل ذلك الوقت وحجبها عن الناس حتى سن الاربعين ثم أعلنها على الاربعين ؟ وهذا لا يكون لآنه لا يضمن ان يعيش الى سن الاربعين اذا بالمنطق هى لم تكن لديه ثم وجدت
    قال تعالى (وَإِذَا تُتْلَىٰ عَلَيْهِمْ آيَاتُنَا بَيِّنَاتٍ ۙ قَالَ الَّذِينَ لَا يَرْجُونَ لِقَاءَنَا ائْتِ بِقُرْآنٍ غَيْرِ هَٰذَا أَوْ بَدِّلْهُ ۚ قُلْ مَا يَكُونُ لِي أَنْ أُبَدِّلَهُ مِن تِلْقَاءِ نَفْسِي ۖ إِنْ أَتَّبِعُ إِلَّا مَا يُوحَىٰ إِلَيَّ ۖ إِنِّي أَخَافُ إِنْ عَصَيْتُ رَبِّي عَذَابَ يَوْمٍ عَظِيمٍ)
    بأيِّ شيءٍ تحرِّكُ شفَتَيكَ يا أبا أمامةَ ؟ . فقلتُ : أذكرُ اللهَ يا رسولَ اللهِ ! فقال : ألا أُخبرُكَ بأكثرَ وأفضلَ من ذِكرِك باللَّيلِ والنَّهارِ ؟ . قلتُ : بلى يا رسولَ اللهِ ! قال : تقولُ : ( سبحان اللهِ عدَدَ ما خلق ، سبحان اللهِ مِلْءَ ما خلَق ، سبحان اللهِ عدَدَ ما في الأرضِ [والسماءِ] سبحان اللهِ مِلْءَ ما في الأرضِ والسماءِ ، سبحان اللهِ عدَدَ ما أحصى كتابُه ، سبحان اللهِ مِلْءَ ما أحصى كتابُه ، سبحان اللهِ عددَ كلِّ شيءٍ ، سبحانَ اللهِ مِلْءَ كلِّ شيءٍ ، والحمدُ للهِ مثل ذلك ) . صحيح

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2017
    الدولة
    الأردن
    المشاركات
    255
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    بسم الله الرّحمن الرّحيم ..
    السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
    جزاك الله خيرا أخي الكريم ياسر فوزيّ .. لكن أعتقد أنّ كلامك صحيح فيما يتعلّق بالبلاغة المعجزة وهي بلاغة القرءان الكريم ..
    أمّا فيما يتعلّق بالبلاغة بشكل عامّ فأعتقد أنّ الرّسول صلّى الله عليه وسلّم قد أوتي جوامع الكلم منذ نعومة أظفاره ..
    بل أعتقد أنّه ليست هناك صفة حميدة يمكن أن تخطر على بال إنسان إلّا وهي ضمن الشّمائل المحمّديّة ..
    هناك إنسان .. صمت كلّ لحظات الحياة .. متفكّرا في صنع الله جلّ في علاه .. الّذي خلقه وعدله وفطره وسوّاه .. حتّى أنطقه الله سبحانه وتعالى آخر لحظة من لحظات حياته فقال: أشهد أن لا إله إلّا الله وحده لا شريك له .. وأشهد أنّ سيّدنا محمّدا صلّى الله عليه وسلّم عبد الله ورسوله !!

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2016
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    325
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    وعليكم السلام ورحمة الله
    أعزك الله أخى الفاضل أحمد جميل
    والهدف من الموضوع بيان جانب من جوانب الإعجاز المتمثل فى كون رسول الله أمي لا يقرأ ولا يكتب ومكث فى قومه 40 سنة لم يعرف عنه انه ألقى خطبة ولا نظم شعرا ولكن أدائه فى تلك الفنون لا تتعدى كونها أداءات استقاها بالسليقة كباقى قومه وبيئته ولذلك قال تعالى مؤكدا ذلك
    ( وما كنت تتلوا من قبله من كتاب ولا تخطه بيمينك اذاً لارتاب المبطلون )
    وقال تعالى ( قل لو شاء الله ما تلوته عليكم ولا أدراكم به فقد لبثت فيكم عمراً من قبله أفلا تعقلون) اى لم يعرف عنى انى من أرباب القاء الخطب او انشاد الاشعار ونظمها او تأليف النثريات والقاءها
    وقال ايضا ( وما علمناه والشعر وما ينبغى له ان هو الا ذكر وقرأن مبين).نعم رسول كان مشهورا بالامانه والصدق والوفاء واغاثة اللهفان والكرم والشجاعة والمروءة ... وكل مجامع الصفات الحميده لكن لو كان ناظما للنثر والشعر لارتاب فيه الناس
    فلو كان صلى الله عليه وسلم – وحاشاه – مدعيا للنبوة والوحي لنسب لنفسه ( القرآن الكريم) ولكنه بعد ذلك السن وليس له سابقة فى تلك الفنون ثم فجأة يظهر عليه النبوغ ولا يدعيه لنفسه بل هو متبع لما أوحى إليه فهذا لا شك لا يكون إلا من إنسان اكتملت فيه كل معاني الصدق والأمانة صلى الله علية وسلم.
    بأيِّ شيءٍ تحرِّكُ شفَتَيكَ يا أبا أمامةَ ؟ . فقلتُ : أذكرُ اللهَ يا رسولَ اللهِ ! فقال : ألا أُخبرُكَ بأكثرَ وأفضلَ من ذِكرِك باللَّيلِ والنَّهارِ ؟ . قلتُ : بلى يا رسولَ اللهِ ! قال : تقولُ : ( سبحان اللهِ عدَدَ ما خلق ، سبحان اللهِ مِلْءَ ما خلَق ، سبحان اللهِ عدَدَ ما في الأرضِ [والسماءِ] سبحان اللهِ مِلْءَ ما في الأرضِ والسماءِ ، سبحان اللهِ عدَدَ ما أحصى كتابُه ، سبحان اللهِ مِلْءَ ما أحصى كتابُه ، سبحان اللهِ عددَ كلِّ شيءٍ ، سبحانَ اللهِ مِلْءَ كلِّ شيءٍ ، والحمدُ للهِ مثل ذلك ) . صحيح

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

Bookmarks

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
شبكة اصداء