صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 27

الموضوع: حقيقة العلم الفلكي المعاصر وهل هو حقيقة أم سلسلة من الافتراضات

  1. افتراضي حقيقة العلم الفلكي المعاصر وهل هو حقيقة أم سلسلة من الافتراضات

    بسم الله الرحمن الرحيم

    العلم الفلكي المعاصر قائم بشكل أساسي على الظنون والافتراضات، فبعد أن قام كوبرنيكوس بوضع الشمس في مركز الكون، وجعل الأرض كوكباً تابعاً لها، صار علماء الفلك يبنون تصوراتهم عن الكون وهيئته وحركته وحساباتهم الرياضية بناء على هذا الأساس.

    فعندما جعلوا الشمس في المركز، تساءلوا: لماذا نرى الشمس هي التي تجري حول الأرض؟ وهنا افترضوا: أن جريان الشمس حول الأرض، ليس سوى خدعة بصريّة، بسبب ثباتنا على الأرض، وعدم إحساسنا بجريانها!

    ثم تساءلوا كيف يحدث الليل والنهار على الأرض؟ وهنا قالوا: لا يكون ذلك إلّا إذا كانت الأرض تدور حول نفسها، وبهذا افترضوا أن الأرض تدور حول نفسها ليعلّلوا كيف يحدث الليل والنهار.

    ثم تساءلوا: إذا كانت الأرض تدور حول نفسها ليحدث الليل والنهار، وبما أن اليوم كاملاً ليله ونهاره يستغرق مدة 24 ساعة، فكم تحتاج من السرعة لتدور حول نفسها في 24 ساعة؟ وهنا قالوا: إذا كان محيط الأرض حسب الحسابات الهندسية يساوي 40,070 كم عند خطّ الاستواء، فإن الأرض تحتاج إلى سرعة 1690 كم/س عند خط الاستواء، لتدور حول نفسها دورة كاملة في 24 ساعة، بناء على المعادلة الرياضيّة التي تقول بأن السرعة تساوي المسافة تقسيم الزمن.

    ولكن هنا إشكال يتغاضون عنه، وهو: إذا كانت الأرض تدور حول نفسها بهذه السرعة، فكيف استقرت الأشياء على ظهرها، وكيف لا تشعر الكائنات الحيّة والأشجار والرياح ولا تتأثر بهذه الحركة؟! وهنا حاولوا تعليل ذلك، بأن هذا مثل من يركب العربة المغلقة، فإنه لا يشعر بحركة المركبة، بل يظنها مطمئنة. وهذا جواب باطل، وقياس فاسد، لأن الأرض نظام مفتوح وليس مغلق كالعربة، فلو ركبت عربة لا سقف لها، لشعرت بحركة الرياح، ولتأثرت الأشياء بحركة العربة، فالرياح في وسط العربة المفتوحة لن تستقر وتهدئ وتتحرك بأريحية كما هو الحال في العربة المغلقة، وكذلك لو وضعت نبتة في وسط العربة المفتوحة، فلن تهدئ، بل سوف تهتز وتتحرك أوراقها وأغصانها، والكائنات الحية في العربة المفتوحة سوف تتأثر بحركة العربة، وبما أن الأرض نظام مفتوح، كالعربة المفتوحة، فإن كل ما على ظهرها سوف يشعر بدورانها، ولا يعارض ذلك إلّا قليل عقل وبصيرة، لذلك فدوران الأرض حول نفسها مرفوض علميّاً وعقليّاً.

    ثم تساءلوا وقالوا: إذا كانت الأرض تدور حول الشمس، فكيف تحدث الفصول الأربعة؟ وهنا قالوا: لا يمكن أن يكون ذلك، إلّا إذا كانت الأرض تدور حول الشمس في مدار بيضاوي، بحيث إذا ابتعدت عن الشمس يحدث الشتاء، وإذا قربت من الشمس يحدث الصيف.

    وطبعاً هذا التفسير، استنتجه الفلكيون الغربيّون، كونهم يقعون في شمال الكرة الأرضية، شمال خطّ الاستواء، وقبل أن يدركوا أن هناك اختلافاً في الفصول بين جزء الأرض الشمالي وجزئها الجنوبي، أضف إلى ذلك، أن الجزء الجنوبي من الكرة الأرضيّة، عندما تكون الأرض في أبعد نقطة لها عن الشمس، يكون صيفاً، بينما عندما يكون الجزء الجنوبي في أقرب نقطة له من الشمس يكون شتاء،

    ولكي يخرجوا من هذه المعضلة، أدلوا بتصريح سخيفٍ حقّاً، دون أن تتأثر فرضيتهم حول شكل مدار الأرض البيضاوي المزعوم حول الشمس، وهنا قالوا: لا يمكن أن يكون كذلك، إلّا إذا قلنا بأن محور الأرض مائل بمقدار 23.5 درجة بالنسبة إلى مدار الأرض حول الشمس، ونجعل العلّة في حدوث المواسم والفصول، ليس في قرب الأرض وبعدها عن الشمس، بل نظيف إليها تعامد أشعة الشمس على خطوط العرض، عند ميلان محور الأرض الذي افترضوه! فزعموا أن بعد الأرض وقربها من الشمس ليس هو العامل الرئيسي في حدوث الصيف والشتاء! وإنما هو تعامد أشعة الشمس على المدارارت الأرضيّة!

    وهذا التعليل باطل، لأنه إذا كان مصدر الإضاءة بعيد، فإن تعامد أشعته لا يمكن أن يؤثر على درجة حرار الجو بهذا الشكل الذي زعموه، فحسب تصورهم لمدار الأرض المزعوم حول الشمس، فإن الجزء الجنوبي من الأرض يجب أن يكون صيفاً دائماً، ولكن عند الأوج ترتفع درجة حرارته على الضعف من درجة حرارته عند الحضيض، فيكون الجزء الجنوبي صيفاً دائماً، لأنه وبسبب بعد الشمس الهائل الذي زعموه، يكون الفارق في قوة تأثيره على أجزاء الأرض بسيطاً، ولك أن تقوم بتجربة عملية في المعمل، لترصد درجة حرارة الجزء الجنوبي من الكرة عند تعريضها لمصدر حرارة بعيدٍ نسبيّاً.

    وأما والواقع بخلاف ذلك، فهذا يدل على أن مصدر الحرارة قريب من الجسم المتأثر بحرارته، بحيث يركز أشعته على موقع معيّن، تكون فيه درجة حرارة الجسم أعلى منه في غيرها من أجزاء الجسم الأخرى، البعيدة عن مصدر الحرارة، وهنا نقول: بأن تعامد أشعة مصدر الحرارة له أثر في رفع درجة الحرارة، لقرب هذا المصدر من الجسم المؤثَّر عليه.

    ولكي يثبتوا فرضيّتهم حول مدار الأرض المزعوم حول الشمس، احتجوا بوقوع الحركة التراجعية للمريخ، وهذا ما فندته في بحث مستقل بعنوان: (نقد دليل دوران الأرض حول الشمس)

    وعندما تمّ اعتماد طريقة ارسطرخس الساموسي في حساب حجم وبعد القمر، وهذا ما بيّنت بطلانه في بحث مستقل، بعنوان: (نقد حسابات الفلكيين لبعد وحجم القمر) وقاموا بعمل تلك الحسابات، بناء على تلك الأسس التي بنا عليها ارسطرخس حساباته، تساءلوا: كما يحتاج القمر إذاً ليدور حول الأرض دورة كاملة؟ وهنا قالوا: بأنه بناء على بعد القمر الذي استنتجوه من خلال الحسابات الظنيّة التي قاموا بها، والتي تساوي: 384,400 كم فإن طول الخط المداري للقمر، يجب أن يكون 768000 كيلومتر تقريباً، وبناء على هذه الحسابات الافتراضيّة، فإنه يجب أن تكون سرعة القمر أثناء دورانه حول الأرض تساوي: 3683 كيلومتر في الساعة تقريباً.

    ولكن واجهتهم مشكلة، وهي أن حجم القمر يتغيّر، فعندما يكون القمر بدراً، وعند الشروق فقط، يكون حجم القمر كبيراً على غير المعتاد، فأخذوا يتساءلون عن سبب هذه الظاهرة؟ وهنا قالوا: لا يمكن أن يكون هذا إلّا إذا كان القمر يدور حول الأرض في مدار بيضاوي، وليس دائري، وبما أن ظاهرة القمر العملاق لا تحدث إلا إذا كان القمر بدراً، فهذا يعني أن القمر عندما يكون بدراً، يكون في أقرب نقطة له من الأرض، وهو ما يسمونه بالحضيض، فجعلوا وقت حدوث الحضيض، عندما يكون القمر بدراً، ووقت حدوث الأوج، عندما يكون القمر محاقاً.

    ولكن هنا إشكال يتغاضون عنه، وهو: أن القمر لا يكون عملاقاً إلّا عند الشروق والغروب فقط، فهو يشرق عملاقاً، فإذا ارتفع قدر رمحين عن خط الأفق رجع إلى حجمه المعهود، ثم إذا دنا من الأفق عاد عملاقاً، ثم يغرب، وليس هذا وحسب، بل الشمس أيضاً تحدث لها هذه الظاهرة يوميّاً، فتكون الشمس عند شروقها في حجم أكبر مما هي عليه في المعتاد، حتى إذا ارتفعت عن خط الأفق قدر رمحين، صارت في مثل حجم القمر أو قريباً منه، ويمكن ملاحظة حجم الشمس الطبيعي بدون أشعة، في يوم ضبابي أو مغبر، حيث يقوم الضباب أو الغبار بكسف ضوء الشمس، فتبدو الشمس في حجمها الطبيعي، والذي هو قريب جداً أو مساوي لحجم القمر، فإذا دنت من الأفق عند الغروب كبر حجمها وعاد كما كان عند شروقها حتى تغرب، وهنا نتساءل ونقول: أنه حسب قول علماء الفلك الأوروبيين، فإن القمر لم يكن قريباً عند شروقه ولا عند غروبه، وكذا الشمس، لأنه حسب ادعاءهم أن شروق الشمس والقمر وغروبهما مجرد خداع بصري لدوران الأرض حول نفسها، وبهذا حسب قولهم، فالشمس والقمر لا تحدث لهما ظاهرتي الأوج والحضيض يومياً، فالقمر حسب ادعاءهم تحدث له هذه الظاهرة شهرياً، والشمس تحدث لها هذه الظاهرة سنويّاً، إذاً نستنتج، أن ظاهرة الشمس العملاقة، والقمر العملاق، لا علاقة لهما بمداراتها المزعومة، وإنما هو شيء اتّفق للفلكيين الأوربيين، وقدّموه ليثبتوا به قولهم في أن مدار القمر حول الأرض بيضاوي، ومدار الأرض المزعوم حول الشمس بيضاوي، متكئين على أنه لن يكون هناك من يحاسبهم على هذه الافتراضات الاعتباطيّة!

    وبما أنهم يرون القمر يشرق من جهة الشرق، ويغرب من جهة الغرب، فمن المعتبر أن يقولوا: بأن القمر يجري في مداره حول الأرض، من الشرق إلى الغرب، ولكن اعترض سبيلهم أمر أخر، فظل القمر على الأرض وقت كسوف الشمس، يسير من الغرب إلى الشرق، ولا يمكن أن يحدث هذا إذا كان القمر يسير في مداره حول الأرض من الشرق على الغرب، إلّا أن تكون الأرض ثابتة والشمس هي التي تجري، فتساءلوا: كيف يحدث هذا في أرض تدور حول الشمس وحول نفسها؟ وهنا قالوا: لا يكون ذلك، إلّا أن نقول: بأن حركة القمر في مداره حول الأرض، تتجه من الغرب إلى الشرق، وأن سبب رؤيتنا للقمر وهو يدور من الشرق إلى الغرب، إنما هي خدعة بصريّة، بسبب دوران الأرض حول محورها!

    واستنتجوا هذه الصورة:


    ثم تساءلوا: لماذا جميع الكواكب نراها تشرق من الشرق وتغرب من الغرب؟ فبدل أن يقولوا: بأنها تدور حول الأرض من الشرق إلى الغرب، افترضوا أن هذه الكواكب لا تتحرك حول الأرض، وأن ما نشاهده من حركتها، مجرد خداع بصري، بسبب ثباتنا على الأرض، وعدم شعورنا بدورانها.

    ثم تساءلوا: لماذا نجد بعض الكواكب، مثل الأبراج، وعطارد والزهرة والمريخ وزحل والمشترى، متحركة متنقلة، بينما نجد هناك كواكب ثابتة لا تتحرك، مع أنه وحسب الفرضيّات الفلكية، لا يوجد شيء ثابت، وكل شيء متحرك؟! وهنا قالوا: أن الكواكب الخمسة، إنما تدور حول الشمس، وليس حول الأرض، ودورانها حول الأرض مجرد خداع بصري، بسبب ثباتنا على الأرض، وعدم شعورنا بحركتها! وأما الأبراج، فهي ثابتة في الحقيقة، الذي يتغيّر هو موقع الأرض منها، عندما تدور حول الشمس! وأما الثوابت فافترضوا أنها بعيدة جدّاً عنّا، ولذلك لا ندرك حركتها، أي: أن كل ما نشاهده مجرد خداع بصري لا أكثر!

    فجعلوا جميع الظواهر الكونيّة التي نراها بأبصارنا، مجرد خداع بصري، والحقيقة عندهم فقط!

    وبما أنهم يعتقدون أن المسافة بين الأرض والشمس 149.6 مليون كم بناء على حساباتهم الافتراضيّة، فبالتالي يظنون أن الأبراج أبعد من ذلك بكثير، وبالتالي فالنجوم الثوابت عندهم أبعد وأبعد، لذلك عند رصدهم أو حساباتهم الرياضية، يقومون بعملها على افتراض أنها بعيدة بعداً سحيقاً، ولهذا تأتي النتائج ذات أرقام خياليّة.

    ولما رأوا قدماءهم من فلاسفة الإغريق، يعتقدون أن هذه المجرات عبارة عن نجوم سحيقة، متكتلة مع بعضها البعض، يزداد تكتلها كل ما دنت نجومها من مركز المجرّة، وبناء على ذلك، افترضوا أن المجرّة التي نراها في سمائنا، ليست مجرّة بعيدة بل هي ذراع مجرة، وبما أن سكّان الأرض يرون هذه الذراع معترضة في سماءهم، افترضوا أن الأرض وشمسها، تقع في طرف هذه المجرّة، وبما أن شكل هذه المجرات حلزوني "في الغالب" بناء على أن أكثر المجرات الأخرى حلزونية الشكل، افترضوا بناء على ذلك، أن هذه المجرة، تدور حول نفسها، ومن هنا افترضوا أن الأرض وشمسها وكل ما يتعلق بها، يدور حول مركز هذه المجرّة، فجاء خلفائهم من علماء الفلك الأوروبيين، ليؤكدوا على هذه الظنون، ويضيفوا إليها أيضاً شيئاً من افتراضاتهم، حيث قاموا بتصوير السماء من عدة جهات من الأرض، ثم قاموا بافتراض أو لنقل: باختلاق شكل للمجرة المزعومة التي تتموضع أرضنا وشمسها وتوابعها في طرفها، والذي لا بدّ أن يكون شكلها حلزونياً! فبنو مجرّة من خلال الظنّ والافتراض!

    ليس هذا وحسب، بل قاموا بعمل فيديو يقرّبون فيه صورة هذه المجرة المزعومة، والتي أسموها: مجرّة درب التبانة. حتى تبدو نجومها وكواكبها! وقد ظن كثير من المغرمين بعلماء الفلك الغربيين، والمتأثرين بهم، والواثقين بهم، أن هذا الفيلم لصورة مجرة حقيقية وقال لي: ها هم صوّروا المجرّة ونجومها لتتحقق من أن المجرّة عبارة عن نجوم متكدسة مع بعضها البعض! وهو لا يعلم أن هذا الفيلم تخيّلي، لصورة مجرة درب التبانة من الخارج، وأن التقريب مجرد تخيّل أخر لنجوم المجرّة المزعومة!

    ولا عجب في ذلك، فقد أعلن علماء الفلك الأوربيون، أنهم استطاعوا أن يعرفوا طبوغرافية كوكب يزعمون أنه ينتمي لمجرة أخرى، تبعد عنهم ملايين السنين الضوئيّة، والسنة الضوئية رقم فلكي يصعب استذكاره، فرسموا لنا طبيعته، بل ورسموا لنا كيف يشاهد ساكن هذا الكوكب مجرتنا من سماء كوكبه! أترون بعد هذا هؤلاء يعجزون عن شيء يريدون أن يفتروه!

    ولم تقف بهم أحلامهم إلى هذا الحد، حتى أرادوا أن يعرفوا شكل الكون بأسره، فمن خلال المعادلة النسبية، تلك المعادلة السحريّة العجيبة، التي من خلالها قادرون على تصوّر كل شيء، اكتشفوا أن الكون يتوسّع ويتمدد، ومستمر في توسعه وتمدده؟! ولكنهم لم يجدوا الأدلة الدالة على ذلك، هو فقط النسبية من أملت عليهم هذه الفكرة، ولكن الدليل إن لم يوجد فسوف يجدونه، وهنا ظهر دليل توسع الكون من الركام، وهو انزياح الأجرام السماوية في ألوان الطيف إلى اللون الأحمر، والتقاطهم لإشعاعات الانفجار الكبير وصدى صوته أيضاً، وهذا ما فندته في بحثي بعنوان: (نقد أسطورة التكوين الإلحادية)

    النتيجة: أن جميع تصور الفلكيين الأوروبيين للفلك، قائم على الظنون والافتراضات، وهم يحاولون جاهدين التمسك بتصورات أسلافهم من الفلاسفة المتقدمين كالفيثاغوريين وارسطرخس والمتأخرين مثل كوبرنيكوس وجاليليو وكيبلر وغيرهم.

    وللمزيد قوموا بزيارة مدونتي: https://9slamcom6.blogspot.com/

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2016
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    381
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله
    الاخ الفاضل تحياتى
    حقيقة هذا الموضوع من الامور الشائكة التى استشكلت على الناس منذ قديم الزمن وتجادل فيها العلماء والفلاسفه والمفكرون والمسلمون والملحدون والنصارى و....وجميع الفئات , وكانت هذه المواضيع من المقدسات التى من المحرم الخوض فيها وانتهاك قدسيتها ولكم اطاحت بمفكرين وقتلت فلاسفة ومتأملين , وحتى هذه الايام نجد أن الموضوع مدار تكذيب وتشكك من فئة غير قليلة من الناس , ونحن لم ننسب القداسه لعلوم الغرب مطلقا وليعياذ بالله ولن اجادلك كثيرا فى تفكيرك واستنتاجاتك
    لكن هذ الامر ممن قامت عليه الدلائل ان لم تكن الحسابيه والنظريه فقد قامت عليه القرائن الحسيه المشاهده بحيث يستحيل تكذيب الامر
    امريكا صعدت الى الفضاء وروسيا واليابان والصين وغيرهم كل تلك الدول المتناحره المتنافسه نجد انه من الصعب جدا ان يتواطؤا على كذبه بحجم تلك الكذبة الكبيره , بل نجد أنه موقف يضاف لاحدهم عن الاخر لو أثبت ان مدعى تلك المعلومات هو ادعاء كاذب ... هذا والله أعلم بامكان حضرتك النظر الى هذه المواضيع وابداء رأيك
    https://www.eltwhed.com/vb/showthread.php?51866
    https://www.eltwhed.com/vb/showthread.php?63349
    بأيِّ شيءٍ تحرِّكُ شفَتَيكَ يا أبا أمامةَ ؟ . فقلتُ : أذكرُ اللهَ يا رسولَ اللهِ ! فقال : ألا أُخبرُكَ بأكثرَ وأفضلَ من ذِكرِك باللَّيلِ والنَّهارِ ؟ . قلتُ : بلى يا رسولَ اللهِ ! قال : تقولُ : ( سبحان اللهِ عدَدَ ما خلق ، سبحان اللهِ مِلْءَ ما خلَق ، سبحان اللهِ عدَدَ ما في الأرضِ [والسماءِ] سبحان اللهِ مِلْءَ ما في الأرضِ والسماءِ ، سبحان اللهِ عدَدَ ما أحصى كتابُه ، سبحان اللهِ مِلْءَ ما أحصى كتابُه ، سبحان اللهِ عددَ كلِّ شيءٍ ، سبحانَ اللهِ مِلْءَ كلِّ شيءٍ ، والحمدُ للهِ مثل ذلك ) . صحيح

  3. افتراضي

    أهلا بك

    تقول: "لكن هذ الامر ممن قامت عليه الدلائل ان لم تكن الحسابيه والنظريه فقد قامت عليه القرائن الحسيه المشاهده بحيث يستحيل تكذيب الامر".
    والجواب: لا يوجد أي دليل حسي مشاهد قطعي حول دوران الأرض حول نفسها أو دورانها حول الشمس، كلها أدلة ظنّيّة، وقد بيّنت بطلانها في مدونتي التي وضعت رابطها في أسفل الموضوع أعلاه، فعن أي أدلة حسيّة مشاهدة يا أخ ياسر تتحدث!

    وتقول: "مريكا صعدت الى الفضاء وروسيا واليابان والصين وغيرهم".
    والجواب: أريد أن أبيّن لك أن جميع الرحلات المأهولة لم تتجاوز في رحلاتها وكالة الفضاء الدولية والتي لا تبعد عنّا سوى 400 كم فقط ، وهذه المسافة يستحيل من خلالها إدراك حركة الأرض بأي شكل من الأشكال. وأما المسابير، فأرجوا أن تعطيني مقطعاً واحداً حقيقيّاً لرحلات تلك المسابير المزعومة، بما فيها مسبار الصين، والذي كل مقاطعة تمت عمليتها حاسوبيّاً فقط وهذا واضح لكل من شاهد تلك المقاطع، بل ولدي بعض الأدلة في تورط الأمريكيين في الكذب فيما يخص إرسالهم المسابير للفضاء، أو وصولهم للقمر، وهي أدلة قوية وكافية .

    وتقول: "ل تلك الدول المتناحره المتنافسه نجد انه من الصعب جدا ان يتواطؤا على كذبه بحجم تلك الكذبة الكبيره , بل نجد أنه موقف يضاف لاحدهم عن الاخر لو أثبت ان مدعى تلك المعلومات هو ادعاء كاذب".
    والجواب: هذا ظنّك، وإلا فالناس قد كذبوا واجتمعوا على الكذب، لأنهم يعملون في نفس دائرة المصالح المشتركة، مثال: اليهود اجتمعوا على ديانتهم المحرفة، والنصارى كذلك، والهندوس، والبوذيين، والتطوريين، ما الذي يجعل الفلكيين لا يقومون بنفس الشيء! فالفلكيون وأي طائفة اجتمعت على فكرة أو معتقد، يطبقون على توجه واحد سواء شعروا أو لم يشعروا.
    ثم كيف تريد أن يتم معارضتهم في هذه العلوم وهم يقومون بطرد من يعارضهم، هذا العالم الفلكي هالتون آرب تم طرده من عمله بسبب أنه أنكر أن انزياح الأجرام السماوية بسبب ابتعادها، مع أنه أدلى بحجج رصدية قوية وألف في ذلك كتاباً، والتطوريين يطردون كل من خالفهم انظر فيلم: "مطرودون لا يسمح بالذكاء" على اليوتيوب. فكيف تريد أن تبرز هناك معارضة عندمايعلم المعارض أنه سوف يخسر وظيفته ومصدر معيشته!
    نظرت في الرابطين نظرة سريعة، أحدها من تأليف أنت حيث قمت بتأويل الآيات على غير تأويلها لتأتي متوافقة مع فرضيات الفلكيين الغربيين، وهو تأويل غير صحيح، والأخر حول بعض الأدلة العلمية التي يزعم موظفوها أنها تدل على دوران الأرض حول نفسها، مثل بندول فوكو والذي لا علاقة لحركته بحركة الأرض المزعومة، وقد بينت تهافت جميع هذه الأدلة وغيرها في مدونتي وسوف أنقلها تباعا هنا في المنتدى بإذن الله تعالى، مع الرد على موضوعك حول استدلالك بالآيات والأحاديث !
    .. شكرا لك

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Apr 2016
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    381
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    اما وقد استندت فى ردودك على مبدأ المؤامره التى ليس لها مبرر فعن اى مصالح مشتركه تتحدث يا اخى ؟ما الفائدة من التواطؤ ؟ هل الفائدة ضحد معلومات الكتب المقدسه ؟ ام انتصار لمذهب معين على باقى المذاهب ؟ كل تلك الحجج لا تثبت امام التكلفة التى يتكلفونها لاثبات كذبتهم , فللاسف لا اجد فى نفسى طاقة للمحاورة مع من يؤمن بهذه الافكار
    نقطه اخيره , قد ثبت بالدليل الشرعى والعلمى والواقع أن الكون فى حالة تمدد وتوسع لو كانت الارض ثابته والاجرام والشمس والقمر هى المتحركه فقط لماذا لا يزال الشمس والقمر والنجوم يدورون فى نطاق الارض وبنفس المسافات التى عهدهم عليها الناس بالرغم انهم من المفترض انهم قد خرجوا من نطاق الارض بفعل التمدد والتوسع , ومنتظر ردودك على مواضيع الروابط ,
    تحياتى
    بأيِّ شيءٍ تحرِّكُ شفَتَيكَ يا أبا أمامةَ ؟ . فقلتُ : أذكرُ اللهَ يا رسولَ اللهِ ! فقال : ألا أُخبرُكَ بأكثرَ وأفضلَ من ذِكرِك باللَّيلِ والنَّهارِ ؟ . قلتُ : بلى يا رسولَ اللهِ ! قال : تقولُ : ( سبحان اللهِ عدَدَ ما خلق ، سبحان اللهِ مِلْءَ ما خلَق ، سبحان اللهِ عدَدَ ما في الأرضِ [والسماءِ] سبحان اللهِ مِلْءَ ما في الأرضِ والسماءِ ، سبحان اللهِ عدَدَ ما أحصى كتابُه ، سبحان اللهِ مِلْءَ ما أحصى كتابُه ، سبحان اللهِ عددَ كلِّ شيءٍ ، سبحانَ اللهِ مِلْءَ كلِّ شيءٍ ، والحمدُ للهِ مثل ذلك ) . صحيح

  5. افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسر فوزى مشاهدة المشاركة
    اما وقد استندت فى ردودك على مبدأ المؤامره التى ليس لها مبرر فعن اى مصالح مشتركه تتحدث يا اخى ؟ما الفائدة من التواطؤ ؟ هل الفائدة ضحد معلومات الكتب المقدسه ؟ ام انتصار لمذهب معين على باقى المذاهب ؟ كل تلك الحجج لا تثبت امام التكلفة التى يتكلفونها لاثبات كذبتهم , فللاسف لا اجد فى نفسى طاقة للمحاورة مع من يؤمن بهذه الافكار
    المؤامرة موجودة ولا شك في ذلك، وإلا فكيف تفسّر لي طرد العالم الفلكي الكبير هالتون آرب من عمله كباحث ومعلم بسبب استنتاجاته العلمية التي تخالف ما عليه التيار العلمي الفلكي السائد! وكيف تفسر لي طرد الكثير من الدكاترة في علوم الأحياء، الذين لم يؤمنوا بنظرية التطور، وعندهم أدلة على عدم حدوث هذه الفرضيّة! إن كنت إلى الآن لا تؤمن بوجود مؤامرة فهذه مشكلتك يا صديقي وليست مشكلتي.
    وليس الأمر محصوراً على المؤامرة، هناك دوافع أخرى، فبما أن الاتجاه السائد يقول بمثل هذه الفرضيات، فلن يأتي شخص ويعرض نفسه للسخرية بمخالفة أقوالهم، سوف يردد ما يقولون ليحضى بالثناء والمدح بدل أن يحضى بالاستحماق والتجهيل، وهذا أشبه ما يكون بما وقع لمصعب بن عمير مع والدته، اقرأ قصتها إنها مفيدة وقيّمة جداً

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسر فوزى مشاهدة المشاركة
    نقطه اخيره , قد ثبت بالدليل الشرعى والعلمى والواقع أن الكون فى حالة تمدد وتوسع لو كانت الارض ثابته والاجرام والشمس والقمر هى المتحركه فقط لماذا لا يزال الشمس والقمر والنجوم يدورون فى نطاق الارض وبنفس المسافات التى عهدهم عليها الناس بالرغم انهم من المفترض انهم قد خرجوا من نطاق الارض بفعل التمدد والتوسع , ومنتظر ردودك على مواضيع الروابط ,
    تحياتى
    انظر قولك أن هذه المسائل ثبتت بالدليل الشرعي قول باطل وعار عن الصحة تماماً، بل والله إن أقوالهم تنقض ما ورد في القرآن الكريم والأحاديث الصحيحة نقضاً، وما ثبت بالأدلة العلمية، وتعارضها معارضة صريحة، فقوله تعالى: (والسماء بنيناها بأيدٍ وإنا لموسعون) لا تعني أبداً أن الكون مستمر في التوسع، ولم يقل بذلك أحد من المفسرين لا النبي ولا الصحابة، بل الاتفاق على أن المراد بذلك أن الله وسّع السماء، وجعلها شرحة رحبة، وليست ضيقة على أهل الأرض، هذا كل ما تفيده الآية، ونصّ عليه الصحابة والتابعين في تفسيرهم للآية. فأين ما تدعيه من ثبوت توسع الكون شرعياً؟!
    وأما بالأدلة العلمية فالعالم الفلكي الكبير الدكتور هالتون آرب بيّن في كتابه
    Seeing Red: Redshifts, Cosmology and Academic Science
    رؤية اللون الأحمر: الإنزياحات الحمراء وعلم الكونيات والعلوم الأكاديمية.
    أن انزياح المجرات إلى اللون الأحمر لا يعني ابتعادها، حيث أكّد على أن هناك أجراما سماوية متساوية البعد عنا ولكنها تعطي انزياحا نحو الأحمر مختلفا جدا، وبعد أن التقط صورا فوتوغرافية بواسطة أكبر التلسكوبات أكتشف أن العديد من الأزواج من نوع معين من الأجرام السماوية التي يسمونها: كويزرات، ذات الانزياح الشديد نحو الأحمر وبالتالي كان من المفترض أن تتباعد عنا بسرعة كبيرة "بمقتضى نظرية الانفجار الكبير" مما يعني أنها تقع على مسافات بعيدة جدا عن الأرض، مرتبطة بمجرات لها انزياح واطئ نحو الأحمر وبالتالي يعتقد أنها قريبة نسبيا!! مما يعني أن الانزياح إلى اللون الأحمر ليس بالضرورة مؤشرا على المسافة، وبالتالي ليس مؤشرا على تمدد الكون.
    وقد أثبت هالتون آرب قوله بمجموعة من الصور التي ألتقطها لتلك الأجرام.
    ومع ذلك قاموا بطرده!!
    إذا أين ما تزعمه أنت من ثبوت توسع الكون علميّاً؟!

    والشمس والقمر يدوران حول الأرض، في أبراج، وهي مقيّدة ومحكومة بنظام وضعها الله عليه لا تستطيع الانفكاك عنه، حتى ينتهي هذا العالم.

    وشكراً

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Apr 2016
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    381
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    المؤامرة موجودة ولا شك في ذلك، وإلا فكيف تفسّر لي طرد العالم الفلكي الكبير هالتون آرب من عمله كباحث ومعلم بسبب استنتاجاته العلمية التي تخالف ما عليه التيار العلمي الفلكي السائد! وكيف تفسر لي طرد الكثير من الدكاترة في علوم الأحياء، الذين لم يؤمنوا بنظرية التطور، وعندهم أدلة على عدم حدوث هذه الفرضيّة! إن كنت إلى الآن لا تؤمن بوجود مؤامرة فهذه مشكلتك يا صديقي وليست مشكلتي.
    هل البروفيسور العالم الفذ الكبير _ هالتون ارب عارض فكره دوران الارض ؟ هل اى من العلماء المعتبرين فى المجتمع العلمى عارض الفكرة ؟
    ولماذا انحزت لهذا العالم واراؤه بالذات دون بقية العلماء هل تجاربه واستنتاجاته جربتها بنفسك واستيقنت منها دونا عن باقى التجارب والاستنتاجات فى هذا المجال ؟
    انظر قولك أن هذه المسائل ثبتت بالدليل الشرعي قول باطل وعار عن الصحة تماماً، بل والله إن أقوالهم تنقض ما ورد في القرآن الكريم والأحاديث الصحيحة نقضاً، وما ثبت بالأدلة العلمية، وتعارضها معارضة صريحة، فقوله تعالى: (والسماء بنيناها بأيدٍ وإنا لموسعون) لا تعني أبداً أن الكون مستمر في التوسع، ولم يقل بذلك أحد من المفسرين لا النبي ولا الصحابة، بل الاتفاق على أن المراد بذلك أن الله وسّع السماء، وجعلها شرحة رحبة، وليست ضيقة على أهل الأرض، هذا كل ما تفيده الآية، ونصّ عليه الصحابة والتابعين في تفسيرهم للآية. فأين ما تدعيه من ثبوت توسع الكون شرعياً؟!
    والآية تشير إلى أن السماء في حالة توسع دائم، يدل على ذلك لفظ: لَمُوسِعُونَ ـ فهو اسم فاعل بصيغة الجمع لفعل أوسع، وهو يفيد الاستمرار،
    https://www.islamweb.net/ar/fatwa/18...B9%D9%88%D9%86
    https://www.eltwhed.com/vb/showthread.php?59919
    اسمُ الفاعلِ صفةٌ تؤخذ من الفعل المعلوم، لتدُلَّ على معنًى وقعَ من الموصوف بها أو قام به على وجه الحُدوثِ لا الثُّبوت ككاتبٍ ومجتهدٍ
    . والمراد. بالحدوث أن يكون المعنى القائم بالموصوف متجدداً بتجدد الأزمنة.
    https://almerja.net/reading.php?idm=4762
    بأيِّ شيءٍ تحرِّكُ شفَتَيكَ يا أبا أمامةَ ؟ . فقلتُ : أذكرُ اللهَ يا رسولَ اللهِ ! فقال : ألا أُخبرُكَ بأكثرَ وأفضلَ من ذِكرِك باللَّيلِ والنَّهارِ ؟ . قلتُ : بلى يا رسولَ اللهِ ! قال : تقولُ : ( سبحان اللهِ عدَدَ ما خلق ، سبحان اللهِ مِلْءَ ما خلَق ، سبحان اللهِ عدَدَ ما في الأرضِ [والسماءِ] سبحان اللهِ مِلْءَ ما في الأرضِ والسماءِ ، سبحان اللهِ عدَدَ ما أحصى كتابُه ، سبحان اللهِ مِلْءَ ما أحصى كتابُه ، سبحان اللهِ عددَ كلِّ شيءٍ ، سبحانَ اللهِ مِلْءَ كلِّ شيءٍ ، والحمدُ للهِ مثل ذلك ) . صحيح

  7. #7

    افتراضي

    حياك الله أخونا الكريم
    نعم علم الفلك علم كبير وعميق ، أفنى أعمار أقوام مسلمين وكفار وأُنفِقت عليه مليارات الأموال ، ومعذرة أعتبرته حضرتك افتراضات ورددت عليه أيضا بافتراضات أو مُبهمات ، ولعلك ذكرتَ العديد من الموضوعات ، أشعر أن هناك لبس في التصور لبعض ما أسميتَه خدعة بصرية ، بل وتوالت الافتراضات الى مؤامرة عالمية .
    ومن باب التفكر في خلق السموات والأرض نيةً وعملا ، أرجو أن يكون حوارنا جميعا بالمنتدى .
    ولنبدأ بافتراضية دوران الأرض حول نفسها والتي انتهيت أنت من دراستها بفرضية " فدوران الأرض حول نفسها مرفوض علميّاً وعقليّاً " ، كيف استنتجتَ ذلك ؟ !.
    وللتوضيح :
    الأرض تدور دورة واحدة في اليوم ،
    فتكون أكبر سرعة خطية لدوران الأرض = محيط الأرض عند خط الإستواء / الزمن = 2ط نق/ ن
    = 6375×2×3.14 ÷ 24 ساعة = 1669 كيلومتر في الساعة = 463 متر/ث
    وهذا ما يرتعب منه البشر لأنها سرعة أكبر من سرعة الصوت التي هي 340 متر/ث
    ولكن الحقيقة لا تُقاس هكذا ، إنما تقاس بالسرعة الزاوّية للدوران ، وهناك فرق بين السرعة الخطية والسرعة الزاوّية ، ولنضرب مثال لذلك ، الساعة أو ساعة حائط مثلا:
    فلو قسّمنا محيط الساعة الى 360 درجة ، ولها ثلاث عقارب :
    فإن عقرب الثواني يدور 360 درجة في الدقيقة الواحدة
    وعقرب الدقائق يدور 360 درجة في 60 دقيقة ، أي 6 درجات في الدقيقة
    وعقرب الساعات يدور 360 درجة في 12 ساعة ، أي ½ درجة في الدقيقة
    فإذا قارنّا الثلاثة ، فإن عقرب الثواني أسرعهم ثم عقرب الدقائق ثم عقرب الساعات بطئ جدا.
    فإذا تخيلنا هذا واستوعبناه ، فلننظر في دوران الأرض:
    فلو قسمنا سطح الكرة الأرضية الى 360 درجة
    والكرة تدور حول محورها لفة واحدة في اليوم ، أي تلف 360 درجة في اليوم
    = 360 درجة / 24 ساعة = 15 درجة / ساعة = 1 درجة لكل 4 دقيقة = ¼ درجة لكل دقيقة
    أي أن الكرة الارضية تدور ربع درجة في الدقيقة ، وعلى المقابل عقرب الساعات يدور نصف درجة في الدقيقة .
    فتكون السرعة الزاوّية لدوران الأرض نصف سرعة عقرب الساعة البطئ المُمِل.
    فأين السرعة الخيالية والسرعة الرهيبة والناس هتطير من سرعة دوران الأرض وووو...........
    واذا كان لديك معلومات رياضية زيادة :
    يمكن حساب السرعة الزاويّة بالراديان:
    السرعة الزاويّة لعقرب الساعة = 2ط راديان / 12 ساعة = 0.523 راديان/ساعة
    السرعة الزاويّة لدوران الارض = 2ط راديان / 24 ساعة = 0.261 راديان / ساعة
    وكذلك يمكن بقانون : السرعة الزاويّة بالراديان = السرعة الخطية / نصف القطر .
    أي = 1669 / 6375 = 0.261 راديان/ساعة
    أي أنها سرعة صغيرة جدا لا تضر نملة ولا تسقط شجرة .......
    اذا قبلتَ ذلك ننتقل لما بعده ، جزاك الله خيرا

  8. افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسر فوزى مشاهدة المشاركة
    هل البروفيسور العالم الفذ الكبير _ هالتون ارب عارض فكره دوران الارض ؟ هل اى من العلماء المعتبرين فى المجتمع العلمى عارض الفكرة ؟
    ولماذا انحزت لهذا العالم واراؤه بالذات دون بقية العلماء هل تجاربه واستنتاجاته جربتها بنفسك واستيقنت منها دونا عن باقى التجارب والاستنتاجات فى هذا المجال ؟
    بما أن هناك معارض ولديه دليل قوي فلماذا اتجاهله مع العلم أنه ليس الوحيد الذي عارض في هذه المسألة بل عارض غيره هو الوحيد الذي صنّف كتاباً في ذلك وطرحت أدلته. ولدي علم مسبق بأن الناس دائماً تصبوا إلى الأفكار الغالبة، والمعلومات الرائجة، مثلاً، المشركين الفكر الرائج عندهم والمعلومة الغالبة لديهم، أن ما يقومون به حق، فلما جاءهم النبي صلى الله عليه وسلم وهو شخص واحد، وهم جماهير الناس، عارضوه وتعجبوا من قوله مع أن الحق معه! فأنت وكأنك تتعجب من قول هالتون لمجرد أنه خالف جماهير الفلكيين، مع أن الحق معه، فالرجل أثبت دعواه بالأدلة الرصدية.

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسر فوزى مشاهدة المشاركة
    والآية تشير إلى أن السماء في حالة توسع دائم، يدل على ذلك لفظ: لَمُوسِعُونَ ـ فهو اسم فاعل بصيغة الجمع لفعل أوسع، وهو يفيد الاستمرار، اسمُ الفاعلِ صفةٌ تؤخذ من الفعل المعلوم، لتدُلَّ على معنًى وقعَ من الموصوف بها أو قام به على وجه الحُدوثِ لا الثُّبوت ككاتبٍ ومجتهدٍ
    . والمراد. بالحدوث أن يكون المعنى القائم بالموصوف متجدداً بتجدد الأزمنة.
    قد فعل قد أوسع وانتهى، وحصرك ذلك في الاستمرارية قول غير صحيح، فقد يقال الموسع بمعنى الذي أوسع السماء، ولا يفيد الاستمرارية، كقولنا : محسن، اسم فاعل، مشتق من كثرة الإحسان، ولكن هل محسن مستمر الليل والنهار دائب في الإحسان، إنما يراد بقوله: موسعون، أي: أننا خلقناها واسعة، ولو خلقنا مثلها لجعلناها واسعة، ولذلك قال عبدالرحمن بن زيد في معناها: أوسعها جلّ جلاله. رواه الطبري. وقال عبدالملك بن جريج: لنخلق سماء مثلها. وراه الطبري. أي: في وسعها فلم يفهم أحد من أهل اللغة والدين أن معناها أن الله مستمر في توسعة السماء! هذا فهم وكالة الفضاء ناسا وعلماء الفلك الملاحدة فقط!
    والسماء سقف محفوظ ولعلك تعلم ما معنى كلمة"سقف" في لغة العرب. فكل ما تقوم به أنت الآن محاولة لتأويل الآيات بما يتوافق مع فرضيات الفلكيين الملاحدة، وتتجاهل باقي الآيات.

  9. افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة aboabd مشاهدة المشاركة
    حياك الله أخونا الكريم
    نعم علم الفلك علم كبير وعميق ، أفنى أعمار أقوام مسلمين وكفار وأُنفِقت عليه مليارات الأموال ، ومعذرة أعتبرته حضرتك افتراضات ورددت عليه أيضا بافتراضات أو مُبهمات ، ولعلك ذكرتَ العديد من الموضوعات ، أشعر أن هناك لبس في التصور لبعض ما أسميتَه خدعة بصرية ، بل وتوالت الافتراضات الى مؤامرة عالمية .
    أهلا بك يا أبو عابد
    والجواب: نعم هي افتراضات وإن أنفقت عليها المليارات، أكذوبة التطور أكذوبة وأنفقت عليها مليارات الدولارات.
    ثم إن جميع العلماء القدماء الذين اهتموا بحركة الأفلاك سواء مسلمين أو غير مسلمين لم يهتموا بها عبثاً فالناس قديما لا تضيع وقتها سدىً في علم لا ينفع وجهل لا يضر، بالنسبة لعامة الناس!
    هم اهتموا به من أجل التنجيم، وهو ادعاء علم الغيب لذلك ترى البابليين والمصريين واليونانيين بل وحتى أمثال الطوسي وابن الشاطر والمتأخرين مثل جاليليو وكيبلر ما منهم أحد إلا وقد عرف عنه أن له يد في التنجيم. لكن الموضوع عند المتأخرين أخذ منحاً أخر، فلو تدرس علم الفلك من هنا إلى 100 سنة قدام لن تحصل منه إلا على العبارة الشهيرة "إشباع فضولكم العلمي" شكراً لهم على إضاعة وقتهم وأموالهم من أجل إشباع هذا الفضول!!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة aboabd مشاهدة المشاركة
    ومن باب التفكر في خلق السموات والأرض نيةً وعملا ، أرجو أن يكون حوارنا جميعا بالمنتدى .
    ولنبدأ بافتراضية دوران الأرض حول نفسها والتي انتهيت أنت من دراستها بفرضية " فدوران الأرض حول نفسها مرفوض علميّاً وعقليّاً " ، كيف استنتجتَ ذلك ؟ !.
    وللتوضيح :
    الأرض تدور دورة واحدة في اليوم ،
    فتكون أكبر سرعة خطية لدوران الأرض = محيط الأرض عند خط الإستواء / الزمن = 2ط نق/ ن
    = 6375×2×3.14 ÷ 24 ساعة = 1669 كيلومتر في الساعة = 463 متر/ث
    وهذا ما يرتعب منه البشر لأنها سرعة أكبر من سرعة الصوت التي هي 340 متر/ث
    ولكن الحقيقة لا تُقاس هكذا ، إنما تقاس بالسرعة الزاوّية للدوران ، وهناك فرق بين السرعة الخطية والسرعة الزاوّية ، ولنضرب مثال لذلك ، الساعة أو ساعة حائط مثلا:
    فلو قسّمنا محيط الساعة الى 360 درجة ، ولها ثلاث عقارب :
    فإن عقرب الثواني يدور 360 درجة في الدقيقة الواحدة
    وعقرب الدقائق يدور 360 درجة في 60 دقيقة ، أي 6 درجات في الدقيقة
    وعقرب الساعات يدور 360 درجة في 12 ساعة ، أي ½ درجة في الدقيقة
    فإذا قارنّا الثلاثة ، فإن عقرب الثواني أسرعهم ثم عقرب الدقائق ثم عقرب الساعات بطئ جدا.
    فإذا تخيلنا هذا واستوعبناه ، فلننظر في دوران الأرض:
    فلو قسمنا سطح الكرة الأرضية الى 360 درجة
    والكرة تدور حول محورها لفة واحدة في اليوم ، أي تلف 360 درجة في اليوم
    = 360 درجة / 24 ساعة = 15 درجة / ساعة = 1 درجة لكل 4 دقيقة = ¼ درجة لكل دقيقة
    أي أن الكرة الارضية تدور ربع درجة في الدقيقة ، وعلى المقابل عقرب الساعات يدور نصف درجة في الدقيقة .
    فتكون السرعة الزاوّية لدوران الأرض نصف سرعة عقرب الساعة البطئ المُمِل.
    فأين السرعة الخيالية والسرعة الرهيبة والناس هتطير من سرعة دوران الأرض وووو...........
    واذا كان لديك معلومات رياضية زيادة :
    يمكن حساب السرعة الزاويّة بالراديان:
    السرعة الزاويّة لعقرب الساعة = 2ط راديان / 12 ساعة = 0.523 راديان/ساعة
    السرعة الزاويّة لدوران الارض = 2ط راديان / 24 ساعة = 0.261 راديان / ساعة
    وكذلك يمكن بقانون : السرعة الزاويّة بالراديان = السرعة الخطية / نصف القطر .
    أي = 1669 / 6375 = 0.261 راديان/ساعة
    أي أنها سرعة صغيرة جدا لا تضر نملة ولا تسقط شجرة .......
    اذا قبلتَ ذلك ننتقل لما بعده ، جزاك الله خيرا
    هناك أدلة تثبت ثبات الأرض

    وشكراً لك

  10. افتراضي

    تجربة مايكلسون ومولي، حيث قام ألبرت مايكلسون وادوارد مولي عام 1887م بتجربة علمية أثببت ثبات الأرض، حيث صمّما جهازاً يشطر الحزمة الضوئية إلى شطرين، ويرسل كل شطر منهما، باتجاه معاكس لاتجاه الأخر، حيث ينطلق أحدهما باتجاه دوران الأرض،وينطلق الأخر عكس دوران الأرض، وذلك بغرض الوقوف على مدى تأثير حركة الأرض على هذه السرعة، وكانت المفاجئة المذهلة له وللعلماء، أن سرعة الضوء لم تتأثر لا بالزيادة ولا بالنقصان، للشعاعين، مع انهما انطلقا في اتجاهين متضادين!

    يقول جورج جاموف، في كتابه بداية بلا نهاية، ما نصّه: "إن صاحب التجربة مايكلسون قد ذهل، ولم يصدّق نفسه في البداية، ولكن الشكّ تحول إلى يقين، بعد إعادة التجربة بدقة شديدة عدّة مرات، ولم يجد أي تغيير في زمن وصول الضوء ولو بجزء صغير جداً من الثانية كما توقعوا، وظلّت هذه النتيجة محيّرة لصاحب التجربة ولغيره من الفيزيائيين، لعدّة عقود" اهـ

    ثم يقول جورج: "ولم يرى هو إلّا تفسيراً واحداً معقولاً لهذه التجربة وهو تفسير جريء، مؤداه أن مادة القضبان التي ثُبِّت عليها الجهاز قد انكمشت بقدر ضئيل نتيجة حركة الأرض في الفضاء!"اهـ

    قال السيد عادل العشري في كتابه "ثبات الأرض" ما ملخّصه: لم يجد مايكلسون لم يجد تفسيراً يمكن وصفه بالمعقول إلّا هذا التفسير العجيب والعقيم، لأن مفاد تفسيره أن مادة القضبان تنكمش فقط عند إصدار الحزم الضوئية، وهذا الانكماش - الذي يظن مايكلسون حدوثه ليفسّر به الظاهرة - لم يستطع أن يثبته، ولكنه لم يجد ما يقوله إلّا أن يفترض وقوع هذا الانكماش في فترة إجراء التجربة، كي لا يصطدم مع المجتمع الفلكي الذي يعتقد بدوران الأرض، وتشرّب هذه الأكذوبة على مدى عقود طويلة، فيعرّض نفسه للانتقاد والسخرية، وربما الطرد من عمله أيضاً! ولا أدري بعد إنكماش هذا القضيب كم يكون طول هذا القضيب الآن، وما هو حال القضبان التي تصنع منها الكباري بعد مئات الأعوام، أتنكمش هي الأخرى، أم أن العقل هو الذي إنكمش رافضاً فهم الأشياء على حقيقتها التي توافق ظاهرها!

    وهناك ظاهرة رصدية أخرى، تثبت ثبات الأرض، سوف أتحدث عنها لا حقاً إن شاء الله تعالى.

  11. افتراضي

    أما احتجاجك بأن الأرض تدور ربع ساعة كل دقيقة، مما يعني أن البشر لا يشعرون بحركتها
    فالجواب: أن سرعة الدوران تزداد كل ما ازداد محور الدوران، فلو أتيت بشاعة طول عقاربها 1سم فسرعتها عند أطرافها أقل من سرعة عقارب ساعة طول عقاربها 10سم مثلاً
    لأن عقارب الساعة التي طول عقاربها 10 سم تحتاج إلى سرعة أكبر لتغطية المسافة التي تحتاجها لقطع درجة واحدة عند أطرافها.
    وهذا معلوم من خلال التجربة والبرهان، ولذلك هم أنفسهم مقرون بأن الأرض تحتاج إلى سرعة 1670 تقريباً لتكمل دورة كاملة حول نفسها عند خط الاستواء.
    فهل سوف تتطلب الأرض نفس السرعة لو كان طول قطرها 10,000 مثلاً، طبعاً لا.
    وبالتالي قياسك وحساباتك غير دقيقة وغير صحيحة.
    وبالتالي فأنت على سطح الأرض كمن يقف على عقرب ساعة طولة 6371 كم فبالله عليك لو افتر بك درجة واحدة كم تحتاج أنت من المسافة والسرعة من بداية انطلاق هذا العقرب العملاق وحتى توقفه، وهل سوف تشعر بحركته أم لا؟ وهل لو وقفت على عقرب ساعة طولة 10 م فقط كم تحتاج من المسافة والسرعة من بداية انطلاق هذا العقرب وحتى توقفه؟ وهل سوف تكون بمقدار المسافة والسرعة في العقر بالعملاق ؟!
    ولهذا نقول بأن سكان الأرض لا بد أنهم سوف يشعرون بحركة الأرض وهي تدور بهذه الشرعة الجنونية فتنبه.

  12. افتراضي

    أرجو أن تعلق على الرد رقم 11 أولاً ثم إن شئت أن ترد على التعليق رقم 10 أو تأجيل الرد عليه

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Apr 2016
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    381
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    بما أن هناك معارض ولديه دليل قوي فلماذا اتجاهله مع العلم أنه ليس الوحيد الذي عارض في هذه المسألة بل عارض غيره هو الوحيد الذي صنّف كتاباً في ذلك وطرحت أدلته. ولدي علم مسبق بأن الناس دائماً تصبوا إلى الأفكار الغالبة، والمعلومات الرائجة، مثلاً، المشركين الفكر الرائج عندهم والمعلومة الغالبة لديهم، أن ما يقومون به حق، فلما جاءهم النبي صلى الله عليه وسلم وهو شخص واحد، وهم جماهير الناس، عارضوه وتعجبوا من قوله مع أن الحق معه! فأنت وكأنك تتعجب من قول هالتون لمجرد أنه خالف جماهير الفلكيين، مع أن الحق معه، فالرجل أثبت دعواه بالأدلة الرصدية
    اسئلتى كانت واضحة
    اين النص الذى ذكر فيه هذا العالم أن الارض لا تدور ؟
    وكيف علمت أن الحق معه ؟ برجاء ذكر الادوات والحسابات التى استخدمتها والتى اكدت لك وجهة نظره..
    قد فعل قد أوسع وانتهى، وحصرك ذلك في الاستمرارية قول غير صحيح، فقد يقال الموسع بمعنى الذي أوسع السماء، ولا يفيد الاستمرارية، كقولنا : محسن، اسم فاعل، مشتق من كثرة الإحسان، ولكن هل محسن مستمر الليل والنهار دائب في الإحسان، إنما يراد بقوله: موسعون، أي: أننا خلقناها واسعة، ولو خلقنا مثلها لجعلناها واسعة، ولذلك قال عبدالرحمن بن زيد في معناها: أوسعها جلّ جلاله. رواه الطبري. وقال عبدالملك بن جريج: لنخلق سماء مثلها. وراه الطبري. أي: في وسعها فلم يفهم أحد من أهل اللغة والدين أن معناها أن الله مستمر في توسعة السماء! هذا فهم وكالة الفضاء ناسا وعلماء الفلك الملاحدة فقط!
    والسماء سقف محفوظ ولعلك تعلم ما معنى كلمة"سقف" في لغة العرب. فكل ما تقوم به أنت الآن محاولة لتأويل الآيات بما يتوافق مع فرضيات الفلكيين الملاحدة، وتتجاهل باقي الآيات
    ما هذا التناقض فى الكلام تقول اسم الفاعل يدل على كثرة الاحسان ولكنه غير دائب فى الاحسان
    وذكرت لك أن اسم الفاعل دلَّ على معنًى وقعَ من الموصوف أو قام به على وجه الحُدوثِ لا الثُّبوت ككاتبٍ ومجتهدٍ
    . والمراد. بالحدوث أن يكون المعنى القائم بالموصوف متجدداً بتجدد الأزمنة كما ذكر اهل اللغه (جامع الدروس العربية صفحة 126)
    بأيِّ شيءٍ تحرِّكُ شفَتَيكَ يا أبا أمامةَ ؟ . فقلتُ : أذكرُ اللهَ يا رسولَ اللهِ ! فقال : ألا أُخبرُكَ بأكثرَ وأفضلَ من ذِكرِك باللَّيلِ والنَّهارِ ؟ . قلتُ : بلى يا رسولَ اللهِ ! قال : تقولُ : ( سبحان اللهِ عدَدَ ما خلق ، سبحان اللهِ مِلْءَ ما خلَق ، سبحان اللهِ عدَدَ ما في الأرضِ [والسماءِ] سبحان اللهِ مِلْءَ ما في الأرضِ والسماءِ ، سبحان اللهِ عدَدَ ما أحصى كتابُه ، سبحان اللهِ مِلْءَ ما أحصى كتابُه ، سبحان اللهِ عددَ كلِّ شيءٍ ، سبحانَ اللهِ مِلْءَ كلِّ شيءٍ ، والحمدُ للهِ مثل ذلك ) . صحيح

  14. افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسر فوزى مشاهدة المشاركة
    اسئلتى كانت واضحة
    اين النص الذى ذكر فيه هذا العالم أن الارض لا تدور ؟
    وكيف علمت أن الحق معه ؟ برجاء ذكر الادوات والحسابات التى استخدمتها والتى اكدت لك وجهة نظره
    لم أقل لك ان هالتون عارض دوران الأرض بل ضربته لك مثلا على أن الساحة الفلكية لا تقبل المعارضين في أي معلومة من معلوماتهم الرائجة فكيف تريد منهم ان يظهر منهم من يقول بأن الارض لا تدور !!
    المسالة بسيطة الناس تخشى معارضة المتنفذين والسادة وماعليه الجماهير اما خشية على السمعة والمكانة او خشية أن يفقدوا عملهم

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسر فوزى مشاهدة المشاركة
    ما هذا التناقض فى الكلام تقول اسم الفاعل يدل على كثرة الاحسان ولكنه غير دائب فى الاحسان
    وذكرت لك أن اسم الفاعل دلَّ على معنًى وقعَ من الموصوف أو قام به على وجه الحُدوثِ لا الثُّبوت ككاتبٍ ومجتهدٍ
    . والمراد. بالحدوث أن يكون المعنى القائم بالموصوف متجدداً بتجدد الأزمنة كما ذكر اهل اللغه (جامع الدروس العربية صفحة 126)
    هذا ليس تناقض انت من يدعي وجود التناقض فقط قلت لك انا لموسعون لا تعني ان التوسيع مستمر بلا انقطاع وضربت لك مثلا باسم الفاعل محسن فهل هو مستمر بلا انقطاع في الإحسان أم ان هذا دليل على كثرة الإحسان !
    وبينت لك ان هذا المعنى الذي قلته لك هو المعنى الذي فهمه علماء الصدر الأول من المسلمين وهم ادرى بمعاني اللغة بل منهم من قال بان معنى الآية: لو خلق الله سماء اخرها لوسعها كما وسع سماءنا للدلالة على المعنى الذي ذكرته لك في اسم محسن فإن لموتفهم بهذاذ القدر من البيان فاعلم انه إنما دفعك إلى ذلك ما تشربه قلبك من معلومات اولئك الفلكيين الملاحدة فانت تتضايق ولا تحاول فهم ما أقول كي لا يلزمك الاقرار بصحته

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Apr 2016
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    381
    المذهب أو العقيدة
    مسلم

    افتراضي

    م أقل لك ان هالتون عارض دوران الأرض بل ضربته لك مثلا على أن الساحة الفلكية لا تقبل المعارضين في أي معلومة من معلوماتهم الرائجة فكيف تريد منهم ان يظهر منهم من يقول بأن الارض لا تدور !!
    المسالة بسيطة الناس تخشى معارضة المتنفذين والسادة وماعليه الجماهير اما خشية على السمعة والمكانة او خشية أن يفقدوا عملهم
    اذاً هالتون لم يعارض الفكرة ولا حاجه ولكنه عارض فى فكره اخرى ولم يخشى السمعه والمكانه كما تدعى
    عندما تأتى لى بعالم معتبر عارض الفكره تحديدا اكمل معك الحوار
    وضربت لك مثلا باسم الفاعل محسن فهل هو مستمر بلا انقطاع في الإحسان أم ان هذا دليل على كثرة الإحسان !
    عندما تتحدث عن الكثرة لا تذكر اسم الفاعل بل تذكر معنى اسم الفاعل ففيه إفادة التكثير والمبالغة فلا تقل محسن للكثرة بل تقل محسان
    انا غير متضايق ولا شىء انا مشفق عليك وعلى القراء والا فافعل مايحلو لك من المجادلة الفارغة التى لم يسلم منها حتى اهل اللغة ..
    بأيِّ شيءٍ تحرِّكُ شفَتَيكَ يا أبا أمامةَ ؟ . فقلتُ : أذكرُ اللهَ يا رسولَ اللهِ ! فقال : ألا أُخبرُكَ بأكثرَ وأفضلَ من ذِكرِك باللَّيلِ والنَّهارِ ؟ . قلتُ : بلى يا رسولَ اللهِ ! قال : تقولُ : ( سبحان اللهِ عدَدَ ما خلق ، سبحان اللهِ مِلْءَ ما خلَق ، سبحان اللهِ عدَدَ ما في الأرضِ [والسماءِ] سبحان اللهِ مِلْءَ ما في الأرضِ والسماءِ ، سبحان اللهِ عدَدَ ما أحصى كتابُه ، سبحان اللهِ مِلْءَ ما أحصى كتابُه ، سبحان اللهِ عددَ كلِّ شيءٍ ، سبحانَ اللهِ مِلْءَ كلِّ شيءٍ ، والحمدُ للهِ مثل ذلك ) . صحيح

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

Bookmarks

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
شبكة اصداء